صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

اختلاف الروايات في صيام وعيد يوم عاشوراء . الاتصال ببعض اليهود لمعرفة الحقيقة
مصطفى الهادي

أن اختلاف روايات عيد وصيام عاشوراء وتضاربها يدل على اختلاف مصادر إنتاجها وواضعها وعدم اتفاقه على كذبة معينة .

...

فلماذا هذا الاختلاف ؟

يقول الأستاذ حسن توفيق السقاف في دراسته (تحقيق في صوم يوم عاشوراء ) : كتب ميكافيلي كتابا اسماه ( الأمير) اقتبسه من واقع الحياة السياسية جاء فيه مما اقتبسه (من واقع حياتهم السياسية منطقالغاية تبرر الواسطة ) ، وعلى هذا الأساس حل للحاكم السياسي الذي حاول أن يدفن حادثة عاشوراء أن يتخذ كل وسيلة لذلك ، ولو كانت منافية للدين والأخلاق ففي سبيل إطفاء شعلة عاشوراء لجئوا إلى اختلاق أخبار جعلوها أحاديث ونسبوها إلى جد الحسين عليه السلام، إلا إن عدم التنسيق في وسائل الإعلام لهؤلاء الحكام جعلها متخالفة متضاربة ، وبقيت قضية كربلاء على ماهي عليه ، القضية العظيمة جدا : استحلال أطهر دم على وجه الأرض دم الحسين عليه السلام ! .

ولكن كيف اصبح يوم عاشوراء يوم عيد وبركة عند أهل السنة ؟؟ الرواية التالية تبين لنا ذلك : ( عن عبد الله بن الفضل الهاشمي ) قال : فقلت له يا ابن رسول الله فكيف سمّت العامة يوم عاشورا يوم بركة ؟ فبكى (ع) ثم قال : لما قتل الحسين (ع) تقرب الناس بالشام إلى يزيد فوضعوا له الأخبار وأخذوا عليها لجوائز من الأموال فكان ما وضعوا لهُ أمر هذا اليوم وأنه يوم بركة ليعدل الناس فيه من الجزع والبكاء والمصيبة والحزن إلى الفرح والسرور والتبرك والاستعداد فيه . فحكم الله بيننا وبينهم . البحار ج44 ص 269 رواية 1 . 

وهناك سؤال يطرح نفسه : وهو أن النبي (ص) علم عن طريق الوحي بأن ولده الحسين يُقتل بأرض كربلاء أو الطف . وأن الوحي أتاه ببعض ترابها وأودعهُ عند أم سلمة (رض) وأنه يُقتل في يوم كذا ، ويُقتل معهُ شله من أصحابه عددهم كذا ثم يبكي على تلك المصيبة ويبكي معهُ الصحابة ، فهل يُعقل أن يتخذ النبي ذلك اليوم عيدا بعد علمه لما يحصل فيه مع علمنا أنه لم يصم ذلك اليوم الذي نزل عليه الوحي فيه ليخبره بمقتل ولده وهذا كتب الفريقين بين يديك فتمعن. 

صيام يوم عاشوراء موجود عند الشيعة ولكنه ليس بالطريقة التي سنّها الامويون . 

فعن كيفية صيامه يبين لنا الإمام الصادق (ع) ذلك فيقول : (( صمهُ من غير تبييت وأفطرهُ من غير تشميت ، ولا تجعلهُ يوم صوم كملا وليكن افطارك بعد صلاة العصر بساعة عن شربة من ماء فإنه في مثل ذلك الوقت من ذلك اليوم تجلت الهيجاء عن آلا رسول الله (ص) وانكشفت الملحمة عنهم وفي الأرض منهم ثلاثون صريعا في مواليهم يعز على رسول الله (ص) مصرعهم ولو كان في الدنيا يومئذ حيا لكان صلوات الله عليه وآله هو المعزى بهم .

ولكن بقى هناك سؤال لا يستطيع من ذكروا هذه الأحاديث الإجابة عليه : هل يجوز لنا أن نشارك اليهود أو النصارى ببعض أعيادهم وصيامهم بحجة إننا أحق بموسى أو بعيسى منهم . فما فائدة الوحي اذن ؟ 

 

التضارب والاختلاف في الروايات ....

بعض هذه الأحاديث تذكر صيام يوم عاشوراء ولا تذكر سبب الصيام أو أصل الصيام من أين جاء .

بعض الأحاديث تذكر بأن الصيام عادة جاهلية (كانت الناس تصومه في الجاهلية ) صيام بدون مناسبة أيضا !

وجاء في بعضها بأن قريشا كانت تصومه في الجاهلية بدون ذكر مناسبة أيضا.! 

والبعض الآخر يخبرنا بأن النبي (ص) كان يصومه في الجاهلية ولا ندري لماذا .

والبعض الآخر يخبرنا بأن عاشوراء كان يوم تستر فيه الكعبة .

وبعضها يقول: بأن صيام عاشوراء يهودي المنشأ من دون تعيين الأسباب . 

وبعضها يقول :انه يوم نجا فيه الله بني إسرائيل من فرعون . 

وبعضها يقول: أن اليوم الذي استلم فيه موسى الألواح من جبل الطور . 

وبعضها يقول: أنه يوم الزينة الذي انتصر فيه موسى على السحرة. 

والبعض يقول : أن عاشوراء هو يوم خلق الجنة والأرض وآدم عليه السلام ، ونجاة نوح من الغرق ونجاة إبراهيم من النار. 

ويُجمع الشيعة ـويتبعهم عدد غير قليل من اتباع المذاهب الإسلامية ـ بأن يوم عاشوراء هو يوم مناسبة شهادة الأمام الحسين بن علي عليه السلام ، إذن فهو يوم مأتم وعزاء وحداد . 

خمس أحاديث وردت عن طريق أم المؤمنين عائشة ، اختلفت فيها الروايات اختلافا بينا واضحا بحيث يصعب الجمع بينهما وهذا ما جعل الروايات مضطربة متضاربة فيما بينها. 

هذا ما ناقشناه أولا ، ولما أثبتنا كذبه وانه لم يصدر عن صاحب الرسالة العظيم ، وأن القول بأنه أخذه من اليهود أو النصارى ، هو القول نفسه من أن النبي (ص) أخذ الإسلام عن الديانة اليهودية والنصرانية وأنها محاولات من أجل ترسيخ ذلك . 

الثاني التاريخ الذي عينه رواة الحديث من أنه كانت اليهود تصومه . 

لما رأينا أن التاريخ أيضا لا يمكن التعويل عليه هجري كان أو ميلادي وذلك لوجود أخطاء عظيمة فيه اتجهنا في نظرنا إلى الدولة اللقيطة في فلسطين ، فلم نر أن هناك من يحتفلون بمثل هذه المناسبات المزعومة . لا بل ذهبنا إلى أبعد من ذلك حيث اتصلنا ببعض اليهود في أوربا فلم نجد عندهم علما بهذا العيد لا بل انهم اشاروا إلى ان كل اعيادهم هي موجودة في التوراة فاحالونا إلى هناك . 

فماذا وجدنا في التوراة . 

تعال معي إلى الحلقة الخامسة لنستعرض معا اصوام اليهود حسب كتابهم المقدس الذي احالونا إليه . 


مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/11/17



كتابة تعليق لموضوع : اختلاف الروايات في صيام وعيد يوم عاشوراء . الاتصال ببعض اليهود لمعرفة الحقيقة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد جعفر ، على منطق التعامل مع الشر : قراءة في منهج الامام الكاظم عليه السلام  - للكاتب الشيخ ليث الكربلائي : احسنتم شيخنا

 
علّق عباس البخاتي ، على المرجعية العليا ..جهود فاقت الحدود - للكاتب ابو زهراء الحيدري : سلمت يداك ابا زهراء عندما وضعت النقاط على الحروف

 
علّق قاسم المحمدي ، على رؤية الهلال عند فقهاء إمامية معاصرين - للكاتب حيدر المعموري : احسنتم سيدنا العزيز جزاكم الله الف خير

 
علّق ابو وجدان زنكي سعدية ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : ممكن عنوان الشيخ عصام الزنكي شيخ عشيرة الزنكي اين في محافظة ديالى

 
علّق محمد قاسم ، على الاردن تسحب سفيرها من ايران : بمجرد زيارة ملك الاردن للسعودية ووقوفها الاالامي معه .. تغير موقفه تجاه ايران .. وصار امن السعودية من اولوياته !!! وصار ذو عمق خليجي !!! وانتبه الى سياسة ايران في المتضمنة للتدخل بي شؤون المنطقة .

 
علّق علاء عامر ، على من رحاب القران إلى كنف مؤسسة العين - للكاتب هدى حيدر : مقال رائع ويستحق القراءة احسنتم

 
علّق ابو قاسم زنكي خانقين ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : الى شيخ ال زنكي في محافظة دبالى الشيخ عصام زنكي كل التحيات لك ابن العم نتمنى ان نتعرف عليك واتت رفعة الراس نحن لانعرف اصلنا نعرف بزنكنة ورغم نحن من اصل الزنكي

 
علّق إيزابيل بنيامين ماما آشوري . ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : إخي الطيب محمد مصطفى كيّال تحياتي . إنما تقوم الأديان الجديدة على انقاض اديان أخرى لربما تكون من صنع البشر (وثنية) أو أنها بقايا أديان سابقة تم التلاعب بها وطرحها للناس على انها من الرب . كما يتلاعب الإنسان بالقوانين التي يضعها ويقوم بتطبيقها تبعا لمنافعه الشخصية فإن أديان السماء تعرضت أيضا إلى تلاعب كارثي يُرثى له . أن أديان الحق ترفض الحروب والعنف فهي كلها أديان سلام ، وما تراه من عنف مخيف إنما هو بسبب تسلل أفكار الانسان إلى هذه الأديان. أما الذين وضعوا هذه الأديان إنما هم المتضررين من أتباع الدين السابق الذي قاموا بوضعه على مقاساتهم ومنافعهم هؤلاء المتضررين قد يؤمنون في الظاهر ولكنهم في الباطن يبقون يُكيدون للدين الجديد وهؤلاء اطلق عليها الدين بأنهم (المنافقون) وفي باقي الأديان يُطلق عليهم (ذئاب خاطفة) لا بل يتظاهرون بانهم من أشد المدافعين عن الدين الجديد وهم في الحقيقة يُكيدون له ويُحاولون تحطيمه والعودة بدينهم القديم الذي يمطر عليهم امتيازات ومنافع وهؤلاء يصفهم الكتاب المقدس بأنهم (لهم جلود الحملان وفي داخلهم قلوب الشياطين). كل شيء يضع الانسان يده عليه سوف تتسلل إليه فايروسات الفناء والتغيير .

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل اطلق إبراهيم إسم يهوه على الله ؟؟ ومن هو الذي كتب سفر التكوين؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ ورحمة الله ما يصدم في الديانات ليس لانها محرفه وغير صحيحه ما يصدم هو الاجابه على السؤال: من هم الذين وضعوا الديانات التي بين ايدينا باسم الانبياء؟ ان اعدى اعداء الديانات هم الثقه الذين كثير ما ان يكون الدين هو الكفر بما غب تلك الموروثات كثير ما يخيل الي انه كافر من لا يكفر بتلك الموروثات ان الدين هو الكفر بهذه الموروثات. دمتِ في امان الله

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا وِجهت سهام الأعداء للتشيع؟ - للكاتب الشيخ ليث عبد الحسين العتابي : ولازال هذا النهج ساريا إلى يوم الناس هذا فعلى الرغم من التقدم العلمي وما وفره من وسائل بحث سهّلت على الباحث الوصول إلى اي معلومة إلا أن ما يجري الان هو تطبيق حرفي لما جرى في السابق والشواهد على ذلك كثيرة لا حصر لها فما جرى على المؤذن المصري فرج الله الشاذلي رحمه الله يدل دلالة واضحة على ان (أهل السنة والجماعة) لايزالون كما هم وكأنهم يعيشون على عهد الشيخين او معاوية ويزيد . ففي عام 2014م سافر الشيخ فرج الله الشاذلي إلى دولة (إيران) بعلم من وزارة اوقاف مصر وإذن من الازهر وهناك في إيران رفع الاذان الشيعي جمعا للقلوب وتأليفا لها وعند رجوعه تم اعتقاله في مطار القاهرة ليُجرى معه تحقيق وتم طرده من نقابة القرآء والمؤذنين المصريين ووقفه من التليفزيون ومن القراءة في المناسبات الدينية التابعة لوزارة الأوقاف، كما تم منعه من القراءة في مسجد إبراهيم الدسوقي وبقى محاصرا مقطوع الرزق حتى توفي إلى رحمة الله تعالى في 5/7/2017م في مستشفى الجلاء العسكري ودفن في قريته . عالم كبير عوقب بهذا العقوبات القاسية لأنه رفع ذكر علي ابن ابي طالب عليه السلام . ألا يدلنا ذلك على أن النهج القديم الذي سنّه معاوية لا يزال كما هو يُعادي كل من يذكر عليا. أليس علينا وضع استراتيجية خاصة لذلك ؟

 
علّق حسين محمود شكري ، على صدور العدد الجديد من جريدة الوقائع العراقية بالرقم (4471) تضمن تعليمات الترقيات العلمية في وزارة التعليم العالي - للكاتب وزارة العدل : ارجو تزويدب بالعدد 4471 مع الشكر

 
علّق محمد الجبح ، على إنفجار مدينة الصدر والخوف من الرفيق ستالين!! - للكاتب احمد عبد السادة : والله عمي صح لسانك .. خوش شاهد .. بس خوية بوكت خريتشوف چانت المواجهة مباشرة فاكيد الخوف موجود .. لكن هسه اكو اكثر من طريق نكدر نحچي من خلاله وما نخاف .. فيس وغيره ... فاحجوا خويه احجوا ..

 
علّق Noor All ، على أتصاف الذات باللفظ - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : اتمنى من صميم قلبي الموفقيه والابداع للكاتب والفيلسوف المبدع كريم حسن كريم واتمنى له التوفيق وننال منه اكثر من الابداعات والكتابات الرائعه ،،،،، ام رضاب /Noor All

 
علّق نور الله ، على أتصاف الذات باللفظ - للكاتب كريم حسن كريم السماوي : جميل وابداع مايكتبه هذا الفيلسوف المبدع يتضمن مافي الواقع واحساس بما يليق به البشر احب اهنئ هذا المبدع عل عبقريته في الكلام واحساسه الجميل،، م،،،،،،،نور الله

 
علّق سلام السوداني ، على شيعة العراق في الحكم  - للكاتب محمد صادق الهاشمي : 🌷تعقيب على مقالة الاستاذ الهاشمي 🌷 أقول: ان المقال يشخص بموضوعية الواقع المؤلم للأحزاب الشيعية، وأود ان أعقب كما يلي: ان الربط الموضوعي الذي يربطه المقال بين ماآلت اليه الأحزاب الحاكمة غير الشيعية في دول المنطقةمن تدهور بل وانحطاط وعلى جميع المستويات يكاد يكون هو نفس مصير الأحزاب الشيعية حاضراً ومستقبلاً والسبب واضح وجلي للمراقب البسيط للوقائع والاحداث وهو ان ارتباطات الأحزاب الشيعية الخارجية تكاد تتشابه مع الارتباطات الخارجية للأحزاب الحاكمة في دول المنطقة وأوضحها هو الارتباط المصيري مع المصالح الامريكية لذلك لايمكن لاحزابنا الشيعية ان تعمل بشكل مستقل ومرتبط مع مصالح الجماهير ومصالح الأمة وابرز واقوى واصدق مثال لهذا التشخيص هو هشاشة وضعف ارتباط أحزابنا الشيعية بالمرجع الأعلى حتى اضطرته عزلته ان يصرخ وبأعلى صوته: لقد بُح صوتنا!!! لذلك لامستقبل لاحزابنا الشيعية ولاامل في الاصلاح والتغيير مع هذا الارتباط المصيري بالمصالح الامريكية وشكراً للاستاذ تحياتي💐 سلام السوداني.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : بليغ مثقال ابو كلل
صفحة الكاتب :
  بليغ مثقال ابو كلل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 إنسان الحداثة  : ادريس هاني

 من هو..؟  : علي حسين الخباز

 تيار الحكمة: يوضح حقيقة تسلم الحكيم دعوة رسمية لزيارة السعودية

 السعودية .. خنادق ضد الحرية في دول أخرى  : رسول الحجامي

 (عين الزمان) حق الحياة مازال منتهكا في العراق  : عبد الزهره الطالقاني

 المرجعيّة الدينيّة العُليا تُنصف العراقيّين ممّن ظلمهم من المؤرّخين وافترى عليهم..  : موقع الكفيل

 ساسة يصرون على الفشل !!  : حسنين الفتلاوي

 شركة ديالى العامة تجهز كهرباء الفرات الاوسط بالمحولات والمقاييس الكهربائية ذات الجودة العالية  : وزارة الصناعة والمعادن

  اللجنة الأمنية العليا تعقد اجتماعها الدوري لمناقشة أخر المستجدات والإجراءات في الجانب الأمني  : اعلام محافظ ميسان

 المحاصصه الطائفيه...والهم العراقي  : د . يوسف السعيدي

 المرحلة الراهنة وغموض الأهداف  : اثير الشرع

 الحشد الشعبي : انشاء خندق أمني بطول 18 كم باتجاه سد العظيم

 احلام المواطن العراقي من الشوارب الى اللحى  : محمد حسب العكيلي

 صحة الكرخ : احتفالية بمناسبة اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد المرأة  : اعلام دائرة صحة الكرخ

 بالوثائق : وزارة الداخلية تغلق شركة أمنية لوزير الداخلية السابق

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 107603740

 • التاريخ : 19/06/2018 - 14:57

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net