صفحة الكاتب : د . محمد تقي جون

كان (علاء العلاف) يتصف بخصال محددة مما يعني أنه يمثل ظاهرة من ظواهر البلد، وصنفاً من صنوف الشعب. وهو علَم على هذا الصنف، لذا يمكن أن نسميه (الصنف العلائي).. وهذا أفضل من تغليب اللقب فلا نقول (الصنف العلافي)؛ لأنه بصراحة قلق في لقبه؛ فمرة طبع له أحد الطباعين ورقة وغلط فكتب لقبه (المعلاف) بدل العلاف، فراقه اللقب الجديد- الخطأ مطبعيا، وسألني: ماذا تقول في علاء المعلاف؟ فقلت له: العلاف: الذي يعلف الحيوانات، والمعلاف: الذي يُعلفه العلاف، فهو من الخلق الثاني! فهمهم: لا أنا قلت علاف أحسن، وبقي على لقبه الأول.
كان متمنياً بلا سعي، ومدَّعياً ما يتمنى، وكان يغالي في الادعاء فيفرض نفسه فرضاً على الناس والأشياء، وهو يردد عبارة ظليَّة بعد كل رأي وقول ( صحيح لو ما أفتهم). وكان يتحدث كثيراً وعلى الرغم من اطراداته وتوسعاته في التفاصيل فانه لا يمتلك القدرة على طرح موضوع.. انه يدور فيحور (أي يرجع).. فهو أشبه بمحاولة سياقة دراجة هوائية مقطوعة (الزنجير) فراكبها يدوس الدواسة كثيراً دون أن تتقدم الدراجة دورة عجلة واحدة.
وعلى الرغم من قلة معلوماته، كان يسرق دور الكلام من أفواه المتحدثين فيهرب به إلى حيث يضيع الحديث، كما تسرق دجاجة حبة رز من فم دجاجة أخرى فتهرب بها بعيداً ثم تسقط من فمها. وكان لا يربع على ضلع فهو مهذار كثير الكلام، وقد أثبت بهذا فراغ عقله فالإمام علي (ع) يقول " إذا كثر العقل قلَّ الكلام" أي (إذا كثر الكلام قلَّ العقل) فما بالك بكلام خاوٍ خالٍ!!  
ان هذا الصنف (العلائي) ادعائي، التصاقي، هلامي.. فمرة ادعى انه شاعر! وصار يخرج من جيبه كلما مرَّ بشعراء قصاصة عليها كتابات يسميها شعراً. وفي مرة اخرج ورقته وفيها ألفاظ لا تعرفها العربية كقوله (الضوء يتمجمج) فأصلحها له احد الجالسين إلى (يتوهج) فغرق الحاضرون في الضحك. فمدَّ يده فأخرج قصاصة أخرى فلقيت مصير صاحبتها، ثم اخذ يخرج قصاصاته كالدولاب فيلقيها مضحكة.. فبدت في تساقطها وتهافتها كذبانات تلقيها على الأرض مذبَّة. ثم جمع قصاصاته (ذباناته) وخرج.
ولكنه زاد بقاحة ووقاحة وإصراراً على انه شاعر؛ ففي مرة كتب " إنها حاقدة.. وأسنانها تجلس مع الأعداء" فقال له أحد المستفيدين منه (يغدِّيه بين حين وآخر) : "هذه سريالية!!"، فقال : " نعم، أنا سرياني!! "، فاستدرك عليه الذي (يغدِّيه بين حين وآخر): " سريالي.. سريالي..".
ولعلَّه أولم لمجموعة من الناقدين (الجوعى) فقالوا له:" سنعرِّفك بصاحب جريدة ينشر نتاجاتك (طبعاً بعد تصليحها). وقرأ على صاحب الجريدة (شعيره)، فأمال فمه بحزن لمعت معه صلعته حتى همَّ أن ينطحه (كلـَّة)، إلا انه راعى سمعته الثقافية، فأحجم.. فهمهم وتمتم:" لو تعوف الشعر أحسن.."، فقال علاء:" إذن جرِّب هذا.. وفتح فمه وصار يدير وجهه كمروحة أرضية محاولاً الغناء، فأخرج صوتاً منكراً يسطر الراس ويخنق الحواس، فغلي الرجل الصحفي الا انه فشَّ لاماً الموقف وقال بحنق :" هذا أحسن من الأول..".
لقد تنامى في نفسه هذا التشجيع وصار يقتنع بموهبته الغنائية. الا انه نمت معها مواهب أخرى قد تبدو متباعدة متباينة للغير، إلا أن علاء بمواصفاته (الادعائية) يجدها منسجمة متماهية كلها؛ فقد ادعى انه يستطيع قراءة التاريخ القديم ومن ضمنه ألواح سومر، ويحلَّ عويص مسائل الرياضيات التي يعجز عن حلها الاختصاصيون، ويتكلم الفارسية بطلاقة. فسأله أحدهم:" ماذا تعني كلمة (چي ميخوي) – وهي تعني بالفارسية ماذا تريد – فأخذ يبحث عن اللفظ العربي الدقيق المقابل للفظة، جامعاً إبهامه وسبابته بفتحهما وغلقهما باستمرار مع تمتمة وفيهقة ، ثم عثر بعد وقت وجهد (عليها):" إنها تعني الشخص عندما يكون في حالة مزرية"!! فحفظها هذا الشخص وصار يستعملها – تندرا – فكلما سأله أحد عن حاله يقول " چي ميخوي ".
وهو إلى هذا كله تاجر! طبعاً لا يتاجر بشيء أو سلع معينة كالتجار، بل بمتناقضات كأحواله. وفي مرة جلب الكهربائي المصري (سيِّد) لإصلاح مروحة في مشغل له، وهو عبارة عن غرفة ضيقة. ولما كان الوقت صيفاً والكهربائي سيِّد اضطر إلى قطع الكهرباء، فانه صار ينزف عرقاً مسيَّحاً.. فوقف علاء في باب المشغل وفتح فمه وصار يدير رأسه في كل الاتجاهات وهو يغني أغنية كتب كلماتها بنفسه لابنته فزلزلت المكان ثقلاً، ولاسيما لازمتها التي تقول (يلبُنيَّه.. يلبُنيَّه).. ولم يكتف بهذا بل سأل سيِّد (صوتي حلو لو يصلـَخ).. فتماسك سيِّد وصبر مجبوراً.. إلا انه مع استمرار غناء علاء صار صبره يسيح مع عرقه حتى نفد، فصاح :" عِلاء (بكسر العين).. إيـ.......ـه!!! تسكت وإلا حأطَّع الويرات وارميها بوشك"!!
لقد مضى وقت طويل لم ألتق علاء.. أو بالأحرى حاول هو الاتصال بي مرارا وتكرارا وإلحاحاً وإلحافاً ولكني تهربت من ثقله.. إلا أني التقيتُ (علائيين) كثراً يحملون خصاله مارة الذكر نفسها. وقد صدق ظني بأنَّ المتشابهين خـُلقاً يتدانون خـَلقاً ولو بشيء واحد. فهؤلاء حينما يستمرون في ممارساتهم (العلائية) يظهر لهم شبَه بعلاء.
وقد سمعتُ مؤخراً من صديق مشترك أن علاء ترك مواهبه التي أعرفها، فقلتُ له:" حتماً ظهرت عنده مواهب جديدة مماثلة".. ولم أعجب حين عرفتُ انه صار يدير صيدلية بعدما نبغ في معرفة الأدوية!!!

  

د . محمد تقي جون
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/09/26



كتابة تعليق لموضوع : علاء
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عباس البغدادي
صفحة الكاتب :
  عباس البغدادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المكسيك تكسر سلسلة ألمانية في المونديال

 تسهيل اكمال الكفالات القانونية للطلبة من ذوي الشهداء في ديالى  : اعلام مؤسسة الشهداء

 وزارة التربية تؤكد انضمام 3546 الف دارس ودارسة الى مراكز محو الامية في محافظة بابل لعام ٢٠١٧  : وزارة التربية العراقية

 مبلغو العتبة العلوية يواصلون ايصال توصيات المرجعية العليا وتقديم التضحيات والدعم للمجاهدين واحياء ذكرى شهادة الزهراء (ع)

 مصر على طاولة التحنيط  : د . بهجت عبد الرضا

 الموارد البشرية تصدر أمرا بترقية أكثر من 500 منتسبا من وكالة شؤون الشرطة  : وزارة الداخلية العراقية

 مقتل مسؤول الهيئة الشرعية لتنظيم "داعش" الإرهابي في الساحل الايسر من الموصل بقصف جوي

  مقتل 18 قناصا من (داعش) بينهم نساء من جنسبات اسيوية شرقي الرمادي

 ألمفوضية ألمستقلة للانتخابات مدعوة لبرهان نزاهتها ومصداقيتها  : خالد القيسي

 ضماناً لانسيابية توفير الدواء وتوزيعه على المرضى على مدار الوقت ..  : اعلام دائرة مدينة الطب

 مجلة منبر الجوادين العدد رقم ( 85 )  : منبر الجوادين

 هناء محمد وحسين السلمان في ضيافة نادي بابل السينمائي  : اعلام وزارة الثقافة

 المؤامرة  : هيثم الحسني

 ندوه حول الإسعافات الأولية في ثقافي العزيزية  : اعلام وزارة الثقافة

 ابريق الشاي و محاربة داعش.!!  : حسام ال عمار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net