صفحة الكاتب : د . صلاح الفريجي

هل حكومة العبادي مرحلة او ضرورة توافقية
د . صلاح الفريجي

 بعد جبال من الياس وفتن طائفية وخنادق وقتال وحروب ومصالح واقصاء ونفاق وكذب وشراء ذمم واصوات وتغيير بالجيش والداخلية والمؤسسات وحرب اعلامية وصحافة مجيرة واعلام ماجور وقضاء مسيس وطوابير من العاطلين وارامل وثكالى وا زمات في كردستان وكركوك وازمة تظاهرات في المثلث السني لدعوات اكثرها محقة منها الاعتقالات العشوائية وانتهاكات حقوق انسان واضحة من قبل قادة او ضباط مشحونين طائفيا ومصادرة الراي العام الشيعي باسماء مقدسة غير صحيحة وشراء ذمم بعض رجال الدين وائمة المساجد والحسينيات وتغطية ذلك بزيارة بعض المراجع والايحاء للاخرين بان المالكي هو رجل المرحلة الذي لايمكن الاستغناء عنه ابدا وا لا دخل السنة وعاد البعث واعوانه كي يرتكبوا مجازر جديدة بحق الشيعة وكانت هكذا شعارات تنطلي على الكثير من السذج والاغبياء والطائفيين فاندفعوا باتجاه رجل لايفقه شيئا من علم الاجتماع فضلا عن التركيبة العراقية المنسجمة قديما ومازالت والتداخل العشائري والقبلي والذي لايمكن لاحد تجاوزه وان حدثت امور فهذه شاذه هنا وهناك ؟ فالمالكي اجج كل شيء وحرك كل ساكن ودفع بكل جاهل بارتكاب امور مخالفة للعقل والدين والاخلاق وبعد فوزه بطرقه الملتوية والتزوير الا انه لم يتفق معه احدا لا من الاحزاب الشيعية فضلا عن السنية ومقاطعة تامة مع الكرد كونهم يشكلون رقما صعبا في الحكومة والبرلمان فبقي وحيدا واما حزب الدعوة حزبه فقد كان له ايضا ملاحظات عليه منها تجاوزه الكثير من الشخصيات القيادية في الحزب وتقريبه اصهاره واقرباءه مثل ياسر صخيل وحسين ابو رحاب وحمودي بطل الخضراء لذلك كان احتقان شديد لولاية ثالثة مستحيلة فاتفق اغلبية دولة القانون بحياء مع التحالف الوطني لطرح اسم غير المالكي فطرح اسم الدكتور حيدر العبادي وبنفس الظروف التي جاءت بالمالكي بعد خلافات شديدة بين مرشحي التحالف ابراهيم اشيقر وعادل عبد المهدي ليطرح اسم حجي جواد كمرشح تسوية في دورته الاولى فرشح الدكتور العبادي لامور كثيرة اهمها :
1-اعادة العلاقات مع الكرد ورفع التشنج ووضع قانون للنفط الكردي والذي حاول المالكي استغلاله ايضا للضغط على الكرد لولاية ثالثة
2-تفعيل دور التحالف الوطني واعادة اللحمة بعد ان قطعه المالكي اوصالا لغرض ولاية ثالثة
3-اعادة تشكيل جيش وطني جديد ومهني باسم الحرس الوطني وهيكلة الجيش الذي فشل وقادته في حماية الاراضي العراقية وسقوط ثاني اكبر مدينة عراقية في شمال العراق وانهار المناطق الغربية بشكل عام
4-اعادة توازن التاثير الاقليمي بالعراق والانفتاح على الدول العربية لضمان انسيابية العلاقات العربية واعادة العراق للمنظومة العربية بشكل طبيعي
5-تسليح العشائر السنية وضمان عدم اختراق التنظيمات الارهابية لتلك المناطق
6-مراجعة الاحكام القضائية والموقوفين والنظر بقضاياهم بسرعة
7-التحقيق في الاموال التي هدرت في الحقبه السوداء 1000 مليار دولار واين ذهبت واكتشاف 50 الف فضائي والكثير من الفضائيين والرتب الوهمية الابتزاز للمواطنين
8-الاسراع في تفعيل وتحريك صفقات الاسلحة لغرض تكوين جيش قوي فادر على حماية الحدود وتحقيق الامن المفقود طيلة السنوات المنصرنة فالسيد العبادي اذا رجل مرحلة وحكومته حكومة حلول وتفكيك الازمات وحلها وان كان مؤقتا واعادة الاجزاء العراقية المحتلة من قبل داعش ورسم سياسة جديدة للعراق او منهج وطني لاينتمي لحزب او مرجعية او طائفة معينة فاذا قدر له ذلك وانا اعتقد بانه لحد الان جيد فان باستطاعته ارجاع الوضع الطبيعي وبناء مؤسسات عسكرية مهنية ولائها للعراق فقط لا للعبادي كما فعل سلفه الفاشل ؟ كما ان السيد العبادي امامه جبال من الازمات وعليه ان لايوقع اي اتفاقات ستراتيجية تتعلق بحدود كردستان وقانون النفط وبناء جيش سني او مليشيات سنية واعطائها صفة حكومية او حتى الشيعية منها بل التركيز على الجيش والامن الداخلي بمهنية عالية كما ان علية بناء جهاز مخابرات مهني ووطني قوي وتطويره بدورات تدريبية خارج القطر وهيكلة الجهاز الحالي كونه تابع لاحزاب وتوافقات مما جعله ضعيفا لايمكنه اختراق شيئا ابدا سوى التجسس على المعارضين لحكومة المالكي وتسجيل مكالماتهم العائلية والتشهير بها ؟ واستخدامها للضغط لصالح الجهات الحكومية ولم تفكر اجهزة المخابرات الدولية مطلقا بتجسس رخيص جدا على مواطنيها وهو سبق المخابرات العراقية وهي من اكتشفته ؟ فجهاز الامن القومي عمله اختراق شبكات التجسس العالمية وخلايا التنظيمات الارهابية داخل وخارج العراق وكتابة تقارير تفصيلية لرئيس الوزراء حول الوضع الاقليمي والدولي والمعلوماتي وتوثيقها بدقة
9-تفعيل مراكز دراسات ستراتيجية خاصة لوضع العراق الاجتماعي والاقتصادي والسياسي وبشكل دقيق من قبل متخصصين واساتذة في هذا الشان وكل مايتعلق بالوضع العراقي الدولي والاقليمي فلابد للسيد العبادي الاهتمام بتنمية الافكار والدراسات والبحوث في فضاء واسع من الحرية
فاذا ماقام الدكتور العبادي بكل ذلك استطاع تحقيق هدف كبير وانجاز عظيم للعراق كما انه علية الضغط على البرلمان بتشريع قانون الاحزاب وهو مهم جدا والاهتمام بالتطوير الديمقراطي من خلال المؤسسات ودعم المنظمات المدنية واشاعة ثقافة قبول الاخر وضرورة التعايش السلمي في العراق ونستنتج بان حكومة السيد العبادي هي حكومة لحلحلة الازمات وهي قد تنجح لتكون حكومة ترسم ستراتيجية كاملة لبلد منهار من كل الجوانب وميزانية منهارة وبلد ثلثي اراضيه محتلة ولا نستطيع لح الان التكهن بالنجاح لكن نتمناه للكل حكومة وشعبا منهكا مظلوما فقيرا الكاتب د-صلاح الفريجي

  

د . صلاح الفريجي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/20



كتابة تعليق لموضوع : هل حكومة العبادي مرحلة او ضرورة توافقية
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : بن يونس ماجن
صفحة الكاتب :
  بن يونس ماجن


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قصة قصيرة مغامرة  : حيدر عاشور

 وزير العمل يبحث مع ممثلي وزارة المالية تبسيط اجراءات منح الاعانة الاجتماعية للمستفيدين في وقتها المحدد  : وزارة العمل والشؤون الاجتماعية

 للتغيير وجه واحد وماعداه خدعة  : علي علي

 رئيس مجلس محافظة ميسان يترأس مؤتمرا عشائريا أمنيا بحضور قيادة عمليات الرافدين  : اعلام مجلس محافظة ميسان

 صمت الضمائر  : حيدرالتكرلي

 مسدس صدام حسين الذي أهداه لـ"علي الكيماوي" ضمن اسلحة الجيش الاسرائيلي!؟  : وكالة نون الاخبارية

 المرجع المدرسي: السياسيون لن يستطيعوا محاربة "داعش" بمفردهم وعلى الجميع تحمل مسؤولية بناء الدولة  : مكتب السيد محمد تقي المدرسي

 بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير: شهادة أكثر من 5000 آلاف حاج في مشعر منى هي كارثة ومذبحة القرن وعملية إرهابية إرتكبها النظام السعودي  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 نهضة التنظيم الدينقراطي تهنىء الامارات بعيدها الوطني  : التنظيم الدينقراطي

 بالسيانيد داعش يتفوق على الشيطان بالقتل !  : حمزه الجناحي

 السكوت على الدعارة المبطنة جريمة وخزي وعار  : ماجد الكعبي

 مواقف بلون الازمة  : عبدالله الجيزاني

 دكتاتور العراق الجديد  : زياد اللامي

 من اجل انقاذ طالب ..  : عدوية الهلالي

 المرجعيّةُ الدينيّةُ العُليا: نسبُ النجاحِ المنخفضة ظاهرةٌ مؤلمةٌ تدعو الى القلق وتدعو إلى سرعةِ تشخيصِ الأسبابِ ووَضْعِ العلاجاتِ المناسبة لها...

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net