صفحة الكاتب : هشام الهبيشان

مؤشرات أنهيار مشروع الغرب الاستعماري بسورية ؟؟
هشام الهبيشان
يطل علينا يوميآ مسؤوليين وساسة وجنرالات غربيين واقليميين ,من المشاركين بالحرب "المفروضة على الدولة السورية,يتحدثون عن تعاظم قوة الدولة السورية بعد مراهنتهم على أسقاطها سريعآ,, فهذه القوى بدأت تقر سرآ وعلنآ بهذه المرحله أن سوريا 2011 تحديدآ,,وما بعد ,ليست كسوريا 2014 ,وما بعد,,وهم يقرون ألان بأن الدولة السورية اليوم هي بأفضل حالاتها منذ ثلاث سنوات مضت،، ويخشون بأنها تسير بطريق واضح المعالم لها  لتكون محور جديد بهذا العالم,,
 
ومن هنا وفي أحيان كثيره توحي الاحداث والمواقف المتلاحقة للمتابع لاحداث الحرب "​​المفروضة" على الدولة السورية بأن الدولة السورية استطاعت ان تستوعب الضربة الاولى والاكثر صعوبة من عمر هذه الحرب،المفروضة عليها، وبقراءة بسيطة لهذه ألاحداث وهذه الحرب على الدولة السورية ولكيفية استيعاب الدولة السورية للضربة الاولى لها، نستطيع أن نقرأ أنها استطاعت من خلال تكاملية صمودها الاسطوري المتكون من ثلاثية الجيش والشعب والقيادة السياسية أن تتكامل بشكل اسطوري للقدره على أستيعاب هذه الضربة الاولى والاقوى من عمر هذه الحرب،وهي بالفعل نجحت من خلال هذا التكامل بصد وأستيعاب الضربة الاولى والاقوى,لهذه الحرب المفروضة عليها ،
 
وبجانب أخر وبقراءة موضوعية لاحداث اليوم على الارض السورية سواء اكان بالجانب العسكري او الاجتماعي او الاقتصادي فهناك اليوم مؤشرات جيده على تحسن مقبول نوعآ ما بملفات هامة تخص الامن المجتمعي والامن الاقتصادي للشعب السوري "رغم الحملة الاعلامية الكبيرة ألان والتي تقودها وسائل أعلام الدول المتأمرة على الدولة السورية، والتي تحاول ألان تصويرالوضع بسورية بأن الدولة السورية على حافة الانهيار ,,
 
فهم يحاولون أظهار الاحداث العسكرية وتطوراتها الميدانية بسورية وخصوصآ بالمناطق "الجنوبية",درعا والقنيطره,و"الوسطى",ريفي حماه وحمص,والشمالية "حلب وريفها وريف ادلب " بأنها بأتت تشكل عامل خطورة على النظام الرسمي بدمشق ,,فهم يحاولون تصويرالوضع بدمشق بأنه مشهد سوداوي قاتم المعالم، ولكن الحقائق على الارض غير ذلك بالمطلق وخصوصآ بالعمق الاستراتيجي لدمشق العاصمه وريفها وحلب وريفها تحديدآ "،،،
 
 
ومن هنا كان الرد السوري العسكري سريعآ على كل هذه ألاحاديث فاليوم يتم حسم جملة معارك بالعاصمة دمشق وبريفها الشرقي ,لتأمين دمشق من جهة الجنوب أستعدادآعلى مايبدو لبداية معارك كبرى بالجنوب السوري,,كما يتم الاطباق على باقي حصون المسلحين بريفي حماه وحمص بشمالي وشرقي أرياف المدينتين وبعمليات نوعية وخاطفة ,,أما بحلب فقد أقترب الجيش السوري من ألاطباق على بعض ألاحياء بالمدينة التي يتحصن بها المسلحون ,,وبالريف الحلبي هناك أيضآ تقدم ملحوظ للجيش السوري بريفي حلب الشمالي والشرقي ,,
 
ومن هنا فأن تسارع هذه الاحداث وتعدد جبهات القتال على الارض والانتصارات المتلاحقة  للجيش العربي السوري وما يصاحبها من هزائم وانكسارات وتهاوي ببعض قلاع المسلحين المعارضين ,,ويأتي كل ذلك متزامنآ مع انطلاق فصول "الحرب الاممية على داعش "وأشتراك مجموعة من الدول العربية وألاقليمية التي ستشارك "مرحليآ" بهذه الحملة" ضد كيان داعش الهلامي "و من بينها دول كانت ومازالت تنادي بأسقاط النظام السوري كتمهيد لاسقاط الدولة السورية ككل، ويأتي كل ذلك بهدف خلط الحسابات العسكرية على ارض الميدان من جديد ,,ولكن الدولة السورية تؤكد بأنها قادرة الان على اجهاظ أي مخطط جديد يستهدف امنها القومي ,,
 
 
ومن هنا فأن معظم القوى الدولية التي شاركت بهذا الحلف أوستشارك مستقبلا  والكثير منها شارك بهذه الحرب على الدولة السورية تعرف وتقر ألان بأن جميع حصون وقلاع "المسلحين" وهم أدواتهم باشعال فتيل هذا الحرب على سورية ,, تشارف على الانهيار وبعضها أنهار بالفعل،، وان نسبة كبيرة من الشعب السوري بأتت تبتعد بعدآ كليا عن اجند تهم ،، فقد أدركت هذه النسبة الكبيرة من الشعب السوري أنها كانت ضحية لمؤامرة قذرة تستهدف سوريا كل سوريا وليس ركنآ واحدآ من اركانها فقط ,,
 
وبالنهاية ,,ففي هذه الفتره بالذات ومن اليوم نستطيع ان نكتب عناوين جديده لكل الاحداث الراهنة بما يخص تطور سيناريوهات هذه الحرب "المفروضة " على الدولة السورية، وكيف استطاعت الدوله السورية ان تستوعب هذه السيناريوهات، وأن تشتتها بعيدآ عن هد فها المرسوم لها وهو الوصول الى نتيجة تقسيم سورية الى كانتونات طائفية وعرقية ومذهبية وقوميات شتى.........
 
* كاتب وناشط سياسي- الاردن.
hesham.awamleh@yahoo.com

  

هشام الهبيشان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/10/19


  أحدث مشاركات الكاتب :

    • النموذج السوري ومشروع ضرب استقرار الداخل الجزائري ...ماذا عن خيارات المواجهة الجزائرية !؟  (شؤون عربية )

    • سورية وتداعيات الانتصار ... ماذا عن معسكر المهزومين !؟  (شؤون عربية )

    • تركيا وعملية غزو شمال شرق سورية...ماذا عن التداعيات ولماذا الآن !؟  (عربية ودولية )

    • بعد استقالة ماتيس ...نجح ترامب بتحييد من يعارض أفكاره.. ولكن !؟  (المقالات)

    • المشروع الأمريكي و الشرق السوري ... ماذا عن مشروع المواجهة السوري !؟  (شؤون عربية )



كتابة تعليق لموضوع : مؤشرات أنهيار مشروع الغرب الاستعماري بسورية ؟؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق زائر ، على فوضى السلاح متى تنتهي ؟ - للكاتب اسعد عبدالله عبدعلي : المرجعية الدينية العليا في النجف دعت ومنذ اول يوم للفتوى المباركة بان يكون السلاح بيد الدولة وعلى كافة المتطوعين الانخراط ضمن تشكيلات الجيش ... اعتقد اخي الكاتب لم تبحث جيدا ف الحلول التي اضفتها ..

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكراً جزيلاً للكاتب ونتمنى المزيد

 
علّق Alaa ، على الظاهِرَةُ الفِرعَونيّة وَمَنهَجُ الإستِخفاف - للكاتب د . اكرم جلال : شكر جزيل للكاتب ونتمى المزيد لينيرنا اكثر في كتابات اكثر شكراً مرة اخرى

 
علّق مصطفى الهادي ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : السلام عليكم اخي العزيز قيس حياكم الله . هذا المخطوط هو ضمن مجموعة مخطوطات توجد عندي مثل ألفية ابن مالك الاصلية ، والتوراة القديمة مكتوبة على البردي ومغلفة برق الغزال والخشب واقفالها من نحاس ، ومخطوطات أخرى نشرتها تباعا على صفحتي في الفيس بوك للتعريف بها . وقد حصلت عليها قبل اكثر من نصف قرن وهي مصانة واحافظ عليها بصورة جيدة . وهي في العراق ، ولكن انا مقيم في اوربا . انت في اي بلد ؟ فإذا كنت قريبا سوف اتصل بكم لتصوير المخطوط إن رغبتم بذلك . تحياتي

 
علّق قيس ، على مخطوط الرازي في الصناعات.  - للكاتب مصطفى الهادي : استاذ مصطفى الهادي .. شكرا جزيلا لك لتعريفنا على هذا المخطوط المهم فقط للتنبيه فاسهام الرازي في مجال الكيمياء يعتبر مساهمة مميزة وقد درس العالم الالماني الجوانب العلمية في كيمياء الرازي في بحث مهم في مطلع القرن العشرين بين فيه ريادته في هذا المجال وللأسف أن هذا الجانب من تراث الرازي لم ينل الباحثين لهذا فأنا أحييك على هذه الإفادة المهمة ولكن لو أمكن أن ترشدنا إلى مكان هذا المخطوط سأكون شاكراً لك لأني أعمل على دراسة عن كيمياء الرازي وبين يدي بعض المخطوطات الجديدة والتي أرجو أن أضيف إليها هذا المخطوط.

 
علّق حكمت العميدي ، على هيئة الحج تعلن تخفيض كلفة الحج للفائزين بقرعة العام الحالي - للكاتب الهيئة العليا للحج والعمرة : الله لا يوفقهم بحق الحسين عليه السلام

 
علّق حسين الأسد ، على سفيرُ إسبانيا في العراق من كربلاء : إنّ للمرجعيّة الدينيّة العُليا دوراً رياديّاً كبيراً في حفظ وحدة العراق وشعبه : حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة لحفظ البلد من شرر الأعداء

 
علّق Diana saleem ، على العرض العشوائي  للجرائم على الفضائيات تشجيع على ارتكابها  - للكاتب احمد محمد العبادي : بالفعل اني اسمع حاليا هوايه ناس متعاطفين ويه المراه الي قتلت زوجها واخذت سيلفي ويا. هوايه يكولون خطيه حلوه محد يكول هاي جريمه وبيها قتل ويخلون العالم مشاعرهم تحكم وغيرها من القصص الي يخلون العالم مشاعرهم تدخل بالحكم مو الحكم السماوي عاشت ايذك استاذ لفته رائعه جدا

 
علّق مصطفى الهادي ، على للقران رجاله ... الى الكيالي والطائي - للكاتب سامي جواد كاظم : منصور كيالي ينسب الظلم إلى الله . https://www.kitabat.info/subject.php?id=69447

 
علّق منير حجازي ، على سليم الحسني .. واجهة صفراء لمشروع قذر! - للكاتب نجاح بيعي : عدما يشعر حزب معين بالخطر من جهة أخرى يأمر بعض سوقته ممن لا حياء له بأن يخرج من الحزب فيكون مستقلا وبعد فترة يشن الحزب هجومه على هذه الجهة او تلك متسعينا بالمسوخ التي انسلخت من حزبه تمويها وخداعا ليتسنى لها النقد والجريح والتسقيط من دون توجيه اتهام لحزب او جهة معينة ، وهكذا نرى كثرة الانشقاقات في الحزب الواحد او خروج شخصيات معروفة من حزب معين . كل ذلك للتمويه والخداع . وسليم الحسني او سقيم الحسني نموذج لخداع حزب الدعوة مع الاسف حيث انسلخ بامر منهم لكي يتفرغ لطعن المرجعية التي وقفت بحزم ضد فسادهم . ولكن الاقلام الشريفة والعقول الواعية لا تنطلي عليها امثال هذه التفاهات.

 
علّق نور الهدى ال جبر ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : احسنتم و جزاكم الله خير جزاء المحسنين و وفقكم لخدمة المذهب و علمائه ، رائع ما كَتبتم .

 
علّق منير حجازي ، على بالصور الاستخبارات والامن وبالتعاون مع عمليات البصرة تضبط ثقبين لتهريب النفط الخام - للكاتب وزارة الدفاع العراقية : ولماذا لم يتم نصب كمين او كاميرات لضبط الحرامية الذين يسرقون النفط ؟؟ ومن ثم استجوابهم لمعرفة من يقف خلفهم ام ان القبض عليهم سوف يؤدي إلى فضح بعض المسؤولين في الدولة ؟

 
علّق منير حجازي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : التوريث في الاسلام ليس مذموم ، بل أن الوراثة تاتي بسبب أن الوريث عاصر الوارث ورأى تعامله مع الاحداث فعاش تلك الاحداث وحلولها بكل تفاصيلها مما ولد لديه الحصانة والخبرة في آن واحد ولذلك لا بأي ان يكون ابن مرجع مؤهل عالم عادل شجع ان يكون وريثا او خليفة لأبيه ولو قرأت زيارة وارث لرأيت ان آل البيت عليهم السلام ورثوا اولاولين والاخرين وفي غيبة الثاني عشر عجل الله تعالى فرجه الشريف لابد من وراثة العلماء وراثة علمية وليس وراثة مادية. واما المتخرصون فليقولوا ما يشاؤوا وعليهم وزر ذلك . تحياتي

 
علّق سعد جبار عذاب ، على مؤسسة الشهداء تدعو ذوي الشهداء لتقديم طلبات البدل النقدي - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : استشهد من جراء العمليات الحربية والأخطاء العسكرية والعمليات الإرهابي بموجب شهاده الوفاة(5496 )في ٢٠٠٦/٦/١٩ واستناداً إلى قاعدة بيانات وزارة الصناعة والمعادن بالتسلسل(١١٢٨ )والرقم التقاعدي(٤٨٠٨٢٣٢٠٠٤ )

 
علّق حكمت العميدي ، على كتب أحدهم [ حكاية، كأنها من زمن آخر ] : ماشاء الله تبارك الله اللهجة واضحة لوصف سماحة السيد ابا حسن فلقد عرفته من البداية سماحة السيد محمد رضا رجل تحس به بالبساطة عند النظرة الأولى ودفئ ابتسامته تشعرك بالاطمئنان.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : احمد الخالصي
صفحة الكاتب :
  احمد الخالصي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وجهة نظر في تشكيل تحالف دولي لمواجهة ( داعش ) في العراق وسوريا  : باسل عباس خضير

 احنه غير الحشد ما عدنه وسيله  : مرتضى المكي

 بيان الجبهة الفيلية حول صدور قانون البطاقة الوطنية رقم (3) لسنة 2016

 كوكتيلات الحرب العالمية الثالثة...هل تبدأ في سوريا

 الشاعرة و الباحثة القطرية سميرة عبيد تلون بياض الياسمين بألوان البنفسج بباريس  : هايل المذابي

 تهيئة قاعات خزنية جديدة لاستيعاب كميات من خرين المواد الغذائية في الموصل  : اعلام وزارة التجارة

 إن لم ننهض سنبقى في القاع إلى الأبد  : احمد ابو خلال

 المساواة بالتبول  : د . رافد علاء الخزاعي

 مديرية شرطة ديالى تبرم صلحا عشائريا بين عشيرتي العزة والزهيرية  : وزارة الداخلية العراقية

 المرجعية الدينية تدعو لتوحيد المواقف السياسية والحفاظ على وحدة العراق

 الحشد الشعبي يقتل خمسة “دواعش” بينهم قياديين بكمين في كركوك

 جهاد العراق  : د . محمد تقي جون

 بالصور.. العشرات من موظفي الصناعة يتظاهرون للمطالبة بمحاسبة مسؤوليهم “الفاسدين”

 بن سلمان سيربح حرب اليمن عام ٣٠١٧ !  : ماجِد عَبد الله الهاجِري

 وفد من البيت الثقافي البابلي يزور الشاعر صلاح اللبان  : اعلام وزارة الثقافة

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net