صفحة الكاتب : د . صادق السامرائي

العراق العراقي ويبقى عراقي!!
د . صادق السامرائي

النسب هو إتصال شيئ بشيئ , ويعني نسب القرابات وجمعه أنساب.
والنسب للآباء , وإلى البلاد.  فالشخص ينسب إلى والديه لأنه قد جاء من صلب أبيه ورحم أمه, ولأنه وفقا للغة العلم يحمل نسبة متساوية من الصفات الوراثية منهما, أي أن هناك إرتباط مادي ما بين الحالتين المتفاعلتين.
ونقول هناك صلة دم أو قرابة , أي أن هناك إرتباط وراثي ما بين الأشخاص بنسب متفاوتة. وربط البلاد بالأشخاص والجماعات لا يستند إلى مسوغات موضوعية ذات قيمة حضارية ومعرفية.
فالأرض لا تنسب إلى الجبل أو النهر وإنما العكس.
والبستان لا ينسب إلى الشجرة بل الشجرة تنسب إليه.
والنخلة لا تنسب إلى عذق تمرها بل العذق ينسب إليها فهي الباقية والعذق يذهب ويتجدد.
وكذلك لا ننسب الأبوين إلى أبنائهما بل الأبناء إلى أبويهما.
ويمكننا أن ننسب المخترعات إلى أصحابها فالطائرة للأخوين رايت , ومصباح الضوء لأديسون والهاتف لجراهام بل.
والوحيد الذي يمكن أن تنسب إليه الموجودات هو مبدعها وخالقها هو الله الذي لا إله إلا هو الذي له ملكوت السماوات والأرض.
وعليه فأن مَن يسعى على أرض العراق منذ أجيال فأنه ينسب إليه , فيقال أنه عراقي ولا يمكن أن ننسب العراق إليه , لأن ذلك لا يتفق ومنطق الأشياء وطبائع الأمور والحالات, فالعراق لم ينجبه أو يخترعه  أحد ولا ينتسب لأحد إلا لذاته وأمه الأرض, فهو الكبير الباقي وكل ما فوقه صغير وبائد.
والعراق ليس مسمى من المسميات أو إدعاء من الإدعاءات, والجميع أقل قدرا وقيمة منه ويموتون ويحيا ويرحلون ويدوم.
فلا فئة أكبر منه , بل كل واحدة كبيرة به وصغيرة ضئيلة بدونه.
ولهذا لا يمكن أن ننسب العراق لفئة أو جماعة أو طائفة أو حزب.
                                              و "رحم الله  امرئ عرف قدر نفسه"

العراق العراقي, ويبقى عراقي.
والجميع ينتسبون إليه , بنخيله ومياهه وسمائه وأرضه وألوانه وتنوعاته وإختلافاته, وأنواره الروحية والثقافية والحضارية.
فالعراق لم يولد من رحم أحد, ولم يكن لأحد فضل عليه, بل هو صاحب الفضل على الجميع وسيدهم وملهمهم وبه يكبرون وبغيره يتصاغرون.
والأوطان بأهلها فإن أصابهم الذل, تذل أوطانهم وتتحول إلى قصعة لكل شرهٍ يريد أن يمد يده فيها.
                                   "إذا عظّم البلاد بنوها     أنزلتهم منازل الإجلال"

العراق العراقي
حاضنة أهله وقوتهم وفخرهم وعزتهم , أما التوهم بأنه إبن لهذا أو لذاك, فذلك عين السذاجة والغباوة والقفز إلى نيران الهلاك الحتمي.
ومَن ينسبه لجهة ما, فأنه يؤذي دينه ويغضب رسوله ويجهل كتابه ويعبر بوضوح عن ضعفه ,  الذي يتم تسخيره لتحقيق أمنيات المتربصين به وبدينه ووجوده.

العراق العراقي
ليس كعكة, أو حقول نفط , ولا معقلا للشرور, إنه موطن المحبة والألفة والرحمة والإختلاف والتنوع , وتفاعل الألوان وتمازج الأطياف لتصنع لون الوطن , الذي ما تجرأت قوة في الأرض أن تنسبه إليها, بل أن كل قوة صاعدة وعلى مر العصور تريد الإنتساب إليه , لكي تبسط سيطرتها على القِوى الأخرى .
هكذا التأريخ يؤكد ومَن ينظر إليه بوعي ويدرك قوانينه , سيعرف أن العراق حلبة الصراعات الأرضية , وعليه يتقرر مصير القدرات ونهج الحضارات.

العراق العراقي
ترابه مقدس شريف , وهو نبراس الدين , وفيه العديد من الصحابة والأئمة الأطهار , الذين يحملون شيئا من نبي الرحمة والسلام, فأرضه مقدسة ومعطرة بنفح النبوة وبدنها, وعندما يريد أي من البشر تدنيس الأرض الطاهرة بفعله أو بنيته , فأنه سيبوء بلعنة كبيرة تلحقه إلى مدى الأجيال.
العراق قلب الأرض ولا يمكن للأرض أن تسمح بأن يكون قلبها بأيادي تريد أن تنسبه إلى شيئ,  فاتقوا الله أيها الذين تريدون أن تنسبوا العراق لغير ذاته وإسمه.

العراق العراقي
هو الذي يدعو ا الجميع إلى المحبة والألفة والسلام , ويزيح عنهم عواطف الضلالات وغيوم البهتان, لترى الناس بوضوح وتبتسم لبعضها, وتعتز بوطنها.
ويطعمها من عطاء نخيله , ويسقيها من زلال مائه , ويضمها بأحضانه ويرعاها بدفئه وحنانه. إنه أصلنا وعنواننا , وغايتنا أن نتكاتف من أجل أمنه وسلامته وتقدمه , وإزدهاره وتطوره وعلاء شأنه , فالواحد منا صغير بغير العراق وكبير بالعراق.

فيا أخي بالخلق والإنسانية, ونحن نتنفس الهواء ونشرب الماء العراقي ونحمل روحا عراقية.
يا أخي بالروح والحضارة والتأريخ, ومحبة الله ومخافته والتقرب إليه بالمعروف والعمل الحسن والكلمة الطيبة والحكمة.
يا أخي بالدم واللغة والرأي والبيت والحارة والشارع والمدينة, والسراء والضراء والفرح والحزن, والمصير والماضي والحاضر والمستقبل.
يا ابن أمي وأبي وعمي وخالي وعمتي وخالتي وأقاربي وإبن العراقي والعراقية.
ألسنا أخوة في الوطن والتأريخ.
ألسنا جميعا نحب العراق ونسعى على ترابه ونأكل تمر النخيل ونشرب ماء النهرين.
فما يصيبني يصيبك, فسعادتك من سعادتي, وسعادتنا لا يمكنها أن تتحقق إلا بتفاعلنا الإيجابي, وحبنا الخالص للوطن والشعب مهما تنوع وإختلف.
يا أخي لنجسد محبة العراقي وكرمه وطيبته وحنوه على أخيه العراقي.
ونمارس المروءة والإنتماء الصادق إلى المثل والقيم الإنسانية الكبيرة السامية , التي حملها رجالات الفكر والحضارة على أرضنا.
يا أخي في حب العراق, إنها قيم وتقاليد ومُثل تكمن فينا جميعا, فتعال إلى ميادين التفاعل الجماعي الخلاق ولنكون أقوى بالعراق.
                     "وللأوطان في دم كل حرٍ          يد سلفت وديْن مستحق"
وديْننا هو السلام والمحبة وأن نحيا جميعا من أجل الوطن الحر السيد السعيد!!
 

  

د . صادق السامرائي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/06/11



كتابة تعليق لموضوع : العراق العراقي ويبقى عراقي!!
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . علي المؤمن
صفحة الكاتب :
  د . علي المؤمن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مرآة الحقيقة  : ميسون زيادة

 وزارة الشباب والرياضة تقرر اقامة دورة الألعاب الاولمبية المحلية سنويا  : وزارة الشباب والرياضة

 العمل تتابع اداء مراكز التدريب المهني وتتخذ اجراءات لتطوير الاداء  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 الخِداع الأمريكي المُستَمر للعراق !!!!  : حسين محمد الفيحان

 المشترَك الآن بين الشرق والغرب!  : صبحي غندور

 أن الشهادة تعني أنبل القيم  : جعفر المهاجر

  الامام الشيرازي تعزي الامة الاسلامية بالمصاب الجلل الذي لحق بحجيج بيت الله  : مؤسسة الامام الشيرازي العالمية

 إليكِ يا أملي المضـــــــــــــــــــاع تنانير الغــــــــــرام  : حميد الحريزي

 كفاح محمود من الاعدام الى شاشات الإعلام!  : رياض الفرطوسي

 وفاة والدة الزميل الصحفي علي فضيلة الشمري

 الرافدين: صرف وجبة جديدة من سلفة ضعف وضعفين إلكترونياً

 الحسين في الشعر العاملي  : محمد طاهر الصفار

 صديقتي في الفيس  : ابو يوسف المنشد

 بابل : إلقاء القبض على احد المطلوبين بتهم الإرهاب  : وزارة الداخلية العراقية

 المرجعية العليا: هنالك شخصيات تأخذ مواقع عامة وخاصة فتفسد اكثر مما تصلح وتعتمد طرح الامور بصورة التشكيك

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net