صفحة الكاتب : نبيل القصاب

جحوش وخونة من الكورد .. يقودون الأضطرابات
نبيل القصاب

رغم المسافات الطويلة التي تفصلنا مع أرض أجدادنا كوردستان الحبيبة , إلا أن قلوبنا أقرب و تدمع دما ً من شدة الأضطرابات والأحداث  في مدينة السليمانية و بعد أن تنفسنا الصعداء وحصلنا على ثمرة نضال ثوار الپيشمه رگه خلال سنوات طويلة , هناك مجموعة صغيرة من الجحوش والخونة معروفين ونواياهم  مكشوفة رغم انكارهم , ويريدون عدم استقرار أقليم كوردستان , ويحاربون النهضة والعمران والتقدم . ومطاليبهم بأستقالة رئيس الأقليم والبرلمان والحكومة , ضرب من الخيال ولقلة الثقافة السياسية والحوار لايعلمون أن من يطالبونهم بالاستقالة والرحيل جاؤا ضمن صناديق الأقتراع ومن ضمنهم أعضاء مجموعتهم . ولايمكن نهائيا ً في الأعراف والأصول أن يرحل أشخاص حصلوا على ملايين الأصوات مقابل العشرات من الأصوات المعارضة , في كل العالم هناك معارضة في الدولة لكن تبقى الحوار والنضال ضمن دولة القانون , الميزان والحكم العادل , للبقاء والرحيل , والشعب هو الذي يختار , وليس شخص يقود مجموعة بأوامر خارجية .
في نفس الوقت رئيس الأقليم والحكومة والبرلمان يؤيدون المظاهرات السلمية , وخاطبوا الجماهير بمحاربة الفساد , وشكلت لجان من كافة  الأطراف لآيجاد الحلول للمشاكل والمطاليب وبمشاركة المعارضة , ومن حق الشعب مطالبة الرئيس والبرلمان والحكومة بتحسين الأوضاع والمسألة عن الموارد والعلاقات والفساد الاداري الموجود وكل مايتعلق بالمصالح العليا .
لكن أحداث مدينة السليمانية أخذت طابعا ً أخر وهناك أيادي خفية خارج الحدود تلاعب رقع الشطرنج من الخونة والجحوش من أجل تحويل المظاهرات الى مواجهات مع قوات الشرطة والأسايش وفي الأخير تفرز , قتلى وجرحى وغلق المحلات وتخريب الشوارع وأيقاف الحركة في المدينة . رغم أن القوات الأمنية لم تتحرك بشكل قوة لردع الخونة والجحوش وتعاملت بمنتهى التسامح رغم أستخدام المتظاهرين شتى أنواع التخريب والقوة والعنف والسلاح والهجوم على المؤسسات والمحلات . وأعتقد من الأن فصاعدا ً على تلك القوات وعدالة المحاكم متابعة منابع التخريب وأعتقال الأشخاص المحرضين وتقديمهم للعدالة .
شخصيا ً أنتظرت لفتررة طويلة دون التطرق لتلك الأحداث , لآني لاأفرق بين أحد ومحايد بكل معنى الكلمة واحترم الحرية والديموقراطية في الأقليم , لكن بعد قراءة ودراسة الأحداث للفترة الماضية  تيقنت أن مؤامرة هؤلاء أكبر بكثير من مانتصور حيث يحاولون نقل الأحداث الى مدن أخرى في الأقليم وخلق التوترات في كل بقعة بشكل مختلف , ويقومون بتأجير وتخصيص باصات لنقل الأشخاص من القرى والقصبات الى مركز مدينة السليمانية للمشاركة في العنف والتخريب .
أطالب أخواني وأخواتي في مدينة السليمانية وضواحي عدم الأنجرار خلف الأحداث لآن ذلك ضد الحضارة والديموقراطية الحرة وتسيء الى سمعة الكورد والقضية الكوردية ومستقبل الأمة , وتضر بمصالح الناس في المدينة من جراء توقف العمل والتجارة والسياحة , وتوقف الخدمات ووضع  عراقيل في مواصلة الدراسة في المدارس والجامعات والمعاهد , مع أحترامنا وتقديرنا للمعارضة أية كانت ومطاليبهم لكن من دون تخريب وأستخدام العنف .
قلبي مع وطني ومع أهلي وأصدقائي ولافرق بين أربيل والسليمانية ودهوك وديالى وكركوك ومندلي وزاخو وحلبجة ورانية وقلعة دزة وشقلاوة وبازران وعقرة .. قلوبنا مع الكل فلا تفرقوا بين هؤلاء , وتذكروا أنهم أخوة وأخوات وأمهات وأباء وأحفاد وأرامل شهداء القضية الكوردية أبتداء ً من ثورة محمود الحفيد وأنتهاء ً بثورة البارزاني وأنبثاق أقليم كوردستان . وليعلم هؤلاء أن هناك أختلاف كبير بين مدن أقليم كوردستان وبلاد العرب في اليمن وتونس وليبيا والبحرين ومصر .
 

 

  

نبيل القصاب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/04/19



كتابة تعليق لموضوع : جحوش وخونة من الكورد .. يقودون الأضطرابات
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : عراقي من : العراق ، بعنوان : عواء ا***** في 2011/05/21 .

الكاتب ح************






حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم

 
علّق علي العلي ، على لِماذا [إِرحلْ]؟! - للكاتب نزار حيدر : يذكر الكاتب خلال المقابلة الاتي:"التَّخندُقات الدينيَّة والقوميَّة والمذهبيَّة والمناطقيَّة والعشائريَّة" هنا احب ان اذكر الكاتب هل راجعت ما تكتب لنقل خلال السنوات الخمس الماضية: هل نسيت وتريد منا ان تذكرك بما كتبت؟ ارجع بنفسك واقرأ بتأني ودراسة الى مقالاتك وسوف ترى كم انت "متخندُق دينيَّا ومذهبيَّا" وتابعاً لملالي طهران الكلام سهل ولكن التطبيق هو الاهم والاصعب قال الله عز وجل : بسم الله الرحمن الرحيم {يَحْذَرُ الْمُنَافِقُونَ أَن تُنَزَّلَ عَلَيْهِمْ سُورَةٌ تُنَبِّئُهُمْ بِمَا فِي قُلُوبِهِم قُلِ اسْتَهْزِؤُواْ إِنَّ اللّهَ مُخْرِجٌ مَّا تَحْذَرُونَ * وَلَئِن سَأَلْتَهُمْ لَيَقُولُنَّ إِنَّمَا كُنَّا نَخُوضُ وَنَلْعَبُ قُلْ أَبِاللّهِ وَآيَاتِهِ وَرَسُولِهِ كُنتُمْ تَسْتَهْزِؤُونَ * لاَ تَعْتَذِرُواْ قَدْ كَفَرْتُم بَعْدَ إِيمَانِكُمْ إِن نَّعْفُ عَن طَآئِفَةٍ مِّنكُمْ نُعَذِّبْ طَآئِفَةً بِأَنَّهُمْ كَانُواْ مُجْرِمِينَ} [سورة التوبة، الآيات: 64-66].

 
علّق الحق ينصر ، على عندما ينتحل اليربوع عمامة - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لاتعليق على منتحل العمامة............ المجلس الاسلامي الاعلى ( اذا كنت تقصد ياشيخ المجلس الاعلى في لبنان!!) المقالة من سنتين وماعرف اذا اتحف ببيان او لا الى حد هذي اللحظة ولااعتقد بيتحف احد من يوم سمعت نائب رئيس الملجس الاعلى يردعلى كلام احد الاشخاص بمامعنى ( انتوا الشيعة تكرهو ام.......... عاشة ) رد عليه(نائب الرئيس) اللي يكره عاشة.......... ولد.........) وشكرا جزاك الله خير الجزاء على المقالات شيخ أحمد.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عدنان عبدالله العثمان
صفحة الكاتب :
  عدنان عبدالله العثمان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 من أدب فتوى الدفاع المقدسة (قبلة على جبين شهيد)  : علي حسين الخباز

 النجيفي يطالب برفع اسم "الامام علي ابن ابي طالب" من الاذان في قناة العراقية ؟!!  : وكالة انباء النخيل

 30 يونيو ...التكفير عن الخطيئة  : محمد ابو طور

 أنجازاعمال خطي ( شرقاط ــ شمال تكريت ) و ( شمال بيجي ــ جنوب تكريت) 132 ك.ف  : وزارة الكهرباء

 الأســواق أنـــواع... ولكـل سـوقـــه!  : محمد المستاري

 قف، فجيبُك مخروم ..  : ليالي الفرج

 الوائلي : استهداف المرجعيات الدينية هو استهداف لكل العراق

 (الإيْمُو): إنْحِرَافٌ فِكْرِيّ أمّ صَرْعَةٌ مُنْحَرِفَة ؟  : محمد جواد سنبه

 فرنسا تستعين بـ"قناصين" لتأمين افتتاح بطولة امم اوربا

 قائد الفرقة المدرعة التاسعة يلتقي بالجرحى الابطال ويؤكد على تسهيل كافة الإجراءات  : وزارة الدفاع العراقية

 سماحة الشيخ طاهر الخاقاني يقوم بزيارة الى قواطع القتال ضد تنظيم داعش الاجرامي.  : طاهر الموسوي

 ما هو الرد على من يقول الصلاة على فاطمة (ع) تغفر الذنوب له، فيرتكب الخطايا والذنوب؟

 شيوخ الانبار و الكراسي المتطايرة !!  : سعد السعيد

  بابا شنودة اقوالك مردودة  : سامي جواد كاظم

 مفتشية الداخلية ترصد ضباطاً ومنتسبين متلبسين بالرشوة وبإخفاء مبارز جرمية في محافظة البصرة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net