صفحة الكاتب : مهدي المولى

ما سبب هروب القوى الامنية امام داعش الوهابي
مهدي المولى
 اثبت الواقع ان الارهابين الوهابين والصدامين لا يملكون عدد ولا يملكون شجاعة حتى ولا يملكون اسلحة كما تملك الاجهزة الامنية العراقية من عدد وعدة وشجاعة
يا ترى لماذا هذه الهزيمة المنكرة لماذا هذا الهروب الجماعي امام داعش وبدون اي مقاومة تذكر هذا ما حدث للأسف في الموصل في كركوك في صلاح الدين والان في الانبار 
لهذا نرى مناشدة السيد رئيس الوزراء حيدر العبادي لعناصر القوى الامنية هي الثبات وعدم الهروب من مواقعكم  لا شك ان الثبات في المواقع الحربية  يؤدي الى هزيمة العدو
لكن من اين ياتي الثبات والقوى الامنية خائفة  مخترقة احدهم لا يثق بالآخر وهذا ناتج مما يلي
اولا الاجهزة الامنية جيش شرطة امن  مخترقة من قبل  المجموعات الارهابية الوهابية والصدامية داعش القاعدة  ولها اليد الطولى في مواقف هذه الاجهزة والاجراءات التي تتخذها
 ثانيا الخلايا النائمة والحواضن التي تحتضنها وترعاها وهذه الخلايا وحواضنها واضحة كل الوضوح ولها القدرة على الحركة بحرية في حين نرى  الحكومة عاجزة عن اتخاذ اي اجراء ضد الخلايا النائمة وحواضنها بل كثير ما تكون هذه الخلايا هي التي تتحكم في امور الناس والمناطق المتواجدة فيها
كما اصبح لدى المجموعات  الارهابية الوهابية والصدامية  التأثير على تهجير  الناس في المناطق التي  فيها الخلايا النائمة وحواضنها  الى المناطق  الخالية من الحواضن التابعة لها و  الغير قادرة على خلق حواضن لها او عدم قدرتها على القيام باي عمل لهذا اتخذت اسلوب النزوح والتهجير وسيلة لنزوح وتهجير بعض  عناصرها الاجرامية اليها كما حدث في بغداد في كربلاء في بابل في مناطق اخرى عديدة حتى في اربيل وبالتالي يمكنها خلق حواضن لها في هذه المناطق
اكد الكثير من قادة الاجهزة الامنية المخلصين والشجعان بان الكثير من  عناصر الاجهزة الامنية  وشيوخ العشائر في بعض مناطق الانبار سلموا اسلحتهم  عناصر الخلايا النائمة قبل وصول داعش وهربوا الى بيوتهم  ونزحوا بعوائلهم خارج مناطقهم متوجهين الى بغداد وبعض المناطق وهذا النزوح كان مفتعلا لدخول اكبر عدد من الارهابين الوهابين والصدامين الى بغداد والقاء بالخلايا النائمة وحواضنها في بغداد في بابل في كربلاء
المعروف ان تركيزهم الان على بغداد وما  احداث فتنة الاعظمية الا بداية  لخلق خلايا نائمة وحواضن   حامية وراعية 
لهذا على الحكومة ان تكون في حالة يقظة وحذر من اي حركة مهما كان نوعها وحتى لونها
لهذا على الحكومة ان تنهي حالة الضعف اي المجاملة  لهذا الطرف والخوف من هذا الطرف وهذا الضعف هو الذي شجع القوى الارهابية والاطراف التي تسير وفق مخططاتها امثال البرزاني  النجيفي وغيرهم كثيرون في مواقع مهمة ورئيسية من رئاسة الجمهورية الى الحكومة الى البرلمان الى  الاجهزة الامنية المختلفة
كما على الحكومة اعلان حرب  حازمة صارمة على الخلايا النائمة وحواضنها المختلفة وحرقها بشرا وارضا  بقوة وحزم لا تاخذكم في الحق لومة لائم
فالخلايا النائمة وحواضنها هي القوة الاساسية والرئيسية في هذه الانتصارات التي تسجلها  المجموعات الارهابية الوهابية والصدامية المدعومة والممولة من قبل ال سعود
كما على الحكومة تطهير اجهزة الدولة مدنية وعسكرية من المجموعات الارهابية الوهابية والصدامية  وحتى من المؤيدين والمتعاطفين معهم تطهير كامل
للاسف ان الحكومة لم تفعل ذلك ولم تتخذ  اي اجراء بحق هؤلاء بل نرى هؤلاء يصولون ويجولون بشكل علني
فهذا السيد قائد الفرقة الذهبية قالها في منطقة ابو فراج وقالها الان في منطقة الرمادي
ان الخلايا النائمة لداعش في الشرطة المحلية هي التي كانت وراء سقوط مركز مدينة الانبار حيث  بدأت هذه العناصر اي الخلايا النائمة في شرطة الانبار وقيادة قوات عمليات الانبار بالانسحاب من مواقعها بدلا من التمسك بالارض فانهم سلموا ارضهم وسلاحهم الى الدواعش كان بالاتفاق مع تنظيم داعش
في الوقت طالب السيد حميد الهايس رئيس انقاذ الانبار باعدام قائد شرطة الانبار لانه سلم المحافظة واسلحتها الى داعش الوهابية
حيث ادعى هذا القائد اي قائد شرطة الانبار بانه محاصر من قبل داعش والحقيقة انه كان كاذبا الهدف من هذا الادعاء هو تحقيق رغبة داعش باعتباره احد اعوانها والمنتمين لها
نحن نسأل الحكومة ما هو ردها على مثل هذا المجرم وغيره من المجرمين وكم مجرم لا يزال يعمل في القوات الامنية
الحقيقة انها مسئولة عن كل ذلك

  

مهدي المولى
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/05/19



كتابة تعليق لموضوع : ما سبب هروب القوى الامنية امام داعش الوهابي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق مرتضى الاعرحي ، على الشريفة بنت الحسن من هي...؟! - للكاتب الشيخ تحسين الحاج علي العبودي : ما جاء اعلاه عبارة عن نسج وأوهام من وحي الكاتب ، ويتعارض مع ما هو مشهور عن رحلة الامام السبط عليه السلام وال بيته وكذلك مسير السبايا الى الشام والعودة ، وهنا أطالب الكاتب ان يكتب لنا تمديدا من اين اعتمد في مصادره .

 
علّق عمار الزيادي ، على كورونا هل هي قدر الهي ؟ - للكاتب سامي جواد كاظم : ذكرت الدول كلها...لكنك لم تذكر ايران

 
علّق التمرد على النص ، على عظائمُ الدهور لأَبي علي الدُّبَـْيزي: - للكاتب د . علي عبد الفتاح : فكيف بأمير المؤمنين علي ع

 
علّق محمد جعفر الكيشوان الموسوي ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته العلوية المهذبة إبنتنا الراقية مريم محمد جعفر أشكر مرورك الكريم وتعليقك الواعي نسأل الله أن يغيّر الله حالنا إلى أحسن حال ويجنبنا وإيّاكم مضلات الفتن. وأن يرينا جميعاً بمحمدٍ وآل محمد السرور والفرج. إسلمي لنا سيدتي المتألقة بمجاورتك للحسين عليه السلام. الشكر الجزيل لأدارة الموقع الكريم دمتم بخيرٍ وعافيةٍ جميعا

 
علّق مريم محمد جعفر الكيشوان ، على يوم الله العالمي.. إلهي العفو - للكاتب محمد جعفر الكيشوان الموسوي : السلام عليكم ابي العزيز والكاتب القدير. حفظك الله من كل سوء، وسدد خطاك. كل ما كتبته هو واقع حالنا اليوم. نسال الله المغفرة وحسن العاقبة❤❤

 
علّق دسعد الحداد ، على علي الصفار الكربلائي يؤرخ لفتوى المرجعية بقصيدة ( فتوى العطاء ) - للكاتب علي الصفار الكربلائي : بوركت ... ووفقك الله اخي العزيز استاذ علي الصفار

 
علّق الحزم ، على الفتنة التي أشعل فتيل آل سعود لا تخمد! - للكاتب سيد صباح بهباني : يا مسلم يا مؤمن هيا نلعن قرناء الشيطان آل سعود. اللهم يا رافع السماء بلا عمد، مثبت الارض بلا وتد، يا من خلقت السموات والأرض في ستة ايام ثم استويت على العرش، يا من لا يعجزه شئ في الارض ولا في السماء، يا من اذا أراد شيئا قال له كن فيكون، اللهم دمر ال سعود، فهم قوم سوء اشرار فجار، اللهم اهلكهم بالطاغية، اللهم وأرسل عليهم ريح صرصر عاتية ولا تجعل لهم من باقية، اللهم اغرقهم كما اغرقت فرعون، واخسف بهم كما خسفت بقارون، اللهم اسلك بهم في قعر وادي سقر، ولا تبق منهم ولا تذر، اللهم لقد عاثوا فسادا في ارضك فحق عقابك. اللهم العن آل سعود، اللهم العن الصعلوك سلمان بن عبد العزيز، اللهم العن السفيه محمد ابن سلمان، اللهم العن كل ابناء سلمان. اللهم العن آل سعود والعن كل من والى آل سعود.

 
علّق حفيظ ، على أثر الذكاء التنافسي وإدارة المعرفة في تحقيق الميزة التنافسية المستدامة مدخل تكاملي شركة زين للاتصالات – العراق انموذجا ( 1 ) - للكاتب د . رزاق مخور الغراوي : كيف احصل نسخة من هذا البحث لاغراض بحثية و شكرا

 
علّق سحر الشامي ، على حوار المسرح مع الكاتبة العراقية سحر الشامي - للكاتب عدي المختار : الف شكر استاذ عدي على هذا النشر، سلمت ودمت

 
علّق د.ضرغام خالد ابو كلل ، على هذه هي المعرفة - للكاتب د . أحمد العلياوي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته تحية لكم اخوتي الكرام ... القصة جميلة وفيها مضامين جميلة...حفظ الله السيد علي الاسبزواري ...ووفق الله تعالى اهل الخير

 
علّق خالد ، على من أخلاق الرسول الكريم (ص).. وقصة سفانة بنت حاتم الطائي - للكاتب انعام عبد الهادي البابي : قال عنه الالباني حديث موضوع

 
علّق مؤسسة الشموس الإعلامية ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : أسرة الموقع الكرام نهديكم أطيب تحياتنا نتشرف ان نقدم الشكر والتقدير لأسرة التحرير لاختيار الشخصيات الوطنية والمهنية وان يتم تبديل الصور للشخصية لكل الكتابونحن نتطلع إلى تعاون مستقبلي مثمر وان إطار هذا التعاون يتطلب قبول مقترنا على وضع الكتاب ب ثلاث درجات الاولى من هم الرواد والمتميزين دوليا وإقليمية ثانية أ والثانية ب

 
علّق احمد لطيف الزيادي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : جزاك الله خير الجزاء شيخنا الكريم،لقد كان هذا الوباءتمحيص آخر كشف لنا فئة جديدة من أتباع الاهواء الذين خالفو نأئب أمامهم الحجة في الالتزام بالتوجيهات الطبية لاهل الاختصاص وأخذا الامر بجدية وان لايكونو عوامل لنشر المرض كونه من الاسباب الطبيعية.

 
علّق سيد صادق الغالبي ، على وباء كورونا والانتظار   - للكاتب الشيخ عطشان الماجدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته شيخنا الجليل جزاكم الله خيرا على هذه المقالة التي نشرها موقع كتابات في الميزان ما فهمناه منكم أن هذا الوباء هو مقدمة لظهور الأمام صاحب الزمان عجل الله فرجه هل فهمنا لكلامكم في محله أم يوجد رأي لكم بذلك وهل نحن نقترب من زمن الظهور المقدس. أردنا نشر الأجابة للفائدة. أجاب سماحة الشيخ عطشان الماجدي( حفظه الله ) وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته. الجواب ان شاء ألله تعالى : .نحن لا نقول مقدمة للظهور بل :- 1. التأكيد على المؤمن المنتظِر ان يتعلم من التجارب وان يحيط علما بما يدور من حوله كي يكون على أهبة الإستعداد القصوى متى ما حصل طاريء أو طلب منه تأدية لواجب... 2. ومنها هذا الوباء الخطير إذ يمكن للسفياني ومن وراه ان يستعمله هو او غيره ضد قواعد الامام المهدي عجل ألله تعالى فرجه الشريف . 3. يقطعون شبكات التواصل الاجتماعي وغيرها . نتعلم كيفية التعامل مع الأحداث المشابهة من خلال فتوى المرجع الأعلى الإمام السيستاني مد ظله . 4. حينما حصل الوباء ومنع السفر قدحت بذهننا ان ال(313) يمكن أن يجتمعوا هكذا...

 
علّق الفريق المدني لرعاية الصحفيين ، على اثار الإجراءات الاحترازية على السياحة الدينية في سوريا - للكاتب قاسم خشان الركابي : تسجيل الجامع الأموي والمرقد الشريف على لائحة التراث الكاتب سجل موقفا عربي كبير لغرض تشكيل لجنة كبيره لغرض الاستعداد لاتخاذ الإجراءات التي توثق على لائحة التراث وسجل موقفا كبيرا اخر حيث دعى الى تشكيل فريق متابعة للعاملين في سمات الدخول في ظل الظروف .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : ابو ماجد الزيادي
صفحة الكاتب :
  ابو ماجد الزيادي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 ​ وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة تنجز 154 فحصاً انشائياً لمشروع تأهيل مبنى الزقورة في بغداد  : وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية

 1 - شعراء الواحدة : خُراشَة بن عمرو العَبسي الحلقة الثانية  : كريم مرزة الاسدي

 المرجع المدرسي: "ستكون لكتائب الشعب كلمة آخرى وسنحاسب الدول الداعمة لداعش"  : مكتب السيد محمد تقي المدرسي

 مسلمو بلجيكا يتظاهرون ضد اليهود بعد تدنيس مسجد بخنزير وسب الرسول

 انصروهم بأقلامكم  : د . ليث شبر

 تلبية طموحات أم تلبية رغبات ..؟  : رضا السيد

 صدور أمـر قبـض بحـق عمـيد كليـة الحقــوق السابق في جامعة الموصل  : هيأة النزاهة

 على نهج عاشوراء ... خطت دماء الشهداء

  وزير العمل والشؤون الاجتماعية محمد شياع السوداني في الميزان  : د . صلاح الفريجي

 لواء الطفوف يصد هجوما ويدمر ثلاث عجلات لداعش على الحدود العراقية السورية

 على شفا حب  : جعفر صادق المكصوصي

 مظفر النواب والثورات العربية (الخاتمة في الخليج 7/7)  : حيدر محمد الوائلي

 التنظيم الدينــقراطي : يصدر بيانا حول التطورات الاخيرة في ليبيا  : التنظيم الدينقراطي

 الإصلاح الانتخابي وأهميته في تعزيز ثقافة المشاركة في الانتخابات  : مركز المستقبل للدراسات والبحوث

 عندما تشيخ اللعنات  : اسعد عبدالله عبدعلي

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net