صفحة الكاتب : هيثم الحسني

الشفافية والمساءلة
هيثم الحسني

المقدمة :-
إن ما يشهده العراق من ظواهر غريبة وأزمات سياسية واقتصادية واجتماعية تتباين في أشكالها وأحجامها ولعل من أهم تلك الظواهر تأثيراً بعد الإرهاب هي ظاهرة الفساد وبكل أنواعه "الإداري والمالي والسياسي والقضائي......الخ" .و ان  تزايد اهتمام الحكومات والمنظمات  بمشكلة الفساد وبما تفرزه من انعكاسات سلبية وأضراراً بالغة في مختلف ميادين الحياة الإنسانية والاقتصادية والسياسية والاجتماعية, في الوقت الذي تسعى به كافة بلدان العالم إلى مواكبة متطلبات التطورات المتسارعة التي تشهدها الساحة العالمية والمتمثلة في ظاهرة العولمة والتحول من الانغلاق الاقتصادي إلى الانفتاح, والاندماج في الاقتصاد العالمي, وتحرير الأسواق. وإن الانخراط في العولمة قد يفتح آفاقاً جديدة ويتيح فرصاً كثيرة الإ أنه قد يخلق تحديات كبيرة على المجتمع الدولي والتي تتمثل باستخدام تكنولوجيا عالية في ممارسات الفساد في ظل تطورات تقنية المعلومات وهيمنة الاقتصاديات الخدمية ورفع حواجز الحماية التجارية أمام تدفقات الاستثمارات والخدمات المالية, فعولمة الاتصالات الإلكترونية تسهل انجاز الأعمال غير المشروعة مثل إمكانية اختراق الأسواق المالية العالمية التي سببت في أزمات مالية عنيفة لكثير من الحكومات والشركات والبنوك في مختلف بلدان العالم. وبناءاً على ما سبق فإن موضوع الفساد يحتل مكاناً مميزاً في المواضيع المثارة في عصرنا لما له من أثار وانعكاسات كبيرة محلياً وعالمياً, ويتجلى الاهتمام في هذا الموضوع بمؤشرات كثيرة يمكن معرفتها  من خلال العدد الكبير من البحوث التي أجريت بهذا الصدد. والاهتمام الدولي المتزايد بهذا الموضوع.

1.    الهدف العام :-
أ‌-     تعزيز ثقافة الشفافية والمساءلة لدى موظفين مجلس النواب .
ب‌-    تعريف المشاركين  اهمية الشفافية ومستوى الشفافية ومتطلباتها في العمل
ت‌-    شرح تعليمات هيئة النزاهة  .

الفئة المستهدفة:- الموظفين في مجلس النواب العراقي.

1.    النتائج المتوقعة:-
أ‌-    ارتفاع مستوى الشفافية في عمل موظفين.
ب‌-    زيادة وعي الموظفين بالقوانين وتعليمات  الخاصة بالشفافية والمساءلة  الصادرة من هيئة النزاهة العامة .

1-     مفهوم الشفافية.
من المفاهيم الإدارية الحديثة المتطورة التي يجب على جميع المؤسسة  الاخد بها لما لها من أهمية في إحداث إدارة ناجحة تحاول معالجة العديد من المشاكل الإدارية  وغيرها كغموض في القوانين واللوائح المعمول بها ومحاولة إيجاد سبل لتبسيط الإجراءات من اجل مكافحة الفساد الإداري ،وان زيادة الشفافية تساهم في زيادة درجة الثقة التي تمنحها المؤسسة  لموظفيها والمواطنين المراجعين للحصول على الخدمات التي يردونها .

وعرفت الشفافية على أنها الوضوح التام في اتخاذ القرارات ورسم الخطط والسياسات وعرضها على الجهات المعنية في مراقبة أداء الدولة نيابة عن الشعب وخضوع الممارسات الإدارية والسياسات للمحاسبة والمراقبة المستمرة .
كما تعرف أنها وضوح التشريعات ودقة الأعمال المنجزة داخل هذه التنظيمات وإتباع تعليمات وممارسات واضحة وسهولة الوصول إلى اتخاذ القرارات على أساس درجة كبيرة من الدقة والوضوح .

وتعرف الشفافية بأنها وضوح التشريعات وسهولة فهمها واستقرارها وانسجامها مع بعضها و موضوعتها  ووضوح لغتها ومرونتها وتطورها ،وفقا للتغيرات الاقتصادية والاجتماعية والإدارية وبما يتناسب مع روح العصر إضافة غالى تبسيط الإجراءات ونشر المعلومات والإفصاح عنها وسهولة الوصول إليها بحيث تكون متاحة للجميع .

2-     المتطلبات الأساسية الشفافية .
من خلال مفهوم الشفافية يتضح أن توافرها أصبح شرطا أساسيا في العمليات الإدارية والتنظيمية إذا رغبت المؤسسة  بالارتقاء بمستوى إدارتها إلى مستوى حضاري يساهم في تحسين المستوي المعيشي للفرد وان متطلبات نجاح النزاهة والشفافية متعددة ومن أهمها ضرورة إحداث تطوير إداري في إدارة المؤسسة  وان هذا التطور لا يجوز معاملته بصورة منفصلة عن الجانب البشري ولابد من العمل على إحداث تنسيق مستمر بين الإدارات المعنية وربط التدريب باحتياجات المؤسسة  وان تكون هناك سياسة واضحة في الاختيار والتعيين من قبل المؤسسة  تعتمد على مبدأ الكفاءة وضرورة العمل على تطوير شبكة واسعة من المعلومات بين الوحدات الإدارية داخل وخارج المؤسسة  حتى تتوفر درجة عالية من التنسيق والتعاون والدقة في الإجراءات والعمل على تعزيز دور الرقابة لما لها من دور في تعزيز الشفافية.
من هنا يتضح أن هناك العديد من المتطلبات الأساسية يجب توفرها لتعزيز دور الشفافية تتضمن ما يلي .
1.    ضرورة توفير قنوات اتصال واضحة ومحددة وتمكن جمهور المراجعين من الإبلاغ عن وجود حالات الانحراف بسهولة ويسر ،ودون التعرض للإجراءات الطويلة والمعقدة .
2.    التركيز علي تحسين كفاءة القيادات الإدارية من خلال التدريب الأفضل للقوى العاملة واختيار أفضل العاملين، وتقييم ومراجعة طبيعة الأعمال التي يمارسها الموظف داخل المؤسسة  بهدف تحقيق الاستقرار الوظيفي
3.    تحفيز الموظفين بضرورة الإعلان عن أي تضارب في المصالح التي يمكن أن ينتج عنه شبهة في إظهار الفساد الإداري من خلال العمل على توفير نظام للحوافز يشجع الموظف بالتمسك بأخلاقيات الوظيفة والأمانة والنزاهة والتمسك بقواعد العمل ونظمه بهدف تعزيز الشفافية الإدارية .

4.    تبني إجراءات محددة لضمان إمكانية النزاهة والمساءلة وتوفير الإجراءات التأديبية الفعالة للأفراد العاملين في هذه المؤسسة  بهدف تشجيع الموظف على الابتعاد عن السلوكيات التي تقربه من الانحراف الإداري .
5.    الاعتماد على تدوير الموظف بحيث لا يستمر الموظف في مكان واحد لفترة طويلة تمكنه من بناء علاقات شخصية وتعرضه لضغوطات خارجية حتى يتم تعزيز النزاهة والشفافية على أكمل وجه ممكن .
6.    مراجعة القوانين والأنظمة بشكل دوري من أجل معالجة الفقرات الغامضة وتوضيحها سواء كان للموظف أو المواطن
7.    تبسيط إجراءات العمل بشكل يسمح بأداء الأنشطة الإدارية دون تقصير .
8.    تقييم الأداء المؤسسي والفردي للقيادات العليا فيها أمر يتصل مباشرة بأهداف الشفافية ومحاربة الفساد وتطوير آليات ومعايير التقييم بشكل منتظم .
9.    نشر الوعي وإيضاح فوائد توفر النزاهة والشفافية للمواطنين في مختلف نواحي الحياة من خلال التمسك بالقيم الأخلاقية التي تساهم في مكافحة الفساد في جميع العمال داخل وخارج المؤسسة .
10.    تطوير آليات الإشراف من قبل المدراء على ادعاء موظفيهم ومتابعتهم وتوزيع الأدوار بما يكفل سير العمل بوضوح وسهولة وإشعار الموظفين بالاستقرار الوظيفي .
11.    ضرورة توثيق وكتابة نظم وأساليب العمل وهذا لا يأتي إلا بوجود قيادات تتصف بنزاهة والمسؤولية .
12.    المهنة الإدارية وهذا يعني أن الإدارة يجب أن تبنى على أهداف وسياسات واضحة ومحددة تقوم على توجيه موظفين مدربين على العمل تتوفر فيهم صفات النزاهة وتحمل المسؤولية ويتقاضون رواتب وأجور معقولة وفقا للأوضاع الاقتصادية والسياسية السائدة .

3-    مستويات عملية الشفافية الإدارية .

أولا :ا- لمستوى الذاتي .
يشمل هذا المستوى على التشريعات والقوانين من ناحية وشفافية الإجراءات من ناحية أخرى فشفافية التشريعات تتطلب توافر الأبعاد الآتية .
•    يجب على المؤسسة أن تعلن عن القوانين واللوائح المعمول بها لكافة المواطنين والأفراد العاملين.
•    يجب تقيم الأداء لجميع الأفراد العاملين بالمؤسسة وبصورة مستمرة.
•    أن يكون الاختيار والتعيين مبني على أسس ومعايير واضحة وبعيدة عن الوساطة والمحسوبية والمحاباة.
•    يجب توضيح الحقوق والواجبات للعاملين وتوفير الآليات الواضحة للوصول إليها.

أما فيما يتعلق بشفافية الإجراءات فهي تتطلب توفير الأتي
•    توعية الموظفين حول طبيعة مهام المؤسسة والواجبات التي ينبغي على الموظف والمواطن القيام بها .
•    العمل على إعلان وتعميم كل الحالات الخاصة بالإبداع والتميز للأفراد العاملين وحالا التجاوز والفشل حتى يكون دافع وردع لكل الأفراد العاملين.
•    العمل بنظام البرامج الإعلامية والمنشورات والملصقات حتى تكون واضحة للجميع.

ثانيا :المستوى الشمولي
أن الشفافية على المستوى الشمولي الخارجي تتطلب توفر الأبعاد التالية
•    يجب إجراء اللقاءات بصورة دورية ومنتظمة بين الأجهزة المركزية المعنية بالإدارة والرقابة تسودها روح الحوار والمشاركة وتعرض فيها آليات التنسيق والمتابعة من اجل تسهيل عمل هذه الأجهزة وابتعاد عن المخالفات ومحاربة الفساد بأشكاله المختلفة .
•    تأكيد التزام الدولة بالقانون وتطوير وتفعيل دور الأجهزة الرقابية والمحاسبية وتقييم الأداء للقيادات الإدارية .
•    إنشاء وتطوير مركز خاص بالمعلومات والتوثيق لتشريعات الدولة لجميع القطاعات ووضع هذه الوثائق في متناول الجميع .

هناك مجموعة من السياسات والإجراءات الواجب مرعاتها عند تطبيق الشفافية منه :
1.    برامج تثقفيه للعاملين الجدد تتركز على ضرورة توعية الموظف وزيادة إلمامه المعرفي بالإبعاد الإدارية والتنظيمية وتعريفه بحقوقه وواجباته وإعطائه صورة واضحة عن أهداف وأنشطة برامج التنظيم والمستويات الإدارية بالمؤسسة  .

2.    الأدلة التنظيمية وتكون بالعمل على إعداد أدلة للأنظمة والقوانين والتعليمات الخاصة ببرامج العمل والأفراد العملين بالمؤسسة  ووضعها بين أيدي المسئولين والموظفين للاطلاع عليها والرجوع إليها من اجل التعرف على حقوقهم وواجباتهم تجاه المؤسسة  حتى تكون العلاقة واضحة بين الموظف والمؤسسة  مع مراعاة تطبيق الأدلة بما يتلاءم مع التغيرات والتطورات التي تحدث في البيئة .

البلاغات والتعاميم حيث يجب استخدام اسلوب التعليمات والتعميم التي لها علاقة بسياسات الموظف والإجراءات الخاصة بالعمل لتغطية التعديلات والتغيرات التي تطرأ على القوانين والأنظمة أو إلغاءها او ايقافها .

4-     المشاكل التي تواجه الشفافية.

يحتاج تطبيق الشفافية للعديد من المقومات والجهود وهناك العديد من المشاكل التي تواجه تحقيق الشفافية تتمثل في الأتي  :
1.    إن الصعوبات التي تواجه المؤسسة  عند تحديد أولويات الأهداف والسياسات التي تسعى إلى تحقيقها تعتبر من أهم المقومات التي تواجه الشفافية وان الأهداف تحتاج إلى الوضوح والسهولة والموضوعية وكثرتها وتداخلها يقف حائلا أمام المؤسسة  في وضع أولويات التنفيذ الأمر الذي يعيق تطبيق الاسترتجية .
2.    أن الروتين والتعقيد والغموض في الإجراءات يشكل عائقا أمام تطبيق الشفافية.
3.    عدم التنسيق بين الأجهزة الإدارية بالمؤسسة  والازدواجية في العمليات الإدارية والغموض في عمليات التحديث والتطوير يشكل أيضا عائقا .
4.    تعارض المصالح بين الأهداف الشخصية وأهداف المؤسسة  وبين الأطراف. 
شرح فقرات تعليمات هيئة النزاهة
والقطاع العام ومنتسبي القطاع المختلط  لسنة 2006 حسب تعليمات هيئة النزاهة


1.    (ابلاغ الجهات المختصة بأية حالة من حالات الفساد وأساءة استعمال السلطة عند علمي بها وبخلافه اتحمل كافة التبعات القانونية عند عدم الاخبار):-

المقصود منها ان يلتزم الموظف في الدوائر الحكومية بالاخبار أمام الجهات المختصة عند علمه بوجود حالة من حالات الفساد,متل حالة (الرشوة أو التزوير أو الاختلاس أو غيرها) وحالة اساءة استعمال السلطة  الممنوحة للموظف ( مثل تجاوز الموظفين حدود وظائفهم ) ويترتب على ذلك الحاق الضرر بالدولة او بالاشخاص. والمقصود بالجهات المختصة هي الجهات التي تتولى التحقيق قي الاخبار مثل ( رئيس الدائرة او دوائر المفتش العام في الوزارات او دوائر الشرطة او هيئة النزاهة العامة). ويأتي هذا الالتزام من جانبين (الاول) هو ديني واخلاقي وهذا ما دعت اليه جميع الاديان السماويةفالفساد هو امر منكر وعلى كل انسان ان يعمل على تغييره وابسط وسيلة هي ان يقوم بالاخبار عنه. والجانب (الثاني) هو الجانب القانوني فعلى كل شخص ان يقوم بالاخبار عن الجرائم والمخالفات وفي حالة عدم اخباره السلطات المختصة فأنه يقع تحت طائلة جريمة (الاحجام عن الاخبار عن الجرائم) استنادا لاحكام المادة (247) من قانون العقوبات النافذ. وفي حالة خشيتك او خوفك من الاخبار فبامكانك الاتصال هاتفيا بهيئة النزاهة العامة وعلى الخط الساخن  7782653 /07901988559  وهي تؤمن لك سرية المعلومات التي سوف تقدمها والمحافظة على عدم كشف هويتك.

2.    (اداء واجباتي الوظيفية بكل امانة وكفاءة واخلاص وحرص على المصلحة العامة وان لا تؤثر التزاماتي ونشاطاتي السياسية في حسن اداء واجباتي الوظيفية):-

المقصود هنا ان الموظف يجب ان يؤدي واجباته الوظيفية بكل امانة (اي اداء الواجبات وفق ما هو مطلوب وطبقا للقوانين والانظمة والتعليمات) وبكفاءة (اي اداء الواجبات بالشكل العلمي المطلوب القيام به وبمهارة عالية) وباخلاص ( اي التفاني في اداء الواجبات الموكله  له وان يكون هدفه الرئيسي هو تطبيق القوانين والتعليمات) وحرص على المصلحة العامة (اي تفضيل المصلحة العامة على المصالح الاخرى وحمايتها من اي ضرر محتمل قد يلحق بها نتيجة اداء الاعمال الوظيفية)وكذلك يجب ان لا تؤثر التزامات ونشاطات الموظف السياسية على حسن اداءه لواجباته الوظيفية اي يجب ان لا تؤثر على اوقات العمل الرسمية ويجب ان لا تتحول الدوائر الحكومية كمسرح لممارسة النشاطات الحزبية والسياسية وكذلك يجب ان لا تؤثر على علاقاته وتصرفاته مع زملاءه الموظفين او مع الاشخاص الاخرين الذين يتعامل معهم بحكم عمله الوظيفي وكذلك يجب عليه ان لا يقوم بتفضيل المصالح الحزبية الضيقة على المصالح العامة للدولة والمواطنين عند اداءه لواجباته الوظيفية.

3.    (ان اؤدي واجباتي بكل حيادية ودون تمييز على اساس الجنس او القومية او الدين او اللون او المعتقدات السياسية واية معايير اخرى مماثلة خلافا للقانون):-

المقصود منها ان الموظف يجب ان يؤدي واجباته الوظيفية بكل حيادية (اي ان تكون غايته الرئيسية هي تطبيق اللوائح والتعليمات والاوامر بغض النظر عن طبيعة الشخص الذي تؤدى له الخدمة) ودون تمييز بين الاشخاص وعدم تفضيل شخص على اخر بناءا على معايير شخصية بسب الجنس او القومية او الدين او اللون او المعتقدات السياسية او اية معايير اخرى مثل القرابة او الصداقة او رد الجميل وغيرها.

4.    (عدم الدخول في اية معاملات مالية تدخل ضمن واجباتي الوظيفية او لي شأن بأعدادها او احالتها او تنفيذها او استخدام المعلومات الرسمية لاغراض شخصية والتزم بعدم المساهمة شخصيا في المسائل الرسمية التي لها تأثير مباشر او متوقع في مصالحي المالية او مصالح (زوجي- زوجتي) او احد اقربائي الى الدرجة الرابعة):-

أي عدم الاشتراك او القيام بأي اعمال تدخل في نطاق التعامل المباشر او غير المباشر مع اية معاملات مالية تجري ضمن اعمال الدائرة او الجهة التي يعمل لديها الموظف او كان للموظف علاقة باعداد او احالة او تنفيذ هذه المعاملات المالية. وكذلك يجب على الموظف ان لايستخدم المعلومات الرسمية التي يطلع عليها بحكم وظيفته لاغراض ومنافع شخصية ويكون من شأن ذلك احداث ضرر بالاموال العامة او الاموال الخاصة العائدة للغير. وكذلك يجب على الموظف ان يلتزم بعدم التدخل شخصيا بصورة مباشرة او غير مباشرة في المعاملات الرسمية التي تجري ضمن اعمال دائرته والتي يكون لها تأثير مباشر او متوقع في مصالحه المالية او مصالح زوجه او احد اقرباءه حتى الدرجة الرابعة.

5.    (اطبق احكام القوانين والانظمة والتعليمات النافذة والاوامر الصادرة عن رؤسائي الاداريين وفقا للقانون وفي حالة مخالفة تلك الاوامر للقانون فألتزم ان ابين لرئيسي كتابة وجه تلك المخالفة وعدم تنفيذها الا اذا اكدها كتابة وعندئذ يكون الرئيس هو المسؤول عنها):-

أي انه يجب على الموظف عند اداءه لعمله الوظيفي ان يقوم بتطبيق القوانين والانظمة والتعليمات التي تنظم عمله الاداري وتحدد واجباته وصلاحياته وعدم التجاوز عليها وكذلك يجب عليه ان يطبق الاوامر الصادرة من رؤسائه في العمل عندما تكون موافقة للقانون وعندما يلاحظ انه توجد مخالفة للقانون في هذه الاوامر فيجب عليه ان يمتنع عن تنفيذها ولكن يجب ان يبين لرئيسه الاداري على شكل مذكرة مكتوبة سبب عدم تنفيذه للامر ووجه مخالفته للقانون وفي حالة تأكيد الرئيس الاداري على تنفيذ ذلك الامر كتابة على المذكرة التي قام الموظف بتقديمها فهنا يجب عليه ان ينفذ ذلك الامر ويكون الرئيس الاداري هو المسؤول عنه.

6.    (اصرح عند التعيين بطبيعة مصالحي الشخصية التي لها تأثير في اداء واجباتي الرسمية وكل تغيير يطرأ عليها في اثناء الخدمة):-

المقصود منها ان الموظف يجب عليه عند تعيينه في الوظيفة العامة ان يصرح عن طبيعة مصالحه المالية او الشخصية المالية (مثل الاموال المنقولة وغير المنقولة) والشخصية مثل(الاقارب) في حالة اذا ما كان لهذه المصالح تأثير متوقع في المستقبل على حسن اداء واجباته الوظيفية اي انها قد تتعارض معها في المصالح ومن المحتمل ان يؤدي ذلك الى تفضيل مصلحته الخاصة على المصلحة العامة . وعليه ان يقوم بالاخبار عن وجود هذه المصالح عند تعيينه اذا كانت موجودة وفي اي وقت اخر تحدث فيه اثناء خدمته الوظيفية.

7.    (عدم القيام بأي عمل او مهنة تتعارض مع واجباتي الرسمية سواء كان ذلك العمل او المهنة بأجر ام بدونه):-

يحظر على الموظف الجمع بين الوظيفة العامة وبين اي عمل اخر الا بموجب احكام القانون وكذلك يحظر عليه مزاولة الاعمال التجارية وتأسيس الشركات والعضوية في مجالس ادارتها عدا حالتي شراء اسهم الشركات المساهمة او الاعمال التي تخص امواله التي آلت اليه ارثا او ادارة اموال زوجه او اقاربه حتى الدرجة الثالثة والتي آلت اليهم ارثا وفي هذه الحالة عليه ان يخبر دائرته بذلك خلال ثلاثين يوما. وكذلك يحظر على الموظف الاشتراك في المناقصات الحكومية وكذلك يحظر عليه الاشتراك في المزايدات الحكومية لبيع الاموال المنقولة وغير المنقولة في حالة اذا كان الموظف مخولا بالتصديق على البيع او كان عضوا في لجان التقدير او البيع او اتخذ قرار ببيع او ايجار تلك الاموال اوكان موظفا في المديرية العامة او ما يعادلها والتي تعود اليها تلك الاموال .و لكن يحق للموظف في الدرجة السابعة من درجات قانون الخدمة المدنية رقم 24 لسنة 1960 او ما يعادلها فما دون ان يشتغل خارج اوقات الدوام الرسمي لحسابه او لدى الغير بشرط ان يشعر دائرته بذلك وان لا يؤثر عمله على واجبات وظيفته ويستثنى من ذلك الموظفون المعينون بمرسوم جمهوري ومنتسبو وزارة الخارجية والعاملون في الخدمة الخارجية.وذلك كله استنادا لاحكام الفقرات (اولا- ثانيا-ثالثا-رابعا) من المادة (5) والفقرات (اولا- ثالثا)من المادة (6) من قانون انظباط موظفي  الدولة رقم 14 لسنة 1991.

8.    (ان احافظ على سرية المعلومات والوثائق الرسمية التي بحوزتي اوالتي اطلع عليها بحكم وظيفتي وان لا استخدمها الا وفقا للقانون):-

اي يجب على الموظف ان يحافظ على سرية المعلومات والوثائق الرسمية التي بحوزته او التي يطلع عليها بحكم وظيفته او اثناءها وان لا يستخدمها الا وفقا للقانون والانظمة والتعليمات التي تنظم ذلك وان لا يقوم بأفشاؤها للغير في حالة اذا كانت هذه المعلومات والوثائق سرية بطبيعتها او يخشى من افشاؤها الحاق ضرر بالدولة او بالاشخاص. ويبقى هذا الواجب قائما حتى بعد انتهاء خدمة الموظف ولا يحق له الاحتفاظ بوثائق رسمية سرية بعد احالته على التقاعد او انتهاء خدمته باي وجه كان . وذلك كله استنادا لاحكام الفقرة  (سابعا) من المادة  (4) من قانون انضباط موظفي الدولة رقم 14 لسنة 1991.

9.    (عدم قبول الهدايا  او طلب المنافع التي يكون غرضها التأثير في حياديتي او نزاهتي والتي تؤثر على اداء واجباتي او الامتناع عنها او التي تصب في مصلحة احد افراد عائلتي او اقربائي الى الدرجة الرابعة ما دامت للغرض نفسه اعلاه):-

اي يجب على الموظف عدم قبول الهدايا او طلب المنافع التي يكون الغرض منها التأثير على حيادية الموظف اونزاهته في العمل او المكافأة على اداء الواجبات الوظيفية او الامتناع عن اداؤها او اذا كانت تصب في المحصلة النهائية في مصلحة احد افراد عائلة الموظف او اقاربه حتى الدرجة الرابعة سواء كانت مقدمة من قبل المراجعين او المقاولين او المتعهدين  المتعاقدين مع دائرته او من قبل كل من كان لعمله علاقة بالموظف بسب الوظيفة ما دامت للغرض نفسه اعلاه وهو التأثير على حيادية الموظف او نزاهته. وذلك عملا باحكام الفقرة (11) من المادة (5) من قانون انضباط موظفي الدولة رقم 14 لسنة 1991.

10.    (امتنع عن اعطاء اية وعود مخالفة للقانون وان لا اتأثر بالمشاعر والاحاسيس تجاه الاخرين عند اداء واجباتي الوظيفية):-

اي يجب على الموظف ان يمتنع عن اعطاء اية وعود للاخرين في اي حالة من حالات عمله الوظيفي وخاصة اذا ما كانت مخالفة للاوامر والتعليمات وبالتالي فهي لا يمكن تحقيقها وانها في هذه الحالة سوف تعطي انطباعا خاطئا لدى المواطنين بعدم قانونية هذه الاوامر والتعليمات وانها مرنه ويمكن تغييرها في اي وقت مما يدفعه الى سلوك طرق غير مشروعة لانجاز معاملته. وكذلك يجب ان لا يتأثر الموظف عند اداءه لواجباته الوظيفية بمشاعره واحاسيسه اتجاه الاخرين فيقوم بتلبية رغباته الشخصية التي قد تكون على حساب اداءه لاعماله الوظيفية بالصورة الصحيحة والموافقة للقانون.ولكن ومع هذا كله يجب على الموظف مراعاة عدم الاخلال بواجبه باحترام المواطنين وتسهيل انجاز معاملاتهم .

11.    (عدم ادخالي معلومات غير صحيحة او مضللة في قيود الحكومة لاي سبب كان و التي تسبب التصرف بأموال الدولة وموجوداتها والتي لم اكن مخولا بالتصرف بها):-

اي يجب على الموظف عدم ادخال اي معلومات غير صحيحة في القيود الرسمية للدوائر الحكومية او في الوثائق والمستندات الخاصة بها اي يقوم بدرج معلومات مغايرة للحقيقة ومهما كان السبب في ذلك وخاصة اذا كان هذ الفعل سوف يؤدي الى التصرف بأموال الدولة وموجوداتها والتي لم يكن الموظف مخولا بالتصرف فيها او كان مخولا بالتصرف على نحو اخر غير الذي تم العمل به وذلك كله من اجل الحصول على بعض المكاسب المادية  ولكن على حساب المصلحة العامة ,اي ان هذا الفعل قد يعتبر صحيحا ورسميا في الوثائق والمستندات ولكنه في حقيقة الامر غير ذلك ومثال على ذلك (ان يقوم الموظف بشراء مواد للدولة فيقوم بشراءها بسعر اقل من السعر الذي يثبت في المستندات الخاصة بالشراء فيكون الفرق بين السعرين هو لمصلحة الموظف والجهة التي قامت بالبيع).

12.    (امتنع عن التصريح او اعطاء المعلومات الرسمية الا اذا كان هنالك تخويل رسمي بذلك):-

اي يجب على الموظف ان يمتنع عن التصريح او اعطاء المعلومات الرسمية التي تصل الى علمه بمقتضى وظيفته الى اي جهة كانت وفي غير الاحوال المصرح بها قانونا او وفق الانظمة والتعليمات او ان يقوم باستعمالها لمنفعته او منفعة شخص اخر يعلم بوجوب عدم اخباره بهذه المعلومات وكان من شأن ذلك الاضرار بمصلحة الدولة او الاشخاص الاخرين او يؤدي الى الاساءة اليهم اذا كانت تتصل باسرار الحياة الخاصة او العائلية للافراد وحتى ولو كانت صحيحة. ولكن مع ذلك اذا كان افشاء المعلومات القصد منه الاخبار عن الجرائم في جناية او جنحة او منع ارتكابها فلا مسؤولية على الشخص الذي يقوم بالاخبار.

13.    (ان تكون المعلومات التي اقدمها الى هيئة النزاهة العامة صحيحة ودقيقة متى ما طلب مني ذلك او فرض علي القانون تقديم مثل هذه المعلومات):-

اي ان يلتزم الموظف بأن تكون المعلومات التي يقدمها الى هيئة النزاهة العامة صحيحة اي غير مخالفة للحقيقة ودقيقة اي ان لا يقوم باخفاء اي معلومة مطلوبة حتى ولوكانت غير مهمة في تقديره ومتى ما طلبت هيئة النزاهة العامة منه تقديم هذه المعلومات ومثال على ذلك المعلومات المطلوبة حول الكشف عن المصالح المالية للاشخاص المشمولين بتقديمها وكذلك المعلومات المطلوبة الخاصة بقواعد السلوك لموظفي الدولة وكذلك في حالة اخباره عن حالة من حالات الفساد في دائرته حيث يجب ان تكون المعلومات التي يقدمها الى هيئة النزاهة صحيحة ودقيقة ومعززة بالادلة الرسمية لا ان تكون مبنية على الشك فيترتب عليها اساءة الى سمعة الاخرين والتي يجب ان نحرص جميعا على المحافظة عليها.

14.    ( ان ابذل العناية اللازمة في المحافظة على اموال الدولة وممتلكاتها التي بعهدتي او التي استخدمها بحكم عملي وأن يكون استخدامها على نحو فعال وكفوء واقتصادي وأن لا استخدمها الا للأغراض الموافقة للقانون والانظمة والتعليمات ):-

اي يجب على الموظف ان يبذل العناية اللازمة في المحافظة على اموال الدولة وممتلكاتها والمقصود بالعناية اللازمة اي اتخاذ كل التدابير والاحتياطات لمنع وقوع اي ضرر محتمل , مثل المحافظة على الادوات والالات والاجهزة والسيارات وغيرها وسواء كانت هذه الاموال في عهدة الموظف او التي يستخدمها بحكم عمله اليومي وكذلك يجب ان يكون استخدامها على نحو فعال وكفوء لتحقيق الغاية من استخدامها واقتصادي اي بالشكل الذي يحافظ على ديمومتها وعملها لفترة طويلة وكذلك يجب ان لا يستخدم الا للاغراض الموافقة للقانون والانظمة والتعليمات.

15.    (عدم اساءة استخدام السلطة الممنوحة لي بموجب القانون وتسخيرها من اجل الحصول على مكاسب شخصية أو مالية والاساءة لحقوق الاخرين والاضرار بهم او محاولة التسبب في وقوع مثل هذه الاساءات اثناء اداء العمل الوظيفي واتحمل كافة التبعات القانونية ومنها التعويض عن الاضرار التي تحصل نتيجة تلك الاساءة):-

وهذا يعني انه يجب على الموظف ان يلتزم بعدم اساءة استخدام السلطة الممنوحة له بموجب وظيفته او استغلال الثقة المرتبطة بها من اجل الحصول على مكاسب شخصية او منح او قبول بعض الامتيازات وكذلك الاساءة لحقوق الاخرين او محاولة التسبب في وقوع مثل هذه الاساءات والمخالفات . ومن الامثله على اساءة استخدام السلطة هو وقف او تعطيل تنفيذ الاوامر الصادرة من الحكومة او احكام القوانين والانظمة او استعمال القسوة مع الناس او القبض عليهم وحبسهم في غير الاحوال التي ينص عليها القانون واعتمادا على وظيفته فأخل باعتبارهم او احدث الما جسديا بهم او الحاق ضرر جسيم باموال ومصالح الجهة التي يعمل بها اذا كان ناشئا عن اهمال جسيم بواجبات الوظيفة. ومن الامثلة على استغلال السلطة هو الامتناع بغير حق عن اداء عمل من اعمال وظيفته او اخل عمدا بواجب من واجباتها نتيجة لرجاء او توصية او وساطة او لاي سبب اخر غير مشروع او بقصد الاضرار بمصلحة احد الافراد او بقصد منفعة شخص على حساب اخر او على حساب الدولة او استغلال سلطة الوظيفة للاستيلاء على الاموال المنقولة وغير المنقولة العائدة للدولة او للاشخاص. علما ان اساءة استخدام السلطة اصبحت من الظروف المشددة للعقوبة في ضوء التعديل الاخير لقانون العقوبات وعليه فأن الموظف المخالف يتحمل كافة التبعات القانونية عن اساءة استخدام السلطة او تجاوز الموظفين حدود وظائفهم وهي ما نص عليها في قانون العقوبات النافذ من عقوبات ومنها التعويض عن الاضرار التي تحصل نتيجة لتلك الاساءة او استغلال السلطة الممنوحة للموظف بموجب وظيفته.

16.    (المحافظة على كرامة الوظيفة العامة والظهور بالمظهر اللائق بها والابتعاد عن كل تصرف يقلل من الاحترام اللازم لها سواء كان ذلك اثناء الدوام الرسمي او بعده):-

اي يجب على الموظف ان يحافظ على كرامة الوظيفة العامة والسمعة الجيدة اللازمة لها لان الموظف هو المرآة العاكسة لمؤسسات الدولة وان اي تصرف سيء يصدر منه سوف ينعكس سلبيا على سمعة الدائرة وبالتالي يؤثر على الثقة العامة للناس بالحكومة ومؤسساتها فتفقد الاحترام اللازم لها وهذا ما سوف ينعكس ايضا على احترام المواطنين للقوانين والانظمة التي تصدرها الدولة. وكذلك يجب على الموظف ان يظهر بالمظهر الجيد الذي يليق بالوظيفة العامة من حسن المظهر الخارجي او من حيث حسن التصرف واللياقة في الكلام لذلك فعلى الموظف ان يبتعد عن كل تصرف شخصي يقلل من الاحترام اللازم للوظيفة العامة سواء كان ذلك اثناء الدوام الرسمي او بعده.

17.    (ان اقوم بتنمية معلوماتي الوظيفية التي تؤدي الى تطوير خبرتي في العمل وتفهم الواجبات الموكلة لي ):-

اي يحب على الموظف ان يطلع ويلم بكل المعلومات المتعلقة بالتعليمات والاوامر والقوانين التي تنظم عمله الوظيفي وان يقوم بالالمام بكل تفاصيلها لان ذلك سوف يؤدي الى تطوير خبرته في العمل ويكون تفهمه للواجبات الموكله له بشكل جيد مما يقلل من احتمالات قيامه بأي تصرف خاطيء وغير قانوني. لذلك فعلى الموظف ان لا يقوم باي تصرف او اجراء يقع ضمن اعماله الوظيفية ما لم يكن متأكدا وبشكل لا يقبل الشك من موافقته للانظمة والتعليمات.

18.    (معاملة المرؤوسين بالحسنى وبما يحفظ كرامتهم ):-

اي يجب على الموظف وعندما يكون مسؤولا عن مجموعة من الموظفين العاملين في دائرته ان يعاملهم معاملة حسنة وعدم القيام بأي تصرف يقلل من الاحترام الواجب لهم او يسيء الى كرامتهم كأنسان اولا وكموظف ثانيا. وان تكون العلاقة التي تجمعهم هي علاقة عائلة واحدة وان هذا سوف يؤدي الى قيام الموظف باعماله الوظيفية بشكل جيد خاصة عندما يدرك قيمته في دائرته مهما كانت وان هذا في النهاية سوف يؤدي الى ان يكون عمل الدائرة هو عمل جيد ومرضي بالنسبة الى المرؤوسين والى الرئيس ايضا.

19.    (احترام المواطنين وتسهيل انجاز معاملاتهم وفقا للقانون ):-

اي يجب على الموظف عند اداؤه لاعماله الوظيفية وخاصة عندما يكون لعمله اتصال مباشر مع المواطنين ان يقوم باحترام المواطنين ومعاملتهم معاملة حسنة وعدم الاساءة اليهم بالقول او الفعل وان يكون هاجسه الاول والاخير هو انجاز معاملاتهم باسرع وقت ووفقا للقوانين والانظمة والتعليمات.

20.    (التقيد التام بمواعيد الدوام الرسمي وتخصيص جميع اوقاته للعمل الرسمي فقط ):-

اي يجب على الموظف ان يتقيد بمواعيد الدوام الرسمي من حيث بداية العمل او نهايته وان يكون حريصا على الحضور في الموعد المحدد للدوام ويجب عليه ايضا ان يخصص جميع اوقات الدوام للعمل الرسمي فقط لان ذلك سوف يؤدي الى تحسين اداءه الوظيفي والقيام بواجباته بالوقت المطلوب فيكون مثالا للموظف المثابر والكفوء وينال التكريم اللازم له من قبل رؤسائه في العمل ويكون قدوه لغيره.

21.    (امتنع عن العمل مع اية جهة في القطاع الخاص  لها علاقة مباشرة بالوظيفة في مجال عملي الوظيفي السابق او قبول اية مكافأة منها بعد تاريخ انتهاء خدمتي الوظيفية ولمدة سنتين):-

اي يجب على الموظف الذي تنتهي خدمته الوظيفية لاي سبب كان بالاستقالة  او الاحالة على التقاعد او غيرها ان يمتنع عن العمل بعد انتهاء خدمته الوظيفية مع اي جهة في القطاع الخاص والتي كانت لها علاقة مباشرة او تعامل مباشر مع الدائرة التي كان يعمل فيها كموظف وكذلك يجب ان يمتنع عن قبول اية مكافأة من جهة القطاع الخاص وبعد انتهاء خدمته الوظيفية وان هذا المنع يستمر لمدة سنتين من تاريخ انتهاءخدمته الوظيفية. وان الغاية من هذا المنع هو تدبير احترازي لحماية الموظف ولحماية الدائرة التي كان يعمل فيها وخشية من استغلال بعض الجهات لعلاقات هذا الموظف ضمن دائرته لتمشية اعمالها ومصالحها وبشكل مخالف للقوانين والانظمة والتعليمات. او ان يقوم الموظف باستعمال المعلومات التي يمتلكها عن اعمال دائرته لخدمة الجهة في القطاع الخاص ويكون ذلك على حساب المصلحة العامة للدولة.
 


هيثم الحسني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2014/12/07



كتابة تعليق لموضوع : الشفافية والمساءلة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق ابو الحسن ، على رساله الى كل اﻻحزاب السياسية الحاكمه وقادتها - للكاتب الشيخ جون العتابي : وهل ينفع هؤلاء الاوباش الحثاله اولاد ************ اي نصح وارشاد انهم شرذمه من السراق ******* جثمت على صدورنا باسم الاسلام والاسلام منهم براء وباسم الديمقراطيه والديمقراطيه براء اشعلوا الفتنه الطائفيه وجعلو العراقيين سنه وشيعه ينحرون كالخراف من اجل كراسيهم الخاويه اجاعوا الشعب العراقي وقطعوا الحصه التموينيه وهم وعوائلهم يتمتعون بالخيرات داخل وخارج العراق قطعوا الماء والكهرباء اعاثوا الفساد في كل مفاصل الدوله كمموا الافواه وهم يدعون الديمقراطيه مختبئين في جحورهم بالمنطقه الخضراء واخر منجزاتهم قطع الانترنيت لانهم جبناء تخيفهم الكلمه هؤلاء قوم من السراق اولاد الزنا لا تنفع معهم النصائح والارشاد والمظاهرات بل تنفع لهم السحل بالشوارع لكن من اين تئتي بشعب يسحلهم وهذا الشعب يحركه **************** وغيرهم من الزبالات الى الله المشتكى

 
علّق ابو الحسن ، على حق التظاهر بين شرطها وشروطها - للكاتب واثق الجابري : سيدي الكاتب مسرحيه المندسين والبعثيين مسرحيه مكشوفه ومفضوحه استخدمتها الطغمه الحاكمه للطعن بالمظاهرات لماذا المظاهرات التي تخرج مسانده لهم لم يندس بها البعثيون والدواعش لماذا اي مظاهره للشعب ضد حكومتهم الفاشله يندس بها البعثيون ودول الخارج بل الصحيح ان هذه الاحزاب اللقيطه لديها مجاميعها ترسلها مع كل مظاهره للتخريب والحرق حتى تلاقي عذر لقمع هذه المظاهرات ثم نقرء عن اعلام هذه الحكومه الساقطه انها القت القبض على المندسين والمغرضين اذن لماذا تطلقون سراحهم اذا كانوا مندين ولماذا لا تظهروهم على الشاشات لكي نعرف من هو ورائهم ومن هو الذي يوجههم للتخريب هل من المعقول ان جميع الذين ذهبوا للمطار في النجف هم مندسين ومخربين واين كانت القوى الامنيه اقول لكم الله يلعن امواتكم الله يلعن اليوم الذي جلبكم به بوش لتجثموا على صدورنا لو كان فيكم شريف لاستقال بعد هذه الفضائح لكم من اين لكم ان تعرفوا الشرف ان يومكم قريب مهما اختبئتم في جحوركم في المنطقه الغبراء ومهما قطعتم الغذاء والدواء واخرها الانترنيت يا جبناء يا اولاد الجبناء يومكم قريب انشاء الله

 
علّق ابو الحسن ، على الاعتذار يسقط العقاب !  هادي العامري انموذجا!؟ - للكاتب غزوان العيساوي : اسمعت لو ناديت حيا ولكن لاحياة لمن تنادي هؤلاء السفله السراق الامعات جثموا على صدورنا 15 سنه فاقوا صدام بالاجرام والكذب والسرقات كل امعه منهم لديه 1000 عجل حنيذ من العراقيين الجبناء يعلفون عليهم من اموال الشعب المسروقه كي يصوتوا لهم بالانتخابات ولكي يصفقوا لهم بالمؤتمرات الا خاب فئلكم ايها الجبناء يا اولاد  ******** الا تخجلون من انفسكم يوميا الشعب يلعن امواتكم ويطعن في اعراضكم خائفين مثل الجرذان في جحوركم في المنطقه الغبراء وصل بكم الجبن حتى الانترنيت قطعتوه بعد ان قطعتم الغذاء ولدواء والماء والكهرباء لانكم تيقنتم من هذا الشعب الجبان عند اي مظاهره لم نرى النساء والشيوخ يقودون المظاهرات عند كل مظاهره تدسون كلابكم للتشويش على المظاهرات والعذر جاهز ان المندسين والبعثيين حرفوا التظاهرات والواقع انتم من حرفتموها كعادتكم في كل مظاهرات المظاهرات المؤيده لكم ولاحزابكم لم يشترك بها البعثيون والمندسون لكن المظاهرات ضدكم يشترك بها ابعثيون والمندون خسئتم يا اولاد ******* اللهم عليك بهم لاتبارك باعمارهم ولا باموالهم ولا بابدانهم لا باولادهم فانهم لايعجزونك اطعنهم في اعراضهم واصبهم بامراض لاشفاء منها واذقهم خزي الدنيا وعذاب الاهره اما مرجعيتنا الرشيده كان الله بعون سيدي المفدى ابا محد رضا فانك تخاطب شعب وصفه عبد الله غيث بفراخ يابلد فراخ شعب يرقص لمقتدى والخزعلي وحنونه هل ترجون منه خيرا حسبنا الله ونعم الوكيل

 
علّق منير حجازي ، على تثوير الناس احد الطرق لمحاربة الحوزة العلمية. مع الشيخ اليعقوبي في خطابه الأخير. - للكاتب مصطفى الهادي : احسنت اخ مصطفى الهادي انا راجعت مشاركة البائس عباس الزيدي مدير مكتب الشيخ اليعقوبي فوجدت ان كلامه الذي نقلته مذكور وهذا يدل على حقد هؤلاء على المرجعية ومن ميزات المرجعية انها لا يكون لها حزب او تقوم بنقد الاخر بمثل هذا الاسلوب ؟ يستثني الشيخ عباس الزيدي الشيخ الفياض قي قوله : (باستثناء الشيخ الفياض المغلوب على أمره لظروف التقية التي يعيشها في ظل إرهاب المرجعية العليا وتسلطها). ونا اقول : والله عجيب امرك يا شيخ عباس الزيدي انظر كم فضحك الله واركسك في كذبك . إذا كانت المرجعية العليا ارهابية كما تزعم وانها متسلطة كان الأولى بها معاقبة ومحاربة صاحبكم وكبيركم الشيخ اليعقوبي المتمرجع الذي نصب نفسه على رأس بعض الرعاع . لماذا المرجعية المتسلطة الارهابية حسب تعبيرك لا تقوم بمحاربة اليعقوبي وقمعه كما فعلت بالشيخ الفياض حسب زعمك ؟؟ لعنكم الله ، لولا الاموال التي تسرقوها عبر اعضاء حزبكم في الدولة واموال الاستثمارات الظالمة لما تجمع حولكم احد ولما عرفكم احد . (ربنا إنا أطعنا سادتنا وكبراءنا فأضلونا السبيلا ، ربنا آتهم ضعفين من العذاب ربنا آتهم ضعفين من العذاب والعنهم لعنا كبيرا).

 
علّق مصطفى الهادي . ، على تثوير الناس احد الطرق لمحاربة الحوزة العلمية. مع الشيخ اليعقوبي في خطابه الأخير. - للكاتب مصطفى الهادي : هذا هو رأي الشيخ اليعقوبي على لسان شيخه عباس الزيدي مدير مكتبه . يقول عباس الزيدي في تعليقه على هذا الموضوع ( هل هذه المرجعيات الأربع هي فعلاً مرجعيات دينية؟. بالتأكيد هم ليسوا كذلك، فهم لا يؤمنون بالقرآن عملياً إطلاقاُ، وإنما أصبحوا مجرد مكاتب سلطوية مهمتها جمع الأموال وتوسيع النفوذ، وليس في عملهم أي علاقة بالله أو بالقرآن أو بأئمة أهل البيت. باستثناء الشيخ الفياض المغلوب على أمره والذي نعتذر نيابة عنه لظروف التقية التي يعيشها في ظل إرهاب المرجعية العليا وتسلطها.) وعلى ما يبدوا فإن ثقافة الشيخ اليعقوبي هو اسقاط المراجع بهذه الطريقة البائسة ، فكل ما نسمعه يدور على السنة الناس من كلام ضد المرجعية تبين ان مصدره الشيخ اليعقوبي وزبانيته.

 
علّق بومحمد ، على منتحل العمامة..وتستمر المهزلة ؟! ألف ركعة في اليوم والليلة؟! - للكاتب الشيخ احمد الدر العاملي : الاخ علاء الامام زين العابدين كان منصرفا للعبادة بعد واقعة كربلاء ويتضح هذا التوجه في نمط العبادة كثرة الدعاء؛ فليس بالكثير عليه التعلق بكثرة الصلاة في ظل تضييق الأمويين عليه.

 
علّق احمد عبد الصمد ، على المحاباة في سيرة الاعلام ..تاريخ القزويني انموذجا - للكاتب سامي جواد كاظم : هل يعلم هذا الكاتب بأن الراحل الأستاذ إبراهيم الراوي قد توفي عام 1945 والحال أن ولادة الدكتور القزويني هي في عقد الخمسينات، فكيف يكون القزويني زميلا للراوي؟! فهذا إن دل على شيء فيدل على جهل صاحب المقال وعلى عدم تتبعه. وحقا إن الدكتور القزويني مؤلف عظيم خدم أبناء زمانه

 
علّق محمد داني ، على صدر حديثا  :  بنية قصة الطفل عند سهيل عيساوي - للكاتب محمد داني : الشكر موصول للصديق والاخ الكريم الأديب الألمعي سهيل عيساوي ...كما أشكر المسؤولين على موقع كتابات في الميزان تفضلهم بنشر الخبر في موقعهم

 
علّق جابر ابو محمد ، على تراث شيعي ضخم في مكتبة بريطانية! - للكاتب د . حسين الرميثي : السلام عليكم دكتور حسين تحية طيبة وبعد ،، هل ممكن تدلنا على اسم هذه المكتبة ؟ وشكرا

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على ماذا تبقّى للمسيحية؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله من الامور الغريبه التي خبرتها ان تحريف او اضافة نصوص الى النصوص المقدسة الاصليه هي ايضا طريق له اهميته في الهدايه فمثلا؛ عندما اجد نصا ما؛ وابحث واجد انه كذب؛ واتتبع مصدره؛ ثم اتتبع ما هي انتماءات هاؤلاء؛ ومن هم؛ واجد طريق نصوص اخرى من ذات الطريق؛ واجد منحى هذه النصوص والمشترك بينها.. هذا طريق هام لمعرفة الدين الحق. دمتم في امان الله

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على من هي المملكة الخامسة ؟  - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله عذرا اسراء.. نشرت رد في وقت سابق الا انه لم يتم نشره دمتم غي امان الله

 
علّق محمد الموسوي ، على لمن ينسب مرقد عون ع على طريق كربلاء - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم .اني في طور كتابة بحث عن واقعة الطف ومن جملتها اريد اثبات ان عون المدفون بعيدا عن مرقد ابي الاحرار عليه السلام هو ليس ابن اخته راجين تعاونكم معنا وان امكن ببعض المصادر والمراجع والمخطوطات

 
علّق الكاتب ، على ماوراء فقه كمال الحيدري - للكاتب عادل الموسوي : لم ادعي ان فتوى جواز التعبد بالمذهب الاسلامية تعني جواز التعبد بجميع الاديان والملل والنحل بل هي فتوى اخرى لكمال الحيدري بهذا الخصوص .. فليراجعوا ويتتبعوا فتاوى صاحبهم .. ثم ان اية "ومن يبتغ غير الأسلام دينا فلن يقبل من .. " ترد على كمال الحيدري لانه يعتقد بجواز التعبد بجميع الاديان .. فهل اذا ثبت لديه ان كمال الحيدري يفتي بجواز التعبد بجميع الاديان هل سيردون عليه بهذه الاية ؟

 
علّق بورضا ، على الصديق علي بن ابي طالب مع اعدائه - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : لك أخي محمد مصطفى كيال.. كامل الحق في نقل التعليق على شكل موضوع مستقل أينما أحببت ولكل من يقرأ فله ذلك.. وهذه معلومات وتنبيهات يجب أن تظهر .

 
علّق ابو وسام الزنكي كركوك كوير ، على العشائر الشيعية في ناحية "السعدية" بمحافظة ديالى العراقية تتصدى لهجوم تنظيم "داعش" الإرهابي : اهلا وسهلا بكل ال زنكي من ديالى وكربلاء وكركوك والموصل وكلنا عازمون على لم الشمل وعن قريب سوف نزوركم في ديالى وايضا متواجدين ال زنكي في شورش جمجمال والشورجة وامام قاسم واسكان رحماوة انهم من قومية كردية من ال زنكي والمناطق الماس وتسعين القديمة ومصلى وقصب خانة وتازة وملة عبدالله اغلبهم ال زنكي تركمان .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عزوز عقيل
صفحة الكاتب :
  عزوز عقيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

كتابات متنوعة :



 حرابه .... يقود إضراب العمال!!  : جواد ابو رغيف

 المظاهرات الايرانية وتأثيرها عربياً  : محمد حسب العكيلي

 الإرتهان البشري!!  : د . صادق السامرائي

 اضطرار الخلق اليهم صلوات الله وسلامه عليهم  : احمد مصطفى يعقوب

 تعريف بلاد الكفر دعوة إلى شرعنة الإرهاب  : صالح الطائي

 بحث مسلسل حول إقامة الدليل على وجوب التقليد ( 5 ) فضل الفقهاء في كلمات أهل البيت عليهم السلام  : باسم اللهيبي

 محيطنا العربي والأقليمي والشر الذي لابد منه!!  : علاء كرم الله

 العتبة العسكرية تدعو وسائل الاعلام كافة لتغطية مراسيم استشهاد الامام الهادي عليه السلام  : اعلام العتبة العسكرية المقدسة

 مكتب المفتش العام في وزارة العمل : استرداد مايقارب 14 مليار دينار من المتجاوزين على شبكة الحماية الاجتماعية خلال العام الحالي  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 أَلْمُجَامَلَاتُ...لِمَاذَا؟! [١]  : نزار حيدر

 الحدود البحرية الكويتية تزحف على بحرنا الاقليمي في غفلة الغافلين  : عامر عبد الجبار اسماعيل

 صحة الكرخ: مختبرات مدينة الامامين الكاظمين (ع) الطبية تنجز(1,295,099) فحص مختبري خلال عام 2017  : اعلام دائرة صحة الكرخ

  العراق يحتاج إلى خارطة طريق .. الكهرباء أنموذجا  : سعد البصري

 يا قوم لا تتبعوا الطائفيين  : د . خالد العبيدي

 وَهْمُ التَّسْوِيَةِ التّارِيخِيَّةِ..دَعَايَةٌ إِنْتِخابِيَّةٌ  : نزار حيدر

إحصاءات :


 • الأقسام : 26 - التصفحات : 110096215

 • التاريخ : 21/07/2018 - 14:54

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net