صفحة الكاتب : مصطفى الهادي

مع (عباس الزيدي) في رده على مقالي.(1)
مصطفى الهادي

تعقيب على رد الشيخ عباس الزيدي على مقالي حول القانون الجعفري .
مع (عباس الزيدي) في رده على مقالي.(1)
لقد اكدت لي ما كنت شاكا فيه. المرء مخبوء تحت طي لسانه لا تحت طيلسانه. (2)
لك الله يا شعب العراق.
 
(كناطح صخرة يوماً ليوهنهاـــ فلم يضرها، وأوهى قرنه الوعل).
يبدو ان مناقشتي لخطاب الشيخ اليعقوبي اثار رد فعل سلبي من اتباع اليعقوبي فكانت المحصلة رد المدعو (عباس الزيدي) على مقالي الذي نشرته تحت عنوان : (تثوير الناس احد الطرق لمحاربة الحوزة العلمية. مع الشيخ اليعقوبي في خطابه الأخير). فجاء رده بائسا بعيد كل البعد عن محتوى الموضوع حيث استغل الرد على الموضوع في كيل الشتائم والتهم إلى المراجع واتهمني باتهامات باطلة وكال لي الشتائم التي تعكس نوع الثقافة التي تلقاها عن حوزته.
لقد فتح لي الزيدي برده على مقالتي آفاقا لم اكن احلم بها حيث رسخ عندي وعند الاخوة القرآء ما كان يُشاع عن اليعقوبي وشلته وحوزته من أنهم يستخدمون اسلوبا لم يكن معهودا من الحوزة العلمية ولا من مراجعها العظام طيلة قرون . وهو اسلوب رخيص لا يستخدمه إلا من يعرفه الناس بأنه مأجور مدفوع الثمن أو ضعيف الحجة يُحاول ابتزاز الناس واخافتهم عن طريق هذا الأسلوب المرفوض دينيا وجماهيريا.
وأنا الفت نظر الاخوة القراء إلى الأسلوب الذي يستخدمه امثال  الصرخي واليعقوبي هذا الاسلوب الذي أطلّ برأسه حديثا والذي اساء كثيرا إلى وجه التشيع بقصد او بدون قصد ، وبدا هذا الاسلوب غريبا شاذا في اوساط الحوزة وجماهيرها المؤيدة لها.
فما حدا مما بدا يا شيخنا اليعقوبي وأنت كما تدعي ابن الحوزة أن تقوم بتحويل حوزتنا الشريفة بين ليلة وضحاها من ذرى المجد والعلياء في كنف الثريا إلى أن يقودها معكم شلة لا تعرف سوى اسلوب الشتم الرخيص كما فعل في رده على مقالاتي شيخكم المبجل (عباس الزيدي) على موقع كتابات  وهو صاحب كتاب السفير الخامس .
فبعد أن جذب اسلوب مراجعنا العظام الكثير من المخالفين لا بل العالم ، وسحرهم بتواضع المرجعية وهدوئها وصمتها الحكيم وابتعادها عن المهاترات الكلامية الفارغة والاستعراضات التلفزيونية التي تهدف إلى تخريب ما بنته الحوزة طيلة قرون. يعمد أعداء الحوزة إلى استخدام اسلوب هدفه تنّفير الناس وابعادهم عن الحوزة والمرجعية الرشيدة ، وتحويل انظارهم إلى حوزات ومراجع مدسوسين على المذهب بدأت تتضح معالم رسالتهم.
لقد ابتلانا الله تعالى بأمثال هؤلاء (المتمرجعين) في زمن نحن احوج ما نكون فيه إلى الوحدة والتآخي والتآلف لصد هذه الحملة الشرسة التي تستهدف التشيع ورموزه الدينية وعتباته المقدسة فيُمعن فينا أعدائنا قتلا وذبحا وتفجيرا لا لذنب جنيناه إلا لأننا رفضنا الباطل وسرنا في طريق آل بيت رسول الله صلى الله عليهم اجمعين.
وإذا بخط المتمرجعين هذا يتحرك في هذه الضروف الحالكة المحيطة بالشيعة فيعطي اعداء التشيع المبررات تلو المبررات ، فيعمد احدهم إلى وصف التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ (من المجوس واليهود والنصارى). (3)
ويعمد ما يُسمى  (الصرخي) (4) رسول من إيليا وموسى وعيسى ورسول من المهدي. يعمد إلى اثارة الفتن والقلاقل ويوعز إلى اتباعه بشن هجوم عسكري وقطع الطرقات بالتزامن مع حملة داعش على الموصل وتهديدها للعتبات المقدسة في سامراء ووصولها إلى مشارف بغداد ،فتصدت له الحكومة ولكن هذا الدعي الصرخي فرّ تاركا مقلّديه واتباعه وحدهم في الساحة واختفى في مكان مجهول أعده مقدما كمخبأ سري. (5)
وفي نفس الوقت تحرك الشيخ اليعقوبي ووزير عدله حسن الشمري لطرح القانون الجعفري (كلمة حق يُراد بها باطل) وهدفهم هو اثارة الفوضى والبلبلة في صفوف العراقيين خدمة لأهداف غامضة غير معروفة وأن بدأت معالمها تتضح شيئا فشيئا.
ما اريد قوله وقلته في مقالتي السابقة هو أن (المرجعية الدينية والسياسية والعشائرية) كانت في احلك الضروف التي تمر بها من حيث قوة وشراسة الهجمة التي يتعرض لها العراق من قبل العصابات التكفيرية والتي اكلت الاخضر واليابس واصبحت لا تفرق بين كبير وصغير بين ما هو مقدس او مدنس بل تحصد حصد المنجل فيتهاوى الناس جماعات في انفجارات عشوائية خطيرة جدا هدفها القتل والقتال لا شيء غير ذلك. وإذا بسجن بادوش وقاعدة سبايكر تقدم لنا دليلا مرعبا على بشاعة ما يقوم به الخط التكفيري الطائفي.
في هذه الفترة الحرجة وبينما الحوزة العلمية بمراجعها الكرام والحكومة والعشائر والشعب العراقي يدوك حائرا. فيجتمعون لمناقشة هذا الخطر الداهم وتحاول الحوزة ان تضع انجع الحلول التي لا تبخس احد حقه ولا تظلم احد. في نفس الوقت الذي نرى فيه حصول أروع اتفاق وتوحيد الكلمة بين الفصائل الشعبية المقاتلة ( فصائل السلام ، قوات بدر ، العصائب ، حزب الله العراق ، الحشد الشعبي).
وإذا بالشيخ اليعقوبي ووزير عدله حسن الشمري نراه يطرح (قانونه) وسط هذه الاجواء المشحونة بالكراهية والعدوان فيُرسخ اليعقوبي بعمله هذا ما يزعمه اعدائنا من مزاعم طائفية يرمون بها التشيع في العراق وهذا ما رايناه في تقرير لجنة حقوق الانسان في الامم المتحدة التي اتهمت الشيعة بانهم يقودون حرب طائفية يقتلون فيها أهل السنة ، في هذه اللحظة ومع هذه الاتهامات الظالمة يأتي قانون الاحوال الشخصية الجعفري الذي طرحه حزب الفضيلة المتمثل بعرابه (الشيخ اليعقوبي). ليؤكد للعالم بأن مراجع الشيعة ضمن المشروع الطائفي وأنهم وراء ما يجري في العراق على اهل السنة وهذا قانونهم يشهد على ذلك. (6)
انا لم اقل شيئا بدعا في مقالي الذي اناقش فيه خطاب الشيخ اليعقوبي. كل ما طرحته هو استفسارات حول ما زعمه الشيخ اليعقوبي من أن العذاب الحاصل في العراق هو بسبب عدم موافقة الناس على القانون الجعفري. كل ما كتبته هو استفسار عن معنى قول الشيخ اليعقوبي بأن (قانون الاحوال الشخصية هو شريعة الله) التي بسبب عدم الموافقة عليه حل البلاء على الشعب العراقي.
ونسى اليعقوبي ووزير عدله الشمري أن احداث جسر الائمة وعروس الدجيل وما حدث في اللطيفية والدورة والمحمودية وبغداد من مجازر مروعة وحرب طائفية شرسة ابتداء من سنة ( 2006 وحتى سنة 2008 ) كانت سابقة للقانون الجعفري ، وأن هذا من الابتلائات والتمحيصات التي يبتلي الله بها المؤمنين من خلقه. ولا علاقة لها بهذا القانون او ذاك .
قول اليعقوبي ( ان ما حصل من بلاء هو بسبب عدم الموافقة على القانون الجعفري ) اشم من خلاله روح الشماتة بالشعب العراقي  .
توضيح.
1- عباس الزيدي هو أحد وكلاء محمد اليعقوبي ومن المقرّبين أصدر كتابه المتهافت (السفير الخامس)،الذي بان من خلاله الغلو في شخصية (محمد الصدر) رحمه الله فيرفعون مقامه من (مرجع) إلى (سفير) من سفراء الإمام المهدي عجّل الله فرجه، ومعلومٌ أن الشيعة يعتقدون بأن سفراء الإمام المهدي أربعة، وهم على الترتيب: عثمان بن سعيد العمري، وابنه محمد بن عثمان العمري، والحسين بن روح النوبختي، وعلي بن محمد السمري. فيعمد الخط اليعقوبي إلى جعل الشهيد الصدر السفير الخامس للمهدي وهذا مالم نسمعه من الصدر نفسه . وكذلك يتضمّن الكتاب مختلف الافترائات ضد جملة من أعلام الإسلام والتشيع تناولها أعداء الشيعة كمادة دسمة للطعن في مدرسة التشيع والمراجع الكرام.وقد قال المرجع الكبير الشيخ الروحاني حفظه الله في فتوى حول هذا الكتاب : (( أن من رد على العلماء العظام يكون ردا على الائمة عليهم السلام والرد عليهم كالراد على الله وهو على حد الكفر والشرك، ويقول في فتوى أخرى: عدم جواز البيع والترويج لكتب الضلالة الانحراف مثل الذي أشرتم إليه - من الواضحات إلا لمن يأخذ تلكم الكتب للجواب عنها فإنه يجوز ولا إشكال)).
2- والطيلسان في المعجم الرائد: كساء أخضر لا تفصيل له ولا خياطة. يلبسه خواص العلماء والمشايخ . جمعه: طيالس وطيالسة.وهو لباس أعجمي أو يهودي لم تكن العرب تعرفه ولا قلوبهم ترف له ولا تألفه، بل كان بعضهم يعد لبسه منقصة وارتداءه تدان والخروج به نزول، ولذا تجد في المعجم الوسيط: ومن شتْم العَرَب(أي من شتائمهم): يا بْنَ الطيلَسَانِ والقول يقصد المَخبر وليس المظهر .
3- من المعروف ان هؤلاء كلهم تخرجوا من حوزة واحدة. وهم يُمثلون المد (الاموي الوهابي الناعم) في الوسط الشيعي.ويتميز جماعة اليعقوبي بالغلو في شخصية محمد اليعقوبي؛ فيعتبرونه ولي أمر الأمة الإسلامية ويحكمون بضلال من لا يتّبع اليعقوبي. وكذلك يطعنون في شعائر الإمام الحسين (عليه السلام) تبعا لتصريحات مرجعهم .كما يُمكن مراجعة المرجع الشيخ قاسم الطائي حول اليعقوبي وهو زوج اخت الشيخ اليعقوبي.
4- طبعا من الطاف الله بهذا الشعب المظلوم انه جعل بأس هؤلاء بينهم مع انهم من مشرب واحد حيث نرى الصرخي يشن هجوما على القانون الجعفري فيقول : ((فنقول للشيخ الباكستاني ادامه الله. اعتراضك على القانون الجعفري عظيم سألنا ماذا حصل؟ تبين القانون الجعفري مُرر، أيضا صاحب الفتوحات الآن يريد أن يُرغم ويُمرر القانون الجعفري على رقابنا، يريد الشهرة والسمعة)). طبعا في خطابه المتلفز الصرخي يشن هجوما على المرجعية كما عودنا بكلماته الرخيصة. خطابة هنا على هذا الرابط. http://elaphblogs.com/postl
5- في اشد الضروف قساوة على الشيعة في العراق وفي احلك الساعات التي تتقدم فيها داعش صوب بغداد وتهدد سامراء المقدسة نرى الصرخي يطلق التصريحات التي تمدح تنظيم (داعش) فيقول في احد خطبه : ((نصيحتي لكل الشعوب المعركة خاسرة، المعركة خاسرة. وأنا اقول لكم أنا الآن لست عسكرياً لكن أجد من الحكمة ومن العدل ومن الانصاف أن تعترف للمقابل، أنتم تقاتلون أناسا أذكياء جداً ومتمكنين جداً ومتمرسين جداً وشجعان جداً ومضحين جداً. اُناس شربوا الموت، يطلبون الموت وأنتم تطلبون الحياة. هذا الفرق بينكم وبينهم. تتعاملون مع أناس أذكياء، مع متمرسين وشجعان ومضحين، مع ناس يطلبون الموت وأضاف أنا الآن اقرأ الاحداث وأقول إن ما يحصل في العراق خطة صدرت من عقول راجحة جداً وراقية جداً وذكية جداً. الآن هم يسيرون في الاتجاه الصحيح يقودون المعركة القيادة الصحيحة، وإذا وجد من العسكريين الأميركيين ومن غير الأميركيين ممن يشاهد المعركة وممن يتابع المعركة اذا كان عنده شيء من الشجاعة وشيء من المهنية عليه أن يخرج ويعترف بهذه الحقيقة أن من يقاتلهم الآن هم يقودون المعركة وبيدهم المبادرة وتوقع الصرخي حصول مفاجآت غير متوقعة في المعركة مع داعش ضد كل من يقاتلهم التنظيم )). والأخطر من ذلك ان يتناول الصرخي المرجعية والحشد الشعبي بالطائفية كما يقول الخبر : ((وهاجم الصرخي الساسة ورجال الدين العراقيين قائلاً: على الجميع أن يتصرف بذكاء، يكفي العناد والطفولية والصبيانية والتحشيد الطائفي)). فبربك ماذا يعني ذلك في خضم ما يجري من احداث مروّعة على الشيعة في العراق؟وهل قول هؤلاء المراجع الثلاث يصب في صالح المظلومين الشيعة؟
6- وهو التقرير الذي نشرته منظمة العفو الدولية، والذي كتبه رئيس بعثة العلاقات مع العراق في البرلمان الأوروبي ستروان ستيفنسن والذي جاء فيه : (( إن حملة الإبادة الجماعية من قبل الشيعة جارية ضد السكان السنة في محافظة الأنبار مع هجمات شرسة بالبراميل المتفجرة على المدارس والمستشفيات في الفلوجة والرمادي وتخريب السدود، وعمليات خطف سنة تفرض على عائلاتهم دفع عشرات الاف الدولارات لإطلاق سراحهم) . مع صدرو هذا التقرير الخطير الذي يتهم الشيعة ظلما بما ليس فيهم . يطرح الشيخ اليعقوبي مشروع (القانون الجعفري). فماذا يعني ذلك ؟
مصدر الصورة التوضيحية

http://www.alqurtasnews.com/news/9959/AlQurtasNews

  

مصطفى الهادي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/02



كتابة تعليق لموضوع : مع (عباس الزيدي) في رده على مقالي.(1)
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 10)


• (1) - كتب : اطالب بتنفيذ القانون الجعفري ، في 2015/01/12 .

صاحب المقالة من مدرسة ***** الشيعة الشيرازية ***** الشيعة جماعة التطبير واصحاب الاحلام و اصحاب اللافاظ السوقية جماعة الاست


------------

سنقوم بتفعيل هذا التعليق حتى يتين للجميع لماذا نحرر التعليقات ومستوى الردود على المواضيع ضحل الى هذه الدرجه



• (2) - كتب : الطوفان العالمي ، في 2015/01/07 .

انا استغرب من عدم موافقة الادارة على نشر تعليقي وهو لا يحتوي على اي كلمات بذيئة كالتي توافقون على نشرها ، فما هذا المكيال الذي تكيلون به ، والذي يسمح بنشر تعليق ابو الحسن مع ما فيه من سب وشتم ؟؟؟؟
#####حرر الباقي#####
عدنا نجد ردا مؤدبا سنسعد بنشره 
محرر التعليقات



• (3) - كتب : ابو الحسن ، في 2015/01/05 .

الاخ مصطفى الهادي المحترم
السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
يشهد الله ربي يشهد الله ربي جمعنا لقاء بسماحه السيد محمد رضا السيستاني وقد قال ضمن حواره ان المرجعيه لا تتهاتر ولا تتنابز ولا تنشغل بامور تافه جانبيه
ياليتك سرت على طريق المرجعيه وما اتعبت نفسك بالردود على المقدم مخابرات محمد اليعقوبي على طريقه ان القافله تسير والكلاب تنبح
لطالما اصدر اليعقوبي فتاويه المضحكه التي لم تاخذ اي صدى بالشارع كتحريم التدخين للسكائر الدول التي ساهمت باحتلال العراق وتحريم سير المرئه للاربعين وكذلك اخر بدعه قانون الاحوال الجعفريه
ان الرد على تفاهات اليعقوبي تكبر من راسه وتجعله يصدق نفسه انه مرجع وايه
اما عباس الزيدي وعادل رؤؤف فيكفي انهما من ايتام السيد محمد الصدر الذي لولاه ما تهجم احد على مقام المرجعيه ولم يتمكن كل من هب ودب من لبس العمامه انظر للمتمرجعين الموجودين الحين على الساحه قاسم ابو الطرشي عفوا الطائي والصرخي واليعقوبي فلله الحمد كلهم من انتاج وتوزيع السيد محمد الصدر مع انه لم يكمل دوره اصوليه واحده فانا لله وانا اليه راجعون

• (4) - كتب : الطوفان العالمي ، في 2015/01/04 .

تم حذف التعليق لمخالفته شروط اضافة التعليق



• (5) - كتب : الطوفان العالمي ، في 2015/01/04 .

تم حذف التعليق لمخالفته شروط اضافة التعليق



• (6) - كتب : مصطفى الهادي ، في 2015/01/04 .

سبحان الله يا أخ طوفان وما أراك كذلك ، سلطتم سفهاكم لشتم المرجعية بكل قبيحة واليعقوبي يصف السيستاني بأنه فرعون . ثم تقمعون من يناقش اقوالكم ويُحاكمها ، هل كلام اليعقوبي مصحفٌ منزل ، او قول معصوم لا ينطق عن الهوى . إما انك لا تفهم أو تتعمد عدم الفهم أخ الطوفان ولا ادري اي طوفان هذا لا يُحسن حتى صياغة جملة مفيدة .
أي تطبير واي فتوى بالجهاد ، يا أخي انا ناقشت (شماتة) اليعقوبي بالشعب العراقي المسكين الذي تسلط عليه امثالكم ، هذه الشماتة التي جاء في زمن الشعب العراقي احوج ما يكون فيه إلى المواساة . وإذا بشيخكم يقول والتسجيل لا يزال طريا : ( ان ما حصل من مآس للشعب العراقي هو بسبب عدم موافقته على قانون الاحوال الجعفري) وهذا ما طبّل له شيوخ اليعقوبي عبر المواقع كما فعل الشيوخ عباس الزيدي في موقع العراق تايمز وموقع كتابات في الميزان . وهل قرأت ما كتبه الشيخ علي الطيّار في موقع عراق تايمز ؟؟ حول (شماتة اليعقوبي بالشيعة) ؟ هذا الطيار يقول بأن : (الشيخ اليعقوبي يكشف سرا إلهيا ). فيشرح كيف ان الكوارث التي حلت بالشعب العراقي هي بسبب انهم لم يوافقوا على القانون الجعفري. ثم يقول بأن اليعقوبي كشف ذلك من القرآن الكريم . ههههه والله ضحك على الذقون واستغفال للناس ولعبٌ في مشاعرها وضحكٌ على مصائبها واستخفاف باحزانها .
ثم لماذا تكتب (أيضا) تكتبها (ايظا) اقرا ما في قاموس المعاني : (( أَيضا: ( حرف/اداة )
أيضًا : منصوبة على المصدريّة دائمًا ، وتعنى : كذلك)).

انت تقول : ((وايظاً تقول بأن سماحة الشيخ المرجع محمد اليعقوبي قد طرق جرس الطائفية بطرحه للقانون الجعفري فسؤالي : نحن لم نسمع منذ سقوط الموصل وحتى الان من قبل الدواعش ومن اتبعهم بأتهامنا بالطائفية بسبب طرح القانون الجعفري )).

طبعا لم تسمع من الدواعش ولا من اهل السنة اتهاما بالطائفية بسبب القانون الجعفري ، لأنهم ادركوا أن المرجعية الفاعلة المؤثرة في ساحة التشيع قد رفضت هذا المشروع، وأن اغلب جماهير الشيعة رفضوا هذا المشروع . فلولا حكمة المرجعية في رفضها لهذا القانون لرأيت داعش وقناة صفا وغيرها من قنوات الفتنة تعزف على نغم الطائفية ليل نهار ، وبهذا اثبتت المرجعية الرشيدة انها اكثر حكمة من صاحبكم اليعقوبي وهي اقرب إلى فهم الساحة العراقية من مرجعكم .
واما قياسك في التطبير فهو قياس باطل لأن التطبير كان في ازمنة قديمة وليس وليد اللحظة التي يضطرب فيه العراق بالشحن الطائفي.

واما فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي فقد وقف خلفها كل المراجع واجمعوا على انها تسديد الهي في هذا الضرف العصيب والمحنة التي عصفت بالعراق ، ولم يقف ضدها سوى الصرخي الذي ساند الدواعش ، وصاحبكم اليعقوبي الذي طلب نصح وهداية الدواعش قبل قتالهم , وهذه مثل الذي يطلب منا أن نُصافح العقرب وزبانها مُشرعةٌ للدغِ.
ثم أن اليعقوبي بلسانه يقول بأن قانونه الجعفري لم يؤيده احد ، وان اليعقوبي هو وحده من يقف وراء هذا القانون انظر الصورة المرفقة :

وما هو الفرق بين دعوة السيد السيستاني ، وبين فتوى مرجعكم بتشكيل الجيش الرديف ، وهل سوف يتم تشكيل الجيش الرديف من أهل السنة أو من الصابئة أم سيكون أيضا جيشا شيعيا صرفا وسوف يتسبب بثورة سنّية ايضا وسوف تدعو أهل السنة إلى المطالبة أيضا بتشكيل جيش طائفي كما الشيعة يُشكلون ذلك. ثم أننا رأينا ان اهل السنة يستنجدون بالحشد الشعبي بعد ان فقدوا بالجيش لكثرة خيانات القادة العسكريين.

اما الشعار الذي رفعته في نهاية مداخلتك من أن القانون الجعفري (قانون الاسلام يقود الحياة). فهذه أيضا لا تعود لصاحبكم اليعقوبي بل سرقتموها من الشهيد محمد باقر الصدر رحمه الله فهي عنوان لسلسلة مقالات . سبحان الله حتى هذه تسرقوها ؟؟!!
انظر الملف المرفق .



.



• (7) - كتب : الطوفان العالمي ، في 2015/01/03 .

الى مصطفى الهادي : كيل الاتهامات قد اوقعك في مصائد لا مخرج منها ولا معبر ، فأقول لك جاداً بأنك كنت ولا زلت "تخوط بصف الاستكان" وسنرى ذلك من كلامك ، فكيف ترى بأن طرح القانون الجعفري سوف يدل على الطائفية وسوف يسبب اثارة الطرف الاخر في ظل الاجواء التي قد مثلتها ، وفي نفس الوقت لا ترى بأن الطرف الاخر قد تحسس من التطبير ؟؟ فهل هذا عماً ام انتقاءاً لكيل التهم ، فنحن الى الان لم نسمع ولا شخص واحد من المحافظات الثائرة والمتحالفة مع الدواعش قد ظمنوا اسباب ثورتهم بسبب طرح القانون الجعفري ؟! وايظاً تقول بأن سماحة الشيخ المرجع محمد اليعقوبي قد طرق جرس الطائفية بطرحه للقانون الجعفري فسؤالي : نحن لم نسمع منذ سقوط الموصل وحتى الان من قبل الدواعش ومن اتبعهم بأتهامنا بالطائفية بسبب طرح القانون الجعفري بل على العكس من ذلك تجد اكثر الاسباب التي يذكرونها هي بسبب الجماعات المسلحة والمليشيات وبسبب كرههم للمالكي ، فالسيستاني هو من دعم تهمة الطائفية وازادها التهاباً بعد ان اصدر فتوى الجهاد الكفائي وفتح المنفذ لكل هذه التنظيمات المسلحة من الانخراط في الحرب وجعل الشباب يذهبون لمحرقة بسبب الفتوى الفاقدة لكل المظامين العلمية والحضارية ولكن على العكس فنجد سماحة الشيخ المرجع محمد اليعقوبي منذ اول فتوى اصدرها قد اكد على ان تدخل كل المظاهر المسلحة تحت اطار الدولة وتحت اسم الجيش العراقي وكذلك اكد سماحة المرجع وبأسلوب ومنهج حضاري على ان يتم تأسيس "جيش رديف" فهذا الجيش يكون متدرباً ومتمرناً لكي يحفظ سماحة المرجع ابناء هذا الجيل من الموت الجماعي بسبب الجهاد الكفائي لكل من هو قادر على حمل السلاح.
وها نحن اليوم جميعا نرى زيف فتوى السيستاني وبطلانها وما سببته من هلاك وحرق لكثير من الشباب وفي نفس الوقت نرى صدق وحجية فتوى سماحة الشيخ محمد اليعقوبي دام ظله التي ارد بها حفظ ابناء هذا البلد من الموت الجماعي بسبب عدم التدرب والممارسة للقتال ؟؟؟
فيا "مصطفى الهادي" هل ترى بعين واحدة ، ماذا اصابكم واصبحتم وامسيتم وانتم تكيلون الاتهامات الباطلة ..
وكذلك سماحة الشيخ لم يقل بأن الاحداث السابقة لسقوط الموصل من انفجارات وغيرها كانت بسبب عدم مناصرة القانون الجعفري بل قال سماحته داعش وما بعدها من انهيار للاقتصاد وللبنى التحتية للبلاد وتهجير ونقص بالموازنة وغير هذه الاحداث كلها جائت كرَد فعل الهي على رفض القانون الجعفري ، قانون الاسلام يقود الحياة الذي ترفعون شعاراته وتدوسون مظامينه ...

• (8) - كتب : عبد لله ، في 2015/01/03 .

من الطاف الله بهذه الامة أن يتكلم هؤلاء لكي تظهر عوراتهم ويستفرغوا المكنون في صدورهم وما تخفي صدورهم اعظم . واقول لهذا الدعي ، ان اليعقوبي لم يكن مرجعا ولم يكن يحلم ان يكون مرجعا نظرا لقلة دراسته ، ولذلك عمد في بداية الامر إلى تأسيس جمعية الفضلاء التي تحولت فيما بعد إلى حزب الفضيلة وكل ذلك من اجل التلويح لضعاف النفوس بالمناصب والامتيازات التي يستطيع الحزب ان يوفرها لهم , واقول تعسا وبئسا لمرجعية تجعل طريقها إلى قلوب الناس بتأسيس الاحزاب المفرقة للجماعة والقرآن يقول : كل حزب بما لديهم فرحون . فاضحكوا قليلا وابكو كثيرا

• (9) - كتب : زائر ، في 2015/01/02 .

والله يااخي لااعرف ما اقول .....الا اني اقول وعلى مسؤليتي ان العدو لهذا المذهب الحق تغلل وتمركز وله اكثر من وجه وله اكثر من سلاح وهذه الحمله الممنهجه على المذهب ورموزه باتت تنطلق من ديارنا ومن نجفنا وهذ الزيدي ماهو الاطلقه صغيره من اسلحه فتاكه بيد المندسين المحرفين وقانا الله شرهم وابعدهم الله عن رموزنا الدينيه وعراقنا وابعدهم الله عنا بعد الجنة عن يريد بن معاويه لعنه الله

• (10) - كتب : محمد البهادلي ، في 2015/01/02 .

من يتابع ما يصدر عن هذا المسخ عباس الزيدي لا شك سيحكم عليه بالانحراف مع سبق الاصرار ، هذا الرجل لا يفقه علم الا علم السب والقذف بالعلماء الاجلاء وأتهامهم بشتى انواع الاتهامات ، على مر العصور لم نسمع برجل دين بهذا المستوى الهابط من المنطق والعلم لا بل بهذا المستوى من سوء الخلق ، وللتذكير هذا الرجل يسن سنة للانحراف الجماعي لا يقتصر دوره على انحرافه شخصيا ، فهو بين الحين والحين يصدر كتاب يعبر عن مدى ضلالة هذا الرجل ، ففي كتابه المسيح المنتظر تخبط صريح لعقائد الرجل ، فهو يزعم ان اليعقوبي هو المسيح المنتظر وقد حلت روح المسيح بجسد اليعقوبي وهو ينتظر الاذن للخروج بدعوى خفاء العنوان ، واي خفاء هذا الذي اكتشفه الزيدي !! ، اليعقوبي والزيدي وابو سيف الوائلي وكل من التف حولهم هم صنيعة صدام المجرم وسوف ينتهون كما انتهى اسلافهم وسيبقى حبل الله ممدود الى حين الظهور متمثلا بالمرجعية الدينية في عصر الغيبة الكبرى وما هؤلاء الضالين الادعياء الا حكمة لأصحاب العقول ودليل على رجحان اعتقادهم وتمسكهم بخط اهل البيت الحقيقي




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق إيزابيل بنيامين . ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : سلام ونعمة وبركة عليكم ، اخي الطيب . اقرأ هذا النص وقل لي بربك ، هل مثل هذا الشخص مسالم ، هل فعلا يُدير خده الآخر لضاربه ؟؟ قال لوقا في الاصحاح 19 : 22. ( أيها العبد الشرير . عرفت أني إنسانٌ صارمٌ آخذُ ما لم أضع ، وأحصدُ ما لم ازرع. أما أعدائي، أولئك الذين لم يريدوا أن أملك عليهم، فأتوا بهم إلى هنا واذبحوهم قدامي). بالنسبة لي أنا انزّه يسوع من هذه الاقوال فهي لا تصدر منه لأنه نبي مسدد من السماء يرعاه كبير الملائكة فمن غير الممكن ان يكون فضا غليظا. والغريب أن يسوع حكم بالذبح لكل من لم يقبل به ملكا . ولكن عندما أتوه ليُنصبّوه ملكا لم يقبل وانصرف.من هذا النص يعكس الإنجيل بأن شخصية يسوع متذبذة أيضا. إنجيل يوحنا 6: 15( وأما يسوع فإذ علم أنهم يأتوا ليجعلوه ملكا، انصرف أيضا إلى الجبل وحده). وأما بالنسبة للقس شربل فأقول له أن دفاعك عن النص في غير محله وهو تكلف لا نفع فيه لأن يسوع المسيح نفسه لم يقبل ان يلطمهُ احد وهذا ما نراه يلوح في نص آخر. يقول فيه : أن العبد لطم يسوع المسيح : ( لطم يسوع واحد من الخدام قال للعبد الذي لطمه. إن كنت قد تكلمت رديا فاشهد على الردي، وإن حسنا فلماذا تضربني؟). فلم يُقدم يسوع خده الآخر لضاربه بل احتج وقال له بعصبية لماذا لطمتني. أنظر يو 23:18. ومن هذا النص نفهم أيضا أن الإنجيل صوّر يسوع المسيح بأنه كان متناقضا يأمر بشيء ويُخالفه. انظروا ماذا فعل الإنجيل بسيوع جعله احط مرتبة من البشر العاديين في افعاله واقواله. اما بالنسبة لتعليق الاخ محمود ، فأنا لم افهم منه شيئا ، فهل هو مسلم ، او مسيحي ؟ لان ما كتبه غير مفهوم بسبب اسمه ال1ي يوحي بانه مسلم ، ولكن تعليقه يوحي غير ذلك . تحياتي

 
علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : د . نعمة العبادي
صفحة الكاتب :
  د . نعمة العبادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قريباَ ...إصدار موسوعة تاريخية ثقافية عن تاريخ محافظة الديوانية  : اعلام وزارة الثقافة

 وصول خمسة بواخرمحملة بالحنطة المستوردة وباخرتان للرزالى ميناء ام قصرلدعم البطاقة التموينية  : اعلام وزارة التجارة

  قيادي في الائتلاف الوطني يدعم التحرك من اجل اعادة دور الائتلاف الوطني لتوحيد موقفه  : حسين النعمة

 ما هو هدفك في الحياة ؟!! أم أنت تعيش على الصدفة !!  : حيدر محمد الوائلي

 يعالون في الرياض والجبير في تل ابيب ...ماذا عن الحلف الناشئ من وجهة نظر صهيونية !؟  : هشام الهبيشان

 قائد فرقة المشاة السادسة يلتقي بالجرحى الابطال من ابناء قواتنا المسلحة في مقر الفرقة  : وزارة الدفاع العراقية

 حُزني مُباح حين تسرق قصيدتي في عِز الظهيرة دُون خَجل  : احمد الدمناتي

 تصريح .. واعتذار ....  : عصام العبيدي

 وزير الموارد المائية يشارك في مؤتمر الأطراف حول اتفاقية حماية واستخدام مجاري المياه العابرة للحدود والبحيرات الدولية  : وزارة الموارد المائية

 العدد ( 561 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

 أغتيال موظف نزيه  : اسعد عبدالله عبدعلي

  نساء عاصرنَ الأئمة وعشنَ أبداً!  : امل الياسري

 إذاعة ألمحبه ... رسول سلام في مدينة السلام  : علي الغزي

 التجارة: تنظم عملية ممارسة للدفاع المدني لمواجهة حالات الطوارئ والكوارث الطبيعية  : اعلام وزارة التجارة

 هذه الحرب لا ينقصها شيء سوى...  : علي حسين الخباز

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net