صفحة الكاتب : اياد حمزة الزاملي

الحشد الشعبي من بركات السماء .
اياد حمزة الزاملي

ان المتابع للاحداث السياسية في العراق يرى وبكل وضوح ان هناك مؤامرة دولية كبرى تقودها امبراطورية الشيطان امريكا وذيلها اسرائيل القذرة وبتنفيذ مباشر من الكيان السعودي ومستعمرة قطر والكيان العثماني التركي وهذه الحقيقة لايختلف عليها اثنان فأمريكا القذرة وشعوبها الاقذر منها نشأت في مستنقع اسن وعفن وقذر وتاريخها القذر ضد الشعوب المستضعفة هي خير دليل على كلامنا هذا فامريكا منذ احتلالها للعراق وضعت اجندات خاصة بها وفق المبدا السياسي الذي ترتكز عليه السياسية الامريكية (الاحتواء المزدوج) فامريكا هي التي صنعت تنظيم القاعدة في افغانستان عام 1979 وهذا باعتراف دونالد رامسفيلد وزير الدفاع الامريكي الاسبق في صحيفة الواشنطن بوست بتاريخ 11/6/2006 وامريكا هي التي صنعت حزب البعث الصهيوني عن طريق عميلها المقبور (ميشيل عفلق) الصهيوني الجنسية وهذا باعتراف البعثي المقبور احمد حسن البكر عندما صرح في انقلاب 17/تموز الاسود (اننا جئنا الى سدة الحكم بقطار انكلو امريكي ) .
وامريكا بعد احتلالها للعراق عام 2003 ابقت على حزب البعث ودعمته بكل قوة وجائت بعصابات القاعدة الى العراق وعملت على تحالف هجين بين هذين التنظيمين الارهابيين المتناقضين فكريا فالاول يحمل افكار علمانية وشيفونية ويحارب الدين والثاني يدعي انه يحمل راية الاسلام وتطبيق الشريعة الاسلامية ولكن امريكا ولية نعمتهم هي التي جعلت بينهم تحالفا واتحادا ضد الاسلام والمسلمين .
لقد ادركت امريكا جيدا قوة الشيعة في العراق حيث يشكل الشيعة في العراق نسبة 85 % بينما يشكل ابناء العامة نسبة 10% والخمسة الباقية هي لبقية الاديان والطوائف الاخرى وعليه فان وجود نسبة كبيرة وقوية للشيعة في العراق تشكل تهديدا خطيرا للمشروع الامريكي الصهيوني في العراق والشرق الاوسط فعملت امريكا على مشروعها في العراق على اتجاهين احدهما سياسي والاخر عسكري من اجل تفتيت وتشتيت قوة الشيعة فعملت في الاتجاه السياسي على تشتيت الشيعة الى احزاب وتيارات مختلفة ومتناحره فيما بينها ونجحت امريكا في ذلك  وذلك لضعف شخصية السياسي الشيعي وجهله بابسط ابجديات علم السياسة هذا بالاضافة الى ان هناك عقدة نفسية يعاني منها معظم الساسة الشيعه في العراق وهي حالة ما  تعرف في علم النفس الحديث (التقزم النفسي) امام طغيان ودموية ساسة البعث والقاعدة فمثلا عندما استشهد اكثر من 1900 شيعي في جريمة العصر (سبايكر) التزم معظم ساسة الشيعة الصمت ازاء هذه الجريمة المروعه وكأن هؤلاء الشباب الذين استشهدوا وهم في عمر الزهور مجموعه من الخراف التي نحرت ولم يرتد طرف عين للساسة الشيعة ولكن عندما قتل احد شيوخ من ابناء العامة المتهم بتورطه مع تنظيم داعش الارهابي في منطقة اللطيفية اقام الساسة الشيعة الدنيا ولم يقعدوها على هذا القتيل وتذللوا وتملقوا للبعث وداعش بكل خزي وعار وهذا ان دل على شيء انما يدل على الشخصية المازوخية لهؤلاء الساسة الجبناء والاذلاء والمنبطحين وانه من هوان الدنيا وسخرية القدر ان يتحكم هؤلاء الساسة المازوخين بمقدرات الشيعة وكان قدر الشيعة في العراق ان يكونوا تحت رحمة سياسيوا كل نطيحة ومتردية بدءاً من المقبور صدام ابن صبحه الى هؤلاء الساسة المازوخين  .
واصبح الشيعة في العراق قاب قوسين او ادنى من عودة حزب البعث الصهيوني الى سدة الحكم وتسلطه على رقاب الشيعه مرة اخرى والتحضير والتهيئ لمزيد من المقابر الجماعية ولولا العناية الالهية واللطف الالهي الذي تمثل بالفتوى العظيمة والتاريخية للمرجع العظيم اية الله العظمى السيد علي السيستاني (دام ظله المبارك) الذي انقذ الشعب العراقي عامة والشيعة بالخصوص من وباء الطاعون المتمثل في تحالف داعش والبعث وتشكيل الحشد الشعبي المبارك من ابناء الشعب العراقي المؤمنين وابناء المقاومة الاسلامية المباركة اسود الولاية المتمثلة في كتائب حزب الله المبارك وعصائب اهل الحق المباركة ومنظمة بدر المباركة وحركة النجباء المباركة وكتائب الامام علي (عليه السلام) وسرايا الخرساني المباركة وغيرهم من فصائل المقاومة الشيعية العظيمة والمباركة والمؤيدة بروح القدس الذين حرروا القسم الاكبر من ارض العراق الطاهرة بالرغم من قلة السلاح والمؤن والحملة المسعورة عليهم من قبل امريكا واسرائيل وكلابهم .
ان الانتصارات الكبيرة والعظيمة لأسود الحشد الشعبي المبارك وفصائل المقاومة الاسلامية المباركة وتحريرهم لارض العراق الطاهرة من دنس الاحتلال الامريكي البعثي الداعشي اغاض امريكا واسرائيل وقرودهم من شيوخ الرذيلة في الخليج واوعزوا الى قرودهم في البرلمان العراقي للنيل وتشويه سمعة هذا الحشد المبارك والعظيم الذي اصبح شوكة في عين امريكا واسرائيل وتوزعت الادوار على هؤلاء القرود كل حسب دوره فواحد يتهمه بالطائفية وهو خادم حريم السلطان وسارق اموال النازحين والفقراء واخر يتهمهم بالمليشيات واخر يتهمهم بالعصابات وتعالت اصوات نباح كلاب امريكا واسرائيل وفق القاعدة في علم السياسة (كذب ثم كذب حتى يصدقك الناس) ان كل من ينال بكلمة سوء من هذا الحشد الشعبي المبارك والمقدس انما هو كلب من كلاب امريكا واسرائيل وداعش وان يوم الحساب قريب جدا لهؤلاء العملاء النكرة الذين باعوا شرفهم ووطنهم لامريكا واسرائيل ومتى كان لابناء المومسات شرف ووطن ومبادء وكفى الحشد الشعبي المبارك فخرا وعزا ان اعدائهم هم من قرود البعث وداعش وصدقت الحكمة التي تقول (واذا اتتك مذمتي من ناقص فهذه الشهادة على اني كامل) .
ان الحشد الشعبي الذي تشكل باللطف الالهي والعناية الالهية وبركات التجلي الاعظم والفيض الاقدس لزعيمنا العظيم الامام المهدي (اروحنا له الفدا) واخرجه الى حيز الوجود ببركات مرجعنا العظيم ونائب الامام المهدي(عليه السلام) السيد علي السيستاني (دام ظله المبارك)  ان هذا الحشد المبارك هو لطف من الالطاف الالهية الخفية لمولانا الامام المهدي (عج)وانه سوف ينمو ويكبر هذا الحشد الشعبي المبارك والمؤيد بروح القدس حتى تحرير كامل ارض العراق الطاهرة من دنس الاحتلال الامريكي البعثي الداعشي وحتى تحرير كعبتنا وقدسنا من الاحتلاليين النجسين للكيان السعودي والكيان الصهيوني  وانتم يا ابطال  الحشد الشعبي المقدس لقد سقيتم بدمائكم الطاهرة وحررتم ارض العراق من دنس احتلال قرود البعث وداعش وحفظتم شرف العراق انتم ايها الشموس المشرقة يا ابطال الحشد الشعبي المقدس تستحقون كل كلمات المدح والثناء والاحترام وانني اقبل اقدامكم قبل ايديكم عرفاننا مني بتضحياتكم الكبيرة والعظيمة والتي تذكرنا بملحمة المجد والكبرياء والعظمة كربلاء المجد وان كل السياسيين الجبناء والمنبطحين هم جرذان تحت اقدامكم الجبارة فالتاريخ لايكتبه الا المجاهدون بدمائهم الطاهرة في ساحات الوغى لا الساسيون الجبناء المنبطحين والمختبأين في جحورهم كالجرذان .
تحية اكبار واجلال للعليين العظيمين قطبي الحق ونائبا الامام المهدي (ارواحنا له الفدا) السيد علي الخامنئي (دام ظله المبارك) في قم المقدسة والسيد علي السيستاني (دام ظله المبارك) في النجف الاشرف .
تحية اكبار واجلال الى اسد الولاية الغالب القائد العظيم قاسم سليماني والذي يذكرنا بصولات وبطولات القائد العظيم مالك الاشتر (رضوان الله عليه) .
تحية اكبار واجلال الى الشيخ الكبير والجليل هادي العامري ابا الحسنين (حفظه الله )الذي ترك الدنيا ومناصبها التافهة الزائلة ليلتحق بركب الجهاد والكفاح والثورة ليعيد ايام الجهاد والكفاح في جهاده ضد مرتزقة البعث الكافر.  
تحية اكبار واجلال الى اسد الولاية وسيفها البتار الشيخ الكبير قيس الخزعلي (اعزه الله) .
فالاسد هو الذي يفترش الارض ويلتحف السماء ويزئر في ساحات الوغى لا كالجرذان التي تختبئ في جحور قصورها .
ان في رحلة العاشق نحو المعشوق لابد ان تخضب بالدم وعندما يفنى العاشق في معشوقه في حضرة تجيلات الفيض الاقدس عندها يكون فناء العاشق قصيدة حمراء يكتبها العاشق بدمه .
ان من لحق بهذا القيام المبارك بلغ الفتح العظيم ورضا الله ورسوله واهل البيت (عليهم الصلاة والسلام) وان من تخلف عنه البسه الله ثوب الذل والخزي والعار في الدنيا والاخرة .
ان الزحف المقدس والعظيم لجحافل اسود الولاية الحشد الشعبي المبارك سوف يستمر حتى بلوغ الفتح العظيم والمبارك وان الاسد يبقى اسد وان كثر عليه صراخ القرود ان بشائر الفتح العظيم قد ابرقت وتوهجت في سماء الولاية واصبحت قاب قوسين او ادنى (انهم يرونه بعيدا ونراه قريبا)
المجد لزعيمنا العظيم الامام المهدي (ارواحنا له الفدا) محرر العالم ومنقذ الانسانية من الظلمات الى النور .
المجد والعزة والبقاء للتشيع العظيم .
قال تعالى (ونريد ان نمن على الذين استضعفوا في الارض ونجعلهم ائمة ونجعلهم الوارثين) صدق الله العلي العظيم ........ والعاقبة للمتقين

  

اياد حمزة الزاملي
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/04/28



كتابة تعليق لموضوع : الحشد الشعبي من بركات السماء .
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد دويدي ، على قراءة في ديوان الخليعي ..... تحقيق د. سعد الحداد - للكاتب مجاهد منعثر منشد : من أفضل ما وصلنا عن الشاعر، قراءة رائعة ودراسة راقية سلمت يداك توقيع مجمد دويدي

 
علّق مصطفى الهادي ، على لماذا آدم (مختون) وابليس غير مختون؟ دراسة في فلسفة الختان في الأديان. - للكاتب مصطفى الهادي : تعقيب على المقال. بعض الاخوة قال : كيف يُختتن ابليس ؟ كيف يتناسل ابليس وتتكاثر ذريته. يضاف إلى ذلك أن ابليس كائن لا تراه انت لوجود بُعد أو حيّز آخر يعيش فيه والكن الفرق انه يستطيع ان يراك ويتصرف بك من دون ان تراه . (إنه يراكم هو وقبليه من حيث لا تشعرون). (وشاركهم في الاموال والاولاد) . فقال المفسرون أن ابليس قد يُشارك الرجل امرأته في الفراش وهذا حديث متواتر عند السنة والشيعة . ونحن نعلم أن الوهج الحراري غير مادي إنما هو نتاج المادة (النار) صحيح انك لا ترى الوهج ولكنه يترك اثرا فيك وقد يحرقك. وقد ظهر الشيطان في زمن النبي (ص) في عدة اشكال بشرية منها بصورة سراقة بن مالك. وورد في الروايات أيضا ان له احليل وان زوجته اسمها طرطبة وأولاده خنزب وداسم وزلنبور وثبّر والأعور . وهم رؤساء قبائل. وقد ورد في الروايات ايضا ان الملائكة عند خلقهم كانوا مختونين، ولذلك قيل لمن يخرج من بطن امه بأنه ختين الملائكة. لا اريد ان اثبت شيئا بالقوة بل لابد ان هذه الروايات تُشير إلى شيء . وقد استمع الجن إلى القرآن وذهبوا إلى قبائلهم فآمنوا. لابد التأمل بذلك. واما في الإنجيل فقد ظهر الشيطان لعيسى عليه السلام واخذ بيده وعرض عليه اشياء رفضها ابن مريم وبقى يدور معه في الصحراء اربعين يوما. وفي سورة الكهف ذكر الله أن للشيطان ذرية فقال : (أفتتخذونه وذريتهُ أولياء من دوني).وقد ورد في تفسير العياشي ج1 ص 276 ان الله قال للشيطان : ( لا يولد لآدم ولد الا ولد لك ولدان(. وقد وصف السيد المسيح اليهود بأنهم أبناء إبليس كما في إنجيل يوحنا 8: 44 ( أنتم من أب هو إبليس، وشهوات أبيكم تريدون). قال المفسر المسيحي : (انهم ذريه ابليس وهم بشر قيل عنهم انتم من اب هو ابليس). لأن الكتاب المقدس يقول : بأن أبناء الله الملائكة او الشياطين تزوجوا من بنات البشر وانجبوا ذرية هم اليهود ابناء الله وكذلك الجبارين. وهذا مذكور كما نقرأ في سفر التكوين 6: 4 ( دخل بنو الله الملائكة على بنات الناس وولدن لهم أولادا(. ومن هنا ذكرت التوراة بأن الشيطان يستطيع ان يتصور بأي صورة كما نقرأ في رسالة بولس الرسول الثانية إلى أهل كورنثوس 11: 14 (ولا عجب لأن الشيطان نفسه يغير شكله). وقد ورد في الروايات الاسلامية وتظافرت عليه ان نبينا ولد مختونا وأن جبريل عليه السلام ختنه فعن أنس بن مالك قال‏:‏ قال رسول الله‏:‏ (من كرامتي على ربي عز وجل أني ولدتُ مختونا ، ولم ير أحدٌ سوأتي). ‏الحديث في الطبراني وأبو نعيم وابن عساكر من طرق مختلفة‏.‏ وفي رواية أخرى عن الحاكم في المستدرك‏ قال :‏ إنه تواترت الأخبار بأنه -صلى الله عليه وآله وسلم- ولد مختونًا‏، فعَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ، عَنْ أَبِيهِ الْعَبَّاسِ، قَالَ: (ولد النبي صلى الله عليه وسلم مختونا مسرورا، فأعجب ذلك عبد المطلب وحشيَ عندهُ ، وقال : ليكونن لإبني هذا شأن ).وقدأحصى المؤرخون عدد من ولد مختونا من الأنبياء فكانوا ستة عشر نبيا وصفهم الشاعر بقوله : وفي الرسل مختون لعمرك خلقة ** ثمان وتسع طيبون أكارم وهم زكريا شيث إدريس يوسف ** وحنظلة عيسى وموسى وآدم ونوح شعيب سام لوط وصالح ** سليمان يحيى هود يس خاتم

 
علّق محمد مؤنس ، على مطالب وطن...ومرجعية المواطن - للكاتب احمد البديري : دائما تحليلك للمواضيع منطقي استاذ احمد

 
علّق حكمت العميدي ، على تظاهراتنا مستمرة.. إرادة الشعب ومنهجية المرجعية الدينية - للكاتب عادل الموسوي : المقال رائع وللعقول الراقية حفظ الله مرجعيتنا الرشيدة وابقاها لنا ناصحة ونحن لها مطيعون

 
علّق سجاد فؤاد غانم ، على العمل: اكثر من 25 ألف قدموا على استمارة المعين المتفرغ - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : اني قدمت الحد الان ماكؤ شي صار شهر..ليش اهم.امس.الحاجه.الي.الراتب...

 
علّق عمار العامري ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : الاخ محمد حيدر .. بعد التحية ارجو مراجعة كتاب حامد الخفاف النصوص الصادرة عن سماحة السيد السيستاني ص 229-230

 
علّق محمد حيدر ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : السلام عليكم الاخ الكاتب اين قال السيد السيستاني " واما تشكيل حكومة دينية على اساس ولاية الفقيه المطلقة فليس وارداً مطلقاً " اذا امكن الرابط على موقع السيد او بيان من بياناته

 
علّق نصير الدين الطوسي ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : نظرية ولاية الأمة على نفسها كانت للمرحوم الشيخ محمد مهدي شمس الدين اما سماحة لسيد السيستاني فقد تبنى نظرية ارادة الأمة

 
علّق عباس حسين ، على انجازات متصاعدة لمستشفى دار التمريض الخاص في مدينة الطب في مجال اجراء العمليات الجراحية وتقديم الخدمات الطبية للمرضى خلال تشرين الاول - للكاتب اعلام دائرة مدينة الطب : السلام عليكم ممكن عنوان الدكتور يوسف الحلاق في بغداد مع جزيل الشكر

 
علّق Bassam almosawi ، على رؤيا السيستاني في.. ولاية الامة على نفسها - للكاتب عمار العامري : باعتقادي لم يتبنّ السيد السيستاني نظرية (ولاية الأمة على نفسها)، بل اقترنت هذه النظرية -المشار اليها- باسم الشيخ محمد مهدي شمس الدين، الذي يجزم بشكل صريح، أنّ رأيه هذا غير مسبوق من أحدٍ قبله من الفقهاء، إذ يصرح بهذا الشأن في حوار حول الفقيه والدولة بقوله:" لقد وفقنا الله تعالى لكشفٍ فقهي في هذا المجال، لا نعرف - في حدود اطلاعنا- من سبقنا اليه من الفقهاء المسلمين". ويضيف:" إنّ نظريتنا الفقهية السياسية لمشروع الدولة تقوم على نظرية (ولاية الأمة على نفسها). أما السيد السيستاني، فيرى حدود ولاية الفقيه بقوله: "الولاية فيما يعبّر عنها في كلمات الفقهاء بالأمور الحسبية تثبت لكل فقيه جامع لشروط التقليد، وأما الولاية فيما هو أوسع منها من الأمور العامة التي يتوقف عليها نظام المجتمع الاسلامي فلمن تثبت له من الفقهاء، ولظروف إعمالها شروطٌ اضافية ومنها أن يكون للفقيه مقبولية عامّةٌ لدى المؤمنين".

 
علّق رياض حمزه بخيت جبير السلامي ، على اطلاق الاستمارة الالكترونية للتقديم على وظائف مجلس القضاء الاعلى - للكاتب مجلس القضاء الاعلى : اود تعين اود تعين السلام عليكم  يرجى ملأ الاستمارة في موقع مجلس القضاء الاعلى  ادارة الموقع 

 
علّق Smith : 3

 
علّق ابو الحسن ، على من أين نبدأ...؟ - للكاتب محمد شياع السوداني : سبحان الله من يقرء مقالك يتصور انك مواطن من عامة الناس ولم يتخيل انك كنت الذراع اليمنى للفاسد الاكبر نوري الهالكي من يقرء مقالك يتصور انك مستقل وغير منتمي الى اكبر حزب فاسد يرئسك صاحب المقوله الشهيره اليد التي تتوضء لاتسرق وهو صاحب فضيحة المدارس الهيكليه لو كان لدى اعضاء البرلمان ذرة غيره وشرف ماطلعوا بالفضائيات او بنشر المقالات يتباكون على الشعب ويلعنون الفساد اذن من هم الفاسدين والسراق يمكن يكون الشعب هو الفاسد وانتم المخلصين والنزيهين استوزرك سيدك ومولك وولي نعمتك نوري تحفيه في وزارة حقوق الانسان وهيئة السجناء السياسيين وزارة العمل والتجاره وكاله والصناعه وكاله فلماذا صمتت صمت اهل القبور على الفساد المستشري اليس انت من وقفت تحمي ولي نعمتك نوري الهالكي من هجوم الناشطه هناء ادور اليس انت من جعلت وزارة العمل حكر على ابناء عشرتك السودان واشتريت اصواتهم نعم سينطلي مقالك على السذج وعلى المنتفعين منك لكن اين تذهب من عذاب الله

 
علّق سامر سالم ، على نصران مشتركان والقائد واحد  - للكاتب حيدر ابو الهيل : حياكم الله وووفقكم والله يحفظ المرجعيه الرشيده لنا وللعراق

 
علّق ابو ايليا ، على ردّ شبهة زواج القاصرات - للكاتب ابو تراب مولاي : السلام عليكم ورحمه الله بركاته انت وصفت من يعترض على الشريعة بانه معوق فكريا وطرحت سؤال ((هل إنّ التشريعات - السماويّة أو الأرضيّة - حين تقنين الأحكام ، تنظر إلى المصالح والمفاسد ، أو إلى المنافع والمضار ؟!)) وكان جوابك فيه تدليس لأنك لم تبين منهو المشرع اذا كان الله والرسول لا يوجد أي اعراض وانما اذا المشرع العادي الذي يخطئ ويصيب علينا ان نرد عليه رأيه اذا كان لا يقبله العقل اولا والدين والفطرة اما ان تترك هكذا بدون التمحيص الفكري هذه مصيبة وانت لم تكلف نفسك وتأتينا بدليل روائي بتزويج الصغيرة التي اقل من التسع سنين من الائمه وعليه يجب عليك ان تقبل بزواج النبي من السيدة عائشة وهي بعمر التسع وهو قارب الخمسون أي انسان هذا الذي يداعب طفله لا تفهم من الحياه سوى اللعب...عجيبة هي آرائكم .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عز الدين العراقي
صفحة الكاتب :
  عز الدين العراقي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 وزارة الدفاع تتحكم بها مافيات الأحزاب في العراق!  : حيدر عبد السادة الإبراهيمي

 غناء قُبّرة  : محمد نوري قادر

 حشد: مؤتمر مكافحة الارهاب يدرج مطلب اعتبار التفجيرات "إبادة جماعية" ضمن توصياته ويرفعها للامم المتحدة  : حملة الابادة الجماعية

 وزير الخارجية يصل إلى رومانيا في زيارة رسمية تستغرق عدة أيام  : وزارة الخارجية

 مفارز مديرية استخبارات وأمن ديالى تعثر على كدس للعتاد في المحافظة  : وزارة الدفاع العراقية

 هيفاء؛ نعم أهل الجنوب متخلفين لأنهم أختاروك..!  : طيب العراقي

 إلى الماء يسعى مَنْ يغصّ بلقمةٍ  : علي حسين عبيد

 اصابة مراسل قناة العالم بنيران المسلحين في سوريا  : قناة العالم الاخبارية

 انتصار الفلوجة .. لِمَنّ ؟  : ابو باقر

 ( بغداديات ) هلّة الهلّه بالزراعة  : بهلول الكظماوي

 اردوغان عقلية الثعلب الماكر  : جمعة عبد الله

 زينة واللعب مع الكبار  : نبيل طامي محسن

 وسألت الليل كيف  : سمر الجبوري

 الحجامي يؤكد على اهمية اللقاءات المباشرة مع الموظفين والمواطنين للاستماع الى المشاكل وإيجاد الحلول المناسبة لها

 اللواء 26 يعلن انتهاء واجبه في تأمين قوافل الحجاج عبر طريق عرعر

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net