صفحة الكاتب : واثق الجابري

مدارسنا سجون وعطلتها عيد
واثق الجابري

 

.
 أثارت دهشتي تلك الطفلة العراقية التي  ولدت في السويد, وهي تقلب جهاز في  (الأيباد) صورها في الروضة وتبكي لإنها في العطلية الصيفية, وأدهشني المناظر في تعامل المعلمين واحتضانهم التلاميذ  وصورهم في المطعم,  وقاعات الجلوس والحمامات وصالات النوم والملاعب والصالات الجميلة والمختبرات والساحات الخضراء المزينة بالورود, وكيفية ترتيب الوسائل الصحية من فرش الأسنان والمناشف, وقارنت بذلك الطفل العراقي الذي يعتبر المدرسة سجناً وعيده يوم العطلة, بل يتغيب في ايام ويقنع أهله ان هذا اليوم عطلة او مناسبة اوسفرة او حضر للتجوال ولايرغب الذهاب بها, وعلى أعتاب كل عام جديد  يراودنا الطموح ان نرى اطفالنا يعودون الى مدارسهم, نشعر إننا مثل باقي المجتمعات التي كان لتطورها التكنلوجي والسياسي والأقتصادي والاجتماعي  من تطور التربية والتعليم, والعلوم لا تعطي ثمارها دون تربية صحيحة وثقافتنا الأسلامية تجمع بين التربية والتعليم   "ويزكيهم ويعلمهم الكتاب والحكمة " ومن خلالها نستطيع ان نؤمن مستقبل للأجيال القادمة, وهذا يقوم على جملة من العوامل والمقومات.
  في العراق لاتزال المناهج التربوية متلكئة متراجعة, والنظام التعليمي لم يرقى الى النظم المتطورة في التعليم والتربية, وادواته غير كفوءة, من نقص المدارس وعدم مواكبة العصر وحتى المبنية منها لا تتلائم مع المدارس العصرية والصحية والراحة النفسية, ولا تزال تلك التصاميم الكلاسيكية منذ عشرات السنين, ولم تتطور الى مدارس جاذبة للتلاميذ ويشعر بالراحة ويعتبرها بيته الثاني , بل ان في بعض مدارس العالم ولكون الأباء يعملون لساعات طويلة وفرت تلك المدارس وجبات الغذاء الصحية وحمامات السباحة وصالات المنام والألعاب,  ونحن نواجه نقصاً كبيرا في طبيعة التجهيزات المطلوبة في المدارس,  فيما نجد في الدول المتطورة هناك اهتمام كبير بالمختبرات المتطورة والكراسي المريحة والصفوف المكيفة  والمرافق الصحية النظيفة والماء المعقم والى غير ذلك من امور, ونشهد حالة مختلفة تماماً عن هذه الصورة,  بل هنالك مدراس فيها اكثر من 500 طفل في مرافق صحية واحدة او اثنان غير مطابقة للشروط الصحية يتدافعون عليها في وقت الاستراحة, واذا توقعنا لمدارسنا العراقية مثل هذه الأمور يقال انه( تبطّر ) وطلبات تعجيزية, حينما نبحث عن صفوف مبردة في الصيف وفي الشتاء  تحميهم من البرد , بينما في الواقع الشبابيك مكسورة والمرواح بالية وتقشعر جلودهم من البرد.
 توفر وسائل الراحة ابسط المقومات الصحيحة لنجاح المهمة التعليمية, ولازلنا بعيدون عن الواقع وبحاجة الى نهضة تعليمية وتربوية كبيرة حتى نعالج كل هذه المجالات , ولاسيما واننا اليوم على مشرف وعلى مقربة من دخول 8 ملايين طالب وطالبة الى صفوفهم والعودة الى مدارسهم, وهؤلاء يحتاجون الى الرعاية الخاصة, وبدون تعليم وتربية متطور لانستطيع ان نتقدم خطوة اساسية واحدة الى الإمام , ولانستطيع ان نبني جيلا مستقبليا واعيا ومتمكنا من اداء واجباته في المجتمع ولانستطيع ان نحقق اللحمة والتماسك في مجتمعنا فالبداية تبدأ من المدرسة حتى تنتهي بالبناءات الاجتماعية الفوقية, وأيجاد الفرص المتساوية في التعليم  اول المساواة, إذ ليس من المعقول والعدل ان نبني مدرسة متطورة هنا ومدرسة  من الطين او الكرفان هنالك, وفي نفس الوقت نختار المعلمين بتفاوت بين المدارس, او نحجز مدارس المتميزين لأبناء المسؤولين ونوفر وسائل التعليم لهم على حساب الاذكياء والمتفوقين.
أطفالنا اقبل عليهم الموسم الدراسي وإستعد التجار الجشعين لرفع اسعار الملابس المدرسية والقرطاسية, وأستعد بعض المعلمون للدروس الخصوصية, وأستعد المقاولون لبدء مشاريع  الترميم والتهديم للأجيال.

  

واثق الجابري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/09/07



كتابة تعليق لموضوع : مدارسنا سجون وعطلتها عيد
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمد زكي
صفحة الكاتب :
  محمد زكي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 صفقة القرن والأطماع التركية .  : رحيم الخالدي

 يا ليلتي ..  : ايهاب عنان السنجاري

 أنامل مقيّدة :: شراكة الأقوياء وحقوق الناخب  : جواد كاظم الخالصي

  كتب حول المرجعية الدينية والحوزة العلمية الشريفة  : جعفر الحسيني

 مهلة المائة يوم و قائمة الوعود الحكومية الكاذبة  : علي العقابي

 المرجع السيستاني يدعو الحكومة لتجديد النظر في السياسات المالية بشرط اصلاح مؤسساتها من الفساد بشكل جدي

 رئيس ديوان الرقابة الماليَّة الاتِّحاديِّ يباشر عمله رئيساً لهيأة النزاهة  : هيأة النزاهة

 كلية الإمام الكاظم عليه السلام تعلن البدء بالعمل في نظام التعليم الموازي  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 الحالة الجوية ليوم الخميس 1/6/2017  : الهيئة العامة للانواء الجوية والرصد الزلزالي

 سباق العدم  : عدي المختار

 جماعات الأمر بالمعروف  : مدحت قلادة

 مسلحون يقتحمون مركز إعلاميا وسط بغداد ويهددون العاملين فيه  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

 الدخيلي يجدد دعوته للمتجاوزين على املاك الدولة بترويج معاملاتهم لغرض التمليك  : اعلام النائب الأول لمحافظ ذي قار

 بين الوطن والمذهب  : خالد مهدي الشمري

 ممثل المرجعية العليا يدعو لتقديم الدعم والرعاية وتوفير مخيمات إيواء لائقة باللاجئين السوريين  : وكالة نون الاخبارية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net