صفحة الكاتب : جواد بولس

تصبحون على وحدة
جواد بولس

إلى هذا الحين لم تصدر المحكمة العليا الإسرائيلية قرارها في القضية التي رفعتها جمعيتا "حقوق المواطن" و"عدالة"، للمطالبة بإلغاء قانون رفع نسبة الحسم لانتخابات الكنيست الإسرائيلية، وذلك لما يسببه هذا التغيير من مس خطير في حقوق المواطنين العرب الأساسية، وإفضائه، عمليًا، إلى حالة من اثنتين؛ فإمّا سقوط القوائم العربية الموجودة على الساحة لعدم قدرتها على اجتياز نسبة الحسم المطلوبة، وإما إجبار هذه القوائم، على الرغم من الاختلافات الجوهرية بينها، على التوحّد لضمان نجاحها، وذلك على حساب حرّية الناخب العربي الذي سيضطر للتصويت إلى هذه القائمة الموحّدة بدون أن يعطى حق الاختيار السليم وفقًا لمبادئه السياسية وانتماءاته الفكرية والثقافية.
يثير الالتماس المقدّم جملة من الإشكالات والتناقضات الجوهرية التي تعكس أزمة الوجود العربي وعلاقته بمؤسسات الدولة وقوانينها، مع هذا سأكتفي حاليًا، بالعبث فيما سيحصل لو هَمْهَمَ العدل الإسرائيلي وقبلت المحكمة مطالب العرب، وأرجعت نسبة الحسم إلى ما كانت عليه، فهل سيتمسّك قادة الأحزاب والحركات السياسية بخيار الوحدة أم سيعودون قبائل تحتمي وتبني في فضاءات خيمها، ولتغوِي كل "غزية"على هواها أو ترشد!  
وإلى أن يصيح الديك، نؤكد أن قانون رفع نسبة الحسم للانتخابات استهدف، بدون أدنى شك، حق المواطنين العرب بانتخاب من يمثلهم من الأحزاب والحركات السياسية العربية الوطنية والإسلامية، وهو لذلك يشكّل وسيلة استحدثها اليمين الإسرائيلي ليكمل سعيه من أجل إقصاء المواطنين العرب عن مؤسسات الدولة، وهذه المرة عن طريق شطب وجودهم الحزبي في البرلمان.
ما يشهده النظام الإسرائيلي من انهيارات في منظومات الإدارة وتفشي مظاهر الفساد واستيطان  فيروساته الوبائية في كل زاوية ومكان، ينذر بما سيؤول إليه هذا النظام في المستقبل القريب.
لقد شهدنا في الأعوام السابقة، تقديم لوائح اتهام بحق العديد من المسؤولين  في أجهزة الدولة وإدانة بعضهم، وها هو العام الحالي ينصرم وشباك محققي الشرطة ونيابات الدولة، ملأى بعشرات القضايا التي يحقق فيها مع مسؤولين كبار، بعد أن اشتبهوا بتورطهم بجرائم فساد خطيرة مختلفة، ومعظمهم كانوا حراسًا على مخازن الحنطة ودروب السلامة وأمن الجمهور.
البعض يؤمن أن نهاية إسرائيل تدنو كلّما يزداد وضعها سوءًا ويعيث الفساد خرابًا في بناها الإدارية، ونحن، المواطنين العرب، سنكون أكبر الرابحين من هذا الدمار وهذه الخرائب.
لا أوافق أولئك المتفائلين، وها أنا أجزم مجددًا أن ما يحمله لنا العام القادم سيكون أخطر أضعافًا مما تكبدناه كأقلية، يتفاقم استعداؤها الجمعي بشكل يومي وملموس. ما نشهده من تعاظم نفوذ قوى الفساد الإداري والجريمة لن يكون في صالحنا، ولا بأي شكل من الأشكال، وسنبقى عرضة لتزايد الاعتداءات المباشرة والانتقاص من حقوقنا الأساسية؛ فالطبيعة علّمت الإنسان أن الفيروسات عندما تهاجم فإنها تضرب من تستشعر أنه العضو الأضعف، وبعد التمكن منه تتفشى لتنهك كامل الجسد والكيان.
كي نقف في وجه ما ستفرزه الانتخابات المقبلة نحن بحاجة إلى أكثر من جسر خشبي عليه يمر قادة الأحزاب العربية إلى كراسيهم في الكنيست، وكي نصمد في وجه ما يسعى إلى تحقيقه غلاة العنصريين والفاشيين الجدد، نحن بحاجة إلى أعمق من وحدة قبائلية تغذيها غرائز أقوام تعبث في ضلوعهم رياح الحمائل والعوائل والطائفية، وكي ننجح في تأمين شروط بقائنا الكريم العزيز على تراب الوطن، نحن بحاجة إلى رؤية أبعد من صدى موّال وأوف عربية وإلى أشرعة أمتن من راية صلح بيضاء ملفوفة على عصا سرعان ما تستعيد دورها عارية، بعد انتهاء الخطب النارية.
 
في برنامجها الأخير "عوفدا" عرضت الإعلامية إيلانه ديان، فيلمين وثائقيين عن حدثين يؤرقان ليل كل مواطن في هذه الدولة. في نصفه الأول صور البرنامج مجموعة من نشطاء تنظيم "لهافا" العنصري وأفراده الذين يلاحقون كل نشاط عربي يهودي أو علاقة مشتركة، سواء كانت فردية أو مؤسساتية. ثلاثة من نشطاء هذا التنظيم اعتقلوا قبل شهر، وبحقهم حررت لائحة اتهام تفيد بأنهم قاموا بإشعال النار في صفوف مدرسة "يد بيد" في القدس الغربية، التي يتعلم فيها طلاب عرب ويهود، ويؤمن القيمون عليها بالحياة المشتركة وبدور التربية والتعليم في بناء مستقبل آمن لجميع من يعيشون على هذا التراب.
وفي نصفه الثاني استعرض البرنامج ما كان يقوم به أطباء وطواقم العاملين في معهد الطب المخبري بأبو كبير وهي المؤسسة الحكومية القائمة على تشريح جثامين بشر وجدوا أمواتًا من أجل تحديد أسباب الوفاة أو القتل. في البرنامج أدلت بشهادتها مايا فورمان، طبيبة إسرائيلية عملت في المعهد لمدة كانت فيها شاهدة على تزييف التقارير النهائية وتعديلها كي تتلاءم في بعض الحوادث وما أرادته الشرطة ونيابات الدولة. ما أفادت به هذه الطبيبة، التي لم توافق على ما كان يحصل، مخيف وفيه اتهامات لهذا المعهد الذي قد تكون بعض تقاريره المبرمجة قد أدّت إلى إدانة متهمين أبرياء بجرائم قتل، أو إلى تبرئة متهمين من جرائم قتل.
عام ينتهي وعصابات قد تجول شوارع المدن، تخطف أطفالًا وتحرقهم أحياء، وأخرى تشعل النار في صفوف مدارس ينجو منها الطلاب بضربة حظ وصدفة. عام يهل  وأمامنا شهادات أطباء يهود يخافون على أنفسهم من القتل لأن ضميرهم دفعهم لإشهار ما يعرفونه عن أهم مؤسسة كان من المفروض أن تعمل في خدمة العدل الإنساني وقدسية الحياة، وإذ بها عارية كالموت. عام ينتهي والسجون تمتلئ برؤساء دولة وحكومة ووزراء وأعضاء برلمان وقادة شرطة ورجال مال، بعضهم يدخل، وبعضهم يخرج، وهذا يٓحكم وذاك يُحكم والدولة كالمطحنة، من يقع حبه على السن يفرم. 
عام كالثعبان ينسحب وسمومه في كل شريان ووريد، وعام لم يأت بعد..
ونحن كما قال زاهي الجنوبي: "كمياه على مرآةٍ، كجسرٍ بين سحابتين، مقيمون، بين فكّي الاحتمال".
فليكن عامكم كلّه حبًا وقمرًا وتصبحون على وحدة!
 

  

جواد بولس
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/02



كتابة تعليق لموضوع : تصبحون على وحدة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك

 
علّق حيدر الحدراوي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : الاخ محمد دويدي شكري لجنابكم الكريم .. وشكرنا للقائمين على هذا الموقع الأغر

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على هل يسوع مخلوق فضائي . مع القس إدوارد القبطي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : كلما تدارسنا الحقيقه وتتبعناها ندرك اكثر مما ندرك حجم الحقيقه كم هو حجم الكذب رهيب هناك سر غريب في ان الكذب منحى لاناس امنوا بخير هذا الكذب وكثيرا ما كان بالنسبة لهم عباده.. امنوا انهم يقومون بانتصار للحق.. والحق لاعند هؤلاء هو ما لديهم؛ وهذا مطلق؛ وكل ما يرسخ ذلك فهو خير. هذا بالضبط ما يجعل ابليسا مستميتا في نشر طريقه وانتصاره للحق الذي امن به.. الحق الذي هو انا وما لدي. الذي سرق وزور وشوه .. قام بذلك على ايمان راسخ ويقين بانتصاره للدين الصحيح.. ابليس لن يتوقف يوما وقفة مع نفسه ويتساءل: لحظه.. هل يمكن ان اكون مخطئا؟! عندما تصنع الروايه.. يستميت اتباعها بالدفاع عنها وترسيخها بشتى الوسائل.. بل بكل الوسائل يبنى على الروايه روايات وروايات.. في النهايه نحن لا نحارب الا الروايه الاخيره التي وصلتنا.. عندما ننتصر عليها سنجد الروايه الكاذبه التي خلفها.. اما ان نستسلم.. واما ان نعتبر ونزيد من حجم رؤيتنا الكليه بان هذا الكذب متاصل كسنه من سنن الكون .. نجسده كعدو.. ونسير رغما عنه في الطريق.. لنجده دائما موجود يسير طوال الطريق.. وعندما نتخذ بارادتنا طريق الحق ونسيرها ؛ دائما سنجده يسير الى جانبنا.. على على الهامش.

 
علّق علي الاورفلي ، على لتنحني كل القامات .. ليوم انتصاركم - للكاتب محمد علي مزهر شعبان : الفضل لله اولا ولفتوى المرجعية وللحشد والقوات الامنية ... ولا فضل لاحد اخر كما قالت المرجعية والخزي والعار لمن ادخل داعش من سياسي الصدفة وعلى راسهم من جرمهم تقرير سقوط الموصل ونطالب بمحاكمتهم ... سيبقى حقدهم من خلال بعض الاقلام التي جعلت ذاكرتها مثل ذاكرة الذبابة .. هم الذباب الالكتروني يكتبون للمديح فقط وينسون فضل هؤلاء .

 
علّق منتظر البناي ، على كربلاء:دروس علمية الى الرواديد في كتاب جديد ينتقد فيها اللطميات الغنائية - للكاتب محسن الحلو : احب هذا الكتاب

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في قصّة "الأسد الّذي فارق الحياة مبتسمًا"، للكاتب المربّي سهيل عيساوي - للكاتب سهيل عيساوي : جميل جدا

 
علّق محمد دويدي ، على تأملات في القران الكريم ح442 سورة  التكوير الشريفة  - للكاتب حيدر الحد راوي : شكرا على هذه القراءة المتميزة، جعلها الله في ميزان حسناتك وميزان حسان رواد هذا الموقع الرائع

 
علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : منى الخرسان
صفحة الكاتب :
  منى الخرسان


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 صفوية داعش والسنة العرب  : عدنان فرج الساعدي

 حسينية الهوى  : سميرة سلمان عبد الرسول البغدادي

 جامعة القادسية تقيم ندوة عن التطورات الحاصلة في علاجات مرض ضغط الدم  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 فن الرواية بين الإبداع والصنعة  : جودت هوشيار

 العتبة الحسينية المقدسة تواصل انجاز مشروع بناء سكن للعوائل المتعففة ‏  : موقع العتبة الحسينية المطهرة

 مما لا شك فيه..السعودية؟؟  : منظر رسول حسن الربيعي

 دول الخليج والإخوان المعركة القادمة... !!!!  : علاء الخطيب

 التشبيك في سوريا ، او الأشتباك في كل مكان  : د . سمير ايوب

 بالصور:مركز بيجي بعد طرد الدواعش منها

 منطقة الرحامنة بين الإعلام المغالى في الانبطاح، وبين الإعلام الجاد.  : محمد الحنفي

 إبتسامة أجفاها الدهر  : حسين علي الشامي

 اللجنة العليا لدعم الحشد الشعبي ترسل احد جرحى الحشد للعلاج خارج العراق .  : طاهر الموسوي

 حقوق المواطنون من يحفظها  : مصطفى ياسين

 واسط تستعد لاربعينية الامام الحسين ( ع ) بنصب جسر عائم

  التعايش السلمي في القرآن والطائفية  : كاظم الحسيني الذبحاوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net