صفحة الكاتب : محمود الربيعي

الإستراتيجية الأمريكية العسكرية في العراق في هذه المرحلة
محمود الربيعي
الإستراتيجية الأمريكية العسكرية في العراق في هذه المرحلة
 
تشخيص ومناقشة للخطط والبرامج التكتيكية
 
داعش المفتاح الأميريكي في المنطقة العربية
 
حلول لمشكلة داعش والسبيل للقضاء عليها
 
 
 
 
الإستراتيجية الأمريكية العسكرية في العراق في هذه المرحلة
 
إستقراءاً للحالة السياسية والأمنية والعسكرية لبعض المثقفين العراقيين ومايدور في عقول المهتمين بالشأن العراقي من العراقيين داخل الساحة العراقية فإنهم يرون بأن الإستراتيجية الأمريكية في هذه المرحلة تعمل على إدامة الانهيار الأمني والعسكري كما هو لحين إستقلال الأكراد وإستقرار دولتهم وهذا يعني سنين من الحرب بين الدولة وداعش، كما تعمل على تهيئة الأدمغة الشيعية لقبول واقع الحال وتأييد تقسيم العراق والعمل بكل ذكاء لإبقاء البرلمان غير منعقد، وتقديم دعم عسكري إستخباراتي أمريكي مبالغ فيه للجيش العراقي لتخفيف أو تضليل الواقع العسكري ضد داعش، وفرض واقع دفاعي فقط على الجيش العراقي لمنع أي تقدم ميداني ضد داعش، ويلاحظ أن كل المخاطبات العسكرية تسمي داعش بالمتمردين السنة المظلومين.
 
 
 
ومن سلسلة الستراتيجية الأميريكية هي توفير خطة دفاعية لبغداد فقط عند مهاجمتها، ومنع أي تقدم عسكري لأي طرف.
 
 
 
وكما يبدو ظاهراً فإنه يوجد تنسيق مع إيران على العراق ولكن الخطة الداخلية غير ذلك، فالخطة في حقيقتها تهئ لإستدراج إيران للنزاع بشكل أو بآخر، كما أنها تعلن وتطبل إعلامياً وبشكل قوي بأن الأردن والسعودية مهددة وتحشد لعساكرهما على الحدود مع العراق لأسباب امريكية إستراتيجية معقدة، في نفس الوقت الذي يجتهد الجانب الأميريكي في فرض الواقع العراقي على روسيا مقابل اوكرانيا.
 
 
 
تشخيص ومناقشة للخطط والبرامج التكتيكية
 
ويمكننا أن نناقش هذه الإستراتيجية بفهم واقعي لطريقة دعم داعش حيث تلعب السياسة الستراتيجية الأجنبية دوراً هاماً في لملمة عناصرحزب البعث المنهار الذي يحلم بالعودة على أن تكون الخطة التكتيكية هي تنفيذ مشروع إقامة دولة الخلافة الإسلامية الذي يمكن تمويله بأموال النظام السابق، وسرقة الأموال بواسطة عملائه في السلطة وبواسطة حرب العصابات داخل المدن العراقية، وبدعم كل من السعودية وقطر، وتقديم الدعم اللوجستي للمتطرفين المنتمين لكل من الحركة الوهابية أوتنظيم القاعدة وغيرهما من التشكيلات الإرهابية كجيش جبهة النصرة أوالجناح المتطرف لتنظيمات الإخوان المسلمين، بالإضافة الى الدعم التركي.. كما يلعب العامل الخارجي ونقصد به الدور الأمريكي والتحالف المرتبط به وكذلك إسرائيل دوراً فاعلاً لتنفيذ تلك الأجندة.
 
 
 
داعش المفتاح الأميريكي في المنطقة العربية
 
إن من ضمن الخطة التكتيكية للإدارة الأميريكية هو تهيئة المناخ السياسي والعسكري والأمني لداعش داخل العراق وذلك بإستغلال ضعف عمل الحكومة العراقية لإسباب كثيرة منها قلة خبرتها وطمع الأطراف المنافسة لها وإندساس القوى المعادية في السلطة نتيجة لسياسة المحاصصة والشراكة والتوافق التي عمل عليها الفرقاء طيلة الفترة الماضية بعد السقوط خصوصاً طمع رؤساء الكتل المختلفة بمناصب الرئاسات الثلاث وبتوزيع حصص الحقائب الوزارية على كل منها.
 
 
 
ويظهر أن عصابة داعش الإرهابية إختارت توقيتاً مناسباً لتحركها بعدما هيئ لها جواً سياسياً ملتهباً تكثر فيه الخلافات المذهبية والقومية والحزبية التي يمكن لها تمرير أجندات أجنبية تقدم لها الدعم الوجستي الواسع وفق خطط ستراتيجية معدة أوردناها في بداية حديثنا عن الإعداد المسبق لغزو العراق.
 
 
 
الجانب الأميريكي محبط من طرح السيد السيستاني لفتواه الجهادية
 
إن وجود حسابات عسكرية دقيقة لقابلية القوات العسكرية العراقية وحسابات الواقع الشعبي جعل فرصة الإجهاز على بغداد ممكنة في نظر الجانب الذي يخطط لإسقاط الحكومة العراقية المنتخبة والقيام بتغيير إجباري في العملية الديمقراطية، ولكن سرعان ماتبددت هذه الآمال بسبب المفاجأة التي خرج بها عليهم آية الله العظمى السيد السيستاني بحيث خلق حالة شعبية وطنية واسعة أفشلت تلك الخطط من جانبها التكتيكي والستراتيجي.
 
 
 
حلول لمشكلة داعش وسبل القضاء عليها
 
إن السبيل الذي يجب أن تسلكه الحكومة العراقية المستهدفة والشعب العراقي المستهدف هو التفكير بجدية في حيلة يكون فيها العاقل الضعيف أقوى من القوي المتوحش بما يشابه النظام الموجود في الغابة عندما يواجه الإنسان الضعيف الكثيرَ من الحيوانات الوحشية الضارية الأكثر دهاءاً والأكثر ضرراً فيكون العقل والحكمة هما ضالتاه وعندها لابد له من إتباع كل مايتاح له من فرص التغيير والتبديل في التكتيك والقيادة الذي يطال الرجال والخطط على حد سواء.
 
 
 
إن فتوى آية الله العظمى السيد ااسيستاني قد وضعت النقاط على الحروف في خط مواجهة القوى الظلامية لكل من يريد الإضرار بالشعب العراقي وتجربته الديمقراطية الفتية ويتم ذلك بالمبادئ التالية:
 
1 ) الدفاع عن العراق ووحدة العراق.
 
2) ابقاء العراق موحداً غير قابل للتجزئة.
 
3) ارجاع الناس الى صوابهم.
 
4) مشاركة كافة الطوائف والأديان سنة وشيعة ومسلمون ومسيحيون وإيزيديون وعرباً وأكراداً وتركماناً في هذه المهمة.
 
 
 
حفظ الله العراق وكل المحبين والمخلصين له
 
 
 
09 \ 07 \ 2014

  

محمود الربيعي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/07/10



كتابة تعليق لموضوع : الإستراتيجية الأمريكية العسكرية في العراق في هذه المرحلة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : راسم قاسم
صفحة الكاتب :
  راسم قاسم


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 نظام التعليم وبطالة الخريجين في العراق  : مركز الفرات للتنمية والدراسات الإستراتيجية

 أنها جريمة أبادة جماعية بحق الأنسانية  : نبيل القصاب

 الفقراء من حصة رجل الدين  : سامي جواد كاظم

 المصفوفة التي قتلت العلماء العرب كانت البداية عام 1935 ولن تتوقف  : كاظم فنجان الحمامي

 الصميدعي من جامع ام الطبول يحرم " الكريسمس " وينتقد زيارة ترامب

 موسم الهجرة من العراق  : هادي جلو مرعي

 مفتشية الداخلية تضبط أحد الاشخاص متلبساً ببيع فتاة بعمر 17 عاماً بمبلغ 7000 دولار  : وزارة الداخلية العراقية

 أَلْمُجَامَلَاتُ...لِمَاذَا؟! [١٣]  : نزار حيدر

 شيعة رايتس ووتش تدين قيام النظام السعودي باعدام 40 عراقيا دون محاكمة وتطالب بتحقيق دولي  : منظمة شيعة رايتس

 24 ساعة قصة قصيرة  : اوعاد الدسوقي

 التناصف الإنساني عند الروائية عبير العطار  : د . عبير يحيي

 تراب الماس  : عدوية الهلالي

 دليلنا تفجيرات مصر  : سامي جواد كاظم

 مدرسة عاشوراء{12} إحياء الشعائر الحسينية  : السيد ابراهيم سرور العاملي

  الخاقاني يلتقي محافظ النجف الاشرف لبحث السبل الكفيلة بتقديم ما هو افضل لعوائل الشهداء وجرحى الحشد الشعبي.  : اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net