صفحة الكاتب : الشيخ راضي حبيب

حادثة الغدير كانت تُشكِل دليلاً على التنصيب والاختيار معاً
الشيخ راضي حبيب

 سؤال يطرح نفسه: هل كانت حادثة الغدير تشكل دليلاً على اختيار الأمة للخليفة الالهي ، أم أنها تشكل دليلاَ حصرياً على تنصيب الخليفة عن طريق السماء ؟
ومن هذا المنطلق لقد اختلفت الأمة الاسلامية على عدة مذاهب ومن أبرز هذه المذاهب مذهب الامامية ومذهب اهل السنة والجماعة حيث ذهب الامامية بالقول على مبنى التنصيب الالهي ، وذهب اهل السنة والجماعة بالقول على مبنى الاختيار من قبل الأمة ومن خلال هذه المقالة بتأييد من الله جل جلاله سوف نبين ما هو محل الاشكال والخلاف وأن الرأي الذي نتبناه هو على أساس المبنيين معاً كما سيأتي بيانه:

في بادئ ذي بدء ينبغي أن نتناول بعض المداخل التعريفية حتى نفرق بين لفظ التنصيب و لفظ الاختيار من حيث المعنى اللغوي والمعنى الاصطلاحي حتى يتضح لنا ما هو الفرق بالضبط ، وبعده يأتي التعريف بحادثة الغدير من حيثيتين (الجغرافية والدلالية) .

مدخل التعريف:
التنصيب لغةً: جاء في (الصّحّاح في اللغة) مادة نصب: النَصب: مصدر نَصَبْتُ الشيء، إذا أقمته.
وجاء معنى نصب في (معجم اللغة العربية المعاصرة) • نصب الرئيس فلانا : ولاه منصبا.

التنصيب اصطلاحاً: يأتي بمعنى تعيين الخليفة الاسلامي بنص الهي وهذا القول ما ذهب إليه مذهب الامامية .

الاختيار لغةً: جاء في (لسان العرب) في مادة خير: وخار الشيءَ واختاره: انتقاه؛واخْتَرْتُ فلاناً على فلان: عُدِّيَ بعلى لأَنه في معنى فَضَّلْتُ.

الاختيار اصطلاحاً: هو يأتي بمعنى تعيين للخليفة الاسلامي من قبل بيعة الناس له وهذا القول ما ذهب إليه أهل السنة والجماعة.

المدخل إلى حادثة الغدير: تعتبر حادثة غدير خمّ من أهمّ القضايا الاسلامية ؛ فهي الواقعة التي تحدد اتجاه مسير الخلافة في الأمة الاسلامية و مستقبلها ، بل و مستقبل العالم وهي من الأحداث التاريخية الهامة و المصيرية التي أدلى بها رسول الله في المرحلة الأخيرة من حياته الطاهرة.



 

(جبل غدير)

معنى كلمة الغدير:
وتعني كلمة الغدير في اللغة: مسيل ينزل منه الماء ، وكان مكان غدير خم فيه جبل حيث يَسْفَحُ فيه ماء المطر و لذلك اشتهر بغدير خم.

موقع غدير خم الجغرافي:
يقع غدير خم بمسافة 3-4 كيلومترات تقريباً شمال شرق من ميقات الجحفة، ويقع ميقات الجحفة في سهل منبسط شرق مدينة رابغ، ويبعد عن المدينة المنورة حوالي 183 كيلومتر في غرب شبه الجزيرة العربية .

 


المدخل إلى أدلة حادثة الغدير:

الدليل القرآني: جاء في التفسير الكبير للإمام فخر الدين الرازي في تفسير قوله تعالى : (يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ بَلِّغْ مَا أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ وَإِن لَّمْ تَفْعَلْ فَمَا بَلَّغْتَ رِسَالَتَهُ وَاللَّهُ يَعْصِمُكَ مِنَ النَّاسِ إِنَّ اللَّهَ لاَ يَهْدِي الْقَوْمَ الْكَافِرِينَ)[المائدة:67]. نزلت الآية في فضل علي بن أبي طالب ، ولما نزلت هذه الآية أخذ بيده ، وقال : " من كنت مولاه فعلي مولاه ، اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه " فلقيه عمر بن الخطاب فقال : هنيئا لك يا ابن أبي طالب أصبحت مولاي ومولى كل مؤمن ومؤمنة ، وهو قول ابن عباس ، والبراء بن عازب ، ومحمد بن علي. [راجع محل تفسيرالآية]

الدليل الروائي:جاء في صحيح مسلم : " وعن زيد بن أرقم قال : قام رسول الله ( صلى الله عليه وآله وسلم ) يوما فينا خطيبا بماء يدعى " خما " بين مكة والمدينة فحمد الله ووعظ وذكر ، ثم قال : أما بعد ألا أيها الناس فإنما أنا بشر يوشك أن يأتي رسول ربي فأجيب ، وأنا تارك فيكم ثقلين أولهما كتاب الله . . . ثم قال وأهل بيتي . . . " [1]
وقال ابن حجر في شرحه على حديث الغدير أنه: "صحيح لا مرية فيه ، ولا يلتفت لمن قدح في صحته ولا لمن رده ". [2]

اقول: نكتفي بإيراد هذا المقدار بما يتناسب مع قوة الدليل، والأدلة في هذا المجال مستفيضة جداً لمن أراد الاطلاع في مصادر اهل السنة وقد رواها الكثيرون من علماء الفريقين ومن حفاظ أهل السنة وأئمتهم.

اشكالات وردود:
الاشكال الاول:يشكل بعض المخالفين لحادثة الغدير بأن كلمة المولى لم تأت لمعنى الخليفة وانما جاءت لمعنى المحبة أو النصرة.

رد الاشكال الأول: حيث جاء في مقدمة الحديث قوله صلى الله عليه وآله : (ألست أولى بكم من أنفسكم). ثم أعقب على ذلك بقوله صلى الله عليه وآله: (فمن كنت مولاه فعلي مولاه) ثم فرّع على ذلك بقوله صلى الله عليه وآله: (اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه) .

فيستفاد من كلمتي (أوْلى [الأولوية]) و(مولا) اللتان جاءتا في نص الحديث النبوي سالف الذكر، ان كل ما كان للنبي صلى الله عليه وآله من مقامات ومناصب فهي على الأولوية المولوية أوالولائية لعلي بن أبي طالب ولا يخفى أن من مقامات النبوة مقام الخلافة، إلاّ أنه صلى الله عليه وآله قد استثنى منه مقام النبوة وحصره في مقام الخلافة بدليل ما جاء في نص حديث المنزلة الصحيح أنه صلى الله عليه وآله قال للامام علي(ع) :" ألا ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى إلا أنه لا نبي بعدي " والحديث قد ورد في صحيحي البخاري ومسلم : 6 / 309 ، حديث : 857 ، طبعة دار القلم / بيروت . [3]

وأبرز منزلة لهارون من موسى كانت هي منزلة (الخلافة) بدليل قوله تعالى: (وَقَالَ مُوسَى لأَخِيهِ هَارُونَ اخْلُفْنِي فِي قَوْمِي) [4].

وعلاوةً على ذلك أيضاً فإن كلمة (المولى) مشترك لفظي جامع لكثير من المعاني التي تصل إلى حد سبعة وعشرين معناً ، كما ذكره وبينه علماء اللغة فهو يأتي لمعنى (الخلافة) و (السلطان) و (المدبر) و (المحبة) و (النصرة) والخ . فتبقى كل هذه المعاني المطابقة لحال البيان مطلوب الامتثال بها. 
وتقريب الاستدلال: على اساس أن حمل كل هذه المعاني قائم على الاطلاق المقامي في دائرة بيان الخطاب النبوي، فتكون موضوعا للامتثال بها.
ومفاد قاعدة الاطلاق المقامي: انه يقتضي انتفاء القيود المضيقة لدائرة موضوع الحكم وذلك لو قدر لموضوع ما وذكر في الكلام، لما أضاف شيئا زائداً أو قيدا على الحكم المذكور، ولما استقل بالحكم دون بقية موضوعات الحكم، وانما تكون فائدة ذكره انه أحد موضوعات الحكم المذكور.

الاشكال الثاني:وايضا يُشكل البعض على أن حادثة الغدير كانت دليلاً على مبدأ الاختيار وليس مبدأ التعيين الالهي .

رد الاشكال الثاني:الأمر الذي لم يتطرق إليه أحد من العلماء هو أن الحديث النبوي الشريف قد أشار إلى كلا المبدأين (التعيين والاختيار) ، وجمع بين التعيين والاختيار، وهو أمر بين أمرين فلا هو بالتعيين الالهي منفردا فقط ، ولا هو بالاختيار منفردا فقط كما سنوضحه كالتالي:

أولا: أن الحديث في بداية نصه وترتيباً على ما ذكرناه في رد الاشكال الأول فانه قد أشار إلى مبدأ التعيين في قوله صلى الله عليه وآله: (من كنت مولاه فعلي مولاه) فكانت هذه الفقرة عبارة عن التعيين الالهي بلا شك ولا ريب ، لانه لم يفتح باب الاختيار للأمة بين أكثر من واحد وهذا أمر واضح وجلي للأعمى فضلا عن البصير .

وما دل أكثر على هذا الأمر نص قوله تعالى: (وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الأَرْضِ خَلِيفَةً ) [5]، فكلمة (إِنِّي) تفيد صيغة الافراد وتعني أن الله قد تفرد بهذا الأمر ولم يسمح لأحد بالتدخل فيه حتى الملائكة بدليل ما جاء في سياق الاية الكريمة سالفة الذكر: (قَالُواْ أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاء وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لاَ تَعْلَمُونَ) فاختيار الخليفة بيد الله وحده وهو أعلم بمن هو الأصلح ، فان الله قد نفى أعلمية الملائكة به لأن فاقد الشيء لا يعطيه ، فبالتالي من قرر ان الاختيار بيد الخلق فضلا عن الملائكة الكرام وليس بيد الخالق فقد نسب الى الله النقص وعدم علمه بالأصلح نعوذ بالله وتعالى الله عن ذلك علوا كبيرا .
فبعد هذا التصريح فمن أين يبقى مجال لاختيار الخلق لخليفة الله؟!!

ثانيا: فأردف قوله هذا بعبارة (اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه) فجاء أفراد الأمة ليبايعوه على أمر الطاعة للخليفة الذي تم تعيينه من قبل الله ، ولم تكن البيعة على اساس اختيار من يكون الخليفة لانه لا يوجد محيص ولا مندوحة لأحد عن الأمر المتعين.
فكان مجال الاختيار الموكول للأمة هو البيعة بالطاعة للخليفة المتعين سابقاً بنص الهي ، وهذا أمر متروك لاختيار الأمة فلا جبر ولا تفويض بدليل قوله تعالى: (وَقُلِ الْحَقُّ مِن رَّبِّكُمْ فَمَن شَاء فَلْيُؤْمِن وَمَن شَاء فَلْيَكْفُرْ إِنَّا أَعْتَدْنَا لِلظَّالِمِينَ نَارًا أَحَاطَ بِهِمْ سُرَادِقُهَا وَإِن يَسْتَغِيثُوا يُغَاثُوا بِمَاء كَالْمُهْلِ يَشْوِي الْوُجُوهَ بِئْسَ الشَّرَابُ وَسَاءَتْ مُرْتَفَقًا) [6]، ولذلك أردف فقرة التعيين بفقرة الاختيار فقال : (اللهم وال من والاه ، وعاد من عاداه) ، أي اللهم تابع بالجنة على من أقر له بالطاعة ، وعذب بالنار من رفض طاعته.

النتيجة النهائية:فكان التعيين والتنصيب للخليفة من قبل السماء والأمة مخيرة بين تفضيل السمع والطاعة أوعدمها فقط لاغير، أما مسألة اختيار خليفة غير الخليفة المتعين بالنص الالهي فلا يوجد أي مجال لأنها (سالبة بانتفاء الموضوع) وقد اغلق باب الخلافة ومنع في وجه كل طامع ، وهذا أمر واضح جدا.



________________________________________
[1]صحيح مسلم : ج 7 - ص 122 - 123 .
[2]الصواعق المحرقة،ابن حجر الهيثمي/ ص 57 ـ طبعة مكتبة الحقيقة، تركيا استانبول عام 2003.
[3]حديث المنزلة :
رواية البخاري:
روي عن إبراهيم بن سعد عن أبيه في صحيح البخاري، كتاب فضائل الصحابة، الحديث 3503:حديث المنزلة قال النبي صلى الله عليه وسلم لعلي أما ترضى أن تكون مني بمنزلة هارون من موسى  
رواية مسلم:
روي عن سعد بن أبي وقاص في صحيح مسلم، كتاب فضائل الصحابة، الحديث 2404:حديث المنزلة خلف رسول الله صلى الله عليه وسلم علي بن أبي طالب في غزوة تبوك، فقال: يا رسول الله تخلفني في النساء والصبيان، فقال: أما ترضى ان تكون مني بمنزلة هارون من موسى غير انه لا نبي بعدي .
أورده الترمذي بروايات مختلفة في سننه، الأحاديث 3724 و3730 و،3731 كتاب المناقب. ووصفه بالحسن.
[4]الاعراف:142 .
[5]البقرة:30.

 

  

الشيخ راضي حبيب
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/10/13


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • تحليل فلسفي عرفاني حول إقدام الشهيد النمر على الإعدام بنفس مطمئنة فلسفة الخطاب الاستشهادي وإيقاظه للضمائر.  (المقالات)

    • إشارة إلى التوغل التركي داخل الأراضي العراقية ـ  (قضية راي عام )

    • رداً على تصريحات ظافر العاني الفتنوية: داعش كشفت عن عورتها.  (قضية راي عام )

    • احذروا الصرخي فانه صاحب البرقع  (المقالات)

    • فتوى الامام المجاهد السيستاني من بوادر الانتصار على مرتزقة المشروع السفياني الصهيوني  (قضية راي عام )



كتابة تعليق لموضوع : حادثة الغدير كانت تُشكِل دليلاً على التنصيب والاختيار معاً
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على جمعة العطواني  مثال قول الله تعالى كَالَّتِي نَقَضَتْ غَزْلَهَا مِن بَعْدِ قُوَّةٍ أَنكَاثًا . - للكاتب محمد علي البغدادي : الكاتب الكريم للاسف الشديد ان تتحول وكالة انباء براثا ساحه لمقالات هؤلاء الحثالات امثال العطواني من ابواق الدعوه وجربوع اخر يدعي اياد الامره انا انتهجت نفس اسلوبك رديت على مقال العطواني القذر وترفعت عن الرد على اياد الاماره لانه مليىء بالشتائم والقاذورات ضد السيد الخوئي اسفنا ليس على الدعوه وحثالاتها اسفنا على براثا التي سمحت لهم بنشر قاذوراتهم

 
علّق عبد الخالق الفلاح ، على ضياء بدران وترسبات الوطن المهاجر - للكاتب جهاد العيدان : رحمك الله يابو يقين فقد كنت علماً من الاعلام التي ترفرف في سماء الشعر والادب والاجادة في الكتابة وشاعرا خدوما لا هل البيت ( ع )وقد حملت ادب الغربية بكل بسالة اديباً ومعلماً وشاعراً ملهم واحاسيس لا تنضب بالعطاء الادبي والاعلامي والثقافي ونهراً داماً الخير انا لله وانا الية راجعون

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نبيل الكرخي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : بسم الله الرحمن الرحيم الاخ استاذ نجم الحجامي المحترم. الاربعة الذين كتبوا الاناجيل الأربعة الموجودة في العهد الجديد هم من اتباع بولس وليسوا من اليهود عدا مرقس، لأن بولس يقول في رسالته إلى أهل كولسي (11:4) في حوالي سنة 63م إن ارسترخس ومرقس ويسطس هم "وحدهم من اليهود الذين عملوا معي في سبيل ملكوت الله فكانوا عونا لي"! والفكرة التي ذكرها جنابك يمكن ان نطورها لنقول ان بولس نفسه قد ابتكر شخصية المسيح الإله ليعطي الحق لليهود في اضطهاد المسيح وقتله على الصليب! ولكن الذي يعيق هذه الفكرة ان يولس كان مخلصاً للدين الشيطاني الذي ابتكره الى درجة ان ضحى بنفسه من اجله وقتل في سبيله! ولكن يمكن ان نقول ان اليهود لكي يبرروا قتلهم واحداً من اعظم الانبياء - بحسب ظنهم انهم قتلوا المسيح بعد ان شبّه لهم - بدأوا يطلقون عليه الاشاعات انه كان يدعي الإلوهية ويقول عن نفسه انه ابن الله كذباً عليه وظلما له! ثم جاء بولس وانخدع بإشاعاتهم الى ان هتف به الشيطان وهو في طريقه الى دمشق فجعله يعتنق العقيدة الشركية الجديدة! شكرا عزيزي استاذ نجم الحجامي على تعليقك الكريم.

 
علّق نجم الحجامي ، على "مسيح الأناجيل الأربعة" وصواب رفض اليهود له - للكاتب نبيل محمد حسن الكرخي : قال الاخ الكاتب في الخلاصه ( ولذلك فإن موقف اليهود من "مسيح الأناجيل الأربعة" هو موقف صحيح وينطلق من عقيدتهم الدينية التوحيدية. ) ان معنى ذلك ان كاتبي تلك الاناجيل الاربعه هم من اليهود وليس من تلامذه السيد المسيح وقد برروا رفضهم و(قتلهم )للسيد المسيح بتلك الروايات فما هو راي السيد الكاتب بشخصيه كتبه الاناجيل ؟؟

 
علّق ali alsadoon ، على الحوزة العلمية في النجف الأشرف تزف سماحة الشيخ محمد حسين الراشد (رحمه الله) شهيداً : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته

 
علّق ali alsadoon ، على استشهاد الشيخ امير الخزرجي معتمد مكتب السيد السيستاني اثناء تقديمه الدعم اللوجستي : من المؤمنين رجال صدقوا ما عاهدوا الله عليه فمنهم من قضى نحبه ومنهم من ينتظر وما بدلوا تبديلا .. صدق الله العلي العظيم رحم الله شهداء العراق واسكنهم فسيح جناته.

 
علّق Ibrahim Fawaz ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : ما بال هذا للص !! ليس له عمل سوى انتقاد تاريخ الأئمة الأطهار صلوات ربي عليهم وسلامه؟ ألم يحن الوقت لكشفه وكشف أمثاله ومن ورائهم ؟

 
علّق زين أحمد ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : شكرا للصدفة التي جمعتني بموقع كتابات في الميزان ..

 
علّق رعد أبو ياسر الطليباوي ، على هل آية (ولا تزرُ وازرةٌ وزرَ أخرى) استثنت العتبة العباسية ؟!  - للكاتب ابو تراب مولاي : من الإنصاف أن نقول لولا العتبتين الحسينية والعباسية ووقوفهما الى جانب الشعب العراقي وبكل أطيافه وبلا تمييز وفي أحلك الضروف وأشدها لانهار العراق أمنيا"وأقتصاديا"وصحيا". حفظ اللة مرجعيتنا الرشيدة وأبقاها

 
علّق مطصفى الهادي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : تقول أيها الانسان العراقي : (لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها ) . واقول لك : وهل وسعته خيمة الاجتماع. وعندما تقول التوراة بأن الله لا يراه احد ، وان من يراه يحترق. كيف رآه من كان معه في خيمة الاجتماع. ثم من لا تسعهُ السموات والأرض كيف تسعهُ خيمة؟؟!! يقول الله لموسى : (لا تقدر أن ترى وجهي ، لأن الإنسان لا يراني ويعيش). سفر الخروج 33:20 آرائنا لا نفرضها بالقوة وموقع كتابات سوف ينشر تعليقك لانه متهافت كله نسخ ولصق من الانترنت مع ا لاسف وكنت بودي أن لا ارد عليك لانه من عادتكم ان تضعون اشكالات كثيرة حتى نتكاسل عن الرد عليها وتعتبرون ذلك انتصارا. فلم يعتقد المسلمون أنهم شعب الله المختار بل كتابك المقدس نسب إليكم ذلك كما يقول في تتمة سفر أستير 1: 10( وأمر أن يكون سهمان أحدهما لشعب الله والآخر لجميع الأمم). وفي إنجيل لوقا 7: 16يقول : ( وافتقد الله شعبه). وكذلك في رسالة بطرس الرسول الأولى 2: 10( الآن أنتم شعب الله). ليس فقط شعب الله بل أبناء الله كما يقول في رسالة بولس الرسول إلى أهل رومية 9: 26( يدعون أبناء الله الحي). أما الاشياء التي ذكرتها وتقول أن المسلمين حذفوها فهي ليست من شأنهم ولا من اختصاصهم فحذف قصة خيمة الاجتماع وحذف الحيّة النحاسية وحذف عيسو فهذه كلها اساطير وأن الله ادرى بما يُنزله على اللناس وللناس . لو لم تكتب تعليقا لكان خير لك.

 
علّق انسان عراقي ، على لماذا حذف اليهود قصة موسى والخضر من التوراة ؟ - للكاتب مصطفى الهادي : لماذا حذف المسلمون كل قصص النبي موسى الرائعة و بناء خيمة الاجتماع حيث حل الله فيها لماذا تم حذف حدث الحية النحاسية هل لانها ترمز الى المسيح له المجد ؟ لماذا حذف المسلمون قصص الانبياء الكبار مثل ايليا النبي و اشعيا و ارميا و حزقيال و دانيال ؟ لماذا حذفوا اسم عيسو ابن اسحق ؟ و حذفوا بناء الهيكل..، تعتقدون بالقوة تفرضون اراءكم ... انا متاكد لن يتم نشر تعليقي هذا ؟ لان المسلمين يعتقدون انهم الشعب المختار وان كل ما يفعلوه بالاخرين حلالا... يخاف المسلم السؤال عن كيفية جمع القران و من نقط القران مرتين ؟ و يتبجح ان الكتاب المقدس محرف ! حذف المسلمون كل القصص و اضافوا في تراثهم في القرون الوسطى قصص كثيرة عن الانبياء وموسى قال لشاب ما و ابراهيم قال للشخص الملحد و كلها ينسبوها الى رسول الاسلام وهم يقرون ان الاحاديث ليست وحي انما لا ينطق عن هوى بالنهاية انها ليست وحي الهي باعتراف المسلمين

 
علّق حكمت العميدي ، على بعد اطلاعه على الاحوال المعيشية لعائلة الشهيد جمعة الساعدي ممثل المرجعية الدينية العليا يتعهد ببناء دار سكن لهم : فعلا انها المرجعية الابوية

 
علّق صبيح الكعبي ، على جوانب من مشاريع العتبات المقدسة في العراق/ ج ١ - العتبة العباسية المقدسة. - للكاتب عادل الموسوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نفتخر بهذه الانجازات الكبيرة نتمنى ان نتوسع اعلاميا بالتعريف بها مع تقديري واحترامي

 
علّق منير حجازي ، على جديد الشيخ محمد مصطفى مصري العاملي كتابي " الثالوث والكتب السماوية " و "الثالوث صليب العقل " : لا يوجد دليل من الكتاب المقدس على عقيدة الثالوث، كعقيدة امر بها السيد المسيح لا يوجد . إنما هي من العقائد المتأخرة. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مركز المعلومة للبحث والتطوير
صفحة الكاتب :
  مركز المعلومة للبحث والتطوير


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

 مواقف شديدة الحساسية/٢ "بانوراما" الحشد..

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net