صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

تأملات في القران الكريم ح256 سورة النور الشريفة
حيدر الحد راوي

 
بسم الله الرحمن الرحيم

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَا مِنكُم مِّنْ أَحَدٍ أَبَداً وَلَكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَن يَشَاءُ وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ{21}
الآية الكريمة تخاطب المؤمنين (  يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَتَّبِعُوا خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ ) , ثم تنهاهم عن اتباع خطوات الشيطان , وخطوات الشيطان اساليبه وتسويلاته لعنه الله , (  وَمَن يَتَّبِعْ خُطُوَاتِ الشَّيْطَانِ فَإِنَّهُ يَأْمُرُ بِالْفَحْشَاء وَالْمُنكَرِ ) , يقرر النص المبارك ان من اتبع خطوات الشيطان لعنه الله فأنه ممن يشيع الفحشاء وهي كل  ما افرط في قبحه , والمنكر وهو ما كل ما انكرته الشريعة الاسلامية والعقل السليم والفطرة , (  وَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ مَا زَكَا مِنكُم مِّنْ أَحَدٍ أَبَداً ) , يقرر النص المبارك لولا التوبة التي توجب محو الذنوب ما طهر من الذنوب احدا , (  وَلَكِنَّ اللَّهَ يُزَكِّي مَن يَشَاءُ ) , يقرر النص المبارك ان الله تعالى يطهر من يشاء من الذنوب وذلك بالتوفيق والتسديد الى التوبة الموجبة لذلك , (  وَاللَّهُ سَمِيعٌ عَلِيمٌ ) , يؤكد النص المبارك ان الله تعالى سميع بقولهم , عليم بنواياهم "صحة التوبة من ادعاءها " .         
بقي ان نشير الى ما ذكره ابن حجر العسقلاني في كتابه الصواعق المحرقة بخصوص (  يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا ) حيث قال "  وأخرج الطبراني وابن أبي حاتم عن ابن عباس قال ما أنزل الله ( يا أيها الذين آمنوا ) إلا وعلي أميرها وشريفها ولقد عاتب الله أصحاب محمد في غير مكان وما ذكر عليا إلا بخير" .

وَلَا يَأْتَلِ أُوْلُوا الْفَضْلِ مِنكُمْ وَالسَّعَةِ أَن يُؤْتُوا أُوْلِي الْقُرْبَى وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلَا تُحِبُّونَ أَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ{22}
الآية الكريمة تخاطب المسلمين كافة (  وَلَا يَأْتَلِ أُوْلُوا الْفَضْلِ مِنكُمْ وَالسَّعَةِ ) , تنهى اهل الغنى والسعة في المال والاملاك ان يحلفوا , (  أَن يُؤْتُوا ) , ان يمنعوا الصدقات والحقوق عن :   
1-    (  أُوْلِي الْقُرْبَى ) : ذوي القرابة , وعلى بعض الآراء هم قرابة الرسول الكريم محمد "ص واله" .
2-    (  وَالْمَسَاكِينَ ) : من هو اسوء حالا من الفقير .
3-    (  وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ ) : للجهاد وغيره . 
يروي السيوطي في تفسيره الجلالين انها نزلت في ابي بكر حين حلف ان لا ينفق على مسطح  وهو ابن خالته مسكين مهاجر بدري لما خاض في الإفك بعد أن كان ينفق عليه وناس من الصحابة أقسموا أن لا يتصدقوا على من تكلم بشيء من الإفك , يذهب الى مثل هذا الرأي عدة مفسرين اخرين , (  وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا ) , امرت الآية الكريمة في خطابها بالعفو والصفح , (  أَلَا تُحِبُّونَ أَن يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ ) , كما انتم تحبون ان يغفر لكم الله تعالى فأغفروا واصفحوا واعفوا , كأن النص المبارك يقابل العفو والصفح من المؤمن على المؤمن بالعفو والمغفرة والصفح من الله تعالى عليه , (  وَاللَّهُ غَفُورٌ رَّحِيمٌ ) , غفور لكم ولهم , رحيم بكم وبهم .   

إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ الْمُحْصَنَاتِ الْغَافِلَاتِ الْمُؤْمِنَاتِ لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ{23}
تقرر الآية الكريمة (  إِنَّ الَّذِينَ يَرْمُونَ ) , يقذفون , (  الْمُحْصَنَاتِ ) , العفيفات , (  الْغَافِلَاتِ ) , عما قذفن به , (  الْمُؤْمِنَاتِ ) , بالله تعالى ورسوله الكريم محمد "ص واله" , (  لُعِنُوا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ ) , هؤلاء القاذفون طردوا من رحمته جل وعلا في الدنيا والاخرة , ما لم يتوبوا , (  وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ ) , ليس الطرد من رحمته جل وعلا التي وسعت كل شيء , بل وايضا سينالون عذابا يصفه الباري عز وجل بأنه (  عَظِيمٌ ) . 

يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ{24}
الآية الكريمة تعين وقت العذاب العظيم الذي سيحل بالقاذفين (  يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم ) , يوم يمكن الله تعالى السنتهم وايديهم وارجلهم من النطق فتنطق به , وهذا يوم القيامة , (  بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) , بما عملوا في الدنيا .   
يلاحظ الترتيب في الآية الكريمة (  أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم ) , اللسان حيث ينطق الافك والبهتان , واليد جاءت ثانيا لأنها اكثر ما يستعمله الانسان وهي ايضا رمزا للقوة , وكان بإمكانهم ان يردعوا القاذفين , لكنهم بالعكس من ذلك , فبدل ان يردعوا القاذفين بقوتهم وامكانيتهم وافقوهم بالعمل , ثم الرجل اخرا , لأنها مدار سعي الانسان لأدراك الحقيقة , او يسعى بها الى الضلال والانحراف .       

يَوْمَئِذٍ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّ وَيَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ{25}
تبين الآية الكريمة (  يَوْمَئِذٍ يُوَفِّيهِمُ اللَّهُ دِينَهُمُ الْحَقَّ ) , في ذلك الحين , يجازيهم الله تعالى بالجزاء المستحق لهم , (  وَيَعْلَمُونَ أَنَّ اللَّهَ هُوَ الْحَقُّ الْمُبِينُ ) , وعندها سيدركون ان عادل وعدله جل وعلا ظاهر , حيث ان اصحاب الافك كانوا يشككون في عدله جل وعلا .  

الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ أُوْلَئِكَ مُبَرَّؤُونَ مِمَّا يَقُولُونَ لَهُم مَّغْفِرَةٌ وَرِزْقٌ كَرِيمٌ{26}
تقرر الآية الكريمة :
1-    (  الْخَبِيثَاتُ لِلْخَبِيثِينَ وَالْخَبِيثُونَ لِلْخَبِيثَاتِ ) : من حيث التكافؤ , والنص المبارك يقابله { الزَّانِي لَا يَنكِحُ إلَّا زَانِيَةً أَوْ مُشْرِكَةً وَالزَّانِيَةُ لَا يَنكِحُهَا إِلَّا زَانٍ أَوْ مُشْرِكٌ وَحُرِّمَ ذَلِكَ عَلَى الْمُؤْمِنِينَ }النور3 .  
2-    (  وَالطَّيِّبَاتُ لِلطَّيِّبِينَ وَالطَّيِّبُونَ لِلطَّيِّبَاتِ ) : من حيث التكافؤ ايضا , فلا تصلح الطيبات من النساء الا للطيبين من الرجال والعكس بالعكس , (  أُوْلَئِكَ ) , اشارة الى الطيبات والطيبين , (  مُبَرَّؤُونَ مِمَّا يَقُولُونَ ) , مما قال فيهم الخبثاء من الرجال والنساء , (  لَهُم ) , تقرير بأنهم سينالون امرين :
أ‌)    (  مَّغْفِرَةٌ ) : المغفرة منه جل وعلا لكافة ما صدر منهم من سيئات .
ب‌)    (  وَرِزْقٌ كَرِيمٌ ) : ليس بعد المغفرة سوى الرزق الكريم في الجنة , وعبّرت الآية الكريمة عن الرزق بأنه كريم لكثير من الاسباب منها :
ب-1- انه رزق لا ينفد .
ب-2- انه رزق ممدود غير ممنوع .
ب-3- انه رزق لا ضرر فيه , كالتخمة وغيرها من امراض التغذية .
ب-4- انه رزق تام شاف وواف , ليس فيه فضلات ومخلفات  .  

يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتاً غَيْرَ بُيُوتِكُمْ حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ{27}
الآية الكريمة تخاطب المؤمنين كافة ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَدْخُلُوا بُيُوتاً غَيْرَ بُيُوتِكُمْ ) ,  ينهى الخطاب المؤمنين ان يدخلوا بيوتا غير بيوتهم التي تسكنوها , وقد كان ذلك شائعا في عرب الجاهلية , (  حَتَّى تَسْتَأْنِسُوا ) , حتى تطلبوا الاذن بالدخول فتدخلوا , (  وَتُسَلِّمُوا عَلَى أَهْلِهَا ) , وقبل الاذن السلام , تسلموا على اهلها ثم تطلبوا الاذن بالدخول , كما روت كتب التفسير ان يكون ذلك (  السلام عليكم أأدخل ) , (  ذَلِكُمْ خَيْرٌ لَّكُمْ ) , اي الاستئذان والتسليم خير من الدخول المفاجئ , كونه من الآداب الرفيعة والخلق النبيل , الذي يربي الاسلام المسلمين عليه , (  لَعَلَّكُمْ تَذَكَّرُونَ ) , فتعلمون ان الخير كل الخير في ذلك .  
يروي الفيض الكاشاني في تفسيره الصافي ج3 جملة من الروايات في هذا الشأن ننقلها للاطلاع (  في المجمع عن النبي صلى الله عليه وآله إن رجلا إستأذن عليه فتنحنح فقال صلى الله عليه وآله لأمرأة يقال لها روضة قومي إلى هذا فعلميه وقولي له قل السلام عليكم ءأدخل فسمعها الرجل فقالها فقال ادخل .
وعنه عليه السلام إنه سئل ما الأستيناس فقال يتكلم الرجل بالتسبيحة والتحميدة والتكبيرة ويتنحنح على أهل البيت .
وفي المعاني والقمي عن الصادق عليه السلام إنه سئل عن هذه الآية فقال الأستيناس وقع النعل والتسليم .
وفي الكافي عنه عليه السلام يستأذن الرجل إذا دخل على أبيه ولا يستأذن الأب على الأبن ويستأذن الرجل على إبنته واخته إذا كانتا متزوجتين .
وفي المجمع إن رجلا قال للنبي صلى الله عليه وآله أستأذن على امي قال نعم قال إنها ليس لها خادم غيري أفأستأذن عليها كلما دخلت قال أتحب أن تراها عريانة قال الرجل لا قال فاستأذن عليها ) .  

فَإِن لَّمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَداً فَلَا تَدْخُلُوهَا حَتَّى يُؤْذَنَ لَكُمْ وَإِن قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا هُوَ أَزْكَى لَكُمْ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ{28}
تستمر الآية الكريمة في نفس الموضوع (  فَإِن لَّمْ تَجِدُوا فِيهَا أَحَداً فَلَا تَدْخُلُوهَا ) , في حالة عدم وجود احد فيها يأذن لكم بالدخول , فلا تدخلوها , (  حَتَّى يُؤْذَنَ لَكُمْ ) , حتى يكون لكم أذن الدخول , (  وَإِن قِيلَ لَكُمُ ارْجِعُوا فَارْجِعُوا ) , اما في حالة ان قال لكم صاحب الدار "ارجعوا" فارجعوا ولا تلحون بطلب الاذن بالدخول , (  هُوَ أَزْكَى لَكُمْ ) , فأن في رجوعكم اطهر من الوقوع في الريبة او الجلوس عند الباب في انتظار الأذن , (  وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ عَلِيمٌ ) , وهو جل وعلا عليم بعملكم من الدخول بأذن او من غير أذن , او امتثالكم لطلب صاحب الدار منكم بالرجوع .       

لَّيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَدْخُلُوا بُيُوتاً غَيْرَ مَسْكُونَةٍ فِيهَا مَتَاعٌ لَّكُمْ وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا تَكْتُمُونَ{29}
تستمر الآية الكريمة في نفس الموضوع (  لَّيْسَ عَلَيْكُمْ جُنَاحٌ أَن تَدْخُلُوا بُيُوتاً غَيْرَ مَسْكُونَةٍ ) , تضمن النص المبارك اباحة الدخول الى البيوت غير المسكونة , (  فِيهَا مَتَاعٌ لَّكُمْ ) , فتنتفعون بها للاستراحة او تلجؤون اليها من شدة الحر او البرد وغير ذلك , (  وَاللَّهُ يَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا تَكْتُمُونَ ) , وهو جل وعلا يعلم كل ما تظهرونه وما تخفونه , والنص المبارك بمثابة الوعيد لمن تطلع الى عورات البيوت او خالف الامر الالهي بالنهي عن دخولها .     

قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ{30}
الآية الكريمة تخاطب النبي الكريم محمد "ص واله" وبدوره "ص واله" يخاطب المؤمنين (  قُل لِّلْمُؤْمِنِينَ يَغُضُّوا مِنْ أَبْصَارِهِمْ ) , يمتنعوا من النظر الى ما لا يحل لهم النظر اليه , (  وَيَحْفَظُوا فُرُوجَهُمْ ) , عن كل فعل حرام , كالزنا واللواط وغيره , (  ذَلِكَ أَزْكَى لَهُمْ ) , فأن حفظ الفروج عن كل ما حرم اطهر وخير لهم , (  إِنَّ اللَّهَ خَبِيرٌ بِمَا يَصْنَعُونَ ) , الله تعالى مجده خبير بكل ما يصنعونه بالأبصار والفروج , فيجازيهم عليه , فمن غض بصره وحفظ فرجه له الخير الكثير والثواب الجزيل , واما من لم يغض بصره ولم يحفظ فرجه , فليس له سوى العذاب الاليم .      

وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ{31}
الآية الكريمة تخاطب النبي الكريم محمد "ص واله" وبدوره "ص واله" يخاطب المؤمنات هذه المرة :
1-    (  وَقُل لِّلْمُؤْمِنَاتِ يَغْضُضْنَ مِنْ أَبْصَارِهِنَّ ) : عن كل نظر محرم , يثير الشهوة والريب .
2-    (  وَيَحْفَظْنَ فُرُوجَهُنَّ ) : من كل فعل محرم و فاحش .
3-    (  وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا مَا ظَهَرَ مِنْهَا ) : ولا يظهرن زينتهن الا بالمقدار الجائز وهو الوجه والكفين والقدمين "على تفصيلات تذكرها كتب الفقه " .
4-    (  وَلْيَضْرِبْنَ بِخُمُرِهِنَّ عَلَى جُيُوبِهِنَّ ) : وهو ستر الاعناق والصدور .
5-    (  وَلَا يُبْدِينَ زِينَتَهُنَّ إِلَّا لِبُعُولَتِهِنَّ أَوْ آبَائِهِنَّ أَوْ آبَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ أَبْنَائِهِنَّ أَوْ أَبْنَاء بُعُولَتِهِنَّ أَوْ إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي إِخْوَانِهِنَّ أَوْ بَنِي أَخَوَاتِهِنَّ أَوْ نِسَائِهِنَّ أَوْ مَا مَلَكَتْ أَيْمَانُهُنَّ أَوِ التَّابِعِينَ غَيْرِ أُوْلِي الْإِرْبَةِ مِنَ الرِّجَالِ أَوِ الطِّفْلِ الَّذِينَ لَمْ يَظْهَرُوا عَلَى عَوْرَاتِ النِّسَاء ) : النص المبارك يعين جواز ظهور الزينة لما ذكر , لكن على كيفية مفصلة في كتب الفقه .
6-    (  وَلَا يَضْرِبْنَ بِأَرْجُلِهِنَّ لِيُعْلَمَ مَا يُخْفِينَ مِن زِينَتِهِنَّ ) : ينهاهن النص المبارك من ضرب ارجلهن كي لا تظهر زينة الارجل كالخلخال , فأن ذلك مما يثير الشهوة والريب لدى الرجال .
يلاحظ في الآية الكريمة امرين :
1-    اكثرت المناهي على المرأة ولم تكثر سابقتها الكريمة المناهي على الرجل , وذلك لكثرة احكام المرأة في الاسلام , وايضا لأنها مصدر الشهوة والريب لدى الرجال , الاسلام يعامل المرأة على انها جوهرة ثمينة يجب ان تحفظ بعيدا عن العيون و الايادي العابثة .
2-    ختام الآية الكريمة موجها الى الجميع "المؤمنين والمؤمنات " بعد ان كانت الآية الكريمة السابقة خاصة بالمؤمنين والآية الكريمة الحالية في مطلعها خاصة بالمؤمنات , (  وَتُوبُوا إِلَى اللَّهِ جَمِيعاً أَيُّهَا الْمُؤْمِنُونَ ) , عن النظر وغيره , فلا يكاد احد من المؤمنين والمؤمنات يخلو من الوقوع في شيء من المحرمات , (  لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ ) , بالسعادة في الدارين , فأن غض البصر وحفظ الفرج عن الحرام والتوبة الخالصة كل ذلك من مستلزمات الفلاح .           

 

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/09



كتابة تعليق لموضوع : تأملات في القران الكريم ح256 سورة النور الشريفة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : محمود السيد اسماعيل
صفحة الكاتب :
  محمود السيد اسماعيل


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 المرصد السوري يفيد عن اشتباكات بين مسلحي المعارضة السورية والقوات النظامية بعدة مناطق  : بهلول السوري

 جواد البولاني :قد تكون قضية الكاتم تصفية حسابات مع المؤسسة الامنية

 برشلونة وريال مدريد!!  : د . صادق السامرائي

 حـــرف السين يـسقط السياسـيين  : حسين ناصر الركابي

 تقرير : ناجون من مذبحة «سبايكر» يتحدثون عن «خيانة»

 عطر الخيانة  : د . رافد علاء الخزاعي

 وزيرة الصحة والبيئة تناقش تعزيز الخدمات الصحية في مناطق شمال البصرة  : وزارة الصحة

 ما سر حقد رافع العيساوي على الحشد الشعبي المقدس  : مهدي المولى

 تساؤلات حول عاصفة الحزم ؟؟  : برهان إبراهيم كريم

 تربية المثنى تحتضن المهرجان الوزاري السنوي للانشودة المدرسية والابتهال الديني  : وزارة التربية العراقية

 القوات الأمنیة تحبط هجوما في كركوك وتستهدف مواقع لداعش داخل الاراضي السورية

 رمضانيات : خمس حكايات من التراث العربي  : كريم مرزة الاسدي

 جرف الصخر خاصرة العراق .. تحررت  : صبيح الكعبي

 لغو المصلي، ولغو الإمام، أيهما يبطل صلاة الجمعة...؟ !!!.....1  : محمد الحنفي

 أخلاق الحرب  : حميد مسلم الطرفي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net