صفحة الكاتب : سمير اسطيفو شبلا

أسباب تفجيرات زهرة كوردستان
سمير اسطيفو شبلا

 اكدنا في بيان تضامني مع قيادة وشعب اقليم كوردستان في نفس يوم التفجيرات التي طالت زهرة عاصمة كوردستان الامنة ان هذا العمل يصب في تقويض تجربة الاقليم في التوجه الديمقراطي وعبرنا عن استنكارنا من هذه الاعمال الاجرامية واكدنا على تطوعنا الى جانب الحق ما دمنا نشم هواء كوردستان ونشرب من مياهه الصافية، هذا التضامن ليس من شخص وحسب وانما من الهيئة العالمية للدفاع عن سكان مابين النهرين الاصليين ومن توأميها (شبكة "اتحاد" منظمات حقوق الانسان في الشرق الاوسط + محكمة حقوق الانسان في الشرق) وجميع منظمات حقوق الانسان والمجتمع المدني المنضوية تحت خيمة الشبكة الحقوقية البالغة اليوم  منظمة واعضائها، وهذا واجب كل حر شريف من البناء شعبنا العراقي

 
نحترم جميع وجهات النظر
بعد البيان وصلتنا مئات الرسائل والردود ولفت نظرنا الرد التالي "لماذا هذا الاهتمام باربيل، هناك تفجيرات في كافة المحافظات ومنها بغداد لا تثير اهتمامكم هكذا" انتهى الرد
هنا نود مناقشة وجهة نظر هذه بموضوعية حقوقية، نعم هناك فرق بين تفجيرات التي طالت عاصمة الاقليم "أربيل" وبين تفجيرات التي طالت عاصمة الوطن "بغداد" وكذلك المحافظات الاخرى، ماهو الفرق يا ترى؟
اولاً: ان اربيل هي البصرة ودهوك هي نينوى وبغداد هي السليمانية وكركوك هي الانبار وصلاح الدين وهكذا!! انه العراق، واي قطرة دم تنزف هي عراقية، والقاسم المشترك بين جميع الشهداء هو كلمتين لا غير (عراقيون وابرياء)
ثانياً: هناك بوم شاسع بين تفجيرات اربيل وبين تفجيرات بغداد والمحافظات الاخرى! وهذا الفرق يتجلى:
آ- ان تفجيرات في مناطق العراق سببها الاساسي هو تصفية حسابات السياسيين وحتى رجال الدين بدليل هناك تفجيرات قام بها المحسوبين على الجهات الرسمية!حسب ما كشفته التحقيقات مؤخراً - اظهار القوة - فرض واقع حال - خلق فوضى للابقاء على الفساد والسرقات لان الاستقرار يكشف المستور - القاعدة والاسلام المتشدد يقول: ها انذا، انا هنا
ب - هل تفجيرات "زهرة كوردستان" اربيل ينطبق عليها ما جاء اعلاه؟ ليجاوب الاعداء قبل الاصدقاء على سؤالنا هذا قبل ان نجاوب نحن كحقوقيين ومستقلين عليه! ونؤكد
هناك حسابات بين سياسيي الكورد ولكن الفرق لا يوجد ما يسمى (تصفية حسابات)
ج - في العاصمة العراقية ومعظم المحافظات الاخرى عدا محافظات الاقليم هناك صراع طائفي ومذهبي وقومي ايضا، هذا الصراع يظهر في احيان كثيرة في صورة العنف، بينما في كوردستان العراق لا يوجد هناك صراع مذهبي وطائفي يذكر، اما القومي فالجميع متفقون % على هذا الجانب، وهذا ما يحسدون عليه
ثالثاً: نتيجة ما جاء في (ثانيا / آ و ب و ج ) يتضح للجميع بعدم وجود تجانس فكري بين قادتنا وسياسيينا في العاصمة والمحافظات الاخرى، واستمرت الفوضى والقتل والتفجيرات منذ 2003 ولحد اليوم ونسمى شهر ايلول المنصرم بـ (ايلول الاحمر) لانه شهر الدم! حيث سقط فيه 100 شهيد كمعدل يومي! وهذا التنافر الفكري (الطائفي والمذهبي والانتماء) ادى الى فقدان الامن والامن وعدم الاستقرار الى امد بعيد، اليس واضحا جوابنا؟ نعم هناك تجانس فكري عند قيادة كوردستان من ضمنها المعارضة ايضا (فهل هناك توجه طائفي للمعارضة الكوردية؟ الجواب بالنفي! هل هناك توجه مذهبي لها؟ الجواب كلا، هل يوجد شخص او حزب او منظمة مجتمع مدني او حقوق انسان ضد القومية الكوردية؟ الجواب الف لاء! هذا ما نعنيه بالتجانس الفكري الكوردي، ونحن ندرك جيدا وجود خلافات فكرية وسياسية بين الاحزاب الكوردية، وهذا طبيعي جدا كونها موجودة في كافة دول العالم منها الدول المتقدمة والمتحضرة وخاصة في تطبيق حقوق الانسان، والتي تسبقنا بـ 800 سنة في تطبيق مبادئ وفكر حقوق الانسان اذا اعتبرنا ان عام 1215 الميثاق الاعظم في انكلترا هو بداية تطبيق فكر حقوق الانسان
 
أسباب تفجيرات "زهرة كوردستان" اربيل
نعتقد انه صار واضحا امامنا اسباب تفجيرات عاصمة الاقليم، فمن المحللين يربطها بما يحدث في سوريا - ومنهم  من عزا ذلك الى انفتاح اربيل على المحافظات ودول الجوار - خلق ازمة سياسية في تشكيل الحكومة الجديدة - تعكير صفو نتائج الانتخابات - تقويض الامن والامان الموجود في الاقليم اسوة ما موجود من فوضى في المناطق الاخرى من العراق - استمرار تدفق اللاجئين السوريين من الاسباب في خرق الجهد الامني في اقليم كوردستان، نعم ان جميع هذه الاسباب مجتمعة تكون وراء تفجيرات عاصمة كوردستان
هل نقدر ان نضيف سبب او عدة اسباب اخرى؟
نعتقد ان تقويض التوجه الديمقراطي كمرحلة انتقالية في اقليم كوردستان هي من الاسباب الرئيسية لما حدث! لانها تجربة تمثل نموذج ليس في المنطقة فقط بل في الشرق الاوسط كله، ومن يتهمنا بالمبالغة نحاججه ونقول له: هل يوجد في الشرق الاوسط اقليم وحتى دولة تسير بخطوات لتنفيذ المرحلة الانتقالية نحو الديمقراطية مثل الاقليم الكوردي في العراق؟ وهل توجد دولة فيها الامن والامان والعيش المشترك مثل ما هو واقع حال الاقليم؟ نعم هناك سلبيات كثيرة وكبيرة ولكنها واجبة الحدوث عند كل دولة تمر بهذه المرحلة! وبالفعل قد مرت بها معظم الدول الغربية المتقدمة علينا ب 8 قرون كما اشرنا، لنترك الجواب لمن يدعي عكس ذلك


سمير اسطيفو شبلا
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/10/03



كتابة تعليق لموضوع : أسباب تفجيرات زهرة كوردستان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مشعل ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : شكرا جزيلا عزيزي سجاد الصالحي

 
علّق منير حجازي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : خي العزيز ابو رضاب حياك الله . المقال فيه تكلف شديد و اعتقد هذا المقالة للدكتور إبراهيم الجعفري .

 
علّق سجاد الصالحي.. ، على تأريخ موجز للبرلمان - للكاتب محمد مشعل : مع وجود نجوم اخرى مازال عندها شيئ من الضياء دام ضيائك ابو مصطفى مقال جدا جدا رائع استاذنا العزيز..

 
علّق أبو رضاب الوائلي ، على أنقياد الممكن واللطف المكمن - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : إلى الأستاذ كريم حسن السماوي المحترم لقد أطلعت على مقالتك وقد أعجبني الأهداء والنص وذلك دليل على حسن أختيارك للألفاظ ولكن لم أفهم الموضوعكليا لأنه صعب وأتمنى للقراء الكرام أن يوضحون لي الموضوع وشكرا . أبو رضاب الوائلي

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ امران متناقصان في هذه الدنيا احدهما شيطاني والاخر الهي الصدق في المعرفه .. يترتب عليه الصدق والبحث عن الحقيقه بصدف ابنما كانت.. المعرفه الالهيه.. وهي ان تتعالى فوق الديانات التي بين ايدينا والنذاهب السيطاني هو السبيل غي محاربة ما عند الاخر بكل وسيله ونفي صحته انا اعرف فئات دينيه لا يمكن ان تجد بهل لبل لبشيطان دمتم بخير

 
علّق Yemar ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : جزيت كل الخير في دفاعك عن قدسية انبياء الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ساعد الله قلب السيدة ايزابيل آشوري على هذا البحث لأنه من الصعب على اي كاتب الخروج ببحث رصين يريد من خلاله ان يكتب موضوعا ويُحققه من خلال الكتاب المقدس ، وسبب الصعوبة هو أن صياغة الكتاب المقدس تمت على ايدي خبراء من كبار طبقة الكهنة والسنهدريم وكبار مفسري المسيحية صاغوه بطريقة لا يستطيع اي كاتب او محقق او مفسر ان يخرج بنتيجة توافقية بين النصوص ولذلك يبقى يدور في حلقة مفرغة . خذ مثلا زمري ، ففي الكتاب المقدس انه قُتل كما نقرأ في سفر العدد 25: 14( وكان اسم الرجل الإسرائيلي الذي قتل مع المديانية، زمري بن سالو). ولكن في نص آخر وهو الذي ذكرته السيدة آشوري في البحث يقول بانه احرق نفسه كما نقرأ في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات).المفسر المسيحي في النص الأول طفر ولم يقم بتفسير النص تهرب من ذكره ، ولسبب ما نراه يعتمد نص انتحار زمري واحراقه لنفسه. ولو رجعنا إلى الكتاب المقدس لرأيناه يتهم هارون بانه قام بصناعة العجل كما نقرا في سفر الخروج 32: 4 (فأخذ هارون الذهب من أيديهم وصوره بالإزميل، وصنعه عجلا مسبوكا. فقالوا: هذه آلهتك يا إسرائيل). ولكن المفسر المسيحي انطونيوس ذكر الحقيقة فأكد لنا بأن زمري هو السامري الذي قام بصناعة العجل فيقول : (ملك زمرى 7 أيام لكنه في هذه المدة البسيطة حفظ له مكان وسط ملوك إسرائيل الأشرار فهو اغتال الملك وأصدقائه الأبرياء ووافق على عبادة العجول).(1) المفسر هنا يقول بأن زمري وافق على عبادة العجول ولم يقل انه قام بصناعتها مع أننا نرى الكتاب المقدس يصف السامريين بصناعة تماثيل الآلهة. ولعلي اقول ان الوهن واضح في نصوص الكتاب المقدس خصوصا من خلال سرد قصة السامري وصناعته للعجل فأقول: أن العجل الذى صنعه السامرى هو مجرد جسد لا حياة فيه وإن كان له خوار فعبده بني إسرائيل ولكن الأولى بهم أن يعبدوا السامري الذي استطاع أن يبعث الحياة فى العِجل. بحثكم موفق مع انه شائك . تحياتي 1-- شرح الكتاب المقدس - العهد القديم - القس أنطونيوس فكري ملوك الأول 16 - تفسير سفر الملوك الأول.

 
علّق المصيفي الركابي ، على همسات الروح..للثريّا - للكاتب لبنى شرارة بزي : قصيدة رائعة مشاعر شفافة دام الالق الشاعرة لبنى شرارة

 
علّق عامر ناصر ، على السامري في الكتاب المقدس.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري ، حياك الله ، إن كلمة السامري قريبة اللفظ من الزمري أو هي هي ، وما جاء في سفر الملوك الأول 16: 20 (زمري دخل إلى قصر بيت الملك وأحرق على نفسه بالنار، فمات من أجل خطاياه التي أخطأ بها بعمله الشر في عيني الرب، ومن أجل خطيته التي عمل بجعله إسرائيل يخطئ ) لا ينطبق على النبي هارون ع كما أعتقد ، وأن الدفاع عن ألأنبياء ع ودفع التهم عنهم يعتبر عين العقل بغض النظر عن الدين ، إذ أن العقل لا يقبل أن يكون المعلم في حياتنا الحالية ملوثا بشيء من ألألواث التي تصيب الناس ، شكراً لكم ودمتم مدافعين عن الحق .

 
علّق عامر ناصر ، على محكم ومتشابه ، ظاهر وباطن ، التفسير الظلي في المسيحية.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ألأخ محمد حياك الله وحيا السيدة آشوري ، إن ألإدراكات العقلية نسبية ، أي أن ما يدركه ألأنبياء عليهم السلام غير ما يدركه العلماء وما يدركه هؤلاء غير ما أدركه أنا مثلاً ، فنفي ألإدراك ليس تغييباً للعقل دائما وإنما هو تحديد القدرات العقلية المختلفة عند الناس ، ومن ألأمثلة على ذلك أن العقول لا تستطيع إدراك ماهية الله سبحانه أو حتى بعض آياته مثل قوله سبحانه ( وَإِنْ مِنْ شَيْءٍ إِلَّا عِنْدَنَا خَزَائِنُهُ وَمَا نُنَزِّلُهُ إِلَّا بِقَدَرٍ مَعْلُومٍ (21)الحجر ، فقد إحتار العلماء في تفسير خزائن ألأشياء كيف تكون وما طبيعة هذه ألأشياء المخزونة وكيفية الخزن وما هو ألإنزال ، كذلك إحتار العلماء وحتى العلم أيضاً في تفسير معنى الروح ، إذاً العقول محدوة ألإدراك أصلاً ، تحياتي .

 
علّق عادل الموسوي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : إذن انت من الناخبين الذين وقعوا في حيرة بسبب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين ، واﻻ فالخطاب الجديد لم يشترط ذلك الشرط الذي ذكرته .. اما موضوع ان عدم المشاركة سببها العزم على المقاطعة فرأيك صحيح فقد تكون هناك اسباب اخرى غير معلومة لاينبغي الجزم بارجاعها الى سبب واحد .

 
علّق عادل الموسوي ، على اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية - للكاتب عادل الموسوي : ملاحظة : العنوان هو : اﻻختلاف في الرأي يفسد للود قضية .

 
علّق أحمد ، على عتاب الى كل من لم يشارك في الانتخابات النيابية الأخيرة - للكاتب محمد رضا عباس : لاحول ولا قوة الا بالله العلي العظيم.. حسبنا الله ونعم الوكيل، اتمنى أن اطلع على الدافع الحقيقي لهؤلاء الكتاب، هل هو صعود الصدريين؟! والله لقد افتضحتم

 
علّق منير حجازي ، على من هو الجحش التافه الذي يعوي كثيرا .  نظرة الكتاب المقدس إلى أنبيائه.  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السيدة آشوري سلم يراعك ونصر الله باعك ولكن ممكن تضربين لي مثلا عن هذه النبوءات التي ذكرتيها والتي تقولين انك اضهرتيها للمسيحيين وهي تتعلق بالاسلام . تحياتي واشكر لكم صبركم ، كما اشكر الاخ محمد مصطفى كيال على توضيحه .

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على معركة احد اﻻنتخابية - للكاتب عادل الموسوي : وما ادراك ان ضعف المشاركة سببها العزم على المقاطعة كيف وان كثير من الناخبين وقعوا في حيرة بسب الترويج لخطاب قديم عمره خمس سنين للشيخ عبد المهدي الكربلائي مفاده اشتراط ان يكون المرشح مرضي في قائمة مرضية وهذا شرط تعجيزي وان كنت تخالفني فكن شجاعا وقل من انتخبت حتى اثبت لك من خطاب المرجعية الأخير انك انتخبت من قائمة غير مرضية .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد حسني عطوة
صفحة الكاتب :
  احمد حسني عطوة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



  وزير العمل والشؤون الاجتماعية المهندس محمد شياع السوداني يختتم زيارته الى النرويج بتوقيع مذكرة للتعاون بشأن تدريب وتشغيل الباحثين عن العمل ودعم ذوي الإعاقة والاحتياجات الخاصة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 بين صانع الجمال وصانع الخوف  : عقيل العبود

 بسبب الاحداث الامنية السيئة دمشق تنقل مهرجانا ادبيا الى كربلاء بحضور ادباء سوريون وعراقيون  : وكالة نون الاخبارية

 المدير التنفيذي للجنة المركزية لتعويض المتضررين ينظر بطلبات ضحايا الارهاب بشكل فوري  : اللجنة المركزية لتعويض المتضررين

 المطالبة بالافراج عن الشيخ حسن مشيمع  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 القوات الأمنية تحرر أربع قرى بالبغدادي ومستمرة في التقدم نحو الرطبة

 فيروس الطائفية ومسؤولية المرجعية ..!  : فلاح المشعل

 أزفت ساعة بناء العراق  : حميد الموسوي

 الأعلام والرايات في ارض المعركة وفتوى المرجعية  : حميد العبيدي

 تعقيبا على مانشر في موقع صوت العراق معنونا الى وزير التعليم العالي من قبل (لفيف من خريجي جامعة الامام الصادق ع):  : مريم وندي

 بالصور.. للمرة الاولى في الانبار موكب "عاشورائي" يجمع المسلمين السنة والشيعة  : وكالة انباء النخيل

 مشاكل العراق مسئول عنها المجتمع الدولي  : مهدي المولى

 وزارة الموارد المائية تواصل أعمال التاهيل والصيانة للاليات في الاسحاقي  : وزارة الموارد المائية

 انجازات متقدمة لمركز زرع نخاع العظم بمدينة الطب في مجال الفحوصات المختبرية لشهر آب  : اعلام دائرة مدينة الطب

 بغداد والزمن الرديء  : حيدر كامل

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 105323214

 • التاريخ : 23/05/2018 - 17:35

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net