صفحة الكاتب : جواد بولس

القدس عاصمة الخلاف
جواد بولس
 جاءت ردود أفعال الأحزاب والحركات السياسية الشريكة في لجنة المتابعة العليا للجماهير العربية في إسرائيل، على تصريحات نائب رئيس الحركة الإسلامية الشمالية، الشيخ كمال الخطيب، باهتة ومطابقة لدورها الجماهيري الضعيف ونشاطها الوطني المأزوم.
لا أعرف مَن من قادة الجماهير العربية كان قريبًا من الشيخ كمال حين قال بدون لبس أو تردد وأكّد: "نعم قلت وأؤكد، القدس ليست فقط عاصمة الدولة الفلسطينية بل عاصمة الخلافة الإسلامية الراشدة القادمة إن شاء الله"، ففي الإعلام ظهرت صور قادة من حزب التجمع الوطني، وهم يقفون ملاصقة بالشيخ وفي وضعية لا يحسدون عليها. 
من الواضح أن التصريح، الذي أُدلي به أمام جمهور، شكل مؤيّدو الحركة الإسلامية غالبيته العظمى، لم يأت من باب الصدفة، أو تفاعلاً طارئًا مع تداعيات واكبت أحداث ما أسمي "بيوم النفير" من أجل المسجد الأقصى، بل كان تصريحًا مقصودًا وبمثابة إشهار مجدّد لموقف معلن تؤمن به الحركات الإسلامية كلّها، لم تخفِه في الماضي، ولن تخفيه حتى في مظاهرة وصفها منظموها بالوحدوية، وشارك بها قادة مثلوا جميع مركّبات لجنة المتابعة العليا؛ فهذه الحركات لن تهادن بقضايا عقائدية، لا سيّما عندما يستند موقفها إلى أحاديث نبوية، كما في حالة القدس ومكانتها، ولذلك سنجد النائب إبراهيم صرصور، الذي ينتمي للحركة الإسلامية الجنوبية، يوافق ويصرّح، في تعقيبه على أقوال الشيخ كمال، قائلًا: "بأن مبتدأ الإيمان كان في مكة المكرّمة ومنتهاه سيكون في القدس وهذا يستند إلى أحاديث نبوية وأقوال العلماء ..".     
لقد كانت لدى من تواجد من قياديين فرصة لإشهار مواقفهم إزاء قضية القدس ومستقبل فلسطين ولم يفعلوا، بل جاءت، في البداية، ردود فعل قادة التجمع الذين تواجدوا بجانب الشيخ، خجولة، وبعد تنامي الاحتجاجات عليهم، من على صفحات التواصل الاجتماعي، وصف النائب باسل غطاس، تصريح الشيخ كمال "بالمتسرّع"، وعلى أنه "تصريح إقصائي، وجاء في غير مكانه في مظاهرة وحدوية".
 بالمقابل، لم نقرأ عن أي بيانات رسمية صادرة عن مثقفين أو عن الأحزاب والحركات السياسية الأخرى التي شارك قادتها في المظاهرة، في وقت أبدى فيه رئيس لجنة المتابعة السيد محمد زيدان تفهّمه لتصريح الشيخ كمال مقرًا: "أن هذه قناعة الحركة الإسلامية ومعتقداتها وموقفها، بأن يومًا سيأتي على القدس وتكون فيها خلافة إسلامية والقدس عاصمتها"، وأردف مضيفًا حَرَجًا على حرج مَن يلوذون بالصمت ويلتحفون بالعجز، حين قال حازمًا: "فموقف الحركة الإسلامية لا يخالف الموقف الجماعي".
ما حصل في القدس يبرهن، مرّة أخرى، أن الحركة الإسلامية الشمالية تستشعر أنها حركة قوية، وتستطيع أن تقفز عن بعض بديهيات العمل الجماهيري الوحدوي، خاصة وأنها تشخّص ما يعتري الحركات اليسارية والقومية من ضعف وضياع بوصلة. فعندما يطلق نائب رئيس الحركة الإسلامية موقفًا في قضية جوهرية صميمية، وهو يعلم أن معظم من يشاركونه النشاط في ذلك اليوم، لا يوافقونه الرأي، فهو، إمّا أنه يفترض أنهم لن يقووا على نبس بنت شفه، لأنهم أضعف من ذلك، وإمّا أنه لا يأبه لوحدة لا تشكّل بالنسبة له، أكثر من شعار خاوٍ وحالة متخيلة غير واقعية.
على جميع الحالات، كان موقف الشيخ كمال صريحًا وخاليًا من طبطبة، وليس من الصعب، لذلك، أن نتوقع أن أتباع الحركة استحسنوه ورأوا فيه وعدًا غدا تحقيقه قريبًا، خاصة، وأن قادة الحركة قد تنبأوا، قبل مدة قصيرة، أن أوروبا كلها بطريقها إلى الخلافة الإسلامية.
من جهة أخرى، كان وقع تصريحات الشيخ في أوساط علمانية واسعة، محبطًا ومرفوضًا، فعلاوة على أن أقواله لا تخدم قضية القدس- التي كانت وتبقى قضية فلسطينية وطنية، بخلاصها يكمن خلاص الأقصى وجميع الأماكن الدينية الأخرى-  كان صداه، في خضمّ ما تمرّ به فلسطين والمنطقة، يطوي عبقًا طائفيًا نحن، الفلسطينيين، في غنى عنه؛ فالحديث عن دولة خلافة إسلامية عاصمتها القدس، ونحن في أوج صراع قومي لتحرير البلاد من احتلال غاشم ومرير، يفتح الباب لمن يؤمن أن فلسطين هي أرض الميعاد وموطن بني إسرائيل، ويجيز له السعي لإعادة بناء هيكل الرب هناك على تلك التلة الحزينة، أو يسهّل على من يطالب أن يكون بفلسطين، مهد المسيحية الأول والأهم، كيان مسيحي، لأنها وطن البشارة والميلاد، ولأنها حضن الصليب والقيامة والخلاص؛ فما دامت القضية دينية، أوّلا وأخيرًا، ومصادر شرعيّتها هي السماء، صار المؤمنون أمامها، وليعنِ اللهُ كلًّا على دينه، سواسيةً، وستبقى القدس عاصمة للخلاف، والغلبة ستكون حتمًا للقوي.
لقد سبب تصريح الشيخ كمال قلقًا كبيرًا، وخاصة بين الأقلية الصغيرة من العرب المسيحيين الباقين في وطنهم وبعض الخائفين منهم على مصيرهم  فيه، ومحاولات الشيخ  للاستخفاف بمن توجّس منهم ممّا قد تلحقه الدولة الإسلامية المنشودة بهم من أذى، على خلفية ما تمارسه دولة الإسلام الحاضرة في المشهدية العربية حولنا، هي محاولات تتنكر للواقع ولمشاعر خوف حقيقية.
قادة الحركة الإسلامية يمارسون ما يؤمنون به ولا يخفون نواياهم الحقيقية، وهذا بالطبع يبقى حقهم، ولكن، برأيي، يبقى مكمن التقصير والعجز في غياب دور الأحزاب والحركات السياسية الوطنية العلمانية، فتفاصيل أحداث "يوم النفير" وما رافقها من مشاهد تستدعي وقفة جدية ومراجعة جذرية لعناوين ووسائل النضال الوطني الذي على الجماهير العربية في إسرائيل أن تخوضه دفاعًا عن بقائها ووجودها؛ فمن الواضح أن حركة سياسية أو حزبًا لا يستطيع ملء حافلة من أتباعه للمشاركة في نشاط نضالي، أيًا كان، لن يكون ضابطًا لإيقاع ذلك النشاط، وفي أحسن الأحوال، قد يستعين بهم، من يرون الخلافة وراء الباب، كعنصر في جوقة الإنشاد والهتاف، أو مجرد  كومبارس سيخفيه الظل وتأكله العتمة.

  

جواد بولس
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/10/25



كتابة تعليق لموضوع : القدس عاصمة الخلاف
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ عباس الطيب
صفحة الكاتب :
  الشيخ عباس الطيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المباهلة لعبد الله السبيتي  : د . حميد حسون بجية

 فرق مؤسسة الشهداء ترفع 12 من رفات الشهداء المغدورين في محافظة الانبار  : اعلام مؤسسة الشهداء

 مديرية شرطة ديالى تعقد مؤتمرا أمنيا لمناقشة ألأوضاع ألأمنية في المحافظة  : وزارة الداخلية العراقية

 حينما يجيب الرئيس طالباني الصحافة!  : مهند حبيب السماوي

 لنا العراء ولكم الخضراء  : هادي جلو مرعي

 وزراء العدل العرب يناقشون اليوم آلية لمساعدة ضحايا الاعمال الارهابية وتجريم دفع الفدية  : وزارة العدل

 النشيد العاطفي  : سعدون التميمي

 الأكرشة!!  : د . صادق السامرائي

 منهاجيَّة دُعاء الإفتتاح إنموذجا  : مرتضى علي الحلي

 حقيقة فضائية الخشلوك  : مهدي المولى

 ملاكات نقل الطاقة لمنطقة الفرات الاعلى تباشر باعادة التيار الكهربائي الى قضاء عنه  : وزارة الكهرباء

 العمل تواصل مناقشاتها لإقرار موازنة عام 2018 للدوائر والاقسام المشمولة بفك الارتباط ونقل الصلاحيات  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 استقالة 6 صحفيين من "الجزيرة" احتجاجاً على أسلوب تغطية الأوضاع في مصر

 مديرية الأمن تصدر بيانا بشأن ادعاءات بعض وسائل الإعلام بإغلاق مكتب "سهر" تابع للحشد الشعبي

 صدى الروضتين العدد ( 54 )  : صدى الروضتين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net