صفحة الكاتب : مهدي المولى

يا سيدنا شنهي القضية
مهدي المولى
لا شك ان السيد مقتدى فقد توازنه واخذ يخلط الامور وفقد الرؤية السليمة  واصبح لا يعرف الشيش من البيش
لا ادري هل شعر انه كان المساهم في ما وصل اليه حال العراق الان او انه عجز عن تحقيق المهمة التي كلف بها من قبل اعداء العراق
المعروف انه وحارث الضاري الارهابي الوهابي اخوة في الجهاد وفي تحرير العراق من الفرس المجوس والشيعة الروافض بحجة  مطاردة الامريكان  المحتلين 
لا اعتقد هناك من يجهل  ان الضاري ومقتدى من اكثر المستفيدين من القوات الامريكية ولولا القوات الامريكية لا سمعنا بمقتدى وشلته ولا الضاري ومجموعاته الارهابية الوهابية التي يقودها
هل كان الضاري ومقتدى وجهي عملة واحدة  في خدمة ال سعود لكن لكل واحد مهمة خاصة  وتحدد حركة كل واحد منهم  وفق الخطة المرسومة له من قبل ال سعود
اثارت تصريحاته الاخيرة لاحدى الصحف الاجنبية موجه من السخرية والضحك لا ادري السبب الذي دفع هذه الصحيفة لاجراء مقابلة معه من باب الاساءة اليه  من خلال كشف جهله وتخلفه وبهذه الحالة لا بد من جهات هي التي دفعت هذه الصحيفة بالمال لاسباب  خاصة والله اعلم
نعود الى ماقاله سيدنا مقتدى  حيث قال ان الشعب العراقي سيتفكك وتنهار حكومته ويصبح من السهل على القوى الخارجية السيطرة على البلاد وسيكون الظلام هو المستقبل القريب للعراق بسبب انتشار الطائفية
رغم ان الطائفية بالعراق ليست سببها العراق ولا القوى السياسية التي اختارت العملية السياسية الطائفية بل انها فرضت على الشعب العراقي فرضا من الخارج فرضها ال سعود حيث امرت الطاغية المقبور صدام برفع شعار لا شيعة بعد اليوم وامرته بأعلان الحرب على الشيعة  ودعمته بالمال والسلاح والاعلام  وعندما فشل في تحقيق المهمة أيدت امريكا  في غزوها للعراق   فارسلت الكلاب الوهابية من كل مكان للجهاد في العراق بعد تحالفها مع المجموعات الصدامية التي هيأت لها المكان الملائم والحواضن الراعية من مأكل  ومنام ونساء وبدأت مهمتها بذبح العراقيين جميعا وفق شعارهم المعروف الشيعة كفرة مشركون والكرد مرتدون والسنة  متعاونين مع المشركين والمرتدين والهدف منع العراق من  السير في العملية السياسية السلمية وبناء عراق ديمقراطي تعددي مستقل  يحكمه الشعب وفق دستور ومؤسسات دستورية
وبدأ ذبح العراقيين على يد الضاري ومقتدى تحت شعار طرد القوات المحتلة وبدأ تعاون عسكري ومالي بين الطرفين  سواء في الفلوجة وفي النجف والثورة وكان هدف الاثنين القضاء على المرجعية الدينية بزعامة الامام السيستاني لانها القوة الحصينة التي حمت العراق والعراقيين ووضعت العراقيين على الطريق الصحيح لاول مرة في تاريخ العراق
نقول للسيد مقتدى اذا فعلا مستقبل العراق مظلم ولو هذه النظرة لا يقرها العراقيون لانهم يرون مستقبل العراق زاهر ومشرق فانت من اكثر المساهمين في هذا المستقبل  كما يمكنك ان تغير مستقبل العراق من المظلم الى المشرق اذا كنت صادق النية وبعيد عن اللف والدوران
مستقبل العراق لا يصنعه شخص واحد ولا فئة ولا حزب ولا طائفة ولا قومية مستقبل العراق يصنعه كل ابناء العراق من شماله الى جنوبه
وقال السيد مقتدى الصدر انه حاول مع زعماء عراقيين استبدال المالكي لكنه عجز عن ذلك وبقي المالكي في منصبه بفضل الدعم الايراني والامريكي
ليته يوضح لنا الامر كيف يقبل السيد الصدر بحكومة مفروضة بقوة اجنبية ثم كيف يصوت لها ويتعاون معها ويملك حصة الاسد اكثر من 8 وزراء بيدهم كل الامور الخدمية التي لها احتكاك مباشر بالمواطنين حيث اثبتت انها اكثر الوزارات فسادا واهمالا وتسيبا
لكنه يعود ويقول ان ايران الان ابلغتني انها لن تسمح للمالكي بولاية ثالثة
ياترى لماذا ايران ابلغت السيد مقتدى هل انه يعمل مراسل لدى ايران ثم ما دخل ايران في قبولها او عدم قبولها لو كان السيد مقتدى يملك ذرة من الوطنية والاخلاص لاحتج بقوة واعلن الحرب على ايران وقال من منحكم الحق ان تتدخلوا في شؤون العراق الداخلية ما شأنكم انتم ان رشح المالكي لولاية ثالثة عاشرة هذه امور يحددها الشعب العراقي لدينا شعب ولدينا دستور ولدينا مؤسسات دستورية ونحن الذين نقبل او نرفض
اما ان تتباهي وتفتخر بان ايران قالت لك انها لا تسمح للمالكي بولاية ثالثة انه عار العار وحقارة الحقارة وتخلف التخلف وحماقة الحماقة
ثم انه ينتقد الحكومة لسوء تعاملها مع السنة من خلال تهميشهم وتجاهل مطاليبهم واضطهادهم لا شك انها عبارات القاعدة الوهابية الارهابية والمجموعات الصدامية وفضائيات الارهاب وخاصة فضائية الارهابي الوهابي حارث الضاري
نحن نسأل كيف  هشمت السنة في العراق في البرلمان في الحكومة في المؤسسات الاخرى  فلو دققنا في عدد السنة في البرلمان وفي الحكومة واضفنا اليهم ازلامك  الذين في الحكومة وفي البرلمان  لاتضح لنا انهم يفوقون عدد الشيعة في الحكومة وفي البرلمان هل هؤلاء عملاء ضد السنة لا يعملون لصالح السنة
اما اذا تقصد السنة المجموعات الارهابية الوهابية والصدامية المدعومة من قبل ال سعود والتي خلقت الفقاعة النتنة في ساحات العار في صحراء الانبار والتي رفعت اعلام موزة وحصة وصدام واردوغان ورفعت شعار صدام لاشيعة بعد اليوم  وقررت غزو بغداد لتحريرها من الروافض المجوس وبقايا الساسانين فهؤلاء لا يمثلون السنة هؤلاء يمثلون رغبة ال سعود التي تدعوا الى ذبح العراقيين وتدمير العراق وجعل العراق ضيعة لال سعود
 الغريب في الامر والذي يدل على جهله وعدم حرصه على العراقيين قوله ان مسعود البرزاني ابلغني بانه سيطلب الاستقلال اذا ما مارس المالكي ضغوطا اكبر بربكم هذا كلام انسان يريد الخير للعراق انسان يهمه امر العراق
كان المفروض بالسيد مقتدى يرد مسعود البرزاني ويقول له نحن ليس عمال عند المالكي او غير المالكي فنحن الذين وضعنا المالكي ونحن الذين نعزله ونأتي بغيره ونحاسبه فاذا كل منا فكر هذا التفكير فعلى العراق والعراقيين السلام
فلو اتفقنا نحن بنية صادقة لنا القدرة على استبدال المالكي بالطرق القانونية ووفق الدستور وانت تعلم ياسيدنا اذا صوت نصف الحاضرين في البرلمان زائد واحد ضد المالكي يقال المالكي
فالوطني الصادق اذا رأى منكرا فسادا يغيره واعتقد لديك الوسيلة لتغيره ولو اتفقت انت والبرزاني على اقالة المالكي لتحقق ذلك بدون صياح ولا صراخ ولا تهديد ولا وعيد ولا انفصال
لكن ياسيدنا نواياكم سيئة وغير صادقة وكل واحد يريد ان يفترس الاخر
ثم يحمل العراقيين مسئولية ما حدث وما يحدث لانهم دعوا الامريكين للمساعدة في الاطاحة بالطاغية صدام واقول ما فعله العراقيون هو الطريق  الاسهل والافضل والذي لا طريق سواه لان الطاغية قرر تنفيذ شعاره لا شيعة بعد اليوم وذلك بدفنهم احياء في مقابر جماعية واطلق حملة  كحملة  فرعون ذبح الاطفال  لانهم سيكبرون واغتصاب النساء ثم ذبحهن لانهن سينجبن
في حين السيد في ذلك الوقت يرسل برقية تأييد ونصرة للقائد الضرورة  يطلق عليه عبارة حامي الحوزة الدينية والمدافع عنها
لا شك ان السيد لا يملك النضوج العقلي لا يفهم شي لا في السياسة ولا في الدين الا ان هناك مجموعات مختلفة تدور حوله وكل مجموعة  لها اهداف خاصة مجموعة تبحث عن مصالحها الخاصة ومجموعة هدفها السرقة والفساد وهناك مجموعة وهابية صدامية هدفها تحقيق مخططات ال سعود وكل هذه المجموعات تعمل باسم مقتدى 
حقا انه مسكين لا حول له ولا قوة فكل مجموعة تسحبه لاهدافها وهو مثل الاطرش بالزفة لا حول له ولا قوة
صحيح انه طيب ويريد الخير لكن الامر لا يعود اليه لهذا ننصحه  نصيحة مخلصة من شخص محب لخط الشهيد محمد صادق الصدر ان يعتزل العمل السياسي ويتبرأ من الجميع لفترة معينة انا على يقين انه يتمنى ذلك الا انه محاط بقوة هو نفسه لا يعرفها لا تمهله اي فرصة حتى لالتقاط انفاسه
 الذي اثار استغرابي ودهشتي  دعوته للمالكي ان يتخلى عن الحكومة لاهلها ليته يوضح لنا من هم هؤلاء اهلها
فالمالكي وصل الى الحكم بصوتك انت وصوت البرزاني وحتى صوت علاوي    لا شك ان تصويتكم جاء لان المالكي في نظركم صالح لهذا المنصب   ولو فرضنا انه خيب الظنون وكان طالحا فلكم القدرة على ابعاده وتنصيب غيره وهذا ما يأمركم به القانون والدستور والا فانكم تتحملون المسئولية في استمرار فساد المالكي اما اذا لا تملكون القدرة على اقالته وتعيين غيره فالمطلوب منكم جميعا وخاصة انت ياسيدنا ان تتعاون معه في القضاء على الفساد والسلبيات وفق برنامج وخطة ونوايا صادقة هدفها خدمة الشعب والوطن
 
 

  

مهدي المولى
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/12/03



كتابة تعليق لموضوع : يا سيدنا شنهي القضية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : ابو الحسن ، في 2013/12/03 .

سبحان مغير الاحوال من حال الى حال يا مهدي المولى
اكيد ان نوري ومشعان الجبوري وجهان لعمله واحده واكيد ان نوري والمطلك هما وجهان لعمله واحده
بالنسبه لمقتدى الصدر وانه لولا الامريكان ماعرفناه فانها كذبه كبرى فهو سليل ال الصدر وموجودبالعراق وابن محمد الصدر لكن الصحيح لولا الامريكان ماعرفنا نوري ولا حمودي المالكي ولا عبد صخيل ولا الزهيري ولا العسكري ولا غيرهم من حثالات حزب الدعوه
اما كون الشعب متفكك فانا اقول لك هل يستطيع شيعي من مدينه الصدر يدخل الى ابي غريب وبالعكس ولاحظ الانقسامات والهجومات الطائفيه في الفيس بوك حتى تعرف ما وصل له العراق
اما عن كون المالكي جاء برغبه ايران وامريكا ولم تسحب عنه الثقه بامر ايران وامريكا فانها حقيقه لاينكرها الا جاهل او حاقد او منتفع ولم يصرح بذلك مقتدى فقط وانما صرح بذلك الكثيرين واخرهم كان احمد الجلبي
اما كون نوري لايصلح لولايه ثالثه نعم وراجع تفاصيل زيارته لامريكا وما حدث له فيها ستعرف ان نوري زائل لا محال





حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين . ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم ، اخي الطيب . اقرأ هذا النص وقل لي بربك ، هل مثل هذا الشخص مسالم ، هل فعلا يُدير خده الآخر لضاربه ؟؟ قال لوقا في الاصحاح 19 : 22. ( أيها العبد الشرير . عرفت أني إنسانٌ صارمٌ آخذُ ما لم أضع ، وأحصدُ ما لم ازرع. أما أعدائي، أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم، فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي). بالنسبة لي أنا انزّه يسوع من هذه الاقوال فهي لا تصدر منه لأنه نبي مسدد من السماء يرعاه كبير الملائكة فمن غير الممكن ان يكون فضا غليظا. والغريب أن يسوع حكم بالذبح لكل من لم يقبل به ملكا . ولكن عندما أتوه ليُنصبّوه ملكا لم يقبل وانصرف.من هذا النص يعكس الإنجيل بأن شخصية يسوع متذبذة أيضا. إنجيل يوحنا 6: 15( وأما يسوع فإذ علم أنهم يأتوا ليجعلوه ملكا، انصرف أيضا إلى الجبل وحده). وأما بالنسبة للقس شربل فأقول له أن دفاعك عن النص في غير محله وهو تكلف لا نفع فيه لأن يسوع المسيح نفسه لم يقبل ان يلطمهُ احد وهذا ما نراه يلوح في نص آخر. يقول فيه : أن العبد لطم يسوع المسيح : ( لطم يسوع واحد من الخدام قال للعبد الذي لطمه. إن كنت قد تكلمت رديا فاشهد على الردي، وإن حسنا فلماذا تضربني؟). فلم يُقدم يسوع خده الآخر لضاربه بل احتج وقال له بعصبية لماذا لطمتني. أنظر يو 23:18. ومن هذا النص نفهم أيضا أن الإنجيل صوّر يسوع المسيح بأنه كان متناقضا يأمر بشيء ويُخالفه. انظروا ماذا فعل الإنجيل بسيوع جعله احط مرتبة من البشر العاديين في افعاله واقواله. اما بالنسبة لتعليق الاخ محمود ، فأنا لم افهم منه شيئا ، فهل هو مسلم ، او مسيحي ؟ لان ما كتبه غير مفهوم بسبب اسمه ال1ي يوحي بانه مسلم ، ولكن تعليقه يوحي غير ذلك . تحياتي

 
علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مدحت قلادة
صفحة الكاتب :
  مدحت قلادة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ما فائدة (العلم )العراقي الان،،  : علي محمد الجيزاني

 القاهرة تعلن احباط “هجوم ارهابي” في قناة السويس

 عين الزمان الثقافة تكرم الابداع  : عبد الزهره الطالقاني

 الحشد الشعبي باقيا رغم انف داعش الوهابية ودواعش السياسة  : مهدي المولى

 خَيَارُنَا؛ أَلنَّجَاحُ لَا غَيْر  : نزار حيدر

 العبادي لن يتجاوز على القانون العراقي في قضية الدايني  : سلام السلامي

 القدم العراقية بين عقليتين!  : د . نضير الخزرجي

 كلما دكيت في ارض وتد  : عباس طريم

 وزير العمل: العراق من ضمن الدول التي ستحصل على دعم منظمة فريدرش الالمانية لعام 2016 في برنامج الحماية الاجتماعية  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الحالة الجوية ليوم الاحد 16/4/2017  : الهيئة العامة للانواء الجوية والرصد الزلزالي

 الازمة الخليجية ، الادوار والتطورات  : عبد الخالق الفلاح

 أوهل الكتاب خير جليس ؟!!  : سيف ابراهيم

 تونس على ذيل وزغة  : محمد الحمّار

 النفط تكذب الكهرباء: غاز التاجي لتعبئة اسطوانات الغاز وليس لتجهيز محطات التوليد!

 طائفية مظاهرات بعض المحافظات العراقية  : صادق البغدادي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net