داعش تتأهب لتنفيذ أعمال انتقامية في أربيل خلال 48 ساعة

كشف مصدر أمني ، الأحد، عن دعوة عصابات "داعش" الإجرامية عناصرها إلى التحرك نحو أماكن حددتها في محافظة أربيل خلال 48 ساعة لتنفيذ ضربات انتقامية فيها.

وقال المصدر في تصريح ، إن" عصابات "داعش" الإجرامية دعت الخلايا النائمة التابعة لها في محافظة أربيل على ضرب شارع 100 وفندق روتانا وسط المدينة للقيام بعمليات انتقامية تنفذ خلال 48 ساعة".

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن هويته إن" المدعو أبو جعفر الحمداني الذي يسميه التنظيم الوالي الشرعي للساحل الأيمن في محافظة نينوى دعا الخلايا النائمة لضرب الأماكن المذكورة في أربيل وإجبار تلك المناطق لمبايعته، سيما بعد أن صدت القوات الامنية الكردية عدة هجمات لداعش".

وكان تنظيم داعش الارهابي تمكن بسبب تواطؤ عناصر في قوات الجيش والشرطة وبمساعدة مجموعة من الاهالي من السيطرة على مدينة الموصل في الـ10 من حزيران الحالي، في حين بدات الاجهزة الامنية وبمساندة المواطنين وطيران الجيش بتضييق الخناق على الارهابيين ومحاصرتهم في الموصل اثر محاولتهم التمدد الى مدن اخرى الامر الذى ادى الى تكبيدهم العشرات من القتلى بعضهم يجمل جنسيات عربية واجنبية جاءوا من مناطق مختلفة الى نينوى، في حين تدفقت الى مراكز التطوع والذهاب نحو سامراء مئات الالاف من الشباب حال اطلاق المرجعية الدينية في النجف الاشرف دعوة الجهاد لقتال داعش الارهابي

  

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/06/22



كتابة تعليق لموضوع : داعش تتأهب لتنفيذ أعمال انتقامية في أربيل خلال 48 ساعة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق منير حجازي