صفحة الكاتب : محمد حسن العكيلي

كثرة الصحف...اثر على سمعتها
محمد حسن العكيلي

 
لم تقتحم الصحف العراق الا في عام 1816 صحيفة اسمها جرنال العراق حسب مايقول الوردي وتتابعت بعدها الصحف لكنها بقت تؤدي مهمة واحدة على اختلافها ولم تهتم بالثقافة بل اهتمت بالامور السياسية والعسكرية وتمجيد الولاة والقذف والسب هذا جل ما طمحت اليه الصحف في العراق ولم تعالج قضاية اجتماعية البتة ! ماعدا جريدة الزوراء التي حثت  على تعليم البنات وغيرها من الامور الشكلية اي بالاحرى لم تخرج عن دائرة الكذب المنمق
بعد سقوط صنم بغداد عام 2003 فتح العراق والعراقيين اعينهم على العالم ومع عودة المهاجرين والمهجرين من الخارج مستصحبين معهم الاقلام شرعوا الى افتتاح صحف ودور نشر واستبشر العراقيين خيرا بعدما خيمت عليهم صحف البعث الثورة والجمهورية التي اكلت رؤوس العراقيين باخبار الانتصارات وحفظ الله الريس ورعاة 

سالت صديق لي يعمل في مجال الاعلام ما سبب كثرة الصحف اليوم قال وهو مبتسما  هناك اعلاميين كبار بالسن لاكنهم مغمورين وغير معروفين فيقوم هؤلاء بالاتفاق مع رؤوساء الاحزب او قادة عسكريين او نقيب صحفيين او محاميين  من اجل اقامة مهرجانات ضخمة بغية الحصول على المال ومن ثم تقوم هذه الصحف فترة بالنشر وبعدها تختفي وتتلاشء!
وعلى كثرتها لم تقدم شيء غير الاخبارة المعادة  والكلمات المتقاطعة وأحجية الارقام  والابراج المقترحة او اعلاانات عن وصول بضاعة جديدة ناهيك عن الخمط في المقالات من الفيسبوك ومواقع التواصل الاخرى وشيء بالشيء يذكر
تكلم لي مرة من المرات رئيس منظمة مدنية وهو يشغل سكرتير صحيفة شهرية تهتم باخبار المجتمع المدني انه قال جلبت اثنيين من النساء يعملن على التنضيد في الجريدة يقول قالن لي لادير بال ؟! سنملئها !!! يقصدن يلفقن اخبار ومن هذا الكلام نستشف ان هناك اناس يساعدون هذه الصحف على بث الاخبار الكاذبة وبالتالي الاستمرار فترة لكن حبل الكذب قصير
كانت الصحيفة العمود الثالث بعد الاعلام المرئي والمسموع والعمود الاكثر اعتماد واقبالا في الصباح  الباكر يطلع علية الموظف والعامل او اي شخص يريد ان يقضي وقتة في سفر او انتظار وغيرها وتوجد طبقة مثقفة تهتم بالصحيفة وتعتبرها حبة اسبرين تؤخذ كل يوم لتخفييف الضغط والالام بحثا عن اخبارووظائف او عن زيادة في تقاعد او اخبار ثقافية منوعة الخ لكن ياحسرة على حال الصحيفة اليوم رغم انتشارها الا انها اصبحت رسميا مناديل لتنظيف زجاج النوافذ او سفرة للاكل تستخدمها العوائل في سفراتها ولانلقي اللوم على هذه العوائل لانها حقا وجدت ضالتها واستخدمتها احسن  استخدام اكثر من الكتاب والمثقفين الذين لم يحترموا الصحيفة بأعطائها دور ريادي في التغيير بل جعلوا منها عاهرة تتبختر كل يوم في اروقة الاحزاب والانتهازيين اما قصة الصحف المستقلة الكذبة الاكبر في عالم الصحف اليوم لكونها تعمل بتخفي وتستغفل الراي العام من خلال دس السم بالعسل وذر الرماد في العيون    
واعاذنا الله من خطر الصحف ومن كتاب الصحف ولانقصد كل الصحف والكُتاب كون ان هناك صحف مازالت رصينة ومحافظة على سمعتها لانها حافظت ماء وجهها من ذل السؤال ومن بيع شرفها عند اروقة الاحزاب
يجب على نقاية الصحفيين ان تتخذ تدابير اكثر صرامة في اعتماد اي جريدة ولاتكتفي بالاطلاع على كم نسخة من الجريدة ضمن كتاب معنون الى نقابة الصحفيين العراقيين ارجوا النفضل بجعل جريدتنا معتمدة لان هذا قبل لايضر الصحيفة والشارع فانة سيضر بالنقابة ويجعلها عرضة للكلام الجارح ومحط نظرات لاستغراب والريبة ونطالب الاعلاميين ان يحفظوا للصحافة حقها ورياديتها وهذا طلب وليس امر!.

  

محمد حسن العكيلي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/07/30



كتابة تعليق لموضوع : كثرة الصحف...اثر على سمعتها
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : عبد الرحمن البحراني ، في 2014/08/01 .

الى الماء يسعى من يغص بلقمة ............ الى أين يسعى من يغص بماء ؟؟؟؟؟؟
من يغص بصحيفة من صحف الغراق قد يسعى لنقابة ال ... للنجاة من غصته ومن يغص بنقابة ال ... قد يسعى للجمهور للخلاص من محنته لكن مابالك اذا غص المرء بكل هذه الاشياء دفعة واحدة اهرام من الورق يقال لها صحفا و ..... يقال لهم نقابة وافواه وارانب يقال لهم جمهور القراء الكرام هذا الحمهور الذي يستهلك الصحف كل صباح كما يستهلك الطماطة والخس والخيار ولفات القلاقل




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق أحمد ، على أول علاج لرفع الوباء - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم أختي العزيزة إيزابيل المحترمة لقد أفتقدتك من فترة طويلة على الفيس بوك وأدخل على صفحتك الخاصة لم أجد أي موضوع جديد وقد سألت بعض أصدقائك على الصفحة لم يعلم شيء. الحمد لله على سلامتج وكان دعائي لكِ أن يجنبكِ الله من كل شر ويوفقكِ سلامات كان أنقطاع طويل أرجو أرسال رابط الفيس الخاص بكِ لأتشرف بالدخول من ضمن أصدقاء الصفحة وأكون ممنون. حفظكِ الباري عز وجل

 
علّق مصطفى الهادي ، على (الذِكرُ). هل الذكر مقصود به التوراة والانجيل؟ - للكاتب مصطفى الهادي : اجابة على سؤال حول موضوع الذكر يقول الاخ محمد كريم : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا العزيز استيضاح من جنابك الكريم بخصوص الذكر في هذه الاية الكريمة (وَلَقَدْ كَتَبْنَا فِي الزَّبُورِ مِنْ بَعْدِ الذِّكْرِ أَنَّ الْأَرْضَ يَرِثُهَا عِبَادِيَ الصَّالِحُونَ) من سورة الأنبياء- آية (105) كيف ان الزبور من بعد الذكر والذكر هو القرآن الكريم ام ان هناك امر لغوي بحرف (من). اردت ان استفسر عنها فقط. الجواب : السلام عليكم . اختلف المفسرون وأهل التأويل في معنى الزَّبور والذكر في هذه الآية ، فقال بعضهم: عُني بالزَّبور: كتب الأنبياء كلها التي أنـزلها الله عليهم ، وعُني بالذكر: أمّ الكتاب التي عنده في السماء.واتفقت كلمة المفسرون أيضا على أن الذكر: هو الكتاب الذي في السماء، والذي تنزل منه الكتب.والذي هو أم الكتاب الذي عند الله. وقال الطبري وابن كثير وغيره من مفسري اهل السنة : الزبور: الكتب التي أُنـزلت على الأنبياء ، والذكر: أمّ الكتاب الذي تكتب فيه الأشياء قبل ذلك. وعن سعيد بن جبير قال : كتبنا في القرآن بعد التوراة. ولكن في الروايات والتفاسير الإسرائيلية قالوا : أن الذكر هو التوراة والانجيل. وهذا لا يصح ان يُشار للجمع بالمفرد. واما في تفاسير الشيعة في قوله تعالى: (ولقد كتبنا في الزبور من بعد الذكر أن الأرض يرثها عبادي الصالحون) قال الطباطبائي في الميزان : الظاهر أن المراد بالزبور كتاب داود عليه السلام وقد سمي بهذا الاسم في قوله: (وآتينا داود زبورا ) النساء: 163 وقيل: المراد به القرآن.وذهب صاحب تفسير الوسيط في تفسير القرآن المجيد (ط. العلمية). المؤلف: علي بن أحمد الواحدي النيسابوري . إلى ان المقصود هو : جميع الكتب المنزلة من السماء. ومحصلة ذلك أن الذكر هو القرآن . وأن القول بأن الذكر هو التوراة والانجيل محاولة للتشكيك بمصداقية القرآن والرفع من شأن تلك الكتب التي دارت حولها الشبهات حتى من علماء الأديان المنصفين.

 
علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عبد الكريم رجب صافي الياسري
صفحة الكاتب :
  عبد الكريم رجب صافي الياسري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 محمد أريده أن يكون من جسدك بمنزلة كبدك!  : امل الياسري

 لماذا يحدث الخسف بجيش السفياني؟؟؟  : السيد حيدر العذاري

 محافظ الديوانية يرسل مطالب المتظاهرين لرئيس الوزراء الدكتور العبادي  : فراس الكرباسي

 القاعدة في الطريق إليكم  : هادي جلو مرعي

 دراسة عن إمارة قبيلة خفاجة وأمرائها  : مجاهد منعثر منشد

 قطع الطريق الرابط بين العدنانية والقحطانية

 وزير العمل یؤکد حرص المرجعية علی تنفيذ قانون الحماية الاجتماعية  : اعلام وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 66 عاما على هزيمة المانيا في الحرب العالمية الثانية  : خالد محمد الجنابي

  قَرِيباً سَنَحْتَفي بِتَحرِيرِ آخِرِ شِبْرٍ مِنْ يَدِ الارْهابِيّينَ  : نزار حيدر

 المرجع كاظم الحائري يفتي بحرمة تقليد الشيخ محمد اليعقوبي

 القضاء الفرنسي يتهم شركة "لافارج" بتمويل تنظيمات إرهابية بسوريا

 في الذكرى السادسة لانشاء موقع كتابات في الميزان : ثبات الموقف رغم الهجمة الشرسة  : ادارة الموقع

  مهام الجيش .. وحقوق أفراده  : د . عبد الحسين العطواني

 المرحاض في الثقافة العراقية  : هادي جلو مرعي

 حينما نغتصب نساءنا  : داود السلمان

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net