صفحة الكاتب : هشام الهبيشان

عملية مزارع شبعا ....هل وصلت الرسالة ؟؟
هشام الهبيشان

لقد جاء حديث السيد حسن نصر الله ألاخير لقناة الميادين ليؤكد أن حزب الله مستعد للرد على أي عمل عدواني صهيوني "أرعن"  متوقع بالقادم من ألايام ،وماهي ألا أيام الا وحصل ما تنبئ به سماحة السيد حسن نصر الله ,فالصهاينه قامو باستهداف مجموعة من كوادر حزب الله ومعهم ضابط ايراني خلال قيامهم بجولة أستطلاعية بمنطقة القنيطرة السورية ،وحينها توعد حزب الله والدوله الايرانية بالرد القاسي على الصهاينه ردآ على عملية القتيطرة ,,وبالفعل ماهي ألا ايام معدودة وتم تنفيذ "جزء مرحلي "من عملية الردود المتوقعة فهذه المره جاء الرد من داخل الاراضي اللبنانية المحتلة وتحديدآ من مزارع شبعا المحتلة ,,ليقوم مقاومو الحزب بعملية كبيرة ونوعية وباستراتيجية محكمة التخطيط والتنفيذ ,,واستهدفو من خلالها قافلة عسكرية صهيونية بمزراع شبعا المحتلة موقعين بصفوفها اعداد كبيرة من القتلى والمصابين من افراد هذه القافلة العسكرية الصهيونية .

 

 

على الجانب ألاخر،، يبدو ان الكيان الصهيوني  قد وصلته رسالة حزب الله وحلفائه سريعآ ,,فبعد ان قامر وغامر هذا الكيان بتصرفات أستفزازية بالفترة الاخيرة  ضد قوى المقاومة ،،يبدو ان عملية مزراع شبعا قد لجمت مرحليآ هذا الكيان وقادته عن الاستمرار بعمليات أستفزازية تستهدف عموم قوى المقاومة بالمنطقة ,,ويلاحظ  هنا جميع المتابعين لتداخلات وتقاطعات عملية مزراع شبعا ومسار تحركات الاهداف الصهيونية كردة فعل على هذه العملية النوعية ، ان لدى الصهاينة رغبة جامحة الان بعدم التصعيد عسكريآ باتجاه فرض حرب جديدة بالمنطقة ,,فالصهاينة يدركون ألان تحديدآ كلفة اشتعال حرب جديدة بالمنطقة ,,ويعلمون أن حزب الله قادر بهذه المرحلة وبالشراكه مع حلفائه على ضرب وتدمير العمق الصهيوني بالاراضي المحتلة ,,والصهاينة يعلمون ما معنى ضرب العمق الاستراتيجي لهم بالاراضي المحتلة فهم لهم تجربة بغزة بالعام الماضي من خلال عمليتهم المسماه  "الجرف الصامد" ،،وهم يعلمون أن صورايخ المقاومة بغزة لن تكون مثل صواريخ حزب الله .

 

 ومن هذا التحليل يتوقع غالبية المتابعين أن يهرب النتن ياهو وحكومته وجنرالاته من خوض هذه الحرب ,,بالذهاب نحو تصعيد مرحلي وبعمليات محدودة  بجنوب لبنان لن يكون لها تأثير كبير على تغيير قواعد اللعبة مما يعني أن هذا الكيان وقادته سيحاولون حفظ ماء وجوههم بالداخل الصهيوني من خلال الرد على عملية مزراع شبعا ,,بعمليات أعلامية أما بلبنان او بسورية ,,ولكن دون أن يكون لهذه العمليات أي تأثير على قواعد اللعبة والاشتباك المباشر. 

 

 

وهذا ما أكدت عليه بالساعات الاخيرة تصريحات وزراء وقاده امنيين اسرائيليين وجميع هذه التصريحات والتحليلات ورسم السيناريوهات تصب بخانة عدم التحرك شمالآ باتجاة ضرب منظومة حزب الله العسكرية واللوجستية,,ولكن يجب أن يكون هناك رد أعلامي يبعث برسائل تطمين للداخل الصهيوني  وهذا ما اكدت عليه أيضآ تصريحات رئيس اركان جيش العدو الصهيوني ، بيني غانتس، والنتن ياهو رئيس الحكومة الصهيوني ,,ألذين اجمعو على قرار عدم المغامرة بالذهاب الى تصعيد الامور على الجبهة الشمالية ,,لان التصعيد يعني الذهاب نحو حرب شاملة  ستكسر كل قواعد اللعبة الاقليمية والدولية  ,,وحينها لايمكن التنبئ  بمسار وتداعيات هذه الحرب على الداخل الصهيوني تحديدآ .

 

 

فالواضح أن الصهاينه وقادتهم الامنيين غير معنيين الان بتصعيد عسكري على الجبهة الشمالية ويبرز ذلك من خلال قراءة تقاريرهم الاستخباراتية  ,,التي تؤكد عدم قدرة  الصهاينة على خوض الحرب مع حزب الله  بهذه المرحلة ,,لعدم توفر غطاء دولي من واشنطن وباريس لهذه الحرب  ومن جهة أخرى يخشى الصهاينة  بحال دخولهم بحرب مفتوحة مع حزب الله من نتائج هذه المعركة  ,,فالتقارير العسكرية ألاستخباراتية  الاخيرة تقول "ان قدرة حزب الله اللوجستية وقوة الردع، والتنظيم المنضبط للحزب،، قد يحدث تغييرآ كبيرآ،، بموازين القوى بين الطرفين في أي معركة مستقبية متوقعة "،، فالرئيس السابق لقسم الأبحاث في شعبة الإستخبارات الإسرائيلية الجنرال إيتاي أكد على كل ذلك ويقول هنا بالتحديد "في حرب لبنان المقبلة فإن حزب الله يستعد لاطلاق أكثر من ألف صاروخ يوميا على اسرائيل"، ولفت الى ان "حزب الله سيحاول ضرب المنشآت الاستراتيجية في اسرائيل في الحرب المقبلة "،، ويضيف هنا،، خلافا لحرب لبنان الثانية اتوقع اننا سنجد في المرة القادمة قوات حزب الله على ارضنا من خلال طرازين، الاول طراز العمليات - طعنات محددة في نهاريا او شلومي او معلوت، والثاني عمليات اكثر ملموسة للسيطرة على اراض اسرائيلية ، أي سيطرة حزب الله على بلدة اسرائيلية كاملة". 

 

 

وبالنهاية، فقد بات من الواضح ان الصهاينة وادواتهم بالمنطقة وداعميهم بالغرب،أصبحو متيقنين و اكثر من اي وقت مضى أن أي اعلان قريب لبداية الحرب على الحزب وعلى قوى المقاومة بالمنطقة وبشكل مباشر ،سيكون له نتائج مدمرة على كيان العدو الصهيوني ,,فعملية مزراع شبعا النوعية ألاخيرة هي بمثابة الانذار والرسالة الاولى ,,للصهاينة ومن بصفهم ,,ومضمون هذه الرسالة أن قوى المقاومة بتماسكها وتوحدها قادرة بهذه المرحلة ورغم الحرب الشعواء التي تشن عليها ,,على التصدي لمخططات واجندات القوى المعادية لها ,,ولها القدرة كذلك على خوض أي حرب ستفرض عليها وستخرج منها منتصرة ,,وهذا هو مضمون رسالة  قوى المقاومة من عملية مزراع شبعا  ,فالمتابع لمسيرة حزب الله يستطيع أن يقرأ  ,أنه ورغم  كل هذه الفوضى العارمة بالاقليم، ومع مراهنات كبرى على قدرة الحزب على الصمود بالمواجهات الكبرى المقبلة أن فرضت عليه ، فان هناك قناعة شاملة عند الكثير من المتابعين لمسيرة الحزب التاريخية، بان الحزب وبما يملكه من قوة ردع نارية عسكرية وبشرية، والاهم من ذلك عمق التحالفات مع بعض قوى الاقليم، مؤهل للتصدي وردع اي عدوان يستهدف الحزب عسكريآ,,فالحزب بما يملكه اليوم قادر على المواجهة وبنفس الوقت هو ملتزم بعدم التصعيد ويحتفظ بذات الوقت بحق الرد على اي عمل ارعن صهيوني يستهدف الحزب.

 

 

* كاتب وناشط سياسي -الاردن.

[email protected] 

  

هشام الهبيشان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/01/29



كتابة تعليق لموضوع : عملية مزارع شبعا ....هل وصلت الرسالة ؟؟
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عقيل الحربي
صفحة الكاتب :
  عقيل الحربي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قراءة في كتاب (عالم الفتوّة) لمؤلفه الدكتور علي القائمي  : علي الجبوري

 فرقة العباس القتالية توفّر أجهزة ومستلزمات طبية لمستشفيات في الموصل وواسط

 بحث مسلسل حول إقامة الدليل على وجوب_التقليد ( 6 ) حقيقةُ علم الأصول  : ابو تراب مولاي

 عندما تبيض الدجاجة في اليوم مرتين؛ السعودية إنموذجاً..!  : وليد كريم الناصري

  يا قاضي الغرام  : احسان السباعي

 نائب: حادثة منى مفتعلة واتخذت ذريعة لاختطاف مسؤولين عراقيين وإيرانيين

 مغالطات الإنجيل حول صلب السيد المسيح عليه السلام  : مصطفى الهادي

 بيان حركة أنصار ثورة 14 فبراير للمحلقين حول قبر الإمام الحسين (ع) في زيارة الأربعين ولشعب البحرين المؤمن الأبي  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 البعث المقبور يأمر بأيقاف ترقية (200) ضابط شرطة لجدول ك2/2012  : لفيف من ضباط حماية المنشآت

 سامسونج تطلق الشيفرة المصدرية لهواتف Galaxy S8 و S8 Plus

 الإعلام بين التحالف والتسوية  : سلام محمد جعاز العامري

 المُدّرسي يحذر من وجود محاولات "لتقزيم" العراق, ويدعو الى بذل الجهد اللازم لبناء البلاد

 درس في الامن الاعلامي...  : محمد حسن الموسوي

 نبضات 4  : علي جابر الفتلاوي

 من عناصر بقاء الخط الصدري ....  : حارث العذاري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net