صفحة الكاتب : امير الصالح

قُتل اصحاب الاخدود ....وهم على مايفعلون بالمؤمنين شهود
امير الصالح
 وقوفا عند مصطلح كافر ومؤمن الذي اُزهقت بأسمه الارواح واستحلت بعض الجماعات اعراض واموال ودماء البشر على مر الدهور .
لعل التصنيفات  لدى الجنس البشرى هي من المصطلحات شائعه الاستخدام في كل الايدلوجيات ، بما فيها الغير الدينيه.  لابل حتى الملحده ... فهناك ستاليني الهوى مؤمن  بنظريات ستالين وهناك  شخص اخر كافرا بها ؛ راجع كتاب التفكير السليم و التفكير الاعوج في توظيف اللغه و المعاني.
وجهه نظري  انه اذا كان التصنيف الايدلوجي بهدف التصنيف النظري الموجه الاستخدام والتوظيف في مجال الحقوق و الواجبات ،  فهذا  المعنى معمول به في كل شي في عالمنا الحاضر والقديم ، كأن تقول   هذا انسان اماراتي وهذا انسان غير اماراتي .  لانه هناك حقوق وهناك واجبات بناء على التصنيف التجريدي. فلكونكً هولندي، مثلا ، تتمتع بحقوق داخل وطنك ، هولندا؛  وبكونك سائح او زائر لهولندا فلن تتمتع بتلك الحقوق . المشكل العويص هو ان التصنيف الذي يُبنى عليه  افعال عدائيه من قبل فصيل ضد فصيل او مكون ضد مكون  ، و الخطر اذا نسب ذاك التصنيف الى الله العلي العظيم المؤطر في العرف البشري باسم الدين من قبل جهات مشكوك في كل تصرفاتها واجنداتها.  التاريخ يحدثنا عن حروب صليبيه شرسه هُتكتك فيها كل القيم الانسانيه باسم الدين المسيحي آنذاك . وكذلك التاريخ يحدثنا عن محاكم تفتيش نُصبت في اسبانيا وتذبح على منصة محاكمها كل البراءه  الانسانيه بدم بارد . وحاليا نعاصر مجاميع بشريه تدعي انتماءها للاسلام و تعمل ليل نهار لتصنيف المسلمين بهدف تصفيتهم  جزء جزء على مراحل وفي ذات الوقت التوسع الجغرافي بوطئ اراضي من استحلوا دماءهم ونهب الثروات وفرض الروئ  واستحلال المحارم وتُنصب نفسها على انها الحاكمه باسم الدين وان الحق كل الحق  محصورا بيدها وفي فهمها وتفسيراتها لوحدها !!!!
 
المدارس الفكريه في الاسلام كثيره ولكن بالاجمال تاريخيا كانت هناك مرجعيه التفعيل لمقاربه الامور الحساسه ك  الدماء والاموال و الاعراض . كانت المرجعيه التفعيليه ( القوه التنفيذيه و التشريعيه ) شبه محصوره بالحاكم  الفعلي آنذاك . وليس كما يرصد الان من عنف فردي يطلقون البعض عليه جهاد فردي . نعم اختلفت المدارس  الفقهيه الاسلاميه بتعريف الحاكم و ولي الامر منذ رحيل الرسول الكريم (ص)  ؛ تسأل ومايزال يتسأل البعض : هل الحاكم هو من اتى ولو بالسيف ام  يجب ان بكون معين و فرضه الله  بالنص و التعيين على لسان النبي محمد (ص) ؟
جردت مدرسه الشورى بكل صورها الحكم من ايدي اصحاب اتباع النص.
مرت التجارب ومازالت ل مدرسه الشورى بكل الوانها من الشورى العامه و الشورى الخاصه و التعيين مرورا من نمط  توليفه اهل الحل و العقد  وانتهاءا بتوليفه الحكم بالغلبه.
هُمش اصحاب نظريه الحاكميه بالنص وتمادى بعض اتباع نظريه الحكم بالغلبه ليبرزوا سيوفهم ويغمدوا خناجرهم في بعض قلوب اصحاب رأي الحكم بالنص .
نعم غُيبت حقائق و عمل على تغييب  النقاش المثمر وتُرك الامر محل حوار الطرشان لاسباب مختلفه والحقيقه في هذا الشأن كما اي شأن آخر اُهمل او حُجب او دُفن  من اجل حفنه دراهم او سلطه مكان او امتيازات زمان . وسُجل ومايزال يُسجل وثوب وقفز الكثير من الحركات المتأسلمه طمعا في الحكم .  
مع امتداد الزمان وظهور قوى عالميه ، تفتت حكم الشورى  الى دويلات و استطاعت تلك القوى العالميه  ان تقسم كل دول حكم الشورى الى دويلات .
خسر كل الجمهور سواء الحكم بالشورى او دعاة الحكم بالنص الارض  لغلبه الاجنبي على الجناحيين  .
استطار حكم اهل القوه العالميه وسخروا كل حنكتهم السياسيه والماليه و العسكريه للولوغ في دماء اهل القبله بكل ما استطاعوا . واستطاعت تلك الدول ان توظف كل الخلافات بين تلكم المدارس الاسلاميه خير توظيف . فمزقت كل المشرق الاسلامي و اخضعت كل المغرب  الاسلامي واخرست الناطقين بالحق  وقتلت القلب من العالم الاسلامي وزرعت اقوام آخرين في ارض القلب . كان صوت الجدال و التحسر قد بداءت على مفكري المدرستين في نظريتا الحكم الاسلامي ، فتحركوا من اجل التقارب وايجاد صيغ مشتركه للنهوض .  
احست تلك الدول العالميه  فصنعت واحاكت كل وسائل الاعلام لتهميش واحباط كل المحاولات الامينه و الصادقه للنهوض . 
الاشنع انه في الاونه الاخيره  طورت تلك الدول استليب توظيف خبراتها التراكميه في زرع الفتن ، حتى نححت في ان تغُيب دور كل المدارس الفكريه الاسلاميه الرائده المعروفه و المتعارف عليها في صدر التاريخ  الاسلامي وطغى صوت جديد يُعرف اعلاميا ب الحركات الجهاديه السلفيه التى يُؤمن اعضاءها بالعنف ابتداءا وفرض الرأي بالقوة كاداه واحده و وحيدة  . على النقيض من تلك المدرسه العنيفه ، وبدون اي مباهاه او الخاس الاخرين حقهم ، كانت وماتزال المدرسه الاسلاميه الاماميه الاثنى عشريه  المنسوبه للامام جعفر بن محمد بن  علي بن الحسين بن علي بن ابي طالب (ع) تؤمن وطيله الدهور والعصور  بان الحق المطلق  في مجال الدين محصورا في من نص الله عليهم بالامامه  على لسان النبي الاكرم (ص) وان الدين حسن الخلق و الدين حسن المعامله قولا وفعلا  .وهذه النصوص الالهيه  في حق الامامه لم تُفعل من البعض لاسباب كثيره وكان ومازال الفهم القائم لدى المسلمين الشيعه الاثنى عشريه  بان  كل امور المسلمين لاسيما الجهاد الابتدائي مرجوعه لمن نُص عليه بالامامة . ولذلك لم يتفلت ولن يتفلت مؤمن  ينتسب الى الامام جعفر بافكار وتعاليم تروج او تلطخ يدها او تهتك حرمه دماء الاخرين . نعم الحكم في الجهاد الدفاعي موجود وهو لدفع العدو المتربص عن ايذاء المؤمنين او الاستيلاء على اراضيهم او اموالهم او اعراضهم . 
وهنا اقول وبكل فخر بان اتباع  الامام جعفر (ع) نجحوا بان يعضوا على دينهم بالنواجذ وان قُتلوا او نُفوا او شُردوا او صُلبوا ولم يكن في ذمتهم محجه دم لمسلم وعلى امتداد تاريخ الاسلام  من بزوغه الى يومنا هذا .
لقد سَوم الاخرين باطيافهم المتعدده اتباع آل بيت النبي محمد (ص)  انواع العذاب من افتراءات و شتم في كل الاذاعات الرسميه والغير رسميه و طبع الكتب و المجلات التي تستنقص حقوقهم . وانتشر هذا الداء الى ان سجل الاقصاء للشيعه الجعفريه عن الوظائف الرسميه الهامه و التضييق في الرزق والتطفيش  في اعمالهم و التطنيش لمطالبهم التهميش في معظم دوائر اوطانهم، وقد  تطول القائمه من اعتقال للبعض ونفي للاخر و... . بينما الاخرين ولا اخصص احدا بعينه الا الدواعش في الوقت الراهن  ، ايديهم ملطخة بالدماء و نهب الاموال و الاعتداء على الحرمات . ومع  كل الخزي الذي يسطرونه ليل نهار  ( راجع كتاب وعاظ السلاطين للكاتب علي الوردي ) لازالوا يطالعوننا بكتاباتهم و محاضراتهم  وتصريحاتهم المتناقضه ظننا بان السماء تُستغفل او ان ذاكره الملائكه تنسى . على ضوء الفعل الاجرامي و الارهابي الذي وقع على المسلمين الشيعه في مسجد الامام علي بن ابي طالب عليهما السلام ب قريه القديح بمدينه القطيف ب المملكه العربيه السعوديه وتبني منظمه الدوله الاسلاميه بالعراق و الشام المعروفه ب اسم داعش اطل علينا الصحفي الاعلامي السعودي الشهير  داود الشريان  بمقاله سلطت الضوء على بعض الظلامات التى تقع في حق المواطن المسلم الشيعي في وطنه من اجهزه رسميه كوزاره التعليم و الاعلام و المساجد و الصحف الرسميه بتحريضها ضد المكون الشيعي . تجدون الرابط هنا للاطلاع 
اقل الايمان ( الحزن يلف القديح مجددا) هو عنوان المقاله
alhayat.com/Opinion/Dawood-Al-Sheryan/9284780/%D8%A3%D8%B6%D8%B9%D9%81-%D8%A7%D9%84%D8%A5%D9%8A%D9%85%D8%A7%D9%86-
وارجو ايضا التامل في احصائيات العمليات الانتحاريه التى سجلت في الشرق الاوسظ ومن هم الفاعلين ومن هم الضحايا . 
بُنقل عن احد المواقع المتخصصه انه : 
خلال 18 عاما قام "الجهاديون" بـ168 هجوما انتحاريا ضد الصهاينة الذين استباحوا الأرض والعرض ب فلسطين وماتزال .
بينما ومن عجيب الامر ودواهي الزمان   أستهدف المسلمين  خلال  عام واحد  
 2014، وقع 592 تفجير انتحاري في الشرق الأوسط ضد الشيعة ( النصيب الاكبر من الضحايا )  أو أقليات اخرى .
هل لك اخي القارئ المنصف ان تتصور هذا العدد الهائل من العمليات الانتحاريه  في عام واحد. وهو يفوق ما نُفذ ضد أسرائيل في 18 عاما بمراحل.للمعلومه  نصيب العراق من التفجيرات كان الأكبر بـ3400 ضحية أغلبهم مدنيين..
نفذت العمليات في المساجد و الأسواق و المتنزهات  العامه وسط صمت مشبوه من بعض المشايخ و بعض اجهزه الإعلام الرسميه والتجاريه في معظم الدول حتى التو تدعي بحريه الصحافه !! 
اما الباقي فهو موزع كالتالي :
- 29 عملية باليمن
 14 عملية فب لبنان
 41 بسوريا
 3 بمصر و
124 بأفغانستان!
فمن هو العدو حقا
 
ألم يسمعوا هولاء القوم بقوله تعالى:
"من قتل نفسا بغير نفس أو فساد في الأرض فكأنما قتل الناس جميعا"
يجب الاعتراف الكامل و الصريح  و الخروج من الصمت المطبق وتجريم الفكر التكفيري الداعشي السلفي الجهادي  الذي ربى أجيالا على استهداف اهل الاسلام  دون غيرهم .
 
الفاتحة لارواح موتانا وموتاكم وشهداء القديح و الدالوة والعراق ولبنان و باكستان و سوريا ومصر وتونس و.. و..

  

امير الصالح
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/05/25



كتابة تعليق لموضوع : قُتل اصحاب الاخدود ....وهم على مايفعلون بالمؤمنين شهود
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق محمد محمود عبدالله ، على التسويق الرياضي شركات تسويق اللاعبين في العراق تحقيق احلام اللاعبين ام مكاسب للمستثمرين - للكاتب قيس عبد المحسن علي : أنا محمد لاعب كوره موهوب بلعب كل الخط الهجوم بشوت يمين ويسار مواليد 2002والله عندي احسن مستوي الكروي جيد جدا وابحث عن نادي لان السودان ما عندها اهميه كبيره بالكور ه فلذلك انا قررت اني اذهب الى أي دولة أخرى عشان العب والله انا لو حد مدرب كويس يشتغل ماعاي تمارين والله احترف

 
علّق الجمعية المحسنية في دمشق ، على الطبعات المحرّفة لرسالة التنزيه للسيد محسن الأمين الأدلة والأسباب - للكاتب الشيخ محمّد الحسّون : السلام عليكم شيخنا الجليل بارك الله بجهودكم الرجاء التواصل معنا للبحث في إحياء تراث العلامة السيد محسن الأمين طيب الله ثراه

 
علّق علي العلي ، على بيان النصيحة - للكاتب د . ليث شبر : ايها الكاتب الم تلاحظ من ان المظاهرات تعم العراق وخاصة الفرات الاوسط والجنوب اليس انتم وانت واحد منهم تتباكون عقوداً على الظلم من قبل المستعمر البريطاني بعدم اعطائكم الحكم؟ الان وبعد 17 عام تأتي متساءلاً عن من يمثلهم؟ اليس من اتيتم بعد 2003 كلكم تدعون انكم ممثلين عنهم؟ كفى نفاق وارجع الى مكانكم من اين اتيتم والا تبعون مزطنيات هنا وهنا وخاصة هذا الموقع ذو ذيل طويل الاتي من شرق العراق

 
علّق محمود ، على تأملات في قول يسوع : من ضربك على خدك الأيمن فأدر له الأيسر ! - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم ، اما كلامك عن اخلاق المسيحين فأتفق معك ، انهم لا يعملون بهذه الوصايا والأخلاق ولا يتعاملون بها ، ولكن نعاملهم بأخلاقنا ، لن تجد من امة ملعونة الا الشر، لگن تفسيرك لما اراده المسيح من قوله انه يريد ان يحميهم لانهم قلة وضعفاء ، هذا غير صحيح ، المسيح يريد لهم النجاة من العذاب ،وهذا لن تفهمه ،لكن سوف تتمنى في اخر عمرك لو تركت من يلطمك على خدگ يدوس عليه بحذاءه، وانا اعمل بهذه الوصية ،والخطأ الاخر أنك خلطت بين قتال المسيح لااعداء الله واعداء ألبشر ، هذا معروف في سير چميع الانپياء انهم علمو الناس الخير وقاتلو الشر والمتكبرين الذين استعبدو الپشر واستحلو اموالاهم واعرأظهم

 
علّق احمد ابراهيم ، على تسلم الفريق رشيد فليح قيادة عمليات البصرة خلفا للمقال جميل الشمري : ايضا اللواء جاسم السعجي باللواء الركن جعفر صدام واللواء الركن هيثم شغاتي الهم دور كبير في التحرير

 
علّق يوسف برهم ، على بينهم قادة وضباط..  قتلى وجرحى واسرى سعوديين في اكبر عملية " خداع" عسكرية ينفذها الحوثيون : أعلن القائد العسكري الجنوبي البارز هيثم شغاتي انه يرفض الوقوف مع الشرعية او مع الانتقالي وان الجميع ابناء وطن واحد ولكن الشيطان نزغ بينهم. وقال هيثم شغاتي ان ولائه بالكامل هو وكافة فوات الوية المشاة فقط لله ولليمن واليمنيين. واقسم هيثم طاهر ان من سيقوم بأذية شخص بريء سواء كان من ابناء الشمال او من الجنوب او حتى من المريخ او يقتحم منازل الناس فإن الوية المشاة ستقوم بدفنه حيا. واضاف "ليس من الرجولة ولا من الشرف والدين ان نؤذي الابرياء من اي مكان كانو فهم اما اخوتنا او ضيوفنا وكذلك من يقوم باقتحام المنازل فيروع الامنين ويتكشف عورات الناس فهو شخص عديم الرجولة وليس له دين ولا شرف ولا مرؤة وبالتالي فباطن الارض لمثل هولاء افضل من ظاهرها.

 
علّق احمد ابراهيم ، على نحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ - للكاتب د . احمد العلياوي : سيِّدَ العراقِ وأحزانِهِ القديمة ، أيها الحُسينيُ السيستاني ، نحن فداءُ جراحِكَ السمراءِ التي تمتد لجراحِ عليٍّ أميرِ المؤمنين ، ونحنُ فداءُ صمتِكَ الفصيحِ ما جرى الفراتُ وشمخَ النخيلُ واهتزَّت راياتُ أبنائِكَ الفراتيين وصدَحَت حناجرُ بنادِقهمُ الشواعر.

 
علّق Maitham Hadi ، على التنباك ثورة اقتصادية بيد عقائدية - للكاتب ايمان طاهر : مقال جميل جداً ، لكن نلاحظ كيف كانت الناس ملتفه حول المرجعية و تسمع لكلامها و لكن اليوم مع شديد الأسف نأخذ ما يعجبنا من فتاوى و كلام المرجعية و نترك الباقي ... نسأل الله أن يمن على العراق بالأمن و الأمان و الأزدهار و يحفظ السيد السيستاني دام ظله 🌸

 
علّق ابراهيم حسون جمعة ، على العمل : اطلاق دفعة جديدة من راتب المعين المتفرغ للمدنيين في محافظات كركوك والديوانية والمثنى  - للكاتب وزارة العمل والشؤون الاجتماعية : راتب معين

 
علّق يوسف حنا اسحق ، على يستقبل مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة شكاوي المواطنين في مقر الوزارة - للكاتب وزارة الاعمار والاسكان والبلديات العراقية : الى مكتب وزير الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة (شكاوي المواطنين) المحترم م/ تمليك دار اني المواطن يوسف حنا اسحق الموظف بعنوان مهندس في وزارة الاعمار والاسكان والبلديات والاشغال العامة / طرق وجسور نينوى. حصلت الموافقة بتمليك الدار من قبل معالي وزير الاعمار والاسكان السيد بنكين المحترم الدار المرقم 36/24 مقاطعة 41 نينوى الشمالية في 24/2/2019 بعد ان تم تعديل محضر لجنة التثمين حسب ماجاء بكتاب الوزارة 27429 في 2/9/2019 وكتاب مكتب الوزير قسم شؤون المواطنين المرقم 4481 في 12/11/2019 . حيث لم يتم الاستجابة على مطلب الوزارة والوزير بشكل خاص بتثمين البيت اسوةَ بجاره بنفس القيمة من قبل لجنة تثمين المحظر شركة اشور العامة للمقاولات الانشائية وعقارات الدولة . حيث البيت المجاور سعر بنصف القيمة من قبل اللجنة . عكس الدار الذي ثمن لي بضعف القيمة الغير المقررة. علما ان الوزارة رفضت تسعير الدار لكونه غالي التثمين والدار ملك للوزارة الاعمار والاسكان. وجاءة تثمين الدارين بنفس الوقت. علما ان والدي رئيس مهندسين اقدم (حنا اسحق حنا) خدم في شركة اشور اكثر من 35 سنة وتوفي اثناء الخدمة. المرفقات هامش الوزير السيد بنكين ريكاني المحترم كتاب وزارة الاعمار والاسكان العامة كتاب موافقة تمليك الدار السكني محظر تثمين الدار محظر تثمين الدار المجاور المهندس/ يوسف حنا اسحق حنا 07503979958 ------ 07704153194

 
علّق الاء ، على هل تعليم اللغة الإنكليزية غزو ثقافي أم رفد ثقافي؟ - للكاتب ا.د. محمد الربيعي : ماشاء الله

 
علّق د.صاحب الحكيم من لندن ، على يوم 30 كانون الأول - للكاتب د . صاحب جواد الحكيم : سأبقى مدينا ً لكم لتفضلكم بنشر هذا المقال ، تحياتي و مودتي

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع دائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه بعض شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق مصطفى الهادي ، على اعلان هام من قبل موقع كتابات في الميزان : السلام عليكم . الذي يُفرح القلب أنك ترى موقعا مثل (كتابات في الميزان) لا يحتكر الكلمة ولا يُجيّر الكاتب لجهة معينة . موقع حرٌ نزيه شريف يسعى لتصحيح مسارات العقول ومن هذا المنطلق سعى هذا الموقع ادائما إلى نشر الحقيقة المدعمة بالادلة بعكس موقع كتابات الآخر أو ما يُعرف قديما بـ (كتابات الزاملي) او اسمه القديم (كتابات : صحيفة يُحررها كتابها). الذي انحرف انحرافا خطيرا واصبح معاديا للفضيلة وجمع في موقعه شذاذ الافاق وسقط المتاع من كتاتيب الدولار . وكان سببا آخر لسفك دماء الناس وتشويش عقولهم . من هنا نرى أن يستغل الاخوة الكتاب هذه الفرصة التي وفرها موقع (كتابات في الميزان ) من اجل تطوير وتوسعة مجال النشر لديهم لا بل يستطيعون نقل كل ما نشروه في مواقع أخرى إلى مدوناتهم الجديدة ثم تعميمها على الفيس ووسائل التواصل طلبا للمزيد من القرآء . وهذه تجربة خضتها أنا شخصيا حيث اصبح عدد المتابعين لمدونتي الجديدة ينيف على الأربعة آلاف بعد أن عممتها على صفحتي في الفيس . اسأل الله تعالى أن يمن على اصحاب هذا الموقع والقائمي على ادارته بالتوفيق ورضاه.

 
علّق اثير الخزاعي . ، على احذروا من شجرة الميلاد في بيوتكم - للكاتب الشيخ عقيل الحمداني : السلام عليكم . شيخنا الجليل اختيار موفق جدا في هذه الأيام واتمنى تعميم هذا المنشور على اكبر عدد من وسائل التواصل الاجتماعي خصوصا العراق والعالم العربي الاسلامي الذي مع الاسف تسللت إليه هذه الممارسات الوثنية حتى اصبحت الشركات الأوربية والصينيةتستفيد المليارات من اموال هذه الشعوب من خلال بيعها لأشجار عيد الميلاد وما يرافقها من مصابيع والوان وغيرها . بينما الملايين من فقراء المسلمين يأنون تحت وطأت الفقر والعوز. .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : عدنان اللامي
صفحة الكاتب :
  عدنان اللامي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 شاتون ميرندا  : صالح العجمي

 من بغداد إلى السماوة أديبات العراق يحتفلن بيوم المرأة العالمي .  : صادق الموسوي

 البصرة التاريخ والحقيقة  : عبد الكريم صالح المحسن

 ندوة للثقافة الصحية في البيت الثقافي في الشعلة  : اعلام وزارة الثقافة

 صحف عربية: بوتين اختار ابتزاز ألمانيا بقضية اللاجئين السوريين

 انتصاراً للمرأة العربية،التسلط الذكوري إلى أين ؟!! (5 ) الشهيدتان البطلتان سميرة وأشواق مرّة ثانية الحلقة الخامسة  : كريم مرزة الاسدي

 إسرار تكشف لأول مرة ،،، علي المالكي شقيق ياسر المالكي وراء عملية إقالة محافظ كربلاء وعملية مشابهه في واسط يديرها الصيادي !!  : شبكة فدك الثقافية

 العراق يعيش اسوأ ازمة اقتصادية في تأريخه الحديث  : باسل عباس خضير

 الوفد الطبي الهندي في مستشفى الشهيد غازي الحريري يباشر بإجراء عمليات زراعة القرنية  : اعلام دائرة مدينة الطب

 المكيف "2 طن" يكلف المواطن "172" ألف شهرباً  : عباس الكتبي

 22 قتيلاً وأكثر من 100 جريح في انفجار ضخم شرق الرياض  : قناة الميادين

 رئيسا صنع في امريكا  : د . رافد علاء الخزاعي

 السودان تعلن دعمها للعراق لمواجهة عصابات داعش الارهابية

 طفل يُرعب الكيان الإسرائيلي .......  : محمد فؤاد زيد الكيلاني

 تصاعد حدة الموقف  : عمر الجبوري

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على [email protected]

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net