صفحة الكاتب : حيدر الحد راوي

تأملات في القران الكريم ح271 سورة الشعراء الشريفة
حيدر الحد راوي

بسم الله الرحمن الرحيم
كَذَّبَتْ قَوْمُ نُوحٍ الْمُرْسَلِينَ{105}
تذكر الآية الكريمة ان قوم نوح "ع" كذبوا المرسلين , وفي ذلك اشارة الى :
1-    ان هناك رسلا سبقوا نوح "ع" .
2-    ان نوحا "ع" لطول المدة التي امضاها بين قومه كان عمله يعادل عمل جملة من الرسل .
3-    نظرا الى ان مهام الرسل والانبياء "ع" هي واحدة , فتكذيب القوم لنوح "ع" هو تكذيب الى كافة الرسل قبله وبعده .
4-    ان من آمن مع نوح "ع" كانوا يقومون بأداء الرسالة والتبليغ ايضا , بتوجيه من نوح "ع" , بذلك كانوا رسلا من قبله "ع" مبلغين عنه .

إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ نُوحٌ أَلَا تَتَّقُونَ{106}
تروي الآية الكريمة (  إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ نُوحٌ ) , نسبه لهم , لأنه "ع" كان منهم , (  أَلَا تَتَّقُونَ ) , تتقون الله تعالى وتخافوه , فتتركوا عبادة غيره .       

إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ{107}
يستمر خطابه "ع" لقومه في الآية الكريمة معرفا عن نفسه (  إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ ) , منه جل وعلا , (  أَمِينٌ ) , امينا على اداء الرسالة , وقيل لأنه "ع" كان مشهورا بالأمانة .    

فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ{108}
يستمر خطابه "ع" لقومه في الآية الكريمة (  فَاتَّقُوا اللَّهَ ) , خافوا الله واخشوا عذابه وانتقامه , (  وَأَطِيعُونِ ) , في ما آمرتكم به من التوحيد .   

وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ{109}
يستمر خطابه "ع" لقومه في الآية الكريمة مبينا (  وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ ) , لا اطلب منكم الاجر على اداء الرسالة , (  إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ ) , ان الاجر والثواب انتظره من الباري جل وعلا .  

فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ{110}
لتكرار الآية الكريمة عدة فوائد , منها : 
1-    للتأكيد .
2-    والتنبيه على دلالة كل واحد من امانته وحسم طمعه لوجوب طاعته فيما يدعوهم إليه فكيف إذا اجتمعا . "تفسير الصافي ج4 للفيض الكاشاني" .

قَالُوا أَنُؤْمِنُ لَكَ وَاتَّبَعَكَ الْأَرْذَلُونَ{111}
تروي الآية الكريمة رد القوم عليه "ع" (  قَالُوا أَنُؤْمِنُ لَكَ وَاتَّبَعَكَ الْأَرْذَلُونَ ) , كيف نصدق بك ونحن نرى ان من اتبعك هم الفقراء ذوي المنازل الهابطة والمهن الوضيعة , علما انهم اتبعوك لا على ايمان , بل توقعا للحصول على المال المترتب على دعوتك "الزكاة وغيره" .     

قَالَ وَمَا عِلْمِي بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ{112}
تروي الآية الكريمة جواب نوحا "ع" (  قَالَ وَمَا عِلْمِي بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ ) , لا علم لي ان كان ايمانهم اخلاصا او طمعا , ما عليّ الاعتبار بالظاهر فقط , اما ما في القلوب فالله تعالى اعلم به , وكأنه "ع" يريد ان يقول ( وما ادراكم انتم انهم اتبعوني طمعا بالحصول على المال , ولم يك اتباعهم لي عن اخلاص وايمان ) . 

إِنْ حِسَابُهُمْ إِلَّا عَلَى رَبِّي لَوْ تَشْعُرُونَ{113}
يستمر كلام نوح "ع" في الآية الكريمة (  إِنْ حِسَابُهُمْ إِلَّا عَلَى رَبِّي ) , حسابهم "العقاب والثواب" على الله تعالى فهو المطلع على البواطن , (  لَوْ تَشْعُرُونَ ) , لو تعلمون لما دفعكم جهلكم الى هذا المقال .    

وَمَا أَنَا بِطَارِدِ الْمُؤْمِنِينَ{114}
يستمر كلام نوح "ع" في الآية الكريمة (  وَمَا أَنَا بِطَارِدِ الْمُؤْمِنِينَ ) , ليس لي الحق في طرد من اتاني مؤمنا , مهما كان وضعه الاجتماعي بالغنا والفقر , ومهما كان عمله ( وضيعا او شريفا ) , وهو متعلق بجواب القوم له انهم لن يؤمنوا به حتى يطرد هؤلاء الفقراء .   

إِنْ أَنَا إِلَّا نَذِيرٌ مُّبِينٌ{115}
يستمر كلام نوح "ع" في الآية الكريمة , فيبين "ع" احدى وظائفه (  إِنْ أَنَا إِلَّا نَذِيرٌ مُّبِينٌ ) ,
منذر , بيّن الانذار , وبذا لا يحق له ان يطرد احدا من المؤمنين , أيا كانوا .

قَالُوا لَئِن لَّمْ تَنتَهِ يَا نُوحُ لَتَكُونَنَّ مِنَ الْمَرْجُومِينَ{116}
تروي الآية الكريمة رد القوم عليه "ع" محذرين مهددين (  قَالُوا لَئِن لَّمْ تَنتَهِ يَا نُوحُ ) , عما تقول , وتترك دعوتك , (  لَتَكُونَنَّ مِنَ الْمَرْجُومِينَ ) , بالحجارة او بالشتم والكلام البذيء .  

قَالَ رَبِّ إِنَّ قَوْمِي كَذَّبُونِ{117}
تروي الآية الكريمة دعاء نوح "ع" متوجها نحو الباري عز وجل (  قَالَ رَبِّ إِنَّ قَوْمِي كَذَّبُونِ ) , كذبوا بما جئتهم به من عندك .  

فَافْتَحْ بَيْنِي وَبَيْنَهُمْ فَتْحاً وَنَجِّنِي وَمَن مَّعِي مِنَ الْمُؤْمِنِينَ{118}
يستمر دعاءه "ع" في الآية الكريمة سائلا :
1-    (  فَافْتَحْ بَيْنِي وَبَيْنَهُمْ فَتْحاً ) : احكم بيني وبينهم .
2-    (  وَنَجِّنِي وَمَن مَّعِي مِنَ الْمُؤْمِنِينَ ) : ثم يسأل النجاة له ولمن اتبعه من المؤمنين من الهلاك المتوقع على قومه .   

فَأَنجَيْنَاهُ وَمَن مَّعَهُ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ{119}
تبين الآية الكريمة (  فَأَنجَيْنَاهُ وَمَن مَّعَهُ فِي الْفُلْكِ الْمَشْحُونِ ) , ان الله تعالى استجاب دعائه "ع" وانجاه ومن آمن معه , بحملهم على ظهر السفينة , (  الْمَشْحُونِ ) , المملوء او الجاهز للانطلاق .   

ثُمَّ أَغْرَقْنَا بَعْدُ الْبَاقِينَ{120}
تستكمل الآية الكريمة موضوع سابقتها الكريمة (  ثُمَّ أَغْرَقْنَا بَعْدُ الْبَاقِينَ ) , بعد نجاة نوح "ع" ومن معه , حلّ الطوفان بالقوم , فأغرقهم عن بكرة ابيهم .  

إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ{121}
تبين الآية الكريمة (  إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً ) , ما تقدم ذكره من خبر نوح "ع" وقومه , فيه من البيان والحجة والعظة ما يكفي ذوي العقول الراجحة للتأمل والتدبر , ولما شاع من خبر الطوفان وتناقلته الالسن والاخبار , (  وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ ) , مع كل ذلك لم يؤمن اكثرهم .    

وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ{122}
تستكمل الآية الكريمة مبينة (  وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ ) , القادر على الانتقام , تعجيله او تأخيره , (  الرَّحِيمُ ) , بالمؤمنين , او بالإمهال كي يؤمنوا هم او احدا من ذريتهم .    

كَذَّبَتْ عَادٌ الْمُرْسَلِينَ{123}
تؤكد الآية الكريمة ان قوم عاد كذبوا المرسلين , جمع (  الْمُرْسَلِينَ ) , تعود الاحتمالات فيه لنفس احتمالات تكذيب قوم نوح "ع" . 
عاد اسم قبيلة , نسبوا الى ابيهم " عاد " .

إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ هُودٌ أَلَا تَتَّقُونَ{124}
تذكر الآية الكريمة (  إِذْ قَالَ لَهُمْ أَخُوهُمْ هُودٌ ) , نسبة لهم , أي انه واحدا منهم , (  أَلَا تَتَّقُونَ ) , الا تخافون الله تعالى وتتركون عبادة ما سواه .  

إِنِّي لَكُمْ رَسُولٌ أَمِينٌ{125} فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ{126} وَمَا أَسْأَلُكُمْ عَلَيْهِ مِنْ أَجْرٍ إِنْ أَجْرِيَ إِلَّا عَلَى رَبِّ الْعَالَمِينَ{127}
كررت الآيات الكريمة كما جاء في قصة نوح "ع" لوحدة الرسالة , واشتراك الرسل والانبياء "ع" في مهامهم التبليغية ووحدة الهدف . 

أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ آيَةً تَعْبَثُونَ{128}
تروي الآية الكريمة خطاب هود "ع" لقومه (  أَتَبْنُونَ بِكُلِّ رِيعٍ ) , المكان المرتفع , (  آيَةً ) , بناءا لا تحتاجون اليه , (  تَعْبَثُونَ ) , ننقل فيها رأيين : فيها   
1-    تعبثون بالبناء , أي تبنون ما لا حاجة لكم به .
2-    تعبثون بمعنى تسخرون بكل من يمر بكم .

وَتَتَّخِذُونَ مَصَانِعَ لَعَلَّكُمْ تَخْلُدُونَ{129}
يستمر خطاب هود "ع" في الآية الكريمة (  وَتَتَّخِذُونَ مَصَانِعَ ) , اماكن لرفع الماء , او قصور فارهة , (  لَعَلَّكُمْ تَخْلُدُونَ ) , ترتجون الخلود فيها . 

وَإِذَا بَطَشْتُم بَطَشْتُمْ جَبَّارِينَ{130}
يستمر خطاب هود "ع" في الآية الكريمة (  وَإِذَا بَطَشْتُم بَطَشْتُمْ جَبَّارِينَ ) , واذا بطشتم بأحد من الخلق بطشتم بلا رأفة ولا رحمة ومن غير استحقاق .   

فَاتَّقُوا اللَّهَ وَأَطِيعُونِ{131}
يستمر خطاب هود "ع" في الآية الكريمة (  فَاتَّقُوا اللَّهَ ) , اتقوا الله تعالى في ذلك وانتهوا عنه , (  وَأَطِيعُونِ ) , فيما جئتكم به من الله تعالى .

وَاتَّقُوا الَّذِي أَمَدَّكُم بِمَا تَعْلَمُونَ{132}
يستمر خطاب هود "ع" في الآية الكريمة (  وَاتَّقُوا الَّذِي أَمَدَّكُم بِمَا تَعْلَمُونَ ) , تكرار لترتيب النعم عليه , أي ان الذي انعم عليكم بنعمته احق ان تخشوه وتخافون عقابه .  

أَمَدَّكُم بِأَنْعَامٍ وَبَنِينَ{133}
تستكمل الآية الكريمة خطاب هود "ع" (  أَمَدَّكُم بِأَنْعَامٍ ) , الابل والبقر وغيره , (  وَبَنِينَ ) , واعطاكم الكثرة العددية بالأولاد .  

وَجَنَّاتٍ وَعُيُونٍ{134}
تستكمل الآية الكريمة خطاب هود "ع" (  وَجَنَّاتٍ ) , انواع البساتين , (  وَعُيُونٍ ) , الانهار . 

إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ{135}
تستكمل الآية الكريمة خطاب هود "ع" معربا عن خوفه عليهم (  إِنِّي أَخَافُ عَلَيْكُمْ عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ ) , في الدنيا , او يوم الاخرة . 

قَالُوا سَوَاء عَلَيْنَا أَوَعَظْتَ أَمْ لَمْ تَكُن مِّنَ الْوَاعِظِينَ{136}
تروي الآية الكريمة رد القوم عليه "ع" (  قَالُوا سَوَاء عَلَيْنَا ) , الامر بالنسبة لنا سيان , (  أَوَعَظْتَ أَمْ لَمْ تَكُن مِّنَ الْوَاعِظِينَ ) , فإننا غير عابئين بما تعظنا به , ومستمرون على ما نحن عليه .   

إِنْ هَذَا إِلَّا خُلُقُ الْأَوَّلِينَ{137}
يستمر جواب القوم على هود "ع" في الآية الكريمة (  إِنْ هَذَا إِلَّا خُلُقُ الْأَوَّلِينَ ) , ان ما تخوفنا به وتحذرنا منه كان في الذين سبقونا , فقد كانوا يتناقلونه في الاخبار والحكايات .  

وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ{138}
يستمر جواب القوم على هود "ع" في الآية الكريمة (  وَمَا نَحْنُ بِمُعَذَّبِينَ ) , على ما نحن عليه , لا في الدنيا ولا في الاخرة .  

فَكَذَّبُوهُ فَأَهْلَكْنَاهُمْ إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ{139}
تروي الآية الكريمة (  فَكَذَّبُوهُ ) , كذبوا هودا "ع" , (  فَأَهْلَكْنَاهُمْ ) , فنزل بهم الهلاك , (  إِنَّ فِي ذَلِكَ لَآيَةً ) , ما تقدم ذكره من خبر هود "ع" وقومه , فيه من البيان والحجة والعظة ما يكفي ذوي العقول الراجحة للتأمل والتدبر , ولما شاعت به الاخبار عنهم  , (  وَمَا كَانَ أَكْثَرُهُم مُّؤْمِنِينَ ) , مع كل ذلك لم يؤمن اكثرهم .    

وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ{140}
تستكمل الآية الكريمة مبينة (  وَإِنَّ رَبَّكَ لَهُوَ الْعَزِيزُ ) , القادر على الانتقام , تعجيله او تأخيره , (  الرَّحِيمُ ) , بالمؤمنين , او بالإمهال كي يؤمنوا هم او احدا من ذريتهم .    
 

  

حيدر الحد راوي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/04/26



كتابة تعليق لموضوع : تأملات في القران الكريم ح271 سورة الشعراء الشريفة
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق سفيان ، على مونودراما(( رحيـق )) نصٌ مسرحيّ - للكاتب د . مسلم بديري : ارجو الموافقه باعطائي الاذن لتمثيل المسرحيه في اختبار لي في كليه الفنون الجميله ...ارجو الرد

 
علّق جعفر جواد الزركاني ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : كلام جميل جدا اني من الناصرية نشكر الامام السيستاني دام ظله على الشيخ عطشان الماجدي الذي دافع عنا وعن المحافظة ذي قار واهم شي عن نسائنا والله لو لا هو لم يدز الدعم لوجستي وايضا بالاموال للحشد شكرا له

 
علّق علي حسن الخفاجي ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : الله يحفظك شيخنا الفاضل على هذا الموضوع راقي نحن ابناء الناصرية نشكر سماحةالشيخ عطشان الماجدي على ما قدماه للحشد ولجميع الفصائل بدون استثناء ونشكر مكتب الامام السيستاني دام ظل على حسن الاختيار على هذا شخص الذي ساعد ابناء ذي قار من الفقراء والايتام والمجاهدين والجرحى والعوائل الشهداء الحشد الشعبي والقوات الامنية ولجميع الفصائل بدون استثناء الله يحفظك ويحفظ مرجعنا الامام السيستاني دام ظله

 
علّق احمد لطيف ، على أي قوة تحمل لديك سيدي السيستاني؟! - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : بالتوفيق ان شاء الله شيخنا الجليل

 
علّق حكمت العميدي ، على كريم يبتسم.. قبل أن يرحل...!! - للكاتب احمد لعيبي : هنيئا لارضك ياعراق الشهداء استقبالها لابطال حملتهم ارضك ودافعوا عن عرضك لتبقى بلدي الجميل رغم جراحك ....

 
علّق ميلاء الخفاجي ، على محمد علي الخفاجي .. فقيد الكلمة الشاهدة ...قصيدة (الحسين ) بخط الخفاجي تنشر لاول مرة - للكاتب وكالة نون الاخبارية : والحياء عباءة فرسانه والسماحة بياض الغضب ،،،،،، يا خفاجي!! انت من كان خسارة في الموت..

 
علّق منير حجازي ، على الحلقة الثانية:نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ؟ Who is the Euphrates Slaughtered Man in the Holy Bible? - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السؤال الكبير الذي طرحتهُ السيدة إيزابيل على كل من اعترض على مقالها : (نبوءة كتاب الرب المقدس : من هو قتيل شاطئ الفرات ) سؤال واضح لم تُجيبوا عليه . دعوا عنكم تشكيكاتهم حول الخارطة والمكان والاشخاص والوقائع ، انها سألت سؤال ووجهته إلى كافة المسيحيين على اختلاف ثقافتهم ، فتقول : تقولون بأن المعركة حدثت بين جانبين وثنيين وهذا صحيح ، ولكن في هذه المعركة التي تقع على شاطئ الفرات قال الرب (إن الله ذبيحة مقدسة). السؤال هو من هذه الذبيحة المقدسة ؟ وهل الذبائح الوثنية فيها قدسية لله؟ إذن موضوعها كان يدور حول (الذبيحة المقدسة) بعيدا عن اجواء ومكان واشخاص المعركة الآخرين. انا بحثت بعد قرائتي لمقالها في كل التفسيرات المسيحية فلم اجد مفسرا يخبرنا من هي الذبيحة المقدسة الجميع كان ينعطف عند مروره في هذا النص . والغريب انا رأيت برنامج قامت المسيحية بإعداده اعدادا كبيرا وجيدا على احد الفضائيات استعانت فيه بأكبر المنظّرين وهو (وحيد القبطي). الذي اخذ يجول ويصول حول تزوير الخارطة وعبد نخو ونبوخذ نصر وفرعون ولكنه أيضا تجاهل ذكر (الذبيحة المقدسة). واليوم يُطالعنا ماكاروس ( makaryos) بفرشة حانقة قبيحة من كلماته ولكنه ايضا انحرف عن مساره عندما وصل الامر إلى (الذبيحة المقدسة). عندكم جواب تفضلوا على ما قالته السيدة ايزابيل ، فإن لم يكن عندكم جواب اسكتوا أو آمنوا يؤتكم اجركم مرتين

 
علّق حسين مصطفى ، على ضعف المظلومين... يصنع الطغاة - للكاتب فلاح السعدي : جميل جدا

 
علّق احمد علي احمد ، على مركز الابحاث العقائدية التابع للسيد السيستاني يجيب عن شبهات حول التقليد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هناك احاديث وروايات تتكلم عن ضغطة القبر هذا بالنسبة الى من يدفن اما من يموت غرقا او حرقا فكيف تصيبه ضغطة القبر ولكم جزيل الشكر

 
علّق موسى جعفر ، على الاربعينية مستمرة رغم وسوسة الادعياء - للكاتب ذوالفقار علي : السلام عليكم بارك الله بك على هذا المنشور القيم .

 
علّق علي غزالي ، على هل كان يسوع متزوجا؟ دراسة خاصة. اسرار تصدر المجدلية في الإنجيل بدلا من العذراء مريم . - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : اختي الفاضلة لايخلوا التاريخ الاسلامي من التزييف حاله حال التاريخ المسيحي رغم وجود قران واحد قد فصل فيه كل مايتعلق بحياة المسلمين فكيف بديانات سبقت الاسلام بمئات السنين وانا باعتقادي يعود الى شيطنة السلطة والمتنفذين بالاظافة الى جهل العامة . واحببت ان انوه انه لا علاقة برسالة الانبياء مع محيطه العائلي كما في رسالة نوح ولوط فكم من رسول كان ابنه او زوجته او عمه كفروا وعصوا... تقبلي احترامي لبحثك عن الحقيقة.

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ورحمة الله سيدتي ساختصر الحكايه من اولها الى اخرها هي بدات بان الله سبحانه خلق الملائكة وابليس وكانوا يعبدون الله ثم اخبرهم بخلق ادم؛ وان يسجدوا له كانت حكمة الله ان ادم صاحب علم الامور التي لم يطلع عليها الملائكة وابليس سجدوا الا ابليس تكبر على ادم لعن ابليس العابد المتكبر مكر لادم كي لا يكون ادم في حال افضل اخرج ادم من الفردوس ابني ادم قتل منهم الضال المؤمن الانيبء؛ رسل الله؛ اوصوا اتباعهم بالولايه للولي.. صاحب العلم. السامري قيض قيضة من اثر الرسول. القوم حملوا اوزارا من زينة القوم. المسيحية والاسلام ايضا.. قبض قيضة من اثر الرسول بولص (الرسول). قبض فبضة من اثر الرسول ابو بكر (الخليفه). اصبح دبن القوم الذي حاربه المسيح دين باسم المسيح. اصبح الدين الذي حاربه النبي محمد دين باسم دين محمد. فقط ان الاسلام المحمدي كان نقطة التحول قابيل لم يستطع القضاء على هابيل رغم ما تعرض له هابيل على مدار اكثر من 1400 سنه.. بل هابيل دائما يزداد قوه. هي الثصص الربانيه.. انها سنن الله .. دمتم في امان الله.

 
علّق zuhair shaol ، على الكشف عن خفايا واسرار مثيرة للجدل خلال "مذكرات" ضابط مخابرات عراقي منشق عن نظام صدام حسين - للكاتب وكالة انباء النخيل : بصراحه ليس لدي اي تعليق وانما فظلا ولا امرا منذ مده طويله وانا ابحث عن كتاب اسمه محطة الموت 8سنوات في المخابرات العراقيه ولم اجده لذا ارجوكم اذا كان لديكم هذا الكتاب هل تستطيعون انزاله على النت لكي اراه بطريقة ال PDF ولكم مني جزيل الشكر. عذرا لقد نسيت ان اكتب اسم المؤلف وهو مزهر الدليمي.

 
علّق زين الحسني ، على ارقام واسماء الوية الحشد الشعبي المقدس بالتسلسل : السلام عليكم ممكن مصدر هذه المعلومة هل هناك كتاب رسمي بذلك

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على الساعة ؟! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكِ سيدتي في هذه الابه سر ما اورده سموكم "وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِنْ رُدِدْتُ إِلَى رَبِّي لَأَجِدَنَّ خَيْرًا مِنْهَا مُنْقَلَبًا ﴿٣٦﴾ الكهف هنا يتضح ان الكلام عن الساعه ليس القيامه "لان رددت الى ربي". هذا يعني ان الرسول (ص) عندما تلى على الناس هذه الايه كان يفهم الناس المعنى والاختلاف. كبف تم اخفاء سرها.. هذه الايات تتحدث عن عذاب الله او الساعه: أَفَأَمِنُوا أَنْ تَأْتِيَهُمْ غَاشِيَةٌ مِنْ عَذَابِ اللَّهِ أَوْ تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ﴿١٠٧﴾ يوسف قُلْ أَرَأَيْتَكُمْ إِنْ أَتَاكُمْ عَذَابُ اللَّهِ أَوْ أَتَتْكُمُ السَّاعَةُ أَغَيْرَ اللَّهِ تَدْعُونَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ ﴿٤٠﴾ الانعام قُلْ مَنْ كَانَ فِي الضَّلَالَةِ فَلْيَمْدُدْ لَهُ الرَّحْمَنُ مَدًّا ۚ حَتَّى إِذَا رَأَوْا مَا يُوعَدُونَ إِمَّا الْعَذَابَ وَإِمَّا السَّاعَةَ فَسَيَعْلَمُونَ مَنْ هُوَ شَرٌّ مَكَانًا وَأَضْعَفُ جُنْدًا ﴿٧٥﴾ مريم وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا فِي مِرْيَةٍ مِنْهُ حَتَّى تَأْتِيَهُمُ السَّاعَةُ بَغْتَةً أَوْ يَأْتِيَهُمْ عَذَابُ يَوْمٍ عَقِيمٍ ﴿٥٥﴾ الحج هذه الايه لا تتحدث عن قيام الموتى.. تتحدث عن مرضعات وحماول احياء وامر عظيم يَاأَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ ۚ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ ﴿١﴾ يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ ﴿٢﴾ الحج ان الحديث عن لحدلص مستقبليه ولبحديص عن الساعه التب بمكن ان تاتي في اي لحظه؛ يعني ان الساعه كان يقصد بها امر اخر غير يوم القيامه.. الساعه بذاتها امر رهيب وعذاب.. دمتم بخير.. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : حاتم عباس بصيلة
صفحة الكاتب :
  حاتم عباس بصيلة


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 قصة بلد إسمه العراق!  : قيس النجم

 وفاة محافظ واسط السابق  : علي فضيله الشمري

 سبعة عشر ممثلاً واعدا أصطفوا عند خشبة مسرح قاعة الأدارة المحليه في الكوت في يوم 18 /1 يوم  : غني العمار

 نقل الطاقة في الجنوب تواصل اعمالها بصيانة وتأهيل الخطوط والمحطات التحويلية التابعة لها  : وزارة الكهرباء

 تلك "هي أمِّي"  : عبد الحسن العاملي

 فاطمة الزهراء آية من السماء / الجزء الثاني  : عبود مزهر الكرخي

 وزارة التربية تؤكد انضمام 3546 الف دارس ودارسة الى مراكز محو الامية في محافظة بابل لعام ٢٠١٧  : وزارة التربية العراقية

 ترامب في خدمة الإرهاب  : د . عبد الخالق حسين

 ميسان مدينة الاهوار والأثار والطيور المهاجرة .. من ينصفها ؟!  : واثق الجابري

 وزير التعليم يشارك الجامعة المستنصرية احتفالها بتخرج الدورة الخمسين من طلبتها  : اعلام وزارة التعليم العالي والبحث العلمي

 ذكرى النكبة...خطوة لتحريرفلسطين  : سليم أبو محفوظ

 مجلس الوزراء يعقد جلسته الاعتيادية برئاسة رئيس مجلس الوزراء الدكتور حيدر العبادي 19-12-2017  : اعلام رئيس الوزراء العراقي

 أن أخر من يتكلم هو المنافق!  : سيد صباح بهباني

 كميات الحنطة المحلية المسوقة لعموم محافظات البلاد قاربت الملوينين طن لموسم 2018  : اعلام وزارة التجارة

 طزٌ.. بالكهرباء والفاسدين !!  : صلاح نادر المندلاوي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net