صفحة الكاتب : منتظر الصخي

الحوثي وفرضية التوازنات الجديدة
منتظر الصخي

 أستطاعت حركة أنصار الله الحوثية في 21 سبتمبر لعام 2014، من إقتحام مقر الفرقة الأولى مدرع التي يقودها علي محسن الأحمر وجامعة الإيمان، وبعد أيام من الإشتباكات سيطرة الحركة على المعسكرات والمؤسسات الحكومية والأمنية، مع تأييد من قبل منتسبي وزارة الدفاع ﻟـ" ثورة الشعب " .
وما رافق هذه الفترة من محاصرة القصر الجمهوري وإستقالة الرئيس المؤقت هادي وحكومة خالد بحاح، إلى الإعلان الدستوري في 6 فبراير حيث قاموا بحل البرلمان وتمكين "اللجنة الثورية "بقيادة محمد علي الحوثي لقيادة البلاد بصفة مؤقتة، وبذلك تمكنت الحركة من السيطرة التامة على مفاصل الحكم في العاصمة صنعاء .
يشكل وصول الحوثيين للسلطة، مصدر انزعاج كبير لدى كثير من الدول الإقليمية، التي تتهم إيران بدعم الحوثيين في حركتهم الإنقلابية، لبسط وإحكام سيطرتها على الشرق الأوسط بعد نجاحها في خلق توازنات جديدة وتغيير قواعد اللعبة، من خلال دعم العراق بحربه ضد داعش بعد طلب الحكومة العراقية منها والتي أعترفت به الولايات المتحدة .
وقوف إيران مع النظام السوري جنبا إلى جنب بقمع المعارضة المسلحة والحركات المتطرفة الإرهابية، والذي بات الغرب يبعث برسائل عديدة إلى عقد جلسات للحوار مع الأسد، حيث قال جون كيري إن الولايات المتحدة ستظطر في النهاية إلى  التفاوض مع الأسد لتأمين إنتقال سياسي للسلطة، ودعمت إيران حزب الله اللبناني وفصائل المقاومة الفلسطينية حقها بمقاومة الإحتلال الإسرائيلي لإستعادة أراضيهم المحتلة، في ظل نفي إيران أي تعاون مع الحوثيين، حيث بينت الخارجية الايرانية إن المبدأ الأساسي لطهران يتمثل في إحترامها ﻟـ " تقرير مصير الشعوب بنفسها " و " يتعين على جميع الأطراف السماح للشعب اليمني أن يقرر مصيره بنفسه" .
يعد اليمن البوابة الجنوبية لمدخل البحر الأحمر وتتحكم بالممر الذي يصله بالمحيط الهندي وعبر خليج عدن، يعتبر باب المندب من اهم المعابر المائية في العالم، والذي يتحكم بالطرق التجارية بين الشرق والغرب، فيمر عبره 3,300,000 برميل نفط أي 4% من الطلب العالمي وفي حال تعرض المعبر للإغلاق سيؤدي إلى ارتفاع أسعار النفط  حوالي 5 دولارات بالإضافة إلى إرتفاع تكاليف الشحن لأكثر من 45,000,000 دولار بزيادة 6000 ميل بحري، وتمر عبره أيضا ما نسبته 21,000 شحنة تجارية سنويا ما يعادل 10% من الشحنات التجارية العالمية، يوجد في الضفة الغربية للمضيق قاعدة عسكرية أميركية .
تشترك السعودية مع اليمن بحدود طويلة تقدر بحوالي 1800 كم، تميزت العلاقة بين البلدين منذ تأسيسهما،  بسوئها وتصل في بعض الأحيان إلى نشوب الحرب بينهما، تعاملت بحذر مع الواقع اليمني، خوفا من إنعكاس الحراك اليمني على واقعها السياسي الداخلي، فدعت خلال ثورة الشباب عام 2012 الأطراف السياسية إلى الحوار  وتمخض توقيع المبادرة  الخليجية من قبل جميع الأطراف اليمنية .
لكن بعد تمكن الحوثيين من السيطرة على الحكم قبل عدة أسابيع، وفشل جهود بن عمر المبعوث الأممي، قررت السعودية تشكيل تحالف عربي يهدف إلى إزاحة الحركة عن السلطة، وإعادة الشرعية للرئيس المستقال، لكن يظهر أن هناك دوافع أخرى خفية دفعت بهذا الإتجاه، فمنطقة الشرق الأوسط على أعقاب توقيع إتفاق تاريخي بين إيران ومجموعة ( 5+1 ) والذي سيحدد طبيعة العلاقات المستقبلية بين الدول .
 المراد من الضربة إيصال رسالة إلى المجتمع الدولي على أن السعودية لا زالت قادرة على لعبها دورا محوريا في المنطقة، وهي الأجدر بقيادة العالم الإسلامي والعربي، ودحض الأنباء التي تتحدث عن إنقسامات داخل الأسرة الحاكمة بعد موت الملك عبد الله، وسلمان يعدالملك الأقوى والأفضل، ولبيان مدى الجهوزية  الخليجية لمواجهة أي إعتداء خارجي، وتمكنها من حماية أمنها القومي من تمدد النفوذ الإيراني .
التحالف الذي يتكون من عشر دول ذات لون طائفي، يستهدف الهلال الشيعي الذي من المتوقع أن يكتمل بدرا بعد تزايد الدور الذي تلعبه الطائفة الشيعية، وخاصة بعد تمكنهم من جر القوى العالمية لتوقيع الإتفاق النووي، وتمكن القوات العراقية المسلحة والحشد الشعبي من تحقيق الإنتصارات المتلاحقة على تنظيم داعش، وقدرة النظام السوري على إستعادة السيطرة على معظم التراب السوري .
تتابع إسرائيل بقلق تمكن جماعة الحوثي من السيطرة على المدن اليمنية الواحدة تلو الأخرى، وتعتبر وصول الحوثيين للمضيق تهديدا مصيريا للإقتصاد الإسرائيلي ولمصالحها الإستراتيجية، حيث يسهل المضيق من عبور الغواصات والسفن الحربية الإسرائيلية، والتي توفر لتل أبيب القدرة على تهديد إيران وضربها من المحيط الهندي، فيما ثمن المحلل العسكري في صحيفة " يديعوت احرونوت " الإسرائيلية أليكس فيشمان  الدور السعودي في الحرب ضد الحوثيين ويقول إنها تخدم مصالح إسرائيل، وفرصة ثمينة لجني ثمار استراتيجية حيوية للأمن الإسرائيلي، وكما تجد إسرائيل نفسها في نفس الجانب مع الدول السنية المعتدلة كالسعودية غير إن المصلحة المشتركة لإسرائيل ودول الخليج لا تترجم على أرض الواقع كما يجب .
اذا هي حرب كبرى من أجل وضع خارطة جديدة للشرق الأوسط، مع ما تشهده المرحلة من تغيرات مفاجئة، فكل طرف أو محور يريد أن يصنع قواعد لعبة خاصة به ليتصارع مع الآخرين وفق ما يشاء، ولكنها تميزت بكشف الأوراق دون الخشية من أحد، فربما المنطقة متجهة إلى كثير من تصاعد حدة المشاكل الداخلية والخارجية، وبالتالي فشل الضربة العسكرية في اليمن لها إرتدادات وخيمة، قد تحدث توازنات تخل بطبيعة التحالفات، ولا يخفى ما يجري من خلافات داخلية في نفس دول التحالف العشرة .

 

  

منتظر الصخي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/04/02



كتابة تعليق لموضوع : الحوثي وفرضية التوازنات الجديدة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق حسين عيدان محسن ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : أود التعين  على الاخوة ممن يرغبون على التعيين مراجعة موقع مجلس القضاء الاعلى وملأ الاستمارة الخاصة بذلك  ادارة الموقع 

 
علّق حنين زيد ابراهيم منعم ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : متخرجة سنة 2017 قسم علم الاجتماع الجامعة المستنصرية بدرجة ٦٦،٨٠

 
علّق عمر فاروق غازي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود التعيين في وزارتكم

 
علّق منير حجازي ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : لا عجب إذا سمعنا رسول الله ص يقول : يعمل ابن آدم بعمل أهل الجنة وعند الموت يهوي في النار. وهكذا بدأ السيد كمال الحيدري مشواره بالاخلاص في النقل في برنامجه مطارحات في العقيدة ، إلى أن بنى له قاعدة جماهيرة كبيرة عندها تحرك تحركا مريبا عجيبا متهما التراث الشيعي بأنه كله مأخوذ من اليهود والنصارى. هذه صخرة خلقها الله تتدحرج إلى ان تصل إلى قعر النار .

 
علّق طاهر محمود ، على ابو حمزة الثمالي بين كمال الحيدري وباقر البهبودي - للكاتب فطرس الموسوي : السيد كمال الحيدرى للاسف للاسف كنت من محبيه ثم رايته منقلبا وباصرار شديد ..حضرت له حلقة حول كتاب سليم الذى ضعفه كلية ..وللاسف الشديد لم يلاحظ ان ابان ابن عياش نفسه له قول فى الكتاب مع الامام السجاد ..هذا القول نفسه يوثق الكتاب كله فماهو ..لم يلاحظ السيد كمال ان ابان ابن عياش استثقل الكتاب وقال للامام السجاد ( يضيق صدرى بما فيه لانه يجعل الكل هالك فى النار عدا شيعة محمد وال محمد فقط ) ...فقال الامام ومافى ذلك ..انه هو كذلك ثم عرفه وظل يشرح له حتى اطمأن قلب ابان ..السيد كمال ايضا لايصدق مافى الكتب فياترى هل السيد يميل الى ان ابو بكر وعمر وووفى الجنة ههههههههههههههههههههههه افق ياسيد كمال فحديثنا لايتحمله الا نبى او وصى او مؤمن ممتحن للايمان

 
علّق عمر المناصير ، على القرضاوي و الأفيون - للكاتب علي حسين كبايسي : رضعة واحدة هو دين الله..وهو رأي جمهور العُلماء....وهو أمر خطير لا يحتمل التخمين والتكهن لأنه يترتب عليه أُم رضاعة وإخوة من الرضاعة ويترتب عليه تحريم في الزواج المولى سُبحانه وتعالى تحدث عن الرضاعة حولين كاملين وهذه المُدة التي يكون في الحليب ما يُنبت اللحم وينشز العظم ويوجد الصفات الوراثية لحرمة أُم الرضاعة والأُخوة من الرضاعة يقول الحق {وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلاَدَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَن يُتِمَّ ....}البقرة233 {حُرِّمَتْ عَلَيْكُمْ أُمَّهَاتُكُمْ وَبَنَاتُكُمْ وَأَخَوَاتُكُمْ وَعَمَّاتُكُمْ وَخَالاَتُكُمْ وَبَنَاتُ الأَخِ وَبَنَاتُ الأُخْتِ وَأُمَّهَاتُكُمُ اللاَّتِي أَرْضَعْنَكُمْ وَأَخَوَاتُكُم مِّنَ الرَّضَاعَةِ ....}النساء23 ورسول الله صلى اللهُ عليه وسلم أخبر في أحاديثه عن الرضاعة الموجبة للحرمة..بأنها الرضاعة التي تكون من مجاعة أي أن الطفل يكون في حالة جوع ويلتقم ثدي من ترضعه ولا يتركه حتى يشبع...وقال لا تكفي المصة ولا المصتان ولا الإملاجة ولا الإملاجتان...أي يجب أن يرضع الطفل رضعة كاملة ووافية...وتحدث عن رضاعةٍ للطفل قبل الحولين وقبل الفطام وأنه لا يحرم من الرضاعة إلا ما فتق الأمعاء أي أن يشبع الطفل مما يكون فيه ما ينشز العظم وينبت اللحم....أي أنه بمجرد أن يرضع الطفل( رضعة واحدة مُشبعة ) فقد وُجدت حرمة الرضاعة. أما ما أوجده من كان هدفهم تخريب الرضاعة في الإسلام وتأليف أكاذيب ونسبتها لأُمنا الطاهرة عن 10 رضعات و5 رضعات فهذا من الباطل والذي تم به تضليل العُلماء والشيوخ فأفتوا ما سيسألهم الله عنهُ بالإفتاء بزواج الإخوان من أخواتهم في الرضاعة بالإعتماد على 5 رضعات وسرير وورق وكما يظهر أن من ألف هذا كان في زمن وجود الأسرة ووجود الورق...وما علم بأن رسول الله لم يعرف السرير ولا الورق...حتى أن بعضهم بلغ به القصور في الفهم بأن فهم كلام رسول الله عن المصة والمصتان والإملاجه والإملاجتان بأنها رضعات فأجدوا من فهمهم الغير صحيح 3 رضعات...وداخت الأُمة بين رضعة أو 3 رضعات أو 5 رضعات...وحسبنا الله في من ضلل الأُمة

 
علّق محمد أمين عثمان ، على قراءة في قصيدة الشاعرة فاطمة الزهراء بولعراس (الحب المستحيل) - للكاتب علي جابر الفتلاوي : تحياتي للشاعرة الاديبة والمبدعة دمت متألقة

 
علّق منير حجازي ، على شبابنا والمحنة - للكاتب سامي جواد كاظم : والله يا سيدي نحن نقرأ لكم ونتأثر بما تجود به اناملكم ونُعمم ذلك في صفحاتنا ونرسله لأصدقائنا ونسأل الله ان يترك ذلك اثرا في النفوس الصادقة فإن الخطر بات على الابواب وخلف الشبابيك وقد لاحت بوادره في السعودية التي دعت إلى مؤتمر حول العراق دعت إليه كل هابط وفاشل ومجرم امثال رغد بنت صدام ، ممثل عن عزة الدوري وطارق الهاشمي والملا واضرابهم من المجرمين، وخلا هذا المؤتمر من اي طرف للحكومة العراقية لحد الان او الشيعة او حتى الكرد . وهذا يعني محاولة يائسة من محور الشر لاستغلال الوضع في العراق وتسليم السلطة للسنة مرة أخرى مع ممثلين فاشلين عن الشيعة لذر الرماد في العيون. أكتب ، واكتب ، واكتب ، ولا تلتفت للوراء . حماكم الله

 
علّق عائشة بحّان ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : وليد البعاج ، أنا لست باحثة أنا إنسانة من العامية وبأول الطريق أعتبر نفسي امرأة عصامية ، بسبب الظلم قررت أن أضع قدمي بأول الطريق بشكل مدروس علمي وأكاديمي والطريق بعيد لأصبح باحثة . لكن بحكم كون عادتي اليومية أنه أي شئ يمر علي بحياتي من أمور بسيطة يجب أن أحلله وأدقق فيه وأعطي رأيي بصدق ، فقمت بالتدقيق في قراءة كتابكم وأعطيت رأيي بكل عفوية لا أكثر . شكرا لتواضعكم ولمروركم .

 
علّق مهدي محمد ، على تخفيض معدلات قبول طلبة ذوي الشهداء في الجامعات الاهلية بالنجف الأشرف - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : هل يوجد تخفيض في الأجور للقبول في الكليات الأهليه ...وهل يقبل من هوه في معدل ٨٠ التقديم على كليات اهليه طب أسنان او صيدله؟

 
علّق وليد البعاج ، على كتاب عزرا في الديانات الإبراهيمية بأعين القراء - للكاتب عائشة بحّان : انا اشكر الباحثة عائشة بحان على ما ابدع قلمها وما بذلته من جهد في قراءة كتبي واهتمامها في هذا المجال واتمنى لها مزيد من الابداع والتواصل في ابحاث الاديان وابواب كتابات في الميزان مشرعة امامها ليكون منبر لها في ايصال صوت التقارب والحوار والانسانية شكرا لك من كل قلبي

 
علّق مصطفى كنك ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : شكرا

 
علّق علي ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : ضعف المظلومين

 
علّق متابع ، على نصيحة صادقة - للكاتب د . ليث شبر : الذي ياتي بديلا له سيعاني من نفس المشاكل ... وسيتم لعنها من اخرين ، وستضع الاحزاب عصيها في دولاب الحكومة اذا لم يتم سحب سلاح الاحزاب جميعها لن يستطيع رئيس وزراء عراقي ان ينهض بهذا البلد وستبقى دكتور تكتب على الجديد بان يقدم استقالته بعد ان يراوح ايضا في مكانه ولا يستطيع ان يفعل شيئا

 
علّق عباس المسافر ، على تمسرحات حسينية.. قراءة انطباعية في نصّ مسرحية (الخروج عن النص)  - للكاتب علي حسين الخباز : بوركتم سيدي الخباز على هذا النقد والتحليل البناء الذي ينم عن قراءة واعية لهذا النص الرائع الذي كما ذكرتم بان المسرح الحسيني هو مسرح فعال ومنفتح جدا للكاتب الواعي وهو ان اعتقد البعض انه مسرح لإيصلح في كل الأوقات الا ان هذا غير صحيح فالمسرح الحسيني هو مسرح انساني وهذا اهم ما يميزه ..

الكتّاب :

صفحة الكاتب : مفيد السعيدي
صفحة الكاتب :
  مفيد السعيدي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



  لماذا يتم استهداف آل الحكيم  : فرات الجنابي

  بشائر لعلها لاتنقطع..!  : علي علي

 العرب يناقشون الاسلاموفوبيا  : جواد كاظم الخالصي

 جنايات البصرة: تأجيل محاكمة البزوني بسبب التدخل التمييزي للطعن بقرار الاحالة

 فوكَ الحمل تعلاوه!  : حيدر حسين سويري

 الموسوي يعلن مصادقة مفوضية الانتخابات على عدد من الانظمة الخاصة بانتخابات كوردستان- العراق 2013  : المفوضية العليا المستقلة للانتخابات

 الحكومة والسياسيين العراقيين سرطان الفساد المنتشر  : د . كرار الموسوي

 هلال النجف الاحمر يستكمل استعداداته لموسم عاشوراء  : احمد محمود شنان

 اِشْجِينِي يَا خَالْ  : محسن عبد المعطي محمد عبد ربه

 الديلي تلغراف: السيطرة على الفلوجة أكبر انتصار للجيش العراقي

 مصدر : هروب عشرين نزيلا من سجن الطوبجي

 الإذاعة والناس  : محمد صالح يا سين الجبوري

 مديرية شرطة واسط  : علي فضيله الشمري

 حركة أمل أحيت ذكرى استشهاد السيد محمد باقر الصدر بمهرجان حاشد

 دردشة 2 موئل القرآن ..  : الشيخ جهاد الاسدي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net