صفحة الكاتب : علاء كرم الله

السر وراء أستمرار أستمرار أزمة الكهرباء؟!
علاء كرم الله

 بأمكان العراق أن يدخل كتاب جينيس للأرقام القياسية!! بأعتباره أكثر بلدان العالم معاناة مع أنقطاع الكهرباء وعدم أستقرارها،ويرجع  أزمة العراقيين مع الكهرباء الى  الحرب العراقية الأيرانية تحديدا(1980-1988 ) أي منذ 33 عاما بالتمام والكمال!حيث بدأت بالتذبذب وعدم الأستقرار وبدأت بناها التحتية بالتآكل والأنهيارحيث ركزت الدولة كل جهودها لدعم آلة الحرب ،صحيح انها لم تكن بهذا المستوى من التردي والسوء الذي عليه الآن ألا أنها كانت مؤشرا لبداية الأزمة، حتى أن الطاقم الطبي(الأيرلندي) الذي كان يعمل في مستشفى أبن البيطار أبان ثمانينات القرن الماضي كان لا يعتمد على الكهرباء الوطنية أثناء أجراءه للعمليات الجراحية بل كان يعتمد على المولدات الكهربائية! بسبب توخوفهما من أحتمال أنقطاعها المفاجيء!! أو تعرضها للقصف بسبب الحرب الدائرة أنذاك. ويعد عام 1991 البداية الحقيقية لأزمة الكهرباء وأنهيارها بالعراق بعد أن تم تدمير كل منظومة الطاقة الكهربائية من قبل الأمريكان  بسبب جنون الرئيس السابق للعراق وغزوه للكويت وعناده بالبقاء حيث أضطرت أمريكا أخراجه بالقوة .وسبق للأمريكان أن حذروا و هددوا صدام بأنه  في حال تعنته وعدم خروجه من الكويت فأنهم سيعيدون العراق الى القرون الوسطى!! والقصد هنا واضح بضرب كل منشأات الطاقة الكهربائية وباقي المنشأات الحيوية الأخرى  وبالفعل فقد قد دمروا كل المنشأات الحيوية من كهرباء وأتصالات وجسور وغيرها و أعادوا العراقيين الى زمن(اللالة والفانوس وبطل الفتيلة والتنقل بالبلم)!!.   وتنامت الأزمات وتناسلت أكثر وأكثر بعد الأحتلال الأمريكي للعراق  فأصبح العراق يعيش أزمة في كل شيء بسبب الفوضى وأنتشار الفساد بشكل مخيف ومرعب وبضوء أخضرأمريكي!! ولم تسلم من هذا الفساد  كافة وزارات الدولة ومؤسساتها ودوائرها عسكرية كانت أم مدنية!وحتى برلمانها العتيد! حيث لم  يعد الفساد والسرقة شيئا معيبا ومخجلا!!  يمكن ان يستحي منه أي مسؤول حكومي أو حزبي!! فالكل يتهم الكل بالفساد  أمام مرأى ومسمع العالم وعبر الفضائيات وكل وسائل الأعلام ؟! وظلت ازمة الكهرباء العنوان الآبرز لكل الأزمات ومفتاح حلها بنفس الوقت؟! بسبب الفساد الذي ينخر وزارة الكهرباء! منذ وزيرها الأول (أيهم السامرائي) والذي  ثبت عليه الفساد و تم أخراجه من التوقيف من أحد  مراكز الشرطة من قبل الأمريكان بالقوة لكونه يحمل الجنسية الأمريكية!! ونفس الشيء حدث مع الوزير(كريم وحيد) الذي زاد الكهرباء خرابا ودمارا ولم يقدم أي شيء يذكر لأصلاح الكهرباء رغم أنه وزير تكنوقراط  و يحمل شهادة الدكتوراه بالكهرباء من أمريكا  !، الشيء المؤلم أن  هذا الوزير الأفعوان!! الذي ترك الوزارة بسبب الفساد وعدم نجاحه في تخفيف حدة أزمة الكهرباء بعد أن وصلت ساعات القطع الكهربائي  في عهده  الى 20 ساعة قطع  يوميا!!. وبعد أن ترك العراق وكهربائها خرابا عائدا الى موطنه الأصلي أمريكا بأعتباره يحمل الجنسية الأمريكية!! سرعان ما نقلت وسائل الأعلام أخبارا موثقة وبالصور للحفل الباذخ الذي أقامه  لزواج أبنه والذي كلفه أكثر من مليون دولار بدون حياء وخجل!!.أمام كل هذا كان للحكومة في كل موسم صيف موعد وأعذار وتاريخ لأصلاح الكهرباء وبقدرماكانت هذه الوعود والعهود الحكومية تأتي  من باب  الضحك على الذقون وتهدئة خواطر العراقيين! فأن العراقيين من جانبهم  لم يعد  يكترثون لأي تصريح من قبل الحكومة أيا كان ذلك!! بل كان أي تصريح بخصوص الكهرباء مثار سخرية وأستهزاء في أحاديثهم حتى صار الحديث عن أصلاح الكهرباء نكتة سمجة!! ، ولا أدري مالذي دفع الحكومة أخيرا أن تصرح أغرب  تصريح و جاء على لسان وزير الطاقة السيد (الشهرستاني) الشخصية العلمية المرموقة! بأن العراق سيصدر الكهرباء عام 2013 !!!بالوقت الذي يتقلب فيه العراقيين على جمر الصيف العراقي الملتهب بحرارته التي تعدت الخمسين درجة مئوية!!وهم صيام وأمامهما شهران من الحر(آب وأيلول)، وان كانت هناك كهرباء فهي تعمل بآلية الأشارة المرورية (ترفك لايت)!!،هذا التصريح غير المسؤول للحكومة بخصوص تصدير الكهرباء والذي أعتبره العراقيين نوع من الأستخفاف والسخرية الواضحة عليهم  أفقدهم الثقة تماما بأية تصريحات مستقبلا للحكومة بشأن الكهرباء؟!، فلم يعد معقولا حتى للطفل والشخص المجنون! بأنه لا يمكن أصلاح المنظومة الكهربائية خلال عشر سنوات مع تخصيصات تعدت عشرات المليارات من الدولارات!!. الشيء المؤلم في أزمة الكهرباء أيضا أن الكثير من العراقيين ماتوا وكانت أمنيتهم أن يشهدوا عودة الكهرباء وأنسيابيتها بشكل طبيعي حالهم حال بقية شعوب الأرض، ولكنهم ماتوا ولم يشهدوا تحقيق هذا الحلم السرمدي؟!. وعلى الرغم من أستسلام غالبية العراقيين وتيقنهم  بأن الفساد هو الذي يسيطر على كل مفاصل الدولة، ومع ذلك صاروا يقولون بأنه لو عملوا بصدق ب 10% مما يخصص للكهرباء وسرقوا 90% !! الباقية لكانت الكهرباء قد تم أصلاحها خلال عشر سنوات!!.والسؤال المهم هنا: لماذا يستمر تعطيل الكهرباء وعدم أعادة بناها التحتية؟!؟ أن  الله عز وعلا (خلق من الماء كل شيء حي) والطاقة الكهربائية تتولد من الماء، وفي حياتنا العصرية الحديثة يمكننا القول بأنه لا حياة بدون كهرباء، فكيف يمكننا أن نبني وندرس ونعمروكيف تشتغل المعامل والمصانع بدون كهرباء؟ الأمريكان هم رأس البلاء في هذا الأمرلكونهم خدعوا العراقيين بالوعود والعهود التي  قطعوها بأن العراق سيصبح (جنة عدن)!وكان بامكانهم أن يتعاملوا مع العراق بعد تدميره بمثل ماتعاملوا مع الكويت بعد غزو صدام لهم ،فما  أن أخرجوا الجيش العراقي من الكويت سرعان ما جلبوا البوارج الضخمة التي ولدت الكهرباء وأضاءت سماء الكويت وبدأوا بأعادة أعمارها، وكان بأمكان الأمريكان ان يفعلوا الشيء نفسه مع العراق ويعيدوا أعماره كاملا ليس الكهرباء حسب بل باقي المنشأات الحيوية الأخرى ولكنهم عملوا عكس ذلك تماما! عندما فتحوا الحدود على مصارعها  لتدخل كل عصابات الجريمة المنظمة والتنظيمات الأرهابية الذين  عبثوا بمقدرات  البلاد وعلى خطى هولاكو فدمروا وحرقوا وسرقوا كل شيء أمامهم!!، ولا زالت هذه التنظيمات الأرهابية تشيع الرعب وتصول وتجول على طول العراق وعرضه وتضرب هنا وهناك متى ما تشاء وتريد حيث ومع الأسف هي التي تمتلك زمام المبادرة!! (أحداث سجن 

أبي غريب وسجن الحوت بالتاجي). أخيرا  ليس من باب التشاؤم أن قلت بأن الكهرباء لم ولن!؟ يتم أصلاحها وتبقى هكذا متذبذبة لأن الأرادة الأمريكية والغربية في صياغة صورة العراق القادم تقوم على أساس تدميره وتقسيمه وليس لأعادة أعماره وبنائه ؟!! ويحدث كل ذلك  في ظل غياب الأرادة الوطنية الحقيقية والصادقة  للنخب السياسية الحاكمة في العراق(شيعية- سنية- كردية)!! ، والله المستعان على ما يفعلون. 
                                                        
 

  

علاء كرم الله
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/07/28



كتابة تعليق لموضوع : السر وراء أستمرار أستمرار أزمة الكهرباء؟!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 3)


• (1) - كتب : محمد جوده ، في 2013/08/07 .

احسنت ابا محمد واصبت وشخصت العله وان الفساد والمخطط المرسوم من قبل الامريكان هو لتقسيم العراق وليس البناء

• (2) - كتب : نبيل محمود مجيد ، في 2013/07/31 .

مشكور ولكن اين الحل وحسب قراتي للوضع الحالي يكمن في وزارات الدوله الحاليه مع عدم الرقابة اضافة الى ذلك الفساد الاداري الذي استشرى في المءسسات الحكوميه والله لو يتسامحون ويتنازلون فيا بينهم لجعلنا هذا البلد من اروع البلاد ينضرب فية المثل حتى دبي اللي كانت في الفديم تحلم ان تصير مثل بغداد من كل النواحي الكهرباء والاعمار فقط لوشوية عينهم غلى العراق الجريح وان شاء الله الايام او السنين القادمه يكون هذا البلد امان واعمار واستقرار لكن هناك دول مجاورة متريد ان يستقر وينعم بامان اسال الله ان ينتقم كل من يريد ان يبلبل بامن هذا البلد امين

• (3) - كتب : نبيل محمود مجيد ، في 2013/07/31 .

كلام جميل ومشكور على المعلومات القيمه لكن ما عو الحل




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين"..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جيلان زيدان
صفحة الكاتب :
  جيلان زيدان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزير النقل يفتتح مبنى خدمات المسافرين G1 في ساحة عباس بن فرناس ببغداد  : وزارة النقل

 هل فشل انقلاب 25 شباط ..؟؟ او (ثورة الدعابل)؟  : هشام حيدر

 أنشطة متنوعة لمنتدى شباب الحر في كربلاء المقدسة  : وزارة الشباب والرياضة

 رئيس مؤسسة المطوفين للعطية: هذا العام كان متميزا للبعثة العراقية لما قدمته من خدمات كبيرة لحجاجها

 قوة خاصة تعتقل صحفيا وسط بغداد  : هادي جلو مرعي

 كلمة قداسة الأب بينوس قوشا في موسم (الحسين يوحدنا) السابع  : مكتب د . همام حمودي

 إعتقال الناشطة السعودية السيدة ولاء سعيد آل شبر ، و أخريات ، و آخرين ....  : د . صاحب جواد الحكيم

 "داعش" تفجر جسرا هاما في العراق لإعاقة معركة الموصل

 نقطة ألإنطلاق ( الجزء الثالث ) هل يعلم النبي ص وأئمة أهل البيت ع الغيب ؟  : عامر ناصر

  انهيار العملة الايرانية انعكس بشكل طفيف على السوق العراقية

 أنامل مُقيّدة – اميركا تسارع في تحرير الانبار !! ماذا وراء ذلك!!  : جواد كاظم الخالصي

  العمل : اجراء فحوصات مهنية وتقويم بيئة العمل في شركات نفط الجنوب  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الدكتور حسين طوكان، مفخرة الى الشطرة  : محمد الشذر

 الشرطة الاتحادية تتقدم في حي الشفاء وتقتل 13داعشيا

 المشهد السياسي في الصومال  : محمود محمد حسن عبدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net