صفحة الكاتب : صالح المحنه

الأخوة في مؤسسة السجناء السياسيين ...لاتكونوا عوناً للظالم على المظلوم
صالح المحنه

كما هو معروفٌ عن السجين السياسي ، هو ذلك الأنسان الذي يحمل هماً وفكراً مخالفاً لفكر الطغاة والظلمة ، هو سجين الرأي والكلمة الحرّة ، وهو الذي حُكمَ عليه بدون تهمة جنائية ، وإنما حُكم عليه لرفضه الظلم ومخالفته نهج الفساد، وهو صاحب المواقف المبدئية التي ناضل ويناضل من أجلها لتحقيق العدل والأنصاف ومقارعة الأستبداد ، ولقد ضاقت سجون النظام الصدامي ودهاليزها المظلمة وأقبية الأمن والمخابرات بمئات الآلاف من الرجال والنساء سجناء الرأي والمواقف المبدئية المشرّفة وبقت ممتلئة بهم حتى سقوط النظام، ويتذكر الأخوة والأخوات المواقف البطولية والجريئة لكثير من السجناء الذين حملوا أرواحهم على أكفهم وتحدوا رجال الأمن والمخابرات وتحمّلوا التعذيب الوحشي حتى لايعترفوا على غيرهم ، لأنَّ هدفهم وشعارهم  هو الأنتصارللمظلوم من أبناء شعبهم ،ولاأظن أولئك الأبطال كانوا ينتظرون ثمنا مادياً لتلك المواقف التي كادت تودي بحياتهم بقدر ماكانوا يتوقون الى تحقيق ماسجنوا من أجله وهو إسعاد شعبهم، وحديثي هنا عن السجناء الحقيقيين أصحاب الرأي والمواقف الثابتة وليس الذين زج بهم النظام بشكل عشوائي فتسبب أكثرهم بالضرر على السجناء الأحرار وعمِل بعضهم وكيلا رخيصاً لمخابرات وأمن النظام ، والأخوة السجناء يعرفونهم بالأسماء ،وغيرهم كثير هم ضحايا ظلم النظام سجنوا بعنوان سياسي وهم لايعلمون من السياسة شيئاً ، بعد سقوط النظام البعثي كرّمت الدولة الجديدة السجناء السياسيين وشرّعت لهم مؤسسة ترعى شؤونهم وهو أقل من إستحقاقهم كونهم تضرروا ماديا ومعنويا من قبل النظام السابق، ومن المتضررين أيضا من قبل النظام السابق شريحة اخرى من المجتمع العراقي كان لها موقف بطولي حقيقي مع ذلك النظام في إنتفاضة كبيرة عمّت أغلب محافظات الوسط والجنوب في آذار-شعبان عام 1991 كادت أن تُسقط النظام لولا قلّة الناصر وخذلان الصديق ، وكان لمعضم السجناء السياسيين المطلق سراحهم آنذاك شرف المشاركة فيها ، ثم تعرّض أبطالها الى ماتعرّضوا إليه من قتل وتشريد على أيدي عصابات النظام البعثي ...والمقابر الجماعية سيئة الصيت خير شاهد على ذلك ، فيما وقع الآلاف منهم سجناء في معتقل رفحاء السعودي الصحراوي تحت سطوة نظام لايقلُّ تعسّفا وإجراماً عن النظام الصدامي ، وايضا كان هناك المئات من السجناء السياسيين في المخيم السجن، هذه الشريحة أُبعدت قسراً عن وطنها ، فحُرم الطالب من مدرسته ، والموظف من وظيفته ، والتاجر والعامل والاستاذ وووو، فالكل صار متساويا في المأساة والمعاناة ، وعشنا سنوات مريرة من الغربة والأغتراب ، فكان لزاماً علينا  أن نطالب الحكومة العراقية برد  الأعتبار الى هذه الشريحة وأن نسترد حقوقنا وحقوق أبناءنا الضائعة ، طالبنا بقانون ينصفنا ويحفظ لنا حقنا المعنوي والمادي ،فكان رأي بعض المضطلعين بالشأن القانوني وبعض أعضاء مجلس النواب أن ينظمَ محتزوا رفحاء الى مؤسسة السجناء السياسيين إختصارا للوقت فالأمر لايتطلب إلا تعديل المادة الخامسة من قانون المؤسسة ليشمل محتجزي رفحاء ….واستبشرنا خيراً ،وأخذ هذا الملف سنوات يتنقل بين أروقة الدولة المتناقضة حتى بات بعضهم يتهم البعض الآخر بتعطيله ، وقد وقف ضد هذا الملف البعثيون المتغلغلون في الدولة والبرلمان ، وقسم من أعضاء التحالف الشيعي الخانعة نفوسهم لسلطة البعث وغيرهم ممن لايروق لهم رؤية ابناء العراق الغيارى وهم يعودون الى وطنهم مكرّمين ! كل أولئك لم يفاجئنا موقفهم فلقد خذلونا عندما كنا نقاتل المجرمين عام 1991وهم بين متفرّج ومتخاذلٍ ، ولكن المفاجيء لنا حقاً هو رفضكم الذي كان أشدُّ إلاماً على نفوسنا ياأخوة النضال والجهاد ...ياسجناء الرأي ، عندما شاهدنا مؤتمر أعضاء لجنة الرعاية في مؤسستكم وهم يستغيثون برئيس البرلمان والحكومة والمحكمة الأتحادية بأن لاينضم إليهم ابناء رفحاء خوفاً على خصوصيتهم وعنوانهم ويهددون باللجوء الى المحاكم إذا ماتم الأمر ! هذا الذي ساءنا لأن فكركم ونهجكم الذي سُجنتم وجاهدتم من أجله يتناقض وهذا الموقف ! خصوصا وأغلبكم من الإسلاميين حملة ثقافة (ويؤثرون على أنفسهم ولو كان بهم خصاصة ) وشعاركم لايؤمن احدكم حتى يحب لأخيه مايُحب لنفسه ، شاهدنا الأنفعال والأمتعاض على وجوه أعضاء الرعاية وتذمّرهم من محاولة شمول محتجزي رفحاء بقانون المؤسسة وكأنهم من العرب الأفغان أو من الشيشان ، موقف للأسف ماكنا نتمناه لسجناء الكلمة والمباديء ،أن تتغير بوصلة أهدافهم من نصرة المظلومين الى التمسّك بالجانب المادي ويتخذوا موقفا سلبيا من آلاف المتضررين من نظام صدام خشية الإنتقاص من مكاسبهم المادية! ونحن نطمنكم أيها الأخوة والأخوات بأن خير العراق طافح مع كثرة السرّاق والفاسدين فلا نعتقد أن بضعة ملايين تُصرف للضحايا ستنقص من خير العراق الكثير! نبقى نكن الأحترام لكل من وقف ضد النظام السابق بقصد أو بغير قصد سنحسبها له ونشكره على كل يوم قضاه سجينا او معتقلا بعنوان سياسي...ومحبتنا الدائمة لكم ايها الأخوة والأخوات متمنين لكم التوفيق وتقبلوا عتابنا بقبول حسنٍ والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته. 

  

صالح المحنه
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/07/26



كتابة تعليق لموضوع : الأخوة في مؤسسة السجناء السياسيين ...لاتكونوا عوناً للظالم على المظلوم
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع  .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . محمد محسن العبادي
صفحة الكاتب :
  د . محمد محسن العبادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حلم الوصول للبحر:الحرب الشرق أوسطية القادمة هي الحرب الكردية التركية.  : د . رافد علاء الخزاعي

  الجماهير النجفية تحيي يوم القدس العالمي

 ضبط ثلاثة مُتَّهمين متلبسين بابتزاز أصحاب محال ومكاتب بمحافظة نينوى  : هيأة النزاهة

 عمليات واسعة لإستعادة يثرب والوفاء، ومقتل عشرات الدواعش بالفلوجة وبعقوبة وبلد

 عمليات سامراء للحشد تدمر ثلاث مضافات لداعش بعملية أمنية في الجزيرة

  حركة أنصار ثورة 14 فبراير تدين النظام السعودي لإرتكابه مجزرة في بيت عزاء بصنعاء  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 الى متى تستمر مشاريع القتل والتدمير ؟؟  : جمعة عبد الله

 آل سعود وأل الشيخ توأمان برأس واحدة  : جمال كامل

 احد عشر كياناً سياسياً يتقدم بطلب التسجيل والمشاركة في انتخاب مجالس المحافظات  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 فن التعامل مع الآخر (8) ادخلوا في السلم كافة  : حسن الهاشمي

  الى اين يامصر 27حرب تكثير العظام  : مجدى بدير

 قسم محو الامية في تربية البصرة يفتتح مركز القدوة في رئاسة جامعة البصرة  : وزارة التربية العراقية

 نقل اكثر من 1620 نازح من سوريا لمحل سكناهم في العراق  : وزارة النقل

 اتفاق سياسي بترشيح محمد تميم لمنصب رئيس مجلس النواب في دورته الرابعة

 جهاز المخابرات الوطني العراقي يشكر جميع الأجهزة الأمنية والمواطنين الذين ساهموا بعملية تحرير المختطفين اللبنانيين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net