صفحة الكاتب : ليلى أحمد الهوني

ورقة قدمت في منتدى الإعلام العربي
ليلى أحمد الهوني

عقد في 17 – 18 من الشهر الجاري مايو 2011م، منتدى الإعلام العربي في دورته العاشرة، الذي أحتضتنه مدينة "دبي" بدولة الإمارات العربية المتحدة" حيث أقيم المنتدى برعاية سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، بعنوان ((الإعلام العربي وعواصف التغيير))،  وكنت قد تلقيت دعوة شخصية من السيدة "مريم بن فهد" المديرة التنفيذية للمنتدى، فقد تم إستضافتي بأعتباري أحد رواد الأنترنت في العالم العربي ومن بين المدونات والمدونين العرب، الذين كان لهم  الدور الكبير بالمساهمة و الدفع بشباب الثورة وعواصف التغيير في الأقطار العربية المنتفضة، وكانت مشاركتي في الجلسة الأولى للمنتدى مباشرة بعد الإفتتاح، حيث أدارت الجلسة (1) الإعلامية المتميزة السيدة "ليلى الشايب" مذيعة قناة الجزيرة، وكان المشاركين في هذه الجلسة هم :-
1- الأستاذ/ سلطان القاسمي – كاتب وإعلامي من دولة الإمارات المتحدة.
2- الأستاذ/ زياد الهاني – مدون – وعضو المكتب التنفيذي للصحفيين التونسيين – من تونس.
3- الأستاذ / شادي حامد مدير الأبحاث بمركز برو كينجز بدولة قطر.
4- الأستاذة/ لمياء راضي مراسلة من قناة بي بي سي باللغة العربية والانجليزية.

 

بداية كلمة شكر وتقدير(2) وترحم على الشهداء 
بسم الله الرحمن الرحيم
والصلاة والسلام على جميع الأنبياء والمرسلين
باسمي وبأسم كل الإعلاميين الأحرار ببلدي الحبيب ليبيا، أتقدم بأسمى آيات الشكر والتقدير إلى السيدات والسادة الأفاضل القائمين على منتدى الإعلام العربي في دروته العاشرة، شاكرة للجميع كل جهودهم العظيمة والمستمرة، لخلق بيئة إعلامية صحيحة تتفاعل مع محيطها ووتتواصل معه، وتنقل عنه بموضوعية وحيادية ومسؤولية وشفافية، بعيداً عن أي شكل من أشكال الهيمنة والوصاية على الآخرين، وذلك من أجل الوصول إلى الحقيقة خدمة للإنسان العربي، وللمساهمة بجدية  في انضاج وعيه وتطويرتفكيره.
 أدعو الله العلي القدير أن يوفق الجميع في توصيل رسالتهم الإنسانية السامية القادمين من أجلها، للرقي بالمواطن العربي بإثبات نفسه وتحقيق ذاته، عبر وسائل التقنية الحديثة، متمشياً بما تمليه تطورات العصر.
كما أود أن أنتهز الفرصة، لأترحم على أرواح جميع شهداء الثوارت العربية، بداية بالسيد محمد البوعزيزي الشرارة التي أشعلت الثورات العربية، مروراً بشهداء تونس ومصر والبحرين واليمن وليبيا وسوريا، وصولاً إلى شهداء بانياس الباسلة بسوريا  وشهداء تعز المناضلة باليمن وشهداء جبل نفوسة الأشم بليبيا.
************
محاور الجلسة ووجهة نظري حولها
(الورقة التي قدمتها أثناء الجلسة)(3)

منابر الإعلام المجتمعي وشرارة التحركات الشعبية
لقد لعبت منابر الإعلام المجتمعي على الشبكة العنكبوتية (الأنترنت) دوراً في غاية الأهمية، في إشعال شرارة الحراك السياسي في الكثير من البلدان والمجتمعات المتعددة، بما في ذلك المجتمعات المتقدمة، كما هو الحال في إنتخابات الولايات المتحدة الأمريكية، التي جاءت بالسيد باراك أوباما إلى كرسي الرئاسة، وقد أضحت المواقع الإلكترونية والمنتديات ومواقع التواصل الإجتماعي، ساحة مفتوحة للتعبير عن الآراء المختلفة، ووجهات النظر المتعددة، وأداء فعالة للتوعية السياسية، ونشر المعرفة والعمل الجماعي، بين العديد من النشطاء السياسيين وغير السياسيين، كما انها ضمت فئات عمرية مختلفة، وأن برز فيها دور الشباب بصورة واضحة وأعم .
لقد كان لحالة التصحر السياسي في العالم العربي، وما تولد عنها من إحتقان سياسي شديد، وغياب للمشاركة السياسية بمعناها الفعلي وليس الشكلي، وعجز الأطر السياسية في غالبية هذه الدول عن إستيعاب طاقات وإمكانيات هؤلاء الشباب، إن برزت بيئة مواتية لوجود حراك سياسي مؤثر وفعال بين الفئات الشبابية، التي وجدت نفسها قد كسرت حواجز الخوف والإحتكار، التي هيمنت عليها السلطة والأنظمة الرسمية في الأقطار العربية.
لقد شكلت هذه المنابر الإلكترونية ومنتديات التواصل الإجتماعي في العالم العربي، نقلة نوعية على مستوى الوعي والحركة، وقد تباين تأثيرها وبروز عملها بين التنافس في نقل الأخبار وتدفق المعلومات، وبين التكامل في صياغة جملة من المبادئ والقيم الأساسية، حيث رأيناها تتراوح بين محاربة الفساد الإداري والمالي، وبين قوة الإيمان بحرية الرأي والتعبير، والإصرار على المطالبة بالعدل والمساواة، وسعيها الجاد للوصول إلى الديمقراطية في صورتها المتعارف عليها في الدول المتقدمة.
لقد ساعدت الشبكة العنكبوتية (الأنترنت) كثيراً على فتح أبواب الحرية المطلوبة، بدءاً من حرية التعبير وإنشاء المحتوى ونشره وتسويقه، إلى استخداماته المختلفة دون قيود قانونية، أو إلتزامات سياسية، أو تعقيدات إدارية، أو خضوع لأنظمة مؤسساتية.
 فالحرية عبر وسائل التقنية الحديثة تكمن في توصيل مشاركة فكرة أو حدث أو معلومة ما، يختلف اتجاهها تبعاً لفحوى محتواها، على سبيل المثال:-
- نشر هذه الفكرة أو الحدث أو المعلومة بكل حرية دون أي شرط. (مثلاً كأن تكون باللهجة العامية) الأمر الذي يسمح لجميع المستويات بالمشاركة حقاً في توصيل فكرتهم التي يرغبون بدون التقيد باللغة الرسمية.
- اتاحة الفرص لجميع المشاركين في إبداء وجهات نظرهم والنقد حولها.
- فتح المجال للمساهمة بطرح مختلف الأفكار الإبداعية في كيفية تفاعلها مع المجتمع أو تفعيل المجتمع معها.
ويمكننا القول بإختصار شديد، إن إجتماع التقنية وإتساع المساحة للتعبير والفرص لإيصال الرأي، اصبحت عوامل أساسية تظافرت مع بعضها البعض لتعزز من المفهوم الجديد للإعلام، حيث بلغ هذا المفهوم شكله المتكامل ليشمل الأخبار وربما الإشاعات والتجارب الشخصية، وكذلك الخبرات ووضع الحلول في مختلف مجالات الحياة، وكل هذا كان ضمن وسائل متعددة كالتدوين والمرئيات الرقمية والمنتديات، ومصادر المعلومات المفتوحة، ومواقع الأسئلة العامة، والشبكات الإجتماعية والتي على رأسها موقعي فيسبوك وتوتير، ومواقع التسريبات وأشهرها موقع ويكيليكس، وجميعها قد ساهمت في تشجيع وخلق حراك سياسي .
العناصر التي أكسبت هذه الظاهرة  فاعليتها :
لقد اكتسبت هذه الظاهرة فاعليتها كونها تستقي دلالتها من الممارسة الإعلامية، التي اصبحت نوع جديد وغير مألوف عما هو موجود في السابق،  وهناك جملة من العناصر في هذا المجال لعل من أهمها:
أولاً : توغل التقنية الحديثة في أرجاء العالم بصورة غير مسبوقة، وما صاحبه من إنتشار لمقاهي الإنترنت بشكل كبير في ارجاء مختلفة ومتعددة من بلدان العالم العربي، ثم دخول هذه التقنية إلى المؤسسات العامة والخاصة وحتى البيوت، بالرغم من كل حالات التضييق والمنع والملاحقات السياسية تحت الأنظمة الدكتاتورية، والملاحقات القانونية التي قد تطولها في بعض الأحيان.
ثانياً : تخلف المؤسسات الرسمية والوسائل الإعلامية التقليدية، خاصة في العالم العربي عن ملاحقة التطورات والأحداث، بسبب الرقابة وحجب تدفق المعلومات، وعدم قدرتها على التطور والإبداع، مما فتح المجال أمام المواقع الإلكترونية ومنتديات التواصل الاجتماعي، أن يكون لها الدور الرائد في نقل الأخبار وسرعة إنتشارها.
ثالثاً : تفوق الخبرات الشبابية وقدرتها على التعامل مع الشبكة العنكبوتية (الإنترنت)، وفهم وإستيعاب الكثير من أسرارها وكيفية التعامل معها، الأمر الذي دفع القائمين على هذه الظاهرة إلى مقاومة كل القيود الرسمية التي فرضت عليها، ومن ثم الوصول بها إلى حالة التقدم والإزدهار والرقي.
وعند الحديث عن دور الإعلام الجديد ومدى تأثيره على الاعلام التقليدي
 يمكن القول أن الأمر ينصرف إلى أن المادة الاعلامية هي من حيث الاخراج مضمونا وقالبا، تطورت بشكل متسارع وابداعي وشامل عن المادة الاعلامية التقليدية، ومع ذلك فإن المحتوى والمادة الإعلامية التقليدية بمختلف إستخداماتها وأغراضها، لن تزول او تنقرض بل فرض عليها ان تتكيف مع تغيرات التقنية الحديثة، وتعيد قولبة نفسها وفقاً لمفهوم وفلسفة الإعلام الجديد بجميع أنواع التطور التقني المصاحب لها، فالإعلام التقليدي بداء في التفاعل مع البرامج الإذاعية عبر الأثير، فانتقلت الفكرة بشكل مطور مع ثورة الانترنت، وذلك بإنشاء المواقع والمدونات التي تشمل النص المقروء والمسموع والصورة الثابته والمتحركة.
 ولعل من أهم وأبرز الدلالات على الدور الفعال الذي قام به الإعلام الجديد وتماشيه بنجاح مع الإعلام التقليدي، هو فتح  الأخير حسابات على الفيسبوك وتوتير حتى يتم تحقيق تفاعل أسرع وأقرب مع المتابع.
كما يجب أن ننوه بأن اتاحة الفرص للمشاهد لإرسال الرسائل القصيرة والمشاركة بآرائه المتنوعة، يعد أيضاً من أهم التأثيرات الإيجابية للإعلام الجديد على الإعلام التقليدي، هذا فضلاً عن التواكب مع الاجهزة المحمولة والتقنيات الحديثة بجميع أنواعها. 
 
رواد الإعلام الجديد وأبرز صفاتهم :
لا شك إن الإعلام الجديد أفرز جيل جديد غالبيته من الشباب، الذين لعبوا دوراً مهماً في تعزيز الشبكة العنكبوتية (الأنترنت) ضمن المرحلة التي يعيشونها، فهذا الجيل لم يأتي من العدم  ولا يمكن اختزاله ضمن بعض نجوم المساحة الافتراضية التي تداولها الإعلام التقليدي، بل هو جيل شاب افرزته معطيات جديدة شبابية واجتماعية عفوية في خلال السنوات العشرة الاخيرة من تطور التقنية.
في الحقيقة لا يختلف اثنان على ان شريحة الشباب، قد انغمست في ما أصبح يعرف بالإعلام الجديد والغوص في أعماقه، بعد تمكنهم من إدراك وتطبيق مهارات التعامل مع هذا الإعلام، من خلال التدريب على الأخذ بهذه التقنية الحديثة وإستخدامها كلغة جديدة وحلقة تواصل فعالة، وقبل هذا وذاك فقد أدرك هذا الجيل الجديد جيداً إنها وسيلة تأثير مهمة وسريعة في الرأي العام، وانها فتحت باباً واسعاً للإنتشار باعتبارها وسيلة سهلة وغير باهظة، لإيصال المعلومات ونشرها الى جميع الاطراف والشرائح المجتمعية، وأكثر من ذلك أن هذه الوسيلة قد سارعت بالعمل على تلاشي الفروقات الجنسية بين الذكور والاناث إلى حدٍ كبير، تحت مظلة الرأي العام العنكبوتي، حيث إنصهر الجميع في بوتقة التعاطي مع الأحداث فى ذات اللحظة، وبروح العصر وعبر وسائط التقنية وبلغة خاصة تخاطب أصحابها قبل ان تخاطب الآخرين.
أما الحديث عن أبرز صفات رواد الإعلام الجديد، فهم في تصوري أكثر قدرة على الإنخراط والتفاعل في المجتمع الذى يعيشون فيه، وليس هذا فحسب بل ومع غيرهم من المجتمعات الأخرى بمختلف جنسياتها ودياناتها، فلم تعد الحواجز الحدودية تشكل أي عائقاً في التواصل مع الغير وتكوين الصداقات الجاد والمفيدة، والتي تعمل بشكل واضح على تبادل الآراء والأفكار والمعلومات وكذلك الأخبار.
وختاماَ أود أن أنتهز الفرصة لأحي الشباب الواعي من الجيل الجديد، الجيل الجديد الذي بالفعل تمكن من تحقيق ما أخفق فيه الكثير من الأجيال السابقة. فهم أكثر جرأة  وأكثر قدرة على التحاور وأكثر تقبل لآراء الأخرين وانفتاحا عليهم.
مرة أخرى أحيي الجميع علي اتاحت هذه الفرصة أمامي وأمام الأخرين من المدونات والمدونين والصحفيين والكتاب العرب للمشاركة فى هذا المنتدي العربي، مما يؤكد على وجود النوايا الحسنة لمواكبة الأحداث وتتبع التطورات التقنية، التى تقع فى عالمنا المعاصر وإنهاء عصر الحجب وإحتكار المعلومات والأخبار والحضر على الآراء والإجتهادات الفردية والجماعية.  شكرا لكم  ودمتم بخير جميعاَ.
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
(1) سأحاول نشر "فيديو" الجلسة فور استلامي للنسخة الخاصة بي.
(2) سأقوم في الأيام القادمة - إن شاءالله - بكتابة ونشر إنطباعاتي الخاصة والكاملة حول منتدى الإعلام العربي.
(3)  هذه الورقة قدمتها للأستاذة الإعلامية "ليلى الشائب"، وعلى ضوئها تم طرح أسئلة الحوار الذي دار بيننا وبين السادة الحضور.

  

ليلى أحمد الهوني
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2011/05/22



كتابة تعليق لموضوع : ورقة قدمت في منتدى الإعلام العربي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه .

 
علّق عماد شرشاحي ، على كوخافي يُهَوِّدُ الجيشَ ويُطَرِفُ عقيدتَهُ - للكاتب د . مصطفى يوسف اللداوي : الشعب الفلسطيني في الواجهه مع عدو لا يملك أي قيم أخلاقية أو أعراف انسانيه ان وعد الله بالقران الكريم سيتم ولا شك في زوال هذا الرجس عن الأرض المقدسه سبب التاخير هو الفتنه بين المسلمين وانحياز بعض المنافقين للعدو الله يكون بعونكم وانشاء الله سوف يعي الشعب الفلسطيني ان النصر سيأتي لابد من استمرار المقاومه .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : السيد جعفر البدري
صفحة الكاتب :
  السيد جعفر البدري


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 التجارة.. استكمال توزيع الحصص التموينية لشهر تموز لمناطق الساحل الايمن في الموصل  : اعلام وزارة التجارة

 دوام حسب المزاج  : حميد الموسوي

 وصمة عار  : مديحة الربيعي

 لجنة الأمن والدفاع تجتمع في مكتب القائد العام وتناقش سبل حل الأزمة

 الدفاع تقاضي "يوسف الناصري" الذي وصف الجيش العراقي بالمرتزق وطالب بحله

 واسط توزيع 271 قطعة أرض سكنية لذوي الشهداء والجرحى  : اعلام مؤسسة الشهداء

 دار القرآن الكريم في العتبة العلوية تفتتح فرعاً قرآنياً في العاصمة بغداد

 تصرفات طائشة من حزب الدعوة  : جمعة عبد الله

 كيلو جرائد ..  : الشيخ محمد قانصو

 مخالفة حكم إعدام الشيخ النمر للمواثيق الدولية والقوانين الوطنية  : مركز آدم للدفاع عن الحقوق والحريات

 المركز الوطني لعلوم القرآن الكريم  يحضر حفل تخرج الدورات القرآنية الصيفية  : اعلام ديوان الوقف الشيعي

  بفتواه انتصرنا  : علي المظفر

 فلتحيا الكلاب ....فلتعيش القطط  : حسين باجي الغزي

 أنصار ثورة 14 فبراير يدعون إلى إصلاح سياسي شامل لا لمؤتمر التوافق الوطني .. نعم للإصلاح السياسي الشامل  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

 ماذا لو كانت مجتمعاتنا بالمقلوب؟  : زينب الشمري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net