صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

تاملات في القران الكريم ح126 سورة التوبة الشريفة
حيدر الحد راوي

انْفِرُواْ خِفَافاً وَثِقَالاً وَجَاهِدُواْ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ{41}

نستقرأ الاية الكريمة في ثلاثة مواقف :
1- ( انْفِرُواْ خِفَافاً وَثِقَالاً ) : النص المبارك يستنفر كل الطاقات البشرية للمسلمين , الشباب والشيوخ , الاقوياء والضعفاء , الفقراء والاغنياء , الجميع وفي كل الاحوال , لمواجهة العدو ( في غزوة تبوك ) .
2- ( وَجَاهِدُواْ بِأَمْوَالِكُمْ وَأَنفُسِكُمْ فِي سَبِيلِ اللّهِ ) : يأمر النص المبارك المسلمين ببذل المال والنفس في سبيل الله تعالى . 
3- ( ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ إِن كُنتُمْ تَعْلَمُونَ ) : المسارعة الى الجهاد , وبذل الغالي والنفيس من الاموال والانفس في سبيل الله تعالى يعود بالخيرات عليكم , في الدنيا والاخرة , ففي الدنيا , تكون العزة للاسلام والمسلمين , وفي الاخرة , الثواب الجزيل والعطاء الرباني اللامحدود .     
 
لَوْ كَانَ عَرَضاً قَرِيباً وَسَفَراً قَاصِداً لاَّتَّبَعُوكَ وَلَـكِن بَعُدَتْ عَلَيْهِمُ الشُّقَّةُ وَسَيَحْلِفُونَ بِاللّهِ لَوِ اسْتَطَعْنَا لَخَرَجْنَا مَعَكُمْ يُهْلِكُونَ أَنفُسَهُمْ وَاللّهُ يَعْلَمُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ{42}
نزلت الاية الكريمة في المنافقين الذين تخلفوا عن غزوة تبوك , وتحججوا بحجج واهية , فقد ورد في التواريخ والتفاسير , ان الرسول (ص واله) لم يسافر سفرا ابعد واشد من سفره لغزوة تبوك , وذلك عند قدوم وافدين من الشام الى المدينة , فاشاعوا فيها ( ان الروم قد اجتمعوا يريدون غزو رسول الله (ص واله) , وان هرقل قد سار بجنوده , وجلب معهم غسان وجذام وبهراء وعاملة , وقد قدم عساكره البلقاء , ونزل هو في حمص , فأمر رسول الله (ص واله) اصحابه بالتهيؤ الى تبوك , وهي من بلاد البلقاء , وبعث الى القبائل حوله , والى مكة , والى من اسلم من خزاعة ومزينة وجهينة , فحثهم على الجهاد , وامر رسول الله (ص واله) بعسكره فضرب في ثنية الوداع , وخطب (ص واله) فيهم , فرغب الناس في الجهاد , وقدمت قبائل من العرب , وقعد عنه قوم من المنافقين وغيرهم , ولقى (ص واله) الجد بن قيس فقال له ( يا ابا وهب الا تنفر معنا في هذه الغزاة , لعلك ان تستحفد من بنات الاصفر ؟ ) , فقال : يا رسول الله والله ان قومي ليعلمون ان ليس فيهم احد اشد عجبا بالنساء مني , واخاف ان خرجت معك ان لا اصبر اذا رأيت بنات الاصفر , فلا تفتني , وائذن لي ان اقيم , وقال لجمعة من قومه : لا تخرجوا في الحر , فقال ابنه : ترد على رسول الله (ص واله) وتقول له ما تقول , ثم تقول لقومك لا تنفروا في الحر والله لينزلن الله في هذا قرانا يقرأه الناس الى يوم القيامة , فأنزل الله تعالى على رسوله (ص واله) ذلك ( ومنهم من يقول ائذن لي ولا تفتني الا في الفتنة سقطوا وان جهنم لمحيطة بالكافرين ) , ثم قال الجد بن قيس ( ايطمع محمد ان حرب الروم مثل حرب غيرهم , لا يرجع من هؤلاء احد ابدا ) "تفسير البرهان ج2 / السيد هاشم الحسيني البحراني " .       
نستقرأ الاية الكريمة في خمسة موارد : 
1- ( لَوْ كَانَ عَرَضاً قَرِيباً وَسَفَراً قَاصِداً لاَّتَّبَعُوكَ ) : (  عَرَضاً قَرِيباً ) غنيمة قريبة , سهلة المنال , ( وَسَفَراً قَاصِداً ) , قريبا وميسرا .   
2- ( وَلَـكِن بَعُدَتْ عَلَيْهِمُ الشُّقَّةُ ) : المسافة البعيدة .
3- ( وَسَيَحْلِفُونَ بِاللّهِ لَوِ اسْتَطَعْنَا لَخَرَجْنَا مَعَكُمْ ) : سيقسمون انهم لو استطاعوا لخرجوا . 
4- (  يُهْلِكُونَ أَنفُسَهُمْ ) : يهلكون انفسهم بالكذب والنفاق . 
5- ( وَاللّهُ يَعْلَمُ إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ ) : الله عز وجل يعلم بخفايا النفوس , ويعلم حقيقتهم (  إِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ ) .         
 
عَفَا اللّهُ عَنكَ لِمَ أَذِنتَ لَهُمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكَ الَّذِينَ صَدَقُواْ وَتَعْلَمَ الْكَاذِبِينَ{43}
اورد صاحب تفسير البرهان ج2 / السيد هاشم الحسيني البحراني ( عن ابي جعفر (ع) ( عَفَا اللّهُ عَنكَ لِمَ أَذِنتَ لَهُمْ حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكَ الَّذِينَ صَدَقُواْ وَتَعْلَمَ الْكَاذِبِينَ ) يقول " تعرف اهل العذر والذين جلسوا بغير عذر" ) .  
انقسم المتخلفين عن غزوة تبوك الى قسمين :  
1- اهل العذر : كالشيخوخة والعجز , والمرضى والمعاقين ... الخ .
2- من ليس له عذر : وينقسمون الى فئتين : 
أ‌) المنافقون . 
ب‌) الجبناء : لجيش الروم تأثير مرعب ومخيف في قلوب العرب والشعوب في تلك الايام , وقد علموا خبرته في الحروب , وحسن تنظيمه , وعزيمة جنوده , فدعاهم ذلك الى الخوف والرعب من ملاقاته بأي شكل من الاشكال , وتحت امرة ايا كان , ولو كان القائد محمد (ص واله) , والمسدد والمؤيد والمعين هو الباري عز وجل .  
 
لاَ يَسْتَأْذِنُكَ الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ أَن يُجَاهِدُواْ بِأَمْوَالِهِمْ وَأَنفُسِهِمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ بِالْمُتَّقِينَ{44} 
تسلط الاية الكريمة الضوء على الفئة الاخرى , فئة المؤمنين , هؤلاء لا يستأذنون في التخلف عن الجهاد بالمال والنفس في سبيله عز وجل , فذاك ليس من شأنهم , طالما وانهم معتمدين متوكلين عليه جل وعلا , واثقين بحكمة قيادته (ص واله) , فلا يكترثون لاي عاقبة كانت , وغير مبالين بمجريات الامور , لانهم في كل الاحوال سينالون احدى الحسنيين , اما النصر والظفر , واما الشهادة .     
 
إِنَّمَا يَسْتَأْذِنُكَ الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ وَارْتَابَتْ قُلُوبُهُمْ فَهُمْ فِي رَيْبِهِمْ يَتَرَدَّدُونَ{45} 
تشير الاية الكريمة , الى ان من يطلب الاذن بالتخلف عن الجهاد في غزوة تبوك هم : 
1- ( الَّذِينَ لاَ يُؤْمِنُونَ بِاللّهِ وَالْيَوْمِ الآخِرِ ) : المنافقون , وكل من لم يتوغل الايمان في قلوبهم . 
2- ( وَارْتَابَتْ قُلُوبُهُمْ ) : نالهم الشك والريب في امرين : 
أ‌) في بعثته (ص واله) وكل ما جاء به . 
ب‌) في النصر على جيش الروم . 
3- ( فَهُمْ فِي رَيْبِهِمْ يَتَرَدَّدُونَ ) : الشك والريب يجعلهم في حيرة من امرهم , فهاج في دواخلهم الاضطراب .    
 
وَلَوْ أَرَادُواْ الْخُرُوجَ لأَعَدُّواْ لَهُ عُدَّةً وَلَـكِن كَرِهَ اللّهُ انبِعَاثَهُمْ فَثَبَّطَهُمْ وَقِيلَ اقْعُدُواْ مَعَ الْقَاعِدِينَ{46} 
تكشف الاية الكريمة عما اضمره هؤلاء المتخلفين عن الخروج , ( وَلَوْ أَرَادُواْ الْخُرُوجَ لأَعَدُّواْ لَهُ عُدَّةً ) لو كان في نيتهم الخروج , لأعدوا العدة اللازمة لذلك , كالسلاح والزاد , ( وَلَـكِن كَرِهَ اللّهُ انبِعَاثَهُمْ فَثَبَّطَهُمْ ) ,  كره الله تعالى خروجهم , فرمى التكاسل عليهم , ( وَقِيلَ اقْعُدُواْ مَعَ الْقَاعِدِينَ ) , مع المرضى والعجزة , النساء والصبيان .    
 
لَوْ خَرَجُواْ فِيكُم مَّا زَادُوكُمْ إِلاَّ خَبَالاً ولأَوْضَعُواْ خِلاَلَكُمْ يَبْغُونَكُمُ الْفِتْنَةَ وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ وَاللّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ{47} 
تكشف الاية الكريمة عن سبب ( وَلَـكِن كَرِهَ اللّهُ انبِعَاثَهُمْ فَثَبَّطَهُمْ ) في الاية الكريمة السابقة , فكان على ثلاثة محاور : 
1- ( لَوْ خَرَجُواْ فِيكُم مَّا زَادُوكُمْ إِلاَّ خَبَالاً ) : لو كانوا بين معسكر المسلمين , لما صدر منهم الا فسادا واضطرابا في الرأي , ما من شأنه ان يثبط العزائم , ويبث روح الانهزام بينهم . 
2- ( ولأَوْضَعُواْ خِلاَلَكُمْ يَبْغُونَكُمُ الْفِتْنَةَ ) : اسرعوا بينكم بالنمائم للافساد والتفريق . " مصحف الخيرة / علي عاشور العاملي" . 
3- ( وَفِيكُمْ سَمَّاعُونَ لَهُمْ ) : جواسيس لجيش الروم , على بعض الاراء , او سماعون سماع قبول واستحسان لجيوش الروم , كما في اراء اخرى .     
تختتم الاية الكريمة بــ ( وَاللّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ ) , المنافقين واعوانهم . 
 
لَقَدِ ابْتَغَوُاْ الْفِتْنَةَ مِن قَبْلُ وَقَلَّبُواْ لَكَ الأُمُورَ حَتَّى جَاء الْحَقُّ وَظَهَرَ أَمْرُ اللّهِ وَهُمْ كَارِهُونَ{48} 
تذكر الاية الكريمة بأعمال المنافقين قبل تلك الحادثة , نستقرئها في اربعة موارد : 
1- ( لَقَدِ ابْتَغَوُاْ الْفِتْنَةَ مِن قَبْلُ ) : اول ما قدم (ص واله) المدينة ( تفسير الجلالين للسيوطي ) , في معركة احد " مصحف الخيرة / علي عاشور العاملي" .
2- ( وَقَلَّبُواْ لَكَ الأُمُورَ ) : استعلموا كل ما يمكنهم من الحيل والخداع , ليقلبوا فكر الناس ضدك , وابطال دينك . 
3- ( حَتَّى جَاء الْحَقُّ وَظَهَرَ أَمْرُ اللّهِ ) : جاء الحق ( النصر ) , وظهر دين الاسلام . 
4- ( وَهُمْ كَارِهُونَ ) : اضمروا كرههم لدين الله تعالى , واظهروا ايمانهم وتسليمهم به .       
 
وَمِنْهُم مَّن يَقُولُ ائْذَن لِّي وَلاَ تَفْتِنِّي أَلاَ فِي الْفِتْنَةِ سَقَطُواْ وَإِنَّ جَهَنَّمَ لَمُحِيطَةٌ بِالْكَافِرِينَ{49}
تقدم في الاية الكريمة ( 42 ) عما دار من حديث بينه (ص واله) والجد بن قيس . 
 
إِن تُصِبْكَ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ وَإِن تُصِبْكَ مُصِيبَةٌ يَقُولُواْ قَدْ أَخَذْنَا أَمْرَنَا مِن قَبْلُ وَيَتَوَلَّواْ وَّهُمْ فَرِحُونَ{50} 
تشير الاية الكريمة الى حال المنافقين في امرين : 
1- (  إِن تُصِبْكَ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ ) : ان اصاب النبي الكريم محمد (ص واله) حسنة كنصر او غنيمة , يحزن لذلك المنافقون .
2- (  وَإِن تُصِبْكَ مُصِيبَةٌ يَقُولُواْ قَدْ أَخَذْنَا أَمْرَنَا مِن قَبْلُ وَيَتَوَلَّواْ وَّهُمْ فَرِحُونَ ) : وان لحق به (ص واله) مكروها , كهزيمة او شدة , فسيقولون ( كنا قد احتطنا بالتخلف عن محمد واصحابه , فكان رأينا حكيما , و قرارنا سديدا وموفقا ) , ( وَيَتَوَلَّواْ وَّهُمْ فَرِحُونَ ) ينصرفوا وهم فرحين بما هم عليه , شامتين بما جرى على رسول الله (ص واله) واصحابه .    
 
قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا هُوَ مَوْلاَنَا وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ{51}
توجه الاية الكريمة النبي الكريم محمد (ص واله) ان يرد عليهم , زجرا وتوبيخا لهم , ( قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلاَّ مَا كَتَبَ اللّهُ لَنَا ) , لن يصيبنا الا ما قدر الله تعالى لنا , ( هُوَ مَوْلاَنَا ) , متولي امورنا وناصرنا , ( وَعَلَى اللّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ ) , وعلى الله تعالى وحده , فليتعمد المؤمنون .  
 
 
 
 
 
 

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/07/10



كتابة تعليق لموضوع : تاملات في القران الكريم ح126 سورة التوبة الشريفة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حامد گعيد الجبوري
صفحة الكاتب :
  حامد گعيد الجبوري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الأمــــل من جديد

 رواية ( مدينة من الرماد ) العلاقة بين الجلاد والضحية  : جمعة عبد الله

 أي تكنوقراط ... اذا غابت الضمائر  : محمد علي مزهر شعبان

 ايها المشرعنون ؟ قفوا  : حنان الكامل

 وزارة حقوق الانسان: حركة النازحين من مدينة الموصل كبيرة ولايمكن رصد اعدادهم

 الحكم في قضية بيع السكراب العائد لوزارة الصناعة والمعادن  : هيأة النزاهة

 عشائر الأنبار تحرق جثث الدواعش ومقتل العشرات منهم في الموصل والفلوجة وديالى

 وزير الدفاع: الجيش رهن الإشارة عن حمى العراق ودحر الإرهاب

 الوعي الآثاري!!  : د . صادق السامرائي

 وزارة النفط تعلن عن الاحصائية النهائية للصادرات النفطية لشهر تشرين الثاني الماضي  : وزارة النفط

 مجلة منبر الجوادين العدد رقم ( 78 )  : منبر الجوادين

 وزير التجارة : تعاقدنا لشراء 230 ألف طن من الرز والحنطة الكندية لحساب البطاقة التموينية  : اعلام وزارة التجارة

 رسول :القبض على مطلوبين والعثور على اكثر من 80 عبوة ناسفه في نينوى

 من مجتمع القناة الواحدة الى المجتمع المتعدد القنوات من يتكلم ومن يصغي..؟  : د . ماجد اسد

 البيان الــ 40 حول الاحتجاجات في دول العالم  : التنظيم الدينقراطي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net