صفحة الكاتب : حميد العبيدي

مخططات ارهابية في حواضن سلفية
حميد العبيدي

ما قامت به المجاميع الارهابية التابعة لتنظيم القاعدة خلال الفترة الماضية والى الان هي محاولة لترسيبخ وجودها وسيطرتها على العديد من المناطق التي تمهد لهم قيام كيان خاص باماراتهم المتخلفة في بعض المناطق التي يمكن ان تعمل على اقامة حزام عسكري لقوتهم فيها ومن ثم زعزعة وجود الدولة العراقية وبالتالي تمزيق كيان هذه الدولة في المناطق الساخنة التي تمتد على طول المنطقة الغربية وما يتاخمها من مناطق مختلطة بين الشيعة والسنة يقومون على افراغها تدريجيا بالتهديد والوعيد والتصفية وتفخيخ المنازل والخطف والذبح وهو بالفعل ما حصل في مناطق تقع ضمن محافظة ديالى وسط بعقوبة وكذلك المناطق التي تشترك بين جنوب بغداد وبابل والحوادث التي وقعت في منطقة اللطيفية بتصفية عوائل كاملة من النساء والاطفال وكبار السن هي دليل على ذلك المخطط الذي يهدف الى تفريغ تلك المناطق من لون مذهبي معين الى لون مذهبي اخر .

هذا الامر تطلب ان يكون هنالك مخططات ارهابية بعيدة في الاستراتيجية والهدف شرط ان تكون لها حواضن تحميها وتحافظ عليها من اجل الوصول الى ذلك الهدف وقد توفرت كما يبدو تلك الوسيلة في مناطق شمال الحلة وما يجاورها حيث اندفعت الكثير من المجاميع المسلحة لتنتقل من مناطق في محافظة الموصل الى تلك المنطقة كي تكون قريبة من المحافظات المستهدفة مثل كربلاء والحلة والنجف وتكون تحركاتهم مدروسة من قبل ساكنيها حيث افادت الانباء عن تلك التحولات الديمغرافية ومحاولة تغيير وجهها الجغرافي والسكاني ونبهت لذلك احدى الصحف العراقية بالقول ((وقال رئيس اللجنة الامنية لشمال بابل في مجلس محافظة بابل ثامر ذيبان الحمداني لوكالة “المدى برس” إن “انتحاريين من الدولة الاسلامية في الشام والعراق دخلوا الى العراق من سوريا والسعودية وقطر لتنفيذ عمليات ارهابية خلال شهر محرم الحرام تستهدف المواكب الحسينية في العراق ومنها محافظة بابل”.وأضاف الحمداني أن “هناك معلومات استخبارية دقيقة عن تواجد الانتحاريين في بعض الحواضن الارهابية في شمال بابل”، مبينا أن “الجهات الامنية ستقوم بضربها”.ولفت الحمداني الى أن “بابل وضعت خطة امنية واسعة لحماية المواكب الحسينية والزوار تشارك فيها جميع الاجهزة الامنية من جيش وشرطة واجهزة استخبارات”.وكان مسؤولون وأبناء عشائر في محافظة بابل اكدوا، في 18 أيلول 2013، أن بعض افراد العشائر يعملون مع الجماعات المسلحة في شمال المحافظة بسرية تامة، وعزوا ذلك الى الخوف من المسلحين أو للحصول على الدعم المادي نتيجة البطالة”، وبينوا أن العشائر اذا وجدت شخصا متعاونا مع الارهاب تبلغ عنه فورا للجهات الامنية)) فماذا يدلل هذا التقرير الاستخباري ومن اللجنة الامنية لمحافظة بابل ؟ الا يعطينا الدليل الواضح على ان بعض العشائر في تلك المناطق هي السبيل الوحيد لايواء هؤلاء القتلة وهم من يعمد الى تدمير العراق بجلب تلك الكلاب السائبة من دول الخليج ومناطق اخرى لقتل العراقيين !! فأي وطنية لدى هؤلاء واي انتماء يحملون وهم يبيعون وطنهم وأهلهم بأموال السحت الحرام ثم يعيبون على الحكومة العراقية انها غير منصفة وطائفية وينعتون رئيسها بالغير عادل والدكتاتور وأوصاف بذيئة اخرى.

  

حميد العبيدي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/11/02



كتابة تعليق لموضوع : مخططات ارهابية في حواضن سلفية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف

 
علّق سعيد العذاري ، على رسول الله يعفو عن الجاسوس (!) - للكاتب محمد تقي الذاكري : احسنت التفصيل والتحليل ان العفو عنه جاء بعد ان ثبت ان اخباره لم تصل ولم تترتب عليها اثار سلبية

 
علّق عمادالسراي ، على معمل تصنيع اسطوانات الغاز في الكوت يقوم بإجراءات وقائية ضد فيروس كورونا - للكاتب احمد كامل عوده : احسنتم

 
علّق محمود حبيب ، على حوار ساخن عن الإلحاد - للكاتب السيد هادي المدرسي : تنزيل الكتاب

 
علّق ليلى أحمد الهوني ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : اخي الكريم والمحترمالسيد سعيد الشكر كل الشكر لشخصكم الكريم دمت بكل خير

 
علّق سعيد العذاري ، على لو قمتي بذلك يا صين! - للكاتب ليلى أحمد الهوني : الاستاذة ليلى الهوني تحياتي احسنت التوضيح والتفصيل مشكورة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ياسر سمير اللامي
صفحة الكاتب :
  ياسر سمير اللامي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حوار أصوات الشمال مع الشاعر والأديب والناقد -الاعلامي صابر حجازي  : ميمي أحمد قدري

 أنتظرُ بفارغِ الصَبْرِ العنيدِ  : محمود كعوش

 هل نجح يحيى الناصري في ادارة محافظة ذي قار ؟ 1-3  : عماد الاسدي

 استشهاد الإمام علي ..أول غيث الإرهاب في الإسلام  : انور السلامي

 بيتكوين تتعافى من نصف خسائرها بعد أسوأ أسبوع

 إيرادات على بابا تفوق التوقعات

 مَنْ حذرَّ منهُ القرآن ، صارَّ يمسكُ بالميزان ...!  : حبيب محمد تقي

 لتطوير كفاءات الحراس الاصلاحيين دائرة الاصلاح العراقية تخرج اكثر من ( 500 ) حارس اصلاحي  : وزارة العدل

 ليس غريبا ما يقوم به آل سعود من وقاحة  : وليد سليم

  اصدار شعري جديد  : هادي الربيعي

 الرئيس معصوم يرحب باعلان الحكومة الاتحادية رفع الحظر عن مطارات اقليم كردستان

 ذكرى شهادة الإمام الرِّضَا  : مجاهد منعثر منشد

 مشروع ضحكايا السكني!  :  كفاح محمد مصطفى

 هل ترغب بإيواء عوائل الشهداء الذين يفتقرون لسكن ملائم وأجر يستمر حتى بعد مماتك ب(25) ألف دينار فقط؟!

 التفكير النقدي  : كريم الانصاري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net