صفحة الكاتب : عدنان سبهان

الطائفية..البوح خير من الكتمان
عدنان سبهان

بعد أن غص الملعب بأكثر من 50 الف متفرج جاءوا لمشاهدة واحدة من أكثر مباريات الدوري اليوغسلافي اثارة بين ناديي ناغورني كاراباخ وهايدوك سبليت, تفاجأ المتفرجون بمحافظ مدينة بلغراد وهو ينزل الى أرض الملعب ليعلن وبقلب يعتصره الألم عن وفاة جوزيف تيتو مؤسس يوغسلافيا الأتحادية.. تعالت صرخات الجمهور وعلا نياحهم وما أن فاقوا من هول الصدمة حتى وقف الجميع ليؤدوا بصوت واحد النشيد الوطني اليوغسلافي معلنين أنهم سيسيرون على خطى قائدهم العظيم بأعتباره رمزاً للوحدة والتعايش السلمي. 

لكن الأمر لم يكن كما رددته الجماهير, فلم يمض الا وقت قصير حتى دارت رحى الطائفية لتسحق بفكيها مئات الالاف من اليوغسلاف بمختلف طوائفهم ولتدخل البلاد في اتون حروب اهلية وأنقسامات ومقابر جماعية طالت عشرات الالاف من المسلمين والكروات وتهجير لازالت مرارته الى يومنا هذا.

تيتو تعامل بقوة النار والحديد ليحد من اثار الطائفية المقيتة ولكن سياسته كانت محدودة الصلاحية أنتهت بوفاته ولم يكن لها من اثر بعد رحيله بل كان لها الأثر السلبي تماماً بعد رحيله, والسبب ببساطة أن تيتو طالما كان يؤكد على أذابة الطائفة داخل بوتقة الوطن فلا يوجد شيء أسمه الصرب أو البوسنيين أو الكروات بل يوجد دائما أنتماء واحد وهي يوغسلافيا العظمى, بمعنى اخر ان الحديث عن الطائفة والانتماء محظور تماماً في ظل يوغسلافيا الأتحادية..لكن للأسف هذه السياسة أثبتت عدم جدواها أو على الأقل أن نتائجها قصيرة الأمد بل أنها قد أثمرت عن نتائج عكسية على المدى البعيد.

أذا أردنا أن نتصدى للطائفية علينا أن نعترف أولا بأننا طوائف متعددة ولدينا أراءنا التي نختلف فيها مع الاخرين, نقرأ التاريخ ونفهمه بطريقة تختلف عن فهم الاخرين, لدينا طقوسنا, رموزنا, شعائرنا, عاداتنا التي نختلف فيها مع الاخرين وهم لهم ما يختلفون فيه معنا وهذا بالتأكيد لايعني بأية حال بأننا طائفيون لكننا طوائف, فمن حق كل البشر أن ينتموا وان يصرحوا بهذا الأنتماء, ومن حقهم أن يعملوا لتحسين أحوال طائفتهم أو المنطقة التي يعيشون فيها من دون الأضرار بحق الاخرين. أنا لا أخجل حين أقول بأنني شيعي وأنني أعتقد بأن علي أولى بالخلافة من ابي بكر, وأن معاوية خرج على أمام عصره وسيحاسب على ذلك, وأن زوجة الرسول خرجت على أمام عصرها وستحاسب على ذلك, وأن يزيد شارب الخمر قتل سبط رسول الله وسيحاسب على ذلك, ولكني لا أسمح بأن يستباح دم أنسان يختلف معي في هذه المعتقدات, وبالمقابل من حق الاخر أن يعتقد ان ليس من أحد أولى بالخلافة خير من ابي بكر, وأن معاوية هو من العشرة المبشرين بالجنة, وأن زوجة الرسول أجتهدت فأخطأت, ويزيد كان كذلك في قتله الحسين فنالا أجراً واحداً بدلاً من أن ينالا أجرين, ولكن على الاخر أن لايسمح بأن يستباح دمي لأني أعتقدت خلاف ما يعتقد..في نفس الوقت ليس من واجبنا أن نحاول أقناع الاخرين بما نعتقد به ولكن يتحتم علينا ان لا نتردد في البوح بأعتقاداتنا, فالتجارب أثبتت أن كتمان مانعتقد به سيعرقل مساعي الأنفتاح على الاخر لأنه يدرك تماماً أنك تنتمي الى غير طائفته وهو بالتالي يعلم يقيناً بما تحتويه كتب طائفتك من أفكار ومعتقدات تتقاطع مع أفكاره ومعتقداته.. أذاً من حقي أن أعتقد بما شئت وأن أبوح بذلك والاخر كذلك يملك نفس هذا الحق ولكن ليس من حقي أن أؤمن بأفكار من يستبيح دماء الاخرين أياً كان السبب أو الدافع وهو لايملك هذا الحق أيضاً .. أن نتكلم عن ماجرى في التأريخ ليس بعيب, أن نقول بأننا طوائف مختلفة بالتأكيد ليس بعيب, أن نظهر معتقداتنا أياً كانت هي الأخرى ليست بعيب, لكن العيب كل العيب هو نجعل ذلك سبباً لأراقة دمائنا ودماء شركائنا في الوطن

  

عدنان سبهان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/05/04



كتابة تعليق لموضوع : الطائفية..البوح خير من الكتمان
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 

أحدث التعليقات إضافة (عدد : 2)


• (1) - كتب : عدنان سبهان ، في 2015/05/06 .

حضرة الأخ المحترم حميد غافل, تشرفني بمرورك الكريم, وهنا أود أن أشير أنه وللأسف فأن البعض ممن يواجهون بالدليل العقلي أو النقلي في حادثة ما فأنهم يحاولون أن يأطروا الموضوع بأطار الطعن بالصحابة وهذا بالتالي يقود الى التباعد وينحرف عن الهدف المرتجى وهو الوصول الى الحقيقة, لذا فان الحكمة المبتغات من وراء مقالتي هو أن نحصل على الأقل على ضمانات في عرض معتقداتنا من دون أن نتجشم عناء أقناع الأخرين بهذه المعتقدات...تقبل مني كل التقدير والأحترام

• (2) - كتب : Hamid Ghafel ، في 2015/05/05 .

الاستاذ عدنان المحترم ذكرني مقالك بنقاش دار بيني وبين احد الاصدقاء وهو رجل سني بحت يقرأ لابن تيميه والعقاد وابن القيم حول سياسه الخليفه الثاني ببيت المال والعطاء والذي جعله اي الخليفه الثاني حسب اقدمية الدخول في الاسلام في بداية النقاش طرحت له اننا في صدد ان نناقش تاريخ امه وقادة ولسنا نناقش عقيده الشخص او اسلامه او حتى التزامه بالدين ومدى تفقهه فابدى ترحيبا عميقا بالرأي . وبعد ان اوصلته الى قناعه ان سياسه الخليفه قد خلقت الطبقات في المجتمع اغنياء حتى التخمه وفقراء حتى الموت مدعما بالادله من كتب التاريخ وباعتراف الخليفه نفسه قبل ان يموت انه سيرجع عن سياسته وسيسير بسيرة الرسول والخليفه الاول بسياسه العطاء اقتنع هذا الصديق وفي اليوم الثاني جاء لي وقال ان ما قلته صحيح ولكنه طعن في عداله عمر فقلت له عداله الله ورسوله ام عداله عمر من هذا المثال البسيط جدا تجد ان القوم متمسكين بطائفيتهم وانتسابهم ولايهمم ان يضحوا حتى بسمعه الله وسمعه رسوله في سبيل جماعه من خلقه وانت تعلم نحن لم نصل بعد الى مرحله نفرق بها بين السياسه والعلم او مرتبه من الامانه تبعدنا عن ان نكرس البحث التاريخي العلمي لاغراض السياسه




حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز.

 
علّق سعد المزاني ، على مجلة ألمانية تكشف عن فوائد مذهلة لتناول ثلاثة تمرات يومياً : نفس الفوائد اذا كان التمر ليس مخففا وشكرا

 
علّق نور الهدى ، على تصريح لمصدر مسؤول في مكتب سماحة السيد (دام ظلّه) بشأن خطبة يوم الجمعة (30/ربيع الآخر/1441هـ) : المرجعية كفت ووفت ورسمت خارطة طريق واضحة جدًا

 
علّق نداء السمناوي ، على كربلاء موضع ولادة السيد المسيح - للكاتب محمد السمناوي : السلام على السيدة مريم العذراء احسنت النشر في مناقب ماتحتوية الاحاديث عن هذه السيدة الطاهرة وكان لها ذكرا في كتاب الله الكريم

 
علّق نافع الخفاجي ، على  الخوصاء التيمية ضرة السيدة زينب عليها السلام - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : ماسبب زواج عبدالله بن جعفر من الخوصاء مع وجود زينب(ع) وما لها من المكانة والمنزلة؟!

 
علّق sami ، على  وقعة تل اللحم - للكاتب د . عبد الهادي الطهمازي : لم تحصل معركة بتليل جبارة ولم يهزم ابن رشيد فيها وكل ما حصل أن ابن رشيد غزى عربان سعدون بالخميسية بسبب عبث سعدون الأشقر وقطعه لطريق القوافل التجارية من حائل بتحريض من بريطانيا عدوة ابن رشيد. وهزم ابن رشيد عربان سعدون الأشقر وتم أسر سعدون شخصيا ومكث ابن رشيد عدة أيام بالخميسية ثم أطلق سراح سعدون الأشقر بعد وساطات مكثفة من شمر أنفسهم لدى ابن رشيد وعاد الى عاصمته حائل علما أن سعدون الأشقر لم يكن زعيم قبائل المنتفق وإنما الزعيم الكبير كان فالح ناصر السعدون الذي لم يرضى عن تصرفات سعدون بينما سعدون الأشقر كان متمردا على ابن عمه الأمير العام فالح ناصر السعدون وكان يميل مع من يدفع له أكثر حتى أنه التحق كمرتزق لدى جيش مبارك الصباح وقد قيلت قصائد كثيرة توثق معركة الخميسية وتسمى تل اللحم ومنها هذا البيت عندما هرب سعدون الأشقر قبل بدء المعركة سعدون ربعك وهقوك دغيم والعصلب رغيف خيل الطنايا حورفت بين المحارم والمضيف

 
علّق متفائل ، على المندس اطلاقة موجهة - للكاتب خالد الناهي : وخاطبت المرجعية الاغلبية من المتظاهرين بعبارة " احبتنا المتظاهرين " ودعت الى السلمية وتوجيه الناس الى ذلك وهذا هو دور النخب والكوادر المثقفة بان تخرج على الاحزاب والتيارات الفاسدة وتطور احتجاجاتها بقوة ... محبتي

 
علّق حسين المهدوي ، على متى ستنتهي الإساءة؟ - للكاتب امل الياسري : سلام علیك من اين هذه الجملة او ما هو مصدر هذه الجملة: "أن أسوأ الناس خلقاً، مَنْ إذا غضب منك أنكر فضلك، وأفشى سرك، ونسي عشرتك، وقال عنك ما ليس فيك" او من قالها؟ اشكرك.

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابو آيات التميمي
صفحة الكاتب :
  ابو آيات التميمي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 في قمة تاريخية.. ترامب واون یتفقان على فتح صفحة جدیدة ونزع الأسلحة النووية

 عم يتساءلون عن مؤتمر المخلوعين ؟  : باسل سلمان

 رحم الله مَن قرأ الفاتحة وشيّع جنازة الكهرباء..!!  : عباس الكتبي

 لا مكان للشيعي الا في القمة  : احمد مصطفى يعقوب

 الأمانة أم الطابقين  : عبيدة النعيمي

 كلمات تتلاطم بين جدران رأس خاوية!  : هادي جلو مرعي

 ما أخبار التحقيق بسقوط الموصل؟  : علي علي

 المهندسة آن نافع اوسي : ابواب الوزارة مفتوحة امام شكاوى المواطنين الخاصة باجراءات الحصول على قرض صندوق الاسكان  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 العبادي ینتقد الخلافات داخل البرلمان ويدعو للتحلی بالحکمة وللحوار لعودة الاستقرار

 اصغوا الى كلام المرجعية ففيه نجاة الدارين  : صوت الجالية العراقية

 وسائل الاعلام السعودية تفرد مساحات واسعة لتضييف البصرة مباراة العراق والسعودية  : وزارة الشباب والرياضة

 فتاتنا الفكري!  : رسل جمال

 مفتش عام الداخلية يُهنئ السيد وزير الداخلية بمناسبة فوز الوزارة بالمركز الأول عربياً  : وزارة الداخلية العراقية

 حنجرة بطعم الشمس  : شينوار ابراهيم

 انصار 14 فبراير قلقون على حياة العلامة البحراني  : انصار ثورة 14 فبراير في البحرين

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net