صفحة الكاتب : ماء السماء الكندي

ثلاثة أعداء لبلد الأنبياء !
ماء السماء الكندي

 ثلاث عجائب حدثت في العراق الأولى داعش والثانية دعوة لإقامة إقليم سني والثالثة الجامعة العربية تعقد مؤتمر لمناقشة أوضاع العراق في السعودية!!.
اذا استنزفنا التصريحات المهتمة بواقع الحرب الان في المناطق الساخنة فنحن بحاجة الى آلاف الجمل لسرد تضارب الانباء حول دقة المعلومة وفرز الحقيقة من التضليل ،المحاور الثلاث التي ذكرتها في مستهل المقال هي ركائز اساسية بنيت عليها صروح داعش.
هذا الهجين وليس التنظيم ، هو سيناريو متقن بمخرجيه ومعديه وممثليه، فنحن نعرف تاريخ العثمانيين وحلمهم الازلي للسيطرة على العالم والسعي للسلب والنهب والبحث عن المصالح، يقتات هؤلاء الممسوخين على لحوم البشر المسلمين اولا وفضلات اسرائيل ثانيا.
ان العقيدة او المنهج الإسلامي ليس بإمكانه ضم العالم اجمع تحت غطائه الا ان النظر لفحواه يتطلب دراسة عميقة لاستباحة صفات الخالق من خلال مخلوقاته السميّـة وهم الأنبياء وخاتمهم وآل بيته صلوات الله وسلامه عليهم اجمعين، وحين وصف الخالق المتعال مبدأه العدل بقوله " رحمتي سبقت غضبي" اي ان الرحمة تضمنت عدة اتجهات وليس بالتناقض بل بالشمول حيث دلت على العدل والمساواة وتأديب النفس وزرع المحبة والتسامح في نفوس عباده فمن كان بتلك الصفات شمله المعنى ومن تخلف اصبح ناعقا و رائي بل اصبح واشيا وباغي ، فننطلق من المتخلفين عن ذلك المعنى حيث ان الاسلام سواء في السعودية او تركيا (وهما اللاعبان الأساسيان والخطر المحدق بالشرق الأوسط) هو عبارة عن مهنة يستخدمها عناصرهم كطاقية تخفي وبما ان النفس الاسلامي يدعو الى السماح فكان من الممكن العيش بسلام داخل العراق لانه بلد المحبة والتعاطف والمؤخاة، وتحت ذريعة صفة العدل (الاسلام) استطاعت تلك الدولتان من دراسة ما هو داخل حدو العراق ودرس نقاط الضعف وتجنيد النفوس الضعيفة، فلم نكن نعلم ان الجنة خلقت للسعودية حصرا.
الداعشيون او السعوديون او اي مسمى اخر هم نتاج  سنوات طويلة مرت من التخطيط والرسم وهذا الفكر المنعكس من الشخصيات الحاكمة يمنعك من الاعتراف بالله او برسوله او بحججه وهو امتداد لسلالة معاوية الدعي، لقد قص علينا كل من ذهب لحج بيت الله قصصا عجيبة تشرح تصرفات ومعتقدات السعوديون حيث ان هذا المقام الطاهر بالنسبة لهم مجرد مكسب، وفائض الاموال توزع على هؤلاء المرتزقة في سبيل تسيير اعمالهم بالمعدات والبعثات والهجمات ،كما ان السعودية هي عكاز اسرائيل  ومديرة اعمالها التي تدير الشرق الاوسط فكيف للجامعة العربية ان تنصاع اليها وتعقد مؤتمرها الخاص بازمة العراق المفتعلة من قبلها؟.
تسعى السعودية الى تكوين تحالفات مع دول الجوار من خلال سياسة الطائفية وبما انها مسنودة من قبل اسرائيل في حال تعرضت لاي هجوم فإنها اليوم تعمل بقوة وبدعم كبير في سبيل اسقاط الحكومات الشيعية ابتداءاً بسوريا مرورا بالعراق الى ان تشمل لبنان والكويت وايران وكل دولة مبنية على الحكم الشيعي، هذا الكره والثأر ضل محفوظا في صدروهم المملوءة بدماء الابرياء، لم تكُ السعودية اللاعب الوحيد في هذه الحرب العقائدية بل استخدمت حلفاءها العثمانيون (تركيا) لإبعاد الشبهات عنها حين صرح الحزب المعارض للحكومة التركيا من ان الاخيرة فتحت ذراعيها لاستقبال جرحى داعش واسعافهم ومن ثم ايفاد المؤن لهم والدعم اللوجستي المستمر، لكن السعودية لا تحتاح الى تمويه في سبيل ابعاد الشبهات لان اجهزة الاتصال التي ضبطت بحوزة داعش تعود الى جهاز السعودية العسكري اضافة الى تواجد ما يقارب 150 ضابط السعودي يقاتل مع داعش ضد الجيش العراقي كما وان العجلات التي يستخدمها هذا الهجين تحمل لوحات سعودية.
الأمر الاخر المثير للجدل ان كردستان قد لوحت سابقا الى اقامة اقليم سني لتأكيد الاختلاف المذهبي بين العراقيين فهي ليست ضمن نطاق الخطر فيما اذا أججت بسياستها حرب اهلية عقائدية وعلى العراقيين ان يعوا هذا الهجوم الذي يهدد وطنهم وان يعلموا جيدا ان كردستان بطاقمها الحاكم عبارة عن جنود تابعين لتركيا قوميا والى السعودية مذهبيا، وهم بالأحرى بلا مذهب او عقيد فالذي يسعى لشق الصف العراقي ليس بعراقي البتة ، وهذا ما اوضح توجه كردستان انطلاقا من مساندة داعش وطرد الجيش العراقي وصولا الى احتلال المدن المتنازع عليها ومصادرة اسلحة ومعدات الجيش.
الرابح الاكبر في هذه المعركة الثلاثية هم كردستان والسعودية وتركيا، وهذه المعركة تستدعي الشعب الى ادراك حجم المخاطر التي تحوم حوله فلا يمكن ان تطلق المرجعيات العظام الجهاد الا بعد ان تشعر بان المذهب والوطن والأعراض والأموال تواجه مدا ارهابي كافر، فالشيعة والسنة والصابئة والمسيح اعلنوا اليوم اتحادهم بكلمة واحد وعلى الساعين لتشتيت وحدتهم ان يفقهوا صرخة العراقي التي اقتلعت الصلب من احشاء الارض وهو لم ولن يسمح ان تهان كرامته في سبيل ارضاء دول الجوار وهذا ما عملت عليه وللأسف كردستان التي لا تستحق ان تحمل اسم العراق، ليس هذا فحسب بل ان البرلمان المترع بالنماذج المعتوهة الباغية قد اسست نظام انقلابي للاطاحة بالحكومة وتشكيلاتها ليهبوها الى دول العروبة النتنة التي ما لمسنا منها خيرا منذ قيام التوجه العربي الى يومنا هذا.

  

ماء السماء الكندي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/06/19



كتابة تعليق لموضوع : ثلاثة أعداء لبلد الأنبياء !
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سفيان ، على مونودراما(( رحيـق )) نصٌ مسرحيّ - للكاتب د . مسلم بديري : ارجو الموافقه باعطائي الاذن لتمثيل المسرحيه في اختبار لي في كليه الفنون الجميله ...ارجو الرد

 
علّق جعفر جواد الزركاني ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : كلام جميل جدا اني من الناصرية نشكر الامام السيستاني دام ظله على الشيخ عطشان الماجدي الذي دافع عنا وعن المحافظة ذي قار واهم شي عن نسائنا والله لو لا هو لم يدز الدعم لوجستي وايضا بالاموال للحشد شكرا له

 
علّق علي حسن الخفاجي ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : الله يحفظك شيخنا الفاضل على هذا الموضوع راقي نحن ابناء الناصرية نشكر سماحةالشيخ عطشان الماجدي على ما قدماه للحشد ولجميع الفصائل بدون استثناء ونشكر مكتب الامام السيستاني دام ظل على حسن الاختيار على هذا شخص الذي ساعد ابناء ذي قار من الفقراء والايتام والمجاهدين والجرحى والعوائل الشهداء الحشد الشعبي والقوات الامنية ولجميع الفصائل بدون استثناء الله يحفظك ويحفظ مرجعنا الامام السيستاني دام ظله

 
علّق احمد لطيف ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : بالتوفيق ان شاء الله شيخنا الجليل

 
علّق حكمت العميدي ، على كريم يبتسم.. قبل أن يرحل...!! - للكاتب احمد لعيبي : هنيئا لارضك ياعراق الشهداء استقبالها لابطال حملتهم ارضك ودافعوا عن عرضك لتبقى بلدي الجميل رغم جراحك ....

 
علّق ميلاء الخفاجي ، على محمد علي الخفاجي .. فقيد الكلمة الشاهدة ...قصيدة (الحسين ) بخط الخفاجي تنشر لاول مرة - للكاتب وكالة نون الاخبارية : والحياء عباءة فرسانه والسماحة بياض الغضب ،،،،،، يا خفاجي!! انت من كان خسارة في الموت..

 
علّق منير حجازي ، على الحلقة الثانية:نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ؟ Who is the Euphrates Slaughtered Man in the Holy Bible? - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السؤال الكبير الذي طرحتهُ السيدة إيزابيل على كل من اعترض على مقالها : (نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ) سؤال واضح لم تُجيبوا عليه . دعوا عنكم تشكيكاتهم حول الخارطة والمكان والاشخاص والوقائع ، انها سألت سؤال ووجهته إلى كافة المسيحيين على اختلاف ثقافتهم ، فتقول : تقولون بأن المعركة حدثت بين جانبين وثنيين وهذا صحيح ، ولكن في هذه المعركة التي تقع على شاطئ الفرات قال الرب (إن الله ذبيحة مقدسة). السؤال هو من هذه الذبيحة المقدسة ؟ وهل الذبائح الوثنية فيها قدسية لله؟ إذن موضوعها كان يدور حول (الذبيحة المقدسة) بعيدا عن اجواء ومكان واشخاص المعركة الآخرين. انا بحثت بعد قرائتي لمقالها في كل التفسيرات المسيحية فلم اجد مفسرا يخبرنا من هي الذبيحة المقدسة الجميع كان ينعطف عند مروره في هذا النص . والغريب انا رأيت برنامج قامت المسيحية بإعداده اعدادا كبيرا وجيدا على احد الفضائيات استعانت فيه بأكبر المنظّرين وهو (وحيد القبطي). الذي اخذ يجول ويصول حول تزوير الخارطة وعبد نخو ونبوخذ نصر وفرعون ولكنه أيضا تجاهل ذكر (الذبيحة المقدسة). واليوم يُطالعنا ماكاروس ( makaryos) بفرشة حانقة قبيحة من كلماته ولكنه ايضا انحرف عن مساره عندما وصل الامر إلى (الذبيحة المقدسة). عندكم جواب تفضلوا على ما قالته السيدة ايزابيل ، فإن لم يكن عندكم جواب اسكتوا أو آمنوا يؤتكم اجركم مرتين

 
علّق حسين مصطفى ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : جميل جدا

 
علّق احمد علي احمد ، على مركز الابحاث العقائدية التابع للسيد السيستاني يجيب عن شبهات حول التقليد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هناك احاديث وروايات تتكلم عن ضغطة القبر هذا بالنسبة الى من يدفن اما من يموت غرقا او حرقا فكيف تصيبه ضغطة القبر ولكم جزيل الشكر

 
علّق موسى جعفر ، على الاربعينية مستمرة رغم وسوسة الادعياء - للكاتب ذوالفقار علي : السلام عليكم بارك الله بك على هذا المنشور القيم .

 
علّق علي غزالي ، على هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله سيدتي ساختصر الحكايه من اولها الى اخرها هي بدات بان الله سبحانه خلق الملائكة وابليس وكانوا يعبدون الله ثم اخبرهم بخلق ادم؛ وان يسجدوا له كانت حكمة الله ان ادم صاحب علم الامور التي لم يطلع عليها الملائكة وابليس سجدوا الا ابليس تكبر على ادم لعن ابليس العابد المتكبر مكر لادم كي لا يكون ادم في حال افضل اخرج ادم من الفردوس ابني ادم قتل منهم الضال المؤمن الانيبء؛ رسل الله؛ اوصوا اتباعهم بالولايه للولي.. صاحب العلم. السامري قيض قيضة من اثر الرسول. القوم حملوا اوزارا من زينة القوم. المسيحية والاسلام ايضا.. قبض قيضة من اثر الرسول بولص (الرسول). قبض فبضة من اثر الرسول ابو بكر (الخليفه). اصبح دبن القوم الذي حاربه المسيح دين باسم المسيح. اصبح الدين الذي حاربه النبي محمد دين باسم دين محمد. فقط ان الاسلام المحمدي كان نقطة التحول قابيل لم يستطع القضاء على هابيل رغم ما تعرض له هابيل على مدار اكثر من 1400 سنه.. بل هابيل دائما يزداد قوه. هي الثصص الربانيه.. انها سنن الله .. دمتم في امان الله.

 
علّق zuhair shaol ، على الكشف عن خفايا واسرار مثيرة للجدل خلال "مذكرات" ضابط مخابرات عراقي منشق عن نظام صدام حسين - للكاتب وكالة انباء النخيل : بصراحه ليس لدي اي تعليق وانما فظلا ولا امرا منذ مده طويله وانا ابحث عن كتاب اسمه محطة الموت 8سنوات في المخابرات العراقيه ولم اجده لذا ارجوكم اذا كان لديكم هذا الكتاب هل تستطيعون انزاله على النت لكي اراه بطريقة ال PDF ولكم مني جزيل الشكر. عذرا لقد نسيت ان اكتب اسم المؤلف وهو مزهر الدليمي.

 
علّق زين الحسني ، على ارقام واسماء الوية الحشد الشعبي المقدس بالتسلسل : السلام عليكم ممكن مصدر هذه المعلومة هل هناك كتاب رسمي بذلك

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ سيدتي في هذه الابه سر ما اورده سموكم "وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِنْ رُدِدْتُ إِلَى رَبِّي لَأَجِدَنَّ خَيْرًا مِنْهَا مُنْقَلَبًا ﴿٣٦﴾ الكهف هنا يتضح ان الكلام عن الساعه ليس القيامه "لان رددت الى ربي". هذا يعني ان الرسول (ص) عندما تلى على الناس هذه الايه كان يفهم الناس المعنى والاختلاف. كبف تم اخفاء سرها.. هذه الايات تتحدث عن عذاب الله او الساعه: أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ﴿١٠٧﴾ يوسف قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ أَوْ أَتَتْكُمُ السَّاعَةُ أَغَيْرَ اللَّهِ تَدْعُونَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ﴿٤٠﴾ الانعام قُلْ مَنْ كَانَ فِي الضَّلَالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَنُ مَدًّا ۚ حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَكَانًا وَأَضْعَفُ جُنْدًا ﴿٧٥﴾ مريم وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ ﴿٥٥﴾ الحج هذه الايه لا تتحدث عن قيام الموتى.. تتحدث عن مرضعات وحماول احياء وامر عظيم يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ ۚ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ ﴿١﴾ يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ ﴿٢﴾ الحج ان الحديث عن لحدلص مستقبليه ولبحديص عن الساعه التب بمكن ان تاتي في اي لحظه؛ يعني ان الساعه كان يقصد بها امر اخر غير يوم القيامه.. الساعه بذاتها امر رهيب وعذاب.. دمتم بخير.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ حسان منعم
صفحة الكاتب :
  الشيخ حسان منعم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 مآدب السياسين . . تدفع من دماء الفقراء

 وزارة الثقافة تدعو الى تسخير الطاقات لدعم القوات المسلحة  : زهير الفتلاوي

 عطية : وجود سبعة آلاف مقاتل سني في الحشد العشائري سيغلق أفواه دواعش السياسة

 نصائح المرجعية ودقة وصف كيان داعش  : سامي جواد كاظم

 منذ متى استشعروا فاقدي الاحساس والضمير والشرف بحكمة الحمار  : د . كرار الموسوي

 عذرا يا فيكتور هيجوا فأنك مخطأ تماماً  : حسين العسكري

  ذكرى استشهاد الامام علي الهادي (ع) في سامراء  : مجاهد منعثر منشد

 من الظالم..ومن المظلوم ؟  : علي حسين النجفي

 الخبر وتأثيره على الفرد والمجتمع في ندوة للثقافة والنشر الكردية  : اعلام وزارة الثقافة

 فاطمة في زمن العولمة  : د . رافد علاء الخزاعي

 يكفيني انك نصفي الآجمل....!  : عبد الرزاق عوده الغالبي

 الصحابي الشهيد مع الحسين ع أنس بن الحارث الكاهلي  : د . عبد الهادي الطهمازي

 العبادي من أهوار الجبايش: الانتصارات تحققت بالوحدة ولا إعمار بدونها

 كيف ننتخب؟.. المرجعية الدينية العليا تنادي بالتغيير  : د . محمد الغريفي

 دعوة إلى حفل مسابقة ( نصرة حدود العراق ) الأدبية  : منى الخرسان

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net