صفحة الكاتب : د . حامد العطية

الحوثيون من الاستضعاف إلى النصر
د . حامد العطية
    انتصر الحوثيون، دخلوا العاصمة اليمنية، سيطروا على المقار الحكومية والعسكرية والأمنية، وفرضوا مشروعهم السياسي التصحيحي، فكيف تسنى لهذه القوة الصغيرة تحقيق ما أشبه بالمعجزة؟
 
   لم يكن انتصاراً سهلاً، ولم يحدث بين ليلة وضحاها، على مدى سنين تعرض الحوثيون لهجمات عدة، من أعداء كثر، شن الجيش اليمني ست عمليات كبرى عليهم، كلها فشلت، فجاء دور الجيش السعودي ليجرب حظه مع الحوثيين، فأذاقوه شر هزيمة، وطاردوه إلى عقر داره، وأسروا العديد من جنوده، وتلك أكبر هزيمة لحقت بمملكة آل سعود منذ قرن.
 
   لم يتعظ حزب التجمع اليمني للإصلاح المرتبط بتنظيم الأخوان المسلمين العالمي في اليمن من هزائم الجيشين اليمني والسعودي فأقحموا قواتهم في معارك مع الحوثيين، انتهت باندحار أتباع الأخوان وتكبدهم خسائر فادحة.
 
  عداء السلفيين للحوثيين عقائدي ومصلحي، تحت غطاء حكومي وإسناد سعودي تمدد السلفيون إلى داخل مناطق الحوثيين، واتخذوا لهم مواقع محصنة، وجاهروا بمعاداة الحوثيين، واعتدوا عليهم، ودارت بين الطرفين معارك، وكلما خسر السلفيون موقعاً لهم سارعت الحكومة اليمنية الخاضعة للدويلات الخليجية إلى ترتيب هدنة بينهما، لكي يلملم السلفيون فلولهم، ويعدوا العدة لجولة أخرى، واستمر مسلسل هزائم السلفيين التكفيريين، حتى تم طردهم من جميع مناطق الحوثيين وشمال اليمن.
 
  يمتلك الحوثيون عوامل قوة كبيرة، مكنتهم من التحول من فئة مستضعفة مضطهدة إلى أقوى كيان سياسي مسلح في اليمن، ومن أهمها العقيدة السياسية والقيادة المخلصة والتنظيم الجيد واستقلال القرار والاعتماد على الذات واختيار الوسائل المناسبة والانفتاح على الغير.
 
   هدف الحوثيين محدد: يمن مستقل ومزدهر، الاستقلال في نظرهم رفض الهيمنة، بكل أشكالها، الدولية منها والإقليمية، لذلك ينقمون على أمريكا والكيان الصهيوني، ويتصدون لمخططات السعودية وقطر وغيرهم من صنائع الغرب في المنطقة، وهم يرون في الدول الرافضة للهيمنة مثل إيران شركاء في الهدف وفي الجماعات المناهضة للاحتلال كحزب الله اللبناني نماذج جديرة بالاقتداء.
 
   هل رأيتم مسيرة للحوثيين؟ يظن الناظر بأنهم يهرولون، ولكنهم في الواقع يسيرون، وبخطوات قوية، وصفوف متراصة، وشعارات موحدة، وتستشف من ذلك أعلى درجات الحماس والهمة والعزم والتصميم، وبمثل هذه العزيمة تضاعفت قوة سلاحهم البسيط، فلا طائرات ولا دبابات أو مدافع ثقيلة، وتمكنوا من دحر الجيشين اليمني والسعودي وفئات عقائدية مسلحة وقبائل مرتزقة.
 
    قيادة الحوثيين مخلصة، على عكس الكثير من القيادات في العالمين العربي والإسلامي، تستطيعون تصور الإغراءات الضخمة المقدمة لهم، ولو كان ولائهم يشترى بالمال لكانوا الآن تبعاً للسعودية أو قطر أو أمريكا.
 
    النجاح شاهد على التنظيم الجيد، ومن يستطيع انكار نجاحهم الباهر؟ وهم في تنظيم صفوفهم وقواتهم لم يستعينوا بمستشارين أمريكان أو غيرهم بل اعتمدوا على أنفسهم، واستفادوا من تجارب إقليمية مثل تجربة حزب الله الناجحة.
 
   قرار الحوثيين مستقل، نابع من رؤيتهم الاستراتيجية، لا يأخذ في الاعتبار مصالح فئوية، ولا يستجيب لضغوط عالمية أو إقليمية، ولا توجد في صعدة قنصليات، ولم تصعد إليها وفود من دول أجنبية، وهم لا يؤجلون قرارتهم بانتظار تعليمات من طهران أو غيرها.  
 
   من بعد الله يعتمد الحوثيون على أنفسهم، يعرفون جيداً أن الاعتماد على الغير ضياع لاستقلال القرار، وقد يمهد لخسائر أخرى، عندما يتحولون إلى مجرد بيادق بيد من يعتمدون عليه، وعلى خلاف حزب الله في لبنان لا يمتلك الحوثيون جاراً مثل النظام السوري يمدهم بالسلاح والعتاد والمعلومات الاستخبارية، لذلك هم يعون جيداً أهمية الاعتماد على الذات، ويعملون وفقاً لذلك.
 
   يختار الحوثيون وسائلهم بحكمة، ولكل وسيلة زمانها وظروفها المناسبة، فهم يعتمدون المسيرات السلمية الكبيرة في إيصال مطالبهم المشروعة، ولكن إن فرض عليهم القتال كانوا مستعدين، وفي كل الأحوال يسارعون للتفاوض مع كل الأطراف من دون استثناء.
 
   لا يقصي الحوثيون أحدا، وشعاراتهم الدينية لم تمنعهم من التعاون مع الماركسيين والعلمانيين إذا تطابقت الأهداف، ولا يترددون في مد اليد للذين ناصبوهم العداء وحاربوهم مثل التجمع اليمني للإصلاح، مما يؤكد حرصهم على إيقاف سيل الخلافات والصراعات التي تتهدد وحدة اليمن واستقراره وإعادة إعماره.
 
   تجربة الحوثيين جديرة بالدراسة المتعمقة لاستخلاص الدروس والعبر المفيدة منها.
 
(للإسلام غايتان عظمتان هما الإحياء والإصلاح ووسيلة كبرى هي التعلم).
 
28 أيلول 2014م

  

د . حامد العطية
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/09/30



كتابة تعليق لموضوع : الحوثيون من الاستضعاف إلى النصر
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 1)


• (1) - كتب : عباس علي ، في 2014/10/03 .

يا ريت تقرأ هذه الكلمات من الجميع،
بدلا من الطمع في "ارض الـــري"




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . أحمد راسم النفيس
صفحة الكاتب :
  د . أحمد راسم النفيس


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 بين ضرورة عدم القفز على المراحل وضرورة حرقها في أفق الاشتراكية.....13  : محمد الحنفي

 كل عام وصحافتنا تتنفس !!  : عبدالزهرة محمد الهنداوي

 المرجع المدرسي يشيد بقرار وزير العدل السماح لعلماء الدين التبليغ داخل السجون  : صبري الناصري

 جامعة بابل تبحث تعزيز التعاون المشترك مع جامعة لايبزك الألمانية  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 شكوى  : حامد گعيد الجبوري

 شرطة البصرة تلقي القبض على خاطف طفله  : وزارة الداخلية العراقية

 في مهب ريح السياسة.  : وليد كريم الناصري

 يزيد بن معاوية ! [ 2 ]  : مير ئاكره يي

 الفيدرالي الأمريكي يرفع أسعار الفائدة للمرة الثانية خلال 2018

 تفتيت أزمة..داخل جرح عميق  : منى الشمري

 حلق في فضاءات العالمية بتجربة جديدة نصير شمه يختتم مهرجان الموسيقى العربية والفنون في تورنتو  : اعلام وزارة الثقافة

 العمل العراقي يدعو الى تفعيل دور البرلمان في اقرار القوانين المعطلة  : المجلس السياسي للعمل العراقي

 تهريب إرهابيين وراء هجوم أمس على مديرية مكافحة الجرائم الكبرى  : موقع البوابة العراقية

 اكشفوا تجار طائرة الاسلحة  : فراس الخفاجي

 من هي هيباتيا ثيون ؟؟ ولماذا قتلتها الكنيسة ؟  : إيزابيل بنيامين ماما اشوري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net