صفحة الكاتب : ا . د . حسين حامد

\"متحدون\" على نفس المصير المأساوي للقائمة العراقية ...
ا . د . حسين حامد

مع ادراكنا للمعايير والقيم الشخصية ، لكل من السيدين اياد علاوي واسامة النجيفي ، تبقى حقيقة أن فشل ألاول عمليا كسياسي قد تجاوزته الاحداث، والثاني في طريقه الى نفس المصير، تبقى مؤشرا فاضحا لجنوح وفشل سياسات بعض الكتل نتيجة الاصرار المسبق لتوفير خطط الاجهاز على قيم عهد جديد كان يمثل أملا مطلقا لشعب اعتقد انه قد حان الاوان لانهاء حداده الطويل والبدء بحياة طبيعية كريمة يستحقها . عهدا جديدا كان أيضا ممكنا فيه ان يوفر لكل من هذين السيدين فرصة لنحت اسميهما في جبهة الوطن الغالي والارتقاء نحو سماءنا الناصعة. لكن الذي حصل ، ان كل من اياد علاوي واسامة النجيفي ، قد اختارا طرقا مخادعة والتظاهر بربط مصيركل منهما بالتجربة (النضالية) للبعث للافتراء على اولئك الذين لا يزالون يحلمون بعودة (عزهم) المطمور، وعلى الرغم من تحريم الدستور لهكذا عودة لا مباركة . 

وهكذا وجد كل من علاوي والنجيفي واخرين على شاكلتهم ، وتحت الظروف الشاذة ، دعما واسعا من انظمة الجوار الكارهة للنظام العراقي الجديد، ما ساعدهما في إيهام الكثيرين بتبنيهما مسؤولية استمرار (النضال) السياسي من اجل عودة البعث ، ولكنه ، لم يكن وفاءا للحزب ، بقدرما هو استغلالا لواقع سياسي واجتماعي مضطرب بهدف الوصول الى مصالح شخصية وحياة تضاهي حياة سيدهم المقبور. 

ولو تأملنا في بعض المزايا المشتركة والتي تلح على الترابط الوثيق في البناء النفسي والسلوكي بين السيدين علاوي والنجيفي ، وخصوصا الابتلاء بمرض حب الظهور والشعور بالحاجة المفرطة للتواجد تحت الاضواء والشهرة ومعاشرة الاثرياء والامراء والحكام ، وهو مركب نقص في الشخصية قادر على تأجيج مشاعر التعالي الزائفة والاستمكان لانانية بغيضة في الذات واحتقار للادنى وعدم الثقة باي كان. كما وأن عدم الاعتراف بمبدأ الصفح أونسيان الاسائة مع الاعداء، هو من ابجديات هذا الداء الوبيل . 

ولكن، يبقى السيد علاوي ، متفردا في امتلاكه لنزعة شديدة للتسلط واخضاع الاخرين لارادته بأي طريقة ممكنة ، وخصوصا في التعامل مع فريق عمله . كما وأن عدم شعوره بالرضا عن أي \"موقع \" في المسؤولية لنفسه مهما كان، يفضح افتقاره للمواهب القيادية ، ويتناقض مع ما يفترض أن تكون قد جادت عليه به خبراته الطويلة في العمل في شبكات المخبارا ت الاجنبية، والتي عادة ما تمنح مزايا فذة من بينها مثلا ، سهولة التوافقات والعمل مع الاخرين والقدرة على تحمل المسؤوليات ، فضلا لإفتقار شخصيته للمرونة وعدم القدرة على الاقناع... فكانت هذه الميزات السلبية لشخصية السيد علاوي أكثرمن كافية للتعطيل الجوانب الحيوية له. 

ماهي مشكلة السيد النجيفي بالضبط ؟ 

يستطيع كل مراقب لاحداث السياسة القائمة ، ان يرصد حقيقة ان السيد النجيفي يسير تماما على خطى السيد علاوي في تعامله في الماضي مع قائمته العراقية . فالتحشيد ضد حكومة المالكي وممارسة الضغوط عليها والمبالغة في تصوير وخلق المشاكل والاتهامات ، سوف تضر بمصداقيته كما أضرت بالقائمة العراقية، ذلك لان السيد النجيفي حينما يفعل ذلك ، فانه يعتبر نفسه سياسيا ذكيا ، استطاع تحشيد جماهيرا كبيرة خلفه ، مثلما استطاع ان يفرض نفسه كسياسي عراقي لامع يمثل الشخصية المرغوب بها لدى تركيا وقطر والسعودية ، ويتجاهل ، او ربما لا يدرك ، ان التزكية له أو لغيره من هذه الانظمة الباغية هي التي أجهزت على السيد أياد علاوي من قبله ورمته من عليائه. والسؤال هو هل أن النجيفي ذكيا فعلا كما يتصور نفسه؟ دعونا نرى ... 

ابتداءا ، هناك فرقا كبيرا جدا بين ممارسة السياسة مع الخصوم بذكاء واستعداد فطري للبعض ، وبين ان يجد السياسي ، كالسيد النجيفي أمامه ظروفا سانحة تتيح له فرصا على طبق من ذهب ولكن، على حساب عملية سياسية كسيحة تمعن في تدمير مصالح الشعب ، فنجده مستغلا ذلك لتوجيه تصريحات وهجومات عنيفة ضد الحكومة . وعندما تجد هذه التصريحات فضاءا سياسيا واجتماعيا مشحونا وغارقا بقضية الارهاب والقتل العشوائي اليومي ، فانها لا تهيئ للسيد النجيفي ولا لغيره ممن قاموا بالتوقيع على وثيقة (الشرف) ظروفا كالتي يرجوا استغلالها ، حتى وان كان هناك من يشتريها ممن اهتزت ثقتهم بالحكومة بسبب عوامل كثيرة . فالنجيفي ، يعتقد أن الاستمرار في ممارسة الضغوط ضد الحكومة ربما يزيد في شعبيته وتلقى اذانا صاغية له بين التظاهرات والاعتصامات ، لكنها أيضا تسئ الى مصداقيته أكثر من قبل شعبنا ، وتفضح تكتيكه السياسي الزائف في توقيعه على الوثيقة. وقد شجع هذا الحراك السيد النجيفي على محاولات ليجرب فيها (اللعب على الحبلين) ، كما يقول المثل الدارج ، ولكن ذلك لم يوصله الى نتيجة ، بسبب ان اوراق لعبه كلها قد تكشفت ومنذ زمن بعيد. 

فالسيد النجيفي ، من جانب مثلا، لم يتردد من التوقيع على وثيقة الشرف ،لادراكه ، ان هذه الوثيقة لا قيمة لها وهي مجرد حبر على ورق. ولكنه يدرك ايضا ، أن التوقيع عليها سيمنحه، مثلما يمنح غيره ممن هم على شاكلته، موقفا يمكن تفسيره \"بصدق النوايا\" للكتل السياسية المناوئة للحكومة ، والبعثية منها خاصة. فامام التحديات التي يمر بها شعبنا ، هي خطوة لا بأس بها للتظاهر بوضع الخلافات جانبا وتوحد الاهداف. كما وأن التوقيع على الوثيقة ، انما هو مكسب دعائي مجاني يخدم اهداف متحدون وغيرهم في الانتخابات القريبة، فما المانع من التوقيع عليها؟ ومع ذلك ، وجدنا ما توقعناه ان يحصل . وجدنا انه لم يلبث ان بادر السيد النجيفي ، رئيس كتلة متحدون ، ومعه السيد صالح المطلك (رئيس كتلة الحوار الوطني) ، (والذي يدافع عنه البعض من عراق القانون ، من انه ليس بعثيا ويكره البعث، ونحن نريد ان (نصدق) ذلك الادعاء لولا أن سلوكه لا يزال بعثيا قلبا وقالبا) ، كانا أول من قاما معا بخرق وثيقة \"عهد الشرف\" الذي قطعوه على انفسهم ، ولم يجف الحبر بعد على صفحة إفكهم وتضليلهم.

جاء ذلك التصدي للسيد المالكي بعد أن صرح اثناء تواجده في الناصرية ، من \" أن بعض مطالب المتظاهرين غير مشروعة بسبب ان هذه المطالب تتناقض مع الدستور ، ويراد بها التحريض على الفوضى وخلق المشاكل والاستفزازت وتبرير قتل شعبنا\". ولكن يبدوا أن السيدين النجيفي والمطلك ، قد قررا التضامن على تبني موقفا غير عابئ بألوثيقة ، ويتسم بالخبث والافتراءات ، في ادانة لتصريحات السيد رئيس الوزراء، مع ادركهما جيدا ، أنهما يستفزان مشاعر شعبنا فقط من خلال سعيهما الواضح الى تعزيز المواقف البعثية وبشكل لا لبس فيه ، ولديهم من يسمع اصواتهم في تلك التظاهرات ويستجيب لها. فهذان السياسيان كانا أول من نقض مشروع \"وثيقة الشرف\" بعد ان تعهدا على دعوة الكتل السياسية للتوحد والتعامل مع بعضها البعض بسلوك منضبط ومسؤولية من اجل مصلحة شعبنا ومن خلال الرجوع لمبادئ الدستور، والوقوف بوجه الارهابيين والخارجين على القانون ضد الحكومة ...وكما أكد عليه البيان الختامي ، فأين الثرى من الثريا؟! 

وبما أن السيد النجيفي لا يخفي عداءه المستحكم ضد السيد رئيس الوزراء ، تماما كما كان يفعل السيد علاوي ، نجد ذلك على عكس الكثير من السياسيين الذين لا يجاهرون بعدائهم لحكومة المالكي ولا حتى لبعضهم البعض ، فلذلك نجد هؤلاء قادرون على التحرك بحذاقة ضد خصومهم. ولكن السيد النجيفي ليس كذلك ، فهو يبدوا مضطرا لمثل تلك المجاهرة ، لانها تشكل دعما واسنادا للتظاهرات والاعتصامات البعثية في الموصل والانبار وغيرها والتي تطالب باسقاط الحومة . فنجده ينتهز الفرص في مناسبة او بدونها ، لتعرية الحكومة من كل منجزايجابي، ومكيلا لها التهم للاسائة الى مصداقيتها وبكل الوسائل ، وخصوصا من خلال اطلاق التصريحات الملتهبة لدعم التظاهرات والاعتصامات في الموصل والانبار وغيرها بهدف زيادة التوتروالتحريض حتى على العنف في دعوته لتلبية مطالبهم مع ادراكه جيدا ان هذه المطالب تركزعلى اسقاط الدستور والحكومة المنتخبة . لكن النجيفي يعتبرتلك المطالب أمله الوحيد لازاحة المالكي وفرصته الكبرى لاسقاط النظام من خلال دعم المتظاهرين ، والوقوف كبطل عادل لمطالب الشعب . لكنه يخطأ في اعتقاده أنه بذلك يزيد من احراج الحكومة في دعمه لمطالب يعلم جيدا انها مشبوهة ، وإن تمنى لها ان تتحقق، لانها تمثل ارادته الحقيقية . وهو يعول في دعمه للتظاهرات ، في كسب اصواتهم في الانتخابات القائمة ، ممنيا نفسه بتحقيق عودة البعثيين ، وهي سياسة تذكرنا تماما بسياسة القائمة العراقية قبل تشظيها .

ومن اجل ان تكون مساعي السيد النجيفي هذه محبوكة ، للفوز بالنجاح المرتجى وكما يتمنى ، فأننا ومن خلال قراءة افكاره وسلوكه ، نعتقد أنه من المرجح جدا، أنه لا يتوانى عن التنسيق مع شقيقه السيد اثيل النجيفي محافظ نينوى ، لخلق العثرات في طريق حكومة المالكي ، ورفض كل ما من شأنه ان يخدم موقف الحكومة في قضايا تخص التوافقات السياسية ومصلحة الشعب واستمرار التحشيد للتظاهرات والاعتصامات. فهذا هو السيد اثيل النجيفي ، نجده يأخذ على عاتقه تحدي الدستور والمطالبة بتوقيع الصفقات والعقود مع الشركات النفطية الاجنبية من قبل المجلس المحلي لمحافظة نينوى. فالشقيقان البعثيان ، اسامة وأثيل ، يتبادلان الادوار ويتقاسمان ألاهداف التي تحرض على خلق المزيد من المتاعب ورفض الاعتراف بالدستور! 

ففي الأسبوع الماضي، قرر مجلس محافظة نينوى منح المحافظ ، السيد أثيل النجيفي سلطة توقيع الصفقات مع شركات النفط الأجنبية..! وهو قرار لم يكن ناتجا عن جهل مجلس المحافظة لمبادئ الدستور والذي ينص على ان الحكومة الاتحادية هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن ادارة السياسات النفطية للبلاد، ولكنها محاولة خبيثة فقط لتحقيق هدفين: الاول لخلق مشكلة جديدة اخرى كالتي لا تزال قائمة حتى هذه اللحظة ، بين الحكومة والاقليم ، وجعل الاوضاع أكثر تعقيدا بعد اعلان وثيقة الشرف. والهدف الثاني لتحدي الحكومة الاتحادية من قبل مجلس محافظة نينوى وزيادة الضغوط على حكومة السيد المالكي لخلق مزيدا من مشاكل عدم الاستقرار لشعبنا. 

وختاما، باعتقادنا ان السيد اسامة النجيفي وقائمته متحدون ، سائرون على نفس الهاوية التي يربض في قعرها السيد علاوي ، وحيدا يائسا . فمع اننا لا نريد الاعتقاد أن عراقنا تائها ، والانحدار السياسي والاخلاقي بلغا مستوى أغرق شعبنا في بحر لجي من ظلمات الارهاب والفساد الاداري من قبل هذه المجموعات من ساسة منفلة ادمنواعلى حب الانتقام من شعبنا ويطمحون في تقطيع أوصاله بعد ان أستباحوا كرامته وأمعنوا في أستغلال صمته على افعالهم الدنيئة وراهنوا على اسقاط النظام الجديد ، يبقى شعبنا عظيما لا يعرف اليأس طريقا الى قلبه، وفي النهاية لا يصح إلا الصحيح.

  

ا . د . حسين حامد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/10/10


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • صدور رواية بوابة الجحيم:  للكاتب البروفسور حسين حامد حسين  (قراءة في كتاب )

    • حينما يحلو للسيد رئيس البرلمان الاساءة لوطنيته ...  (المقالات)

    • أنت مخطأ يا سيادة الرئيس اوباما:أن دور الشيعة في الحكومة والعملية السياسية ... أصغر وأقل بكثير من دور الاكراد والسنة فيها..!!!  (المقالات)

    • ألجزء الثاني ... ألمالكي ...والانتخابات القادمة ... والاماني التي قد لا تتحقق ...  (المقالات)

    • ألمالكي ... والانتخابات القادمة ... والاماني التي قد لا تتحقق...  (المقالات)



كتابة تعليق لموضوع : \"متحدون\" على نفس المصير المأساوي للقائمة العراقية ...
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مهند العياشي ، على كورونا يسقط أقنعة الغرب - للكاتب حسين فرحان : أيها المحجور في بيتك هل تعلم ماهي الصورة في الشارع الان ؟! سأرسم لك الصورة من مركز ابي الخصيب اليوم : قُبيل حلول الظلام اقفلت ابواب الصيدلية فركبت سيارتي راجعاً الى منزلي أسير وعيني تسأل عقلي ماذا يجري ؟!!! أبطأت السير وانا انظر يميناً وشمالاً وقد بدأ الغروب يرخي رحاله والسماء ملبدة بالغيوم بلا مطر والريح مسرعة كأنها هاربة الى مكان بعيد انظر الى الشوارع الفارغة من الناس والمقطعة بسواتر ترابية ! وهي خالية تماماً من الناس ! وكأن اهلها قد هجروها من اعوام انظر الى الشوارع التي صارت الرياح ترمي الاتربة على محلاتها المغلقة وصور الشهداء الذين كأنهم يسألون بعضهم (( ماذا يجري بعدنا )) ؟! اسير وانا انظر الى وحشة الطريق لا أسمع الا حثيث الريح وهي تذري التراب على قارعة الرصيف ! لحظة وبرقت في ذهني تلك الصورة وهذا السؤال (هل اسير في وادي السلام )؟! أسير بين شوارع مقطَّعة بالسواتر الترابية كانت سالكة في احلك الظروف ! والعجب لايترجمه الكلام هل أسير وسط فلم هوليودي ! هل مايجري حقيقة ام خيال مخرج !؟ هل دخلت هذه المنطقة حرب؟! هل تنتظر هذه الديار يوماً لم يكن مذكوراً أسير وقد كدّت أُسلم على أهل الديار السلام على أهل لا اله إلا الله ، من أهل لا إله إلا الله ، يا أهل لا إله إلا الله ، بحق لا إله إلا الله ، كيف وجدتم قول لا إله إلا الله ، من لا اله إلا الله ، يا لا إله إلا الله ، بحق لا اله إلا الله ، اغفر لمن قال لا إله إلا الله ، واحشرنا في زمرة من قال لا إله إلا الله ، محمد ( صلى الله عليه وآله ) رسول الله ، علي ( عليه السلام ) ولي الله " اللهي ماذا يجري ؟! وحدهم الذين ساروا بين القبور يعرفون ما أرسمه في كلامي وحدهم الذين ساروا في مقبرة وادي السلام خصوصاً وقت الغروب وهي خالية من الناس يرى مايجري في الواقع الان إياك ثم إياك أن تنظر الى هذا الجرم المجهري ! خلف هذا الجندي المجهري قائد آمر ناهي بيده الملك وهو على كل شيء قدير بكل الاحوال ستنجلي الغبرة بعد هذا القتال السؤال لمن الغلبة ؟! من الذي سيبقى موحداً لله ؟! نحن البشر ؟ أم هذا الجرم المجهري ؟ على أحسن التقادير سننتصر بعد جراح وخوف وفقد أحبه لكن هل سنتوب الى الله حقاً ؟ أم سنعود الى ماكنا عليه ؟! أسير وأنا اسمع صفير الريح بين البيوت والمحلات المغلقة كأني أسمع فيها صوت ينادي يا أهل الارض (( لمن الملك اليوم )) ولا من مجيب سوى صمت القبور الذي أصم أذن العين من وحشة المنظر أين المتبرجات اللائي تبرجن في هذه الشوارع ذهاباً واياباً يتصيدن عيون الشباب الذين تركوا المساجد ليسعون خلفهن ؟! أين الذين كانوا يبارزون الله في العلن كفراناً ومفطرين بلا سبب في رمضان من كل عام ؟! أين الذين باعوا آخراهم بدنيا غيرهم هذه الشوارع وكأنها فتحات المقابر أين اصواتكم يا أهل الربى وكأن هذا الجرم المجهري يجول شوارعكم ينادي ! ياأهل الفساد ياأهل الظلم والطغيان اليس فيكم مبارز ؟! تراحموا ... لعلّ من في السماء يرحمكم ! عندما تعلم أن هذا الجندي يحاصر جميع دول العالم ستدرك قوله تعالى : يَقُولُ الْإِنسَانُ يَوْمَئِذٍ أَيْنَ الْمَفَرُّ وستعي حينها قوله تعالى : حَتَّىٰ إِذَا ضَاقَتْ عَلَيْهِمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ وَضَاقَتْ عَلَيْهِمْ أَنفُسُهُمْ وَظَنُّوا أَن لَّا مَلْجَأَ مِنَ اللَّهِ إِلَّا إِلَيْهِ ثُمَّ تَابَ عَلَيْهِمْ لِيَتُوبُوا ۚ إِنَّ اللَّهَ هُوَ التَّوَّابُ الرَّحِيمُ يا عبيد الدنيا ( وانا منكم ) عودوا .... توبوا الى الله م .صيدلي مهند العياشي 1/4/2020

 
علّق منير حجازي ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لا يوجد في الوقت الحاضر صفحة خاصة للسيدة إيزابيل ، ولكن بعد أخذ اذنها في تأسيس صفحة لها على الفيس بوك وحصول الاذن عملنا لها صفحة سنضع الرابط في الاسفل ، ولكن هذا الرابط يعتمد في نشر المواضيع ايضا على موقع كتابات في الميزان الذي تنشر السيدة إيزابيل عليه مباشرة . تحياتي رابط صفحة ايزابيل. (البرهان في حوار الأديان). https://www.facebook.com/groups/825574957791048/

 
علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عدنان فرج الساعدي
صفحة الكاتب :
  عدنان فرج الساعدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 الموارد المائية وبالتنسيق مع الهندسة العسكرية للحشد تواصل تقوية سداد نهر السويب شرق القرنة

 العلاقة التخادمية بين الإرهاب والعصابات الإجرامية  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 استطلاع للرأي.. ثلثا العراقيين يرفضون سحب الثقة عن المالكي  : وكالة نون الاخبارية

 الرحلة رقم ...............(43)!  : هشام حيدر

 شكراً لله على كورونا.  : علي سنبه

 النجف الأشرف: توصيات بدعم المنتجات الوطنية

 العراق بين رب جبار وشعب منهار!  : قيس النجم

 وفد البيت الثقافي في واسط يزور الإعلامي الحربي محمد الخالدي  : اعلام وزارة الثقافة

 توفى رسول الله (ص) وعينه تدمع على أهل بيته سلام الله عليهم  : خضير العواد

 عمار الحكيم والعاصفة المقبلة ..!  : فلاح المشعل

 ثقافة الكاوبوي في صناعة أحداث ما بعد سبتمبر (أيلول)  : د . يحيى محمد ركاج

 المسؤول والحقيقة الغائبة  : جواد العطار

 السيد السيستاني بين هيكل والابراهيمي  : سامي جواد كاظم

 وزارة الموارد المائية تواصل اعمالها بتطهير الجداول والانهار في محافظة ديالى  : وزارة الموارد المائية

 منار  : حيدر حسين سويري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net