صفحة الكاتب : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

المحاولات الثلاث التي اسست لفصل الدين عن الدولة .
إيزابيل بنيامين ماما اشوري
تكررت عملية فصل الدين عن الدولة ثلاث مرات في التاريخ . مرتان على يد اليهود ، ومرة على يد قائد مسلم قام بعملية الفصل بين الدين والدولة فاحدث شرخا مميتا في العقيدة الوليدة الجديدة لا تزال آثاره المدمرة إلى هذا اليوم. 
المحاولات الثلاث كانت كذبة كبرى لحرف مسار الخلافة بشقيها الديني والسياسي لصالح من تميل إليه نفوسهم إما حسدا أو طمعا. 
المؤسس لذلك والذي وضع اللبنات الأولى لعملية الفصل هو الشيطان حيث كان ذلك في عالم الخلق الأول عندما امر الرب كل المخلوقات النورانية ان تدين بالطاعة لما صنعته يداه ، فعرف ابليس ان هذا المخلوق الجديد سوف يستحوذ على كل شيء وسوف يبوء هو بالفشل كونه رئيسا لطائفة عظيمة من المخلوقات النورانية ويصبح تابعا بعد ان كان متبوعا . فاعترض واحتج وحاول ان يعزل نفسه عن الانقياد لهذا المخلوق الطيني متميزا عليه بما يملكه من مزايا اعتقدها هي الافضل. 
هذه المحاولة لم تُحسب لانها حدثت بين مخلوقين غير متكافئين ولكنها وضعت الاساس لكل عمليات الانحراف فيما بعد، حيث تعهد الشيطان بأن يمنع الانسان من ممارسة دوره الديني والسياسي في آن واحد واركاعه عن طريق تزيين الشهوات له ، لكي يكون خادما للشيطان . وهذا ما حصل.
 
المحاولة الأولى جرت على ايدي اليهود حسبما تذكر التوراة بأن اليهود اول من اسس لذلك واحدثوا هذا الفصل على ايديهم حيث اتبعوا الشيطان في كل ما طلب منهم وتمردوا على موسى وعزلوا وصيه وعينوا شخصا منهم ارتضوه فجعلوا القيادة الدينية (لهوشع بن نون).(1) وتقاسم القيادة السياسية مردة الانقلاب العازر وصاحبه. فاجلسوا هوشع في بيته وتسلطوا هم على كل مقدرات وشؤون الدولة يُقسمون الاموال ، ويُجيشون الجيوش لا بل صادروا حتى حق هوشع في الحكم الديني فملأت بدعهم التوراة وهو ما نراه من اضطراب فيها إلى هذا اليوم. 
عن عملية الفصل هذه تحدثنا التوراة فتقول : شريعة موسى تضمنت مبدأ فصل الكنيسة عن الدولة، فلم يُسمح للملك بأن يتولى مهامّ كهنوتية. حيث نرى ذلك واضحا في سفر اخبار الأيام الذي يشرح لنا عملية دس النص المزيف الذي تُعزل فيه السلطتان الدينية والسياسية ولم يكتفوا بذلك بل عمدوا إلى ربط ذلك بالرب فجعلوه نصا امر به الرب وقالوا بأن الرب تدخل شخصيا لضرب (عُزيا الملك) باشد الامراض إيلاما (البرص) حيث أن شريعة التوراة تُحرم على الملك ان يدخل إلى هيكل الرب ليحرق البخور لان هذا من عمل الكاهن فقط.وعزيا ملك سياسي دنيوي.
فبماذا يُحدثنا هذا السفر عن عملية الفصل وكيف تم ربطها بالله ؟ 
يقول سفر أخبار الايام الثاني : ((تعجرف ــ عزيا ـــ وعمل ما هو فاسد وهو ما أدى إلى هلاكه،وتحدى الرب إلهه لأنه دخل الهيكل ليحرق البخورعلى المذبح فتبعه عزريا الكاهن ومعه ثمانون كاهنا ... وقالوا له لا يحق لك يا عُزيا الملك ان تحرق البخور للرب فهذا من حق الكهنة. اخرج من هذا المكان المقدس فغضب على الكهنة فانفجر البرص في جبهته)). (2)
هذا النص هو الذي اسس اولى حالات الانفصال بين الدين والسياسة حيث جعل لعزيا الملك الحكم السياسي ، ولعزريا الكاهن الحكم الديني.والسبب هو الانقلاب الذي حصل على هوشع بن نون حيث تقاسم الشيخان عازار وعامير سلطته السياسية والدينية. 
 
ثم ينتقل بنا المشهد إلى فلسطين حيث ظهر يسوع المسيح وهو يحمل السلطتين الدينية والسياسية وهذا يتضح من خلال اتهام اليهود له بقولهم كما في إنجيل لوقا 23: 2 : (( إننا وجدنا هذا يُفسد الأمة،ويمنع أن تُعطى جزية لقيصر، قائلا: إنه هو مسيحُ ملك)). فهو في نظرهم وحسب علمهم يُمثل السلطتين الدينية والسياسية ولذلك ثارت ثائرتهم وبدأوا بتحريض القيصر هيرودس ملك اليهودية والوالي بيلاطس على يسوع زاعمين انه يزعم انه (ملك اليهودية) اي ان يسوع يُريد ان يسلبك سلطتك السياسية اضافة إلى زعمه انه ابن الله اي يملك السلطة الدينية وتسببوا في اعتقاله وتقديمه لوالي القيصر الذي سأله في اول كلام يوجهه ليسوع المسيح يقول فيه : ((ثم دخل بيلاطس إلى دار الولاية ودعا يسوع وقال له : أنت ملك اليهود؟)).(3) ولذلك نرى انه عند اعدام يسوع وضعوا لافتة طويلة عريضة كتبوا فيها : ((وجعلوا فوق رأسه علتهُ مكتوبة: هذا هو يسوع ملك اليهود)).(4).
ومع ذلك استطاع يسوع ان يُعين الخليفة من بعده حيث عهد إلى شمعون الصفا قائلا له : ((يَا سِمْعَانُ بْنَ يُونَا، أَتُحِبُّنِي؟ قَالَ لَهُ: نَعَمْ يَا رَبُّ، أَنْتَ تَعْلَمُ أَنِّي أُحِبُّكَ. قَالَ لَهُ: ارْعَ غَنَمِي)).(5) ولكن اليهود لم يعجبهم ذلك فقاموا بالانقلاب على شمعون واتبعوا بولص وصاحبه سيمون حتى انه جاءهم بانجيل جديد فقبلوه. 
واما من يزعم ان يسوع هو الذي فصل بين الدين والسياسة لقوله : (دعوا ما لقيصر لقيصر وما للناس للناس)) فهذا وهم لأن يسوع هنا عرف ان هناك مكيدة للايقاع به وتسليمه للقيصر ليقتله فاستخدم التقية المشروعة من اجل حماية الدعوة لكي لا تنهار بسبب مكيدة يهودية صغيرة . وقد استخدم ادعياء هذه الفرية عملية البتر من اجل اثبات قولهم ، ولو تابع القارئ النص من البداية لعرف مقدار الأذى والخبث الذي صُب على يسوع . 
النص يقول كما في إنجيل متى : ((حينئذ ذهب الفريسيون وتشاوروا لكي يصطادوه بكلمة.فأرسلوا إليه جواسيسهم مع الهيرودسيين يتراءون انهم أبرار لكي يُمسكوه بكلمة، حتى يُسلموه إلى حكم الوالي وسلطانه . فسألوه قائلين : يا معلم، نعلم انك صادق وتُعلم طريق الحق ولا تُبالي بأحد، فقل لنا : ماذا تظن ؟ أيجوز أن تُعطى جزية لقيصر أم لا ؟ فعلم يسوع خبثهم وقال : لماذا تُجربونني يا مراؤون؟ .... فقال لهم: أعطوا إذا ما لقيصر لقيصر وما لله لله. فلم يقدروا ان يُمسكوه بكلمة وتعجبوا وتركوه ومضوا)). (6) فقد اكتسب يسوع سلامته وسلامة رسالته من خلال كشفه للمؤامرة واستخدامه للتقية بأروع صورها حينما قال للجواسيس اروني دينارا. فقدموا له دينارا فقال لهم : لمن هذه الصورة والكتابة؟ قالوا له : لقيصر . فقال لهم اعطوا إذا ما لقيصر لقيصر .. أي ان هذه النقود التي عليها صورة القيصر واسمه ارجعوها لقيصر اعطوها لصاحب الصورة .. وهذا ليس امر بعزل الدين عن سلطة القيصر.(7) بقدر ماهو تقية تحت ظل التورية المشروعة .
 
ثم حدثت عملية الفصل الثالثة بين الدين والسياسة عندما رفع المتآمرون شعارهم بعد وفاة نبيهم محمد : (( كرهت قريش ان تجتمع النبوة والخلافة في بني هاشم)). (8) وهو الشعار نفسه الذي حمله ابو سفيان في فتح مكة عندما قال للعباس : اصبح ملك ابن اخيك عظيما . فقال له العباس: ويحك انها النبوة وليس الملك. ولا اريد ان انسب اتهاما من دون دليل فهنا ابن عباس في محاورته مع عمر رأس الانقلاب ومدبر عملية الفصل بين الدين والدولة والتي انطلق فيها من خلفياته الدينية التي درس فيها على ايدي اليهود سنين طويلة وتشرب من ثقافتهم ، فهنا ابن عباس يُشير إلى عملية الانقلاب الأولى التي قام بها إبليس على آدم حيث جاء في المحاورة : ((فقال ابن عباس : أما قولك يا أمير المؤمنين ظلما فقد تبين للجاهل والحليم ، وأما قولك حسدا؛ فإن إبليس حسد آدم فنحن ولده المحسودون)).(9) فابن عباس هنا يُشير إلى تلك الواقعة وربط بينها وبين ما حدث من حسد قريش لبني هاشم.فشبه عملهم بعمل ابليس المتمرد المنشق عن ارادة الرب. 
ولذلك فقد التبست الامور على عمر بن الخطاب هل هو خليفة او ملك فلم يكن يُصدق ولذلك نراه يسأل استاذه كعب الاحبار فيقول له : ((: أنشدك بالله يا كعب! أتجدني خليفةً أم ملكاً؟)). (10)
ولغرض ابعاد الشبهة عنهم عمدوا إلى اختلاق طريقة ائمة الفتوى فتأسست على اثر ذلك المذاهب حيث عزلوا الفتوى عن عمل الخليفة وعزلوا ائمة الفتوى ممن نصبهم الله وابدلوهم بصنّاع الخلفاء امثال ابي حنيفة والشافعي ومالك وابن حنبل وغيرهم . ولم تذق الامة الاسلامية طعم الخلافة الربانية الحقة التي تجمع بين الدين والسياسة إلا في فترات قليلة تمتع فيها الناس بالحكم العادل الحضاري على يد الدولة الفاطمية (11) والحمدانية والبويهية والادارسة ودولة بني الاحمر وحديثا على عهد الثورة الإسلامية في إيران حيث يجمع المرشد الأعلى بين السلطتين مما أدى إلى تطور عمراني وحضاري سريع وجميل. وكذلك فإن مراجع الشيعة يمتلكون الاهلية للعمل بذلك لان الشيعة لا يفصلون بين الدين والسياسة كما قال الشهيد بهشتي عندما ساله بعض الصحفيين الغربيين في محاولة للإيقاع به : كيف يحكم رجال الدين بالسياسة وهم يعرفون ان السياسة خداع واحتيال . فقال لهم : تلك سياستكم .. اما سياستنا فهي عين ديانتنا ، وديانتنا عين سياستنا.(12) وهذا هو عين الصواب لأن كل الانبياء لم يفصلوا بين عملهم الديني والسياسي وكذلك نبي الاسلام لم يفصل بين عمله كنبي وامام وملك لدولة اسلامية وليدة حيث نراه يُراسل كبار الملكوك امثال كسرى والقيصر وملك الحبشة.وكذلك يُجيّش الجيوش ويوزع المال ويتدخل في الخصومات وفض النزاعات ويحل مشاكل القبائل. وهذا هومصداق قول الرب : ((ياداود إنا جعلناك خليفة في الأرض فاحكم بين الناس بالحق)).(13)وكلمة بالحق غطاء تختفي تحته كل مفاهيم الدين والسياسة لأن الايمان بالحاكمية الالهية المطلقة يستتبع الايمان بضرورة تطبيق الشريعة على كل مناحي الحياة بما فيها السياسية والاقتصادية والعسكرية وغيرها . 
 
المصادر والتوضيحات ـــــــــــــــــــــــ
1- اليعازر وصاحبه على رأس من انقلب على وصي موسى. وتبعهم الشعب في ذلك وعينوا عليهم خليفة من اختيارهم وتركوا من اختاره الرب ونبيه الوصي ( يوشع) جالسا في بيته كما في سفر نحميا ، الاصحاح 9 : 17. (( بغوا هم وآباؤهم وصلّبوا رقابهم ولم يسمعوا لوصاياك وأبوا الاستماع، وعند تمردهم أقاموا رئيسا وعصوا وتمردوا عليك وطرحوا شريعتك وراء ظهورهم ، وعملوا إهانة عظيمة)). وهكذا بدأت مسيرة افتراق الأمة فكانت في بداية أمرها فرقتين . فرقة تبعت اليعازر وصاحبه . وفرقة تبعت يوشع بن نون حامل لواء العلم الديني والسياسي .
2- سفر أخبار الأيام الثاني 26 : 16.
3- إنجيل يوحنا 18: 33.
4- إنجيل متى 27: 37.
5- إنجيل يوحنا 21: 16.
6- إنجيل متى 22 : 17 . و إنجيل لوقا 20 : 22. ونلاحظ هنا ان اليهود وضّفوا موضوع الجزية التي تُمثل الشريان الذي يستمد منه القيصر ديمومة ملكه فكانت احد اهم اتهاماتهم ليسوع هي انه يُريد ان يمنع الجزية عن القيصر، وفي مشهد مماثل نرى ان أبا بكر الصديق أرعبه قطع بعض القبائل للجزية عنه فرفع شعاره : ((يُريدون ان يُفرقوا بين الصلاة والجزية لو منعوني عقالا .. لقاتلتهم عليه)) وفعلا شن حرب خاطفة ادت إلى قتل قائد مسلم وابادة عشيرته وسبي زوجته غنيمة لخالد بن الوليد فضاعت دمائهم تحت شبهة تأول فاخطأ . والقصة معروفة. 
7- في بحثي الجديد وهو تحت عنوان (هل عمل الانبياء واتباعهم بالتقية ؟ التقية من اهم اسلحة الأديان) . سلطت الضوء فيه على الكثير من المواقف التي امر الرب فيها انبياءه باستخدام التقية. 
8- تاريخ الطبري ط. مصر الاولى، 1/30 ـ‍ 32.و تاريخ ابن‌الاثير، 3/24 ـ 25.
9- انظر تاريخ الطبري في ذكر سيرة عمر من حوادث سنة 23
10- راجع الهندي في كنز العمال ج 12 ص 574.
11- اجمع المستشرقون على تسمية العصر الذي حكم فيه الشيعة بالعصر الذهبي للمسلمين حيث حكمت الدول الشيعية القوية العالم الاسلامي أجمع ، فكان العالم الاسلامي أجمع من الصين الى المحيط الهادي تحت الحكم الشعي من عام 321 - 447 هجرية . واضحى ذلك العصر الذهبي عصر العلم و الحرية و الرفاه الاقتصادي و التكافل الاجتماعي و الثبات السياسي وأزيلت كافة الفروق المذهبية حيث عينت الدولة الفاطمية الكثير من اهل السنة وزراءاً وولاة لها واعطت الحريات الدينية لكل الناس مثلما فعلت الدول الشيعية الاخرى في العراق و ايران و حلب و المغرب و الاندلس . فقد كان القرن الرابع الهجري قرن الازدهار و الحضارة و الرقي والانسجام الرائع بين الدين والسياسة وهو قرن الحكومات الشيعية في العالم الاسلامي الذي اعطى الشيعة فيه الحريات الدينية و الفكرية للناس . فانتعشت الحياة السياسية والاقتصادية والثقافية والاجتماعية والدينية للمسلمين وغيرهم وعاش المسلمون والأقليات الأخرى حياة راقية في المدنية ، لم يتعودوها من قبل.وقضى الشيعة على الفروقات المذهبية والدينية ومنعوا الاعتداءات الفئوية والقومية ، واشغلوا الناس بالعمل والجهاد فانتهت البطالة فعاش اهل السنة والجماعة تحت ظلال التشيع أفضل حياة راقية بلا أذى ولا حرمان ، ونالوا حقوقهم بلا حيف ، فاخذ الشيعة بيدهم الى العلم والحرية والعدالة .ولكن مع الاسف فإن علماء اهل السنة يمنعون اتباعهم من مطالعة التاريخ ويُحرمون عليهم الاطلاع على سيرة الحكومات الشيعية مع الناس بكافة اطيافهم واديانهم ومذاهبهم عبر التاريخ.
12- القول في الاساس لآية الله حسن المدرس ، لربما استعاره الدكتور بهشتي هكذا وجدته. 
13- سورة ص : 26. 

  

إيزابيل بنيامين ماما اشوري
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/12/08



كتابة تعليق لموضوع : المحاولات الثلاث التي اسست لفصل الدين عن الدولة .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : طالب منشد الكناني
صفحة الكاتب :
  طالب منشد الكناني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  عملية خطف لصحفي عراقي تنتهي بمقتله وهو أول ضحايا العام2017  : مرصد الحريات الصحفية في العراق

 تظاهرة غاضبة في العاصمة البحرينية ومناطق مختلفة بعد رفض طلب نقل الخواجة للدنمارك و الوفاق السلطة توقع على قتل الخواجة  : الشهيد الحي

 النازحون في حسابات المرفهين  : علي علي

 أساسات نظريّة ألمعرفة – ألأساسُ ألتّاسع ألمواردُ ألطّبيعيّة  : عزيز الخزرجي

 العدد ( 481 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 إيران درسا اقتصاديا للعرب  : حمزه الحلو البيضاني

 تقرير مباريات يوم أمس السبت خيبة أفريقية و5 ضربات في صدارة لقطات المونديال

 التعليم :الجامعات جاهزة لاستيعاب خريجي الدراسة الإعدادية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 العدد ( 33 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 قناع الشخصية  : رباح مرزة

 بالصورة : داعش يطالب أهالي القاهرة وسيناء بالابتعاد عن مقار الأمن

 هل يخلفْ الربيعي صابر العيساوي ..؟!  : علاء جاسم

 أبحث عن نفسي في نفسي  : صالح الطائي

 قوات التحالف تشن غارات جوية ضد أهداف داعش في جبال مخمور  : وزارة الدفاع العراقية

 العبادي: فتوى السيد السيستاني أعطت زخما لتحرير الأراضي وساهمت في حماية المواطنين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net