صفحة الكاتب : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

مستقبل العرش السعودي وصراعات الأسرة الحاكمة
مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

حوراء رشيد مهدي الياسري/مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية
يعيش العرش السعودي اليوم حالة من التصدع بسبب الأوضاع التي تمر بها المنطقة العربية بصورة عامة والمنطقة الخليجية بصورة خاصة، نتيجة للأوضاع التي تشهدها سوريا والحراك الشعبي البحريني المستمر منذ عام 2011م إلى يومنا هذا نتيجة للتدخل السافر للمملكة العربية السعودية في هذه البلدان، أضف إلى ذلك الأوضاع الصحية السيئة التي يعيشها الملك السعودي ورغبته في اعادة تنظيم الخلافة في المملكة.

بناء على ذلك سنتطرق إلى معرفة الصراعات داخل المملكة العربية السعودية ومدى تأثيرها على مستقبل السلطة الحاكمة؟.

انظمة الحكم الوراثي يعدها البعض من أكثر الأنظمة السياسية التي تتصف بالاستقرار والسلمية في عملية تداول السلطة بناء على ما تعيشه الملكيات العريقة مثل (المملكة المتحدة –بريطانيا– وبلجيكا) على اعتبار أن هذا النظام يعد بعيدا عن الصراعات والانقلابات التي تحدث في الأنظمة الأخرى، انطلاقا من أن أفراد الأسرة الحاكمة يكونون متفقين على كيفية ادارة شؤون المملكة، لكن الواقع والتجربة العملية أشارت إلى غير ذلك في منطقة الخليج، فالأنظمة السياسية في منطقة الخليج اغلبها وراثية وتعيش صراعات عدة، اتضح للمراقب السياسي مدى تفاوتها ما بين أسرة وأخرى وان كانت شدتها بدأت تظهر ما بين أفراد الأسرة الواحدة من اجل السيطرة على الحكم.

ان نظام الحكم الملكي – الوراثي - وكما هو متعارف عليه يتم فيه انتقال السلطة من الأب إلى الابن في حال وفاة الأول، أما في المملكة السعودية فان خط الخلافة يسير من أخ إلى أخ بين أبناء آل سعود، وقد ترك تسلم آل سعود للسلطة ولفترة طويلة جدا تأثيرا سلبيا على سير الحياة السياسية داخليا وخارجيا، لان الحياة السياسية لم تشهد أي تطور أو تقدم لكون هؤلاء متمسكين بالسلطة وغير مستعدين للتخلي عنها لأي سبب من الأسباب.

 إن عدم الرضا على سياسة الأسرة الحاكمة تلتقي في نقطة واحدة وهي أن المجموعات المتصارعة داخل العائلة الحاكمة تتسارع إلى كسب رضا وود الملك من اجل الحصول على الخلافة في الحكم. وفي الوقت الحالي فأن ولي العهد هو الأمير (سلمان بن عبد الله بن عبد العزيز) الذي يوصف بأنه يعاني من الخرف وقد جاء تعيينه وليا للعهد بناء على ترشيح من الملك نفسه، ومما تجدر الإشارة إليه أن هذه هي المرة الأخيرة التي سوف يستطيع الملك فيها من ترشيح خليفة له اذا ما انتقل العرش إلى سلمان فأن ولي عهده سيرشح من قبل هيئة تعرف ب(هيئة البيعة) وهي تتكون من الأمراء مهمتها المساعدة في قيادة الخلافة المستقبلية للمملكة، ولكن نطاق دورها مبهم لكونها لم تشارك في اختيار ولاة العهد الجدد الذين جاءوا بعد سلطان أو نايف.

تعتبر الأسرة الحاكمة في المملكة العربية السعودية من أكثر الأسر الحاكمة في منطقة شبه الجزيرة العربية التي تزداد فيها الصراعات والتنافسات حول السلطة، وتوصف هذه الأسرة بأنها ذات دور محوري وأساسي في عملية اتخاذ القرار سواء كان داخليا أم خارجيا، وهذا من خلال تدخلها في شؤون وسياسات دول المنطقة، حيث يذكر أن هناك صراع أزلي داخل بناء الأسرة الحاكمة في المملكة العربية السعودية ما بين الملك (عبد الله بن عبد العزيز) و(السديريين) -وهم الأخوة غير الأشقاء للملك- هذا الصراع ما بين الفريقين كان سببه يعود إلى كيفية اجراء الإصلاح في المملكة وطبيعة التعامل مع المعارضة وقاد هذا إلى الانقسام ما بين مؤيد ومعارض:

(أ) الاتجاه الأول كان يطالب بإجراء إصلاحات مع توسع نسبي في مجال المشاركة السياسية بشكل عام وهذا الاتجاه يتمثل بالملك عبد الله ابن عبد العزيز منذ أن كان وليا للعهد، وكان من مؤيدي الملك هم الأمير سعود الفيصل -وزير الخارجية- والأمير تركي الفيصل، والأمير نواف بن عبد العزيز -رئيسي جهاز الاستخبارات السابقين- والأمير عبد الله الفيصل -حاكم منطقة عسير-.

(ب) الاتجاه الثاني الذي كان يناوئ الإصلاح ويتبنى موقفا متشددا اتجاه أي اصلاح أو تنفيذ لمطالب المعارضة وهذا الاتجاه يتمثل بالسديريين، وأبرزهم ولي العهد الأمير سلطان بن عبد العزيز، والأمير نايف بن عبد العزيز -وهو النائب الثاني لرئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية-، والأمير سلمان بن عبد العزيز -حاكم الرياض-، ومن المفارقات التي تذكر أن هذا الاتجاه بالرغم من معارضته لأي إصلاحات قد تجري إلا انه يدعو إلى اندماج المملكة السعودية مع العالم بالإضافة إلى اقامة علاقات أوثق مع الغرب والولايات المتحدة الأمريكية.

لقد تزايدت التكهنات حول من سيحكم المملكة العربية السعودية في المستقبل بعد تعيين الأمير مقرن بن عبد العزيز نائبا لرئيس مجلس الوزراء في 1/شباط/2013م وهذه الخطوة سوف ترمي بظلالها على السياسات والإجراءات المعقدة التي تحيط بمستقبل العرش السعودي، إذ يعتبر الأمير مقرن بن عبد العزيز اصغر أبناء الملك عبد العزيز (مؤسس المملكة العربية السعودية) وهو اليوم الشخص الثالث الأكثر نفوذا في المملكة بعد الملك عبد الله وولي عهده الأمير سلمان، والاثنان يعانيان من المرض، فالأول يبلغ من العمر 89 عاما" وهو شبة عاجز عن الحركة، والثاني يبلغ 79 عاما وهو مصاب بالخرف، أما الأمير مقرن فيبلغ 70 عاما وهو الأوفر حظا مابين الاثنين على الرغم من كبر سنه.

مهما كانت التوقعات حول من سيحكم السعودية أو من سيتولى عهدها في المستقبل فإنها تبقى في حيز التكهنات والتخمينات، لكن توجد بعض المؤشرات حول مصير الحكم في الرياض منها:

(1) قيام الملك بتعيين وليا لولي العهد أمرا مبهما حول ما الغاية من هذا التعيين؟ والجميع اليوم بانتظار متى سيتنازل الملك عن الحكم لولي عهده بعد تدهور حالته الصحية وبشكل ملفت للنظر.

(2) أن الأمير سلمان -ولي العهد الحالي- هو ليس أفضل حالا من الملك لكونه كبير السن ومصابا بالخرف فان توليه للسلطة يعد بعيدا بعض الشيء نظرا للوضع الصحي الذي يمر به.

(3) قد يحاول الملك اعادة التجربة القطرية من خلال إيصال ابنه للسلطة بعد تعيينه وليا للعهد وبذلك يضمن عدم خروج السلطة من قبضته.

(4) من المتوقع أن مقرن هو الملك للمرحلة القادمة وقد يعين الأمير متعب وليا للعهد وبذلك يقضي على المنافسين السديريين.

ومن المتعارف عليه أن اغلب الصراعات التي تحدث بين أفراد الأسرة الحاكمة السعودية تنتهي عادة داخل أسوار القصر الملكي، ولكن الواقع اليوم يشير إلى غير ذلك، فمن المتوقع أن العالم سوف يلحظ هذه الصراعات وفي القريب العاجل والسبب في ذلك يعود إلى تصدع المؤسسة الحاكمة في المملكة العربية السعودية بناءا على واقعها الذي يشير إلى ذلك.

* باحثة مشاركة في مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 

  

مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/04/09



كتابة تعليق لموضوع : مستقبل العرش السعودي وصراعات الأسرة الحاكمة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : امجد المعمار
صفحة الكاتب :
  امجد المعمار


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 كأسك يا وطن في امسية لنادي الكتاب  : علي العبادي

 ظاهرة الانسان فی المجتمع  : عبد الخالق الفلاح

 11 يوما على حصار العوامية.. حرق وقتل وتدمير

 الحوار مع الجماهير  : جواد كاظم الخالصي

 المجتمع السادومازوشي  : قاسم محمد الياسري

 في ذكرى وفاته عبد المطلب .. كافل النبوة  : محمد طاهر الصفار

 النجاح سر الانسان  : حسام عبد الحسين

 البعث والاحزاب الاسلامية..  : كرار حسن

 الحشد والقوات الامنية ينفذان عملية لملاحقة عناصر داعش في جرف النصر

  تعدد ادوار ووحدة هدف  : الشيخ قاسم البيضاني

 إكتشاف ملايين الأطنان من السلاح في ليبيا سيطرت عليها الجماعات الإسلامية المتطرفة بعد سقوط القذافي

 وزارة الصحة العراقية تكيل بمكيالين الاول للمسؤول والثاني للمواطن  : المرصد

  العمود الومضة في (وطن بطعم الجرح) امتداد ريادي للشاعر مشتاق عباس معن  : سلام محمد البناي

 الرادود الحسيني عبد الأمير البلادي يوجه رسالة للساقط حمد بعنوان : جيشك ما يركعنا  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 رعاية الطفولة تبحث مع المجتمع المدني دعم الاطفال في المناطق المحررة  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net