صفحة الكاتب : سليمان علي صميدة

نوستراداموس الشاعر المسلم – الجزء الثاني
سليمان علي صميدة
خفايا عنوان  الرسالة  و الرقم 13 :
هذا هو عنوان الرسالة التي بعثها نوستراداموس الى الملك الفرنسي هنري الثاني :
 
 A L' Invictissime, Tres-Puissant Et Tres-Chrestien Henry Roy De France Second(إلى الملك  الذي لا يقهر  و القوي جدا و المسيحي  جدا هنري ملك فرنسا الثاني )        
  
*الملك هنري الثاني مات متأثرا بجراحه بعد مبارزة بالسيف و بالتالي ليس هو المقصود بعبارة ( الذي لا يقهر و القوي جدا ) فقد انهزم و قضى نحبه . 
*إن  النعت المذكر ( Second الثاني ) كان  يجب أن  يوضع مباشرة بعد المنعوت هنري  ( هنري الثاني ) و هي التسمية المشهورة و تكتب هكذا ( Henri II ) فيكون التركيب عندئذ كما يلي :Henry Second Roy   De France      بدلا  مما هو موجود. إلا أن  الشاعر تعمد تأخير النعت فوضعه بعد كلمة فرنسا لتصبح منعوتا غير متطابق مع النعت في الجنس   . إذن النعت  Second  من حيث التذكير يتعلق بكلمة الملك و من حيث مكانه في الجملة متعلق بكلمة France  لأنه جاء بعدها . و هذا الاختلاف يغير من هوية الملك بقدرما  يغير من هوية البلد . و بعبارة أخرى فإذا  كان هناك ملك ثان ملغز ليس هو هنري الثاني فهناك أيضا  بلد ثان ملغز ليس هو فرنسا المعروفة . 
   إن  كلمة هنري   تكتب : Henri   أو Henry
  ولو قلبنا هذا الاسم يمينا و يسارا لوجدنا حروفه شبيهة جدا من حروف اسم آخر في اللغة العربية،  مثلما قرأ الكثيرون كلمة  Mabus  مقلوبة  و استنتجوا منها اسم صدام إشارة  إلى صدام حسين .
H ) e n r  y (  لو قارنا أشكال هذه الحروف بما يشبهها في العربية مع شيء من التغيير الذي يفرضه حل اللغز  لوصلنا إلى استنتاج على غاية من الأهمية .
إن الحرف (H  ) لو حذفنا الخط الرابط بين العمودين  لوجدنا شكلا ( I I ) يشبه ( الـ )
الحرف e ) (  يشبه  حرف ( مـ )
الحرف ( n ) مقلوبا ( u = ) يشبه حرف ( هــ ) حينما تكون مفتوحة من فوق .
الحرف ( y )  يشبه حرف( ى )  
 لو جمعنا الحروف لتحصلنا على الكلمة التالية :
I I e n r y
ا لـ مـ u د ي
 إذن فهذا الملك رقم اثنان اسمه :(المهدي) وقد أخفاه الشاعر و ألغزه في اسم الملك الفرنسي هنري و أبعد عنه النعت لأن هناك مهديا واحدا فقط . لكن تعلق النعت به يعني أن  هناك ملكا آخر رقمه الأول أو واحد في بلد ثان  يعقبه ملك  رقمه الثاني أو اثنان  و كلاهما يحكم نفس البلد . و إذا  كان  الثاني اسمه المهدي فما هو اسم الأول ؟
عبر  التاريخ كله و المكان  أجمعه لا نجد إلا عاصمة واحدة و بلدا واحدا  حكمه حاكم واحد ثم زال ذلك الحكم و أصبحت تلك العاصمة مدينة تابعة لعواصم أخرى و بعد حقب  و قرون من الزمان  يعود حفيد ذلك الحاكم  إلى تلك المدينة بالذات و يتخذها عاصمة لملكه .
 تلك المدينة هي كوفة العراق و ذلك الحاكم هو أمير المؤمنين علي بن أبي طالب ع و ذلك الحفيد هو الإمام المهدي عجل الله فرجه .
و من ناحية أخرى فإن للإمام على ع اسما آخر هو ( حيدر) و هو قريب جدا من اسم Henry و الحاء في الفرنسية تعوض ب h . فإذا  كان الإمام علي ع هو حيدر الأول فان المهدي ع هو حيدر الثاني. و كلاهما تنطبق عليه عبارة : (الملك الذي لا يقهر القوي جدا ). فالإمام علي ينعت بأسد الله و شجاعته و صولاته لا مثيل لها و الإمام المهدي يزود بقوة ليست عادية و يفتح الكرة الأرضية كلها و بلا استثاء. إنهما فعلا الملكان  القويان  غاية القوة و اللذان  لا يقهران  أبدا. 
و لو عدت إلى كلمات عنوان  الرسالة لوجدت 13 حرفا كتبت بشكل كبير  majuscule : 
A L' Invictissime, Tres-Puissant Et Tres-Chrestien Henry Roy De France Second:   
S F D R H C T E P T I L A
13 12 11 10 9 8 7 6 5 4 3 2 1
 
 أ ليس في ذلك إشارة  إلى المعصومين الثلاثة عشر فاطمة ع  و الأئمة الاثنى عشر.؟
و لو تأملت في أول عنوان  الرسالة لوجدت الحروف الثلاثة  الكبيرة الأولى هي:A L’I   
أ ليس هذا هو اسم علي ع ملغز و ظاهر ؟ و الحرف رقم 12 هوF   يرمز إلى فاطمة ع و بين هذا الحرف و الحرف الأول هناك  10 أحرف ترمز إلى باقي  الأئمة العشرة ع و الحرف الأخير S  يرمز إلى المهدي فكأنه نتيجة الأحرف السابقة و نهايتها و مستقبلها  تماما كما هو الإمام المهدي متأت من علي و فاطمة و  الأئمة ع . أليس علي ع هو أول  الأئمة الاثنى عشر حاكما أولا و المهدي ع آخرهم حاكما ثانيا؟  
وفيما يلي الحروف التي تتناسب مع الحرف الأول من أسماء  الأئمة و ألقابهم مع حذف الحروف الزائدة:
A  = علي / P = بـاقر / T = تـقي / C = كـاظم / H = حـسن  حسن حـسين هـادي / R = رضا
S  = سجاد صادق
 
و بعد ذلك العنوان  (المرسل إليه ) يذكر الشاعر اسمه و لقبه باعتباره المرسل و انظر إليه فإنه يصر على أن  يثبت للمرة الثانية 13 حرفا فقط بحجم كبير لا أكثر و لا أقل: 
Michel Nostradamus Tres-Humble, Et Tres-Obeyssant Serviteur Et Subject,Victoire Et  Felicité.
F E V S E S O T E H T N M
13 12 11 10 9 8 7 6 5 4 3 2 1
و اللافت أن  حرفA    اختفى و عوضه حرفM  و هو يرمز إلى محمد ص. و لو تأملت الكلمتين الأوليين لوجدت أحرف اسم محمد ص مثبتة بالكامل  (Mohamad) . 
s u m a d a r t s o N l e h c i M
m a d a o h M =Mohamad=  محمد
و للإشارة  فإن الشاعر قد خص  الرسول ص بالذكر ست مرات في الرباعيات التالية:
الرسول: prophete 2.28
الملك: Roy 4.99
الملك الكبير: Grand  Roy 5.97
الحبر الكبير: grand Pontife 7.33
القديس: saint 6.82 
القديس: saint 10.33
كما ذكر الشاعر حرفا آخر و هو V  و يدل حصرا على الإمام المهدي ع  وسنوضح ذلك بالتفصيل لاحقا .
و قبل  موته  التزم  الشاعر بالرقم 13 للمرة الثالثة إذ أوصى بأن يعطى  مقدار :
 ( souls  6)  لكل فقير و العدد الذي حدده بدقة  هو 13 فقيرا فقط لا أكثر و لا أقل .
و التزم الشاعر للمرة الرابعة بالرقم  13 في عبارة   Tres-Chrestien ( المسيحي جدا ) فهي تحتوي على 13 حرفا و فيها من الحروف ما يحيلنا مباشرة إلى دين أو مذهب آخر يختلف عن المسيحية . و في شعر المنجم و نثره  لم يذكر أبدا أن  المسيح هو ( ابن) الله بل أكد في أكثر من موضع إيمانه المطلق بالله  الواحد الأحد . أما عباراته السيئة ضد  المسلمين فقد ذكرها أولا ليحمي نفسه من حرق محاكم التفتيش و ثانيا ليقصد بها مسلمين معينين يشار إليهم برمز القمر أو الهلال بينما الإسلام الصحيح فإن  المنجم يرمز إليه بكلمات مثل الذهب أو العصر الذهبي الألفي القادم مع الإمام المهدي ع . 
إنه حقا لأمر غريب أن  يخرج رجل فرنسي من مجاهل القرون الوسطى و يرمي أمامنا بهذه الأفكار الانقلابية و أن  يرجنا بحوادث غريبة عن المستقبل ترفع من شأننا فوق ما نتصور بينما لو أشار إليها أحدنا لاتهم بالهرطقة و الزندقة و الخروج عن الملة .
إن  عبارة   Tres-Chrestien  هي ظاهرا موجهة إلى الملك الفرنسي و هو مسيحي إلا أن  المشهور عنه أنه ليس قديسا حتى يوصف بالمسيحي جدا . و الأولى أن  يوصف بالمؤمن جدا إن  كان فعلا كذلك . ثم إن هذه العبارة لا تقال لمسيحي يعيش بين المسيحيين  و إنما تقال في الأصل لمسيحي بين غير المسيحيين . فنحن مثلا لا نقول للمسلم إنه مسلم جدا. و كلمة  Tres ( أي جدا ) مقلقة  نوعا ما فكأنما هي تشير إلى أن هنري الثاني هو الملك الوحيد المسيحي جدا و ما عداه ليسوا كذلك . و هذا طبعا غير صحيح . و لكن العبارة إذا  كانت موجهة باطنا إلى الإمام المهدي فلابد من حل لغزنها من حروفها .
إن  كلمة Chrestien  هي  Chretien لأن   حرف s   كان  موجودا في كلمات فرنسية كثيرة و لا ينطق فحذف منها. و هذه الكلمة هي قريبة جدا من كلمة أخرى هي cheiste أي شيعي إذ نجد نفس الحروف . و حرف العين لا وجود له في الفرنسية . و حرف الراء r كثيرا ما أضافه الشاعر إلى بعض الأسماء للتلغيز ( chiren/ charon /raubine ).إن  الشاعر قد ألغز هذه الكلمة في الكلمة الأصل :
N E I T S E R CH
E I T S E CH = CHEISTE = CHEITE = شيعي
 و عندئذ تصبح  Tres  في محلها بالضبط  لأن الإمام المهدي هو الملك الوحيد الشيعي حقا حقا و جدا جدا و الذي سيعيد تأسيس الدولة الشيعية  بعد الإمام علي ع . و عبارة الدولة الشيعية نستعملها فقط تمشيا مع التحليل بينما العبارة الصحيحة هي إعادة الدولة الإسلامية الحق أو العصر الذهبي للإسلام وقد أشار الشاعر إلى ذلك قائلا : Renouvelant siecle d’or pour l’airain   أي مجددا العصر الذهبي للإسلام .
إن الشاعر اختار عن قصد عبارة Tres-Chrestien  دون غيرها(  tres croyant  و هي الأصوب و الأصح ) و ذلك لما تتضمنه من حروف تحيلنا مباشرة إلى دلالات أخرى هي المقصودة و المعنية و الملغزة .
بعد هذا التحليل نعيد إثبات الفقرة الماضية و نفك مرموزها  لستنتج ما يصدم الكثيرين :
"إن  بهاءك الملكي و إنسانيتك العميقة تجاه البشر و الله هي جد عظيمة أيها الملك الرحيم ألف مرة .إنك أنت الوحيد الأجدر بلقب الملك  الشيعي جدا . إنني أتوسل إليك فقط ( بأن  تتقبلوا ) إيماني بحكمتك العظيمة . و غايتي أن  أكون مطيعا لبهاء جلالتك منذ أن  حظيت عيناي بأن  تتأمل بهاءك المشعشع الشبيه بالشمس . و مهما تكن أهمية العمل الذي أتممته ( التنبؤات) فلا أعدو  أن  أكون  خادما مطيعا لك ."
في هذا الخطاب وصف للشخصية و موقف الشاعر منها . و هو خطاب يخلو من أي مصطلح ديني مسيحي . إن  أوصافا مثل : (البهاء الملكي – الإنسانية العميقة – الرحيم ألف مرة – الحكمة العظيمة –الجلال – البهاء المشعشع ) تدل على معرفة الشاعر الدقيقة بهذه الشخصية . و الأوصاف المذكورة تتفق مع أوصاف آل البيت للمهدي ع  من حيث جماله و جلاله و هيبته فهو كالمشتري جمالا أو كفلقة البدر أو كالشهاب الثاقب نورا و إشعاعا . و الأمثلة على ذلك كثيرة. و الشاعر بعد أن  اختلط عليه أمر هذه الشخصية  إن  كانت سماوية أم بشرية أرضية  و بعد أن  شاهد ( الطلعة الرشيدة و الغرة الحميدة  و كحل ناظره بنظرة منه إليه  ) عبر عن موقفه كما يلي : 
*التوسل و الرجاء بقبول إيمانه بها .
 * طاعته الكاملة لها .
 * استعداده ليكون خادما مطيعا لها . 
ألا يعتبر هذا بلاغا مكتوبا و مسجلا و ( عهدا و عقدا و بيعة ) من الشاعر للإمام ع ؟
لو قارنت بين هذا الموقف و موقف أي شيعي  من الإمام المهدي ع لوجدت نفس العبارات و المعاني . 
إذن هناك اكتشاف للشخصية و انبهار بأوصافها  تبعه إيمان   بها وولاء  مطلق لها .

  

سليمان علي صميدة
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/09/15



كتابة تعليق لموضوع : نوستراداموس الشاعر المسلم – الجزء الثاني
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عامر ناصر ، على واعترفت اني طائفي.! - للكاتب احسان عطالله العاني : لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم سيدي هل أنشر مقالاتك هذه

 
علّق عامر ناصر ، على نصيحة من سني الى شيعي حول مايجري في العراق. تجربتنا مع السيستاني - للكاتب احسان عطالله العاني : أحسنتم وفقكم الله

 
علّق عامر ناصر ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سيدتي الفاضلة حياك الله وبياك وسددك في خطاك للدفاع عن الحقيقة عظم الله أجرك بمصاب أبي عبدالله الحسين وأهل بيته وأصحابه والبطل الذي سقط معه

 
علّق منير حجازي ، على عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب العراقي : يجب أن يكون عنوان المقال هكذا ((عبد المهدي: الحكومة أعطت الأولوية لتقديم كل مايلبي احتياجات الشعب الكردي )). انطلاقا من جذوره الشيوعية وما يحلمه عبد المهدي من علاقة النظال بينه وبين الاكراد وعرفانا منه للجميل الذي اسدوه له بجلوسه على كرسي رئاسة الوزراء فقد حصل الاكراد على ما لم يحلموا به في تاريخهم. وكذلك حصل اهل المنطقة الغربية على كل ما طلبوه ويلطبوه ولذلك نرى سكوت كردستات عن التظاهر ضد الفسادوالفاسدين وسكوت المنطقة الغربية ايضا عن التظاهر وكأن الفساد لا يعنيهم . هؤلاء هم المتربصين بالعراق الذين يتحينون الفرص للاجهاز على حكومة الاكثرية . ومن هنا نهض ابناء الجنوب ليُعبّروا عن الحيف الذي ظالهم والظلم الذي اكتووا به طيلة عهود ولكنهم لم يكونوا يوما يتصوروا ان هذا الظلم سوف يطالهم من ابناء مذهبهم .

 
علّق منير حجازي ، على مفتاح فوز قيس سعيّد في الانتخابات التونسية - للكاتب علي جابر الفتلاوي : نبيل القروي فعلا قروي بحاجة إلى ثقافة ، استمعت له وهو يتكلم وإذا به لا لغة لديه ، يتكلم العامية الغير مفهومة يتعثر بالكلام . اي قواعد لا توجد لديه . اما المرشح الثاني قيس سعيد فقد استمعت له وإذا كلامه يدخل القلب بليغ فصيح يتكلم بلهجة الواثق من نفسه. حفظه الله

 
علّق ادارة الموقع ، على مع المعترضين على موضوع ذبيح شاطئ الفرات - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : نعتذر من الاخت ايزابيل بنيامين على عدم تفعيل التعليقات واستلام النشر في الايام السابقة لتعرض الموقع لهجمة شرسة ادت الى توقفه عن استلام الرسائل والتعليقات ... ادارة الموقع ...

 
علّق مصطفى الهادي ، على  عجِبتُ لِمْن لا يجِدُ قُوتَ يوْمِهِ كيْفَ لا يْخرِجُ على النّاسِ شاهِراً سيْفَهُ " - للكاتب محمد توفيق علاوي : لا يوجد مجتمع معصوم ، ولا توجد أمة بلغت رشدها فنعتبر افعالها مقدسة او مشروعة ودائما ما تختلط الامور نتيجة لعدم النضج الفكري، والمظاهرات لا تخرج عن هذا الموضوع فهي خليط غير متجانس قد يؤدي إلى ضياع المطالب المشروعة ، والمظاهرات عادة تتكون من أربعة عناصر . عنصر محروم خرج مطالبا بحقوقه ورفع ظلامته . عنصر خرج مع الخارجين وهو لا يدري لماذا يتظاهر سوى حصوله على متعة الانفلات. قسم خطير يتحين الفرص للتخريب واحداث الفوضى ولربما السرقة تحت غطاء المظاهرات وهؤلاء يحملون دوافع مذهبية او سياسية غايتها اسقاط النظام القائم أو ارباكه وتشويه صورته. القسم الرابع هو الساكن وسط الظلام يقوم بتحريك كل هؤلاء عبر وسائله التي اعدها للضغط على الحكومة او فرض التغيير باتجاه مصالحه. وهناك قسم آخر متفرج لا له ولا عليه وهو يشبه اصحاب التل أين ما يكون الدسم يتجه إليه. مظاهراتنا اليوم في العراق لا تخلو مما ذكرنا ولذلك وجب الحذر من قبل الحكومة في التعامل معها. فليس كل رجال الامن والجيش في مستوى ثقافي او وعي يُدرك ما يقدم عليه ولربما اكثرهم ليس له خبرة في التعامل مع هذه الحشود . فهو قد تم تدريبه على استخدام السلاح وليس العصا او القمع الناعم والمنع الهادئ . مظاهرات هذه الايام بلا هدف معلن سوى الاقلية التي رفعت بعض المطالب المضطربة وهي نفس المطالب منذ سنوات. وهذه المظاهرات من دون قيادة تدافع عنها وترفع مطاليبها وتقوم بتنظيمها والتفاوض نيابة عنها. فكما نعرف فإن المظاهرات الواعية ذات الأهداف المشروعة تقوم بتنظيم نفسها في هتافاتها ، في مسيرتها ، في عدم التعرض لكل ما من شأنه أن يُثير حفيظة القوى الامنية. وتكون على حذر من المندسين ، وتكون شعاراتها متفق عليها فلا تقبل اي شعار طارئ وتقوم بإبعاد من يرفعون شعارات ارتجالية فورا يطردونهم خارج مظاهراتهم. مظاهرات اليوم خليط لا يُعرف انتمائه ابدا . فهم قاموا بإحراق الكثير من المقرات الحزبية مقرات تيار الحكمة ، مقرات حزب الدعوة . مقرات حزب الفضيلة . مقرات بعض الاحزاب الاسلامية السنّية في الرمادي.فلم تسلم إلا مقرات الصرخي ، والصدري ، والشيوعي. الغريب أن عدة مظاهرات خرجت في العراق في السنوات الماضية. ومضاهرات اليوم أيضا كلها تخرج بعد تعرض السفارة الامريكية للقصف . او قيام الحكومة بتحدي امريكا بفتح معابر حدودية امرت امريكا بإغلاقها ، او الضغط عليها من اجل إيران ، او قيام الحكومة بتوجيه الاتهام لإسرائيل بضرب بعض مخازن السلاح . على اثر كل ذلك تتحرك الجماهير في مظاهرات لا يعرف أحد من بدأ التخطيط لها ومن شحن الجماهير لتخرج إلى الشارع وكل ما نستطيع ان نقوله على هذه المظاهرات هو انها (عفوية) في تبرير لعدم قدرتنا على اكتشاف من هو المحرك الحقيقي لها. على المتظاهرين ان يقوموا بتنظيم انفسهم وينتخبوا لهم قيادة حكيمة في كل محافظة من رجالاتها الحكماء ورؤساء العشائر الاغيار او بعض السياسيين ممن تثق بهم الجماهير. ويكونوا على حذر من مثيري الشغب والفوضى والفتن. ويكونوا على وعي مما تطرحه بعض مواقع التواصل الاجتماعي فهنا يكمن بيت الداء وهنا تضيع حقوق الشعوب.

 
علّق ☆~نور الزهراء~☆ ، على التظاهرات.. معركة كسر العظم بين أمريكا وعبد المهدي (أسرار وحقائق)  : اذا كان الامر كذلك لماذا لا يوعون الشباب ويفهموهم ليش يخلونهم يرحون ضحية لتصفيات سياسية

 
علّق د احمد العقابي ، على الخطيب محمد حسن الكشميري اسقط نفسه في دهاليز مظلمة - للكاتب سامي جواد كاظم : اعتقد مشكلة الكشميري مشكلة مادية وابسط دليل ذهابه للاستجداء من محمد اليعقوبي وصار يمدحه لكسب المال

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على كش بغداد - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا المقال ينصح بمراجعته ولكم منا فائق الاحترام ودوام التوفيق والصلاة عل محمد وال محمد الطيبين الطاهرين

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على في مهب.. الأحزاب - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته احسنتم نشرا موضوع مهم ولكن لم يأخذ حقه في الاجابة ننتظر منكم الافضل ونسأل الله لكم التوفيق اللهم صل عل محمد وال محمد وعجل فرجهم والعن عدوهم

 
علّق ياسر عباس الطائي ، على من لا يملك حضارة لا يملك وطن - للكاتب محمد جواد الميالي : السلام عليكم احسنتم نشرا ولكن ليس المؤمل المنتظر منكم وننتظر التميز والابداع والصلاة والسلام عل رسول الله ابي القاسم محمد وال بيته الطيبين الطاهرين

 
علّق فراس ، على تأملات قرآنية في أحسن القصص ( 2 ) - للكاتب جواد الحجاج : عند الحديث عن ام ابراهيم هناك خطأ مطبعي حيث يرد في النص ام موسى بدلا من ام ابراهيم. جزاك الله خيرا

 
علّق محمود عباس الخزاعي ، على ما هو جهاز ال( بيت - سكان ) ؟ ( PET/SCAN )الذي قامت المرجعية الدينية العليا بتوفيره لمرضى السرطان : اخي الكريم الفحص في العراق ٧٥٠ ألف عراقي وفي سوريا ب ٢٧٠ألف عراقي وإيران ٣٠٠دولار ..... أنا بنفسي فحصت في إيران وفي سوريا وافضل معاملة في سوريا

 
علّق ابو الحسن ، على الى اصحاب المواكب مع المحبة.. - للكاتب علي حسين الخباز : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته وانا خادمكم احس خدام مواكب سيد الشهداء عليه السلام من الذين من الله علينا بشرف خدمة زوار الاربعين لا نعاني من الاعلام المدسوس والهجوم على الشعائر الحسينيه بقدر معاناتنا من بعض الاخوه اصحاب المواكب الحسينيه اقول البعض وليس الكل فهو بحسن نيه يريد ان يخدم زوار الاربعين لكنه يسيىء من حيث لايدري اما من خلال مكبرات الصوت التي تبث اللطميات الدخيله على الشعائر والتي تحتوي على موسيقى الطرب او عدم الاهتمام بزي وهندام خدام الموكب وخصوصا وهم من الشباب الذي لم يعرف عن الشعائر الحسينيه الاصيله اي شيىء منها او المبالغه والبذخ في الطعام وتقديم وجبات لاعلاقه لها بالمناسبه حتى اصبح الحديث عن المواكب ليس لخدمتها بل لكمية ونوع طعامها التي تقدمه وكئننا في مطعم 5 نجومبل لا اخفيك سرا ان البعض من المواكب جلب النركيله وكئننا في مهرجان ريدو جانيرو وليس في مواكب مواساة بطلة كربلاء وهي تئتي لزيارة قبر اخيها بل اصبحت على يقين ان المئزومين من قضية الحسين هم من يدفعون البعض للاساءه لتلك الشعائر واني اتمنى مخلصا على هيئة الشعائر في كربلاء المقدسه القيام بجولات تفتيشيه وتتقيفيه لمراقبة تلك المواكب والله الموفق عليه اتوكل واليه انيب.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزيزة رحموني
صفحة الكاتب :
  عزيزة رحموني


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 رئيس الوزراء يصل مدينة الموصل ويتفقد القطعات المقاتلة

 من أدب فتوى الدفاع المقدسة النهر الصاعد الى السماء  : علي حسين الخباز

 ذكرى استشهاد السيدة أم البنين (عليها السلام)  : مجاهد منعثر منشد

 الأردن على صفيح ساخن  : شاكر فريد حسن

 الاجودي :: يلتقي رابطة المشرفين التربويين في محافظة البصرة  : اعلام محافظة البصرة

 العراق.. والجسر المثقوب  : عدنان الصالحي

 تاريخ عائلتي اليهودية  : هادي جلو مرعي

 بريطانيا ترد على ترامب: داعش لا يزال يمثل تهديدا

 المفوض الاوربي يعلن زيادة مساعدات أوروبا للعراق ويؤكد: «فخورون بما لمسناه» 

 المرجعية العليا توجه رسالة واضحة للجهات التي تسهدف زوار الحسين وتدعو لعدم المساومة السياسية في الموازنة المالية للبلاد  : وكالة نون الاخبارية

 مرحلةُ مابعد داعش وقلقُ الفاسدين  : صالح المحنه

 مدارس محافظة بابل تحتفل بعيد المعلم وتعده عيدا وطنيا  : نوفل سلمان الجنابي

 مساومات سياسية رخيصة  : محمد باسم

  ثقافة الشتيمة!!  : وجيه عباس

 الإستثمار المطري!!  : د . صادق السامرائي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net