صفحة الكاتب : سامان نديم الداوودي

أسمعتم بمكرمة (ختان) سُمو الأمير ؟
سامان نديم الداوودي
يبدو العنوان غريبا للوهلة الاولى ومجهولا عند عدم قراءة مضمونه اي سموٍ نقصد من اوساطهم وتمتزج فيه نوع من الفكاهة والأسى لمصير شعبٍ خانع وكليم ،ولكنه هذه المرة السمو الصغير ابن ملك المغرب ، ذلك البلد الاسير والمقهور حتى النخاع  طبقا لقانون سلسلة الموروثات الملكية الشائعة والراكدة في ميدان النظم السياسية في العالم العربي على وجه الخصوص ولكـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــن
كان لحكمة ختانه هذه المرة رحمة لاكثر من 7100 سجين سياسي طالتهم تبعية السلطة العلوية العمياء بعشوائية في المغرب علما بان للخبر والفرحة تلك كانت وقعها المؤثر في نفوس الملايين من الشعب المغربي عنوة وحجزت الصُحف الخادمة لبطش السلطة عناوين براقة تراوحت مابين تبجيل وانشراح عارم وحُرقت لاجل ليلة من تلك الليالي الماجنة ملايين الدولارات وبات الناس والمظلومين يتمنون اعادة طهوره كل يوم اذا ما كان هناك من امكانية لاعادة الجزء المقصوص منه ليتم الافراج عن اكبر عدد من معتقلين الفكر وحُرية الرأي التي بات وبالا على سجون المغرب لكثرة عددهم وسط استغراب الكثيرين من المراقبين للوضع السياسي بصمت عن المعادلة الرياضية المستخدمة لاطلاق سراح المعتقلين والحصافة من الرقم 7100 !.
يبدو أن السورالملكي قد تم تحصينه لاستقبال نسمات الغضب الشعبي رُغم مناشدة ديوانه وتصريحات جلالته من وقت لاخر باصلاحات سياسية ورقية ووعود كارتونية واستمرارية العويل على مخيمات تندوف ومسرحية الصحراء والقبائل المغربية لاستيعاب الغضب الكامن بمرونة وسط تصريحات ودعايات توحي بنوع من الوعيد من قبل حلقات النظام الثانية والثالثة من السماسرة بأن الجيش الملكي لا يقيل المساس بأمن الشعب والقبيلة العلوية المأذونة لها بالحُكم التليد ، في الوقت الذي استسلم مبارك وأنساق عن عرش بابوية مصر بعد ذكريات دفئ كُرسي الحُكمِ المطلق لثلاثون عاما ، كما ان للامبريالة على حد قول المعارضة المغربية دور ريادي في مُساندة بعض الانظمة الشمولية وفقا لمخططاتها الغير معلنة والتي وقودها المظلومية والبطالة واغتصاب القاصرات وحرمانهن من التعليم وسط انظار القضاء وجمعيات حقوق الانسان، ولكن تبقى كلمة الفصل لجرس الثورة الذي لم نسمع صداه بعد ومن الذي سيكون الفتيل المحروق امام القصر الملكي ليؤسس للقنديل الحقيقي للانتفاضة الشعبية المغربية الكبيرة الوقع والتي ستؤل الى النجاح الباهر والسريع في ايام معدودة في الوقت الذي يدفع البيت الابيض بهكذا ثورات لتُخيف بعض الانظمة بذلك وتروج لمعاملات مصالحها الدائمة من جهة اخرى لا سيما وان تغيير الشعوب لا تُكلف الخزانة الاميريكية ولا تستهلك ترساناتها العسكرية سوى بعض الرتوش الاعلامية التي ستضاف تارة من البيت الابيض واخرى من الخيمة الاوربية ان صح التعبير يحترمون من خلالها ثورة المظلمومين ودوفوعاتهم مبتعدين عن جرح عبيدهم من حكام الامس ايضا .. وان نصائح المجتمع الغربي المتداولة حد الملل الى الانظمة الشمولية "عليكم بالاصلاحات واحترام ارادة شعوبكم والاستعداد للتداول السلمي والمرحلة الانتقالية" يبدوا انه بحد ذاته كلام جهيد يُشكر عليها رهج الاعلام الغربي وعفاريتها!!.
 
سامان نديم الداوودي – مهندس وكاتب عراقي  
engineer-1982@hotmail.com
 

  

سامان نديم الداوودي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/02/15



كتابة تعليق لموضوع : أسمعتم بمكرمة (ختان) سُمو الأمير ؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 4)


• (1) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2018/10/07 .

تتضح يهودية ملك المغرب من خلال تطبيقه الحرفي لنصوص التوراة التي تقول بأن الله اراد أن يُهلك شعبا بكامله ولكنهم سارعوا إلى الختان فعفى الله عنهم واخلى سبيلهم . وكذلك عندما رجع موسى من مديان مع زوجته صافوراء وكان موسى غير مختون على عادة قوم فرعون الذين نشأ عندهم أراد الله أن يبطش به في الطريق ولكن زوجة موسى صافوراء اخذت سكين من صوان وختنت موسى وبذلك عفى الله عنه . فظاهرة الاعفاء عن الناس المرافقة لعملية الختان ظاهرة توراتية بحته ولا عجب من هذه العائلة المليئة بالخونة والعمالة لليهود وقد قام الاب الحسن الثاني بافشال حرب 1967 وذلك عبر تسجيل كل ما جرى في مؤتمر القمة العربي في المغرب وتسليمه لإسرائيل فقدم بذلك خدمة هائلة لليهود الذين انتصروا في المعركة ببركة خادمهم الحسن الثاني .

• (2) - كتب : سامان نديم الداوودي ، في 2018/10/05 .

ابن خلدون : ونحن لم نقصد من مقالنا الا ان نسمع العالم مدى جبروت واستهزاء النظام الحاكم في المغرب بابناء شعبه .. يبدو انك لا تستوعب انتقاد ملك ظالم تجشم شعبه العناء والويلات عبر عقود!!.
ولم نسرد قصة رومانسية ليكون فيه حياء للنساء .. الاسترخاء يجعلك اكثر فهما للمقال .. الغرض منه التمعن في قلة ادب النظام الحاكم الذي يعتق الرقاب بسبب ختان طفل ولم يلن قلبه الكم الهائل من المناسبات الدينية او حتى الوطنية للعفو عنهم.. اشك في انه من نسل ال بيت الرسول .. القصد من مقالي هو الدفاع عن شعب وليس التحرج من طهور طفل او اثارة الغريزة الجنسية كما تصورت .. جاء الرد متاخرا ولكنه افضل من ان لا ياتي وذلك بسبب تركي للكتابة والانشغال بالوظيفة العامة كمهندس كيمياوي .

• (3) - كتب : سامان نديم الداوودي من : العراق - كركوك ، بعنوان : المغزى اكبر مما تتصوريه في 2011/02/15 .

ابن خلدون
ان مغزى المقال هو التحكم المتغطرس واتخاذ القرارات العجيبة
والظلم الكبير الذي يُعشش على صدور الشعب المغربي
وختان سمو صغير عمره لا يتجاوز 6 سنوات ليس فيه من الحراجة والغرابه
ومن منا لا يملك اخا او ابنا الا ان الحصافة من السياق العام للمقال هو
حجم الاستهزاء بقدر شعب جريح كالشعب المغربي
ام انك لم تستوعب الامر بعد
تقبل تحياتي وكُن دقيقا للمرة القادمة

• (4) - كتب : ابن خلدون من : سوريا ، بعنوان : كل ********* في 2011/02/15 .

ليس غريبا وانما فيه قلة ادب وخدش لحياء القراء من النساء
 






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم ورحمة الله شيخنا الكريم؛ اذا امكن ان يرسل فضلكم لي صور تلك المجموعه اكون منونا لفضلكم؛ اذا كانت التوراه القديمه بالعبريه فقد يمكنني ايضا ترجمة نصها.. الا انني افترض ان تكون بالعبريه القديمه .. وترجمتها لبيت سهله.. دمتم في امان الله

 
علّق Alaa ، على مَدارجُ السّالكين مِنَ الإيمان الى اليَقين - للكاتب د . اكرم جلال : احسنت النشر دكتور زدنا

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : بارك الله فيك أستاذي العزيز .. لي الشرف بالاستفادة من مكتبتكم العامرة وسأكون ممتنا غاية الامتنان لكم وأكيد أنك لن تقصر. اسمح لي أن أوصيك بهذه المخطوطات لأن مثل هذه النفائس تحتاج إلى اعتناء خاص جدا بالأخص مخطوطة التوراة التي تتربص بها عيون الاسرائيلين كما تربصت بغيرها من نفائس بلادنا وتعلم جيدا أن عددا من الآثار المسلوبة من المتحف العراقي قد آلت إليهم ومؤخرا جاهروا بأنهم يسعون إلى الاستيلاء على مخطوطات عثر عليها في احدى كهوف افغانستان بعد أن استولوا على بعضها ولا أعلم إذا ما كانوا قد حازوها كلها أم لا. أعلم أنكم أحرص مني على هذه الآثار وأنكم لا تحتاجون توصية بهذا الشأن لكن خوفي على مثل هذه النفائس يثير القلق فيّ. هذا حالي وأنا مجرد شخص يسمع عنها من بعيد فكيف بك وأنت تمتلكها .. أعانك الله على حمل هذه الأمانة. بالنسبة لمخطوط الرازي فهذا العمل يبدو غير مألوف لي لكن هناك مخطوط في نفس الموضوع تقريبا موجود في المكتبة الوطنية في طهران فربما يكون متمما لهذا العمل ولو أمكن لي الاطلاع عليه فربما استطيع أن افيدك المزيد عنه .. أنا حاليا مقيم في الأردن ولو يمكننا التواصل فهذا ايميلي الشخصي : qais.qudah@gmail.com

 
علّق زائر ، على إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام - للكاتب محسن الكاظمي : الدال مال النائلي تعني دلالة احسنت بفضح هذه الشرذمة

 
علّق عشتار القاضي ، على المرجعية الدينية والاقلام الخبيثة  - للكاتب فطرس الموسوي : قرأت المقال جيدا اشكرك جدا فهو تضمن حقيقة مهمة جدا الا وهي ان السيد الاعلى يعتبر نجله خادما للعراقيين بل وللامة ويتطلع منه الى المزيد من العمل للانسانية .. وهذا فعلا رأي سماحته .. وانا مع كل من يتطابق مع هذا الفكر والنهج الانساني وان كان يمينه كاذبا كما تدعي حضرتك لكنني على يقين بانه صادق لانه يتفق تماما مع رأي السماحة ولايمكن ان تساوي بين الظلمة والنور كما تطلعت حضرتك في مقالك ولايمكن لنا اسقاط مافي قلوبنا على افكار ورأي المرجع في الاخرين فهو أب للجميع . ودمت

 
علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ حسن فرحان المالكي
صفحة الكاتب :
  الشيخ حسن فرحان المالكي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 يا كاظم الغيظ...يا راهب بني هاشم  : د . يوسف السعيدي

 بيان أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة الفعالية التضامنية مع قيادات وكوادر جمعية العمل الإسلامي "أمل" تحت عنوان "لن تقتلوا الأمل"  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 شركة تاهيل منظومات الطاقة تتمكن من صيانة الوحدة الثالثة في محطة كهرباء الدورة الحرارية  : وزارة الكهرباء

 عدم ملاحقة السلطات قضائيا للمحرضين على الفتنة بخطبهم وأفعالهم سهّلت لخوارج العصر وحواضنهم استهداف المصلين الشيعة في مساجدهم وحسينياتهم  : مكتب النائب د عبد الهادي الحكيم

 وسائط نقل أم دور عباده !  : عماد الاخرس

 انجاز صيانة دافعات وساحبات الهواء الخاصة بردهات المرضى في مستشفى الحروق التخصصي في دائرة مدينة الطب  : اعلام دائرة مدينة الطب

  أطباءنا وصيادلتنا يعضون على فلسانهم بنواجذهم  : د . عصام التميمي

 عبقرية أنتِ في المقام!  : ميمي أحمد قدري

 طيران الجيش والحشد الشعبي يصبون حمم وبراكين الجحيم على تحشد لداعش في منطقة عزيز بلد والاهالي يسمعون صريخ وعويل الارهابيين  : كتائب الاعلام الحربي

 فرنسا تمدد الضربات الجوية ضد داعش، وألمانيا تعلن مشارکتها عسكريا وتعتزم ارسال تورنادو

 رقصت على ضريح القوافي  : ميمي أحمد قدري

  رثاء من السماء  : ميمي أحمد قدري

 الفارغ فقط يتهجم على الاسلام  : سامي جواد كاظم

 عرس كوردستان الجديد  : كفاح محمود كريم

 من يجند الغربيين لحربنا ؟  : اسعد عبدالله عبدعلي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net