صفحة الكاتب : مجاهد منعثر منشد

اليوم السابع عشر ميلاد النبي في مكة المكرمة
مجاهد منعثر منشد

في روايات أهل البيت (عليهم السلام ) عن كتاب حدائق الرياض وزهرة المرتاض ونور المسترشد : السابع عشر من ربيع الاول مولد سيدنا رسول الله (صلوات الله عليه )عند طلوع الفجر من يوم الجمعة عام الفيل .
وروي عن أئمة الهدى من آل محمد (عليهم السلام) انهم قالوا من صام يوم السابع عشر من ربيع الأول، وهو يوم مولد سيدنا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) كتب الله له صيام سنة، ويستحب فيه الصدقة والإلمام بمشاهد الأئمة (عليهم السلام )والتطوع بالخيرات وادخال السرور على أهل الإيمان (1).
اللّهُمَّ إنِّي أسْأَلُكَ وَأتَوَجَّهُ إِلَيْكَ بِنَبِيِّكَ نَبِيِّ الرَّحْمَةِ مُحَمَّدٍ (صَلَّى الله عَلَيْهِ وَآلِهِ وسلم )، يا أبا القاسِم يارَسُولَ الله ياإمامَ الرَّحْمَةِ ياسَيِّدَنا وَمَوْلانا إنَّا تَوَجَّهْنا وَاسْتَشْفَعْنا وَتَوَسَّلْنا بِكَ إِلى اللهِ، وَقَدَّمْناكَ بَيْنَ يَدَيْ حاجاتِنا، ياوَجِيهاً عِنْدَ الله إشْفَعْ لَنا عِنْدَ اللهِ..
قال سبحانه وتعالى  ( إن الله وملائكته يصلون على النبي يا أيها الذين آمنوا صلوا عليه وسلموا تسليما ) (2) .
هذه الصلاة أمر الالهي لكل مؤمن ,فانها من دواعي الالتزام بماورد في كتاب الله جل وعلا , فحب كتاب الله العزيز أشاره لحب القائل تبارك وتعالى .ومن احب الله تعالى ملزم بحب نبيه (صلى الله عليه واله وسلم ) ,فقد قال الله في محكم كتابه المبين : ( قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله) (3).
وقال عز من قائل : ( وما أرسلناك إلا رحمة للعالمين ) (4).
وقال تبارك وتعالى ( وإنك لعلى خلق عظيم (5) ).
وقال سبحانه : ( لقد جاءكم رسول من أنفسكم عزيز عليه ما عنتم حريص عليكم بالمؤمنين رؤوف رحيم (6) ).
ولـد الـهدى فـالكائنات ضياء وفــم الـزمان تـبسم وثـناء
الـروح والـملأ الـملائك حوله لـلـدين والـدنيا بـه بـشراء
والعرش يزهو والحظيرة تزدهي والـمنتهى والـسدرة الـعصماء
وحـديقة الـفرقان ضاحكة الربا بـالـترجمان شـذيـة غـنـاء
والـوحي يقطر سلسلا من سلسل والـلوح والـقلم الـرفيع وراء
نظمت أسامي الرسل فهي صحيفة فـي الـلوح واسم محمد طغراء
اسـم الـجلالة فـي بديع حروفه ألـف هـنالك واسـمه طه الباء
يـاخير من جاء الوجود تحية من مـرسلين الـى الهدى بك جاؤوا
بـيت الـنبيين الـذي لا يـلقي الا الـحـنائف فـيه والـحنفاء
خـير الأبـوة حـازهم لـك آدم دوم الأنــام وأحـرزت حـواء
هـو أردكـوا عز النبوة وانتهت فـيها الـيك الـعزة الـقعساء
يروي الشيخ الصدوق بسنده عن أبي عبد الله الصادق (عليه السلام )أنه قال : كان أبليس (لعنه الله) يخترق السموات السبع فلما ولد عيسى (عليه السلام) حجب عن ثلاث سموات وكان يخترق أربع سموات فلما ولد رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم )حجب عن السبع كلها ورميت الشياطين بالنجوم وقالت قريش هذا قيام الساعة التي كنا نسمع أهل الكتب يذكرونه ، وقال عمرو بن أمية وكان من أزجر أهل الجاهلية انظروا هذه النجوم التي يهتدى بها ويعرف بها زمان الشتاء والصيف فإن كان رمي بها فهو هلاك كل شيء وإن كانت تثبتت ورمي بغيرها فهو أمر حدث وأصبحت الأصنام كلها صبيحة مولد النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ليس منها صنم إلا وهو منكب على وجهه وارتجس في تلك الليلة ايوان كسرى وسقطت منه أربعة عشر شرفة وغاضت بحيرة ساوه وفاض وادي السماوة وخمدت نيران فارس ولم تخمد قبل ذلك بألف عام ورأى المرزبان في تلك الليلة في المنام إبلاً صعاباً تقود خيلاً عراباً قد قطعت دجلة وانسربت في بلادهم وانفصم طاق الملك كسرى في وسطه وانخرقت عليه دجلة وانتشر في تلك الليلة نور من قبل الحجاز ثم استطال حتى بلغ المشرق ولم يبق سرير لملك من ملوك الدنيا إلا أصبح منكوساً والملك مخرساً لا يتكلم يومه ذلك وانتزع علم الكهنة وبطل سحر السحرة ولم تبق كاهنة في العرب إلا حجبت عن صاحبها وعظمت قريش في العرب وسموا آل الله قال أبو عبد الله عليه السلام إنما سموا آل الله لأنهم في بيت الله الحرام وقالت آمنة ان ابني والله سقط فاتقى الأرض بيده ثم رفع رأسه إلى السماء فنظر إليها ثم خرج مني نور أضاء له كل شيء وسمعت في الضوء قائلاً يقول انك قد ولدت سيد الناس فسميه محمداً واتى به عبد المطلب لينظر إليه وقد بلغه ما قالت أمه فاخذه ووضعه في حجره ثم قال : هذا الغلام الطيب الاردان الحمد لله الذي اعطاني قد ساد في المهد على الغلمان ثم عوذه بأركان الكعبة وقال فيه أشعاراً، وصاح إبليس (لعنه الله) في أبالسته ,فاجتمعوا إليه فقالوا ما الذي افزعك يا سيدنا فقال لهم ويلكم لقد انكرت السماء والأرض منذ الليلة لقد حدث في الأرض حدث عظيم ما حدث مثله منذ رفع عيسى بن مريم (عليهما السلام) فاخرجوا وانظروا ما هذا الحدث فافترقوا ثم اجتمعوا إليه فقالوا ما وجدنا شيئاً فقال إبليس ( لعنه الله) أنا لهذا الأمر ثم انغمس في الدنيا فجالها حتى انتهى إلى الحرم فوجد الحرم محفوفاً بالملائكة فذهب ليدخل فصاحوا به فرجع ثم صار مثل الصر وهو العصفور فدخل من قبل حرا فقال له جبرئيل ( عليه السلام )وراك لعنك الله فقال له حرف أسألك عنه يا جبرئيل ما هذا الحدث الذي حدث منذ الليلة في الأرض ؟ فقال له ولد محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) فقال هل لي فيه نصيب ؟ قال لا ، قال : ففي أمته ؟ قال : نعم .
قال : رضيت .
 
وروى بسنده عن سهل مولى عتيبة انه كان نصرانياً من أهل مريس وأنه كان يتيماً في حجر أمه وعمه وانه كان يقرأ الإنجيل (قال) فاخذت مصحفاً لعمي فقرأته حتى مرت بي ورقة فانكرت كتابتها حين مرت بي ومسستها بيدي (قال) فنظرت فإذا فصول الورقة ملصق بغراء قال ففتقتها فوجدت فيها نعت محمد (صلى الله عليه وآله) انه لا قصير ولا طويل ، أبيض، ذو ضفيرتين، بين كتفيه خاتم ، يكثر الاحتباء، ولا يقبل الصدقة ، ويركب الحمار والبعير ، ويحتلب الشاة، ويلبس قميصاً مرقوعاً ومن فعل ذلك فقد برئ من الكبر، وهو يفعل ذلك ، وهو من ذرية إسماعيل اسمه أحمد (قال سهل) فلما انتهيت إلى هذا من ذكر محمد ( صلى الله عليه وآله وسلم) جاء عمي فلما رأى الورقة ضربني وقال ما لَكَ وفتح هذه الورقة وقراءتها ؟ فقلت فيها نعت النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم  ) أحمد فقال انه لم يأت بعد (7).
والرسول النبي الامي محمد ابو الريحانتين القاسم والطاهر والده عبد الله بن عبد المطلب بن هاشم بن عبد مناف بن قصي بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي بن غالب بن مضر بن نزار بن معد بن عدنان ، يسمى في السماء أحمد وفي الأرض محمد .
وأمه آمنة بنت وهب ، بن عبد مناف بن زهرة بن كلاب بن مرة بن كعب.
ولد (صلى الله عليه واله وسلم)بمكة المكرمة بعد أن فقد أباه وعمر والده 25 عام ، وتوفيت امه وقد أرضعته حليمة السعدية ، يوم مولده وهو عام توجه فيه ( إبرهة الأشرم الحبشي ) بجيش من اليمن يركب الفيلة لتدمير بيت الله في مكة .
وقتل من تعرض إليه في طريقه ، وحينها سارع أهل مكة إلى الجبال هرباً منه وما أن اقترب من ضواحيها حتى ظهرت عليه أسراب كبيرة من الطيور وهي تحمل في منقارها حجارة صغيرة وتلقيها على جيشه فسحقته وأهلكته .
مدة العمر الشريف 63 سنة ، الشهادة : 28 صفر 11 هـ في المدينة المنورة ، وكانت بعثته النبوية الشريفة بمكة المكرمة يوم الاثنين 27 رجب بعد أربعين سنة من مولده الشريف .
نشأ نبينا (صلى الله عليه وآله وسلم) يتيماً ، وكان أبوه سيد قومه وموضع فخرهم ، وكذلك كانت أمه ، وما أن ولد النبي (صلى الله عليه وآله وسلم ) حتى احتضنه جده عبد المطلب الذي أكرم أهل مكة بالولائم وإطعام الطعام على حبه وقد عَمَّ الفرح في أرجائها ، ثم سلمه جده إلى حليمة بنت الحارث السعدية ، لترضعه في البادية ، لينشأ قوي الجسم فصيح الكلام ، وقد أحبته أكثر من أبنائها ( عبد الله وأنيسة والشيماء ) ثم أعادته إلى أمه ، ولما بلغ من عمره السابعة أخذته أمه لزيارة أخواله في المدينة المنورة ، وفي طريق عودتها إلى مكة مرضت وتوفيت ودفنت في قرية تسمى الأبواء ورجعت به أم أيمن إلى مكة ، و بقى في رعاية جده عبد المطلب .
ولما بلغ عمره ثمان سنوات توفي جده عبد المطلب فكفله عمـه أبو طالب (عليه الصلاة والسلام) ، وقد رافق عمه في إحدى رحلاته في التجارة إلى الشام ، فَعُرِف عند الجميع بأمانته وفطنـته ، حتى اشتهر بين التجار بـ ( محمد الأمين).
ولقب ابو القاسم محمد (صلى الله عليه واله وسلم ) حبيب الله ، صفي الله ، خاتم النبيين ، المصطفى والمختار ، والمجتبى والطاهر ، والأمين ، وهو النبي الأمي .
ويكفي لمعرفة عظمة النبي( صلى الله عليه وآله وسلم ) ما روي عن أمير المؤمنين (سلام الله عليه) ، أنه قال : « أنا عبد من عبيد محمد (صلى الله عليه وآله) » (8) .
وقد وصف الإمام أمير المؤمنين (عليه السلام ) الرسول (صلى الله عليه وآله وسلم) بقوله كان أجود الناس كفاً و أجرأ الناس صدراً و أصدق الناس لهجة ، و أوفاهم ذمة و ألينهم عريكة و أكرمهم عشرة من رآه بديهة هابه ومن خالطه معرفة أحبه لم أر قبله و لا بعده مثله .
زوجته : أم المؤمنين خديجة بنت خويلد (رض) كانت السيدة خديجة (سلام الله عليها) من خيرة نساء قريش شرفاً ، وأحسنهنّ جمالاً ، وأكثرهنّ مالاً ، وتسمى في الجاهلية ( سيدة قريش ) (الطاهرة) ، وعندما خطبها أبو جهل ، وأبو سفيان ، عقبه بن أبي المعيط، والصلت بن أبي يهاب ، فرفضتهم جميعاً وهي التي قد أبدت أولاً رغبتها في الاقتران برسول الله محمد (صلى الله عليه وآله وسلم) .
قال ابن شهر آشوب وروى  البلاذري، وأبو القاسم الكوفي في كتابيهما ، والمرتضى في الشافي ، وأبو جعفر في التلخيص:
أن النبي ( صلى الله عليه وآله وسلم ) تزوج بها ، وكانت عذراء (9).
أخبارها بهذا الزواج ورقة بن نوفل  ابن عمها وكان من كهان قريش قرأ صحف شيتٍ وإبراهيم ( عليهما السلام ) والتوراة والإنجيل والزبور ، وتنبأ لها قائلاً : (يا خديجة سوف تتصلين برجلٍ يكون أشرف أهل الأرض والسماء).
ومن زوجات النبي المتزوجات سابقا(زينب بنت جحش)... وقام بعض أهل السير من المسلمين بتشويه هذه الزيجة ,فذكروا  بأن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) كان يحبها الى اخر الافترائات على رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وبمناسبة ذكرى المولد الشريف لابد من تسليط الضوء على هذه المسألة المهمة .
فهناك حديث عن رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) روي من العامة والخاصة بطرق مختلفة لدرجة قد تبلغ حدّ التواتر، من أنه (صلى الله عليه وآله وسلم ) قال : « كثرت عليّ الكذّابة وستكثر » وفي بعضها بزيادة : (بعدي) (10).
كان العرب في الجاهلية يعاملون المتبنّى معاملة الابن الحقيقي تماماً ، فينسبونه إلى الأب الذين تبنّاه ويورّثونه منه ويكون كالأخ لبناته وأبنائه ، وإن كانت بنتاً تكون كالأخت لهم ، لكن عندما جاء الإسلام رفض هذا التعامل وفرّق بين ابن الإنسان الذي من صلبه وبين من يكون كالابن لسبب من الأسباب كالتربية والكفالة وغيرهما ، فقال نعالى : « حرمت عليكم أمهاتكم ... وحلائل أبنائكم الذين من أصلابكم (11).
فيشاء الله تعالى ان يكسر هذه السنّة الجاهلية عملياً ... أن يكون نبيّه هو المثل والقدوة في ذلك.
فقد أعتق رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) زيداً أوّلاً، وزوّجه ابنة عمته (12) زينب بنت جحش ، ولكن زيد لم يستسغ العيش معها بعد مدة فقرّر طلاقها ، والتمسه النبي أن لا يطلّقها ، ولكنه آثر أن يطلّقها ، لأنه لم يكن على وئام معها ، وبعد أن أصبحت خلية تزوّجها النبي (صلى الله عليه وآله وسلم),
وكان الزواج امر الالهي من الله تبارك وتعالى فقال تعالى : « ... زوجناكها » ولذلك كانت زينب تفتخر على سائر زوجات النبي (صلى الله عليه وآله وسلم ) وتقول إن الله تعالى هو الذي زوّجني دونكن ، ومنه إتمام للحجة وسدّ للطريق على التقوّلات والتخرّصات ، ولئلا يقال : كيف تزوّج رسول الله من حليلة ابنه، ولكن مع ذلك نرى أن المنافقين لم يسكتوا .
قال تعالى : « وإذ تقول للذي أنعم الله عليه » أيّ بالإسلام « وأنعمت عليه » بعتقه وتزويجه : « أمسك عليك زوجك » ولا تطلّقها « واتق الله» في ذلك ، « وتخفي في نفسك ما الله مبديه » من حكم الله وأمره لك في تزويجها إيّاك وما في هذا التزويج من إثارة اجتماعيّة سواء من المشركين أو حديثي العهد بالإسلام ، لكنّ هذا أمر الله « والله أحقّ أن تخشاه » أي لا تخش الناس وأقاويلهم .« فلما قضى زيد منها وطر » أي طلّقها « زوجناكها » فهل هناك ما هو أصرح من ذلك .
وإنما أراد الله تعالى ذلك منك يا رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) وأنت القدوة والمثل الأعلى للمسلمين « لكيلا يكون حرج على المؤمنين في أزواج أدعيائهم إذا قضوا منهن وطر » بل يقتدوا بك ويتزوّجوا حلائل الابناء الذين ليسوا من الأصلاب ولا يتحرجوا في ذلك « وكان أمر الله مفعول » (13).
ومن المواقف المهمة والحساسة موقف ابي طالب (عليه السلام) هذا الرجل الذي أمن بالله تعالى قبل الاسلام وكلمته المعروفه عندما ذهب خارج مكة ، وقيل له من للبيت .
فقال : للبيت ربا يحميه .
ولـمَّا خاف مشركوا قريش من دعوة النبي (صلى الله عليه وآله وسلم )وانتشارها جاؤوا إلى أبي طالب (عليه الصلاة والسلام )وطلبوا منه أن ينهى الرسول عن دعوته بل وعرضوا عليه أن يعطوه المال والملك على أن يتخلى عن هذه الدعوة .
فأخبر أبو طالب النبي (صلى الله عليه وآله وسلم )بما جاء به مشركوا قريش ، فقال (صلى الله عليه وآله وسلم ) : ( والله يا عم لو وضعوا الشمس في يميني ، والقمر في شمالي ، على أن أترك هذا الأمر ما تركته حتى يظهره الله أو أهلك دونه ).
فأيده أبو طالب وقال : ( أقسم بالله أني لن أرفع يدي عنك فسر في طريقك )، فغضب كفار قريش وهموا بقتل النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ولكنهم خافوا من عزيمة أبي طالب وسيف حمزة وانتقام بني هاشم ، فقاموا باتهامه بالبخل ، وأنه شاعر مجنون ، وأمروا أطفالهم وعبيدهم بإيذائه ، فكان أمير المؤمنين (عليه الصلاة والسلام) يدافع عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) ، وكانت ابنته السيدة الزهراء (عليها الصلاة والسلام) تعالج قدمي أبيها من الأشواك التي يضعها المشركون في طريقه ، وكان النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) يتلقى كل ذلك بالصبر والحلم .
وقد عصم الله عزوجل نبيه من الوقوع في الخطأ ، و قال تعالى : ( وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا )وقوله تعالى : سَنُقْرِئُكَ فَلا تَنْسَى ، أو قوله تعالى : وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى . إِنْ هُوَإِلا وَحْيٌ يُوحَى ... وقوله تعالى : هُوَ الَّذِي أَنْزَلَ عَلَيْكَ الْكِتَابَ مِنْهُ آيَاتٌ مُحكَمَاتٌ هُن أُمُّ الْكِتَابِ وَأُخَرُ مُتَشَابِهَاتٌ فَأَمَّا الَّذِينَ فِي قُلُوبِهِمْ زَيْغٌ فَيَتَّبِعُونَ مَا تَشَابَهَ مِنْهُ ابْتِغَاءَ الْفِتْنَةِ وَابْتِغَاءَ تَأْوِيلِهِ وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلا اللهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا وَمَا يَذَّكَّرُ إِلا أُولُو الأَلْبَابِ ) (14) .
اما فيما يخص بعض  الاثار النبوية الرسالية ,فمنها :ـ
1 ـ الموحى إليه من الله سبحانه وتعالى ، القران الكريم .
2 ـ ما صدر عن النبي (صلى الله عليه وآله وسلم) من قول أو فعل أو تقرير السنة المطهره .
3 ـ كتاب من إملاء رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم )وخط أمير المؤمنين (عليه الصلاة والسلام) ، وقد خطت على جلد يسمى الرق ، وقد جمعت تلك الجلود بعضها إلى بعض فبلغ طولها سبعين ذراعاً ، وفيها كل حلال وحرام وكل شيء يحتاجه الناس الجامعة .
4 ـ مما أملاه رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم) على أمير المؤمنين (عليه الصلاة والسلام) وقد كتبه الإمام بخطه الشريف وهو مشتمل على الكثير من الآداب والسنن والأحكام ، يسمى كتاب علي .
والجامعة وكتاب علي (عليه الصلاة والسلام) من المخطوطات التي توارثها أئمة أهل البيت (عليهم السلام) ، وهي محفوظة لديهم وبعض من احاديث رسول الله (صلى الله عليه وآله وسلم )
1 ـ طوبى لمن شغله عيبه عن عيوب الناس .
2 ـ سباب المؤمن فسوق .
3 ـ من قُتل دون ماله فهو شهيد.
4 ـ أفضل الجهاد كلمة حقٍ بين يدي سلطان جائر .
5 ـ لا رهبانية في الإسلام .
6 ـ جهاد المرأة حسن التبعل لزوجها .
7 ـ من مات ولم يعرف إمام زمانه مات ميتة الجاهلية .
8 ـ من يرد الله به خيراً يفقه في الدين .
9 ـ العبادة سبعة أجزاء أفضلها طلب الحلال .
10 ـ عجبت لمن يحتمي من الطعام مخافة الداء كيف لا يحتمي من الذنوب مخافة النار .
11 ـ أعطوا الأجير أجره قبل أن يجف عَرَقُه .
12 ـ عذاب القبر من النميمة و الغيبة و الكذب ..
السَّلامُ عَلَيْكَ يارَسُولَ الله وَرَحْمَةُ الله وَبَرَكاتُهُ، السَّلامُ عَلَيْكَ يامُحَمَّدَ بْنَ عَبْدِ اللهِ، السَّلامُ عَلَيْكَ ياخِيرَةَ اللهِ، السَّلامُ عَلَيْكَ ياحَبِيبَ اللهِ، السَّلامُ عَلَيْكَ ياصَفْوَةَ اللهِ، السَّلامُ عَلَيْكَ ياأَمِينَ اللهِ. أَشْهَدُ أَنَّكَ رَسُوُلُ اللهِ، وَأَشْهَدُ أَنَّكَ مُحَمَّدُ بْنُ عَبْدِ اللهِ، وَأَشْهَدُ أَنَّكَ قَدْ نَصَحْتَ لاُمَّتِكَ، وَجاهَدْتَ فِي سَبِيلِ رَبِّكَ وَعَبَدْتَهُ حَتَّى أَتاكَ اليَقِينُ، فَجَزاكَ الله يارَسُولَ الله أَفْضَلَ ماجَزى نَبِيّا عَنْ أُمَّتِهِ. اللّهُمَّ صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ أَفْضَلَ ما صَلَّيْتَ عَلى إِبْراهِيمَ وَآلِ إِبْراهِيمَ إِنَّكَ حَمِيدٌ مَجِيدٌ.
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
المصادر والهوامش
(1)ابن طاووس, اقبال الاعمال ج 3ص121.
(2) الاحزاب |56.
(3) ال عمران| 31.
(4)الانبياء |17.
(5)القلم |4.
(6)التوبة |128.
(7) طبقات ابن سعد ج 1 القسم 2 ص 89 .
(8) أصول الكافي ج 1 ــ باب الكون والمكان ـ ص 89 ,ح 4.
(9) كتاب نساء أهل البيت، أحمد خليل جمعة.
(10) الاحتجاج ج 2 ـ احتجاج أبي جعفر محمد بن علي الثاني ص 446.
(11) النساء| 23 .
(12) أميمة بنت عبد المطلب بن هاشم .
(13) الأحزاب| 37 .
(14) آل عمران | 7.

  

مجاهد منعثر منشد
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/03



كتابة تعليق لموضوع : اليوم السابع عشر ميلاد النبي في مكة المكرمة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : هيثم الطيب
صفحة الكاتب :
  هيثم الطيب


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 حيدر العبادي يوجّه بتخصيص 800 مليار دينار لصندوق الإسكان

 ابرز ما جاء في المؤتمر الصحفي الأسبوعي لرئيس الوزراء الدكتور حيدر العبادي  : اعلام رئيس الوزراء العراقي

 انشطة ومبادرات متنوعة لمنتدى شباب ورياضة البنوك  : وزارة الشباب والرياضة

 بالون ... مبارك!!  : محمد الواسطي

 الأمينُ العامّ للعتبة العبّاسية المقدّسة: العتباتُ المقدّسة في العراق تخطّت خدمة الزائر وانطلقت إلى خدمة المجتمع  : موقع الكفيل

 لا شيء  : د . رافد علاء الخزاعي

 العيسى يعلن منح الجامعة التكنولوجية استقلاليتها رسميا  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 اعتقال منتحل صفة ضابط برتبة لواء

 حكم خواطر وعبر ( 14 )  : م . محمد فقيه

 العبادي يرد على "دولة القانون" وسط ردود أفعال متباینة من التفويض البرلماني

 هيأة البحث والتطوير الصناعي تنظم دورة تدريبية علمية بعنوان ( التطبيقات الحديثة لبرنامج التحليل الاحصائي spss )  : وزارة الصناعة والمعادن

 كيف نتغلب على التفكير السلبي ؟!  : منار قاسم

  لماذا فشل الربيع العربي  : مركز دراسات جنوب العراق

 التجارة ... تعلن بيع جرارات زراعية ايطالية المنشا مختلفة الانواع وبنظام التقسيط  : اعلام وزارة التجارة

  مرجعية رشيدة ..وشعب عنيد...  : حيدر فوزي الشكرجي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net