صفحة الكاتب : د . مسار مسلم الغرابي

السقوط الاستراتيجي ......تحليل ودراسة / الحلقة الثالثة
د . مسار مسلم الغرابي

ايام واسابيع ثم شهور وسنين والازمه السورية تكبر وتكبر وابواقها خليجيه غربيه، لم يكن في الحساب ان يصمد الاسد ونظامه كل هذه المدة ويتحمل ضوضاء الماكنة الإعلامية وزيتها المغشوش الذي لا يكاد يغرق سوريا بدخان اسود تنبعث منه رائحه الفساد والحقد السياسي الممتد منذ عقود خلت لكي تستبدل هذه الورقة بأخرى  ربما كانت معده الى مرحلة ما بعد سقوط النظام( ليتم اشغال الحكومة الفتيه بمشاكل جانبية و الزامها  ببنود واتفاقيات  مما يدخلها في خانه الحلفاء الجدد من جهة الغير مؤذين من جهة ثانيه تماما مثلما عملوا في ليبيا والعراق نسبيا                                                       ).

التحرك العسكري عربيا كان لابد ان يمر بأروقة الجامعة العربية  لمباركته(التي عجزت عن استصدار قرار  ولعقود من الزمن يدين اسرائيل وينصر الشعب الفلسطيني نراها تدين وتحرض على العمل العسكري في سوريا في ايام، لتكشف عن سوءتها وهوائها التأمري )لتتكشف الأقنعة التي ارادوا اخفاءها عن الامه العربية عند ابواب سوريا .                                                                        

شُكل مجلس معارضه سوري  بدعم قطري واضح وسعودي مستتر في تركيا واعطي مقعد سوريا في الجامعة العربية واعتبر الممثل الشرعي للشعب السوري في مشهد مسرحي مبتذل يكاد ان ينجح لولا اخراجه العربي وادواته المسلطة وجمهوره المنشغل بالصراخ.                                                                                                                   على الجانب الاخر نجد ان النظام السوري تعامل مع الازمه واستعد عسكريا واعلاميا للحسم تارة والتوضيح تارة اخرى ومسرحه الاساس ارض المعركة وجمهوره الراي العام الغربي ومناصروه الاقليميون .  ليحتدم الصراع بين ما عرف بالجيش السوري الحر والنظام بدايتاً ثم الجيش بعد حين لان الرهان كان على انشقاق الجيش واضعاف عقيدته القتالية وحسه الوطني  لتكوين جبهات مضادة  داخل النظام تماما مثلما حصل في ليبيا فينكشف ظهر النظام وينكفئ ،لكن الرياح جرت بما لا تشتهي الدول الداعمة ،فصمود الجيش وثبات النظام والتفاف قسم كبير من الشعب قبل وخلال الصراع حوله اصبح من المستحيل انهائه بهذه الطريقة لتنتقل الى مرحله اعمق و حلقه جديده في مسلسل الاخضاع.                           كان لابد ان تستخدم ورقه اخرى لتحصيل مكاسب عسكريه انيه وسريعة والورقة الطائفية هي الانسب لهذه المرحلة لأنها تستجلب التعاطف المذهبي والطائفي بسهوله خاصه لو احكم استخدامها، وفعلا طرحت الطائفية واستجلبت الويه  جبهه النصرة وافواج كتائب الصحابة  وقواعد  ما عرف  بالدولة الإسلامية في العراق والشام المعروفة اختصارا داعش  وتنظيم القاعدة الارهابي ،كان المحرك لهم يأمل ان يتم الحسم سريعا لصالح قوى المعارضة لأنه يعرف جيدا انه كمن يمسك النار التي ستحرقه ربما. طالت الازمه  السورية وتأخر الحسم بفضل العوامل السياسية والجيوسياسية ليقود الى تفكك المنظومة التكفيرية وخروجها عن السيطرة  وجعلها تتخبط وترسل تهديدات هنا وهناك وترتكب اخطاء اعلاميه وعسكريه  لينكشف فيما بعد عن صراعات داخليه حول الغنائم والدعم وانعدام الثقة بين فصيل واخر وتنظيم وجبهه. كل هذه العوامل خلقت من هذه التوجهات التكفيرية عقربا يمكن ان يلدغ صاحبه في اي لحظه ويجعلها غربيا في موقف المدان والمتهم بدلا ان تعكس صوره البراءة والإنسانية التي ستجلبها بعد سقوط الاسد لتكتمل معرفتنا الشمولية بهذه التنظيمات و يجعلنا نثق بانها عاجزه عن قياده بلد بمختلف طوائفه وملله نحو مستقبل وافق جديد لسبب بسيط وهو انها قائمه على القتل والازمات . تستمر المعارك لتصل الى القصير ويُهدد سكانها مما جعل حزب الله اللبناني على المحك وتوجب عليه ان يحدد خياره المصيري على مضض مع النظام او ضده ليتبنى الخيار الاول بعد نظره وتفكير ليعلن انه اخر من دخل اتون الحرب السورية. ليأتيه الرد سريعاً سيل من الاتهامات والفيديوهات المفبركة وغيرها لتظهر ان الاخير هو ضد السنه ويؤسس مع النظام لتكوين دويلة،  ثم قضيه الزوار لكبح جماحه وفرمله حملته الغير مرحب بها خليجيا  في سوريا وشيئا فشيئا تنقلب موازين الصراع ويزج بالألاف الجهاديين في صراع غير ضروري كان يمكن ان يحل سياسيا.                  حررت القصير ثم فعلت قضيه رايه الحسين المرفوعة بفيديو انتشر بسرعه ليتم تكذيب الخبر بالأدلة ومن على شاشه المنار بشخص الامين العام للحزب حسن نصر الله لنعلم جيدا ماهي خطورة الموقف لتدخل الازمه السورية في هوه اوسع مما كانت فيه بعد التدخل العلني لعده تنظيمات واحزاب ليس حماس وحزب الله اخرها .                                            

 في خضم هذه الاحداث والمعارك وصل الاخوان المسلمون الى سده الحكم وبدأت تكتلات جديده بالظهور على الساحة زادت من منسوب الفكر السلفي المتطرف في مصر واريد استثماره في سوريا بمباركه الغول التركي صاحب النفس الاخواني  للترويج لفكره الجهاد في سوريا من جهة وايقاف الموجه الشيعية من جهة اخرى ,ليرتفع منسوب الحقد والبغض الطائفي فُيقتل ويسحل رجل دين شيعي بعد ان حوصر وروع في منزل رفيقه بواسطه المئات من المتطرفين ليفتح الباب على مصراعيه عما يراد من ذلك والى اي مدى سيصل؟!!!!!!!!!!!!!                                                                           

تتوالى الاحداث سريعا ليسقط الاخوان في مصر باعتقال الرئيس محمد مرسي ومطارده زعيم التنظيم  واعتباره تنظيما ارهابيا لما يقوم به من اعمال وسلوكيات تستجدي التهديد والقتل. بسقوط الاخوان في مصر انتفض الداعم التركي ليقلب الامور راسا على عقب وليكشف حجم الآمال والتطلعات التي كانت ملقاه على مصر الاخوان المسلمين التي افلت لغير رجعه ,وليرمي مصالح الاخرين بعيدا بعد ان ضاعت مصالحه ,ويعلناها بوضوح بوجه المملكة وبمن وصفهم بالانقلابين.                                         

(في الحلقة القادمة الخليج يساند السيسي, السعودية تقف معه  ،قطر تنزع جلدها ، صراعات بين الحر والقاعدة)

  

د . مسار مسلم الغرابي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/01/20



كتابة تعليق لموضوع : السقوط الاستراتيجي ......تحليل ودراسة / الحلقة الثالثة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ان نكون "رجل دين" لك جمهورك فهذا يعني ان تاخذ على عاتقك الدفاع عن هذا المفهوم امام هؤلاء الناس بل وترسيخه ليست مشكله لدى رجل الدين بان تفكر بمفاهيم مغايره بقدر ان تكون تلك المفاهيم تعزز ما عند الاخر الذي بخ هو ليس رجل دين وان كان ولا بد.. فلا مشكله ان تعتقد ذلك.. لكن حتما المشكله ان تتكلم به.. اعتقد او لا تعتقد.. فقط لا تتكلم..

 
علّق هشام حيدر ، على حكومة عبد المهدي.. الورقة الأخيرة - للكاتب د . ليث شبر : ممكن رابط استقالة ماكرون؟ او استقالة ترامب ؟ او استقالة جونسون ؟ او استقالة نتن ياهو ؟؟؟ كافي!!!!

 
علّق عماد شرشاحي ، على الحوار المتين في دلالات الأربعين. مع القس سمير. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اسئل الله أن يجزي الباحثين عن الحق المدافعين عنه خير الجزاء ويفرح قلوبهم بنور الحق يوم يلتمس كل انسانا نورا في يوم موحش ، طلما انتظرنا أبحاث جديده ، انشاء الله لا تنقطع ، اتمنى لكي زياره الإمام الحسين عليه السلام لأنك ستشعرين ان للمكان نورا وامانا كانه اقرب مكان للملكوت الأعلى ولا ابالغ.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حبيب محمد تقي
صفحة الكاتب :
  حبيب محمد تقي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 فواحش داعش (8)  : عبد الزهره الطالقاني

 ملفات فساد "بالقطارة"  : علي علي

 السّفارة العراقية تكرّم سناء الشّعلان وتسلّمها جائزة العنقاء الذّهبيّة الدّوليّة  : د . سناء الشعلان

 مزدوجة المحسوسات العينية والمعنوية  في قصيدة (سأعير عينيك انتظاري) للشاعر العراقي أ.د. صباح عباس العنوز  : د . عبير يحيي

 ندوة رابطة الشباب المسلم عن المرجعية الدينية  : د . حسين ابو سعود

 طلبت من بريطانيا انشاء قاعدة عسكرية على اراضيها.. ماذا تخطط الكويت في المنطقة؟

 أعوام التغيير والقيادة الناجحة!  : قيس النجم

 قائد بالحرس الثوري: صواريخ إيران يمكنها الوصول بسهولة لسفن أمريكا في الخليج

 كلمة القيادي في المعارضة البحرانية عن ثورة البحرين  : اللجنة الدولية الاهلية لنصرة الشعب البحريني

 دمج الوزارات بين التشريع والتنفيذ  : عبدالله الجيزاني

 جريدة المصطفى الموصلية تزهر من بين الركام  : حمزه الجناحي

 خبير قانوني: اي شكل للدعاية الانتخابية قبل 10 نيسان محظور قانونا

 الشيخ ياسين: لولا فتوى السيد السيستاني لأقام الدواعش دولتهم لمحاصرة ایران

 الاف مؤلفة .. تركة الماضي!  : احمد عبد الرحمن

 مكتب رئيس وزراء العراق: ولي عهد السعودية يبدي دعمه الكامل لأمن البلاد

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net