صفحة الكاتب : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير: البحرين بين الحوار وحراب السلاح عسكرة البلاد وغدر السلطة ومشاركة الجمعيات السياسية في الإنتخابات القادمة
انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
بسم الله الرحمن الرحيم
 
((قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلَّا مَا أَرَىٰ وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلَّا سَبِيلَ الرَّشَادِ (29) ... مِنْ بَأْسِ اللَّهِ إِنْ جَاءَنَا قَالَ فِرْعَوْنُ مَا أُرِيكُمْ إِلا مَا أَرَى وَمَا أَهْدِيكُمْ إِلا سَبِيلَ الرَّشَادِ (29) ... (26) وَقَالَ مُوسَىٰ إِنِّي عُذْتُ بِرَبِّي وَرَبِّكُم مِّن كُلِّ مُتَكَبِّرٍ لَّا يُؤْمِنُ بِيَوْمِ الْحِسَابِ)) صدق الله العلي العظيم 
 
تتعرض ثورة 14 فبراير وكذلك الثوار والقوى السياسية المطالبة بإسقاط النظام إلى حصار شديد من قبل الإستكبار العالمي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية ، التي تسعى إلى خنق هذا التيار المطالب بالإصلاحات السياسية الجذرية ، ومن جهة أخرى تضغط أمريكا وبريطانيا على الجمعيات السياسية المعارضة ، خصوصا جمعية الوفاق للمشاركة في إنتخابات مجالس البلدية والإنتخابات البرلمانية المقرر إجرائها في شهر أكتوبر القادم.
ولا تفصلنا عن شهر أكتور إلا أشهر ، ولذلك نرى سيل من الضغوط السياسية الأمريكية والغربية وضغوط عربية وإقليمية على الجمعيات السياسية للمشاركة في هذه الإنتخابات ، إضافة إلى ضغوط شديدة على تيار إسقاط النظام بمحاولات تهميشه وإلغائه أو إقصائه من الساحة السياسية ، ويبدو أن هناك إرادة دولية وإقليمية وعربية لدعم المشاركة في الإنتخابات على حساب دماء الشهداء والآلاف من الجرحى والضحايا والمفصولين والآلاف من المعتقلين والمئات من المطاردين وعلى حساب المئات إن لم نقل الآلاف من المبعدين والمنفيين خارج البحرين.
وفي هذا السياق يسعى الشيطان الأكبر إلى إقناع جمعية الوفاق الوطني الإسلامي بضرورة المشاركة في الإنتخابات البرلمانية القادمة ، وهناك عمل جاد وحثيث للمشاركة في إنتخابات مجالس البلدية ، وربما يفاجىء شعبنا بقبول الوفاق تحت رحمة الضغوط الأمريكية والبريطانية للمشاركة في الإنتخابات وربما يفاجىء شعبنا بقبول رجال الدين وإعطائهم شرعية للوفاق وسائر الجمعيات السياسية للمشاركة في الإنتخابات بعد خروج الوفاق من العملية السياسية آبان  تفجر ثورة 14 فبراير في عام 2011م
وفي المقابل فإن السلطة تريد حوار خوار في ظل أعواد وفوهات البنادق وعسكرة البلاد بالدبابات والمدرعات وجيوش من المرتزقة وجيش الإحتلال السعودي وقوات درع الجزيرة مدعومة بالدرك الأردني وقوات الناتو المتمثلة في القاعدة الأمريكية البحرية في الجفير والقوات البريطانية والمستشارين الأمنيين والعسكريين الأمريكان والبريطانيين.
ففي ظل كل هذه العساكر تتغطرس السلطة ويتغطرس الطاغية وفرعون البحرين ولذلك نراه يعلو في الأرض ويجعل من شعبنا شيعا كما قال الله سبحانه وتعالى في القرآن الكريم حيث قال عن فرعون: ((إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي نِسَاءَهُمْ ۚ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ)).
إن وجود السلاح ووجود الكم الهائل من جيوش المرتزقة على أرض البحرين إضافة إلى دعم الإستكبار العالمي وأمريكا الشيطان الأكبر جعل من الحكم الخليفي يتكبر ويتغطرس ويحكم لغة السلاح والإرهاب والقمع على لغة الحوار وإعطاء حقوق الشعب العادلة والمشروعة ، ولذلك نرى إصرار الديكتاتور حمد على حكم البلاد حكما شموليا مطلقا وأن يجعل من البلاد ملكية إستبدادية.
لقد أتم شعبنا الحجة على الطاغية حمد وآل خليفة وأعطوهم فرصة يحلموا بها عندما قبل الرموز في السجن في أواخر التسعينات بالحوار داخل السجن وإقناع الشعب بعد ذلك بالمشاركة في التصويت على ميثاق العمل الوطني (ميثاق الخطيئة) ، من أجل تحول البحرين من إمارة إلى ملكية دستورية ، إلا أن الطاغية حمد أرجع البلاد إلى الوراء بالدستور المنحة وإلغاء الدستور العقدي لعام 1973م ، فبعد أن فرض دستور المنحة في 14 فبراير 2002م ، وفعل قانون أمن الدولة من جديد ، ألغى الحياة الديمقراطية وفعل لغة السلاح والقمع والإرهاب والديكتاتورية ، وكشف القناع عن وجهه القبيح وعرف بعد ذلك بالغدر والغيلة والنفاق.
لذلك فإن الطاغية حمد يتصور اليوم بأنه قوي بلغة السلاح التي دمر بها البلاد وقهقر بها البحرين وأرجعها إلى الوراء ، وقد باتت السلطة تدرك بطلان لغة السلاح وأضرارها البالغة على مستقبل حكمها ، وأدرك الشعب بأن الإعتماد على الله عز وجل والتوكل عليه هو الطريق إلى النصر المؤزر على فراعنة الزمان.
إن الحكم الخليفي المتكبر والمتجبر يسعى اليوم جاهدا إلى زيادة الإنفاق العسكري وعسكرة البحرين بإنفاق المال العام على شراء الأسلحة الفتاكة للقمع والبطش بالشعب ، وزيادة الميزانية لصالح العسكرة وإستقدام عبيد أجراء مرتزقة من مختلف أنحاء العالم للدفاع عن عرش الطاغية على حساب التنمية والتطوير وبناء الوطن ، في الوقت الذي وصل الدين العام إلى أكثر من 5 مليارات دينار بحريني.
إن البحرين اليوم تعيش مشاكل تنموية وإقتصادية ووظيفية وصحية وتعليمية وفي كل مجالات التنمية والخدمات ، ويأتي ذلك بعد إرتكاب السلطة جرائم حرب بتغيير الخارطة الديموغرافية وتجنيس أكثر من 360 ألف من مختلف أصقاع الأرض لإبقاء الديكتاتورية الخليفية والوقوف أمام أكثرية الشعب المطالب بالتحول الديمقراطي وتداول السلطة بشكل سلمي ورحيل الإحتلال السعودي ورحيل العائلة الخليفية.
إن الحكم الخليفي مصاب اليوم بداء العظمة والجنون بما يقوم به من عسكرة البحرين حيث أكد تقرير عسكري صادر عن معهد ستوكهولم الدولي لبحوث السلام SIPRI  أن البحرين حلت في المرتبة الثانية بعد العراق من حيث نسبة الزيادة في الإنفاق العسكري ، وذلك بمعدل 26% ، ليصل إجمالي الإنفاق العسكري في العام 2013م إلى مليار و236 مليون دولار (467 مليون و208 آلاف دينار بحريني).
وأوضح التقرير أن الزيادة في البحرين بلغت 110% بالمقارنة مع العام 2004م ، في حين لم يتخطى مجموع نمو الناتج المحلي الإجمالي منذ العام 2004م نسبة 60% ، لتصنف البحرين أيضا ضمن أكثر 23 بلدا على مستوى العالم من حيث الزيادة في الإنفاق العسكري. وقال التقرير إنه من المرجح أن الزيادة في الإنفاق على الدفاع في البحرين مرتبط بالمشتريات الأخيرة من الأسلحة التي تستخدم في قمع الإضطرابات الداخلية.
ويأتي هذا الإنفاق الجنوني والتسليح اللامحدود ، إضافة إلى توظيف وإستئجار المرتزقة والتدريب والإدارة العسكرية للقوات الأمنية والعسكرية في البحرين من أجل إبقاء البلاد في ظل حكم ملكي خليفي شمولي مطلق ، وتستغل السلطة الخليفية نفوذها وصلاحياتها المغتصبة من شعبنا بالتصرف في الموازنة العامة بشكل يتناقض مع الشرعية الشعبية ، حيث لا تحوز على أي نسبة من التأييد الشعبي ، وهذا أمر يضع الدول التي تصدر الأسلحة الفتاكة وتزود الحكم الخليفي بأدوات القمع والعسكرة والغازات الكيماوية السامة في مسؤولية أخلاقية وإنسانية أمام المجتمع الدولي.
إن حركة أنصار ثورة 14 فبراير ترى بأن ذهاب حكم العائلة الخليفية وحلفائه إلى عسكرة البلاد والإسراف في الإنفاق على السلاح من أجل قمع ثورة 14 فبراير يعزز قناعة شعبنا بضرورة التحول الديمقراطي الجذري برحيل آل خليفة حيث أنهم فقدوا مصداقيتهم وشرعية بقائهم في السلطة ولابد من رحيلهم عن البحرين حتى تستقر البلاد وينعم شعبنا بالأمن والأمان والحرية والكرامة الإنسانية في ظل نظام سياسي تعددي جديد.
إن جماهير شعبنا باتت ترفض التعايش مع الحكم الخليفي والتعايش مع الطاغية حمد الذي عرف بالكذب والخداع والغدر والدجل والنفاق ، وهذا ما شهدناه خلال 13 عاما من المماراسات السيئة للطاغية حمد.
إن حكم الطاغية حمد في البحرين جسد سوءات الحكم الأموي لمعاوية بن أبي سفيان ويزيد بن معاوية ، وقد أشار الإمام علي عليه السلام إلى حكم معاوية قائلا: (واللهِ ما معاويةُ بأدهى منِّي، ولكنَّهُ يَغْدِرُ ويَفْجُرُ، ولولا كراهية الغَدْرِ لكنتُ مِن أدهى النَّاسِ، ولكنْ كُلُّ غُدَرَةٍ فُجرَةٌ، وكلُّ فُجَرةٍ كُفَرةٌ، ولكلِّ غادِرٍ لواءٌ يُعرَفُ بهِ يوم القيامةِ، واللهِ ما أُسْتغْفَلُ بالمكِيدةِ ولا أُستغمزُ بالشديدةِ)).
فمن المؤسف أن الدهاء السياسي إذا ما تحول أداة للغدر والفجور والعبث بالمبادىء والقيم وإنتهاك الحرمات كان كفرا مغلظا ، وضلالا مؤكدا ، وقد أستشهد أمير المؤمنين عليه السلام بحديث مروي عن الرسول محمد صلى الله عليه وآله وسلم وهو: ((لكل غادر لواء يوم القيامة يرفع له بقدر غدره ، الا ولا غادر أعظم غدرا من أمير عامة)). وقال عليه السلام (ألا إنه ينصب لكل غادر لواءً يوم القيامة بقدر غدرته). وقال رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم : (إذا جمع الله الأولين والآخرين يوم القيامة، يُرفع لكلِّ غادرٍ لواء، فقيل هذه غدرة فلان بن فلان).
وقال الإمام علي عليه السلام (الغدر شيمة اللئام) .. وقال: (وإياك والغدر فإنه أقبح الخيانة ، وإن الغدور لمهان عند الله).
إن جماهير شعبنا في البحرين مطالبة اليوم بأن تتمتع ببصيرة سياسية ورؤية ثاقبة للأحداث والتطورات السياسية على الساحة في البحرين حتى لا يسقطوا في حبائل اللعبة السياسية الخادعة لآل خليفة من جديد ، وحتى لا يستغلوا في مواجهة أساليب السياسة المملؤءة بالغدر والكذب والخيانة.
إن الطاغية حمد مثله كمثل معاوية بن أبي سفيان يمارس من المكائد والخداع ما لا يعد ولا يحصى ، لذلك فلا يجب أن يكون شعبنا ساذجا وغبيا في التعامل مع تلك الخداع والمكائد وأنواع الغدر ، وعلى شعبنا أن يتسلح بالوعي والبصيرة لكي لا يسقط في حبائل وألاعيب السلطة الماكرة ، وعليهم تعرية تلك الأساليب لكي لا يسقط ضحيتها الكثيرون من المخدوعين والمضللين ، إذ لا خطر أكبر على الشعوب من (الإستغفال السياسي) وهذا ما تحاول تمريره أمريكا على شعبنا وعلى الجمعيات السياسية ، وهذا ما يحاول الحكم الخليفي تمريره خلال الأشهر القادمة بالضغط على الجمعيات السياسية ومنها جمعية الوفاق الوطني الإسلامية للمشاركة في الإنتخابات البرلمانية ومجالس البلدية ، وسيستخدم الحكم الخليفي العصى الغليضة ضد الجمعيات السياسية وسيمنعها من القيام بمظاهرات ومسيرات مرخصة ليبين لها بأنه صاحب المبادرات وبيده زمام ومقاليد الأمور.
إن حركة أنصار ثورة 14 فبراير وقبيل الإنتخابات البرلمانية تحذر من مغبة الإنجرار إلى ميثاق خطيئة آخر وتثبيت شرعية الحكم الخليفي عبر دستور جديد يضفي الشرعية على الحكم الخليفي ويبقيه في ظل ملكية خليفية ، فآل خليفة ليسوا مؤهلين لحكم شعبنا ،وإن الإصلاحات السياسية في ظل حكمهم مجرد سراب بقيعة يحسبه الضمآن ماءً ، ونتمنى أن لا يرجع شعبنا عقارب الساعة إلى الوراء فيقبل ببقاء الطاغية حمد وإفلاته مع رموز حكمه وولي عهده سلمان بحر وجلاديه ومرتزقته من المساءلة والعقاب.
إننا نطالب جماهير شعبنا في البحرين بالإرتقاء بوعيها السياسي وأن تكون محصنة أمام مكائد وخدع الحكم الخليفي والإستكبار العالمي ، وأن تكون مؤهلة لكي تمارس دورها في التصدي للدفاع عن حقوقها المسلوبة برفض شرعية العائلة الخليفية ، وأن تدافع عن كرامتها المهدورة ومطالبها العادلة المشروعة في ظل نظام سياسي ديمقراطي جديد ، وأن من أهم المسؤوليات لقوى المعارضة أن يرتقوا بمستوى الوعي السياسي لدى جماهيرنا ، خشية أن تدجن هذه الجماهير من خلال إعلام الحكم الخليفي ومن خلال المهرولين للإصلاح السياسي في ظل شرعية الحكم الخليفي.
إننا اليوم بحاجة إلى بناء المنهج الفكري والثقافي لشعبنا برفض الركون إلى الظالم المستبد ورفض التحاكم للطاغوت ، وإن معركة بناء الوعي السياسي لا تقل أهمية عن معركة التصدي السياسي ، وبقدر ما تنتصر الجماهير في إمتلاك الوعي السياسي برفضها لحكم الطاغوت ، يكون إنتصارها في معركة التصدي السياسي ، وبقدر ما تنهزم في الوعي يكون إنهزامها في التصدي وممارسة دورها في التغيير الجذري.
إن حركة أنصار ثورة 14 فبراير تطالب جماهير الثورة وشبابها الثوري الرسالي المقاوم أن لا يسقطوا أمام القوى المضادة للثورة ، وأن لا يستسلموا للضغوط والتهميش والإلغاء ، وأن يؤمنوا بأن النصر حليف المؤمنين الرساليين ، وإن حكم الطاغوت الخليفي زائل لا محالة مهما إزدادت وسائل البطش والفتك وإن النصر حليف المؤمنين.
إن القوى الكبرى وعملائهم في البحرين مهما ملكوا من وسائل البطش والقتل فإن الهزيمة قادمة لهم لا محالة فإرادة الله والشعوب هي الأقوى.
فيا شعب البحرين العظيم ، إنك تتعرض اليوم إلى محنة هائلة على يد السفاكين والجزارين الخليفيين الذين هالهم غضب الشعب وتململ الجماهير البحرانية بعد أن قيدوها بسلاسل الحديد ، ومن الرعب والإرهاب والقمع ، وخيل للسفاكين ومرتزقتهم وأسيادهم الأمريكان والبريطانيين أنهم بذلك إنتزعوا من جماهيرنا شعورها بالعزة والكرامة ، وجردوها من صلتها بعقيدتها وبدينها وبمجدها العظيم لكي يحولوا جماهيرنا المؤمنة والشجاعة من أبناء البحرين الأبي إلى دمى وآلات يحركونها كيف يشاؤون ، ويرزقونها ولاء (حمد) وولي عهده سلمان بحر وأمثالهم من عملاء التبشير والإستعمار الصليبي بدلا من ولاء الرسول الأكرم محمد وعترته الطاهرة.
إن جماهيرنا ستصبح دائما هي الأقوى من طغاة آل خليفة مهما تفرعن الطاغية حمد وعائلته ، وقد تصبر جماهيرنا ولكنها لا تستسلم على الإطلاق ، وهكذا فوجىء طغاة آل خليفة بأن الشعب لا يزال ينبض بالحياة ، ولا تزال لديه القدرة على أن يقول كلمته وأن يستقيم على مطالبه وشعاراته ومنها يسقط حمد يسقط حمد ، والشعب يريد إسقاط النظام .. وإنتهت الزيارة عودوا إلى الزبارة ، وهذا هو الذي جعل الحكم الخليفي يبادر للقيام بحملات بطش وقمع هائلة لعشرات الآلاف من المؤمنين والشرفاء والثوار الرساليين من أبناء شعبنا ، وحملات السجن والإعتقال والتعذيب والحكم بالإعدام ، وفي طليعتهم القادة والرموز والحقوقيين وسجناء الرأي الذين أستشهد ولا يزال يستشهد الواحد بعد الآخر تحت سياط التعذيب.
إن جماهير شعب البحرين مهما طال عناؤها وطالت محنتها في ظل إستبداد النظام الخليفي الديكتاتوري وجوره وبطشه وفتكه ، فإنها لا يمكن أن تنكسر وأن تتراجع ، وأن تهزم ، مهما كلفها الصمود ، والثبات والإصرار من أثمان باهضة ، وتضحيات كبيرة ، فالنصر في النهاية لجماهيرنا وشعبنا والهزيمة دائما للطغاة والمتجبرين الخليفيين إن شاء الله.
 
حركة أنصار ثورة 14 فبراير
المنامة – البحرين
16 نيسان/أبريل 2014م
http://14febrayer.com/?type=c_art&atid=6690

  

انصار ثورة 14 فبراير في البحرين
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/04/16


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تشيد بالقائمين على مؤتمر ومعرض شهداء البحرين في كربلاء  (نشاطات )

    • بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير بمناسبة تدشين الإئتلاف لليوم الوطني لطرد  القادعة الأمريكية في أول جمعة  من شهر رمضان من كل عام  (نشاطات )

    • النظام البحريني يستقوي على الشعب بالدعم الأميركي المفتوح ويرتكب مجزرة في الدراز  (أخبار وتقارير)

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالهجوم الغاشم والتدميري على حي المسورة التاريخي في بلدة العوامية  (نشاطات )

    • حركة أنصار ثورة 14 فبراير تندد بالعدوان العسكري الامريكي على سوريا  (نشاطات )



كتابة تعليق لموضوع : بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير: البحرين بين الحوار وحراب السلاح عسكرة البلاد وغدر السلطة ومشاركة الجمعيات السياسية في الإنتخابات القادمة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق زين احمد ال جعفر ، على رؤية حول مرحلة الكاظمي - للكاتب احمد الخالصي : اتمنى لك كل التوفيق ..

 
علّق منير حجازي ، على ما بُولِغ به من أَنَّه تجاوزٌ على المرجعيةِ: - للكاتب د . علي عبدالفتاح الحاج فرهود : مقال بائس مع الاسف اراد كاتبه ان يُحسن فاساء متى كان رجال الدين سببا في قطع العلاقة بين الوطن والسيادة؟ هنا بيت القصيد وليس إلى ما ذهبت إليه. ولماذا اختار رسام الكاريكاتير الزي الديني الشيعي للتعبير عن احقاده . سبحان الله الم ير الرسام ما يفعله علماء اهل السنة في السكوت عن تمزيق وحدة الامة العربية والاسلامية ولم يقرأ فتاواهم في تبرير حروب حكامهم على الوطن العربي والعالم الاسلامي ، الم يروا سكوت علمائهم الازهر والسعودية والزيتونة وغيرها عن سياسات حكوماتهم حول التطبيع مع ا لكيان الصهيوني الذي يسعى دائما لتمزيق شمل الامة والعبث بسيادتها . لماذا لم يختار الرسام الزي الديني السني؟ يا اخي اتق الله انت ملبوس عليك. نعم هكذا تنقلب المفاهيم على يد امثالك ، الم تصرخ احد النساء في البصرة بوجه علي ابن ابي طالب عليه السلام وقالت له (يا قاتل الاحبة). بينما تتغاضى عن افعال معاوية الاجرامية وافعال عائشة التي تسببت في هلاك رجال البصرة عشرين الف قتيل ؟ هكذا هي الاعين العوراء دائما.

 
علّق العلوية الحسيني ، على المرجع الديني علوي كركاني: آية الله السيستاني رمز الوحدة الوطنية في العراق : بوركت أقلام تدافع عن مرجع الطائفة حين اضبت على عداوته أقلام الحقد.

 
علّق حسن البراك ، على السيد الشهرستاني يكمل المرحلة العلاجية للتعافي من كورونا ويقدم شكره للكوادر الطبية : الشفاء باذن الله

 
علّق حسن البراك ، على التربية تعلن عن آلية القرارات الاخيرة لهيئة الرأي  : بوركتم اخبار قيمه ومفيده

 
علّق منير حجازي ، على لا تبقوا لاهل هذا البيت باقيه - الفصل الرابع  - للكاتب نجم الحجامي : وهل جرّ البلاء على امة محمد إلا عمر بن الخطاب الذي تسبب في هذا الانحراف الخطير المؤسس للاجرام والغدر والهدم إلى يوم القيامة فإذا كان الشيطان يتمثل لقريش في مؤتمراتها فإن عمر الشيطان الذي تجسد لصد الرسالة الاسلامية عن اهدافها عمر الذي لا يتورع عن احراق بيت رسول الله بمن فيه وعلى من فيه وعندما قيل له ان فيها فاطمة الزهراء قال : وان . اعوذ بالله من هذه النفس المريضة. لعن الله اول من اسس اساس الظلم ومن تبعه في ذلك .

 
علّق منير حجازي ، على تنزيه المسيح من الطعن الصريح . هل كان السيد المسيح شاذا ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تحياتي إلى أخي الكاتب وادارة الموقع الموقرين . الغريب العجيب ، هو اني قرأت الموضوع على صفحة الكاتب فلم اجد فيه إلا دفاعا عن شخص السيد المسيح ضد ما نُسب إليه من تهم شائنة باطلة وقد أجاد الكاتب فيه . ولكن الغريب ان ترى الكثير من المعلقين المسيحيين يعتبرون هذا الموضوع إسائة للسيد المسيح ولا أدري كيف يقرأون وماذا يفهمون أين الاسائة والكاتب يذكر السيد المسيح باحسن الذكر وأطيبه ويعضده بآيات من القرآن الكريم ثم يقول ان ديننا يأمرنا بذلك. أثابكم الله .

 
علّق منير حجازي ، على "الاخ رشيد" واخطاؤه في محاضرته: الانجيل الذي لم اكن اعرفه ... ( 1 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : السلام عليكم ، لمن لا يعرف رشيد المغربي رشيد المغربي . هذا الدعي مطرود من المغرب وهو في الاساس مغربي امازيغي مسلم يكره الاسلام كرها لا مثيل له لأن في نظره أن الاسلام ظلم الامازيغ وقضى على لغتهم وحضارتهم وطبعا هذا غير صحيح .وقد آلى على نفسه ان ينتقم من محمدا ورسالته الإسلامية حسب شخصه الهزييل ورشيد المغربي مطلوب في اسبانيا بتهم اخلاقية. وهو يخشى المجابهة مع من يعرفهم ويجري مقابلا مع شيوخ بسطاء لا علم لهم بالتوراة والانجيل فيوقع بهم كما اوقع بشيخ من فلسطين وشيخ من العراق . وقد رددت عليه في اشكاله ع لى سورة والنجم إذا هوى. ولما رأى ان ردي سوف يُهدم كل ما بناه وانه حوصر ، قطع الخط ثم قال بهدوء . نأسف لانقطاع الخط في حين انا في اوربا وهو في لندن ولا تنقطع الخطوط. لعنه الله من زائغ مارق كاذب مدلس.

 
علّق مصطفى الهادي ، على "الاخ رشيد" واخطاؤه في محاضرته: الانجيل الذي لم اكن اعرفه ... ( 1 ) - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : السلام عليكم . الأول : اليهود بما ان اكثرهم كان يعمل بالترجمة بين الارامي والعبري ثم اليوناني . فقد ابدلوا اسم عيسى إلى يسوع وهو اسم صنم وثنى كان يُعبد فى قوم نوح (أ) . وهو اسم مشتق أيضا من اسم الثور الذى كانوا - بنى إسرائيل - يعبدونه فى التيه . أى حرَّف بنو إسرائيل اسم عيسى وجعلوه اسم وثنياً(5) وهو هذه المرة الصنم (يسوع) الذى يشبه ثورهم المعبود.اشار القرآن إلى ذلك في قوله : (( وَقَالُوا لَا تَذَرُنَّ آَلِهَتَكُمْ وَلَا تَذَرُنَّ وَدًّا وَلَا سُوَاعًا وَلَا يَغُوثَ وَيَعُوقَ وَنَسْرًا )) فهذه الآية وردت في سورة (نوح) ولربما المقصود من كلمة (سواعا) هو يسوعا الثور المعبود لدى قوم نوح سابقا. الثاني : دعي المسيحيون بهذا الاسم أول مرة في نحو سنة 42 أو 43 ميلادية نسبة إلى يسوع المسيح و كان الأصل في هذا اللقب شتيمة ( نعم شتيمة ) هذا ما ورد في قاموس الكتاب المقدس صفحة 889 طبعة 2001 بالحرف الواحد : " دعي المؤمنون مسيحيين أول مرة في إنطاكية ( أعمال الرسل 11 : 26 ) نحو سنة 42 أو 43 ميلادية . ويرجح ان ذلك اللقب كان فى الأول شتيمة ( 1 بطرس 4 : 16 ) قال المؤرخ تاسيتس ( المولود نحو 54 م ) ان تابعي المسيح كانوا أناس سفلة عاميين و لما قال اغريباس لبولس فى اعمال الرسل 26 : 28 ( بقليل تقنعنى ان اصير مسيحيا ) فالراجح انه أراد ان حسن برهانك كان يجعلني أرضى بان أعاب بهذا الاسم ." ( قاموس الكتاب المقدس تأليف نخبة من الاساتذة ذوي الاختصاص ومن اللاهوتيين - دار مكتبة العائلة - القاهرة ) إذن اصل كلمة ( مسيحيين ) شتيمة و حتى الملك اغريباس عندما اقتنع بكلام بولس قال ما معناه ( كلامك اقنعنى ان اتبعك و لا مانع من ان يصفوني مسيحيا علشان خاطرك رغم انها شتيمة ) . ولاحظ أيضا ان أول مرة دعي بذلك كان سنة 42 ميلادية اى بعد أكثر من عشر سنوات من رفع المسيح صاحب الدعوة و الذى لم يذكر هذا الاسم مطلقا .تحياتي

 
علّق عبدالعظيم الموسوي ، على الشريف جعفر الخواري بن موسى الكاظم عليه السلام - للكاتب واثق الخواري : السلام عليكم و رحمة الله و بركاته ممكن معلومات اكثر عن السيد حاكم النجفي بن محسن بن يحيى بن محمد بن علي بن جعفر بن دويس بن ثابت بن يحيى بن دويس بن عاصم المذكور عن ذرية ان وجدة المعلومات و عليكم السلام

 
علّق عادل عبدالبدري ، على المركب الإلهي!… الصلاة... - للكاتب عبدالاله الشبيبي : بالنسبة لما اورده صاحب المحجة البيضاء من ان الخشوع في الصلاة على قسمين /( الثاني ) ... وهو اغماض العينين , لعله من المكروهات في الصلاة اغماض العينين ...

 
علّق مهند البراك ، على تعال ننبش بقايا الزنبق : ​​​​​​​ترجمة : حامد خضير الشمري - للكاتب د . سعد الحداد : الوردُ لم يجدْ مَنْ يقبِّلُهُ ... ثيمة وتصور جديد في رائعة الجمال افضت علينا بها ايها الاخ العزيز

 
علّق الكاتب ، على المألوف وغير المألوف عند علي الخباز في مدارج الحضور - للكاتب مهند البراك : اشكر مرورك دكتور .. فقد اضفت للنص رونقا جديدا وشهادة للخباز من اديب وناقد تعلمنا منه الكثير .. اشكر مرة اخرى تشرفك بالتعليق وكما قلت فان الخباز يستحق الكتابة عنه

 
علّق منير حجازي ، على آراء سجين سياسي (1) هل يستحق الراتبَ التقاعدي غير الموظف المتقاعد؟ - للكاتب الشيخ جميل مانع البزوني : لعنهم الله واخزاهم في الدينا والاخرة. فقط التوافه هم الذين يشترون المجد بالاموال المسروقة ويأكلون السحت ويستطيبون الحرام . يا سيدي لقد حرّك مقالك الكامن وماذا نفعل في زمن الذي لا يملك فيه (انا من جهة فلان) أو ( أنا من طرف فلان ، او ارسلني فلان). يا سيدي انا من المتضررين بشدة ومع ذلك لم اجلس في بيتي في إيران بل تطوعت في المجلس الاعلى قوات فيلق بدر وقاتلت وبصدق واخلاص حتى اصبت في رأسي ولم استطع مواصلة القتال وخيرني الاطباء بين ثلاث حالات (الجنون ، او العمى ، أو الموت) بسبب الاصابة التي تحطمت فيها جزء من جمجمتي ولكن الله اراد شيئا وببركة الامام الرضا عليه السلام شفيت مع معانات نفسية مستمرة. وبعد سقوط صدام. تقدمت حالي حال من تقدم في معاملة (الهجرة والمهجرين)وحصل الكل على الحقوق إلا. لأني لا املك مبلغ رشوة اعطه لمستحلي اموال السحت . ثم تقدمت بمعاملة إلى فيلق بدر لكوني مقاتل وحريح . ومضت اكثر من سنتين ليخبروني بأن معاملتي ضاعت ، فارسلت معاملة أخرى . فاخبروني بانهم اهملوها لانها غير موقعّة وإلى اليوم لم احصل منهم لا تعويض هجرة ولا مهجرين ، ولا سجناء سياسيين ولا خدمة جهادية في فيلق بدر. كتبت معاناتي على موقع كتابات ا لبعثي فارعبهم وازعجهم ذلك واتصلوا بي وارسلت لهم الأولى واستملها الاخ كريم النوري وكان مستشار هادي العامري. ومضت سنة وأخرى ويومك وعينك لم تر شيئا. لم ارد منهم سوى ما يحفظ كرامتي ويصون ماء وجهي من السؤال خصوصا وانا اجلس في غرفة في بيت اختي مع ايتامها التسعة. ولازالت اعاني من رأسي حتى القي الله فاشكوا له خيانة حملة السلاح ورفاق الجهاد. لقد حليت الدنيا في أعينهم فاستطابوا حرامها.

 
علّق ليلى ، على عقد الوكالة وانواع الوكالات القانونية في العراق - للكاتب حسين كاظم المستوفي : اذا وكاله عامة مطلقة منذ سنة ٢٠٠٧ هل باطلة الان واذا غير باطلة ماذا افعل ..انا الاصيل .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : جمال سعد محمد
صفحة الكاتب :
  جمال سعد محمد


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net