صفحة الكاتب : محمود خليل ابراهيم

نتائج الفساد في العراق
محمود خليل ابراهيم
الفساد كما هو معلوم حتى لدى الفاسدين انفسهم بانه افه كارثيه لا تبق ولا تذر .... واذا ما انتشر في أي بلد يرفع الوضيعين منهم ويضع النبلاء والشرفاء في القاع ... انه المعادله المقلوبه للحياة السويه والتي لابد لها ان تكون بمعزل عن الفساد والمفسدين ...
العراق من اغنى بلدان العالم وقد ابتلاه على مدى ال 40 سنه التي سبقت التغيير باعتى الدكتاتوريات وخلال تلك الاربع عقود من الزمن تم تدمير البلد بالكامل من خلال حروب عبثيه متتاليه ارهقت البلاد والعباد حتى سقطت في احضان المحتلين الامريكيين تحت يافطة التحرير ومن ثم ارتمت تلقائيا في احضان ثلة من السراق والمفسدين على امتداد اكثر من عقد من الزمان ويوم اثر يوم يتراجع هذا البلد كبول البعير الى الوراء بالرغم من تخصيص اضخم الميزانيات والموازانات المخصصه لاعماره واذا بين ليله وضحاها تجد تلك الاموال بقدرة قادر في جيوب السراق والمفسدين يتلذذون بها على وقع انين هذا الشعب المسكين والذي اصبح لاحول ولا قوة له ,,,,, واليوم يئن هذا الشعب تحت وطاْة الارهاب والارهابيين وشذاذ الافاق وهم يوزعون عليه القتل والتعذيب والتهجير والاذلال تحت مسميات الخلافه ....
ان من اهم نتائج الفساد في العراق وانجازاته هو هذا الارهاب الذي استشرى كالنار في الهشيم في يوم عاصف واكتسح مايقارب نصف مساحة البلد والذي جاءت عليها لتحيلها ارضا محروقه لا حياة فيها بعد ان هجرها اهلوها الى حيث الامان في كوردستان والجنوب وليس هذا بمستغرب ولا سيما اذا ما علمنا بان الارهاب والفساد هما وجهان قبيحان لعملة اقبح وهي الدمار .....
ان اهم وانجع علاج للفساد هو اجتثاث الفساد والمفسدين واقتلاعهم من جذورهم لان كل ما حصل للشعب العراقي فبما كسبت ايديهم لانهم هم الذين جاؤا بهم الى سدة الحكم واساؤا الاختيار فمن الطبيعي ان تكون النتائج كما نراها اليوم ...
فما عليكم لئلا يعيد المفسدون الكرة عليكم هو ان تحسنوا الاختيار في المرة القادمه وتقلبوا الكراسي على الرؤوس الفاسده ليكونوا عبرة لمن اعتبر ولا اعتقد بان الشعب العراقي بدرجة من الغباء لايميز الغث من السمين والمفسد من المصلح وان غدا لناظره قريب ....
ان هذه النتائج الكارثيه والتدميريه نحن جميعا ساهمنا فيها بقدر او باخر ولا يمككننا ان نلقي اللوم على الفاسدين لوحدهم او على الارهابيين لوحدهم لاننا كلنا مسؤولون بقدر او باخر امام الله والتاريخ والاجيال القادمه  ....
علينا جميعا ان نلقي العواطف جانبا ونفكر بعقلانيه تامه في كل خطوه قادمه نخطوها لئلا تتكرر الاخطاء نفسها ولئلا تمتد ايادي المفسدين والارهابين الى مقود سفينتنا لقيادتها الى المجهول ....
ان الاخطاء التي ارتكبناها على امتداد اكثر من عقد من الزمن تستوجب منا مراجعة انفسنا ومحاسبتها حسابا عسيرا وان لانمح اصواتنا للمفسدين والقتله الذين اشبعونا جوعا ومذلة وقتلا ودمارا وتهجيرا وامراضا وجهلا ....
 
ايها العراقيون النجباء : لاتقولوا ليس لنا من الامر شئ بل الامر كله بايديكم لو رجعتم الى انفسكم وراجعتم اخطائكم وهفواتكم السابقه واني على يقين مطلق ان بامكاننا ان نلقي بحثالات الفساد والارهاب في مزابل التاريخ وان نرجع الى بلدنا وجهه الزاهي الجميل ولاطفالنا بسماتهم الضائعه على ايدي المسوخ .....
 
ايها العراقييون : نحن لانقل شيئا عن باقي شعوب الارض فنحن علمنا الدنيا ابجديات الحضاره ووضعنا لهم القوانين وعلمناهم الكتابه ,,,,,,  لاتدعوا الاخرين يتصدقون عليكم بشئ فانكم والله قادرون على النهوض بعد كل كبوه ولكن اياكم والمخادعين ان يخدعوكم كما خدعوكم في المرات السابقه فالفساد والمفسدين والارهاب والارهابيين مصيرهم الى زوال ....

  

محمود خليل ابراهيم
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/03/02



كتابة تعليق لموضوع : نتائج الفساد في العراق
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : علي حسام
صفحة الكاتب :
  علي حسام


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ظريف يلتقي المرجع السيستاني ويرفع له تقريراً عن زيارته للعراق  : شفقنا

 تعزية  : د . جواد المنتفجي

 الوائلي : على مفوضية الانتخابات تخصيص محطات انتخابية متنقلة للقرى النائية

 جماجمٌ فى أُنوفٍ طائشةٍ  : ابراهيم امين مؤمن

 هلا تنبهت ياشعبي  : فلاح السعدي

 علماء يكتشفون حفرية ديناصور بأربعة أجنحة

 الى مركز النور أحذفوا الارشيف  : مجاهد منعثر منشد

 الياسري واسرار تسنمه المنصب!  : احمد الخفاجي

 وزارة الزراعة تؤكد الاهتمام بالجانب الصحي الحيواني من خلال حملة التلقيح المجانية  : وزارة الزراعة

 امنية نينوى تشيد بالحشد الشعبي وتكشف اماكن تواجد داعش في الموصل

 ترول  : بشرى الهلالي

 انتحاريي داعش القادمين مصابين بمرض الايدز !  : حمزه الجناحي

 الجنابي يدعو الى تفعيل التعاون بين الوزارة ولجنة الزراعة والمياه والاهوار النيابية  : وزارة الموارد المائية

 اخر نكات عباس المحمداوي .....

 وزير الداخلية يلتقي وفدا من طائفة البهرة  : وزارة الداخلية العراقية

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net