صفحة الكاتب : محمود الربيعي

الدولة الأغبى والأمة الأغبى جاهليات خمس.. هل من مُدَّكِر؟
محمود الربيعي

مقدمة

إلحاقاً بمقالنا الأول الذي حمل عنوان ( الدولة الأسوأ والأمة الأسوأ ) وهو مقال لايختص بدولة معينة أوأمة معينة بذاتها ولا يشير الى حزب معين أو كتلة معينة داخل العراق أو خارجه، (وقد يكون العراق انموذجاً أولاً للحياة الحزبية أو الكتلية التي نشير إليها) لكنه يشير أيضاً الى (كافة الدول العربية والإسلامية) كما لاينفصل عن الإشارة الى (الدول العظمى من الأوروبيتين) فالفساد في العقائد والنوايا عمَّ الجميع ولم يعد الإحساس الإنساني كما ينبغي بعد أن نخر الشيطان قلوب الساسة فأصاب العقول والضمائر وحرق الأخضر واليابس في أمم فاسدة بكل قضها وقضيضها وشمل ماشمل سوى قليل من أجزاء الدولة والأمة في هذا البلد أو ذاك مما إضطرنا الى مهاجمة الدول والأمم بكل أحزابها وكتلها ونحن نلحظ إنتشار الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الملوك والرؤساء وفي كافة بلدان العالم.

لقد اثبت لنا العصر المُعاش أن الدول العربية والإسلامية هي الأكثر غباءاً في العالم

....................

الجاهلية الأولى

 فقديماً سمعنا وقرئنا أن الأمة العربية كانت في مرحلة من مراحل  التاريخ مجموعة من العصابات وقطاع الطرق خصوصاً في العصر الجاهلي قبل الإسلام وبعده فهم يدفنون بناتهم أحياء! ويشربون الخمر وتغزو العشائر بعضها بعضاً للسلب والنهب والقتل وقلنا كانت جاهلية أولى.. ولكن وماذا بعد أن بُعِثَ النبي الأكرم محمد صلى الله عليه وآله وسلم فهل بقي من عذر على أحد بعد أن وضع النقاط على الحروف..

الجاهلية الثانية

وجاءت الجاهلية الثانية في عصور ملوك ابناء أمية والعباس والعثمان.

الجاهلية الثالثة

 ثم جاء عصر العلم والتكنولوجيا وقلنا إن العالم مقبل على ماينفع الناس وجاءت الحروب العالمية معها ليتقاتلوا فيما بينهم بلا مروءة ولاضمير في جاهلية ثالثة وضج العالم بما أصيب به من كوارث ودمار فهل من مُدَّكِّر؟

الجاهلية الرابعة والجاهلية الخامسة

 ثم حَلَّت الطامة الكبرى وحَلَّ معها البلاء الأعظم في جاهلية رابعة عنصرية طائفية حزبية زرعت في قلوب الناس ظاهرة الإقتتال بإسم القومية والدين والطائفة في القرن العشرين لتمهد لجاهلية خامسة في هذه الأيام تأكل الأخضر واليابس في بلاد العرب والمسلمين.. فهذه الهند والباكستان وأفغانستان ودول إسلامية أخرى في أوروبا الشرقية يتقاتل فيها أهل الأديان والطوائف بلا رحمة وقلما يخلو بلد ما من ويلات هذه الصراعات والتطرف.. ولم يختلف الأمر في البلاد العربية التي يغلب عليها طابع الإسلام! فقد أصبحت هذه الدول منابع للإرهاب والقتل والدمار والفوضى فهل من مُدَكِّر؟

عصر الفتن والضلالات

ولم يعد الصراع بين الدول العربية وإسرائيل، أو بين الحكومات العربية والإسلامية فقد إنتقل القتال الى الأمم والشعوب في فوضى فكرية وعقائدية تنبش في كتب التاريخ لتؤجج أعظم فتنة في حياة الدول العربية المعاصرة وأصبح العالم العربي والإسلامي على شفير هاوية حادة لن ينجو منها أحد  وسيسقط الجميع في مستنقع الحفر التي حفرتها لها مجموعة أطراف الأخطبوط المعادي الذي كان العرب والمسلمون يتشدقون بالوقوف ضده.. فما أخزاكم أيتها الدول المتشدقة بالعروبة والإسلاموأنتم تشرفون على إدارة العصابات التكفيرية والإقصائية ؟! فهل من مُدَّكِر؟

دور العصابات والمنظمات التكفيرية

والأعجب مافي الأمر إحتضان الملوك والرؤساء العرب والمسلمين للعصابات التكفيرية وتربيتها على إرتكاب الجرائم وتغذيتها بنظريات القتل المفرط وإسقاط ضرورة الضمير في العقل الفردي والجمعي لدى تلك العصابات وتدريس فقه الجريمة مع فقه التبرير لكل جريمة تنال النفس والعرض والمال وبذلك ألغيت جميع الخطوط المانعة لإرتكاب الجرائم ولم يسلم حتى الأموات منها ولم تسلم معها حتى الأضرحة والمزارات.

الدولة الأسوأ والأمة الأسوأ

إن دولة أو أمة لايمنعها مانع من هدم البيوت على رؤوس النائمين الغافلين وقتل الناس المارة في الشوارع وهتك الأعراض وإرتكاب جرائم الخطف والمساومة والقتل والذبح والتمثيل بالجثث هي أردأ أمة وأغبى أمة عرفها التاريخ فلم يعد المجال مفتوحا ليقال أمة عربية واحدة ذات رسالة خالدة ولا أمة إسلامية هي خير الأمم فهل المقولات لم تعد تصلح لهذا الزمان فلم يعد محمد صلى الله عليه وآله وسلم رسولاً لمثل هذه الأمة إذ هو متبرء منها ومن أفعالها الشنيعة ولم يعد الإسلام ديناً لهكذا أمة تمرغت في وَحْلِ الجريمة المنظمة التي يقودها رجال هم صنائع الشيطان وصنائع الأحزاب الدينية والعلمانية الذين سخرتهم شياطين الجن والإنس فهل من مُدَّكِر؟

الربيع العربي المزعوم

إن مايسمى بالربيع العربي الذي حدث مؤخراً داخل الدول الإسلامية والعربية لتغيير بعض الأنظمة الدكتاتورية اتضح بعد التغيير أنها لم تسقط بأدوات شعبية أو وطنية وإنما تداخل معه الفعل الدولي الخارجي للدول الكبرى بمشاركة بعض الأنظمة الرجعية في المنطقة العربية والإسلامية التي إختطفت ثمرته وحولته الى صورته الكريهة المشوهة بعد أن اتضح أنها لم توفق كما كان متوقع لها..  فهل من مُدَّكِر؟!

المشروع الدولي للفتنة 

لقد أنشئت الدول الخليجية وغيرها من الدول ذات المصالح المشتركة بعض الأحزاب والحركات والتنظيمات الإسلامية المتطرفة التي أخذت شرعيتها من  أصحاب الفتاوى الذين تحتضنهم حكومات تلك الدول المرتبطة بالدول الأكبر وتمكنت من إشعال نار الفتنة ونشر الفساد داخل الدول العربية والإسلامية.

 

الأحزاب الأسوأ والكتل الأسوأ

-      قتل الشريك - 

وليس من المستغرب أن نرى ونسمع أن زعيماً لكتلة أو قائداً لحزب قد تمكن من قيادة حزبه وكتلته للقيام بأعمال إرهابية منظمة بغطاء دولي وإقليمي وسياسي وهل هناك أسوأ من شريك يقتل شريكه ويتآمر عليه ويهتك عرضه ويزهق روحه ويسلب أمواله فنحن نعيش فتنة مابعدها فتنة يُهَجِّر فيها الجار جاره أو يقتله ثم يقبض المال.

............................

 إن أمة لاتخاف الله ولا ترعى حرمة هي أسوأ أمة وأردء أمة وهي الأمة ألأغبى في عصر كَثُرَتْ فيها العبر وقل فيها من إعتبر.. فهل من مُدَّكِر.

 

 ‏14‏/11‏/2013

في العاشر من محرم من عام 1435 للهجرة

  

محمود الربيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/11/15



كتابة تعليق لموضوع : الدولة الأغبى والأمة الأغبى جاهليات خمس.. هل من مُدَّكِر؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : غزوان العيساوي
صفحة الكاتب :
  غزوان العيساوي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 دور الاعلام في التصدي للأرهاب في ندوة لثقافة وفنون الشباب لطلاب الجامعة المستنصرية  : وزارة الشباب والرياضة

 ضبط أوليات سلفة صرفها مدير مصرف حكومي لنفسه خلافاً للضوابط  : هيأة النزاهة

 منظمة بدر في كربلاء تقيم 6 دورات تدريبية قتالية لمتطوعي الحشد الشعبي  : منظمة بدر كربلاء

 عراقي نذل !  : هادي جلو مرعي

  التعليم بالمدارس الداخلية حل للبطالة وتزاحم سكان المدن!  : ياس خضير العلي

 المراحلُ الأولى لموسوعة الانتفاضة الشعبانيّة تشهدُ تقدّماً واضحاً...

 ذي قار : فوج المهمات الخاصة يلقي القبض على ثلاث مطلوبين بجرائم جنائية بناحية النصر  : وزارة الداخلية العراقية

 مصالحة في الشيراتون  : هادي جلو مرعي

 البيان رقم 25 حول التطورات في مصر  : التنظيم الدينقراطي

 العفو الصفح دواء للكآبة والأرق  : محمد جعفر الكيشوان الموسوي

 داعش ولده التاريخ العربي وتبناه الأمريكان  : خضير العواد

 معرفة الإمام معرفة الله كيف تكون معرفة الإمام معرفة الله؟  : شعيب العاملي

 لواء المشاة الخامس والسبعون يستمر بتنفيذ الواجبات القتالية والادارية والانسانية  : وزارة الدفاع العراقية

 الحكيم يدعو لاستدعاء نائب السفير العراقي بالسعودية بسبب تهجمه على الشيعة

 عمليات الرافدين: انتشار 62 الف منتسب امني لحماية المتظاهرين والبنى التحتية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net