صفحة الكاتب : ماجد العيساوي

خطط الحزب المقبور لضرب كل ماهو جميل في العراق
ماجد العيساوي

نص المحاضر والتقارير الصادرة من خلايا حزب البعث بشكل سري جدا


عمل الخلايا الجهادية في العراق
وعمل الخلايا الجهادية في الحرس الوطني والشرطة
عمل الخلايا الجهادية في بقية المؤسسات الحكومية
عمل الخلايا في بعض المرافق المجتمعية المهمة

1- تفعيل الخلايا النائمة في كل مناطق العراق.
2- توزيع قيادات مراكز القرار على المناطق المهمة والاستراتيجية والتعاون في هذا مع عناصرنا المهمة في الحرس الوطني والشرطة.
3- يكون الاتصال خيطي مع المجاميع 1 3 قائد مجموعة يتصل مع مجموعة عددها 3 ويتصل مع المجموعتين هو الذي يعرف المجموعتين ولا تعرف المجموعة بأن قائدها يتصل بمجموعة اخرى وعدد المجموعتين (يكّون خلية).
4- يتم تفعيل العناصر الموجودة ضمن الحرس الوطني والشرطة وبنفس طريقة التنظيم الخيطي.
5- توجيه هذه العناصر (في الحرس والشرطة) بمتابعة تحرك هذه القطعات ونوع التسلح وكمية العتاد ومقدار القوة وعددها المتواجدة فعلاً في المكان المراد مهاجمته أو تفجيره.
6- مراقبة تحرك القيادة في هذه الوحدات من غير المتعاونين معنا من اجل رصدهم وتصفيتهم.
7- تحديد العناصر المهزوزة والضعيفة في وطنيتها وفي اداءها للواجب وتحديد شخصيتها والتحرك عليها بهذا الاتجاه.
8- العمل من اجل ان تكون هذه العناصر الضعيفة والمهزوزة والجبانة في الواجب اثناء ساعات التنفيذ من اجل اختراقها وتقليل الخسائر اثناء الاصطتدام وتنفيذ الواجب.
9- التركيز على ان تكون القيادات والعناصر الوطنية والمتشددة في خارج الوحدة أو في الاجازات الدورية أو في الدورات عند النية في القيام بالواجب.
10- الاستفادة من العناصر التي لديهم معارف مهمين في بقية القطعات والتأكيد على اختراقهم بشتى السبل من اجل كسب معلومات وامور اخرى تهم العمل.
11- اقامة افضل العلاقات مع العناصر المترددة في الرأي من اجل كسبها أو على الاقل ضمان حياديتها.
12- مهم التركيز على سواق العجلات العسكرية وكسبهم بشتى الوسائل وخاصة سواق عجلات الواجب للاسباب:

‌أ- الفائدة من تنقلات سياراتهم وعدم خضوعها للتفتيش.
‌ب- الفائدة منهم في تأخير الواجب بشتى الاعذار اثناء الواجب المهم.
‌ج- الفائدة منهم في المعلومات (اثناء الثرثرة أو الحديث بين القيادات والضباط والامرين اللذين يحملهم معه في العجلة)
‌د- نصب اجهزة تصنت حساسة ودقيقة جداً في سيارات بعض القيادات المهمة عن طريق هؤلاء السائقين أو الحماية الخاصة.
اكدت القيادة العامة للمقاومة الوطنية في اجتماعها الاخير في عمان وكذلك اكدت واصدرت تعليمات مهمة ايضاً لجنة الاستخبارات والحرب النفسية في المقاومة في اجتماعها الاخير ايضاً في القاهرة على التنفيذ الحرفي لهذه التعليمات قبل الشروع بتنفيذ العمل الوطني الكبير بالقضاء على عملاء المحتل وتخليص الوطن منهم وتؤكد قيادة المقاومة ولجنة الاستخبارات والحرب النفسية في المقاومة على ان تنفيذ هذه التعليمات والالتزام بدقة التنفيذ يؤدي إلى كراهية شديدة للحكومة واجهزتها الامنية ويهيء ارضية صالحة لعمل المقاومة ولجانها المختلفة ويشجع انصارها للعمل بدون التردد والخوف .. والعمل بين المجتمع وكذلك يهيأ للعمل من اجل الانتخابات القادمة والتأثير في نتائجها.

التعليمات:
1- اجراء حملة برلمانية مركزة بالتعاون مع اصدقاء المقاومة في المجلس الوطني والاحزاب الوطنية ومؤسسات المجتمع المدني:
أ- التركيز بحملات اعلامية منظمة عن الفساد وهدر المال العام وخاصة وزراء الحكومة من الائتلاف الحاكم من اجل اضعاف الحكومة واحراجها.
ب- التركيز على المشاريع الفاسدة والغير مكتملة لنفس الغرض اعلاه.
جـ- عند الحديث عن الفساد التأكيد على وجود مستمسكات ووثائق حتى يصدق الناس والمجتمع بانها صححية.
2- التأكيد والتركيز على ان المتفجرات والعبوات الناسفة والاسلحة المتوسطة والاعتدة المتسعملة في التفجيرات والعمليات هي اسلحة ايرانية حديثة الصنع وبذلك يكون الايحاء بان هذا العمل لايستطيع ان يقوم به إلا احزاب الحكومة وكذلك الاشارة بان الحكومة الايرانية هي من يقوم بهذه العمليات ويتدخل في الشأن العراقي.
3- القيام بحملة كبيرة ومخطط لها بدقة عالية في الوزارات والمؤسسات من اجل الغاء أو إبطال أو تأخير وتأجيل بعض الاحتيازات والقوانين التي تحققت للمجتمع واستفاد منها المواطنين والموظفين والشهداء والعسكرييين والمفصولين وبقية طبقات الشعب من اجل خلق ردود افعال غاضبة وكراهية للحكومة.
4- الاستفادة من بعض الجهات في البرلمان في عرقلة اقرار بعض القوانين التي يكون مردودها الاقتصادي جيداً على المجتمع ويرفع شعبيةالحكومة.
5- التنسيق مع الجهات المتنفذة والصديقة في امانة بغداد وبلديات المحافظات (للقيام بحملات دورية ومستمرة) حملات قوية وقاسية وبدون رحمة على التجاوزات للباعة المتجولين على الارصفة والاسواق والساحات العامة في كل مناطق العراق وخاصة المناطق الشعبية واحياء الفقراء من اجل خلق ردود افعال غاضبة على مستوى الشارع والمجتمع.

تأجيج خلافات الحدود بين المحافظات الوصول بها إلى الصدامات المسلحة بني العشائر المتشاطرة لهذه الحدود والاراضي.

1- محافظة كربلاء والرمادي (لما تمثله هذه الاراضي الشاسعة من عمق استراتيجي للمقاومة لامتداها مع الحدود السعودية ولكونها الخاصرة المهمة لحزام امني للمقاومة لمحافظات كربلاء والنجف والمساوة (ثم التنسيق مع قوات الحدود السعودية في ذلك وتم رصد المبالغ اللازمة لهذا المشروع وتم تجنيد عناصر مهمة من قوات الحدود العراقية وتجنيد بعض شيوخ العشائر في هذه المناطق وتم تزويد البدو الموالين بالسيارات الحديثة الخاصة بنقل الماء الصهاريج الصغيرة والبيكبات الصغيرة وبيوت الشعر) وتم تجيند اكثر عناصر الدليل في الصحراء الغربية والجنوبية لصالح المقاومة.
2- محافظة ديالى وكركوك.
3- نينوى واقليم كردستان
4- بابل والرمادي (امتداد مناطق جرف الصخر).

تم توظيف برنامج ووقت محدد وتم تخصيص المبالغ والادوات اللازمة لذلك.
6- استعمال الهدايا النقدية والعينية
7- استغلال كل الوسائل من اجل الوصل للغايات.


ملاحظات مهمة وحساسة:
لايكشف باي شكل من الاشكال عن اسماء الضباط أو العناصر المتعاونة في الوحدات العسكرية ومهما تكن الاسباب والمسببات.
الشرطة الوطنية
تطبق كل النقاط الانفة الذكر على موضوع الشرطة مع الاخذ بعين الاعتبار بان نسبة الولاء للحكومة في الشرطة الوطنية مرتفعة جداً لذلك يجب ان يكون الحذر شديد جداً جداً في العمل ضمن قطاع الشرطة الوطنية.


شرطة النجدة ودوريات الشرطة المحلية
ان اكثر عناصر جهاز شرطة النجدة هزيلة ونفعية ومتذبذبة ومن العناصر المسلكية الروتينية واكثر عناصر هذا الجهاز من اصحاب السوابق في جرائم متعددة وكذلك عناصر هذا الجهاز من العناصر المعاقبة أو المبعدة من بعض الدوائر في وزارة الداخلية.. ولذلك يكون العمل سهل جداً في هذا القطاع من الشرطة وان لقياداتنا باع طويل في هذا القطاع من الشرطة المهمة
1- اضافة إلى ذلك بان اكثر هذه العناصر (أي شرطة النجدة) عملت في النظام السابق.
2- ان قسم من ضباط ومراتب شرطة النجدة لنا عليهم ملاحظات ومستمسكات كثيرة ولا يمكنهم رفض أي طلب لنا أو التمنع من مساعدتنا أو العمل معنا.
3- ان اكثر تواجد وواجبات شرطة النجدة هي في الشوارع والساحات والمناطق العامة وهذه ميزة كبيرة ومهمة تسهل من عملنا اللوجستي وكذلك تسهل لنا عملية مراقبة دقيقة وحساسة تخص عملنا.
4- يمكن من خلال سيارات النجدة الوصول إلى كثير من الاهداف الحيوية والمهمة.
5- ان تواجد شرطة النجدة الليلي في كل المناطق (يغطي لنا كثير من تحركاتنا الليلية التي نعتمد عليها كثيراً في:

‌أ- نقل المجاهدين القياديين بين المناطق ليلاً.
‌ب- زرع العبوات التي تستهدف المسؤولين
‌ج- نقل المتفجرات وبعض الاسلحة المهمة
‌د- مراقبة تحرك القطاعات العسكرية واتجاهاتها (والتي تكون دائما اثناء الليل).
6- يجب التركيز على عناصر جهاز شرطة النجدة وخاصة سواق وامري الواجبات الخارجية (خارج الثكنات) ودعمهم مالياً وبكل انواع المساعدات وادامة التواصل معهم وبسرية تامة.

سيارات الاسعاف والطوارئ:
يجب التركيز على هذا الجانب لاهميته وعدم خضوع هذه السيارات للتفتيش والمراقبة اثناء الطوارئ والازمات وحدوث العمليات:
1- يجري التركيز على تجنيد السائقين لهذه العجلات والعاملين في هذا المجال.
2- يجري التركيز على تجنيد عمال الخدمات في هذا الجانب.
3- الاستغلال الامثل لهذا الجانب بشراء الذمم وتوزيع الاكراميات.
‌أ- ايصال بعض الاجهزة المهمة والمتفجرات.
‌ب- ادخال انتحارييين مع الجثث وتفخيخ بعض الجثث وايصالها إلى المكان المطلوب.
‌ج- خزن الجثث المفخخة في ثلاجات بعض المستشفيات القريبة من المناطق المهمة.
‌د- نقل المتفجرات عن طريق الجثث في هذه السيارات واخراجها في الوقت المناسب.

ملاحظة مهمة : الاستفادة من العاملين في ثلاجات الجثث بابدال جثث المجاهدين واستلامها وابقاء مكانها جثث اخرى.
الاستفادة من الجثث المجهولة وادخال عليها مضاهر التعذيب والتنكيل واستغلال الاعلام بذلك.

سيارات نقل المشتقات النفطية
يجري التركيز على هذا الجانب المهم والمفيد لعملنا الجهادي وتجنيد عناصر من العاملين على هذه السيارات وخاصة الحكومية منها الناقلة (للغاز والبانزين) لان حرق هذه السيارات وحدها يحدث دوياً هائلاً ومرعباً ومدمراً اثناء انفجارها .
تفجير بعض هذه السيارات في اطراف المناطق المراد اجراء عمليات فيها من اجل المناورة والارباك.
1- تفجير قسم من هذه السيارات في المناطق المزدحمة لقوتها التدميرية الهائلة.
2- تفجير المنشآت النفطية من خلال دخول هذه السيارات من اجل التحميل وكذلك تفجير بعض المحطات الحكومية الوقودية.
3- تفجير هذه السيارات وحرقها في المنافذ الضيقة وعلى الجسور لخلق نوع من الهلع والهسترية والازدحام.
4- التركيز على السيارات الناقلة لقناني الغاز وتفجيرها بالمجمعات والاسواق ...

ماجد العيساوي

alesawim@yahoo.com

  

ماجد العيساوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2010/05/18



كتابة تعليق لموضوع : خطط الحزب المقبور لضرب كل ماهو جميل في العراق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف ناصر ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : شكرًا أستاذنا الجليل ، لا عجب ، من عادة الزهر أن يبعث الأريج والعبير

 
علّق مهند العيساوي ، على كُنْ مَن أنتَ فأنتَ أخي..! - للكاتب يوسف ناصر : وانا اقرا مقالكم تحضرني الآن مقولة الإمام علي (ع) ( الناس صنفان: أما أخ لك في الدين, أو نظير لك في الخلق) احسنت واجدت

 
علّق متابع ، على مجلس الفساد الاعلى يطالب بضرورة تزويده بالادلة والبيانات المتعلقة بفساد اشخاص او مؤسسات : ليتابع اللجان الاقتصادية للاحزاب الحاكمة ونتحدى المجلس ان يزج بحوت من حيتان الفساد التابعة للاحزاب السنية والشيعية ويراجع تمويل هذه الاحزاب وكيف فتحت مقرات لها حتى في القرى ... اين الحزم والقوة يا رئيس المجلس !!!!

 
علّق Ahmed ، على حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء - للكاتب اسعد الحلفي : فالكل يعرف ان هناك حوزة عريقة في النجف الاشرف وعمرها يزيد على الألف سنة سبحانك ربي ونحن في عام 1440 ه والحوزة عمرها أكثر من ألف سنة

 
علّق ابو الحسن ، على ذاكرتي عن ليلة الجهاد الكفائي..أولا - للكاتب كمال الموسوي : لقد اسبلت دموعنا واقرحت جفوننا ياسيد كمال جزاك الله خير الجزاء اريد منك ان تعطي لنا عنوان هذه العائله عسى ان نخفف من الامهم ونكون اخوه وخدم لهن الا لعنة الله على الظالمين الا لعنة الله على من تسبب بضياع الوطن واراقة دماء الشهداء ولازال ينعم بالخيرات ويتخندق في الخضراء بدون اي ذرة حياء نعم افرحنا النصر بفتوى السيد الكبير لكننا نريد الفرح الاكبر بسحل هؤلاء الحثالات الذين تسببو بضياع الارض ونهب خيرات البلد وهم لايساوون شسع نعل ابنة الشهيد ولا حول ولا قوه الا بالله العلي العظيم

 
علّق خالد علي ، على موقف الحيدري من الدين - للكاتب حسين المياحي : الذي يفهم من كلام السيد الحيدري انه يقول ان الانسان اذا كان عنده دليل على دينه الذي يدين به فهو معذور اي دين كان.. وهذا الكلام لاغبار عليه.. أما انك تضع الحيدري بين خيارين اما الكفر او النفاق فقد جانبك الصواب في هذا الحكم لان السيد لم ينكر ان الدين الإسلامي هو الحق وإنما أعطى عذر للمتدين بدين اخر مع وجود الدليل عند هذا المتدين على صحة دينه وشتان بين الأمرين ياسيدي

 
علّق حكمت العميدي ، على في سبايكر ... - للكاتب احمد لعيبي : يا ايها الناس في سبايكر مات أبناء الناس واكيد سوف يبقى شعارنا لن ننسى سبايكر

 
علّق الدلوي ، على الرد على شبهات المنحرف أحمد القبانجي ( 10 ) - للكاتب ابواحمد الكعبي : احسنت جزاك الله خيرا ..رد جميل ولطيف ومنطقي

 
علّق حسين كاظم ، على الكرد الفيليون/ لواء الأفاعي الثلاث ... الحلقة الرابعة - للكاتب د . محمد تقي جون : اكثر مكون عانى بالعراق هم (الشيعة العرب).. الذين يتم حتى تهميش معرفهم نسمع بالفيلية، التركمان، السنة العرب، الاكراد، اليزيديين، المسيحيين.. التبعية الايرانية.. الخ.. ولكن هل سمعتم يوما احد (ذكر ماسي الشيعة العرب الذين وقعت الحروب على اراضيهم.. وزهقت ارواحهم.. ودمرت بناهم التحتية).. فحرب الكويت (ساحة المعارك كانت وسط وجنوب العراق اصلا).. (حرب ايران معظم المعارك هي بحدود المحافظات الشيعية العربية اليت حرقت نخيلها.. ودمرت بناها التحتية).. (حروب عام 2003 ايضا وسط وجنوب كانت مسرح لها).. اعدامات صدام وقمع انتفاضة اذار عام 1991.. ضحيتها الشيعة العرب تبيض السجون .. ضحاياها الاكبر هم الشيعة العرب المقابر الجماعية.. ضحايها الشيعة العرب ايضا الارهاب استهدفت اساسا الشيعة العرب لسنوات الارض المحروقة تعرض لها الشيعة العرب بتجفيف الاهوار وقطع ملايين النخيل وحرق القرى والتهجير محو ذكر الشيعة العرب سواء قبل او بعد عام 2003.. يستمر.. فمتى نجد من يدافع عنهم ويذكر معرفهم وينطلق من حقوقهم ومصالحهم

 
علّق علي الهادي ، على امام المركز الإسلامي في أيرلندا الجنوبية يعلق في صفحته على الفيس بوك على مقالات الكاتب سليم الحسني الأخيرة ضد المرجعية الدينية : ولكن لا حياة لمن تنادي

 
علّق Haytham Ghurayeb ، على آراء السيد كمال الحيدري في الميزان🌀 [ خمس الأرباح ] - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم الخمس ورد في القرآن، اذن كيف لا يطبق مثله مثل الزكاه. ارجو التوضيح التفصيلي

 
علّق محمد عبدزيد ، على السيد السيستاني يرفض عروضا لعلاج عقيلته بالخارج ويصر على علاجها بجناح عام بمستشفى الصدر : اللهم اشفي السيدة الجليلة بشفائك وعافها من بلائك وارجعها الى بيتها سالمة معافاة من كل سوء ولا تفجع قلب سيدنا المرجع واولادها الكرام في هذا الشهر الكريم بحق من فجعت بأبيها في هذا الشهر وصلى الله على محمد واله الطاهرين

 
علّق ammar ، على كركوك اغلبية تركمانية لولا التدليس العربي الكردي - للكاتب عامر عبد الجبار اسماعيل : كركوك محافظة كردية اقرأوا التاريخ جيدا وهل تعلمون ان حضارة الأكراد هي قبل التاريخ الميلادي يعني عندما كان هناك اكراد لم يكن لا إسلام ولا تركمان

 
علّق علي ، على العدد ( 78 ) من اصدار الاحرار - للكاتب مجلة الاحرار : يسلموووو

 
علّق اسعد عبد الرزاق هاني ، على روزبة في السينما العراقية - للكاتب حيدر حسين سويري : عرض الفلم بنجاح ونجح بجمهوره الواسع والكبير، ولكون العتبة لاتبحث عن الأرباح ، وانما سيكون الوارد زوادة فلم جديد وبدل هذا الاسلوب الاستفزازي يمكن له ان يكون عنصرا ايجابيا ويتقدم للعتبة العباسية المقدسة ، مثلما تقدم لغيرهم واما السؤال الذي يبحث عن سرعلاقة العتبة العباسية بالانتاج هو سؤال كان الفلم جوابا عنه كونه حرر رسالة الى العالم مضمونها يمثل الإجابة على هذا السؤال الغير فطن للاسف لكونه مغلق على ادارة العتبات بشكلها القديم والذي كان تابعا للسلطة أيضا ، الى متى تبقى مثل تلك الرؤى السلطوية ، ما الغريب اذا اصبحت العتبات المقدسة تمتلك اساليب النهضةالحقيقية مستثمرة الطاقات الخلاقة في كل مجال والانتاج السينمائي احد تلك المجالات وانت وغيرك يكون من تلك الطاقات الخلاقة فتحية للعتبة العباسية المقدسة وتحية للكاتب حيدر حسين سوير وتحية لكل مسعى يبحث عن غد عراقي جميل.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : قحطان السعيدي
صفحة الكاتب :
  قحطان السعيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  أهالي غزة...و الجيش المصري  : سليم أبو محفوظ

 انطلاق عمليات بالرمادي والفلوجة وتفكيك خلية بالكرمة واحباط هجوم بخانقين

  الشيخ محمد سند وفقه الله : العلمانية الجديدة وزيارة الحسين(ع)  : مكتب سماحة آية الله الشيخ محمد السند (دام ظله)

 افواه الجياع لا تجيد الا الصبر  : د . ماجد اسد

 بأبناء العشائر وقوتهم... ستعود الدلال فوق جمر الكبرياء  : اسيا الكعبي

 الكشف عن شبكة فساد كبيرة في استخبارات احدى المحافظات

 مكتب المرجع السيستاني :الاحد اول ايام شهر رجب 1434 هج

 المشروع الخبيث لجيش ابرهة وجيش السفياني  : اياد طالب التميمي

 مديرية شهداء ميسان تحتفل بيوم النصر  : اعلام مؤسسة الشهداء

 اهل الانبار انهضوا ودافعوا عن ما تبقى من الكرامة والقيم  : وليد الطائي

 روسيا: بريطانيا مجرد جزيرة صغيرة وأوباما رئيس حرب

 عامر عبد الجبار: النفط العراقي يهرب من الاقليم رغم الاحداث الارهابية الدامية في الموصل  : مكتب وزير النقل السابق

 دولة القانون يستبعد حدوث انقلاب عسكري على غرار انقلابات "الضباط الاحرار"  : وكالة المصدر نيوز

 التقشف لكم.. ولنا نعمة الدولار!!  : خزعل اللامي

 وطن يصنعه الشهداء  : ثائر الربيعي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net