صفحة الكاتب : محمود كريم الموسوي

الشاعر مقداد كاظم عبد الإخوة بين وهج المشاعر.. ورحاب آل البيت
محمود كريم الموسوي
لـم تحظ ثورة في العالـم ، باهتمام من باحثين ، ودارسـين ، ومؤرخين ، في عمق تاريخ الإنسانية ، كما حظيت به ثورة الحسين بن علي بن أبي طالب عليهم السلام لعظم أهدافها ، التي جسدت أهداف الإسـلام ومبادئه وقيمه ، في بناء مجتمع إســلامي تسـوده العدالة ، ويحكم فيه كتاب الله وسنة نبيه الكريم بعد أن أخذ التدهور الاجتماعي والتردي الاقتصادي ، والتراجع ألقيمي ، فـي المجتمع الإسـلامي دوراً كبيراً فـي تصاعـد القهـر والظلم والتعسف والانحراف عن المبادئ الحقيقية للإسلام 0 
ولــم تحفل شخصية في العالم ، وعلى امتــداد أكثر من ثلاثة عشر قرنا ونصف ، كما حفلـت به شخصية قائد الثورة ، الحسين عليه السلام، من اهتمام ،واستذكار وإحياء  مسـتمر ومتصاعد ، ذلك أن الحسين عليه السـلام ، ابن بنـت رســول الله صلى الله عليه وآله ، وريحانتـه ، وابن علي بن أبي طالب ، ابن عم خاتم الأنبياء صلى الله عليه وآله،  ووصيه ، وخليفته من بعده ، وان واقعة ألطــف التي أجهضت الثورة  ، كانت بتفاصيل لا إنسانية مرعبة ، هــزّت العالم ، وشغلت  الفكــر الإنساني على مــدى تلك القــرون ، ومازالـت ، فأوجـدت نوعـاّ خاصاً من الأدب ، ســمّي  بتسميات متعــددة منهـا : الأدب الحسيني و أدب ألطـف و الأدب الكر بلائي  وغيرها 0 انتساباً إلى الثورة ، وقائدها 0
ونجد إن الشعر ، الفصيح والعامي ، قد احتل مسـاحة واســعة من الأدب الحسيني فـي بيان أهــداف الثورة العظيمـة ، و مبادئ قائدها الحسـين عليـه السـلام التـي لخصها بقولــه : ( لـم أخـرج اشـراً ، ولا بطـراً ، ولا ظالماً ، ولا مفسداً 00 إنما خرجت لطلب الإصلاح في أمة جدّي ، وأريد أن آمر بالمعروف ، وأنهى عن المنكر ) ،وبيـان أخلاق آل البيت ومكانتهم ، وقيمهم ، فأطلق عليه شعر المديح ،وفي تصوير فاجعة يوم ألطف، وما رافقها من تداعيات ، وما تبعها من مآسي فسمي بشعر الرثاء 0 
ولأهمية الحسين وال البيت ، روحياً ، ودينياً، ووجدانياّ ، وإنسانياً ، الذين طهّرهم الله بقولـه تعالى  : ( اِنَّما يُريدُ  لِيُذهِـبَ عَـنكُـمُ الرُّجسَ أَهـلَ البَيتُ ويُطَهُّرَكُـم تَطهيـراً ) الأحزاب /33 ، فقد اختص كثير من الشعراء،في أن يكتبوا في مدح الحسين،وال البيت ورثائهم ، وان يتشرفوا بان ينسبوا أنفسهم للأدب الحسيني ، بتسمية ( شــاعر حسيني ) 
وكان من بين أولئك الذين أحبهم الله ، وجعـل فيهم الموهبة، والشعور الفياض فـي أن يكتبوا في الأدب الحسيني ، هو الشاعر الحاج مقداد كاظم عبد الأخوة الخفاجي 0   
وأنا في غمرة القراءة في قصائد ديوان (وهج المشاعر) ، للشاعر الخفاجي الــذي أهداه لي الدكتور سعد الحداد ، وهي في مدح ورثاء آل البيت ، وإذا بالشــاعر والباحث المبدع صـلاح اللبان ، يهـدي لي نسخة مـن ديوان ( في رحاب آل البيت عليهم السلام) الذي أعده بقصائد الشاعر الخفاجي نفسه 0
وحيث أن  ديوان (وهج المشاعر) ، اختص بالشـعر العمودي الفصيح ، فورد فيه (426) بيتاً ، وزعت في (31) قصيدة ، اختص ديوان ( في رحاب آل البيت ) بالشـعر العمودي العامي فتضمن (901) بيتاً وزعت في (76) قصيدة ، وقطعة 0 
وعرفت من ترجمة الدكتور سعد الحداد في كتابه ( تراجم شعراء بابل فـي نصف قرن 1960م ــ 2010م) ، إن للخغاجي ديواناً بعنوان ( مهج القلوب) ، كما أشــار إليه  الشــاعر اللبّـان فـي مقدمتـه لـديوان (فـي رحاب آل البيت) ، وانه من الشـعر العمـودي الفصيح ، وقد اختار الدكتــور الحـداد قصيدة (صوت الحق) ، لتكون بين قصـائد كتابـه  (الحسين في الشعر الحلي 00تراجم وقصائد ) 0
وبين (وهج المشاعر) و(في رحاب آل البيت) ، اســتذكرت جواب الشاعر الكبير مظفر النواب عندما سؤل : ( أين تجد نفسك وأنت تكتب الشـعر العامي" الشعر الشعبي العراقي"والشعر بالعربية الفصحى ؟ ) فأجاب قائلاً : ( للشـعر العامي مزاياه وعالمـه ، وللشعر الفصيح أيضاً مزاياه وعالمه ،إن ذلك يشبه الشغل على مادتين مختلفتين تماماً ، فعندما تنحت على الصخر تختلف عما إذا كنت تشكل تكوينات بواسطة الطين ) ، وكان تشبيهاً جميلاً من النواب ، يظهر فيـه صعوبة اللغـة الفصيحـة ومطواعيـة اللغـة العامية (اللهجة) ، وفي هذا وذاك ، كان للشاعر مقـداد كاظم الخفاجي ، مقدرة كبيرة في تطويع اللغة الفصيحة ، واللغة العامية (اللهجة) ، لتوظيفها في قصائـده ، التي اختصـت بـرثاء أل البيت ، ومدحهم ، وهو شاعر فطري ، كما وصفه الأسـتاذ اللبّان في مقدمته لـديوان (في رحاب آل البيت) ، مؤكدا عدم امتلاكه مسبقاً لأدوات تعينه في صقل موهبته 0  
وإذا محمـد بن إدريـس الشـافعي (150هـ / 766م ـــ 204هـ / 820م)، صاحـب المذهب الشافعي قال : 
إن كان رفضاًّ حـبّ آل محمـد          فليشـهد الثقلان إنيّ رافضي 
فالشاعر مقداد كاظم عبد الإخوة الخفاجي يقول في قصيدة (الروح والريحان) فـي ديوان (وهج المشاعر) :
يا بؤس من عادى الأئمة جاحدا          فـي حقهـم ولآلهـم مترصــدا
يا بئس من عادى النسيم تمردا          وبحــر ما لتهب اللهيب تبردا
وحيث إن مدح آل البيت ، ورثائهم لم يكن إلاّ تقرباً ، ورضاً ، لله ولرســوله لقوله تعالى :(قُل لا أسالُكُم عَلَيهِ أجراً إلاّ المَوَدَّةَ في القُربى) الشورى /23 ، فالخفاجي يقول في قصيدة (هالات أهل البيت) في ديوان (وهج المشاعر) :
حب الحسين وصحبه يا سادتي          عنــد الإلــه لحـجــة وصــلاة 
والخفاجي إذ يكتب عن آل البيت ،يعلن عن نهج إيمانه، وإيمان أمثاله من الطيبين المخلصين لعقيدتهم ، فيقول في قصيدة (الصبر على المصاب) في ( وهج المشاعر) :
نحــن آمنّـا بـرب ، ورســـول ،          وإمـام وكـــتاب لا نحـــابــي 
ليـس إلا ماهــديتــم كالســحاب          وســواه كـذبة مثل السـراب 
وهو إذ يجسد فاجعة كربلاء ، في واقعة ألطف ، يقــول فـي قصيدة (الرمــح فــي صدره) ، في الديوان نفسه :
الله أكبــــر ياجـراحك كـــــربلا          الله أكبــر صرت صوتاً هادرا 
جسد الحسين مضرج بـدمائـه          في صـدره رمح تحـدّر غائرا
ثم في قصيدة ( وين المرتضى وين ) قي ديوان (في رحاب آل البيت) يقول :
نصر لو موت دمنه سيوف ســاجين        ندري ابكربله عـــدنه العلم زين 
جسد من غير راس ابطف يظل وين        فوك الرمل بالحـر جسم الحسين 
وزينــــب تلــــم أيتــام ونســاويـــن        ســكينه ادموعها تتـجاره نهرين 
وگمــر هاشم جسـد من غير جفيــن        وراســه بالعمــود انجسم نصين                    
وفي قصيدة (حنه بالدم ) في ديوان (في رحاب آل البيت) ينادي الخفاجي العبـاس بن علي بن أبي طالب عليهم السلام قائلاً :
يعباس شــهل مصيبه ابكربله          حنه بالــدم كل جسـد عدوانه 
يعباس شصاب سكنه محصنه          ليش حرگوهه الخيم عدوانه                   
وعن البكاء لمصائب آل البيت ، التي لم يشهد لها التأريخ مثيلاً ، يقــول الخفاجـي في قصيدة (كيف لا نبكي) في ديوان ( وهج المشاعر ) :
كيــف لا نبكـي ؟ فقدنا سـؤددا         يحكم الدنيا افترضنا ــ محكما ــ
إنمــا فقـــد حظــوظ محضـهـا         إنمــا فقــــــد جــــــراح بلســـما
وفي رائعة (قسماً بتربتك) في الديوان نفسه يقسم الخفاجي قائلا  : ً
قسماّ بتربتك التي فيها الفـــدا         مازال يجــري بالــدماء معمــدا
قسماً بأنك في ســـمائك تعتلي         وحضيضهم يزداد تحتك أجـردا
0000000000   
تبقى الــديار ديار آل محمــــد         في كل أفق ، والقباب شـــواهدا
نعم 00 والله ياخفاجي ، كأنك تقرأ ما في عقولنا ، وتشعر بما في قلوبنا وتأخذ من  على ألسـننا ، فتصبه فـي قوالبك الشـعرية العفويـة ، فتقول في قصيـدتك (الصبـر عـلى المصاب) في ديوان (وهج المشاعر) : 
كلنا أتبـاعُ أهـــل البيت لــولا         هم لضعنا حيــث روّاد الصـواب
إنَّ تقــوى الله زادُ المـؤمنين         الطّيّبين الــروح أوراد الــرحاب 
ليس تقوى دون حبِّ لحسينٍ         فهوَ أصلُ الخَطْب فينا والخطاب
و أبـدع الحاج مقداد ، في وصف أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام ، ابن عم خاتم الأنبياء ،وزوج ابنته الزهراء بقصائد عدة في ديوان (في رحاب آل البيت)  فيقول في مكانته في قصيدة (عتبة علي) الذي افتتح فيها الديوان :
الله أكبـــر يا عــلي عتبـة الجنــة اعتابك    
                                      والكعبه نيشان السمه منها وتطير أحبابك 
وفي علم الإمام علي عليه السلام ، الذي قال فيه الرسول الكريم : (أنا مدينة العلـم وعلي بابها) يقول الخفاجي في قصيدة ( علي علم الرسول ) :
جاز بيك الـگول انته ياعلي علم الرسول
                                      حفظ للقرآن صدرك واصبحت كل الشمول 
وفي شجاعته التي أذهلت حسّاده،وقضت على أعداء الإسلام وأعدائه يقول الحاج مقداد الخفاجي في قصيدة ( راعي الأيتام) :
ضـرب مرحب قلــع خيبـر نصــل ســام 
                                      فــــدائي نعــــرف بفــراش الــنبــي نام
وفــي قدرة إبداعــية رائعـة ، استطاع الخفاجي أن يشــكل من ابتداءات الاشــطر المتتابعة في قصائد : ( المشجر العلوي) ، و ( الختم ويانه) ، و (مصابيح الهدى) جمل جميلة ،ففي الأولى :(علي بن أبي طالب أول الناس إسلام ، ولي الله ، زوج بنت رسول الله)، وفي الثانية : (أسد الله الغالب علي بن أبي طالب ، باب مدينة العلم ، أبو السـبطين الحسين والحسين سيدا شباب أهل الجنة ) ، وفــي الثالثة ذكـر الله ، ورسوله ، والأئمــة المعصومين (علي ، فاطمة ، الحسن ، الحسين ، السـجاد ، الباقر ، الصادق ، الكاظـم ، الرضا ، الحوا د، الهادي ، العسكري ، المهدي ) 0
لم نجد تأرخة  لقصائد ديوان (وهج المشاعر) ، كما وجدنا لقسم من قصائد ديوان ( في رحاب أهل البيت) ، فقد وجدنا أقرب تأريخ قصيدة (گيش وطيش) في 11/آذار/ 1997 ، وتأريخ قصيدة (غصن الزيتون) هو 10 كانون ثاني 1997 ، وليس كما ورد في 1979م ، لمقارنة التأريخ الهجري الملازم مع الميلادي ،واستناداً لإشارة الشــاعـر اللبّان ، في مقدمته للديوان ، من أن بدايات الخفاجي الشعرية ، ولدت بعــد أحــداث عام 1991م التي شهدها المجتمع العراقي ، بعد أن رأى الخفاجي في عالــم الرؤيا انه يقول الشعر وينشد :
أعيــدك يوم تمـــور الجبــال          وأحييك فــي الــــرجعة الأول  
ونحــن إذ نردد مع الشـاعر مقـداد الخقاجي ماورد بقصيدة (راية علي) في ديوان (في رحاب آل البيت) 
أحب وأكتب حبر من دمع عيني          وبولاية عــلي يكتمـــل دينـي 
نشارك الشاعر الخفاجي ،توسله لأمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليهما السلام حين يقول في قصيدة (عتبة علي) 
خليني خــادم عتبتـك خادم بظــل اگبابك
                                       أمسح العتبة ابـگصتي وغسل بدمعي اعتابك
ثم نختم بقول رسول الهدى ، وســيّد الكائنات ، وخاتم الأنبياء ، محمـد بن عبد الله صلى الله عليه وآله : ( مثل أهــل بيتي كمثل سـفينة نوح من ركبها نجا ومن تعلق بها فاز ومن تخلف عنها زج في النار )  
وإنشاء الله نحن من الفائزين ، برحمة أرحم الراحمين .

  

محمود كريم الموسوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/08/18



كتابة تعليق لموضوع : الشاعر مقداد كاظم عبد الإخوة بين وهج المشاعر.. ورحاب آل البيت
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Smith ، على تفاصـيل قرار حجز الأموال المنقولة وغير المنقولة لرئيس مجلس الديوانية : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد

 
علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : لبنى صميدة
صفحة الكاتب :
  لبنى صميدة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 إستمرار الأعمال في تأهيل بناية فندق القناة ببغداد لتكون مركزاً فريداً من نوعه لعلاج الأورام  : وزارة الصحة

 بيان حول قانون حق الحصول على المعلومات في إقليم كوردستان  : مركز ميترو للدفاع عن الصحفيين

 القوات الأمنية والحشد الشعبي يحبطان محاولة تسلل لمجرمي “داعش” شمالي صلاح الدين

 الحوثيون يعلنون قطع خطوط الإمداد عن قوات هادي في الحديدة

  مناشدة لمنظمة الشفافية الدولية والمنظمات العالمية  : جمع من منتسبي صحة الديوانية

 درة عمر بن الخطاب؟؟  : اياد طالب التميمي

 العتبة العلوية المطهرة تعقد المؤتمر الأول لأعمال الهندسة الكهربائية للعتبات والمزارات المقدسة  : احمد محمود شنان

 الحوار المفتوح مع الاديب علي الخبازـ التمسرحات الحسينية (1)  : حنان الزيرجاوي

 الموسوي: السليمان "شرارة الفتنة" ويجب اعتقاله ومحاكمته ومنعه من الهرب  : وكالة المصدر نيوز

 الحجامي يستقبل النائب يحيى العيثاوي في مكتبه اليوم

 مبادرة جديدة لحل أزمة كردستان وأردوغان يتوعد بمواصلة الإجراءات ضد الإقليم

 كتلة كربلاء تكشف عن نيتها تقديم قانون يسمح بتنفيذ الإعدام دون مصادقة رئاسة الجمهورية

 تصديق اعترافات متهم انتحل صفة ضابط بجهاز ‏المخابرات

 المرجع النجفی للحشد الشعبي: أنتم يد العراق ويد الإسلام ويد الحوزة العلمية

 طلب علاوي في الميزان  : ماجد الكعبي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net