صفحة الكاتب : هادي جلو مرعي

السرطان يضرب بغداد
هادي جلو مرعي

بدأت القصة حين ظهرت حالات وفاة بمرض السرطان بين مدرسات وطالبات في ثانوية عدن للبنات التي تقع شمال العاصمة بغداد (حي الشعب شارع الأسواق المركزية) .توفيت إبنة حارس المدرسة بمرض خبيث لم تجر معالجته، وظهر إنه سرطان في الدم. بعد فترة توفيت إحدى المدرسات، وكانت الإصابة في (الثدي) ثم توفيت طالبة بذات المرض.. جرى إعتصام في تلك الفترة حظي بتغطية من قنوات فضائية عراقية.. بعض المدرسات اللاتي صرحن لتلكم القنوات حول حالات الإصابة تعرضن لعقوبات بالنقل، وبإلفات نظر وووو.  وتم تسجيلهن غائبات في يوم الإعتصام مع عقوبة قطع راتب. حضر مسؤول كبير في حينه، ووعد خيرا. تم نقل الثانوية بكاملها الى مبنى آخر للقيام بفحوص مختبرية للتأكد من موضوعة تلك الإصابات ... نقلت المدرسة الى مبنى قريب لمدة شهر، تم بعدها إعادة الدوام في المبنى القديم محل الإصابة وظهر من تقرير اللجان، إن الثانوية سليمة .. عوقبت المديرة بنقلها الى مدرسة ثانوية أخرى بحجة عدم قدرتها على ضبط المدرسات المعتصمات. بعد نقل المديرة السابقة نتيجة العقوبة، وعودة الدوام الى الإنتظام في المبنى الأول ظهرت إصابة جديدة عند إحدى المدرسات.. ثم توفيت بعد أسابيع.. المصيبة الكبرى ظهرت من أيام حين تم الكشف عن إصابة أربع مدرسات بالسرطان !..
معنى ذلك إن اللجنة التي قررت بخلو المدرسة من الإصابة لم تكن صادقة في تقريرها، وربما تكون متواطئة، وقد تكون رضخت لبعض الأوامر من جهات عليا بطمطمة القضية على غرار ماجرى في مسلسل الدمى الشهير (بوجي وطمطم) ومثل فيه الراحل يونس شلبي، والراحلة خلال السنوات القادمة هالة فاخر.
حصل إعتصام جديد للمدرسات العاملات في الإعدادية حيث يبلغ عدد الطالبات المئات، وكلهن عرضة للموت بالسرطان، بينما أصيب مايقرب من نصف عدد المدرسات بالمرض، وتجري أخريات فحوصا مختبرية للتأكد من سلامتهن، أو إصابتهن، وهي مرجحة حيث يبدو لي إن المدرسة الإعدادية تلك ملوثة بمواد مشعة.بالعودة الى أيام النظام العراقي السابق ظهر إن المدرسة الثانوية تلك كانت عبارة عن مستودع لأنواع من الأسلحة، وهذا مايثير أسئلة عديدة عن إحتمالية وجود نسبة من المواد المشعة من بين تلك الأسلحة، والغريب إن اللجان التربوية والمسؤولين لم يتخذوا إجراءات حقيقة لوقف الكارثة .
لاأعلم إن كانت الحكومة العراقية على إطلاع بماجرى ويجري في الثانوية، وماإذا كان المسؤولون في الوزارة رفعوا التقارير الخاصة بالكارثة الى مكتب وزير التربية حيث لايبدو من خلال التحقيق الذي قمت به إن السيد الوزير على علم بالأمر، وإلا لكان إتخذ إجراءا ما، أو لقيل إنه أمر بإتخاذ تدابير معينة، خاصة وإن المصابات بالسرطان معاقبات أيضا بالنقل، وإلفات نظر، وبقطع رواتبهن حسب فصول رواية قصة مدرسة عدن الثانوية..
لدينا مئات الفتيات الجميلات ومدرسات ثانوية في بغداد معرضات للموت ياسيادة المسؤولين في الدولة.
 


هادي جلو مرعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/03/11



كتابة تعليق لموضوع : السرطان يضرب بغداد
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم اخي الطيب محمد مصطفى كيال حياك الرب منذ ان اختط قلم القدرة مسيرة الانسانية في الكون او على هذه الأرض كان هناك خطان . خط اتبع الشيطان لأن في جعبته الكثير من الشهوات . وخط الرب الذي جعل افضل شهواته (الجنة) محفوفة بالمكاره وبما ان الناس عبيد الدنيا وعبّاد الشهوة انجرفوا وراء الخط الثاني واغترفوا من شهوات الدنيا ما دفعهم إلى قتل كل من يُحاول ارجاعهم إلى الصواب او الخط الالهي وخير من يُحاول ذلك هم المقدسون في كل دين اسباط او حواريون او ائمة السبب لأن هؤلاء كما قال عنهم الرب (وجعلناهم ائمة يهدون بأمرنا) وليس بأمر إبليس . هؤلاء الائمة لا يعطون ذهبا او مناصبا او وعودا كاذبة ، بل رجال الرب الصادقين الذين يقودون الناس إلى النعيم الأكبر المحفوف بالمكاره . اشكركم اخي الطيب على المرور . تحياتي

 
علّق نادية مداني ، على قصة مضرّجة جدائلها بالليلة القزحية - للكاتب احمد ختاوي : نص رائع وممتع تحياتي أستاذ

 
علّق وليد خالد زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : عشيرة زنكي كبيرة جدا في خانقين لاكن المشكلة اين في القيادة الزنكية لايوجد قائد للزنكية على مر السنين المضت فا اصبحت مع اخوالهم الاركوازية

 
علّق فلاح زنكي كربلاء السعدية المخيم ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : شيخ ال زنكي العام في كربلاء وكلنا من اصول ديالى وتحياتنا لكم اولاد العم في ديالى وكركوك والموصل

 
علّق ام على الزنكي ديالى ناحية السعدية سابقا ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عشيرة الزنكي ومسقط راس اجدادي في ناحية السعدية لاكن الان كل زنكي مرتبط مع الزنكنة من ظمنهم اخوتي واولاد عمي المتواجدين في ديالى لقلة التواصل ولايوجد اخ كبير لهم وهل الشيخ عصام قادر على المهمة الصعبة اختكم ام علي الزنكي كركوك وسابقا ناحية السعدية

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على بعض احاديث المسلمين مأخوذة من اليهود !! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : ((فلماذا لا تُطبقون ذلك مع حكامكم اليوم في بغداد المالكي والجعفري والعبادي مع انهم لم يضربوكم ولم يسلبوكم بل اعطوكم ثروات الجنوب وفضلوكم على انفسهم فلماذا تنقلبون عليهم وتخرجون عليهم بينما احاديثكم تقول لا يجوز الخروج على الحاكم الظالم. ممكن تفسير؟)) السلام عليكِ ورحمة الله التفسير متضمن في فهم ابليس هناك امر لا ينتبه اليه كثيرون؛ وهو ان ابليس حياته مسخره فقط لمحارية دين الله في الانسان لا يوجد له حياه او نشاط الا ذلك. الدين السني؛ ووفق سيرته التاريخيه؛ هو دين باسم الاسلام لا يوجد له فقه او موروث الا بمحاربة المذهب الشيعي والتعرض له. وضعت الاحاديث للرد على الشيعه اخترع مصطلح صحابه لمواجهة موالاة ال البيت تم تتبع (الائمه) الاكثر يذاءه في حث الشيعه.. يمكن من فهم هذا الدين فهم عميق لما هو ابليس دمتم في امان الله

 
علّق ذنون زنكي موصل ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : سلام عليكم ورحمة الله وبركاته بالنسبة لعشيرة زنكي مهمولة جدا وحاليا مع عشيرة زنكنة في سهل نينوى مع الشيخ شهاب زنكنة مقروضة عشيرة زنكي من ديالى وكركوك والان الموصل اذا حبيتم لم عشيرة زنكي نحن نساعدكم على كل الزنكية المتواصلين مع الزنكنة ونحن بخدمت عمامنا والشيخ ابو عصام الزنكي في ديالى ام اصل الزنكي

 
علّق يشار تركماني ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : نحن عائلة زنكي التركمانية ونحن من اصول ديالى والنسب يرجع الى عماد نور الدين زنكي ويوجد عمامنا في موصل وكربلاء اهناك شيخ حاجي حمود زنكي

 
علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ جميل مانع البزوني
صفحة الكاتب :
  الشيخ جميل مانع البزوني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 من قصيدة :فضائيّة ..بحر الكامل  : ابراهيم امين مؤمن

  رئيس حزب شباب مصر بعد خروجة من اللجنة الإنتخابية أعطيت صوتى لأحمد شفيق لمواجهة عصابات لاتعرف سوى مصالحها الخاصة

 حذار ياساستنا من المتلونين..!  : علي علي

 الحشاشون...قراءة تاريخية مختلفة  : محمد يسري محمد حسن

 صحيفة: الصدر خيّر التحالف الوطني بين التكنوقراط او استمرار التظاهرات

 مجانين الشيعة يبكون رجل مات قبل ((1400)) عام..؟؟  :  محمد الحمداني

 الاحرار تحمل الجبوري مسؤولية تأخير الاستجوابات ومحاسبة النواب المتغيبين

 الوزير بين النساء وبلده يخوض الحرب ضد داعش  : باقر شاكر

 الخليج العربي!!  : د . صادق السامرائي

 السجن 7 أعوام لسعودي بالقطيف بتهمة الخروج على الحاكم

 مسعود البرزاني لك في كل مصيبة حلت في العراق بصمه؟  : حامد زامل عيسى

 بين السطور من الشرف ان لا تصافح المجرمين  : واثق الجابري

 العمل : شمول 338 مشروعاً باحكام قانون التقاعد والضمان الاجتماعي للعمال خلال شباط الماضي  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 شرطة صلاح الدين تعتقل ارهابيين اثنين وتدمر 4 مضافات لداعش  : وزارة الداخلية العراقية

 البحرين تهدد روسيا بالمواجهة العسكرية!

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107923404

 • التاريخ : 23/06/2018 - 12:55

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net