صفحة الكاتب : صبيح الكعبي

الانتخابات .... وسلوكيات بعض المرشحين
صبيح الكعبي

 قالوا قديما أن الاناء ينضح مافيه ولذلك لن نستغرب من الممارسات غير الصحية والبعيدة عن المبادىء الدنيوية والدينية التي يقرها العرف ويؤكد عليها الدين وتعاليم السماء باعتبارنا مشتركون بقواسم لايمكن الحياد عنها  أو التنصل منها اساسها الاحترام وعنوانها الاخوة وجدارها الحرص وسلوكها الخلق ومنها انبثقت التحالفات بين الكتل العراقية لقيادة البلد بعد عام 2003 وعلى اثرها وفرت فرص للكثير من العراقيين بالتصدي للمسؤولية وتبؤ السلطه في قطاعات العمل المختلفة دون النظر لاءنائه أو تدقيق أوراقه أو التمحيص في بنيانه وقوة اساسه فابدع من ابدع منهم واضاف لتجربته الكثير وتميز بمجالات عديده والبعض الاخر لم يسعفهم الحظ بذلك وابقوا عيونهم مسمرة  تحت اقدامهم لم يرى العالم بعينيه اويحاول أن يمد نظرته بتأمل لمستقبل بعيد  قضى وقته بالتلصلص على الاخرين بعيون أصابها العشو الليلي باحثا عن هفوة هنا او زلة هناك وتغيب عن ممارسة دوره في البناء والاعمار والتشريع منشغلا بملاء جيوبه بماقل وزنه وغلى ثمنه  وسقط كاوراق الخريف الصفراء غير مأسوفا عليها بعد ان ترك وراءه حمل ثقيل وهفوات لايمكن حياكة ثقوبها او التستر عليها اوصلتنا لما نحن فيه لاءن اءنائه هكذا وبقينا متأملين منتظرين خيرا في بزوغ فجر جديد بانتخابات برلمان عام 2014 علهّا تداوي الالم وتضمد الجرح وتوقف النزف وها نحن نحث الخطى لها  ونقطع المسافات لاهثين غير متعبين بسباقها الماراثوني لنعلق صورة هنا وبوستر هناك مستعرضين  صورنا بيافطات بعضها زاد عن الحد المألوف والاخر اكتفى بمنشور صغير والقليل اتبع اسلوب الوسط خوفا من الحسد او السؤال , لايهمنا ذلك بقدر نقطة مهمة تجول بالخاطر ولاتريد مغادرة الفكر الا وتفرض نفسها لتعرف المواصفات التي اعتمدت لقبول المرشحين التي حددت بمايلي :-
أولاً: أن يكون عراقيا كامل الأهلية وفقاً للمادة (49) الفقرة ثانياً من الدستور.
ثانيا.: ان لايكون مشمولاً بقانون هيئة المساءلة والعدالة او اي قانون اخر يحل محله
ثالثاًً: ان تنطبق عليه الشروط الأخرى المنصوص عليها في قانون الأنتخابات.
رابعا : ان لايقل عمره عن (30) ثلاثون سنة عند الترشيح
ثالثاً : إن يكون حسن السيرة والسلوك وغير محكوم بجريمة مخلة بالشرف
رابعاً : أن يكون حاصلا على شهادة الاعدادية كحد ادنى او ما يعادلها
خامساً : أن لا يكون قد أثرى بشكل غير مشروع على حساب الوطن أو المال العام
سادساً : أن لا يكون من أفراد القوات المسلحة أو المؤسسات الأمنية عند ترشحه
وهذه شروط عامة لم تبحث عن القدرة القيادية للمرشح , الخبرة التي يتمتع بها, ,مواصفاته الشخصيه, لباقة لسانه ,ثقافته العامة, قدرته التعبيريه, سلوكه العام ,تأثيره في وسط عمله , نزاهته .
الغريب في الاءمرانها لم تأخذ هذه الامورالمهمة بنظر الاعتبار في المرشح لعضوية مجلس النواب باعتباره العقل المفكر لسياسة البلد التشريعية والرقابيه في عمل مؤسسات الدوله وهذا بطبيعة الحال يدفع بالكثير منهم أن يرتكب ممارسات بعيدة عن الذوق العام مستغلا سطوته وغياب القانون او المجاملة على حسابه وابتعد عن  احترام الذات بعد بدأ الحملة الانتخابية في1/4/2014 للمرشحين الذين ارتكب البعض منهم تصرفات غير لائقه تخدش الحياء بغياب السلوك السوي بقيامه بتلف وتمزيق يافطات المرشحين من غير كتلته أو حزبه وطائفته  مما دعى الاجهزة الامنية لمتابعة ذلك والقاء القبض على البعض منهم لينكشف المستور وتبان الحقيقة لمن يدعمهم ويزج بهم في هذا المعترك الانتخابي والممارسه الديمقراطيه  ليتضح ان ورائهم بعض من اعضاء المجلس الحالي والمرشح لعضوية البرلمان القادم اخذا على عاتقه مسؤولية هذه اللعبة, عودة على ماطرحناه في مقالنا هذا هل ان التصرف المذكور ينطبق ومبدأ احترام الاخرين والايمان بالرأي الاخر والتسلم السلمي للسلطه ؟؟  الجواب لايحتاج لتفكير او برهة تأمل لاءننا  لم نستفد من التجارب السابقه ولم نعبر لضفة اخرى في العقلية التي نفكر بها ولازلنا قصيري النظر غير مهيأين لمستقبل افضل يؤمن بالحريه ويبعد شبح التسلط ومصادرة الرأي وكم الافواه والسلوك المفروض , فعلا نستحق ان نكون ممثلين للشعب في الفترة القادمه ؟ الاجابه يمتلكها من ابصم على ترشيح هذه النماذج وآمن بعقليته ووثق باهليته ليمثل الشعب وحمل الامانه في عنقه واضعا تحت ابطه مشاريع للبناء واساليب للعمل وافكار للرقي والبناء , لااعتقد ذلك وأجزم بانه سارق وغير نزيه ولايحمل للامانة من صفه وللشرعية اسلوب اذن ليكن خارج السرب ويغرد في رمال الصحراء بعيدا عن الواقع الحالي لبلد يتنفس بصعوبة هواء الحرية ويحبو نحو مستقبل افضل وتحت فقرة سيء السيره والسلوك .

  

صبيح الكعبي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/04/09



كتابة تعليق لموضوع : الانتخابات .... وسلوكيات بعض المرشحين
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : زوزان صالح اليوسفي
صفحة الكاتب :
  زوزان صالح اليوسفي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  مصر سنية ...مصر طائفية  : سامي جواد كاظم

 العبادي يؤكد عزمه على انجاز التغيير الوزاري وشمول الهيئآت المستقلة بالتغيير

 إلى الرئيس (سود الله وجهه) ... هنا القطيف  : كمال الدوخي

  ائتلاف القوى الشبابية الوطنية يطالب بتوحيد الخطاب السياسي للنهوض ببناء الدولة المدنية  : خالد عبد السلام

 مدن الذهب الفقيرة  : علي محسن الجواري

 قوة مشتركة من الفرقة الخامسة والحشد الشعبي تنفذ عملية بحث وتفتيش شرق المقدادية  : وزارة الدفاع العراقية

 استئصال ورم من دماغ مريضة بالجراحة الناظورية

 حنطة سياسيين العراق!  : حيدر عبد السادة الإبراهيمي

 أخبار عاجلة من محافظة صلاح الدين

 العرب وتركيا وإيران وسلوك الخسران؟!!  : د . صادق السامرائي

 ألمانيا تستهل رحلة الدفاع عن اللقب بمواجهة المكسيك

 رئيس اركان الجيش في الخطوط الأمامية للقطعات في الساعات الأخير من التحرير  : وزارة الدفاع العراقية

 هل توفيت مريم العذراء ام رُفعت بالجسد إلى السماء؟ أقوال وآراء.  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

 الحوار مع الجماهير  : جواد كاظم الخالصي

 مجهولون يخطفون كويتيا ويطلبون من أهله فدية 500 ألف دولار في لبنان

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net