صفحة الكاتب : الشيخ محمد قانصو

التخطيط الأسري في المجتمع الإسلامي
الشيخ محمد قانصو
 يعتبر التخطيط أمرا ضرورياً وشرطاً أساسياً، وذلك بغية تحقيق المقاصد المرسومة والنتائج المطلوبة التي تضمن لنا السعادة والنجاح في حياتنا اليومية والمستقبلية ، وقد
وضعت لعملية التخطيط تعريفات عدة، فقد اعتبر بعضهم أن التخطيط هو رسم صورة مستقبلية لما ستكون عليه الأعمال ورسم السياسات والإجراءات المناسبة للوصول إلى الأهداف
والغايات المرجوة فى أقل جهد وتكلفة ممكنة. فيما اعتبر آخر أن التخطيط هو أسلوب أو منهج يهدف إلى حصر الإمكانيات و الموارد المتوفرة ودراستها و تحديد إجراءات استغلالها
لتحقيق أهداف مرجوة خلال فترة زمنية معينة. وتنبغي الإشارة إلى أن مفهوم التخطيط ليس دخيلاً على الإسلام مفهوماً ومصداقا، فالمتتبع
لآيات القرآن الكريم يلحظ التبني الكامل لمنهج التخطيط من خلال دعوة المؤمنين إلى الإلتزام به في كافة شؤون حياتهم :\"( قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سِنِينَ دَأَبًا فَمَا
حَصَدْتمْ فَذَرُوهُ فِي سُنْبُلِهِ إِلا قَلِيلًا مِمَّا تَأْكُلُونَ (47) ثُمَّ يَأْتِي مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ سَبْعٌ شِدَادٌ يَأْكُلْنَ مَا قَدَّمْتُمْ لَهُنَّ إِلَّا قَلِيلًا مِمَّا تحْصِنُونَ (48) ثُمَّ يَأْتِي مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ (49)\" سورة يوسف )، ويبدو واضحاً من خلال هذه الآيات
التخطيط للمستقبل المرتقب والإستعداد لمواجهات الصعاب المفترضة فيه . وبناء على شمولية مبدأ التخطيط ، فإن الكيان الأسري الذي هو المكوّن الأساسي للمجتمع
الإسلامي، لا بد أن يكون محكوماً لهذا المبدأ بدرجة كبيرة ، وذلك نظراً للنتائج والآثار المترتبة إجتماعياً على تماسك هذا الكيان أو انهياره .
من هنا فإن الكلام عن التخطيط الأسري يقودنا إلى دراسة جوانب عديدة تتعلق بتكوين الأسرة وحاجاتها المادية والمعنوية ، وضرورة التوقف عند المعوقات والإعتراف بها كأمر واقع لا
يجوز التعاطي معه بمنطق التواكل والامبالاة . وتأتي في أعلى قائمة هذه الجوانب الحَرية بالإهتمام مسألة الإعداد التربوي الموّجه لكل من الزوج والزوجة ليتحملا مسؤوليتهما كأبّ
وأمّ في دائرة الأسرة ، وهذا الأمر على درجة كبيرة من الأهمية ، لأنَّ الأبوة أو الأمومة بمعناها الحقيقي ليست صفة تكوينية أو برنامجاً وظيفياً يمكن أداؤه بأي حال ، بل
لا بد من التخطيط الواعي في عملية الإعداد والتدريب لكي يصبح الزوج متمكناً من الناحية المعرفية والعملانية من أداء دور الأب ، كذلك لتصبح الزوجة جديرة ثقافياً وتربوياً
بدورها كأم .
وفي سلم الأولوية ذاته لا بد أن يراعي التخطيط الأسري مسألة الأنجاب وأن يتناولها بموضوعية وواقعية ، سيما أن اللغط والإلتباس أحاط بهذه المسألة جراء التداخل بين مفهومي
التحديد والتنظيم للنسل ، بيد أن التمايز بينهما واضح للمتأمل ، ففي حين اختلف علماء المسلمين في مسألة تحديد النسل بين معارض على نحو الإطلاق ، و مؤيد على نحو التقييد ،
وتعددت الكتابات والآراء حول هذه المسألة وما يتصل بها من عناوين أولية وثانوية ،غير أن مواقفهم من تنظيم النسل التقت على القبول والموافقة .
ولعل هذا التباين حول المفهومين يلزمنا بيان الفرق بين تحديد النسل وتنظيمه كمقدمة لمدخلية تنظيم النسل في عملية التخطيط الأسري .
أولا: تحديد النسل : وينظر إليه من ناحيتين الأولى شخصية وهي تتعلق بالزوج والزوجة بحيث يتخذان قراراً نهائيا بالإمتناع عن الإنجاب وإزالة الأسباب الطبيعية الممكنة من
عملية الحمل ، وهذا محرم من الناحية الدينية لإنه خلاف الحكمة الإلهية من التناسل البشري واستمرار الوجود الإنساني على وجه الأرض . ويدخل في هذا الجانب من باب الإستثناء
الإمتناع عن الإنجاب بشكل نهائي فيما لو أدى إلى وفاة الزوجة . الناحية الثانية وهي إجتماعية عامة كما لو اتخذت الحكومة في بلد ما قراراً بتحديد النسل وحصر الإنجاب بولد
أو ولدين ، وهذا الأمر مرفوض من قبل فقهاء المسلمين وعلمائهم لأنه تدخل في حق شخصي من جهة ، ومخالفة لسنة الله ورسوله من جهة ثانية . غير أن اللافت في الأمر أن جدلاً فقهياً
إستدلالياً يطرح في أواسط الفقهاء والمحققين حول أهلية الحكومة اتخاذ قرار بضرورة تحديد النسل مراعاة للظروف والعوامل الاقتصادية والإجتماعية وغيرها والتي تشكل الكثافة
السكانية عندها عبئاً اجتماعياً عاماً ،وإن لم يكن كذلك على صاحب العيال نفسه ، وقد أشار إلى هذا الأمر الدكتور حبيب الله طاهري عضو الهيئة العلمية لجامعة طهران في نهاية
بحثه المعنون ب :\" تحديد النسل في الشريعة الإسلامية قراءة فقهية وحقوقية \" إلى أنه إذا كانت كثرة الأولاد في العائلة مبعث فخر واعتزاز، وكثرة السكّان في المجتمع سبب
عزّته وشوكته وقدرته وعظمته، فإنّ زيادة النسل تغدو أمراً راجحاً ومستحبّاً، وفي صدر الإسلام كانت الحال على هذا المنوال، والمسلمون لقلّة عددهم كانوا ضِعافاً وكانت كثرة
نفوسهم مبعث شوكتهم واقتدارهم، أي في ذلك العهد كانت الكمية فعّالة، أمّا إذا لم تكن الكثرة كذلك بل كانت سبباً للذلّة، والحقارة، والخسّة، والفقر، والجهل، والبطالة،
والمرض، والجريمة، وفي آخر المطاف التبعية للإستكبار العالمي.. فلن تكون زيادة النسل مطلوبةً ولا مستحبة.
وللعلّة هذه، جوّز كثير من فقهائنا العظام كالإمام الخميني، وآية الله الخامنئي، وآية الله فاضل اللنكراني وآية الله مكارم الشيرازي و.. تحديد النسل بشكل مشروط، فأيّدوا منع
الحمل وفق الشرائط المذكورة ولم يعتبروه مخالفاً للشرع، كما يظهر ذلك بمراجعة كتب استفتاءاتهم المطبوعة مثل جامع المسائل ومجمع المسائل، والإستفتاءات الجديدة وغير
ذلك.\"
ثانياً : تنظيم النسل : وهو إجراء يتخذه كلا الزوجين في دائرة حياتهما الزوجية الأسرية ، دون أن يتخذ صفة الكلية أو التعميم أو الإلزام ، بمعنى أنه لا يكون صادراً عن جهة
خارجية كالحكومة أو أي سلطة أخرى ، ويقضي هذا الإجراء بمراعاة كافة الظروف التي تجعل من الإنجاب العشوائي مشكلة وثقلاً تنسحب آثاره السلبية عليهما وعلى أطفالهما ، ويكون هذا
الإجراء منسجماً مع طبيعة الظروف المحيطة فهو يتغير ويتبدل تبعاً لتغيرها وتبدلها ، وعليه فإنَّ تنظيم النسل لا يعني الإمتناع الكلي والنهائي عن الإنجاب ، ولا يبيح
إستعمال الطرق والوسائل التي تجعل من القدرة عليه أمراً مستحيلا . وبعد بيان الفرق بين تحديد النسل وتنظيمه ، يقودنا التخطيط الأسري الناجح إلى تبنّي
الخيار الثاني وهو تنظيم النسل بإعتباره ضرورة ، سيما وأن الدعوات الإسلامية للتكاثر والتناسل مقيدة بضرورة الإعداد والتنشئة القويمة ومراعاة الإحتياجات التي تتغير وتتطور
بتطور الأحوال والأزمان ، فليس منطقياً أن نربط عملية الإنجاب بالعامل الإقتصادي على أهميته وأرجحيته ، ونغض الطرف عن العوامل الأخرى ، فقد يكون ممكناً في بعض المجتمعات أن
يلبي ربُّ الأسرة الإحتياجات المادية لعشرة أبناء مثلاً ، وفي بعضها الأخر يكون ذلك مستحيلا ، وفي كلا الحالين لا بدَّ من مراعاة جوانب أخرى تفوق العامل الإقتصادي أهمية ،
كإحاطة الولد بالرعاية والإهتمام، ومنحه الوقت المستحق من المتابعة ، والتفرغ لتربيته على القيم والأخلاق الفاضلة ، ومواكبة نموه وتطوره التكويني والذهني ، بما يفرض مواكبته
والإقبال عليه للتعرّف على مشاكله وهواجسه ،والإستماع إلى آرائه واحترام تطلعاته ووجهات نظره .
إن التخطيط الأسري يأخذ بعين الإعتبار النتائج السلبية الناجمة عن العددية المفتقرة إلى التوجيه والإرشاد ، لذا فإن العمل بمبدأ التخطيط يشكل ضماناً إجتماعياً يحول دون رفد
المجتمع بعددية مستهلكة لا قدرة لديها على الإنتاج والإبداع في مختلف أشكاله ، أو عددية أميّة قد تجد لها إلى الإنحراف والسقوط سبيلا، وهذا ليس مجرد تخمين خصوصاً عندما نقرأ
أن مئة مليون في العالم العربي من الأمييّن والأميّات ، وأن معدل البطالة يشير إلى أن عدد العاطلين عن العمل في نهاية عام 2009 يصل إلى 59 مليون نسمة في المجتمعات العربية .
أمام هذا الواقع المرشّح إلى ما هو أسوأ يطرح التخطيط والوعي الأسري كحاجة أساسية تستمد شرعيتها من روح الإسلام ، ولا تصطدم بثوابت الإيمان المبني على الثقة بالله تعالى
باعتباره المصدر الأول والآخر للخير والعطاء ..

الشيخ محمد قانصو 
* كاتب وباحث لبناني

[email protected] 

  

الشيخ محمد قانصو
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/05/16



كتابة تعليق لموضوع : التخطيط الأسري في المجتمع الإسلامي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد سعد
صفحة الكاتب :
  احمد سعد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 فيلم انزور " جهاد النكاح " يثير جدلا في السعودية وامير يتصل بالاسد

 ليالي بنت عذراء  : د . ايمان محمد

 رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها  : عمار العامري

  اللواء 25 بالحشد يقتل أربعة عناصر من داعش ويغتنم أسلحتهم بصد تعرض لهم في مكحول

 برلمان التفاهات : فساد وغباء ومسخرة  : جمعة عبد الله

 دار القرآن الكريم تستضيف 18 طالباً من اندونيسيا وتايلاند للمشاركة في دورة الحسن المجتبى القرآنية الثالثة

 إزدواجية اللسان .. أساءت للآذان .. وأفسدت النطق والحرف  : معمر حبار

 الجامعة العربية تدين اعمال "داعش" في العراق وتدعو لوفاق وطني فوري

 توبة الحر  : ابراهيم الأنصاري

 خمِّس أو لا تُخمِّس .. تمظهرات العمل في زمن الأمل  : د . نضير الخزرجي

 فرحتنا بعليّ (ع) ناقصَة  : اسامة العتابي

 هل سيُحاكمون؟!  : عبد الكاظم حسن الجابري

 لعنة السيطرات  : كرار حسن

 محمد ؛ الرسالة والرسول الجزء الرابع  : مير ئاكره يي

 محنة الديمقراطية في حزب البارزاني ..! الجزء الأول  : مير ئاكره يي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net