صفحة الكاتب : احمد الفهد

سبحان مغير الأحوال الفلوس تغير النفوس
احمد الفهد

في بادئ ذي بدء لابد أن انوه إلى حقيقة مهمة ليس الغاية من طرح الموضوع الذي سأتناوله في هذه المقالة الإساءة إلى شخص السيد هاشم العقابي فأنا والله شاهد من المحبين إلى هذه الشخصية لاسيما أنها شخصية معارضة وكانت من المتحمسين إلى التغيير النيساني عام 2003 من خلال مساهمته في البرامج والحوارات والآراء من على شاشة الفيحاء الغراء . والسؤال لماذا هذا التغيير في موقفه من الدفاع عن التغيير إلى الهجوم العنيف على الحكومة ودولة رئيس الوزراء في ظل الكم الهائل من المقالات هل الدفع بالدولار عند الأخ صاحب مؤسسة المدى اكبر من الإخوان في التحالف الوطني . 

هل الطبع غلاب والإنسان يغير جلده كما تغير الأفعى ثوبها ، أو كما الحرباء ، التي تبدل ألوانها بتبدل الفصول والألوان.. نعم تأكد لي ، عندما قرأت عن صديقي هاشم العقابي أن البعض من البشر يمكن أن يغير جلده بحسب الظروف والأحوال والمكاسب فهذا الرجل من المقربين للنظام السابق ومن ثم إلى المعارضة وبعدها مع الإخوان في التحالف الوطني ومن بعدها مع التحالف الوطني ليكون بوقاً للإخوان الكرد وتبرئ من أبناء جلدته ويكون أكثر تطرفاً للقومية الكردية من الاكراد أنفسهم فمن يقرأ عنوان مقالته ( سلاما يا عراق ، الكلب لما حكم قال له الأسد يا عمّ ) ، لا تجد تفسير إلا أن العقابي صار أكثر من أفعى ، وأدهى من حرباء .

 هاشم العقابي: شاعر قادسية صدام وصاحب أطروحة القيم الخالدة في أحاديث الرئيس القائد ، المعلم في الثمانينيات والشاعر الشعبي الذي ملئت قصائده في مدح القائد والقادسية  والعديد من الأغاني التي أنشِدت في الإذاعة والتلفزيون زمن الحرب العراقية الإيرانية ،  كانت من نظْم العقابي. هذا العقابي حصل على الماجستير من كلية التربية في جامعة بغداد أهدى نسخة من أطروحته تلك إلى صدام، وكتب في إهدائه: «إليك سيدي القائد، يا أرقّ من قنّينة العطر، وأنضر من ورد الجوري، وأدقّ من حدّ السيف؛ أهدي ثمرة جهدي هذا...هاشم العقابي».

وفي عام 1983م زار صدام مسرحَ الرشيد لحضور مسرحية نشيد الأرض التي أخرجها قاسم محمد، وعند خروجه استقبله العقابي بعبارات نارية شعرية مديحاً له! بعدها قال له: «سيدي! أنا أبحث في فكرك برسالة ماجستير عنوانها (القيم الخالدة في أحاديث الرئيس القائد)، وأريد أن أكمل البحث في رسالة دكتوراه من لندن! »؛ فأجابه صدام حسين: «عفيه! وشْ كثر.. ؟ كم سنة؟ »، ثم التفت صدام إلى (لطيف نصيف جاسم) وزير الإعلام آنذاك، وقال له: «أربع سنين.. مو لطيف؟ »؛ فهب العقابي بصوت عالٍ: «لا.. سيدي! فكرك كبير وغني، ويحتاج إلى ثماني سنين! » وأجابه صدام: «خلاص روح ثماني سنين»!.

هذه الرسالة كانت فاتحة خير على الأخ العقابي ذهب إلى بريطانيا وعاش فيها وطلب اللجوء السياسي وزار جميع الدول التي كنا نحلم ، نحن المنتقدين ، أو الساكتين، من السير في شوارعها في الشرق أو في الغرب، هذا الشخص حينما قدم إلى العراق بعد التغيير كان صوته يصدح بمدح التغيير والعملية السياسية وينتقد النظام السابق ، لكن هذا الشخص وبدون سابق إنذار تحول من مدافع عن التغيير إلى صوت يلعن رموز العملية السياسية والتغيير حتى أصبح متطرفا أكثر من اللازم في مقالاته إذ غدا أمره محير وعجيب، فقد فاق الحرباء في تلونها، والأفعى في طريقة تغيير ثوبها، فهو كان المدلل عند صدام حسين، وهو كان المقرب منه، وهو الذي، لم يدخر صدام حسين وسعاً في مساعدته، في شتى الظروف، فنال أعلى الشهادات، كهدية من صدام حسين، وزار دول العالم جميعها ، وكان يفترض أن يكون منصفاً وموضوعياً في طرحه فهذا  الشخص أمره غريب، فهو نموذج لفئة محدودة من البشر، لا يمكن إلا أن نطلق عليها، فئة المصلحين المنتفعين، الذين لا يقدمون شيء إلى الوطن إلا بثمن فلا يضعون أيديهم في شيء إلا حينما ينتفعون منه  ، هذا الشخص من الذين طبّلوا، وزمّروا، ورقصوا لصدام حسين، ولنظامه ولسنين طوال.. هذا المهرج، كان ينام ببدلته العسكرية الزيتوني  ومسدسه الذي يتدلى من خصره ولسنين طوال أنه ، أيها السادة، شاعر قادسية صدام، وشاعر المعركة، وعضو الفيلق الثامن، فيلق المنشدين، والمطربين، والمطبلين لعهد صدام حسين . 

لقد كان (هاشم العقابي) يشغل نائب رئيس جمعية الشعراء الشعبيين في العراق، وكثيراً ما تغنى بأشعاره بالرئيس الراحل! ، كنت فيما سبق من المعجبين بهذه الشخصية وإنا أراها تدافع بحرقة عن التغيير والعملية السياسية والديمقراطية في العراق وكنت قد غفرت في قرارة نفسي على الكثير مما اسمعه عن هذا الشاعر والكاتب لأني أرجعت ذلك إلى طغيان واستبداد النظام الصدامي والرجل كان بحاجة الى الكتابة بحق صدام وجلاوزته حتى يخرج من العراق ويلتحق بالمعارضة اما تلون هذا الرجل واعتدائه على الرموز السياسية في العراق هذا يدل على ان الرجل يبحث على مصلحته على حساب الاغلبية المؤمنة بالتغيير والعملية السياسية والديمقراطية وكان يفترض فيه الكتابة بمهنية وعدم التجاوز من خلال تشبيه الرموز بالكلاب .

من هنا لابد من فضح العقابي الذي نال الماجستير في  (القيم السائدة في أحاديث الرئيس صدام حسين)! والتي أهداها الى صدام حسين، فالقصة لم تنته هنا، فالتاريخ يختزن قصة لقاء العقابي بصدام حسين، وما دار بينهما من حديث، فحينما قدم طلباً الى الرئيس صدام حسين، من أجل مقابلته، تم تحديد موعداً له فأهدى العقابي الى صدام حسين قصيدة شعبية عصماء، سمى فيها صدام حسين، بـ (النبي الجديد في العراق والأرض)، فسأله الرئيس صدام عن حاجته فقال له، وبالحرف الواحد : (سيدي القائد حفظكم الله ورعاكم أنت أب، وأنت قائد، وأنت معلم، وأنت والد العراقيين وأنا واحد منهم، فأريد من سيادتكم السماح لي بالدراسة في لندن من أجل نيل الدكتوراه..).

وهكذا تأكد لي ان الفلوس تغير النفوس وقد يعذر العقابي على ذلك فالطبع غلاب والرجل تعود على التملق والمدح وعلى من يدفع اكثر ، لذلك نسأله هل ما زال يتباهى في صورته وهو مع القائد الضرورة بملابس الخاكي والتي حولها الى لوحة بحجم الحائط في شقته التي كان يقيم فيها وسط عاصمة الضباب، لندن، وهو من تبنى عملية جمع التبرعات لصالح قادسية صدام، بالتعاون مع السفارة العراقية في لندن . 

  

احمد الفهد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/09/20



كتابة تعليق لموضوع : سبحان مغير الأحوال الفلوس تغير النفوس
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : ابو الحسن ، في 2013/09/20 .

لماذا تغفر لجلال الطالباني شافه الله وعافاه ان كان حي ورحمه الله ان كان ميت وكذلك تغفر لمسعود ارتباطهما العلي بصدام ولقائهم معه اكثر من مره
لماذا تغفر للرفيق المناضل على الشلاه علاقته بعدي ولؤي حقي والزيوني لايفارقه
لماذا تغفر للرفيقه المناضله حنان الفتلاوي رئاستها للاتحاد العام لنساء العراق فرع بابل
لماذا تغفر للرفيق المناضل عبود كنبر
لماذا تغفر للرفيق المناضل قاسم عطا
الامثله كثيره هؤلاء كلهم تغفر لهم لكن لا تغفر لهاشم العقابي لانه شخصص اخطاء دوله الفافون
سبحانك رب العزه عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين

• (2) - كتب : ابو الحسن ، في 2013/09/20 .

لدفاع عن التغيير إلى الهجوم العنيف على الحكومة ودولة رئيس الوزراء في ظل الكم الهائل من المقالات هل الدفع بالدولار عند الأخ صاحب مؤسسة المدى اكبر من الإخوان في التحالف الوطني . اقتطعت جزء من مقال الكاتب وفيه اعتراف ضمني ان مؤسسه التحالف الوطني ممثله بمختار العصر تدفع الدولارات الخضراء لمداحيها والسؤال للكاتب
لماذا من ينتقد مختار العصر والقائد الضروره وحثالاته يعتبر بنضركم مرتشي وقابض الثمن ومتغير الاراء
ولماذا من يمدح ابو اسراء والفتلاوي والعلاق غير مرتشي ومخلص وطني
ان من طاماتنا الكبرى هو خلط الاوراق ودس السم بالعسل لخلط الامور وجعلها اكثر ضبابيه
كثير من المواطنين والصحفيين والمثقفين والكتاب كانت مواقفهم بعد الاحتلال الامريكي بجانب نوري قلبا وقالبا لان الحكومه في بدايتها والضروره الوطنيه تتطلب ان نقف بجانب الوطن ومن يقود البلاد لكن بعد 10 سنوات والفضائح ريحتها تزكم الانوف لا امن لا خدمات وسرقات بالملايين ومن يجرء على الانتقاد يتهم بتعاطي الرشوه انا عبد فقير لله متقاعد كنت من اشد مناصري نوري وبطانته لكن تغيرت وتغيرت مواقفي بعد مهازل وفضايح الدعوه فهل ستتهموني بتعاطي الرشوه وانا جليس داري
السؤال ماذا تقول عن كتاب كانوا من اشد معارضي نوري وتحولوا بين ليله وضحاها الى مالكيين اكثر من المالكي هل ندموا عن خيانتهم لابو اسراء ورجعو لو طنيتهم ام ان دولارات ابو اسراء اشترت ضمائرهم
مالكم كيف تحكمون
نريد الكاتب والصحفي والمثقف حيادي لا تاخذه بالله لومه لائم يرى الايجابيات ويذكرها ويشجع على الاستمرار بها ويرى السلبياتويؤشرها ويضع المعالجات لها
لا ان يتحول العراق الى اعلام مناصر للحكومه لايرى الا ايجابياتها او عدو للحكومه لايرى الا سلباتها
غادرو لغه الاتهامات ونظريه المؤامره فانها من ادران صدام التي لازالت عالقه في عقولكم ومخزونه في صدورك
فالى الله ترجع الامور




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جعفر المهاجر
صفحة الكاتب :
  جعفر المهاجر


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 تجارب وذكريات شبابيه ..باقلامهم ومشاعرهم سطروا حروفها  : الشيخ عقيل الحمداني

 طوبى لمن يقرأ هذه السطور  : بن يونس ماجن

 تجمع العراق الجديد والقوى المتحالفة تعلن رسميا تحالفها مع المؤتمر الوطني العراقي  : خالد عبد السلام

 انطلاق عمليات عسكرية بهيت وبيجي، وصد هجومین بالسجاریة وحمرین، ومقتل 81 داعشيا

 اين دفنت والدة النبي الاعظم ص واله ؟؟؟  : الشيخ عقيل الحمداني

 تحية لقواتنا الباسلة على تحريرها كركوك  : د . عبد الخالق حسين

 استشهاد المدير الاداري لمقام السيدة زينب بدمشق

 حين هبت رياح حبك  : شاكر فريد حسن

 ناتو إسلامي بقيادة امريكا وإسرائيل؟!  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 مكافحة ظاهرة تشغيل الاطفال  : روعة سطاس

 خجل الندى  : شمس جبار

 الجيش ايام وسيقف على الحدود  : ماجد زيدان الربيعي

 تظاهرات غاضبة احتجاجا على استهداف نساء البحرين واستنكار متواصل بمحاصرة الشيخ قاسم

 مديرية الوقف الشيعي في كركوك تقيم مجلس عزاء بمناسبة ذكرى استشهاد الإمام الحسن المجتبى  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

 الجنائية المركزية:المؤبد لإرهابي عمل في الهيئة الاعلامية لتنظيم "داعش"  : مجلس القضاء الاعلى

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net