صفحة الكاتب : د . سناء الشعلان

رواية (كيلاّ) لأسعد العزّوني ونبوءة الانهيار الدّاخلي للكيان الإسرائيلي
د . سناء الشعلان
   صدرتْ في العام 2014 رواية بعنوان"كيلاّ" للأديب والإعلامي الأردني من أصول فلسطينيّة(أسعد العزوني).وهي رواية تعاين حقيقة المشهد الدّاخلي للكيان الإسرائيلي المغتصب،وتعلن نبوءة انهيار الكيان الإسرائيلي من الدّاخل قبل أن يقول التّاريخ والأبطال المجاهدون كلمتهم،ويأول الكيان الإسرائيلي إلى نهايته الطّبيعيّة شأنه شأن أيّ غاصب معتدٍ،وهي الزّوال والإبادة والطّرد،وردّ الأرض الفلسطينيّة إلى الشّعب الفلسطيني.
    وهذه الرّواية ترصد ذلك التّداعي الانتكاسي نحو الهاوية الذي يعيشه المجتمع الإسرائيلي من داخله،ويجسّد(أسعد العزّوني) هذا الواقع في مستدمرة(1) (كيلاّ)-وأرفض أن أقول مستعمرة-،وهي مستدمرة "تقرّر بناؤها في هضبة الجولان السّوريّة عشيّة مؤتمر مدريد"(2)
  ويستحضر على هذا الانتكاس والخراب أمثلة داخليّة من مجتمع الكيان الإسرائيلي بفئاته جميعها؛بدءاً بالمهاجرين الصّهاينة الذين يستوطنون حديثاً في فلسطين المحتلّة،مروراً بالمهاجرين الصّهاينة الأوائل،انتهاء برموز سلطة الكيان الإسرائيلي.وهم جميعاً في هذه الرّواية يعيشون تجربة الخراب والخديعة والهزيمة النّفسيّة بتجلياتها جميعها.
   وقد استطاع(أسعد العزّوني) في روايته هذه أن يرينا مجتمع الكيان الإسرائيلي بعيوبه وشخوصه وملابساته التّداخليّة وفضاءاته الضّيقة ومزالقه المميتة،لنرى أخيراً أنّ قدرهذا الكيان الغاشم هو الاندثار مادام قد قام على الاعتداء والظّلم والخديعة.وهو بذلك-وفق رأيي الخاصّ- لا يدعونا عرباً ومسلمين وبشراً عادلين أن ننتظر أن تموت إسرائيل وحدها بتقادم الوقت بفعل تسمّمها الدّاخلي دون أن نقود بواجبنا المقدّس في الجهاد والدّفاع عن فلسطين،وإنّما أراه يبغي أن يفضح هذا المجتمع القائم على الخديعة والكره والبغضاء والعنصريّة،وأن يعرّيه أمام العالم كلّه،بل حتى أمام اليهود في العالم بأسره،حيث يُخدعون ويستجيبون لدعاوي الهجرة إلى فلسطين،تدعوهم إلى ذلك وسائل الإعلام والضّغط والمؤامرة الصّهيونيّة في كلّ مكان حتى في أوطانهم الأصليّة البعيدة عن أرض فلسطين،ثم يكتشفون بعد ذلك أنّهم ليسوا إلاّ مخدوعين وأكباش فداء لأطماع الكيان الصّهيوني الذي يريد أن  يُثري ويقوى ويتسلّط ويستبدّ ولو كان ذلك على حسان الدّم اليهودي ذاته!
   وفي النّهاية يكتشف ذلك اليهودي المهاجر إلى أرض فلسطين أنّه قد خُدع،وأنّه قد غُرّر به،وأنّه قد جاء ليعيش في مزبلة كبرى اسمها الكيان الإسرائيلي،فيصرخ سرّاً وجهراً غاضباً ممّن خدعوه،كما يصرخ أحد المستوطنين اليهود في مستدمرة(كيلاّ) في وجه المسؤول عنها(جونين)،وهو من المهاجرين اليهود السّوفييت:" ماهذا ياسيد جونين؟! أين العسل واللّبن؟"(3)؛"ويقول آخر:" بدل العسل واللّبن الذي وعدنا فيه هانحن نتجرّع السمّ الزّعاف"(4).
  وذلك في خضمّ غضب داخلي من قبل سكّان المستدمرين(المستعمرين) سكان المستدمرة الذين اكتشفوا أنّهم قد خُدعوا،وسلخوا عن أوطانهم الحقيقيّة لُيزّج بهم في مستدمرات قذرة ليعيشوا في أوضاع معيشيّة سيّئة بدعوى زائفة اسمها العودة إلى أرض صهيون،وحقّ اليهود في أرض فلسطين.
  وعندما يكتشف أولئك اليهود المهاجرون المخدعون حقيقة الوجه الصّهيوني يكون الرّد الوحيد الذي يحصلون جميعهم عليه في إزاء غضبهم وتشاؤمهم واكتشافهم المتأخّر لحقيقة خديعتهم وسحبهم كالخراف الحمقاء إلى أرض لا حقّ لهم فيها ولا حياة ولا قضيّة عادلة يملكون فيها(أرض فلسطين) هو ماردّت عليهم به (نيشكا) الإسرائيليّة العنصريّة المجنّدة في الموساد الإسرائيلي:" اسمعوا أيّها المهاجرون! عليكم أن لا تتوقّعوا أنّ الطّريق أمامكم مفروشة بالورد! عليكم التّسلّح بالأمل،فهناك بصيص في نهاية السّرداب المظلم،وربما تصعب رؤيته في الوقت الحاضر!"(5).وهكذا يُسقط في أيديهم،ويكتشفون أنّهم ضحيّة مؤامرة عالميّة صهيونيّة حطّمت أوطانهم الحقيقيّة التي كانوا يعيشون فيها،وضيّقت عليهم الحياة فيها،واضطرّتهم إلى الهجرة إلى الكيان الإسرائيلي بعد ان أغلقت الأبواب في وجوههم في أيّ درب آخر!.
  وتظلّ هذه المستدمرات في رواية (كيلاّ) تغلي بما فيها من غضب وعنصريّة وتناقض وصولاً إلى النّهاية النّبوءة،إذ تنتهي الرّواية،وقد التهمت النّيران مستدمرة(كيلاّ).في حين أنّ النّجاة تكون من نصيب اليهودي العادل الذي يدرك كذبة الصّهونيّة،ويؤمن بعدالة القضيّة الفلسطينيّة،ويعلم أنّه ضحيّة لعبة صهيونيّة عالميّة،فيقرّر النّجاه من هذه المحرقة التّاريخيّة التي اسمها الكيان الإسرائيلي،فيفرّ منها بالخديعة نحو بلاد أخرى تاركاً وراءه هذا الكيان النّخر المتداعي يهوي في النّيران.
   وهذا ما يفعله بطل رواية(كيلاّ)،واسمه(جونين)،إذ تنتهي الرّواية بمشهد يصوّره هارباً بالطّائرة نحو أمريكا،ليبتعد عن الكيان الإسرائيلي،ليعيش في أمريكا مع أخويه بعد أن دبّر خطّة كي يحظى بهذه الفرصة.وفي الوقت الذي تلتهم النّيران فيه مستدمرة(كيلاّ) بمن فيها من مستدمرين،يركب هو الطّائرة فرحاً بنجاته من جهنم الأرض التي اسمها الكيان الإسرائيلي،ليشعر بالرّاحة والرّضا.وفي أوّل مطار تهبط به طائرته على أراضي الولايات المتّحدة الأمريكيّة يكتب رسالة ساخرة لـ(نيشكا) العميلة في الموساد الإسرائيلي ولرئيسها الأعلى في العمل(بنيامين) الذي سهّل له أمر السّفر إلى أمريكا لأجل تحقيق مصالحه الاستعماريّة والاستغلاليّة،ويصفعهما بقراره بعدم العودة إلى الكيان الإسرائيلي،ليقول لهما بها ساخراً من حمقهما وجهلهما:" لنيشكا! شكراً لبنيامين! شكراً لإسرائي! لن أعود إليكم:جونين!"(6)
  وليس(جونين)وحده من يتنبّه إلى خديعته،فيسارع إلى النّجاة بنفسه منها،بل الكثيرون من اليهود المهاجرين إلى فلسطين يدركون هذه الحقيقة،ويكرهون الحياة في المستدمرات الإسرائيليّة،ويحنّون إلى أوطانهم الحقيقيّة،أمثال (هانيا)و(مولا) القادمة من رومانيا التي تتذمّر من سياسة الكيان الصّهويني قائلة:" إنّهم لا يعاملوننا على أنّنا بشر مثلهم"(7).ولذلك تعلن أنّها تنوي الرّحيل بعيداً عن أرض المحرقة الإسرائيليّة.
    كذلك الكثير من المهاجرات اليهوديّات إلى أرض فلسطين يقرّرن أن يرحلن بعيداً عن أرض فلسطين،وقد قابل(جونين) الكثير منهنّ في جولته مع(نيشكا) في المستدمرات الإسرائيليّة،وفي النّهاية نجد بعضهنّ يملكن الجرأة والشّجاعة والحظّ ليأخذن قرار الهرب والابتعاد أمثال(سانتا) التي وجدها(جانين) على متن الطّائرة التي استقلّها هرباً إلى الولايات المتّحدة الأمريكيّة،ليبتعد كلاهما عن الكيان الصّهيوني الآيل للسّقوط والاندثار.
    فـ(جونين) الذي عمل لمدة عشرين عاماً في المخابرات الرّوسيّة(كي.جي.بي)،وأُجبر على الهجرة من الاتّحاد السّوفيتي باتّجاه الكيان الإسرائيلي،قد رسم خطّة للهروب من المستدمرة التي زُجّ فيها ليذهب إلى أمريكا حتى يعيش مع أخويه:" فجلّ طموحه هو الالتحاق بأخويه الثّريين اللذين تمكّنا من الخرزج مبكّراً من الاتّحاد السّوفيتي بعد أن هرّبا أموالهما وثرواتهما الطّائلة بطريقة معيّنة عن طريق إحدى المجموعات اليهوديّة الأمريكيّة.ولكنّه فشل في ذلك هو شخصيّاً عندما فتحت الهجرة أبوابها على مصراعيها"(8)
  فيجد طريقه للهروب عبر استغلال عملية الموساد(نيشكا) التي يزرعها الموساد في دربه كي تنقل لهم أخباره وأخبار سائر المهاجرين الجدد في المستدمرات،وتقنعه بفكرة دفع أخويه الثّريين إلى الهجرة إلى الكيان الصّهيوني ليستثمرا ثرواتهما فيه.فيوهمها بأنّه قد وقع في شرك حبّها،وأنّه بات أسير الأفكار الصّهيونيّة العنصريّة إلى حين حصوله على جواز سفر وتذكرة سفر إلى أمريكا.وما يكاد يحصل على عليهما حتى يطير إلى أمريكا دون عودة إلى مستدمرة(كيلاّ) إو إلى الكيان الصّهيوني الذي اكتشف خداعه وعنصريته وتوحّشه؛ففي الوقت الذي يذهب العرب فيه إلى مدريد للتّفاوض مع الإسرائيليين للتّفاوض للحصول على السّلام واسترداد أرضهم،يرفض الصّهاينة هذه السّلام وهذا التّفاوض،ويصممون على قتل الفلسطينيين،ويستمرّون في سرقة أراضيهم الأرض تلو الأخرى،ويخرجونهم من وطنهم بدعوى أنّها أرض الميعاد.
  فـ(جونين) يعاين عن قرب عنصريّة وهمجيّة ووحشيّة الكيان الإسرائيلي الذي يطالب بقتل الفلسطينيين وقتلهم،فيصرخ قائلاً:" هاهم العرب جميعاً موافقون على وجودكم بينهم!"(9).ويندّد بالعنصريّة الإسرائيليّة قائلاً :"اليهود يسيطرون على كلّ المراكز الحسّاسة في العالم وجلّهم صانع قرار! واليهود في بعض الولايات المتّحدة يسيطرون عليها ويمنعون الطلاب المسيحيين من الصّلاة وتلاوة الانجيل أيام الآحاد!"(10).ويعرّي الخداع الإسرائيلي الذي يرفع الشّعارات العنصريّة جيمعها،فيقول:" بوش! لن تستطيع فرض الاستسلام على إسرائيل"و"القدس عاصمة إسرائيل الأبديّة"و"المستوطنات حقّ من حقوقنا في أرضنا"،و"العرب مكانهم الطّبيعي في الصّحراء العربيّة"(11)
  ولا يفوت(أسعد العزّوني) أن يفضح العقليّة العسكريّة الإسرائيليّة المجسّدة في(نيشكا) التي تطرب لسماع صوت الطّائرات الإسرائيليّة التي تقصف المدنيين العرب العزّل في لبنان،وتقول بوحشيّة مخزية:" هذه هي اللّغة التي يفهمها العرب! وهذه هي طريقة التّفاوض التي تليق بهم"(12)،ويفنّد أكاذيب الصّهونية على لسان(جونين):" لقد قال شامير بأنّ اليهود ملاحقون في كلّ أنحاء العالم!وهذا غير صحيح! وقال أيضاً وهو متجهّم الوجه إنّ كلّ الدّول التي حطّ فيها اليوهد كانت مجرّد محطّات مؤقّتة يتوقّفون فيها ثم ينتقلون منها إلى إسرائيل،وهذا أيضاً زيف واضح.وهذا أيضاً إنّ مقولة لن أنساك يا إسرائيل لم تفارق ذهن أيّ يهودي،وهذا أيضاً يحتاج إلى تصحيح.لا أخفي عليك ياحياتي أنّ شاميركم هذا يعتبر أنّ الزّمن قد توقّف عند حدود مملكتي داوود وسليمان اللتين قامتا قبل أكثر من ألفي عام كما تدعون،ولم تعمّرا أكثر من سبعين عاماً إثر الحرب الأهليّة بينهما حيث اندثرتا"(13)
   ومن داخل مجتمع الكيان الصّهيوني نرى ذلك الانهيار الأخلاقي والإفلاس الإنساني الذي يعيشه الصّهويني المستدمر،ويعبّر عن انحطاطه الأخلاقي وخسارته لرهانات البقاء والحضارة،فليس مجتمع الكيان الصّهيوني الإسرائيلي سوى مبغى كبير،يُباع الجميع اليهود فيه باسم أرض صهيون؛فالجميع يمارسون الرّذيلة والسّقوط باسم الوطن الإسرائيلي؛فـ(نيشكا) تمارس الدّعارة الجاسوسيّة باسم الإسرائيليّة،وما هي في حقيقة الأمر إلاّ عاهرة باغية مال،ورئيسها في الموساد(بنيامين) يمارس القوادة بشكل علني تحت الاسم ذاته لحساب غاياته النّفعيّة،ويدفع (نيشكا) في طريق (جونين)الذي يستغلّها للوصول إلى هدفه،وهو الحصول على جواز سفر للهروب إلى أمريكا،ويقول لها ولرئيسها(جونين) ليوقعهما في شباك خديعته:" قالت إنّ أخواي ثريّان وأني قادر على أقناعهما ليس بالمساهمة فقط بل بالحضور إلى هنا وجلب كلّ ثروتهما الهائلة.فهما النّسخة الثّانية من عائلتي روتشليد وروكفلر!...غاب عنها أنّني كنتُ مسؤولاً كبيراً في الكي.جي.بي،وعندي مخزن هائل من المعلومات عن أثرياء اليهود السّوفييت ويهود أوروبا الشّرقيّة ولدي القدرة على إقناع الكثير منهم بفعل الشّيء الكثير لأرضنا العزيزة إسرائيل"(14).
  والمخزي في مجتمع الكيان الإسرائيلي أنّ الحاخام الذي يدّعي التّدين والوقار يمارس الزّنى على مسامع الحاضرين دون خجل أو استحياءوالمهاجرات اليهوديّات يعانين من ضنك الحياة،ويمارسن الدّعارة لأجل توفير لقمة العيش لهنّ.
  فالزّنى والشّذوذ الجنسي ومشاهد العهر ولوحات الفجور هي المشاهد الثّابتة والمتكرّرة في تفاصيل الحياة اليوميّة في المجتمع الإسرائيلي،فيعانيها(جونين)،وينخرط فيها بكلّ رضا،إذ يمارس الزّنى مع عشيقته(نيشكا)،وفي الوقت ذاته يدسّ المنوّم لها كي يتفرّغ في ليله لممارسة الزّنى مع كلّ يهوديّة يلقاها في طريقه،وتبغي المتعة الجسديّة معه أمثال(مولا)و(هانيا)و(سانتا)و(صوني).
  والمال الإسرائيلي يُنفق خبط عشواء على العهر والدّعارة والليالي الحمراء بمجرّد أن يصرف مسؤول إسرائيلي بطاقة إنفاق مفتوحة السّقف لعاهرة إسرائيليّة تمارس الدّعارة لأجل الوصول إلى أهدافها النّفعيّة قائلاً لها:" أرجوكِ أن تقبلي هذا هدية منّي! كلّ مصاريف رحلتكما على حساب الموساد! لا تبخلي على السّيد جونين! خذيه إلى كافّة الملاهي والمراقص في إسرائيل،ادخلي معه أفخم المطاعم والفنادق! فقط قدّمي هذا الكرت!"(15).في حين يعاني المستدمرون الصّهاينة في المستدمرات الإسرائيليّة من الحياة القاسية.
   و(جونين) يصدم عندما يقابل العربي الفلسطيني وجهاص لوجه على أرض فلسطين،فيجده طيباً مسالماً محبّاً،لا يمانع في أن يقدّم الاستقبال والمحبّة والعون دون انتظار مقابل حتى لليهودي المحتلّ لوطنه،فيقول أحد كبار السّن الفسطينيين له:" نريد السّلام معكم،وذهبنا وجلسنا معكم في مدريد،وما يزال وفدنا في واشنطن ينتظر وفدكم ومازلتم تخافون منّا"(16).في حين أنّ الإسرائيلي العنصري المتجنّي يصفهم بالتّوحّش والغدر،فتحذّره (نيشكا) من العرب الفلسطينيين قائلة:" جونين إنّني أحذّرك مرّة أخرى من الاحتكاك بالسّكان العرب فهم خطرون وغدّارون"(17)
   فيكفر (جونين) بالكيان الإسرائيلي عندما يرى جنوده يقتلون الفلسطينيين الأبرياء،ويطردونهم من بيوتهم،ويقولون بكلّ كذب ووقاحة:" لقد استولى العرب على أرض إسرائيل،وهانحن نحرّرها منهم"(18)،ويرفضون أيّ فرصة للسّلام شبه العادل للفلسطينيين.
  (جونين) يعجب من أيّ موقف عربيّ أو إسلامي متخاذل في إزاء القضيّة الفلسطينيّة،فيسخر من مؤتمر داكار الإسلامي الذي حذف بكلّ خزي وعار كلمة الجهاد ضدّ إسرائيل،ويقول في نفسه بامتعاض:" عجيب أمرهم! مليار مسلم في العالم هكذا حالهم! واليهود لا يتعدّون العشرة ملايين ويفعلون بهم ما يشاؤون"(19)
 (جونين) في نهاية المطاف يستسلم إلى حقيقة أنّ لا وجود لخرافة اسمها(أرض صهيون)،ويدرك أنّ فلسطين لأهلها العرب،فيقرّر بناء على هذه القناعات الرّاسخة في نفسه أن يهرب بعيداً تاركاً الصخاينة الواهمين  يترنّمون بحمق وجهل وعنصريّة على أغنية:"أورشليم! أورشليم! شلت يميني ياعاصمة الزّهور ومدينة السّعادة ستبقين إلى الأبد إلى الأبد"(20)
  ومجمل القول بعد تفصيله أنّ الرّوائي(أسعد العزوني) في روايته(كيلاّ) قد عرّى مجتمع الكيان الإسرائيلي،وتنبّأ بانهياره من الدّاخل قبل أن يواجه مصيره المحتوم الذي لا بدّ أن يلاقيه كلّ معتدٍ آثم؛فهذه سيرة الحقّ منذ بدء الخليقة،وهي أن أن يعود الحق إلى أهله مهما طال الزّمن ماداموا يطالبون به.
الإحالات:
الهوامش:
1- المستعمرة تحمل معنى العمار،أمّا ما يبنيه الكيان الإسرائيليّ على أرض فلسطين ليأوي فيه المهاجرين الصّهاينة المرتزقة هو ليس أكثر من مستدمرة تدمّر الأرض والشّعب الفلسطيني بعد أن تسرق الأرض الفلسطينيّة من أهلها بقوة القهر والظّلم،ثم بعد ذلك تفسد كلّ شيء.إذن فهي مستدمرة لا مستعمرة.
2- كيلاّ:أسعد العزوني،ط1،دار ورد للنشر والتّوزيع،الأردن،عمان،2014،ص7.
3- نفسه:ص125.
4- نفسه:ص43.
5- نفسه:ص125.
6- نفسه:ص127.
7- نفسه:ص98.
8- نفسه:ص15.
9- نفسه:ص18.
10- نفسه: ص27.
11- نفسه:ص67.
12- نفسه:ص29.
13- نفسه:ص27.
14- نفسه:ص61.
15- نفسه:ص64.
16- نفسه:ص85.
17- نفسه:ص81.
18- نفسه:ص90.
19- نفسه:ص105.
20- نفسه:ص104.

  

د . سناء الشعلان
 (للدخول لصفحة الكاتب إضغط هنا)

    طباعة   ||   أخبر صديقك عن الموضوع   ||   إضافة تعليق   ||   التاريخ : 2015/06/16



كتابة تعليق لموضوع : رواية (كيلاّ) لأسعد العزّوني ونبوءة الانهيار الدّاخلي للكيان الإسرائيلي
الإسم * :
بريدك الالكتروني :
نص التعليق * :
 



حمل تطبيق (كتابات في الميزان) من Google Play



حمل تطبيق (بنك الدم الالكتروني) من Google Play

البحث :



أحدث التعليقات كتابة :



  علّق عادل الموسوي ، على وماذا عن سورة الاخلاص في العملة الجديدة ؟ - للكاتب عادل الموسوي : شكرا للاخ صادق الاسدي لملاحظاته القيمة لقد تم تعديل المقال بما اعتقد انه يرفع سوء الظن .

 
علّق سامي عادل البدري ، على أشروكي ...في الموصل (المهمة الخطرة ) - للكاتب حسين باجي الغزي : عجبتني هذه المقالة لأنها كتبت بصدق وأصالة. أحببتها جداً. شكراً لكم

 
علّق ثائر عبدالعظيم ، على الاول من صفر كيف كان ؟ وماذا جرى؟ - للكاتب رسل جمال : أحسنتم كثيرآ وبوركتم أختنا الفاضله رسل جمال نعم انها زينب بكل ما للحروف من معاني ساميه كانت مولاتنا العقيله صوت الاعلام المقاوم للثورة الحُسينيه ولولاها لذهبت كل التضحيات / جزاكم الله كل خير ورزقنا واياكم شفاعة محمدوال محمد إدارة

 
علّق صادق غانم الاسدي ، على وماذا عن سورة الاخلاص في العملة الجديدة ؟ - للكاتب عادل الموسوي : يعني انتم بمقالتكم وانتقداتكم ماجيب نتيجة بس للفتن والاضطرابات ,,خلي الناس تطبع افلوس الشارع يعاني من مشاكل مادية وبحاجة الى نقد جديد ,,,كافي يوميا واحد طالعنا الها واخر عيب هذا الكلام مقالة غير موفق بيها ,,المفروض اتشجع تنطي حافز تراقب الوضع وتعالجه وتضع له دواء ,, انت بمقالتك تريد اتزم الوضع

 
علّق منير حجازي ، على تشكيل لجنة للتحقيق بامتناع طبيبة عن توليد امرأة داخل مستشفى في ميسان : اخوان اغسلوا اديكم من تشكيل اللجان . سووها عشائرية احسن . تره الحكومة ما تخوّف ولا عدها هيبة . اترسولكم اربع سيارات عكل وشيوخ ووجهاء وروحوا لأهل الطبيبة وطالبوا تعويض وفصل عن فضيحة بتكم .

 
علّق حمزه حامد مجيد ، على مديرية شهداء الكرخ تنجز معاملات تقاعدية جديدة لذوي شهداء ضحايا الارهاب - للكاتب اعلام مؤسسة الشهداء : اسأل عن المعاملة باسم الشهيد دريد حامد مجيد القرار 29671 مؤسسة شهداء الكاظميه ارجو منكم ان تبلغونا اين وصلت معاملتنا لقد جزعنا منها ارجوكم ارجوكم انصفونا

 
علّق mohmad ، على جواز الكذب على أهل البدع والضّلال !! - للكاتب صلاح عبد المهدي الحلو : محاورتي المختصرة مع اخ من اهل السنة يدين فتوى سماحة السيد الخوئي رحمه الله تعالى في سب اهل البدع والقول ماليس فيهم ......... قرأت هذا المقال وفهمته جيدا ، وأشكرك جدا على إرساله ، فقد استفدت منه كثيرا ، لأنني عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! اقرأ ما يقوله صلاح عبد المهدي الحلو ، في هذا المقال : يقول : (إن هاهنا أمراً آخر يسمونه بالتزاحم ، فلو تزاحم وقت الصلاة مع إنقاذ الغريق ، يجب عليك إنقاذ الغريق وترك الصلاة الآن وقضاؤها فيما بعد ، والتزاحم هنا وقع بين وجوب حفظ ضعفة المؤمنين من أهل البدع ، وبين حرمة الكذب ، ومن هنا صار الكذب في المقام – على حرمته من قبل – واجباً فيما بعد ، كما صارت أكل الميتة وهو حرامٌ من قبل ، حلالاً من بعد ، لأجل التزاحم معه في حفظ النفس من الهلاك عند الاضطرار . ولذا قال - قدس سره - في مبحث الهجاء [وهل يجوز هجو المبتدع في الدين أو المخالفين بما ليس فيهم من المعائب ، أو لا بدّ من الاقتصار فيه على ذكر العيوب الموجودة فيهم ؟ هجوهم بذكر المعائب غير الموجودة فيهم من الأقاويل الكاذبة ، وهي محرّمة بالكتاب والسنّة ، وقد تقدّم ذلك في مبحث حرمة الكذب ، إلاّ أنّه قد تقتضي المصلحة الملزمة جواز بهتهم والإزراء عليهم ، وذكرهم بما ليس فيهم ، افتضاحاً لهم ، والمصلحة في ذلك هي استبانة شؤونهم لضعفاء المؤمنين حتّى لا يغترّوا بآرائهم الخبيثة وأغراضهم المرجفة وبذلك يحمل قوله عليه السلام : [وباهتوهم كي لا يطمعوا في الإسلام] ..) . انتهى كلام صلاح عبد المهدي الحلو . ماذا يعني هذا الكلام ؟! يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي ، وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك !! والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ، هو : (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة ، وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم ، يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات !! هل هذا هو الدين الذي تدعونني إليه ؟! _______ ((الرد)) انت ابتدعت التفسير حسب فهمك الخاص ولكن هنا اخبرك هذا الحديث موجه لفئة معينة من الناس ركز جيداً وهو مخصص للذين لا ينفع معهم النصح واظهار باطلهم عليهم وبتالي يشمل ظهوره للناس هؤلاء يعلمون انهم اهل بدعة وضلال ولا يجدي معهم المحاورة بل حتى لو بين لهم "ابتداعهم" ولهذا في هذا الموقف اختلفت سياسة التعامل ولا يجوز شتمهم الا اذا كان يغير موقفهم بحيث يؤدي إلى هلاك ((مبدأهم)) واصبح لا يجدي مع الناس ابتداعهم ............ وكما قلت أنت يا صديقي عرفت الآن أن الكذب علينا ليس مباحا عندكم فقط .. بل قد يكون واجبا !! نعم ولكن يكون جأز ومباح عند الضرورة كما ذكرته سلفاً وفي (موقف خاص) اما قولك "علينا" فقط اذا كان موقفك تضليل الناس حتى لو انقلب عليك الحق وظهر باطلك ولم تصبح هذا السياسة تجدي معك وتضليلك للناس "مثمر" .......... ماذا يعني هذا الكلام يعني أنه يجوز لك أن تكذب علي وتذكرني بما ليس في من العيوب ، وتنسب إلي ما لم أقله ، بل قد يكون ذلك واجبا عليك ، لتحذير الناس من ضلالي وابتداعي في زعمك ؟؟ نعم اظهر عيوبك ، واشتمك واقول ماليس فيك لأنك تعلم انك كذاب ومبتدع ولهذا عندما اقول عليك بشتيمة المجنون فانت لست مجنون ولم تقل لأحد انك مجنون وتعلم انك لست مجنون ومختل عقلياً ............ أي إذا بهت أهل السنة والجماعة (أي كذبت عليهم) وأكثرت من سبهم ، تكتب لك الحسنات وترفع لك الدرجات ؟؟ اخبرتك بهذه الفئة المبتدعة وهذا يشمل جميع الطوائف ولا يقتصر على مذهب معين ............... والخوئي يستند في فتواه هذه على حديث باطل مكذوب على رسول الله صلى الله عليه وآله وصحبه وسلم ؟ (إذا رأيتم أهل الريب والبدع من بعدي فأظهروا البراءة منهم وأكثروا من سبهم والقول فيهم والوقيعة وباهتوهم كي لا يطمعوا في الفساد في الإسلام ويحذرهم الناس ولا يتعلمون من بدعهم يكتب الله لكم بذلك الحسنات ويرفع لكم به الدرجات في الآخرة) نعم الفتاوي تكون كفراً اذا لم تكن على نهج رواية او حديث ولكن من قال لك هذا الحديث ليس موجود ؟ مصدر الحديث الكافي الجزء الثاني صفحة (375) ============== وكل هذا التفسير اقوم بتفسيره لك ليس لأنك من العوام ولا تفهم بل اغترت فيه لأنك لست شيعي ولولم تغتر فيه لفهمته من أول مرة (الغرور يضر العقول)

 
علّق Mehdi ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : السلام عليكم يبدو ان الصمت عاد صياما واجبامن قبل الناس و الاعلام والاحرار في العالم الاسلامي والمسلمين نسوا ان النبي قال من سمع ينادي ياللمسلمين ولم يجبه ليس بمسلم مسلمين ضد المسلمين

 
علّق محمد مصطفى كيال ، على حسن بن فرحان المالكي . سجين الرأي. - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : تحية اجلال لكِ سيدتي.. لاول مره لا اشعر ان أ. حسن المالكي ليس وحيدا.. انني لست وحيدا.. توجهت لكثير من "المفكرين".. امثال اياد البغدادي وسامح عسكر واحمد عبدو ماهر وغيرهم.. كلهم لم يقومو بشيئ.. سامح عسكر كتب بعض التغريدات.. ثلاثه او اربعه.. تحياتي لفضلكم سيدتي..

 
علّق مهدي عبد الله منهل ، على التربية تعلن أسماء الطلبة الاوائل على العراق للتعليم المهني وإقبال يبارك مثابرتهم وحبهم لوطنهم - للكاتب وزارة التربية العراقية : من هم الطلاب الاوائل على العراق للتعليم المهني ؟

 
علّق iraqi ، على الداعية طه الدليمي دكتور كذب مليء بالعقد - للكاتب نور غصن : الأسد العربي 1 month ago طه حامد مزعل الدليمي (الإسم قبل التغيير : غايب حامد مزعل الدليمي ولد 22 أبريل، 1960 م الموافق 27 شوال، 1379 هـ) في قضاء الم حموديه ضواحي بغداد وامه اسمها كافي وهي معروفه بالمحموديه وزوجته المدعوة سناء اشهر من نار على علم في منطقة باب الشيخ في بغداد وكانت تخون طه الدليمي مع شرطي اسمه لؤي وللاطلاع على حقيقة طه الدليمي اليكم رأي صديقه الحميم عامر الكبيسي وهو موجود على الانترنت حيث يقول : اسمي يدل على طائفتي (الكبيسات من اهل السنه العراقيين الاصلاء والاغنياء) فلن يتجرأ احدٌ على جرح شهادتي .اعي ش في المنفى منذ منتصف الثمانينات كان لي صديق في مدينة المحمودية وكنا نسكن وقتها في مدينة اللطيفية التي تبعد قليلا عنها ،فعرفني ذلك الصديق المشترك على (غايب) الذي كان نحيلا وضعيف الشخصية بسبب معاملة زوج امه القاسية له او بسبب اسمه الذي سبب له الكثير من الحرج وجعله اضحوكة امام طالبات كلية الطب كما يقول صديقي هامسا ،لم يستطع غايب ان يكمل الطب لاسباب قال لي وقتها انها تتعلق بصده من قبل فتاة من عائلات بغداد وهو ريفي يسكن في قرى المحمودية ما سبب له صدمة عاطفية ،اضف الى ذلك حالته الاجتماعية والشجارات المستمرة بين والدته وزوجها .وبعد ان ترك الكلية وبدل ان يلتحق بالجيش العراقي الذي كان وقتها يعيش حالة حرب مع ايران ،حاول غايب الدليمي (طه) ان يعوض عن النقص الذي احاق به في الدراسة وهروبا من الخدمة العسكرية فارتدى الجبة الاسلامية والتحق بمعهد للشريعة .صاحبي الذي كان متدينا كان يرفض ان يصلي خلف غايب وكان السبب حسب الصديق الذي توفي منذ سنوات ان غايب كان يتحرش بصبية الحي وقد ضبط عدة مرات في اوضاع مخلة بالشرف من شباب المنطقة مما ادى الى تعرضه للضرب مرات عدة دخل في احداها الى مستشفى الجملة العصبية بعد ضربات عنيفة على الراس حيث كان يغري الاطفال بحجة علاجهم وانه طبيب.وبعد تهربه من الخدمة الالزامية وذلك بتغيير اسمه من غايب الى طه ،عاش طه بعزلة عن المجتمع الذي يعرفه واستطاع الالتفاف على بعض المشايخ ونجح في الاقتراب منهم .وفي عام 1991 حدث الامر الذي جعل طه الدليمي يبغض الاخوة الشيعة ويكن لهم العداء حيث قتل اخوه احد الشيعة بعد المسك به متلبسا في غرفة نومه ومع زوجته الامر الذي جعل ذلك الرجل يقتل شقيق طه ويقتل زوجته ..لكن الفضيحة الاكبر هي ليست بالحادث وانما بالمراة التي كان على علاقة غير شرعية معه ،فهذه المراة هي ابنة عمه اي ابنة عم طه ايضا وكان طه وشقيقه يترددان على منزل ابنة عمه كما يفعل ابناء العمومة عادة الا ان علاقة مشبوهة جمعت شقيق طه مع ابنة عمه المتزوجة من الشيعي .هرب طه بعد الحادث من العار الى خاله إبراهيم داود العبيدي .وانقطعت اخباره عنا وكنا متاثرين لحاله وتوقعنا ان يصل به الامر الى الانتحار لما له من شخصية مهزومة وضعيفة .وبعد عام 2003 شاهدنا طه الدليمي مع الحزب الاسلامي شريك الاحتلال في العراق وكان يطمح ان يخلف محسن عبد الحميد في رئاسة الحزب حيث كان ناشطا جدا في فترة مابعد دخول الامريكان للعراق ،الا ان طموحه اصطدم بصخرة طارق الهاشمي الذي تولى رئاسة الحزب الاسلامي ولم يعط لطه الدليمي اي منصب حينها حاول الدليمي التكيف والوصول الى منصب ما حتى عام 2008 من ثم ترك الحزب .يقول احد القياديين في الحزب الاسلامي عمر الجبوري "ان طه كان يغذي فكرة قتل الشيعة واشعال حرب مع السنة يقف الحزب الاسلامي فيها موقف المتفرج ومن ثم يصعد بالمطالبة من اجل قيادة المكون السني بعد رفض الدكتور حارث الضاري الانضمام الى العملية السياسية ،فكانت فكرة طه الدليمي تقضي باعدام عدد من الشباب السنة من اجل تاليب الشارع السني على الشيعة،ورغم ان الحزب الاسلامي اعجب بتاجيج الصراع الطائفي لكنه رفض ان يقتل ابناء السنة وفي عام 2006 كون طه ميليشا مكونة من سبعة عناصر بينهم ضابط سابق في جهاز حماية صدام ،وكمن للمواطنين الشيعة الذين كانوا يعيشون بمنطقة الاربع شوارع بجانب الكرخ .وراح يقتل الناس هناك ويحتل منازلهم .لم يعترض الحزب الاسلامي الذي استفاد من حركة التهجير من اجل جلب عائلات اعضاء الحزب الاسلامي بالخارج .ولكن بعد ان داهم الامريكان مقر الحزب طلب الحزب من طه الدليمي الاستقالة كي لايجلب لهم الخراب .وهكذا خرج طه بعد ان قبض ثمن ذلك نصف مليون دولار التي اخذ يعطيها رشا لبعض الجماعات الارهابية في الانبار من اجل تسهيل تهريبه للنفط الى الاردن ما جعله يحقق ثروة بذلك .وفي الاردن اشتكى الدكتور حارث الضاري وصالح المطلق الذي كان نائبا حينها ،عند السلطات الاردنية مما يفعله طه الدليمي من تسليب السيارات الشيعية وقتل الشيعة واخذ مقتنياتهم واموالهم والفرار الى داخل الاراضي الاردنية مما جعل الامن الاردني يصدر بحقه منع .وهكذا وجد الدليمي ضالته في السعودية .حيث افتتح قناة صفا واعتنق المذهب الوهابي .وراح ينفس عن مكنوناته بشتم الشيعة صباحا مساءا والدعوة الى قتلهم ..هذه شهادتي لست ارغب منها تسقيط غايب الدليمي او شتمه لكن الحقيقة تقال وان الرجل لم يكن يمتلك المؤهلات لا الفكرية ولا الثقافية ناهيك عن كاريزما القيادة التي تتنافى مع روح الثار التي يتخذها نهجا لمقاتلة اخوتنا الشيعة

 
علّق عادل ، على (وإذ قال الله يا عيسى ابن مريم اانت قلت للناس اتخذوني وأمي إلهين من دون الله )).(1) هل لهذا القول اصلٌ في الإنجيل ؟ إن لم يقل يسوع ذلك ، من الذي قاله ؟ - للكاتب إيزابيل بنيامين ماما اشوري : بارك الله بيك أيتها الباحثة القديرة ايزابيل وجعلك الله من أنصار الحق أينما كان ...بوركتم

 
علّق طالب ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته أود أن ارشح لوزير من الوزرات انا معروف في قضائي ومحافظتي وارجو ان تختاروني

 
علّق الدكتور موفق مهذول محمد شاهين الطائي ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : ان فكرة فتح باب الترشيح للمناصب الوزارية متقمة وراقية وحضارية ونزيهة اذا ما قابلها لجنة منصفة عادلة بعية عن التاثيرات الخارجية وسيسجلها التاريخ للاستاذ عادل عبد المهدي انعطافة تاريخية لصالح العراق والعراقيين. وفقكم الله وسدد خطاكم. وانا باعتباري مختص في القانون ارشح نفسي لمنصب وزير في ظل حكومتكم الموقرة خدمة لعراقنا الصابر المجاهد.

 
علّق منذر كاظم خلف ، على مكتب عادل عبد المهدي يفتح باب الترشيح لمنصب وزير في الحكومة القادمة : اريد رابط الترشيخ لغرض الترشيح .

الكتّاب :

صفحة الكاتب : الشيخ الدكتور جواد أحمد البهادلي
صفحة الكاتب :
  الشيخ الدكتور جواد أحمد البهادلي


للإطلاع على كافة الكتّاب إضغط هنا

الملفات :

مقالات مهمة :



 إنسانية الإمام السيستاني

 بعد إحراجهم بكشف عصيانها وخيانتهم للشعب: المرجعية الدينية العليا تـُحرج الحكومة بمخالفة كلام المعصومين.. والعاصفة تقترب!!!

 كلام موجه الى العقلاء من ابناء شعبي ( 1 )

 حقيقة الادعياء .. متمرجعون وسفراء

 قراءة في خطبة المرجعية : هل اقترب أَجلُ الحكومةِ الحالية؟!

 خطر البترية على بعض اتباع المرجعية قراءة في تاثيرات الادعياء على اتباع العلماء

 إلى دعاة المرجعية العربية العراقية ..مع كل الاحترام

 مهزلة بيان الصرخي حول سوريا

 قراءة في خطبة الجمعة ( 4 / رمضان/ 1437هـ الموافق 10/6/2016 )

 المؤسسة الدينية بين الواقع والافتراء : سلسلة مقالات للشيخ محمد مهدي الاصفي ردا على حسن الكشميري وكتابيه (جولة في دهاليز مظلمة) و(محنة الهروب من الواقع)

 الى الحميداوي ( لانتوقع منكم غير الفتنة )

 السيستاني .. رسالة مهدوية عاجلة

 من عطاء المرجعية العليا

 قراءة في فتوى الدفاع المقدس وتحصين فكر الأمة

 فتوى السيد السيستاني بالجهاد الكفائي وصداها في الصحافة العالمية

 ما هو رأي أستاذ فقهاء النجف وقم المشرّفتَين السيد الخوئي بمن غصب الخلافة ؟

كتابات متنوعة :



 عمً الفساد في البلاد  : عبيدة النعيمي

 بالفديو : شيوخ من اهالي الضلوعية يشكرون الحشد الشعبي بعد تحريرها من عصابات داعش

 عزّت الشابندر يعود إلى واجهة الإعلام بتصريح جرئ وشجاع  : اياد السماوي

 مجلس الامن : يدين باشد العبارات التفجيرات في العراق  : متابعات

 صراع الإخوة..بين نار الإرهاب وجنة الفدرالية..الحلقة السادسة  : محمد الحسن

 منع وفرض ضريبة على استيراد الخضر   : ماجد زيدان الربيعي

 الحكومة والثقه...وما بينهما  : د . يوسف السعيدي

 ماجد النصيراوي..قاتل الطموح!  : محمد الحسن

 بابل : القبض على عدد من المتهمين والمطلوبين بتهم جنائية ومخالفات قانونية  : وزارة الداخلية العراقية

 رأس الحسين والراهب المسيحي  : سمير اسطيفو شبلا

 السجن لشرطي مرور أوقف موكب محافظ ذي قار!!  : اور

 بابل تعاني من نقص الكتب المدرسية و المدارس تزدحم باعداد الطلبة  : نوفل سلمان الجنابي

 من الشفافية الى الجوهري تلاعب بالمصطلحات  : واثق الجابري

 برنامج حق اليقين/ بحث العدل الالهي/ الحلقة 02 بتاريخ 29-1-2017  : وهي تجري

 العدد ( 154 ) من اصدار الاحرار  : مجلة الاحرار

أحدث مقالات الكتّاب :





 لنشر مقالاتكم يمكنكم مراسلتنا على info@kitabat.info

تم تأسيس الموقع بتاريخ 1/4/2010 © محمد البغدادي 

 لا تتحمل الإدارة مسؤولية ما ينشر في الموقع من الناحيتين القانونية والأخلاقية.

  Designed , Hosted & Programmed By : King 4 Host . Net