صفحة الكاتب : دعاء إبراهيم حسين

موسى النبي و الإمام
دعاء إبراهيم حسين
بسم الله الرحمن الرحيم
اللهم صلى على محمد و آل محمد وعجل فرجهم.. أولي الأمر الذين فرضت علينا طاعتهم و  عرفتنا بذلك منزلتهم ...
سؤال في لحظة تأمل قادني للبحث و كتابة هذا المقال المتواضع...
الامام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لماذا سمي موسى و هو اسم عبري, رغم ان الائمة عليهم السلام من أهل البيت كانت اسمائهم (محمد وعلي وحسن  وحسين وجعفر أي أنها  اسماء عربية ) فهل هناك علاقة بين  الامام موسى بن جعفر و النبي موسى بن عمران (عليهما السلام)؟
 
أضعه عند عتبة باب الحوائج ...
راجية من الله القبول...
 
 
 
 
 
دعاء 
26/12/2013 م
 
 
 
 
 
 
 
الأم :
كلاهما كانت له أم من الأشراف.
أم النبي موسى لم يذكر القرآن اسمها صراحة, ولكن قال المؤرخين يوكابد (أي مجد الله), باختة، وقيل: لوحا بنت هاند بن لاوى بن يعقوب،,وقيل أيارخا" وقيل " أياذخت" يوحاند، وقيل بادونا قد اختُلف في اسمها، فقيل "يجيب"،  نخيب و قيل بوخائيد أو "يوخابد"، وقيل أيضاً :أفاحية بنت أشموئيل الخليلية  وأيّاً كان اسمها، فإنّها من سلالة إبراهيم.   وكانت جدته من جواري آسية بنت مزاحم زوجة فرعون.
أم الإمام موسى هي السيدة حميدة المغربية (البربرية) بنت صاعد البربري. لقبها: لؤلؤة. وقد لقبها الإمام الباقر (عليه السلام) بالمحمودة ولقبها الإمام الصادق (عليه السلام) بالمصفاة من الأدناس.والسيدة حميدة من أهل بربر، وقيل: إنها أندلسية. وقيل كانت من أشراف العجم. أما جدته الكبرى  فهي السيدة خديجة و جدته فاطمة الزهراء سيدة النساء , و جدته أم أبيه هي أم فروة فاطمة بنت القاسم بن محمد بن أبي بكر بن أبي قحافة.
الأب:
يعود نسب أب كلا منهما إلى إبراهيم (عليه السلام)
أب النبي موسى هو عمران بن يصهر بن قاهث بن لاوي بن يعقوب بن اسحق بن إبراهيم عليهم السلام.
أب الإمام موسى هو الامام جعفر بن محمد بن علي بن الحسين بن علي بن ابي طالب بن هاشم بن عبد مناف وهو قرشي يرجع نسبه الى اسماعيل بن ابراهيم عليهما السلام.
ظروف الولادة ...السر و العلن:
اختلفت ظروف ولادة كلا منهما فالنبي موسى  كانت ظروف ولادته عسيرة جداً و سرية حيث كان الطاغية فرعون - فرعون موسى - يراقب ولادات النساء ليقتل الذكور منهم خوفاً من ولادة موسى هذا النبي الذي سينشر الدين الإلهي الجديد والذي سينتصر على أعدائه ويبطل سلطان فرعون.
أما الإمام موسى فيقول  أبو بصير – وكان من أصحاب الصادق ( عليه السلام ) : كنتُ مع أبي عبد الله – ( عليه السلام ) فلما وصلنا الأبواء وضع لنا الإمامُ طعامَ الغداء ، وفي الأثناء جاءه رسول من حميدة وقد جاءها المخاض . فنهض أبو عبد الله فرِحاً وانطلق مع الرسول ثم عاد إلينا مسروراً وقال : وهَب الله لي غلاماً وهو خير من برأ الله .وعندما وصل الإمام المدينة صنع وليمة ، ودعا إليها الفقراء ثلاثة أيام ؛ وقد اخبر الإمام الصادقُ بعض أصحابه بأنّ ابنه هذا هو الإمام من بعده .
سمات العصر (التضييق على الناس و التوسع في  العمران):
ولد النبي موسى في عصر الفراعنة  و كانت جل اهتماماتهم بناء الاهرامات واستعباد الناس لذاك الغرض.
عاش الإمام موسى في فترة العباسيين, التي شهدت نهضة عمرانية انشغلوا فيها ببناء القصور الفارهة و كانت على حساب حاجة الأكثرية الساحقة من أبناء المجتمع التي كانت تعاني تحت وطأة الضرائب ، مع وجود الأقلية المستأثرة بالمال العام من حواشي السلطان وأطرافه.
العدو:
فرعون كان عدو النبي موسى فلقد كان يخاف أن تتحقق النبؤات و يولد من بني اسرائيل من يستأثر بخلافته و يسقط عرشه, أما الإمام موسى فقد كان الخلفاء العباسيين (المنصور, المهدي, الهادي, هارون الرشيد) أعدائه و خصوصاً حكومةُ هارون الرشيد التي تمثّل الظلمَ والقهر والاستبداد والاعتداء على أرواح الأبرياء وممتلكاتهم ، وكان الناس يعيشون حياة القهر والبؤس والحرمان ، في حين يتمتع هو وأعوانه بحياة تشبه حياة الأساطير و كان حقده على الامام كونه أحق منه بالخلافة.
 المنتشل من الماء:
موسى اسم عبري بمعنى مو : الماء , شى : الشجر , أي المنتشل من بين الماء والشجر. 
النبي موسى بأمر رباني وضعته أمه في تابوت وهو رضيع صغير و ألقت به في اليم (نهر النيل), أما الإمام موسى فقد حمل تابوت جنازته  , مسموم ظلماً وعدوانا على جسر الائمة (جسر بغداد) الواقع فوق  نهر دجلة.
الحياة ثلاثة محطات:
عاش النبي موسى 120 سنة: وتقسم إلى ثلاث أربعينات، الأولى في مصر (في بيت فرعون)، والثانية في مدين (مع نبي الله شعيب)، والثالثة في قيادة خروج بني إسرائيل (مع أخيه هارون).
و ما أقصر عمر الإمام موسى ! عاش 55سنة ، أقام منها مع أبيه الإمام الصادق (ع) عشرين سنه (في المدينة المنورة)، وكانت السنوات الخمس والثلاثون الباقية مدة إمامته وخلافته بعد أبيه (ع)  وتخللتها مدة سجنه و قيل انها عشرين سنة( قضاها في سجون البصرة وبغداد).
التعليم:
كانت مصر قمة الحضارة وأعظم بلاد العالم المعروفة آنذاك. ولا شك أن النبي موسى تلقى أعظم علوم عصره.و لا شك أنّه تعلم كيف يكتب ويقرأ اللغة الهيروغليفية، ثم تعلم الحساب والموازين والهندسة. و في القرآن الكريم تشير الآيات الى أنه تلقى تعليماً من عند الخضر الذي صاحبه في رحلته, و كذلك من عند الله عندما كلمه على الطور.
الامام موسى عاش تلك الفترة في زمن أبيه الامام الصادق (عليه السلام) وارتاد مدرسته العلمية الكبرى التي أنشأها في الكوفة. تربى الكاظم في هذا الجوّ العلمي المشحون بالمناظرات والنقاشات وفي بيوت أذن الله لها أن ترفع و يذكر فيها أسمه, محال معرفة الله.
الصفات:
أسمر :
النبي موسى وصفه النبي محمد عندما رآه في حادثة الاسراء والمعراج:أي أنه رجلاً أسمرَ اللون، طويلاً مجتمع الجسم، يُشبه قوم أزد شنوءة. 
الامام موسى يروى بأنه كان اسمراً, معتدل القامة، كث اللحية, حسن الوجه، نحيف الجسم، له هيبة و جلال
قال ابن شهر آشوب عند ذكره لألقابه: (... والزاهر وسمي بذلك لأنه زهر بأخلاقه الشريفة وكرمه المضيء التام)
غضب رسالي حسب ما تقتضيه المصلحة العامة:
قوله تعالى: {وَلَمَّا رَجَعَ مُوسَى إِلَى قَوْمِهِ غَضْبَانَ أَسِفًا قَالَ بِئْسَمَا خَلَفْتُمُونِي مِنْ بَعْدِي أَعَجِلْتُمْ أَمْرَ رَبِّكُمْ وَأَلْقَى الْأَلْوَاحَ. و قوله تعالى: {وَلَمَّا سَكَتَ عَن مُّوسَى الغضب أَخَذَ الألواح). أما الإمام موسى فسمي الكاظم لأنه كان يكظم غضبه و استعمالا لمنهج التقية كان صابرا حليما.
العمل الصالح هو حرفة كلّ الأنبياء والمرسلين والأوصياء والصالحين:
 حبه النبي موسى للعمل اليدوي تمثل في مساعدته لبنات شعيب في السقاء. قوله تعالى :( وَلَمَّا وَرَدَ مَاءَ مَدْيَنَ وَجَدَ عَلَيْهِ أُمَّةً مِنْ النَّاسِ يَسْقُونَ وَوَجَدَ مِنْ دُونِهِمْ امْرَأتَيْنِ تَذُودَانِ قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاءُ وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ، فَسَقَى لَهُمَا.) و كذلك عندما عمل في رعي الغنم عند النبي شعيب لمدة عشر سنوات على الرغم من كونه ربيب القصر والدلال .قوله تعالى: (قَالَ إِنِّي أُرِيدُ أَنْ أُنكِحَكَ إِحْدَى ابْنَتَيَّ هَاتَيْنِ عَلَى أَن تَأْجُرَنِي ثَمَانِيَ حِجَجٍ فَإِنْ أَتْمَمْتَ عَشْراً فَمِنْ عِندِكَ).
مرّ عليّ بن أبي حمزة البطائنيّ على الإمام موسى  الكاظم عليه السلام وهو يعمل في أرضه، ويعدّها للزراعة بكلّ جدّ ونشاط، بحيث كان يتصبّب عرقاً، ممّا دعا عليَّ بن أبي حمزة إلى سؤاله: جُعِلت فداك، أين الرجال؟ لماذا لا تفوّض هذا العمل إلى الآخرين؟
- ولِمَ أفوِّضُهُ إِلى غيري؟ يا عليّ إِنْ أَنا عَمِلْتُ بِيَدي فَقَدْ عَمِلَ بِيَدِهِ مَنْ هُوَ خَيْرٌ مِنّي وَمِنْ أَبي.
- من هو؟
- رسولُ اللهِ وأميرُ المؤمنينَ، وَآبائي كُلُّهُم كانُوا قَدْ عَمِلُوا بِأَيْديهِمْ. 
نصرة الضعفاء :
النبي موسى نصر من اسنتجد به في قوله تعالى:( ودخل المدينة على حين غفله من اهلها فوجد فيها رجلان يقتتلان هذا من شيعته وهذا من عدوه فاستغاثه الذ ي من شيعته على الذي من عدوه فوكزه موسى فقضى عليه) . 
وكان الامام موسى يرى أن إدخال الغبطة على الناس وقضاء حوائجهم من أهم أفعال الخير ، فلذا لم يتوان قط في إجابة المضطر ، ورفع الظلم عن المظلوم ، وقد أباح لعلي بن يقطين الدخول في حكومة هارون ، وجعل كفّارة عمل السلطان الإحسان إلى الإخوان مبرّراً له ، وقد فزع إليه جماعة من المنكوبين فكشف آلامهم وملأ قلوبهم رجاءً ورحمة
العابد الأمين:
على الصعيد الديني فقد وصف النبي موسى  "بالأمين في كل بيت الله و"رجل الله. و يعتبر موسى أيضًا نبيًا من أولي العزم من الرسل  ، والشخصية الأكثر ذكرًا في القرآن. 
قال: فأوحى الله عز وجل إليه: يا موسى بن عمران أتدري لما اصطفيتك لوحيي وكلامي دون خلقي؟
فقال: لا علم لي يا رب، فقال: يا موسى إني اطلعت إلى خلقي اطلاعة فلم أجد في خلقي أشد تواضعا لي منك، فمن ثم خصصتك بوحيي وكلامي من بين خلقي، قال: وكان موسى عليه السلام إذا صلى لم ينفتل  حتى يلصق خده الأيمن بالأرض والأيسر. وعندما رآه النبي محمد (صلى الله عليه وآله) في حادثة الاسراء والمعراج كان "قائمًا يصلّي في قبره.
الامام موسى أجمع الرواة على أنه كان من أعظم الناس طاعة لله ومن أكثرهم عبادة له .وكانت له ثَـفَنات من كثرة السجود لله كما كانت لِجدِّه الإمام السجاد ( عليه السلام ) حتى لُقِّب ( عليه السلام ) بذي الثـفنات وصاحب السجدة الطويلة و راهب آل محمد .
وله ألقاب عدة منها:المؤمن, باب الحوائج , الوفي , الأمين ,الطيب  ,الصالح ,السيد ,المأمون , العبد الصالح
النفس الزكية و زين المجتهدين.
أ باللسان الفصيح يكلم الله؟:
قوله تعالى:(أخى هارون هو أفصح منى لسانا) و قوله تعالى: (قالَ رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي * وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي * وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي * يَفْقَهُوا قَوْلِي)
تقول الاحاديث أنه عندما كان النبي موسى (عليه السلام) طفلاً يربى في بيت فرعون, كان فرعون يستشعر الخوف منه ويشعر أن هذا الطفل يشكل تهديدا له وذلك لأن موسى كان حاد الذكاء فقرر فرعون أن يختبره ليتأكد من ذكائه فقدم له تمرة وجمرة, فأراد موسى أن يلتقط التمرة ولكن الله حول يده الى الجمرة فأمسكها ووضعها على طرف لسانه فلدغته ثم ألقاها ؛ لينجيه من فرعون. الا أن الله تعالى كرمه وعوضه عن لدغة لسانه بأن جعله كليمه. 
الامام موسى قال  فيه ابن شهرآشوب كان أفقه أهل زمانه و أحفظهم لكتاب الله و أحسنهم صوتا بالقرآن فكان إذا قرأ تحزن و بكى و بكى السامعون لتلاوته و كان أجل الناس شأنا و أعلاهم في الدين مكانا و أفصحهم لسانا و أشجعهم جنانا قد خصه الله بشرف الولاية و حاز إرث النبوة و بوئ محل الخلافة سليل النبوة و عقيد الخلافة.
إمام مبين بإثبات النصوص:
قوله تعالى في النبي موسى: (وَ مِنْ قَبْلِهِ كِتابُ مُوسى‏ إِماماً وَ رَحْمَةً)
و عن عليّ بن إبراهيم، عن أبيه، عن ابن أبي نجران، عن صفوان الجمّال، عن أبي عبدالله عليه السلام قال: قال له منصور بن حازم: بأبي أنت وأمّي، إنّ الأنفس يغدى عليها ويراح، فإذا كان ذلك فمن؟ قال أبو عبدالله عليه السلام: «إذا كان ذلك فهو صاحبكم» وضرب على منكب أبي الحسن الأيمن، وكان يومئذ خماسيّاً، وعبدالله بن جعفر جالسٌ معنا(الكافي 1: 246 |6،وكذا في:إرشاد المفيد2: 218،كشف الغمة2: 220،الفصول المهمة:232.
نقش الخاتم.. انعكاس لأمور حياة حامله:
اشتق النبي موسى من التوراة حرفين و نقش به خاتمه : ( اصبر تؤجر ، أصدق تنج). إذاً هناك الصبر, يقابله الأذى و الأجر, و اتخاذ الصدق سبيلا للنجاة.
و الامام موسى  أيضاّ اشتق لخاتمه نقش  ولكن من  سورة التوبة الموجودة في القرآن الكريم : (هو :حسبي الله وفيه وردة وهلال في أعلاه. وردت هذه الآية في  القرآن تسبقها (إن تولوا ) فقل حسبي الله , نستنتج منها إنه هناك من يتولى في حياة الإمام, هناك محنة في حياته تحتاج للصبر و الاحتساب بالله.
المعجزات و الكرامات:
يَا نَارُ كُونِي بَرْدًا وَسَلَامًا عَلَى إِبْرَاهِيمَ
أليسوا في صلب إبراهيم فكيف تصيبهم النار؟
 يقول بعض الرواة: ان الحرس ابصر بالقابلة وهي تخرج من بيت ام موسى فاقتحموا المنزل ودون ان تشعر يوكابد لفت الوليد في خرقة ورمته في التنور. فسألوا الحرس يوكابد عن سبب دخول القابلة قالت هي صديقة لي جاءت زائرة. ففتشوا المنزل ولم يعثروا على شيء ورأوا التنور والنار تلتهب فيه فلم يشكوا وخرجوا.
فاخرجته من التنور ولم يصب باذى بمشيئة الله . ونلاحظ هنا أن الله جعل النار برداً وسلاماً حينما ألقته أمه في التنور , ولكن أعطاها خاصية الاحراق عندما أعطاه فرعون الجمرة, حسبما أقتضته المصلحة الالهية.
ويقول  المفضّل بن عمر قال : لمّا مضى الصادق ( عليه السلام ) ، كانت وصيته في الإمامة إلى موسى الكاظم ( عليه السلام ) ، فادعى أخوه عبد الله الإمامة ، وكان أكبر ولد جعفر ( عليه السلام ) في وقته ذلك ، وهو المعروف بالأفطح .فأمر موسى ( عليه السلام ) بجمع حطب كثير في وسط داره ، فأرسل إلى أخيه عبد الله يسأله أن يصير إليه ، فلمّا صار عنده ، ومع موسى ( عليه السلام ) جماعة من وجوه الإمامية ، فلمّا جلس إليه أخوه عبد الله ، أمر موسى ( عليه السلام ) أن تضرم النار في ذلك الحطب فأضرمت ، ولا يعلم الناس السبب فيه حتّى صار الحطب كلّه جمراً .
ثمّ قام ( عليه السلام ) وجلس بثيابه في وسط النار ، وأقبل يحدّث القوم ساعة ، ثمّ قام فنفض ثوبه ورجع إلى المجلس ، فقال لأخيه عبد الله : ( إن كنت تزعم أنّك الإمام بعد أبيك فاجلس في ذلك المجلس ) ، قالوا : فرأينا عبد الله قد تغيّر لونه ، فقام يجر رداءه حتّى خرج من دار موسى ( عليه السلام
كليم الله .. كيف لا يكلم مخلوقاته؟
المشهور ان مدين كانت مدينة عربية , و أن موسى عليه السلام عاش في مصر التي يتحدث أهلها العبرية, فاستطاع أن يتحدث مع بنات شعيب (عليه السلام) بلغتهم.  قَالَ مَا خَطْبُكُمَا قَالَتَا لا نَسْقِي حَتَّى يُصْدِرَ الرِّعَاءُ وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ، فَسَقَى لَهُمَا).
أحاديث عدة تشير الى مخاطبة الامام لمن هم غير العرب بلغتهم كخطابه للأحباش و الخراسانيين . و يقول سلام الله عليه: ( إنّ الإمام لا يخفى عليه كلام أحد من الناس ، ولا منطق الطير ، ولا كلام شيء فيه روح ). 
وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَىٰ تِسْعَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ 
الذي أوتي موسى عليه السلام من الآيات على ما يقصه القرآن أكثر من تسع غير أن الآيات التي أتى بها لدعوة فرعون فيما يذكره القرآن تسع وهي: العصا التي تحولت أفعى التهمت كيد السحرة واليد يخرجها بيضاء من جيبه والطوفان والجراد والقمل والضفدع والدم والسنون ونقص من الثمرات.
الامام موسى بن جعفر (عليه السلام) ولد( 128هـ و توفي 183 هـ). وعند تتبع سيرته العطرة نجد  الآيات كما يلي:
1. قال علي بن يقطين: استدعى الرشيد رجلاً يبطل به أمر أبي الحسن موسى بن جعفر عليهما السلام ويقطعه ويخجله في المجلس ، فانتدب له رجل مُعزِّم ، فلما أحضرت المائدة عمل ناموساً على الخبز ، فكان كلما رام خادم أبي الحسن عليه السلام تناول رغيف من الخبز طار من بين يديه ، واستفزَّ هارون الفرح والضحك لذلك ، فلم يلبث أبو الحسن عليه السلام أن رفع رأسه إلى أسد مصور على بعض الستور ، فقال له: يا أسد الله ، خذ عدو الله !قال: فوثبت تلك الصورة كأعظم مايكون من السباع ، فافترست ذلك المعزم ، فخر هارون وندماؤه على وجوههم مغشياً عليهم، وطارت عقولهم خوفاً من هول ما رأوه ، فلما أفاقوا من ذلك بعد حين ، قال هارون لأبي الحسن عليه السلام : أسألك بحقي عليك ، لما سألت الصورة أن ترد الرجل . فقال: إن كانت عصى موسى عليه السلام ردت ما ابتلعته من حبال القوم وعصيهم ، فإن هذه الصورة ترد ما ابتلعته من هذا الرجل ، فكان ذلك أعمل الأشياء في إفاقة نفسه) . ( أمالي الصدوق ص212) 
2. فيضان نهر دجلة ضرب بغداد في سنـة ( 186 هـ / 802 م) فــي أيـام الخلــيفة هــارون الرشــيد َحيث زادت دجلة زيادة "بينة لم ير قبلها مثلها ونزل الرشيد بأهله وحرمه و أمواله إلى السفن"
3. وكان لعيسى بن محمد بن مغيث القرظي زرع في موضع بالجوانية على بئر يقال لها أُم العظام ، فلما قرب الخير واستوى الزرع ، بغته الجراد فأتى على الزرع كله ، فبينما هو جالس إذ طلع عليه الإمام موسى بن جعفر عليهما‌السلام فسأله عن حاله ، فقال : أصبحت كالصريم ، بغتني الجراد فأكل زرعي ، وكان قد غرم فيه مائة وعشرين ديناراً مع ثمن جملين ، فأمر الإمام عليه‌السلامغلامه عرفة فوزن لعيسى مائة وخمسين ديناراً ، ثم دخل عليه‌السلام الضيعة ودعا له ، وحدثه عن رسول الله صلى‌الله‌عليه‌وآله أنه قال : «تمسكوا ببقايا المصائب » ، قال : فجعل الله فيها البركة وزكت ، فبعت منها بعشرة آلاف .
4. الطاعون بالبصرة سنة 130هـ, ويقال بأن القمل هو من اسباب انتشار الطاعون.
5. في آخر سنة 168هـ وأوائل سنة 169هـ (= 784-785م) أصاب الناس "وباء وموت كثير وظلمة وتراب أحمر كانوا يجدونه في فرشهم وعلى وجوههم" . وقيل في سنة ( 167 ه‍ ) وقع وباء شديد وسعال كثير ببغداد والبصرة.
6. فعن سنة ( 158 ه‍ ) قال الواقدي : وأصاب الناس في هذه السنة وباء شديد فتوفي فيه خلق كثير وجمّ غفير  .
7. في كتاب "ذكر بلاد الأندلس ذكر انه في عام 147هـ (= 764-765م) كان "قحط عظيم عامّ في جميع الأرض. وفي سنة  198هـ كان حصار بغداد و موت الناس بسبب الجوع.
الدنيا سجن المؤمن:
قوله تعالى في قول فرعون لموسى (عليه السلام):( قَالَ لَئِنِ اتَّخَذْتَ إِلَهًا غَيْرِي لَأَجْعَلَنَّكَ مِنَ الْمَسْجُونِينَ)
فيجيبه موسى: (قَالَ أَوَلَوْ جِئْتُكَ بِشَيْءٍ مُّبِينٍ ), جاء النبي موسى بسحر عصاه فنجا من سجن فرعون. ولكن الامام موسى عاش معظم حياته متنقلا بين سجون الظالمين من الخلفاء العباسيين و قدرت المدة ب عشرين سنة رغم أنه جاء لهم بالأشياء المبينة.
الأخ يآزر أخيه في دعوته...هارون بن عمران و علي بن جعفر:
قوله تعالى: (هَارُونَ أَخِي. اشْدُدْ بِهِ أَزْرِي. وَأَشْرِكْهُ فِي أَمْرِي) كان هارون أخ موسى ركناً أساسياً في نشر دعوة موسى النبي.
و يروى أن علي بن جعفر كان شديد التمسك بأخيه الامام موسى، والإنقطاع إليه ، والتوفر على أخذ معالم الدين منه ، وله مسائل مشهورة عنه ، وجوابات رواها سماعاً منه.
شرف الزيارة:
قال الله تبارك وتعالى : وَهَلْ أَتَاكَ حَدِيثُ مُوسَى . إِذْ رَأَى نَارًا فَقَالَ لأََهْلِهِ امْكُثُوا إِنِّي آنَسْتُ نَارًا لَعَلِّي آتِيكُمْ مِنْهَا بِقَبَسٍ أَوْ أَجِدُ عَلَى النَّارِ هُدًى . فَلَمَّا أَتَاهَا نُودِي يَا مُوسَى . إِنِّي أَنَا رَبُّكَ فَاخْلَعْ نَعْلَيْكَ إِنَّكَ بِالْوَادِي الْمُقَدَّسِ طُوًى . وَأَنَا اخْتَرْتُكَ فَاسْتَمِعْ لِمَا يُوحَى).
يقول الشيخ الطوسي: عن علي بن الحكم، عن مخرمة بن ربعي، قال: قال أبو عبد الله الصادق عليه السلام: «شاطئُ الوادي الأيمن الذي ذكره الله تعالى في القرآن هو الفراتُ، والبقعة المباركة هي كربلاء» (راجع التهذيب للطوسي رحمه الله، باب: فضل الكوفة، ج 6، ص38). وفي رواية: «والشجرة هي محمد صلى الله عليه وآله وسلم» (راجع كامل الزيارات للقمي: ص 109، ط نشر الفقاهة.
الامام موسى الكاظم حفيد الحسين فكيف لا يحظى بشرف زيارته؟
 انتقل الإمام الكاظم عليه السلام إلى كربلاء المقدسة أيام الخليفة العباسي المهدي في حدود سنة162هـ إلى سنة 165هـ، لزيارة قبر جده الحسين عليه السلام، واستمر بقاء الإمام الكاظم عليه السلام في كربلاء المقدسة أكثر من سنتين، ولم يكن في دار أبيه على نهر العلقمي، وإنما بنى داره ومدرسته فيما بين حرم الإمام الحسين عليه السلام وأخيه العباس عليه السلام في الشمال الشرقي من الروضة الحسينية وغرب روضة سيدنا العباس عليه السلام وتصدى الإمام عليه السلام للتدريس ونشر الفقه الإسلامي والحديث، إذ كانت مدرسة الإمام الكاظم عليه السلام امتداداً لمدرسة أبيه وجده فازدلفت إليه الشيعة من كل فج زرافات ووحداناً، والتفت حوله جموع العلماء والمحدثين والرواة تستقي منه العلم وتنهل من معينه العذب، وتروي عنه الأحاديث.
ظروف الوفاة:
حدثنا أحمد بن الحسن القطان قال: حدثنا الحسن بن علي السكري قال: حدثنا محمدبن زكريا البصري قال: حدثنا جعفر بن محمد بن عمارة، عن أبيه قال: قلت للصادق جعفر بن محمد عليهما السلام: أخبرني بوفاة موسى بن عمران عليه السلام، فقال: إنه لما أتاه أجله واستوفي مدته وانقطع اكله أتاه ملك الموت عليه السلام فقال له: السلام عليك ياكليم الله، فقال موسى: وعليك السلام من أنت؟ فقال: أنا ملك الموت، قال: ماالذي جاء بك؟ قال: جئت لاقبض روحك، فقال له موسى عليه السلام: من أين تقبض روحي؟ قال: من فمك، قال موسى عليه السلام: كيف وقد كلمت به ربي جل جلاله، قال: فمن يديك، قال: كيف وقد حملت بهما التوراة، قال: فمن رجليك، قال: كيف وقد وطأت بهما طورسيناء، قال: فمن عينك، قال: كيف ولم تزال إلى ربى بالرجاء ممدودة قال: فمن اذنيك، قال: يكف وقد سمعت بهما كلام ربى عزوجل، قال: فأوحي الله تبارك وتعالى إلى ملك الموت: لاتقبض روحه حتى يكون هو الذي يريد ذلك، وخرج ملك الموت، فمكث موسى عليه السلام ماشاء الله أن يمكث بعد ذلك، ودعا يوشع بن نون فأوصى إليه وأمره بكتمان أمره وبأن يوصى بعده إلي من يقوم بالامر، وغاب موسى عليه السلام عن قومه فمر في غيبته برجل وهو يحفر قبرا فقال له: إلا اعينك على حفر هذا القبر؟ فقال له الرجل: بلى، فأعانه حتى حفر القبر وسوى اللحد، ثم اضطجع فيه موسى عليه السلام لينظر كيف هو فكشف الله له الغطاء فرأى مكانه في الجنة، فقال: يارب اقبضني إليك، فقبض ملك الموت روحه مكانه ودفنه في القبر وسوى عليه التراب.
تذكر التقاليد الدينية اليهودية أن جسد النبي موسى نقل إلى السماء على يد ملائكة إكرامًا له بعد وفاته، كي لا يعتري الفساد جسده. أما الامام موسى فلقي مصرعه شهيداً بعد أن دسّ إليه الرشيدُ السمَّ في الطعام وما أدراك ما تأثير السم في الجسد!
لمن الخلافة؟:
النبي موسى ترك خلافته في قيادة بني إسرائيل إلى يشوع بن نون بناءً على أمر إلهي. و بالآمر ذاته أخلف الإمام موسى إبنه علي الرضا خليفة و إماماً هادياً من بعده.
 
 
 
نقرأ في القرآن الكريم قوله تعالى: (سَلامٌ عَلَى مُوسَى وَهَارُونَ)
و في الزيارة الواردة عن الأئمة المعصومين للإمام موسى الكاظم نقرأ:
اَلسَّلامُ عَلَيْكَ يا مَوْلايَ يا مُوسَى بْنَ جَعْفَر وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ، اَشْهَدُ اَنَّكَ الاِْمامُ الْهادِي وَالْوَلِيُّ الْمُرْشِدُ وَاَنَّكَ مَعْدِنُ التَّنْزيلِ وَصاحِبُ التَّأويلِ وَحامِلُ التَّوْراةِ وَالاِْنْجيلِ، وَالْعالِمُ الْعادِلُ وَالصّادِقُ الْعامِلُ، يا مَوْلايَ اَنَا اَبْرَأُ اِلَى اللهِ مِنْ اَعْدائِكَ وَاَتَقَرَّبُ اِلَى اللهِ بِمُوالاتِكَ، فَصَلَّى اللهُ عَلَيْكَ وَعَلى آبائِكَ وَاَجْدادِكَ وَاَبْنائِكَ وَشيعَتِكَ وَمُحِبّيكَ وَرَحْمَةُ اللهِ وَبَرَكاتُهُ .
اَللّـهُمَّ صَلِّ عَلَى الاَْمينِ الْمُؤْتَمَنِ مُوسَى بْنِ جَعْفَر، الْبَرِّ الْوَفِىِّ الطّاهِرِ الزَّكِىِّ، النُّورِ الْمُبينِ الُْمجْتَهِدِ الُْمحْتَسِبِ، الصّابِرِ عَلَى الاَْذى فيكَ، اَللّـهُمَّ وَكَما بَلَّغَ عَنْ آبائِهِ مَا اسْتُوْدِعَ مِنْ اَمْرِكَ وَنَهْيِكَ، وَحَمَلَ عَلَى الَْمحَجَّةَ وَكابَدَ اَهْلَ الْعِزَّةِ وَالشِّدَّةِ فيما كانَ يَلْقى مِنْ جُهّالِ قَوْمِهِ، رَبِّ فَصَلِّ عَلَيْهِ اَفْضَلَ وَاَكْمَلَ ما صَلَّيْتَ عَلى اَحَد مِمَّنْ اَطاعَكَ وَنَصَحَ لِعِبادِكَ، اِنَّكَ غَفوُرٌ رَحيمٌ .

  

دعاء إبراهيم حسين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2013/12/30



كتابة تعليق لموضوع : موسى النبي و الإمام
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : قاسم آل زبيل
صفحة الكاتب :
  قاسم آل زبيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 العمل توجه اقسامها في المحافظات بالاسراع في اصدار الماستركارد للمستفيدين من راتب المعين المتفرغ  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الإمام جعفر الصادق(عليه السلام) في سطور  : امامة حميد حسون

 صدر حديثا : سمر والهاتف الذكي - قصة للأطفال   : سهيل عيساوي

 العربي كما يراه الياباني  : معمر حبار

 قناة فرانس 24 وأبو عزرائيل والعسل المسموم  : اسعد عبدالله عبدعلي

 أنْ لم تستطع قول ألحق فلا تصفق للباطل  : علي جابر الفتلاوي

 مشروع وطني لم يعد حاجة سياسية  : امل الياسري

 الاســـــــــد  : حيدر الحد راوي

  رسالة إلى نملة سليمان  : علي حسين الجابري

 بيان الجبهة الفيلية بمناسبة الذكرى السنوية العاشرة لصدور قانون الجنسية العراقية رقم (26) لسنة 2006 »  : الجبهة الوطنية العليا للكورد الفيليين

 ملعب الناصرية الفاشل وناديه الخاسر  : حيدر محمد الوائلي

 الوزير الامريكي يركع لارادتنا.. وشهد شاهد من اهلها.  : د . زكي ظاهر العلي

 ((عين الزمان)) الحصانة البرلمانية غطاء سياسي للإرهابيين  : عبد الزهره الطالقاني

 التجارة:تعتمد على معايير التدريب العالمية لتصحيح عمل الادارات وترسيخ مفاهيم الجودة الشاملة  : اعلام وزارة التجارة

 العَلَمْ البحريني حزين مع حزن العراقيين في الكاظمية  : عزيز الحافظ

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net